research centers


Search results: Found 22

Listing 1 - 10 of 22 << page
of 3
>>
Sort by

Article
Measuring guidance through the leadership of the swimming coaches from the viewpoint of swimmers
قياس التوجيه من خلال القيادة من وجهة نظر السباحين

Loading...
Loading...
Abstract

The research aims to: -1. At a scale of steering through the leadership of coaches swimming and legalize it and apply it from the standpoint of swimmers.2to identify the level of guidance from the leadership of the coaches during the swim from the viewpoint of swimmers in the central and southern regions.The most important conclusions1. At a scale of guidance through leadership coaches swimming at from the standpoint of swimmers in the central and southern regions.2. Directive on the basis of the results of scale through leadership turns out that most of the coaches have Qao at the middle levelThe most important recommendationsThe current scale is a tool to detect the direction of the swimming instructors from the viewpoint of the level swimmers.

يهدف البحث الى:-1- بناء مقياس التوجية من خلال القيادة لمدربي السباحة وتقنينه وتطبيقه من وجهة نظر السباحين.2- التعرف على مستوى التوجية من خلال القيادة لمدربي السباحة من وجهة نظر السباحين في المنطقتين الوسطى والجنوبية.اهم الاستنتاجات1-بناء مقياس التوجيه من خلال القيادة لدى مدربي السباحة من وجهة نظر السباحين في المنطقتين الوسطى والجنوبيه.2-على اساس نتائج مقياس التوجيه من خلال القيادة اتضح ان اغلب المدربين قد وقعو في المستوى المتوسط . اهم التوصياتيعد المقياس الحالي اداة للكشف عن مستوى التوجيه لمدربي السباحة من وجهة نظر السباحين.


Article
State-building in Africa: A Study of Challenges
بناء الدولة في أفريقيا دراسة في التحديات

Loading...
Loading...
Abstract

The birth of the state in the countries of Africa were not a natural birth but was a tradition of the colonial state in form and substance. That state-building in Africa will remain a problem faced by African countries, despite the international attention and local where, and see that the settlement of the structural problems in the composition of the African countries, particularly with regard to the balance between the political institutions, and reduce the dominance of institution over another, this, as well as loyalty development of narrow loyalty to national loyalty to create a national identity distinct, and in the reduction of sub-identities that often lead to strife. Finally we can say that the benefit from the international attention to state-building in African countries, the need should be met but it takes resolve its internal problems impeding the building, without the settlement of internal problems remain state-building and outputs efforts are not in favor of bridging the relationship between state and society in Africa.

لم تكن ولادة الدولة في بلدان إفريقيا ولادة طبيعية وإنما كانت تقليد للدولة المستعمرة شكلاً ومضموناً. أن بناء الدولة في إفريقيا سيظلُ مشكلة تعاني منها بلدان إفريقيا ، على الرغم من الاهتمام الدولي والمحلي فيها ، ونرى أن تسوية المشكلات البنائية في تركيبة البلدان الإفريقية ولاسيما ما يتعلق منها في التوازن بين المؤسسات السياسية فيها ، والحد من هيمنة مؤسسة على أخرى ، هذا فضلاً عن تنمية الولاء من الولاء الضيق إلى الولاء الوطني لخلق هوية وطنية متمايزة ، وفي ذلك الحد من الهويات الفرعية التي غالباً ما تؤدي إلى الاحتراب . وأخيراً يمكن القول أن الإفادة من الاهتمام الدولي ببناء الدولة في بلدان إفريقيا ، ضرورة لابد منها ولكن يتطلب الأمر تسوية المشكلات الداخلية المعرقلة لبناء الدولة ، فبدون تسوية المشكلات الداخلية تظل جهود بناء الدولة ومخرجاتها ليست لصالح تجسير العلاقة بين الدولة والمجتمع في إفريقيا .


