research centers


Search results: Found 74

Listing 1 - 10 of 74 << page
of 8
>>
Sort by

Article
The role of organizational justice in reinforcement high performance
دورالعدالة التنظيمية في تعسين الأداء العالي

Authors: سهير عادل حامد --- احمد قاسم صيهود
Journal: AL-Anbar University journal of Economic and Administration Sciences مجلة جامعة الانبار للعلوم الاقتصادية والادارية ISSN: 19988141 Year: 2017 Volume: 9 Issue: 18 Pages: 246-275
Publisher: University of Anbar جامعة الانبار

Loading...
Loading...
Abstract

The study intellectual and philosophical frame had been formed as a result of the interaction of study variables (Organizational Justice and High Performance ).The aim of this study is to test the possibility of organizational Justice in avoiding the High Performance, studying the level of organizational Justice high performanc.. Hence we have a clearer important,The study expresses the problem via a number of questions that centered on ( if there is any correlation and mutual affection between the study variables; the Explanatory and the responsive, consequently, a hypothetical sample, with two Main hypotheses, had been put to result in six branches hypotheses .with a sample of (113) of workers ( State Company for Agricultural Supplies) and the search to find a set of conclusions .Including the low level of awareness of personnel and organizational justice three dimensions (distributive procedural, interactional) Finally, research was The company's management to pursue a new approach to strengthening the organizational justice through the creation of a fair system of incentives and fair procedures among employees and seek to develop the company culture geared towards high performance


Article
The full justice of all parties is the key to lasting peace
العدالة الكاملة لجميع الأطراف ھي مفتاح السلام الدائم

Author: Mohammed Khalaf Kabbashi ترجمة محمد خلف كباشي
Journal: Journal inspector general مجلة المفتش العام ISSN: 20788789 Year: 2017 Volume: 1 Issue: 21 Pages: 249-251
Publisher: Ministry Of interior وزارة الداخلية

Loading...
Loading...
Abstract

Article translated from English

مقال مترجم عن الانكليزية

Keywords

Justice --- peace --- العدالة --- السلام


Article
Methods of social response to the deviation as an aspect of criminal justice A theoretical study
آليات الرد الإجتماعي على الإنحراف كمظهر للعدالة الجنائية - دراسة نظرية

Loading...
Loading...
Abstract

The law has been linked in its inception and development to the concept of justice. It is the proper application of the law that enriches the concept of justice and strengthens its existence. On the contrary, the abuse of law leaves a wide gap between it and the realization of the demand for justice which helps to obtain manifestations of social deviation. To take a fair and effective social reaction to the realization of the right and to restore balance to society through justice procedures carried out by criminal justice systems and institutions. The establishment of criminal justice systems to strengthen the rule of law is of great importance in the fight against delinquency and crime

أرتبط القانون في نشأته وتطوره بمفهوم العدالة، وأصبح التطبيق السليم للقانون هو الذي يثري مفهوم العدالة ويعزز وجودها، وعلى العكس من ذلك فإنَّ إساءة استعمال القانون يترك فجوة واسعة بينه وبين تحقيق مطلب العدالة وهو ما يساعد على حصول مظاهر الإنحراف الاجتماعي، لذلك سعت المجتمعات إلى ضرورة اتخاذ رد فعل اجتماعي منصف ومؤثر بإحقاق الحق وإعادة التوازن إلى المجتمع عبر إجراءات تحقيق العدالة، تتولى القيام بها نظم ومؤسسات العدالة الجنائية، وان بناء نظم عدالة جنائية لتعزيز سيادة القانون لهو الاهمية الكبيرة في مكافحة الإنحراف والجريمة


Article
The Criteria Of International Criminal Justice In The Scope Of Constitutionality Formulation In Iraqi Constitutional 2005
معايير العدالة الجنائية الدولية في ضوء الصياغة الدستورية في دستور العراق لعام 2005

