research centers


Search results: Found 3

Listing 1 - 3 of 3
Sort by

Article
INNOVATIVE THINKING & FORMAL SYNTHESIS IN THE DESIGN OF MODERN WOMEN'S FABRICS
التفكير ألابتكاري والتوليف الشكلي في تصاميم الأقمشة النسائية الحديثـة

Author: Nada Mahmud Ibrahim Al-Nuaimi ندى محمود إبراهيم
Journal: al-academy مجلة الاكاديمي ISSN: 25232029 18195229 Year: 2018 Issue: 89 Pages: 281-300
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

A study worthy of study and objective analysis of the relationship of formal synthesis and innovative effectiveness in the design of modern women's fabrics, which deals with the first chapter the problem of research based on the following questions: (What role of innovative thinking in the formal synthesis of women's clothing designs Modern) The research objectives included the following:1 - defines the concept of innovative thinking and its effectiveness in design2 - Reveal the role of innovative thinking in the formal synthesis of the designs of modern women's fabrics The theoretical framework which included the following parts:.1 - Innovative thinking in design.2 - Formal synthesis in the designs of modern women's fabrics3 -Formal synthesis of the innovative designs of modern women's fabrics . The research procedures within the third chapter determined the descriptive approach for analyzing the sample samples of (4) models and choosing them according to the objectives of the research. The research tool (analysis form) was prepared and presented to a group of experts and specialists in the field of design, The researcher reached the most important conclusions discussed as follows:The effectiveness of the forces of attraction and excitement achieved through the change in the formal characteristics as a result of the synthesis and its potential to add modifications to the form of reduction and delete and add, to achieve coherence and coherence of the overall design.

من خلال اطلاع الباحثة على مجموعة من تصاميم الأقمشة النسائية ،وجدت الباحثة إشكالية في تعميق مفهوم التفكير الابتكاري بما يحويه من منطلقات يمكن ان تكون مصدرا مهماً للإبداع من خلال التوليف الشكلي بما يتواءم مع التصورات المستقبلة لدى المصمم .وعليه فقد أوجدت الباحثة موضوعاً بحثياً جدير بالدراسة والتحليل الموضوعي لعلاقة التوليف الشكلي وفاعليته الابتكارية في تصاميم الأقمشة النسائية الحديثة الذي يتناول مشكلة البحث القائمة على فرض التساؤلات الآتية: ( ما دور التفكير ألابتكاري في التوليف الشكلي لتصاميم الأقمشة النسائية الحديثة)وتضمنت أهداف البحث ما يلي :-1 – تعرف مفهوم التفكير ألابتكاري ومدى فاعليته في التصميم2- الكشف عن دور التفكير ألابتكاري في التوليف الشكلي لتصاميم الأقمشة النسائية الحديثةوتناول الإطار النظري متضمنا المباحث التي وزعت على النحو التالي :.1-المبحث الأول: التفكير ألابتكاري في التصميم .2-المبحث الثاني : التوليف الشكلي في تصاميم الأقمشة النسائية الحديثة 3-المبحث الثالث:التوليف الشكلي ألابتكاري في تصاميم الأقمشة النسائية الحديثة. وقد توصلت الباحثة إلى أهم المؤشرات التي أسفر عنها الإطار النظري, وحددت إجراءات البحث باتخاذ المنهج الوصفي لتحليل نماذج العينات البالغ عددها (4)نماذج وجاء اختيارها تبعا لما يخدم أهداف البحث.وقد توصلت الباحثة إلى أهم الاستنتاجات أهمها:- إن فاعلية قوى الجذب والإثارة تحقق من خلال التغيير في الخصائص الشكلية كناتج فعل التوليف وفق المرجعيات المؤسسة للابتكار في تصاميم الأقمشة وإمكانياته الواسعة في إضافة تعديلات على الشكل من اختزال وحذف وإضافة ، أو التغيير في حركة ظهور المفردات ، لتحقيق التماسك والترابط للتصميم.

Keywords


Article
Area characteristics of the dam of Mosul and Haditha
الخصائص المساحية لخزان سدَّي الموصل وحديثة

Loading...
Loading...
Abstract

The study concluded that the actual storage of water inside the dam of Mosul and Haditha is not equal to the actual water present due to water sediments. Three levels of depths were identified within the lake at different periods (2000, 2009, 2016). The deep water of the Mosul reservoir is not more than 50.8% in 2000, recording 67.8% of the total area of the reservoir in 2009, which shrank significantly. The area of the reservoir in 2000 was 163.6 km2, while in 2009 it did not exceed 136.3 km2. (110.2 km 2) in 2016, recording a decline of approximately (32.7%) of the area Registered in 2000. The problem of arsenals in this year was also evident. The deep water ratio was only 30.6% of the total area. The reservoir of Haditha Dam is very different from that of Mosul, where the percentage of deep water in 2000 was 54.9%, whereas in 2009 the lowest was attributed to the modern tank during the study period. The reservoir area decreased from 230.2 km2 in 2000 to 101.3 km 2) in 2009, ie, it has fallen by 56%, and the depth of water in 2016 (31.2%). Here, the problem of sediment is very large and should be studied to maintain the sustainability of this system. In April 1988, the highest water intake of Mosul tank (3275 m 3 / s) was recorded, while the month of August of 2014 was lower. (75 m 3 / s), while the highest water intake for the modern dam was also in 1988 but in May (2990 m3 / s) and the lowest water availability recorded in July and April 2015 (60 m3 / s).