Article
دور المؤسسة الإعلامية في نشر ثقافة التسامح دراسة تحليلية

Author: أحمد جاسم مطرود
Journal: Journal of University of Babylon مجلة جامعة بابل ISSN: 19920652 23128135 Year: 2015 Volume: 23 Issue: 4 Pages: 2140-2154
Publisher: Babylon University جامعة بابل

Loading...
Loading...
Abstract

The human history through time track cognitive creations that reflected their input on humanitarian Allvkr creations, creations that has clearly contributed to the quality of production shifts from the path of progress, diversity and the development of civilization and human thought.Ravaged Iraqi society a series of crises and transformations over the political, social, cultural and economic history ... and what resulted from these crises of the repercussions impacted negatively on the Iraqi society, the structure of public and personal Iraq in particular, Vozart ideologies hostile this society and this character through the various media they figure nervous and emotional and with sharp and inflexible mood that has become a mystery to researchers and those interested in personal study in order to identify what they are already involved on opposite sides between hardness and soft.The role of the media organization is in fact spread the truth without falsification Among the most prominent of these facts is to spread the culture of tolerance and dialogue with others in the case of the emergence of crises and conflicts within the same community to address what each community can lead to a state of decay and cracking.

إن التاريخ الإنساني عبر الزمن حافل بالابداعات المعرفية التي انعكست معطياتها على إبداعات اللفكر الإنساني، وقد ساهمت تلك الابداعات بصورة جلية في إنتاج تحولات نوعية عن طريق التقدم والتنوع والتطور الحضاري والفكر الإنساني . عصفت بالمجتمع العراقي جملة من الأزمات والتحولات على مر تاريخه السياسي والاجتماعي والثقافي والاقتصادي ... وما نتج عن هذه الأزمات من تداعيات أثرت سلبا على بنية المجتمع العراقي عامة والشخصية العراقية بشكل خاص ، فأظهرت الأيديولوجيات المعادية هذا المجتمع وهذه الشخصية عبر وسائل الاعلام المختلفة أنها شخصية عصبية وانفعالية وذات مزاج حاد وغير مرنة والتي أصبحت لغزا للباحثين والمهتمين بدراسة الشخصية من أجل التعرف على ماهيتها التي تنطوي أصلا على طرفي نقيض بين الصلابة واللين . إن دور المؤسسة الاعلامية في الواقع هو نشر الحقيقة دون تزييف ومن أبرز هذه الحقائق هو نشر ثقافة التسامح والحوار مع الآخر في حالة ظهور الأزمات والصراعات داخل المجتمع الواحد من التصدي لكل ما يمكن يؤدي بالمجتمع إلى حالة من التصدع والانحلال .


Article
Analytical study of the level of professional affiliation with the club coaches southern region football and building application
دراسة تحليلية لمستوى الانتماء المهني لدى مدربي اندية المنطقة الجنوبية بكرة القدم بناء وتطبيق

Author: MD Abdul Muhammad Ali Jaafar م.د عبد علي جعفر محمد
Journal: Journal of studies and researches of sport education مجلة دراسات وبحوث التربية الرياضية ISSN: 18181503 Year: 2015 Volume: 44 Issue: 1818-1503 Pages: 175-192
Publisher: Basrah University جامعة البصرة

Loading...
Loading...
Abstract

Research objectives includedFirst, the construction and the application of professional trainers of clubs belonging to the southern region football scale.Second, the development of a standard to measure the levels of professional affiliation.Third: to identify the level of professional trainers of clubs belonging to the southern region football.The research sample included: coaches southern region clubs in football.The most important conclusions: building scale professional affiliation behavior in the southern region clubs, coaches football.The researcher recommended: the adoption of the current measure in the detection of the level of professional trainers belonging to the Iraqi football league.

شملت أهداف البحث أولا : بناء وتطبيق مقياس الانتماء المهني لمدربي أندية المنطقة الجنوبية بكرة القدم.ثانيا : وضع مستويات معيارية لمقياس الانتماء المهني.ثالثا : التعرف على مستوى الانتماء المهني لمدربي أندية المنطقة الجنوبية بكرة القدم.شملت عينة البحث: مدربي أندية المنطقة الجنوبية بكرة القدم.وكانت اهم الاستنتاجات:بناء مقياس السلوك الانتماء المهني لدى مدربي اندية المنطقة الجنوبية بكرة القدم .واوصى الباحث :اعتماد المقياس الحالي في الكشف عن مستوى الانتماء المهني لدى مدربي الدوري العراقي بكرة القدم.