Author: Ouda Yousuf Salman عودة يوسف سلمان
Journal: Al-Rafidain University College For Sciences مجلة كلية الرافدين الجامعة للعلوم ISSN: 16816870 Year: 2012 Issue: 30 Pages: 68-92
Publisher: Rafidain University College كلية الرافدين الجامعة

Loading...
Loading...
Abstract

Human rights and his main freedoms are considered one of the gifts given by the lord (Allah) to man who gets such privileges over all creatures. Such privileges become one of the basic pillars on which the free democratic systems are based and become also the fixed constitutional origins in very civilized democratic country. The criteria of the international criminal justice represent real guarantees to ensure the human rights (the accused charged ) and his basic freedom . for the man is in a sone need to be respected when he is charged or Accused .The practical value of the human rights and his basic freedoms is essentially needed in the police station, jails and arrest centers. In order to ensure the respect of the needed rights in arresting or jailing, the criteria of the international criminal justice become one of the basics that the international community protect through the different international conventions. That is why we find that the national law writer did not only mention them in the normal laws, punishment laws and the law of criminal courts but also mention them in the core of the

معايير العدالة الجنائية الدولية في ضوء الصياغة الدستورية لها في دستور العراق لعام 2005 تعد حقوق الإنسان وحرياته الأساسية من أهم النعم التي انعم الله بها على الإنسان وبها امتاز على كثير من المخلوقات ، كما إنها أضحت اليوم من الدعامات الأساسية التي تقوم عليها النظم الديمقراطية الحرة وقد غدت من الأصول الدستورية الثابتة في كل بلد ديمقراطي متحضر وان معايير العدالة الجنائية الدولية تمثل ضمانات حقيقية لكفالة حقوق الإنسان (المتهم) وحرياته الأساسية لان الإنسان أحوج ما يكون لاحترام حقوقه و حرياته حينما يكون في مركز المتهم بل إن القيمة العملية لحقوق الإنسان وحرياته الأساسية تتجلى عندما يكون في مراكز التوقيف وزنازين السجون والمعتقلات ولكي يؤمن للإنسان المتهم ذلك الاحترام اللازم لحقوقه عند التوقيف أو الحجز والاعتقال فقد أضحت معايير العدالة الجنائية الدولية من الأساسيات التي حرص المجتمع الدولي على حمايتها من خلال المواثيق الدولية المختلفة لذلك نجد أن المشرع الوطني لم يكتف بإيرادها في القوانين العادية (قانون العقوبات وقانون أصول المحاكمات الجزائية) وإنما أوردها في صلب الوثيقة الدستورية لإضفاء الحماية الدستورية عليها وجعلها في مرتبة الدستور وتتمتع بسموه وعلوه للحيلولة دون الإخلال بها نظراً لأهميتها الكبرى فكان للصياغة الدستورية لمعايير العدالة الجنائية الدولية في دستور العراق لعام 2005 الدور الكبير في ترسيخ وتكريس هذه المبادئ سواء على مستوى التشريع العادي أو على مستوى التطبيق العملي خاصة وان هذه المعايير لم يعد بإمكان أي دولة قانون تستند على نظام ديمقراطي حر الاستغناء عنها.


Article
-Yunus's da'wa (peace be upon him) is an example
العدالة والتسامح في الخطاب الدعوي القرآني ودعوة يونس () - أنموذجاً -

Author: Asst .Pro. Dr. Maalm Salm Yunis أ.م.د. معالم سالم يونس
Journal: Collage of Islamic Sciences Magazine مجلة كلية العلوم الاسلامية ISSN: 1812125X Year: 2019 Volume: 11 Issue: 2-19 Pages: 46-99
Publisher: Mosul University جامعة الموصل

