research centers


Search results: Found 18

Listing 1 - 10 of 18 << page
of 2
>>
Sort by

Article
marketing of economic
أقتصاد السوق: بحث في أصوله وأسباب تجدد الدعوة أليهوالدور المتغير للدولة في ظله

Author: طالب عبد صالح
Journal: journal of Economics And Administrative Sciences مجلة العلوم الاقتصادية والإدارية ISSN: 2227 703X / 2518 5764 Year: 2007 Volume: 13 Issue: 48 Pages: 161-183
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

As a counter trend to that, favoring the government to play a key role in economic and social affairs as what prevailed during the Fifties and Sixties of last century; a new strong intellectual trend was crystallized by the end of Seventies and early Eighties of the same century, which called for limiting the government’s role in the economy, and for encouraging the adoption of market Economy as an alternative basic mechanism in allocating the resources and in controlling the trends of economic activities.This new intellectual trend was met with considerable political support from the International major capitalist centers, namely Great Britain during the time of prim Minister Margaret Thatcher; and the USA during the administration of President Ronald Regan at that time. The mentioned political support for Market Economy was also accompanied with similar strong baking from international financial establishments such as World Bank (WB) and International Monetary Fund (IMF).Undoubtedly، such a new trend Would have not emerged and expanded worldwide, unless certain favorable circumstances and factors have had emerged, and consequently gave the justifications for calling the government to shrink its role in the economy, and to expand, as an alternative, the role of Market forces in directing and orienting the economic activities.In the forefront of those factors and circumstances، was the deterioration in the indicators of economic performance at the social ruling systems like in the former Soviet Union, and the other East European countries; as well as the development crisis which other developing countries have witnessed and suffered from during the last three decades of the twentieth century.Hence، shifting from an economic system in which the government would practice a central and leading role, into another system where the principles of free economy become the determining factors, would, result into changing the basic rules of the economic game, and also would lead to changing the locations and roles of the basic and active players in that game: (the state i.e. government; the privet sector; and the civil society)

على النقيض من الأتجاه المحبّذ والداعم لقيام الدولة بدور أساسي في الشؤون الأقتصادية والأجتماعية الذي ساد في خمسينيات وستينيات القرن الماضي، تبلور في نهاية السبعينيات وبداية الثمانينيات من القرن المذكور أتجاه فكري قوي يدعو الى تقييد دور الدولة الأقتصادي ويشجع الأخذ بأقتصاد السوق كآلية أساسية في تخصيص الموارد والتحكم بمسارات النشاط الأقتصادي.
وقد صادف هذا التوجه الفكري دعماً سياسياً من المراكز الرأسمالية العالمية المتقدمة ممثلة بصورة أساسية بكل من بريطانيا على عهد ماركريت تاتشر رئيسة الحكومة البريطانية والولايات المتحدة الأمريكية على عهد رونالد ريغان رئيس الأدارة الأمريكية في تلك الحقبة من الزمن. وقد أقترن هذا الدعم السياسي الذي حظي به أتجاه التحول نحو أقتصاد السوق بمساندة قوية من قبل المؤسسات المالية الدولية (البنك الدولي وصندوق النقد الدولي).
وبالتأكيد ما كان لمثل هذا التوجه أن يتنامى ويتسع عالمياً لو لم تكن هناك ظروف وملابسات بررت وسوغّت الدعوة الى تقليص دور الدولة الأقتصادي وتوسيع نطاق عمل قوى السوق في توجيه وتسيير النشاط الأقتصادي. أن في مقدمة تلك الظروف والملابسات التدهور في مؤشرات الأداء الأقتصادي في أنظمة الحكم الأشتراكية في كل من الأتحاد السوفييتي السابق وبلدان أوروبا الشرقية وأزمة التنمية التي شهدتها البلدان النامية خلال العقود الثلاثة الأخيرة من القرن العشرين.
أن الأنتقال من نظام أقتصادي تمارس في أطاره الدولة دوراً قيادياً مركزياً الى نظام أقتصادي آخر تتحكم فيه مبادئ الأقتصاد الحر يؤدي الى تغيير القواعد الأساسية للعبة الأقتصادية مثلما يؤدي الى تغيير مواقع وأدوار اللاعبين والفاعلين الأساسيين فيها
(الدولة، القطاع الخاص، المجتمع المدني).