Article
تطبيق مفهوم المنظمة المرنة في الجامعات الحكومية في المملكة الأردنية الهاشمية

Author: مها وليد علي الفاضل
Journal: Journal of University of Babylon مجلة جامعة بابل ISSN: 19920652 23128135 Year: 2015 Volume: 23 Issue: 2 Pages: 911-929
Publisher: Babylon University جامعة بابل

Loading...
Loading...
Abstract

The research aims to discover the need to apply organization agility concept at public universities in Hashemite Kingdom of Jordan, two questionnaire have been designed, the first to search of reality need for agility at the universities, second questionnaire to search of need for applying agility concept at the universities the study sample was selected in stratified random method, the number of study sample was (50) respondents (5) rectors (5) heads of departments and (30) faculty members The results of the study show there are statistically significant differences between of reality need for agility at the universities and between each of:- Need to rely more on information and knowledge.- Need to increase the role of human resources in the Jordanian universities.- Need to agility in responding to the new and rapid decisions in Jordanian Universities.- Need to rely on participation team spirit in Jordanian Universities.- Need to rely on self-censorship at work within the Jordanian universities.- Need to focus on serve beneficiaries of university services.Also the results of the study show there are statistically significant differences (0.05=α) at level need for applying agility concept in Jordanian public universities from the point of view of rectors and heads of departments attributed to the job title.

يهدف البحث إلى التعرف إلى مدى الحاجة لتطبيق مفهوم المنظمة المرنة في الجامعات الحكومية في المملكة الأردنية الهاشمية،صممت استبانتان الأولى للبحث في واقع الحاجة إلى المرونة في الجامعات، والاستبانة الثانية للبحث في الحاجات اللازمة لتطبيق مفهوم المرونة في الجامعات. واختيرت عينة البحث بالطريقة الطبقية العشوائية من مجتمع البحث بما يعادل(5) جامعات، وقد بلغ عدد أفراد العينة (50) فرد اقتسمت إلى (5) عمداء و(5) رئيس قسم (30) عضو هيئة تدريس. أظهرت نتائج البحث وجود فرق ذات دلالة إحصائية بين كل من واقع الحاجة إلى المرونة في الجامعات وبين كل من:- الحاجة إلى الاعتماد بشكل أكبر على المعلومات والمعرفة.- الحاجة إلى زيادة دور الموارد البشرية في الجامعات الأردنية.-الحاجة إلى المرونة في الاستجابة إلى القرارات الجديدة والسريعة في الجامعات الأردنية.- الحاجة إلى الاعتماد على المشاركة(روح الفريق) في الجامعات الأردنية .-الحاجة إلى الاعتماد على الرقابة الذاتية في العمل داخل الجامعات الأردنية.- الحاجة إلى التركيز على خدمة المستفيدين من الخدمات الجامعية.- و أظهرت نتائج البحث إن هناك فروقاً ذات دلالة إحصائية عند مستوى (α = 0.05) في درجة الحاجة إلى تطبيق مفهوم المرونة في الجامعات الحكومية الأردنية من وجهة نظر عمداء الكليات، ورؤساء الأقسام تعزى لمتغير المسمى الوظيفي.