Loading...
Loading...
Abstract

The Qur'anic discourse was characterized by its perfection and moderation, which dazzled minds and hearts, and it was one of the pillars of its miraculousness. This is a comprehensive and complete harmony between its branches, because it emanates from Allah, the world with these souls and its creator and the knowledge of what works. The Qur'anic discourse was distinguished by observing the abilities of the mental, sensory and emotional guests. This statement was in the pages of the research and was one of the most important features of justice, tolerance, compassion and other great characteristics that characterized it, as this speech has goals and elements and general features and methods varied and we have returned to the book of God to prove and prove all, and we have taken an example applied to the diversity of methods The Qur'anic discourse, and the excellence of justice and tolerance, through the da'wa of Yunus (peace be upon him) to his people divided the methods of the Koranic discourse to the emotional, sensory and mental discourse, indicating the importance of diversity and balance in the advocacy discourse of the advocate who follows the approach of the Koran in his da'wa to God. The mission of the preachers after the prophets is to empower the religion of God in the earth, and guide the creation to the Creator, and it will be only on the approach of the Holy Quran and his way of guiding people to the path of good and happiness in this world and the hereafter, will not succeed calling to God only to derive from the pureest and most beautiful methods of the da'wa and speech The Holy Quran is the book of Allah which ﴿ لَا يَأْتِيهِ الْبَاطِلُ مِنْ بَيْنِ يَدَيْهِ وَلَا مِنْ خَلْفِهِ تَنْزِيلٌ مِنْ حَكِيمٍ حَمِيدٍ ﴾ ( )، "No falsehood can approach it from before or behind it: It is sent down by One Full of Wisdom, Worthy of all Praise”, and will be able to succeed only if he followed the approach of our Prophet, the best prayer and completed the delivery, my effort is in the service of the Holy Quran First then in The service of the preachers to Allah Secondly, for the sake of Islam and its people, and I have written to the book of God, and from it to the books of the da'wa and preachers to God, after the piety and the superiority of their virtue and a great sense of usefulness. It is the effort of the mind to seek the satisfaction of Allah on a day that does not benefit money and sons only God came with a healthy heart and another Let us praise God the Lord of the Worlds and prayers and peace on the master of the messengers and his family and his good companions.

لقد تميز الخطاب الدعوي القرآني بكماله واعتداله الذي بهر العقول والقلوب وكان من أركان إعجازه هذا الشمول والانسجام التام بين جنباته ، لأنه يصدر عن الله تعالى، العالم بهذه النفوس وخالقها والعليم بما يصلحها، ولقد تميز الخطاب القرآني بمراعاته لقدرات المدعوين العقلية والحسية والعاطفية، ولقد عمدنا إلى بيان ذلك في صفحات البحث وكان من أهم مميزاته العدل والتسامح والرحمة وغيرها من الخصائص العظيمة التي تميز بها، كما كان لهذا الخطاب أهداف وأركان وسمات عامة وأساليب متنوعة ولقد عدنا لكتاب الله لبرهنة واثبات كل ذلك، واتخذنا مثالاً تطبيقياً على تنوع أساليب الخطاب القرآني الدعوي، وتميز العدل والتسامح فيه وذلك من خلال دعوة يونس عليه السلام لقومه مقسمين أساليب الخطاب القرآني فيه إلى الخطاب العاطفي ،والحسي ،والعقلي ومبينين فيه أهمية التنوع والتوازن في الخطاب الدعوي للداعية الذي يسير على منهج القرآن الكريم في دعوته إلى الله. فمهمة الدعاة بعد الانبياء التمكين لدين الله في الأرض، وهداية الخلق الى الخالق ، ولن يكون ذلك إلا على منهج القرآن الكريم وطريقته في هداية البشر إلى طريق الخير والسعادة في الدنيا والأخرة، ولن ينجح داعية إلى الله الا أن يستقي من أصفى وأعذب منهل أساليب الدعوة وخطابها لمدعويها وهو القرآن الكريم فهو كتاب الله الذي﴿ لَا يَأْتِيهِ الْبَاطِلُ مِنْ بَيْنِ يَدَيْهِ وَلَا مِنْ خَلْفِهِ تَنْزِيلٌ مِنْ حَكِيمٍ حَمِيدٍ ﴾ ( )، ولن يتسنى له النجاح إلا إذا سار (*) أستاذ مساعد في قسم علوم القرآن / كلية التربية للبنات/ جامعة الموصل.على منهج رسولنا الكريم عليه أفضل الصلاة وأتم التسليم، فجهدي يصب في باب خدمة القرآن الكريم أولاً ثم في خدمة الدعاة إلى الله ثانيا ، من أجل عز الاسلام وأهله ، ولقد عمدت الى كتاب الله أنهل منه، ومن ثم الى كتب الدعوة والدعاة الى الله متزودةً بعد التقوى بوافر فضلهم ومستشعرةً عظيم فائدتهم. وهو جهد المقل ابتغي به رضى الله تعالى يوم لا ينفع مال ولا بنون إلا من أتى الله بقلب سليم وآخر دعونا أن الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيد المرسلين وآله وصحبه الطيبين الطاهرين.