Article
Reflections on the implications of Phenomenon of money laundering
الأنعكاسات المترتبة على ظاهرة غسيل الاموال

Authors: Laheb Thomas Micah لهيب توما ميخا --- Salman Ahmed Hadi أحمد هادي سلمان
Journal: Journal of Administration and Economics مجلة الادارة والاقتصاد ISSN: 18136729 Year: 2007 Issue: 67 Pages: 212-235
Publisher: Al-Mustansyriah University الجامعة المستنصرية

Loading...
Loading...
Abstract

Trying to research that shows the impact of money laundering on the economy and its implications at all levels of economic, social and political as bridging the two approaches have been inductive substantiate the hypothesis of research and a set of conclusions and recommendations show the impact of the phenomenon on the economy and society.

يحاول البحث أن يبين اثر ظاهرة غسيل الأموال على الاقتصاد وانعكاساتها على كافة المستويات الاقتصادية والاجتماعية والسياسية وفق المنهجين الاستقرائي والاستنباطي وقد تم إثبات صحة فرضية البحث والتوصل إلى مجموعة من الاستنتاجات والتوصيات توضح اثر الظاهرة على الاقتصاد و المجتمع .


Article
The possibility of Arab Banks in response to the requirements of the Basel Committee with reference to Iraq
مدى إمكانية استجابة المصارف العربية لمتطلبات لجنـة بـازل مع اشارة الى العراق

Author: Mustafa Kamel Rachid مصطفى كامل رشيد
Journal: Journal of Administration and Economics مجلة الادارة والاقتصاد ISSN: 18136729 Year: 2007 Issue: 67 Pages: 236-263
Publisher: Al-Mustansyriah University الجامعة المستنصرية

Loading...
Loading...
Abstract

Basel committee first , second requirement seek to trust spported in banking transaction within treating and minimum high risk activities . The oplegation in Basel committee has been watcher compernhansive and safety of Bank activity for Bank , lender . The Arab Banks generally , Iraqi Banks specially did not cardess Basel committee require . until in law level it

تسعى متطلبات لجنة بازل الاولى والثانية الى تدعيم الثقة في التعاملات المصرفية من خلال تدنية ومعالجة الانشطة عالية المخاطر , اذ ان الالتزام بمتطلبات لجنة بازل يعد وقاية ورقابة شمولية لانشطة المصرف لكل من المودعين والمقترضين والمصرف .ان المصارف العربية بشكل عام والمصارف العراقية بشكل خاص لم تكن مهملة لمتطلبات لجنة بازل ولو في حدها الادنى , وهذا دليل على ان المصارف العربية كانت على تواصل مع المتغيرات التي طرأت على مستوى الصناعة المصرفية العالمية .


Article
Economic effects of taxation in Iraq During the period (1985-2002)
الآثار الاقتصادية للضرائب في العراق خلال المدة ( 1985-2002)

Author: D. Khalil Ismail Ibrahim د. خليل اسماعيل ابراهيم
Journal: Journal of Administration and Economics مجلة الادارة والاقتصاد ISSN: 18136729 Year: 2007 Issue: 66 Pages: 1-30
Publisher: Al-Mustansyriah University الجامعة المستنصرية

Loading...
Loading...
Abstract

تتنوع مصادر التمويل في الوقت الحاضر سواء اكان ذلك في البلدان النامية أم المتقدمة إذ نجد أن هذه المصادر تشتمل على ( الضرائب ، والرسوم ، وايرادات الدومين والاقتراض العام والتمويل بالعجز ) فلا نتوقع وجود أية دولة لم تحصل على جزء من ايراداتها من خلال الاعتماد على تلك القنوات ومما لاشك فيه ان نسبة الاعتماد في الحصول على الايرادات من كل قناة من القنوات المذكورة تختلف من دولة لاخرى ومن مرحلة لاخرى وذلك لأختلاف المناخ السياسي والاقتصادي الذي تعيش في كنفه تلك الدولة

تتنوع مصادر التمويل في الوقت الحاضر سواء اكان ذلك في البلدان النامية أم المتقدمة إذ نجد أن هذه المصادر تشتمل على ( الضرائب ، والرسوم ، وايرادات الدومين والاقتراض العام والتمويل بالعجز ) فلا نتوقع وجود أية دولة لم تحصل على جزء من ايراداتها من خلال الاعتماد على تلك القنوات ومما لاشك فيه ان نسبة الاعتماد في الحصول على الايرادات من كل قناة من القنوات المذكورة تختلف من دولة لاخرى ومن مرحلة لاخرى وذلك لأختلاف المناخ السياسي والاقتصادي الذي تعيش في كنفه تلك الدولة .