Article
The impact of organizational learning in building intellectual capital in public organizations: comparative research between the universities of Baghdad and al-Mustansiriya
أثر التعلم التنظيمي في بناء رأس المال الفكري في المنظمات العامة بحث مقارن بين جامعتي بغداد والمستنصرية

Authors: علي حسون الطائي --- علي سامي عبد الزهرة الخزعلي
Journal: journal of Economics And Administrative Sciences مجلة العلوم الاقتصادية والإدارية ISSN: 2227 703X / 2518 5764 Year: 2015 Volume: 21 Issue: 85 Pages: 29-51
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Organizational learning is one of the most important means of human resource development in organizations, but most of the organizations, especially public ones do not realize the importance of organizational learning enough, and estimated his role accurately in building intellectual capital, the resource competitive importantly for organizations of the third millennium and who suffers is other end of lack of understanding of its meaning and how to prove its presence and measured in public organizations, so there is the need for this research, which aims to investigate the effect of organizational learning its processes (knowledge acquisition, Information transfer, Interpreting the information, Organizational memory) in building intellectual capital in public organizations through its componets (The human capital, The structural capital ,Capital of customers ,the creative Capital) comparative research between the universities of Baghdad and al-Mustansiriya , through three main Hypotheses branched from them ten Sub-hypotheses to compare between the two organizations and to know the relationship between and the impact of the two variables of the research through many of the Statistical methods , has been using the questionnaire as a tool for data collection, with a number of (174) teaching staff by (102 ) teaching staff from the University of Baghdad and (72) of the university teaching staff al-Mustansiriya. In the light of the achieved results, there were a set of conclusions the most important one was the relationship and the significance impact between organizational learning and the Intellectual capital .it appeared there were no meaning full difference between the two universities about organizational learning. But there were significant differences in terms of Intellectual capital and the two variables at each university. I ended the research with series of recommendations including the necessity to employ a relationship between organizational learning and intellectual capital in the formulation of plans for public organizations in development of human resources to build its intellectual capital and maintain it.

يعد التعلم التنظيمي من أهم وسائل تطوير الموارد البشرية في المنظمات إلا أن اغلب المنظمات العامة لاتدرك أهمية التعلم التنظيمي بشكل كاف ولاتقدر دوره بشكل دقيق في بناء رأس المال الفكري المورد التنافسي الأهم لمنظمات الألفية الثالثة والذي يعاني هو الأخر من عدم فهم معناه وكيفية إثبات وجوده وقياسه في المنظمات العامة لذا ظهرت الحاجة لهذا البحث الذي يهدف إلى تقصي اثر التعلم التنظيمي عبر عملياته (اكتساب المعرفة, نقل المعرفة, تفسير المعلومات, الذاكرة التنظيمية) في رأس المال الفكري في المنظمات العامة عبر مكوناته (رأس المال البشري, رأس المال الهيكلي, رأس المال الزبائني, رأس المال الأبداعي) بحث مقارن بين جامعتي بغداد والمستنصرية, وذلك من خلال ثلاث فرضيات رئيسة, تفرعت عنها عشر فرضيات فرعية للمقارنة بين المنظمتين مجال البحث ومعرفة العلاقة والأثر بين متغيري البحث عبر عدد من الوسائل الأحصائية, واستخدمت الأستبانة التي أخضعت لأختباري الصدق والثبات كأداة للقياس وجمع البيانات من عينة البحث والتي وزعت على (174) تدريسي بواقع (102) تدريسيا من جامعة بغداد و(72) تدريسيا من الجامعة المستنصرية. وعلى ضوء النتائج تم التوصل إلى مجموعة من الأستنتاجات كان اهمها وجود علاقة واثر ذو دلالة معنوية بين التعلم التنظيمي ورأس المال الفكري. وتبين عدم وجود فروق معنوية ما بين جامعة بغداد و الجامعة المستنصرية فيما يتعلق بالتعلم التنظيمي. بينما نشاهد وجود فروق معنوية من ناحية رأس المال الفكري وبصورة كلية للمتغيرين الرئيسين في كلتا الجامعتين. وأختتم البحث بمجموعة من التوصيات أهمها ضرورة توظيف علاقة الأرتباط والأثر بين التعلم التنظيمي ورأس المال الفكري في صياغة خطط المنظمات العامة لتنمية مواردها البشرية وبناء رأس مالها الفكري والمحافظة عليه .