Article
The Impact of the Organizational Justice on the Proliferation of the Phenomenon of Administrative Corruption
أثر غياب العدالة التنظيمية في انتشار ظاهرة الفساد الإداري (( استراتيجيات مقترحة للمعالجة ))

Authors: . Mustafa Taha مصطفى طه ياسين --- . Abdaulla K. Mohmmed عبدالله كاظم محمد
Journal: Gulf Economist الاقتصادي الخليجي ISSN: 18175880 Year: 2017 Volume: 33 Issue: 34 Pages: 43-63
Publisher: Basrah University جامعة البصرة

Loading...
Loading...
Abstract

In the light of the outcome of the results of the exploratory study, the problem of this research is the impact of the organizational justice on the spread of the phenomenon of corruption at the tax Department in the province of Basra.The objective of this research is to answer the following questions:1.Is there a consequence for the absence of organizational justice on the spread of the phenomenon of corruption at the tax Department, such as embezzlement, bribery and exploitation of the post. 2.What are the most prevalent instances of administrative corruption in the tax Department in question ?3.In the light of the answer to the previous question, can the researcher develop a strategy that might fight corruption and root it out or eliminate it. It has also been given in this paper a theoretical background about the concept of the organizational justice as of its three types and the influencing factors on the staff's awareness workers to the organizational justice.It also introduces a theoretical background about the concept of a administrative corruption and its characteristics, its causes and effects .Some of other countries experiences in the ways of tackling corruption have been viewed in order to eliminate it and eradicate it.At the end of the research , the findings of the research were presented the findings , out of which the researcher presented a set of recommendations that may fit with the nature of the results that have been reached out.

الفساد الإداري ظاهرة عامة وسريعة الانتشار وعابرة للقارات ولا يستثنى منها بلد, نالت هذه الظاهرة اهتمام جميع السياسيين والإداريين, تناولها الباحثون بالكثير من الدراسات تعريفاً وتحليلاً محددين أسبابها وآثارها الاقتصادية والاجتماعية. وإزاء ذلك تنبه العالم أجمع دولاً وحكومات، ومؤسسات وأفراد إلى هذا الوباء الذي يجتاح العالم ويفرز آفاته المعرقلة لكل محاولات التطور والإصلاح. لذا بدأت تنشط اتجاهات مقاومة لظاهرة الفساد الإداري. لما لها من تأثير مباشر على اقتصاد الدولة باعتبارها تعرقل عجلة التنمية الاقتصادية، فضلاً عن إنها تؤدي إلى اختلال التركيبة الاجتماعية للمجتمع. لا يقتصر الفساد الإداري على بلد دون آخر أو منظمة دون أخرى, فهو موجود في اغلب المنظمات في هذا العالم , ويمارس من بعض المديرين والمسؤولين, وكم سمعنا عن حالات فساد وقع ممارسوها تحت طائلة القانون. وقد استفحل هذا الفساد في السنوات الأخيرة وتعدى في حدوده الدول النامية ليدخل الدول المتقدمة والشواهد على ذلك عدة . إما لو عدنا للدول النامية فهي ما تزال مسرحاً وتربة خصبة لأنواع مختلفة من الفساد واخذ يتأصل فيها ويأخذ إشكالاً وصوراً مختلفة تداخلت فيها عوامل مختلفة يصعب أحياناً على المرء إن يميز بينها أو يجد تفسيراً منطقياً لممارستها من بعض المسؤولين . ومما لاشك فيه أن هناك أسباباً عدة لشيوع ظاهرة الفساد الإداري في منظمات القطاع العام وقد تكون للسياسة والظلم وغياب العدالة التنظيمية بكل أنواعها (التوزيعية، والإجرائية، وعدالة التعاملات ) نصيب في تفشي هذه الظاهرة.