Article
World energy consumption and future prospects.
استهلاك الطاقة الدولي وآفاقه المستقبلية

Author: D. Abdul-Sattar Abdul-Jabbar, Moses د.عبد الستار عبد الجبار موسى
Journal: Journal of Administration and Economics مجلة الادارة والاقتصاد ISSN: 18136729 Year: 2007 Issue: 66 Pages: 59-31
Publisher: Al-Mustansyriah University الجامعة المستنصرية

Loading...
Loading...
Abstract

After the industrial revolution took power play a big role in people's lives, and energy consumed internationally is not from a single source but from multiple sources, they include crude oil, coal, natural gas, atomic energy and finally hydroelectric power, and is each source of which the proportion of the total consumption of the International Energy This is the percentage measure of the relative importance of that source

بعد الثورة الصناعية أخذت الطاقة تلعب دورا كبيرا في حياة الشعوب, والطاقة المستهلكة دوليا ليست من مصدر واحد بل من مصادر متعددة,فهي تشمل النفط الخام والفحم والغاز الطبيعي والطاقة الذرية وأخيرا الطاقة الكهرومائية , و يشكل كل مصدر منها نسبة من مجمل الاستهلاك الدولي للطاقة وتعتبر هذه النسبة مقياسا للأهمية النسبية لذلك المصدر.


Article
President of the trade agreements in the world (EU-ASEAN - NAFTA) A comparative analysis
اتفاقيات تجارية رئيسة في العالم (EU– ASEAN – NAFTA ) دراسة تحليلية مقارنة

Authors: D. Abdul Latif Al Shehab Zekri د. عبد اللطيف شهاب زكري --- Abdel Rahim Hamad Mktov عبد الرحيم مكطوف حمد
Journal: Journal of Administration and Economics مجلة الادارة والاقتصاد ISSN: 18136729 Year: 2007 Issue: 66 Pages: 60-87
Publisher: Al-Mustansyriah University الجامعة المستنصرية

Loading...
Loading...
Abstract

That one of the types of global features, we are witnessing today is the existence of a number of international relations built on a set of ideas to some of the countries associated with the commercial agreements, helped to stabilize and consolidate the excellent economic relations between them

ان احدى انواع المظاهر العالمية، التي نشهدها اليوم تتمثل بوجود عدد من العلاقات الدولية التي بنيت على مجموعة من الافكار لبعض الدول التي ارتبطت بأتفاقيات تجارية، ساعدت على استقرار وترسيخ العلاقات الاقتصادية المتميزة فيما بينها.


Article
The role of Zakat in building the economic system
دور الزكاة في بناء النظام الاقتصادي

Author: Badea Abdel-Rahman, بديعة عبد الرحمن كنهّ
Journal: Journal of Administration and Economics مجلة الادارة والاقتصاد ISSN: 18136729 Year: 2007 Issue: 65 Pages: 15-32
Publisher: Al-Mustansyriah University الجامعة المستنصرية

Loading...
Loading...
Abstract

AlphaRequires the conduct of state affairs and manage to have a financial system going it fits with the economic and social development.The state's interest in Islamic and clear this matter when concerned with the establishment of a home for the money its mission after the interests of the state, and treasury rights and duties of all that deserves the Muslims is the right of the house money and all that must be spent on the interests of the Muslims is the right of the house of money.

يتطلب تصريف شؤون الدولة وإدارتها أن يكون لديها نظام مالي تسير عليه يتلائم مع التطور الاقتصادي والاجتماعي.وكان اهتمام الدولة الإسلامية واضحاً بهذا الأمر حين اهتمت بإنشاء بيتاً للمال مهمته رعاية مصالح الدولة، ولبيت المال حقوق وعليه واجبات فكل ما يستحقه المسلمون هو حق من حقوق بيت المال وكل ما يجب إنفاقه على مصالح المسلمين فهو حق على بيت المال.