Article
الآثار المرتقبة لانضمام الجزائر إلى منظمة التجارة العالمية على تنافسية المؤسسات الصغيرة والمتوسطة

Authors: الاستاذ المحاضر الدكتـور عبود زرقين --- الأستاذ المساعد توايتية الطاهر
Journal: Journal of Baghdad College of Economic sciences University مجلة كلية بغداد للعلوم الاقتصادية الجامعة ISSN: 2072778X Year: 2015 Issue: 43 Pages: 193-220
Publisher: Baghdad College of Economic Sciences كلية بغداد للعلوم الاقتصادية

Loading...
Loading...
Abstract

This article deals with the importance of small and medium-sized enterprises which represent 94% of enterprises in Algerian. This the economic sector is susceptible to foreign competition the joining the World Trade Organization may pose some challenges on these enterprises. this in fact leads us to make much attention in order To foster the positive aspects of such enterprises and create high level competence and competition among them given that the economic sector In Algeria witnesses scientific and technological progress.

يهدف هذا المقال إلى تبيان المكانة التي تحتلها المؤسسات الصغيرة والمتوسطة في الاقتصاد الجزائري، إذ أصبحت تمثل 94 % من النسيج المؤسساتي، وهذا ما يجعل هذا القطاع عرضة للمنافسة الأجنبية نتيجة انفتاح الاقتصاد الجزائري على اقتصاد السوق من جهة ، ومحاولة الاندماج في النظام التجاري العالمي الجديد من خلال الانضمام المرتقب لمنظمة التجارة العالمية من جهة أخرى، وما يطرح هذا الانضمام من تحديات على الاقتصاد بصفة عامة والمؤسسات الصغيرة والمتوسطة بصفة خاصة تستوجب البحث والاهتمام، من أجل التخفيف والحد من الآثار السلبية وإثراء الآثار الايجابية برفع مستويات الكفاءة والقدرة التنافسية لهذه المؤسسات من خلال ما تتوفر عليه الجزائر من ميزات نسبية علميا وتكنولوجيا في هذا القطاع.


Article
Shanghai Cooperation Organization study in the framework of international law
منظمة شنغهاي للتعاون دراسة في إطار القانون الدولي

Author: muhammed hussen د. محمد حسين كاظم العيساوي
Journal: journal of legal sciences مجلة العلوم القانونية ISSN: 2070027X , 2663581X Year: 2015 Volume: 30 Issue: 1 Pages: 1-56
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Shanghai Cooperation Organization (SCO) It is a regional international organization official. It was created by China, Russia, Kazakhstan, Kyrgyzstan, Tajikistan and Uzbekistan in Shanghai, China on 15 June of 2001. The area of the countries that is a member of SCO presently, around thirty million and one hundred eighty nine thousand kilo meter square, which is worth three – fifths of the area of the continents of Europe and Asia and The population of the countries participating in the SCO about half the world's population. SCO has two main Permanent offices, the first branch located in the capital city of china – Beijing used for the general secretariat of organization of SCO and the second branch located in the capital city of Uzbekistan – Tashkent used for a regional counter – terrorism. The purpose of SCO is achieving cooperation in the fields of political, security, economic, commercial, cultural, networks, transport and energy, adopting many strategies to solve problems such as countries border, counter – terrorism and drugs. since SCO establishment seeking to maintain regional and international peace and security. The organization has achieved since its inception a decade ago to the present time made great achievements in the establishment of security and cooperation in the fields of economic, cultural, educational, security and others.