Article
The philosophy of legal justice
فلسفة العدالة القانونية.

Loading...
Loading...
Abstract

When people are exposed to injustice and oppression, they usually demand the judgment of the law to be applied believing and anticipating it grants them their justice, but they don’t recognize that the judgment of the law may mean despotism, suppression and destruction and in the name of the law: rights, life, freedoms and possessions may be robbed dignities disrespected, wars announced, disgraceful crimes committed by the authority of the state. This may happen when the law is devoid of the concept of justice and is not based on it. Building on the foregoing, justice is the foundation on which the state should be set up to achieve its objective i.e. public welfare- socially and individually and the laws issued according to the legislator’s will, should be lain on this basis, therefore, justice is the basis from which the laws derive their power which obligates the individuals to be committing to-by obeying the laws employed by the state. But giving obedience to a man-made law is not in all cases binding but obedience is obligatory in certain cases when the ruling system is despotic and unjust. In cases as such, it clearly appears that man-made laws are contradictory to justice as a concept and are not necessarily respectful.

عندما يتعرض الناس للظلم والاضطهاد يطالبون بحكم القانون معتقدين ومتوسمين فيه العدالة لكنهم لا يدركون أن حكم القانون ربما يعني الاستبداد والقمع والدمار,فباسم القانون قد تُسلَبُ الحقوق والحياة والحريات والممتلكات وتنتهك الكرامات وتُعلَن الحروب وترتكب أبشع الجرائم من قبل السلطة في الدولة,ويحدث هذا إذا جاء القانون خالياً من مفهوم العدالة وغير مبنياً عليها. لذا فإن العدالة هي الأساس الذي يجب أن تقوم عليه الدولة لتحقيق الغاية منها وهي الخير العام للمجموع والخير الخاص لكل فرد,ويجب أن توضع على أساسه القوانين الصادرة عن إرادة المشرع ,كما أن العدالة هي الأساس الذي تستمد منه هذه القوانين قوتها الملزمة للأفراد ,فالعدالة تقتضي إطاعة القوانين التي تسنها الدولة,لكن الطاعة للقانون الوضعي لا تكون موجودة في جميع الأحوال ,فقد تنقضي الطاعة في الحالات الخاصة التي يكون فيها نظام الحكم في الدولة استبدادياً ظالماً,بعد أن يظهر بوضوح أن القانون الوضعي مخالفاً للعدالة فيكون مخالف للعقل وغير واجب الاحترام.