Article
Share of OPEC crude oil production tool price leadership in the international market
حصة أوبك من إنتاج النفط الخام أداة للقيادة السعرية في السوق الدولية

Author: D. Abdul-Sattar Abdul-Jabbar, Moses د. عبد الستار عبد الجبار موسى
Journal: Journal of Administration and Economics مجلة الادارة والاقتصاد ISSN: 18136729 Year: 2007 Issue: 65 Pages: 33-50
Publisher: Al-Mustansyriah University الجامعة المستنصرية

Loading...
Loading...
Abstract

Established Organization of Petroleum Exporting Countries (OPEC) in Baghdad in 1960 but their effective role in the market for international crude oil did not emerge until the early seventies of the twentieth century, specifically after the Arab siege on oil exports and the boom price first in 1973, and since the early seventies trying to OPEC through its influence in the levels of crude oil prices in the international market then make sometimes and fail other times due to many factors including productivity policies of its members that do not adhere to quotas and pressure and other major countries.

لقد تأسست منظمة الأقطار المصدرة للنفط(OPEC) في بغداد عام 1960 لكن دورها الفعال في سوق النفط الخام الدولية لم يبرز إلا في مطلع السبعينيات من القرن العشرين وبالتحديد بعد الحصار العربي على تصدير النفط والفورة السعرية الأولى عام 1973 , ومنذ مطلع السبعينات تحاول الأوبك من خلال حصتها التأثير في مستويات أسعار النفط الخام في السوق الدولية فتنجح تارة وتفشل تارة أخرى بفعل عوامل كثيرة منها سياسات أعضائها الإنتاجية التي لا تلتزم بالحصص المقررة وضغوطات الدول الكبرى وغيرها .


Article
The relationship between spot prices and future prices of crude oil in international market (The study of market commodity exchanges in New York NYMEX)
العلاقة بين الأسعار الفورية و الأسعار المستقبلية للنفط الخام في السوق الدولية ( دراسة سوق التبادلات السلعية في نيويورك NYMEX)

Author: D. Abdul-Sattar Abdul-Jabbar, Moses د.عبد الستار عبد الجبار موسى
Journal: Journal of Administration and Economics مجلة الادارة والاقتصاد ISSN: 18136729 Year: 2007 Issue: 64 Pages: 19-38
Publisher: Al-Mustansyriah University الجامعة المستنصرية

Loading...
Loading...
Abstract

Since ancient times sought rights in the conduct economic hedging (hedging) the volatility of the market in the future, which led him to seek to ensure obtaining the item at a particular price, both for the buyer or the seller, and often seeks Wholesalers (Alawi) in the case of agricultural commodities in our country to hedge through they (included) crops, orchards and farms to ensure their access to agricultural commodities at affordable prices by them and by farmers who can themselves hedge as well, and has become the trading futures or future more organized emergence of markets, commodity exchanges modern and most important market share Chicago Chicago Mercantile Exchange, which dates back transactions to the future in 1840, as well as New York, London and Tokyo

منذ القدم سعى الإنسان في سلوكه الاقتصادي إلى التحوط (hedging ) من تقلبات السوق في المستقبل مما دفعه إلى السعي لتأمين حصوله على السلعة بسعر معين سواء بالنسبة للمشتري أو للبائع, وكثيرا ما يسعى تجار الجملة (العلاوي) بالنسبة للسلع الزراعية في بلادنا إلى التحوط من خلال قيامهم (بتضمين) محاصيل البساتين والمزارع لضمان حصولهم على السلع الزراعية بأسعار مقبولة من قبلهم ومن قبل المزارعين الذين هم بدورهم يقومون بالتحوط أيضا ,ولقد أصبحت التعاملات الآجلة أو المستقبلية أكثر تنظيما بظهور أسواق التبادلات السلعية الحديثة ومن أبرزها سوق تبادل شيكاغو Chicago Mercantile Exchange التي يرجع تاريخ التعاملات المستقبلية فيها إلى عام 1840 م , وكذلك سوق نيويورك ولندن وطوكيو .