إن منظمة شنغهاي للتعاون (Shanghai Cooperation Organization – SCO) هي منظمة دولية إقليمية حكومية فريدة من نوعها أُسست من قبل الصين، روسيا، كازاخستان، قرغيزستان، طاجيكستان وأوزبكستان بمدينة شنغهاي الصينية في 15 حزيران 2001. تتجاوز مساحة الدول الأعضاء للمنظمة حالياً 30 مليون و189 ألف كيلومترمربع أي ما يساوي ثلاثة أخماس مساحة قارتي أوروبا وآسيا، ويبلغ عدد سكان الدول الأعضاء فيها نحو نصف تعداد سكان العالم. لها مقريين دائميين هما مقرالأمانة العامة للمنظمة في العاصمة الصينية بيجين ومقر جهازمكافحة الإرهاب الإقليمي في العاصمة الأوزبكية طشقند. تهدف المنظمة إلى تحقيق التعاون في المجال السياسي والأمني والإقتصادي والتجاري والثقافي وشبكات النقل والطاقة وكذلك تبنيها العديد من الستراتيجيات لحل مشاكل الحدود ومكافحة الإرهاب والمخدرات، فالمنظمة منذ تأسيسها قبل عقد من الزمن إلى الوقت الحاضر تسعى إلى الحفاظ على السلم والأمن الإقليمي وإلى تعزيز السلم والأمن الدولي، حيث حققت إنجازات ملحوظه في إستتباب الأمن والتعاون في كافة المجالات الأُخرى.


Article
The Role Of Internal Environmental Factors To Address The Negative Behaviors Of Employees In The Offices Of General Inspectors
تحليل تأثير عوامل البيئة الداخلية في معالجة السلوكيات السلبية للعاملين في مكاتب المفتشين العامين

Authors: علي حسون الطائي --- محمود كاظم عبد كسار
Journal: journal of Economics And Administrative Sciences مجلة العلوم الاقتصادية والإدارية ISSN: 2227 703X / 2518 5764 Year: 2015 Volume: 21 Issue: 83 Pages: 86-116
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

The phenomenon of negative behavior has studied as a social and psychological phenomenon that effect on the performance and life of workers inside and outside the organization. The adoption of this phenomenon is studied in terms of the role of the internal environment of the organization in addressing this behavior, being the variables belong to the field of organizational behavior to see the results of those variables on the Iraqi organizations, since the specificities of it differ from the rest of the Arab and foreign environments. Therefore, this study focused on testing the relationship of the internal environment of the organization and its role in addressing the negative behavior of the workers.this study came to tested the society of study that represented by (6) offices from the Offices of General Inspectors in the Iraqi Ministries. The sample includes (98) employees, the questionnaire used to collect data and analyzed paragraphs depending on the Statistical Program for Social Sciences (SPSS). The research has come to many conclusions, most notably is, the centralization govern the work of the surveyed Offices of General Inspectors. The workers cannot take the decision by themselves only by reference and in detail to senior management, in spite of knowing what must be done and the limited participation of workers in decision-making by the laws and regulations. The official and complexity limited the free movement of workers towards highlighting the skills and personal abilities that reflected on the functions of the office, standing in front of their ambitions and their inability to embrace new ideas. The administrative leadership affect the negative behaviors, and this shows that the leaders or administrative of offices have prominent role in the treatment of negative behaviors, as it put the plans, policies and programs. It can reflect the vision, philosophy and ideas in creating an appropriate internal environment and encourage their human resources to raise and interact with them and encouraging them to participate in the implementation of these ideas and visions, leading consequently to enhance the trend towards positive behaviors and to move away from the negative ones. The types of positive moral incentives increase the sense of relief and a desire work, as well as a sense of complacency about financial incentives that received being equal to employees in other organizations.

