research centers


Search results: Found 17

Listing 1 - 10 of 17 << page
of 2
>>
Sort by

Article
خطبة الزهراء( عليها السلام) الكبرى دراسة بلاغيّة

Author: حسين لفته حافظ
Journal: Jurisprudence Faculty Journal مجلة كلية الفقه ISSN: 19957971 Year: 2013 Issue: 18 Pages: 115-128
Publisher: University of Kufa جامعة الكوفة

Loading...
Loading...
Abstract

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على المبعوث رحمة للعالمين محمد الأمين وآل بيته الطيبين الطاهرين . أما بعد فان في خطبة الزهراء (عليها السلام )( ) لعبرا سامية ومواعظ عالية ودروسا جامعة مانعة وفوائد نافعة تحكي المبادئ القيمة للدين الإسلامي الحنيف بألفاظ موجزة معبرة ومعان واضحة مؤثرة . وقد اشتملت هذه الخطبة المباركة على خلاصة من الحكم الإسلامية النبيلة مثل الحمد والشكر لله والتذكير بنعم الله على العبد والخطاب الإسلامي المتكامل لقد كانت خطبة السيدة الطاهرة دعوة الى الالتزام بالدين القيم الكامل الشامل لجوانب الاعتقاد والتمسك بالدين والعناية بجوانب الحياة والإصلاح الاجتماعي من خلال التأكيد على منزلة النبي الأعظم وصلة القرابة فالخطبة تشكل رؤية واضحة لمراعاة حقوق الأفراد من خلال التأكيد على أحقية الزهراء في الإرث .


Article
Virtues and morals of al – emam musa al – khadim According to Islamic-peaceable upon him -Historians
مناقب الإمام موسى الكاظم (ع) وفضائله عند المؤرخين المسلمين

Author: أ.م.د.بلقيس عيدان لويس الربيعي أ.م.د.بلقيس عيدان لويس الربيعي
Journal: journal of arabian sciences heritage مجلة التراث العلمي العربي ISSN: 22215808 Year: 2013 Volume: 2 Issue: 2 Pages: 49-84
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Virtues and morals of al – emam musa al – khadim According to Islamic-peaceable upon him -HistoriansAssistant Professor Dr. Balqees Eidan Louis Al – RubayiBaghdad University / College of Education for GirlsDepartment of History(Abstract Research)In every age there are few great who are able to hold the burden of understanding and explaining heavenly messages . those who are immortalized by their deed troy haut history are less . the al-emam - musa abin jaafer – peace by upon him- is one of them by his science , mentality and religion . al – emam – reached the highest degree in human perfection that force the world to look for . in spite of the intelligence of the scientist of this rich age , he was able to reach the highest degree of superiority which is hard for the best scientist stories differs about his intelligence and progress and the confession for his emama . books and translation are over loped by the tautology in this respect . great religion scientists confess that . those great scientists do not risk with word and use them randomly and keep on their correct form. in short , is enough to mention samples of reports in order to realize this respectful place and the virtues of this emam , beside quoting their sayings including its criticism in order to give a clear vision about his place in his age and it denotes that this emam has great respect to science .

(خلاصة البحث)العظماء قليلون في كل حقبة وعصر والذين يتحملون عبء الرسالات السماوية فهما وشرحا هم أقل وأقل والذين يخلدون بفضل معطياتهم عبر التاريخ هم صفوة الصفوة ومن هؤلاء العظام العباقرة كان الامام موسى بن جعفر( عليه السلام). لقد وصل الامام موسى بن جعفر بعلمه وعقله ودينه الى اعلى الدرجات في الكمال الانساني أجبرت الدنيا ان تتطلع اليه ... ورغم نباهة شأن بعض علماء عصره الزاخر بالعلم الا انه استطاع ان يصل في سلم الارتقاء الى درجات عالية تصعب على أفذاذ العلماء ، وقد تتابعت الروايات في نباهة شأنه وتقدمه والشهادة له بالإمامة واكتظت كتب الطبقات والتراجم بالإسهاب في هذا المعنى والمقدرون له الشاهدون بفضله هم الاعلام أئمة المسلمين أولوا الورع والدين والحفاظ الثقاة الذين لايجازفون بالعبارت بل يتأملونها ويحررونها ويحافظون على صيانتها اشد المحافظة .وحسبي ان امر سريعا قانعا بذكر نماذج من تلك التقريرات من اجل الاحاطة بتلك المكانة وماتمتع به الامام من صفات هذا فضلا من الوقوف على اقوالهم بما فيها من جرح وتعديل لكي تعطينا فكرة واضحة عن مكانة الامام في عصره وتدلنا على انه نشأ لإمامة المسلمين وللعلم عظيما مقدرا .