Article
parliamentary experience of the islamic parties in turkey ,"justice and development party turkish model"
التجربة البرلمانية للأحزاب الإسلامية في تركيا "حزب العدالة والتنمية" أنموذجاً

Author: manal mhamad salah منال محمد صالح
Journal: Collage of Islamic Sciences Magazine مجلة كلية العلوم الاسلامية ISSN: 1812125X Year: 2011 Volume: 5 Issue: 10 Pages: 361-421
Publisher: Mosul University جامعة الموصل

Loading...
Loading...
Abstract

ABSTRACT For many and most important indicators the political raising Islamists in the Muslim world evoked the chance to accept the Islamists in parliamentary compete ,peaceful currency power ,Is the emergence of Islamic parties and their political activity a goal or a tactic . However , the experience of Turkish parties , particularly Justice and Development party led by Recep Tayyip Erdogan made a model which left its mark on contemporary Islamic movements since the beginning of this century and to date no adversary ,how the evolution of consciousness and Islamic practice in Turkey so successful in pairing between Islamic principles firm and tradition experience of democracy in Turkey . There is no doubt , that Erdogan and his party did not emerge out of nonexistence ,but it is a descendant of a tradition that began to take hold on the political activity of the Islamists in Turkey by helding a parliamentary and constitutional position .It is known , that Necmettin Erbakan ,has established five parties , four of them were banned from engaging in political work ,but he did not consider the exercise of any act outside the common constitutional work in parliamentary life . On the other hand ,Erdogan has found that the method of his leader Erbakan had reached an impasse and the traditions of the secular Turkish owed to Ataturk's presence closed the door completely in front of Erbakan and his perspective of the political and intellectual .He benefit from this lesson and provided a model eliminated in an intelligent way ,depriving his opponents and foes of the momentum it had enjoyed when they aborted upgrade Erbakan to power . The third issue is the activities and achievements made by Erdogan during his assumption of a number of important positions ,particularly management of Municipality of Istanbul ,led him to direct contact with the Turkish citizen and registered his success as a sincerely clean leader ,making his worries the citizen and community more than ideologies and slogans whether is Islamic or secular . For these reasons Erdogan’s success in sweeping his political rivals and getting a parliamentary majority to enable him to form a ministry in 2002 . This period of his presence in this position witness stabilized the political situation for the first time in contemporary Turkish history ,and Turks felt safely after long series of political upheavals between the right and left .

ملخص البحث أثار صعود الإسلاميين السياسي في العالم الإسلامي مؤشرات عديدة أهمها مدى إمكانية تقبل الإسلاميين للمنافسة البرلمانية وتداول السلطة سلميا ، وهل ظهور الأحزاب الإسلامية ونشاطها السياسي هو هدف أم تكتيك؟ . إلا أن التجربة البرلمانية للأحزاب التركية ولاسيما حزب العدالة والتنمية بزعامة رجب طيب اردوغان قدم أنموذجا يمكن أن يترك بصماته الشاخصة على الحركات الإسلامية المعاصرة منذ بداية هذا القرن والى تاريخ ليس بالقريب فكيف تطور الوعي والممارسة الإسلامية في تركيا بحيث نجحت في المزاوجة بين المبادئ الإسلامية الثابتة و تقاليد التجربة الديمقراطية في تركيا، مما لا شك فيه أن اردوغان وحزبه لم ينبثقا من العدم وإنما هو سليل تقاليد بدأت تترسخ حول النشاط السياسي للإسلاميين في تركيا من خلال ارتقائه إلى المناصب البرلمانية والدستورية وعدم الخروج عليها والابتعاد كليا عن مفهوم الانقلابات السياسية و الحكم الفردي ، فمن المعروف أن نجم الدين اربكان قد أسس خمسة أحزاب تعرض أربعة منها للمنع من مزاولة العمل السياسي ولم يفكر بممارسة أي فعل خارج العمل الدستوري الشائع في الحياة البرلمانية . من جانب أخر فان اردوغان وجد بان منهج أستاذه اربكان قد وصل إلى طريق مسدود وان التقاليد التركية العلمانية التي تدين لأتاتورك بوجودها أوصدت الباب كليا أمام اربكان ومنظوره السياسي والفكري ، فأفاد من هذا الدرس وقدم نموذجا شطب فيه هذا المنظور وأعاد صياغته بطريقة ذكية أفقدت خصومه ومناوئيه ذلك الزخم الذي كان يتمتعون به عندما أحبطوا ارتقاء اربكان للسلطة ، أما المسالة الثالثة فهي النشاطات والإنجازات التي قام بها اردوغان أثناء تقلده عدد من المناصب المهمة ولاسيما إدارته بلدية استانبول التي وضعته على تماس مباشر مع المواطن التركي وسجلت نجاحه بوصفه مسوولا مخلصا نظيفا جعل همه المواطن والمجتمع أكثر من الإيديولوجيات والشعارات إسلامية كانت أم علمانية ، لهذه الأسباب نجح اردوغان في اكتساح منافسيه السياسيين والحصول على الأغلبية البرلمانية التي أهلته لتشكيل الوزارة في عام 2002 فكانت فترة وجوده في هذا المنصب من الفترات القليلة في التاريخ التركي المعاصر الذي استقرت فيها الأوضاع السياسية وشعر الأتراك للمرة الأولى بالأمان بعد سلسلة طويلة من التقلبات السياسية بين اليمين واليسار .