أستخلصت الدراسة الى أن الخزن الفعلي للمياه داخل خزان سدي الموصل وحديثة لا يتساوى مع ما موجود فعلياً من مياه حالياً ، بسبب الارسابات المائية حيث تم تحديد ثلاث مستويات للأعماق داخل البحيرة وعلى فترات مختلفة (2000 ، 2009 ، 2016) حيث توصل الدراسة أن نسبة ما تشغله المياه العميقة لخزان الموصل لا يتجاوز 50.8% في العام 2000 لتسجل العام 2009 ما نسبته 67.8% من مساحة الخزان التي تقلصت بشكل ملحوظ حيث كانت تبلغ مساحة الخزان في العام 2000 (163.6كم2) بينما في العام 2009 لم تتجاوز(136.3كم2) ليستمر بعدها تقلص الخزان وصولاً الى (110.2كم2) في العام 2016 مسجلة بذلك انحسار ما يقارب (32.7%) من المساحة المسجلة في العام 2000 كذلك ظهرت بشكل جلي مشكلة الارسابات في هذا العام حيث كانت نسبة المياه العميقة لا تتجاوز 30.6% من المساحة الكلية .ولا يختلف خزان سد حديثة كثيراً عن ما هو الحال عليه بالنسبة للموصل حيث شكلت نسبة المياه العميقة في العام 2000 (54.9%) ، بينما كان عام 2009 الأقل منسوباً لخزان حديثة طوال فترة الدراسة حيث تقلصت مساحة الخزان من (230.2كم2) في عام 2000 الى (101.3كم2) في عام 2009 أي أنها أنحسرت بنسبة 56% ، وبلغت نسبة المياه العميقة في العام 2016 (31.2%) وهنا تظهر مشكلة الرسوبيات بشكل كبير والتي لابد من دراستها للحفاظ على ديمومة هذه المنظومة .كذلك توصلت الدراسة الى تحديد أعلى وأقل وارد و تصريف مائي خلال فترة الدراسة الممتدة من أنشاء السديين الى تأريخ البدء في الدراسة 2015 ،حيث سجل شهر نيسان العام 1988 اعلى وارد مائي لخزان الموصل (3275م3/ثا) بينما سجل شهر آب من العام 2014 اقل وارد (75م3/ثا) ، بينما كان اعلى وارد مائي لسد حديثة في عام 1988 ايضاً لكن في شهر مايو (أيار) (2990م3/ثا) واقل وارد مائي سجله شهري تموز وآب من العام 2015 (60م3/ثا).


Article
Natural Geographical Dangers of Musel Haditha Damps .
المخاطر الجغرافية الطبيعية لمنطقة سدَّي الموصل و حديثة

Loading...
Loading...
Abstract

In recent years, a number of modern techniques have emerged that have helped to obtain the required information with greater precision and relatively shorter time. In this study, we have taken advantage of the most advanced techniques (GIS) in handling digital elevation models (DEM) and determining spatial distribution of sediments As well as the use of models of digital elevations in the determination of the limits of the basins of water reservoirs of the dam and the modern and calculate the hydrological variables of them. The study concluded to determine the levels of risk for the Mosul dams and the recent in terms of the identification of places unsafe during the period of floods and areas of decline, and also reached areas of vulnerability tectonic and threatened by continuous seismic activity.

ظهرت في السنوات الأخيرة العديد من التقنيات الحديثة التي ساعدت في الحصول على المعلومات المطلوبة بدقة أكبر ووقت أقصر نسبياً وبشكل الي ، وقد إستفدنا في هذه الدراسة من أهم التقنيات الحديثة (نظم المعلومات الجغرافية GIS) في معالجة نماذج الأرتفاعات الرقمية (DEM) وتحديد التوزيع المكاني للأرسابات المائية ، فضلاً عن الأستفادة من نماذج الأرتفاعات الرقمية في تحديد حدود أحواض الخزانات المائية لسدَّي الموصل وحديثة وحساب المتغيرات الهيدرولوجية لهما .وأستخلصت الدراسة الى تحديد مستويات الخطورة بالنسبة لمنطقتي سد الموصل وحديثة من حيث تحديد الاماكن غير أمنة اثناء فترة الفيضانات ومناطق الانحدار،كذلك تم التوصل الى مناطق الضعف التكتوني والمهددة بنشاط زلزالي مستمر .

Listing 1 - 3 of 3
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (3)


Language

Arabic (3)


Year
From To Submit

2018 (3)