Article
منهج الداعية في قصة سيدنا إبراهيم ( عليه السلام )

Author: الدكتورة معالم سالم يونس المشهداني
Journal: tikrit university journal for sientific asslmic مجلة جامعة تكريت للعلوم الاسلامية ISSN: 11592073 Year: 2013 Volume: 2 Issue: 20 Pages: 106-143
Publisher: Tikrit University جامعة تكريت

Loading...
Loading...
Abstract

AbstractThe prophet Ibrahim is one of the prophets who were mentioned in the Quran as one of the prophets of resoluteness, The Companion of Allah and the Father of Prophets. He had a unique method of calling to Allah through various psychological, reasonable and practical approaches, which he began using starting with his parents and then his people. He was relentless in his calling, so he was greatly rewarded by Allah with pious offspring and a higher place amongst prophets. 

الملخصيعد سيدنا ابراهيم () من الانبياء الذين ذكروا في القران الكريم بصفته احد اولي العزم من الرسل وخليل الرحمن وابي الانبياء، ولقد كان له منهج متميز في الدعوة إلى الله تمثل في استخدام اساليب نفسية وعقلية وعملية متنوعة من اجل هداية قومه، مبتدأً بأهل بيته الاقربين ثم اهل بلاده. ولقد حاول تغيير المنكر المتمثل بعبادة الاصنام بيده ولسانه وقلبه معاً. والامر بالمعروف بكل الوسائل المتاحة والمشروعة فكان قدوةً صالحاً مخلصاً لله هميماً لا يخاف في الله لومة لائم. فأكرمه الله تعالى بالاستجابة ووهبه الذرية الصالحة ورفعه إلى مقام الخليل.


Article
دراسات المستشرقين عن الإمام الحسن السبط (عليه السلام) دونالدسن أنموذجاً

Author: علي زهير هاشم الصراف
Journal: kufa studies center journal مجلة مركز دراسات الكوفة ISSN: 19937016 Year: 2013 Volume: 1 Issue: 30 Pages: 154-174
Publisher: University of Kufa جامعة الكوفة

Loading...
Loading...
Abstract

The British orientalist Dwight M. Donaldson consider one of whom compose a serious study about the Twelve Imams (peace be upon them) and the history of Shiism and his book that entitled (the Shiite Religion) consider one of the early Orientalist and general studies about life history and biography of Twelve Imams (peace be upon them) and one of the studies in the historical geographiy of their shrines in the first half of the twentieth century. He approached in the last chapters of his book to the history of Shiism in the fourth century A.H. and definitly he studied the Bouids state Then he talked about beginning of Hadith collecting by shia Then he approached quickly to history of the theological knowledges and Ijtihad near the Imamiyah shia from the fall of the Bouids state until the Safavid period. Then he wrote on parts of shia ideology like al-Ismah, al-Shafa'a, … anf finally he talked about some of other shia groupes like Ismailiyah, Baabism and Baha'i. The author wrote about Imam Hassan (peace be upon him) in Part VI of his book and talk about historical events of his time and his life and has commite many serious errors and attributed to his person amount of falsehoods and lies has entered some of them in Shia tradition, and recalled these false incomes in the Shiite sources to inquire about his verity statement, that to in fact it is incorrect that the author impeach Imam Hassan (peace be upon him) that he was minus moral power, fearlessness, spritul control and the menthal ability to lead the Islamin Nation nd incite the Imam Hassan's multy marraiges lie and impeach that Imam Hassan (peace be upon him) was abundant divorce and he was dissipate his money on the his wife's expensive dowry and the relations between Imam Hassan and his father and brothers wasn't good. and the present resaerch is to answer those suspicions and lies by displaying this texts on the corract sources and the delicate scientific analysis to understanding the true.