درست ظاهرة السلوك السلبي كظاهرة اجتماعية ونفسية تؤثر في أداء وحياة العاملين داخل المنظمة وخارجها, وتم تبني هذه الظاهرة بالبحث من حيث دور البيئة الداخلية للمنظمة في معالجة هذا السلوك, كونهما متغيرين ينتميان إلى حقل السلوك التنظيمي لمعرفة نتائج تلك المتغيرات على المنظمات العراقية لتمتعها بخصوصيات تختلف عن بقية البيئات العربية والأجنبية لذا ركز البحث على اختبار علاقة البيئة الداخلية للمنظمة ودورها في معالجة السلوك السلبي للعاملين. جاء هذا البحث لاختبارها في مجتمع الدراسة المتمثل ب(6) مكاتب من مكاتب المفتشين العامين في الوزارات العراقية , حيث شملت العينة (98) موظفاً استخدمت فيها الاستبانة لجمع البيانات وحللت فقراتها بالاعتماد على البرنامج الإحصائي (SPSS) للعلوم الاجتماعية ثم توصل البحث إلى العديد من الاستنتاجات لعل أبرزها هي، إن المركزية تحكم عمل مكاتب المفتشين العامين عينة البحث والعاملون لا يستطيعون اتخاذ القرار من قبلهم إلا بالرجوع وبشكل تفصيلي إلى الإدارة العليا على الرغم من معرفة ما يجب عمله مسبقا ومحدودية مشاركة العاملين في اتخاذ القرارات بفعل القوانين والأنظمة ، وان الرسمية والتعقيد تحدان من حرية حركة العاملين فيها باتجاه إبراز المهارات والقدرات الشخصية والتي تنعكس على مهام المكاتب، وتقف أمام طموحاتهم وعدم قدرتهم على تبني الأفكار الجديدة ، واتضح أن القيادة الإدارية تؤثر في السلوكيات السلبية ، وهذا يدل على أن للقادة أو لإدارات المكاتب الدور الأبرز في معالجة السلوكيات السلبية،على اعتبار أنها تضع الخطط والسياسات والبرامج والتي تستطيع من خلالها أن تعكس رؤيتها وفلسفتها وأفكارها في خلق بيئة داخلية ملائمة، وتشجيع مواردها البشرية وإثارتها والتفاعل معها وتحفيزها على المشاركة في تنفيذ هذه الأفكار والرؤى، مما يؤدي بالنتيجة إلى تعزيز التوجه نحو السلوكيات الايجابية والابتعاد عن السلبية منها ، وان الحوافز المعنوية الايجابية بأنواعها تزيد من الشعور بالارتياح والرغبة بالعمل، وكذلك الإحساس بالرضا نحو الحوافز المادية التي يتقاضوها لكونها مساوية بالقيمة للعاملين في منظمات أخرى.


Article
التغيير في التنظيم الفضائي لمدينة بغداد

Authors: عباس علي حمزة --- بسمة أسامة محمد علي
Journal: Journal of University of Babylon مجلة جامعة بابل ISSN: 19920652 23128135 Year: 2015 Volume: 23 Issue: 4 Pages: 821-838
Publisher: Babylon University جامعة بابل

Loading...
Loading...
Abstract

The city is an organic entity that certainly affected by number of factors and/or forces, as such, are known to be the acting components and elements that bring change on the status of the urban environment, space, and organization, and has the ability to be changed consistently by the driving forces, ended to lead (depending on the time-space relationship) towards different types of space organizations.This paper tackles the change experienced by the space organization/structure of the city according to the successive stages of time, as the case for the space organization of Baghdad is analyzed since the founding of the city , up to the present time, identifying five stages of time, and showing five types of the city's space organization , as each space organization type figures out itself to appear by a specific point in time that is characterized by permanence and continuity in the stages after, with a varying degree of appearance.

تواجه المدينة عدد من العوامل والقوى المؤثرة على مكوناتها وعناصرها التي تعمل على احداث صفة التغيير في التنظيم الفضائي للبيئة الحضرية، فالمدينة عبارة عن كيان عضوي له القابلية على التغير والتغيير مع ما يتوافق مع القوى المحركة له، مما يؤدي الى اظهار انماط مختلفة من التنظيمات الفضائية تبعاً لكل مدة زمنية .درس البحث صفة التغيير التي يمر بها الهيكل الفضائي للمدينة على وفق مراحل زمنية متعاقبة، حيث حُلل التنظيم الفضائي لمدينة بغداد منذ تأسيس المدينة وحتى الوقت الحالي، والتي حُددِت بخمس مراحل زمنية، التي تظهر فيها خمسة انماط من التنظيم الفضائي للمدينة، وكل تنظيم يظهر في مرحلة زمنية محددة يتسم بالديمومة والاستمرارية في المراحل التي تليها وبنسب متفاوتة .

Listing 1 - 10 of 22 << page
of 3
>>
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (22)


Language

Arabic (15)

Arabic and English (7)


Year
From To Submit

2015 (22)