Article
The Role of Organizational Justice in the Promote of Organizational Citizenship Behavior: A Prospective Study of the Views of Workers in the Company of Gaza Electricity Distribution
دور العدالة التنظيمية في تعزيز سلوك المواطنة التنظيمية دراسة استطلاعية لآراء العاملين في شركة توزيع كهرباء محافظات غزة

Author: Khalel H. Hajjaj خليل جعفر حجاج
Journal: TANMIAT AL-RAFIDAIN تنمية الرافدين ISSN: PISSN: 1609591X / EISSN: 2664276X Year: 2012 Volume: 34 Issue: 110 Pages: 105-138
Publisher: Mosul University جامعة الموصل

Loading...
Loading...
Abstract

This study aims to investigate the role of organizational justice and the behavior of organizational citizenship in the Electric Distribution Company in Gaza Governorates. The researcher used a questionnaire to measure the variables of the study; SPSS Software was used for analysis. The main results of the study:1. There is a medium average level of organizational justice at the company, while there is a high level of organizational citizenship.2. There is a significant relationship between the organizational justice (distribution justice, procedural justice and interactional justice) and the organizational citizenship behavior.3. The interactional justice is the strongest predictors on level of the organizational citizenship behavior. The study recommends increasing employees' perception of the three types of the organizational justice which have a positive effect on organizational citizenship behavior.

هدفت هذه الدراسة إلى فحص العلاقة بين العدالة التنظيمية وسلوك المواطنة التنظيمية في شركة توزيع كهرباء محافظات غزة، واستخدم الباحث إستبانة لقياس متغيرات الدراسة واستخدم برنامج SPSS لتحليل النتائج.وتمثلت أهم النتائج فيما يأتي:أظهرت نتائج الدراسة أن مفردات العينة تتمتع بدرجة متوسطة من العدالة التنظيمية، ودرجة مرتفعة من سلوك المواطنة التنظيمية، كما أظهرت أيضاً وجود علاقة ذات دلالة إحصائية بين العدالة التنظيمية بأبعادها المختلفة (عدالة التوزيع، العدالة الإجرائية و عدالة التعاملات) وسلوك المواطنة التنظيمية، وتشير النتائج أيضاً إلى أن مجال عدالة التعاملات هو أفضل مجال للتنبؤ بدرجة سلوك المواطنة التنظيمية، وقد أوصت الدراسة بضرورة زيادة إدراك الموظفين لأنواع العدالة التنظيمية بما ينعكس بالإيجاب على سلوك المواطنة التنظيمية .