يعد المستشرق البريطاني دوايت م. دونالدسون (Dwight M. Donaldson) ممن صنف دراسة جدية في الأئمة الإثنا عشر (عليهم السلام) وتاريخ التشيع وتعد دراسته التي عنونها (the Shiite Religion) والتي ترجمت بعنوان عقيدة الشيعة من الدراسات الإستشراقية المبكرة الشاملة لحياة وسيرة الأئمة الإثنا عشر (عليهم السلام) ودراسة في الجغرافية التاريخية لمزاراتهم في النصف الأول من القرن العشرين. وقد تطرق في الفصول الأخيرة من كتابه لتاريخ التشيع في القرن الرابع الهجري وبالتحديد درس الدولة البويهية ثم ذكر بدايات جمع الحديث عند الشيعة وتطرق بشكل سريع لتاريخ العلوم الدينية والإجتهاد عند الشيعة الإمامية من سقوط الدولة البويهية حتى العصر الصفوي ومن بعده تكلم عن بعض عقائد الشيعة الإمامية مثل العصمة والشفاعة ومن ثم تكلم عن بعض الفرق التي تنتسب للتشيع وخص منها الإسماعيلية والبابية والبهائية.كتب المستشرق دونالدسن عن الإمام الحسن السبط المجتبى (عليه السلام) في الباب السادس من كتابه سرداً تاريخياً بأحداث عصره وسيرته فقد وقع في أخطاء جسيمة ونسب لشخصه الكريم مجموعة من الأباطيل والأكاذيب من دس أقلام السلطة وقد دخلت البعض منها التراث الشيعي فذكر هذه المداخيل الزائفة في المصادر الشيعية كدليل على صحة كلامه وهي في الحقيقة عارية عن الصحة فقد اتهم الإمام الحسن (عليه السلام) بأنه تنقصه القوة المعنوية والشجاعة والضبط النفسي والقابلية العقلية لقيادة الأمة الإسلامية وأثار أكذوبة زيجاته المتعددة واتهمه بأنه كان مطلاقاً كما إدعى أنه كان يبذر الأموال في مهور نسائه المرتفعة وأن علاقته مع أبيه وإخوته لم تكن على ما ترام. والبحث الحاضر محاولة لرد تلك الشبهات والأكاذيب عن طريق عرض تلك الروايات على المصادر المعتبرة والتحليل العلمي لفهم الحقيقة.


Article
عدالة السجون في فكر الإمام علي (عليه السلام)

Author: جمال ابراهيم الحيدري
Journal: kufa studies center journal مجلة مركز دراسات الكوفة ISSN: 19937016 Year: 2013 Volume: 1 Issue: 31 Pages: 139-149
Publisher: University of Kufa جامعة الكوفة

Loading...
Loading...
Abstract

إن المتتبع للحقبة التاريخية في فترة ما قبل الاسلام أو الفترة المعاصرة له حتى بداية القرن الثامن عشرعدا عصرالرومان الاول يلاحظ أن السجون غيرالاسلامية كانت غاية في السوء والقسوة ولا يمكن إيجاد أي نسبة بينها وبين أتعس أنواع السجون في بعض البلدان التي تسمى بالبلدان الاسلامية ، ومن زاوية الواقع التاريخي - لا الاحكام الاسلامية للسجون - ندرك مدى سمو التشريع الاسلامي وتقدميته وإصالة الروح الانسانية فيه ، وأن النهضة التي طرأت على موضوع السجون بعد الثورة الفرنسية إنما ترسمت في احدث عهودها وبعد أرقى أنواع التطور السائد : ابطأ خطوات السجون في البلدان الاسلامية


Article
الإمام موسى الكاظم (عليه السلام) في الصحافة العربية المعاصرة- مجلة العرفان الصيداوية أنموذجا

Author: مجيد حميد الحدراوي
Journal: kufa studies center journal مجلة مركز دراسات الكوفة ISSN: 19937016 Year: 2013 Volume: 1 Issue: 28 Pages: 178-190
Publisher: University of Kufa جامعة الكوفة