Article
Humanity has Suffered Greatly from the Economic crisis and instability, Before the Emergence of the rule of the Capitalist System,
الحل الكينزي للازمة الاقتصادية الرأسمالية

Author: عبد الجبار محمود العبيدي
Journal: journal of Economics And Administrative Sciences مجلة العلوم الاقتصادية والإدارية ISSN: 2227 703X / 2518 5764 Year: 2007 Volume: 13 Issue: 47 Pages: 20-41
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Humanity has Suffered Greatly from the Economic crisis and instability, Before the Emergence of the rule of the Capitalist System, However, the reaons were Different. But almost Completely Contradictory. At a time When the Causes of the Crisis was due to the time Factor is the product of failure of productie forces, Bears modern Crises resoled by the progress that is in the embrace of the abundance, and as far as lies in the nature and content of the capitalist system itselfas a system based on the creation of productive capacities in excess unable to accomplish through demand by the chaos of production based, on the logic of the market on one hand, and the nature of the output and direction. On the other hand the relationship with the weather the crisis and the problems of growth capitalists was passing by Keynesian logic throuth increased spending, encouraging and creating opportunities for investment, Which were served to increase the surplus of new economic opportunities and reduced absorbed oer again because subjected to long- term plans and programs of short- term oriented to get rid of the waves of recession. In other words, The plans and programs for the treatment of the session was the same for the treatment of crisis ! Through greater spending a military character. Immersion in military solutions, which have become accustomed and Mstshlah (ex destructive impact out side Almitropoulat) by the junta bureaucracy financial Alaskartarih technological as well as industrial been behind the economy goes into chronic crisis / sustainable, With the decline of Science and capitalist thought Kept Keynesian and his following to provide answers out side militarization, waste and the exploits of war. Yet the force and turn cursing imperial approach to classify clothes after fatalistic represented globalization (after narrow, and deface and Amrktha). Were the real Alkrottraja efficiency adancing force to replace reason.

يتضح من خلال ما تقدم ان الكينزية فيما قدمته كحل للازمة الرأسمالية (في صورتها النموذجية عام 1929) لم ترتقي الى مستوى الحل للازمة بمقدار ركونها في الاجل القصير . وتجريد الاطار النظري من دور المناطق غير الرأسمالية / الحواشي (رغم اصرار النموذج الادعاء على افتراض الرأسمالية نظاما داخليا) من جهة, ومن عسكرة الاقتصاد, من جهة اخرى .ان ما اعطى الكينزية من فرصة للاصطفاف النظرياتي, ليس استخدامها للمنطق (رغم شكليته) حسب, بل والتبطن بالمنطق لاخفاء الايحاءات اللامنظر فيها, واللا متعقل فيها, المعتمدة على فوتوغراف الحرب الكونية الاولى (فيما وفرته من استخدام كامل) ومحاولته اكسائها ثوبا مفاهيميا واطارا نظريا قائما على العسكرة, التي ان كانت قد شكلت عنصر انفلات متكرر من الازمة حقا, فهذا ليس بفضل نقص الاستهلاك الذي اقام نظريته عليه, بل بفعل نقص الدمار, نقص الحروب, نقص العسكرة (المثمرّة, المحقّقة, المتحّولة الى ثروة خارج المتروبولات) ودورها في تحقيق الاستخدام الكامل .ان هذا التلميح لتحويل الحواشي الى اسواق لتصريف اسلحة الدمار من خلال عسكرتها, واقراضها وتهيئتها للقيام بحروب النيابة, اسهم في منع وقهر وحرمان شعوب تلك البلدان من فرصتها التاريخية للتقدم واقامة نموذجها الحضاري الخاص,عبر اشغالها بالحروب المفتعلة المجانية التي تبهرك تفاهة اسبابها, وتخريب ميكانزماتها الداخلية لتصبح جاهزة للافتراس في تحول الرأسمالية الى امبريالية عولمية بربرية, عولمية مأمركة, عولمية ناقصة .

Listing 1 - 10 of 18 << page
of 2
>>
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (18)


Language

Arabic (15)

Arabic and English (2)


Year
From To Submit

2007 (18)