Article
Organizational justice at the elementary school principals and its relationship to frustration feeling From teachers point of view
العدالة التنظيمية لدى مديري المدارس الابتدائية وعلاقتها بالشعور بالإحباط من وجهة نظر المعلمين والمعلمات

Authors: Suad Ahmed Muala سعاد احمد مولى --- Sajidah M. Eskander ساجدة مراد اسكندر
Journal: Mustansiriyah Journal of Arts مجلة آداب المستنصرية ISSN: 02581086 Year: 2015 Issue: 69 Pages: 1-42
Publisher: Al-Mustansyriah University الجامعة المستنصرية

Loading...
Loading...
Abstract

The present study aimed to identify the level of organizational justice of elementary school principals from the teachers point of view, and to recognize the significance difference in organizational justice according to (gender) variable ( males – females) and to know the frustration feeling (unsatisfaction of the needs) of the teachers, and to know about the significant difference in frustration according to the gender variable( male – female), to identify the correlation between organizational justice and sense of frustration(unsatisfaction of the needs). The current research was limited to a sample of teachers in Baghdad as part of the second breeding Rusafa Directorate. In order to achieve the objectives of current research, the researcher has built a regulatory measures of organizational justice, which will be finalized (26) items distributed on two areas: distributive justice and procedural justice. Also the researcher adopted al Sudani,s scale (2005) of frustration, which are finalized (56) item. After the application of the scale on a sample of teachers consisted of (150) teachers, the results of research pointed that the level of practice of elementary school principals were higher than the average from teacher's point of view, and there was no statistically significant differences due to the variable gender in the level of organizational justice and frustration feeling, and the results also indicated that the level of satisfaction among teachers is high, in other words teachers don’t suffer from frustration, as the results indicated the existence of a correlation between organizational justice and sense of frustration(unsatisfaction of the needs), meaning that organizational justice plays a role in avoiding the teacher feeling of frustration and inability to satisfy his needs. According to the research results the researcher submit a group of recommendations and suggestions for later researches

استهدفت الدراسة الحالية التعرف على مستوى العدالة التنظيمية لدى مديري المدارس الابتدائية من وجهة نظر المعلمين والمعلمات، والتعرف على دلالة الفرق في العدالة التنظيمية تبعا لمتغير النوع (ذكور- اناث)، والتعرف على الشعور بالإحباط (عدم اشباع الحاجات) لدى المعلمين والمعلمات، والتعرف على دلالة الفرق في الشعور بالإحباط على وفق متغير النوع (ذكور0 اناث)، والتعرف على العلاقة الارتباطية بين العدالة التنظيمية والشعور بالإحباط( عدم اشباع الحاجات).وقد اقتصر البحث الحالي على عينة من المعلمين والمعلمات في بغداد ضمن مديرية تربية الرصافة الثانية.وتحقيقا لأهداف البحث الحالي، قام الباحثان ببناء مقياس العدالة التنظيمية والذي تكون في صيغته النهائية من( 26) فقرة موزعة على مجالين هما: العدالة التوزيعية والعدالة الاجرائية. كما تبنى الباحثان مقياس السوداني(2005) للإحباط والذي تكون في صيغته النهائية من( 56) فقرة. وبعد تطبيق المقياس على عينة من المعلمين تكونت من (150) معلم ومعلمة اشارت نتائج البحث الى ان مستوى ممارسة مديري المدارس الابتدائية للعدالة التنظيمية كانت اعلى من المتوسط من وجهة نظر المعلمين والمعلمات، وانه لا توجد فروق ذات دلالة احصائية تعزى لمتغير النوع في مستوى العدالة التنظيمية والشعور بالإحباط، واشارت النتائج ايضا الى ان مستوى الاشباع لدى المعلمين عالٍ، اي ان المعلمين لا يعانون من الاحباط، كما اشارت النتائج الى وجود علاقة ارتباطية بين العدالة التنظيمية والشعور بالإحباط (عدم اشباع الحاجات)، اي ان العدالة التنظيمية تلعب دورا في تفادي شعور المعلم بالإحباط وعدم القدرة على اشباع حاجاته.

Listing 1 - 10 of 74 << page
of 8
>>
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (74)


Language

Arabic (74)


Year
From To Submit

2019 (9)

2018 (12)

2017 (14)

2016 (10)

2015 (11)

More...