Loading...
Loading...
Abstract

بعد هذا العرض الموجز لمقالات مجلة العرفان الدينية ذات المغزى التوجيهي الاصلاحي يمكن القول ان المجلة سعت الى ابراز الصورة الحقيقية للرموز الاسلامية الخالدة في تاريخ الاسلام المتمثلة بالرسول محمد (ص) وعترته الطاهرة ومنهم امامنا ومولانا الامام موسى بن جعفر الكاظم (ع) في وقت كانت قد انتشرت فيه المبادئ والقيم الغربية التي استهوت عدد كبير من المسلمين فعكف بعضهم على تقليد الغرب لذا قدمت المجلة الامام (ع)على انه مثل اعلى داعية الى ضرورة اقتداء الامة الاسلامية بسيرته العطرة لما فيها من الدروس والعبر الكثيرة التي تنفع لإنقاذ الأمة مما اصابها من تدهور في مختلف احوالها , وفي الوقت الذي على فيه صوت التطرف وراح المسلمون يكفر احدهم الاخر قدمت المجلة الامام على انه رمز للتسامح والوحدة الاسلامية فقد كان سلام الله مرجعا لكل المسلمين يرجعون اليه اذا اشكل عليهم امرا من امور الدين فضلا عن انه كان وعلى الرغم من الظلم الذي لحق به كاظما للغيظ , وفي الوقت الذي كثر فيه وعاظ السلاطين من علماء السوء قدمت المجلة الامام مجاهد صابرا محتسبا في حضرة السلاطين لا تأخذه في الحق لومة لائم وخير الجهاد واعظمه كلمة حق عند سلطان جائر .


Article
On Al-Ridhawia Reading , Choosing Al-Al (the prophet progeny) is a Divine Selection
في القراءة الرضوية , اصطفاء اآل (عليهم السلام) اختيارٌ إلهي

Author: Wadad Hatif وداد هاتف
Journal: AL-AMEED JOURNAL مجلة العميد ISSN: 22270345 23119152 Year: 2013 Volume: 2 Issue: 3 Pages: 63-97
Publisher: Shiite Endowment ديوان الوقف الشيعي

Loading...
Loading...
Abstract

Al-Radhawania reading surges into light as evidence of the divinemercy for man to prove the sheer justice. As for the actual paperis to throw prominence on the act of "Choosing" and whose nexuswith Alal [the prophet progeny] (Peace be upon them) since they areregarded as the most evident and unique for the objective observerand utter fact-chaser. It is notable for all the Islamic theologians,interpreters, or biographers or Sahah [rectifier] deal with widespreadand attractive tales and give strenuous efforts to such tales. But thepoint of controversy that sometimes runs high and sometimes low ishow to stratify such tales and the niche of them in the heart of thedoctrines to some. Trusting and depending on them are consideredas a divine will; as for Allah decree the angels to show obedience toAdam (Peace be upon him), in time such tales take little shrift forsome, that is why they drag them into shade and obliterate theirreferences, nexus to the life of Muslims and impact on organizing therelationship of creatures.It is an endeavour to choose the most referential tales in everyfield, steering the prow of attention on all the tales deviates the pointfrom its target; certain references are considered as a fount emittingcrucial issue and reflecting unequivocal viewpoint about the sheerIslam. We do ask Allah for shepherding us to what He decree andconsent in the orbit of His obeisance and will. Thanks to Him at alltimes.

جاءت القراءة الرضوية مصداقا من مصاديق الرحمة الإلهية ببني البشر، فيسبيل إثبات الحق القويم؛ إذ لم يكن يخفى عليها أن هناك خطا أساسيا في التعامل معالموضوعة قيد الاشتغال، الاصطفاء وعلاقة ذلك بالآل  من حيث أنهم التمثلالأظهر/الأوحد، عند كل من يمعن النظر بتجرد، وغايته الوصول إلى جوهرالحقيقة، لا غير. والملاحظ أن جميع علماء المسلمين سواء أكانوا مفسرين، أم كانواأصحاب سير أو صحاح، قد تعاملوا مع مرويات ترددت بينهم ونالت اهتمامهم،واستدرت جهوداً حثيثة منهم، ولكن الأمر الذي كان موضع جدل وخلاف دائميشتد حيناً، ويفتر حينا آخر، هو في كيفية مَوضعة هذه المرويات وتمركزها في قلبمعتقدات البعض، وكون الثقة بها والعمل على أساسها يمثل امتثالاً للإرادة الإلهية،مثلما كان الأمر عند الملائكة لما تعبدهم الله سبحانه بالسجود لآدم . في حينأن هذه المرويات ذاتها كانت هامشاً في اهتمام البعض الآخر الأمر الذي جعلهميدفعون بها إلى الظل، ويغيبون دلالاتها، ومن ثم ارتباطاتها بحياة المسلمين وأثرهافي تنظيم علاقة الخلق. إنها محاولة جهدت في أن تكون موفقة لاختيار أكثر الرواياتدلالة على المقصود في كل موضع، ذلك أن استيفاء كل المرويات يخرج الموضوع عنهدفه في أن يضع إشارات تمثل بؤرا تتمركز فيها وحولها قضايا على درجة كبيرة منالأهمية في فكرنا، وتعكس تصوّرا إيجابيا عن الإسلام الحقيق. نسأل الله السداد لمايحب ويرضى، من طاعته والإذعان لإرادته . والحمد لله من قبل ومن بعد.


Article
A Reading in Imam Al-Hussein (Peace be upon him) Revolution
قراءة في ثورة الأمام الحسين (عليه السلام)

Author: Ali Oda Mohammed علي عودة محمد
Journal: AL-AMEED JOURNAL مجلة العميد ISSN: 22270345 23119152 Year: 2013 Volume: 2 Issue: 4 Pages: 77-94
Publisher: Shiite Endowment ديوان الوقف الشيعي

Loading...
Loading...
Abstract

...Abstract...The current study does not target the scientific erection to the revolutionary Islamic discourse, but it attempts to contribute in the research crystallization of the revolutionary plough of Imam Al-Hussein (Peace be upon him and his progeny) as it dissects the dynamic vantage points whose backgrounds are intellectual ,political, social and ethical. Thereby, it is to draw a comparison between `Ashura and the contemporary policy in the light of two pivotal issues: human rights and the ethical concept. Scrutinizing `Ashura revolution and bringing it into the contemporary policy take one of these two isles, the contemporary policy falls in a dilemma between theorization and intellectual adaptation on the one hand and practicing the process and acquainting with the theorization on the other hand.

.... ملخص البحث ...ان دراسة ثورة عاشوراء واسقاطها على السياسية المعاصرة يتخذ احد اتجاهين، فالسياسة المعاصرة تعيش ازمة حقيقية بين التنظير والتبني الفكري من جانب، والممارسة العملية ومدى انسجامها مع التنظير من جانب اخر.ان عاشوراء ثورة مبادئ، وهي بهذا المستوى من القيم لايمكن ان تقارن بفلسفة قائمة على الفكر الميكافيلي في سياستها الخارجية، وتعيش تناقضا فضيعا بين المتبنيات الفكرية والممارسة العملية التي غالبا ما تكون بعيدة عن المثل التي تبشر بها. ولعل من اهم عناصر الاختلاف بين عاشوراء والسياسة المعاصرة، هي ان عاشوراء تنطلق من عقيدة تعتبر الحياة الدنيا محطة قصيرة يمكث فيها الانسان ويعيش في ضوء تعاليم السماء، وان هناك حياة اخرى تتشكل معالمها وطبيعتها تبعا للقيم والاخلاقيات التي يتمثل بها في الحياة الدنيا. اما السياسة الغربية فهي تنطلق من اقصاء الدين عن كل شيء فهو في نظرها مجرد علاقة بين الفرد وخالقه ولا يشكل بالضرورة اساسا للمفاهيم العامة لادارة الدولة. وهذه المسالة جوهرية تؤثر في مجمل الافكار التي يتناولها هذا البحث في المقارنة بين عاشوراء والسياسة المعاصرة. ففيما تعلق بموضوع حقوق الانسان فمع ان هذا الموضوع يمثل العنصر الاساس الذي تقوم عليه فلسفة الحكم في اوربا وبالشكل الذي يضمن حرية الفرد والمجتمع والحد من سلطة الحاكم، الا اننا نجد التناقضات الفاضحة التي تقدمها السياسة المعاصرة في تمييزها وازدواجيتها في مسالة حقوق الانسان التي باتت واضحة مع تنامي وسائل الاعلام وانتشارها، فهنا حقوق الانسان اساسية ويجب تطبيقها، لان تطبيقها لا يتنافى مع مصالحها، وهناك حقوق تهان والانسان تنتهك حرماته وتسلب حريته فلا تستطيع عيونهم اكتشاف ذلك، بل اصبح الامر ان يقفوا مع منتهكي الحقوق ومحاربة المظلوم وفي المقابل تجد الامام الحسين(عليه السلام) يؤدي النصيحة ويعظ الجند في المعسكر المعادي حتى اخر لحظات حياته، بل وصل به الامر ان يبتسم في وجه قاتليه لانه يحمل رسالة تستهدف هذا الانسان فحقوق الانسان عند عاشوراء تاتي بربط الانسان من خلال العبودية لله سبحانه وتعالى فيكون بذلك حرا من كل قيد مالكا لانسانيته وكرامته، بينما يسعى الفكر الغربي الى تحرير الإنسان من كل القيود فتكون ذاته هي المقدسة فينتهي بالعبودية لأمور حياتية تسلب منه إنسانيته. اما ما تعلق بموضوع الأخلاق فمن الفوارق المهمة بين عاشوراء والسياسة المعاصرة هو الثابت والمتغير فيما يخص الاخلاق والقيم، ففي حين ان الأخلاق والقيم تكون ثابتة في الفكر الاسلامي مع وجود مساحة ضيقة تعمل فيها تفاصيل الظرف الموضوعي ليتحرك الحكم الشرعي بما يتناسب مع ذلك الظرف، فان مساحة المتغير في الفكر الغربي والسياسة المعاصرة يتسع كثيرا لتحركه المصلحة حينا والبراغماتية حينا اخر، وذوق المجتمع في كثير من الاحيان. في حين يقاس عمل الانسان في نظر عاشوراء والدين الاسلامي بمدى نزاهة الدوافع الي تحرك الانسان نحو الفعل والعطاء بغض النظر عن النتائج وحجم ذلك العطاء، يبقى الغرب اسيرا للانتاجية التي توفر المال الاكبر بعيدا عن أي قيمة حركت الانسان لتحقيق تلك الانتاجية.


Article
Imam Al-Ridha (Peace be upon him) in the Old Arabic Poetry Image and Cause
الإمام الرضا عليه السلام في الشعر العربي القديم (صورة وقضية)

Author: Eman `Abid Dakheil إيمان عبد دخيل
Journal: AL-AMEED JOURNAL مجلة العميد ISSN: 22270345 23119152 Year: 2013 Volume: 2 Issue: 3 Pages: 171-192
Publisher: Shiite Endowment ديوان الوقف الشيعي

Loading...
Loading...
Abstract

Poetry, as defined, is a humanistic stance stimulating the passion of a poet into life and existence and comes into light in the cultural Arabic life since early stages. Such is incarnated with reality and works in tandem with its criticism and perfect systems; the entity of man is described as a value and personality in creation and ethics domain that are preponderant in his influence and obeisance.Some of such poetry takes hold of both the personality of Imam Ali Ibin Al-Ridha (Peace be upon him) and portrays him as marvelous in the light of sheer human perfection and the features of the good man the divine texts target, and keeps pace with his life, permeates through the hidden items and complicated stimulus in the political life the Imam indulges himself in; all these lead to his poisoned quietus. Such a research paper is an endeavour to draw a line of importance to salient candid stances the Imam takes in his life, in particular, the relationship with Al-Mammon, Al-`Ahid region and the case of his mysterious death. The meant study takes such a viewpoint in terms of three pivots:1-Having the portrait of the hero: the poetic image that is a point of poetry convergence incarnating the image of Al-Ridha (peace be upon him) as a man and Imam.2- having the brace of vice and virtue; there is a comparison the poets set between Al-Ridha (Peace be upon him) and Abbasid Caliphates, specifically, Al-Mammon.3-Having the image of martyrdom poetically: such a state sheds light on the death of the Imam and what mysteries and ambiguities it casts.

الشعر بوصفه موقفا إنسانيا يستجلي وعي الشاعر اتجاه الحياة والوجود البشري، كان حاضرا في الحياة العربية الثقافية منذ مرحلة مبكرة، ولاسيما انه شعر يحتفي بالواقع ويترسّم في جدله المستمر معه؛ بناء أنظمته المثالية، وكان حضور الرجل بوصفه قيمة وشخصية، خلقا وأخلاقا؛ طاغيا في تأثيره وتأثره. احتفل بعض هذا الشعر بشخصية الإمام علي بن موسى الرضا ، راسما له صورة رائعة تمثل الكمال الإنساني الخالص، والخير الذي تطلّبته الكتب السماوية في العبد الصالح. وواكب حياته ونفذ إلى الخفايا والبواعث المعقدة للحياة السياسية التي زّج فيها الإمام مرغما، وأفضت إلى قتله مسموما.وهذا البحث محاولة للوقوف عند هذا الشعر الذي سجل بجرأة وشجاعة نادرة، موقفه الصريح من الإمام ومن الأحداث المهمة في حياته ولاسيما علاقته بالمأمون وولاية العهد، وقضية موته الغامضة. وقد استجلى البحث هذه الوقفة عبر ثلاث محطات هي:1- تجلي صورة البطل / المثال شعريا :وهي محطة تقارب الشعر الذي جسّد صورة الرضا عليه السلام الإنسان والإمام .2- تجلي ثنائية الخير/الشر شعريا : وفيها وقفة عند المقارنة التي عقدها الشعراء بين الرضا عليه السلام والخلفاء العباسيين ولاسيما المأمون .3- تجلي صورة الشهادة شعريا: وفي هذه المحطة وقفة عند قضية موت الإمام وما أحاط بها من خفايا وغموض.


Article
Time Management as to the Viewpoint of Imam Al Hussein (Peace be upon him) A Case Study of Al-Taff Battle
إدارة الوقت من وجهة نظر الإمام الحسين(عليه السلام) دراسة حالة في واقعة الطف

Author: Ali Fadhil علي عبد الحسين خليل الفضل
Journal: AL-AMEED JOURNAL مجلة العميد ISSN: 22270345 23119152 Year: 2013 Volume: 2 Issue: 4 Pages: 21-76
Publisher: Shiite Endowment ديوان الوقف الشيعي

Loading...
Loading...
Abstract

...Abstract...Time management as to the viewpoint of Imam Al Hussein represents research problem, objectives and importance, whose premise addresses the theoretical and the analytical framework. The concept of time management in Islamic thought, time management as to the viewpoint of Imam Hussein, is of high importance; the research problem can be identified in the following main points:Time is neglected in Arabic and Islamic institutions and organizations although the Islamic religion and its statesmen gave much shrifts to such an important resource.There is a lack of an Islamic administrative approach, fit to be standard methods for managing organizations, experiments and study cases in the Arabic-Islamic literature, and only sufficient Western theories and studies.The main objectives of the research are:To clarify the concept of time management in the literature of business administration and Islamic literature.To analyze the last twenty-four hours Al-Hussein bin Ali bin AbiTalib (Peace be upon him) spent during Al-Taff Battle, and to study how to deal with the event and time management.To study the relationship between the elements of administrative processes in accordance with the perspective of time and thought of Al-Hussein bin Ali.As stated in the theoretical framework that would prove the research hypothesis, and achieve its objectives to highlight its importance in using the best references and sources enriching the research paper. In the light of this we have reached a number of conclusions and recommendations, we review the most important:Al-Imam Al-Hussein deals with time as a major supplier and achieves optimal time exploitation, so he avoids deep sleep that is a necessity and a basic need in the hierarchy (Maslow) needs, and proves that the time resource appreciates future based on the organization, coordination and good planning, Al-Hussein creates added value by maximizing the results achieved from the use of the time.The research concluded with a set of recommendations to all the small and large organizations:Exploiting the time resource, since exploitation of time designates high value.orming committees that are scientific and permanent specialized in business organizations, and preventing the waste of time, these committees are to work in tandem with Ahlalbayt, the treasure of their thought and tee ancient saying: One whose two days are much the same is in loss", such a saying urges to invent time and achieve the self-cognizance of time.

... ملخص البحث ...تضمن البحث الموسوم بـ (إدارة الوقت من وجهة نظر الإمام الحسين عليه السلام ) المنهجية العلمية المتمثلة بمشكلة البحث والأهداف والأهمية وفرضية البحث، وتناول الإطار النظري والتحليلي، مفهوم إدارة الوقت، وإدارة الوقت في الفكر الإسلامي، وإدارة الوقت من وجهة نظر الإمام الحسين (عليه السلام)، ويمكن تحديد مشكلة البحث بالنقاط الرئيسة الآتية:إهمال كبير في المؤسسات والمنظمات العربية والإسلامية للوقت على الرغم من أن الدين الإسلامي ورجالاته أعطوا مساحة كبيرة في أدبياتهم لهذا المورد المهم.عدم وجود منهج إداري إسلامي، يصلح أن يكون معيارا وأسلوبا لإدارة المنظمات بكل أصنافها كبيرةً وصغيرة، هادفة للربحية أو غير هادفة للربحية، من التجارب والحالات الدراسية في الأدب العربي الإسلامي، والاكتفاء بالنظريات والدراسات الغربية. أما الأهداف البارزة في البحث فكانت:توضيح مفهوم الوقت وإدارته في أدبيات إدارة الأعمال والأدب الإسلامي.تحليل آخر أربع وعشرين ساعة مرت بالحسين خلال معركة الطف التاريخية ودراسة أسلوب التعامل مع الحدث وصناعة الحدث وإدارة الوقت.دراسة العلاقة بين عناصر العملية الإدارية والوقت وفق منظور الإمام الحسين(عليه السلام).وقد جاء في الإطار النظري ما من شأنه إثبات فرضية البحث وتحقيق أهدافه وإبراز أهميته، مستخدما المراجع والمصادر التي من شأنها إغناء البحث وترصينه، وفي ضوء ذلك توصلنا إلى جملة من الاستنتاجات والتوصيات نعرض أهمها، فعلى مستوى الاستنتاجات كان أهمها:أن الإمام الحسين(عليه السلام) تعامل مع الوقت بوصفه موردا رئيساً، سعى باستمرار إلى تحقيق الاستغلال الأمثل فيه، وفي كثير من المواقف تجنب الإمام (عليه السلام) حالات هدر الوقت وضياعه، حتى تجنب النوم العميق الذي هو ضرورة وحاجة أساسية في سلم ماسلو(Maslow) للحاجات، واثبت أن مورد الوقت ترتفع قيمته المستقبلية بناء على التنظيم والتنسيق والتخطيط الجيد، لقد خلق الحسين قيمة مضافة (Add value) من خلال تعظيم النتائج التي تتحقق من استغلال الوقت، وقد ختم البحث بمجموعة من التوصيات التي يمكن أن نوجهها للمنظمات الصغيرة والكبيرة سواء كانت هادفة للربحية أم منظمات أعمال، وكانت أهم التوصيات:الاستغلال الأمثل لمورد الوقت، طالما خصائصه تنبئ عن قيمته الكبيرة على الرغم من وفرته لدى الكثيرين واستثماره اليوم بناء على معطيات الماضي سيجعل المستقبل أكثر إشراقا، وضرورة التعامل معه على كل المستويات الإدارية وفق رؤية جديدة عكس القديمة القائمة على هدره وضياعه. تشكيل لجان علمية متخصصة ودائمة في المؤسسات ومنظمات الأعمال، وظيفتها الأساسية إدارة الوقت ومنع الهدر فيه، تنطلق هذه اللجان وفق قاعدة أهل البيت (عليهم السلام) ومن كنوز إرثهم الفكري وهي مقولة أن (من استوى يوماه فهو مغبون...) وهذه المقولة تحث على استثمار الوقت وتحقيق قيمة مضافة وتحقيق الرقابة الذاتية على سير الأعمال.

Listing 1 - 10 of 17 << page
of 2
>>
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (17)


Language

Arabic (16)

Arabic and English (1)


Year
From To Submit

2013 (17)