research centers


Search results: Found 6

Listing 1 - 6 of 6
Sort by

Article
Sayid Al-›Amuli›s Philosophy of Education and its Applications in his Interpretation(Al-Muheetul-A›dham wal- Bahrul-Khidham: The Greatest Ocean and the Wide Sea)
فلسفة التربية عند السيد الآملي وتطبيقاتها على تفسيره (المحيط الأعظم والبحر الخضمّ)

Authors: Saif Tariq Hussain Al-Isawi سيف طارق حسين العيساوي --- Qusai Sameer ubayis Al-Hilli قصي سمير عبيس
Journal: Al-Muhaqqiq Journal مجلة المحقق ISSN: 25214950 Year: 2018 Volume: 4 Issue: 2521-4950 Pages: 21-52
Publisher: the Holy Shrine of Imam Hussein العتبة الحسينية المقدسة

Loading...
Loading...
Abstract

Sayid Haider Al-Amuli is one of the scholars of the Imami school. Hehas been distinguished by dealing with more than one field of cience such as intellectual, educational and gnostic (awareness)sciences. In the present paper, the two researchers try to study the hilosophical and the educational sides of Al-Amuli due to two reasons. First, to analyze the thoughts, beliefs and principles Al-Amuli has believed in so as to access his scientific activity. This will lead to direct them to be useful and beneficial welfare to clarify the ideology of Ahlul-Bait(Pbut). Secondly, Al-Amuli did not have the due right in research by the scholars who have studied the School of Ahlul-Bait in the philosophical and educational sides; therefore, the researchers have intended to indicate the hilosophical and educational effects, to make the best use of such philosophical and educational sides in our present time. They are in fact worth of study and research. The paper is divided into two parts. Part One deals with education and its relationship with philosophy. Part Two deals with the philosophy of education adoptedby Al-Amuli. The Conclusion has shed light on the most important results and recommendations concluded by the paper.

السيد حيدر الآملي + من علماء المذهب الإماميّ، تميز بأكثر من علم كالعلوم العقلية والتربوية والعرفانية، وفي هذا البحث حاول الباحثان دراسة الجانب الفلسفي والتربوي عنده؛ وذلك لأمرين:الأول: تحليل الأفكار والمعتقدات والمبادئ التي يؤمن بها السيد الآملي+، بغية الوصول إلى نشاطه العلمي وتحليل نتاجاته الفكرية وتوجيهها بما يعود على الإنسان بالمنفعة والخير العميم في ظل نظرية أهل البيت (ع)، الأمر الثاني: إِنه لم يأخذ حقّه في البحث والدراسة عند مدرسة أهل البيت(ع) في الجوانب الفلسفية والتربوية، ولهذا أراد الباحثان بيان الأثر الفلسفي والتربوي عند السيد الآملي+ والإفادة من نظرياته الفلسفية والتربوية في عصرناالحاضر، فهي جديرةٌ بالبحث والدراسة، وتمَّ تقسيم البحث على مبحثين، الأول: التربية وعلاقتها بالفلسفة، والآخر : فلسفة التربية عند السيد الآملي+، أما الخاتمة فقد سلطتِ الضوءَ على أهم النتائج التي توصل إليها البحث.

Keywords

philosophy --- فلسفة


Article
Philosophy of Precognitive Dream in the American Film
فلسفة حلم الاستبصار في الفيلم الأمريكـــــــــــــــــــي (فيلم تقرير الأقليــــــــــــــة Minority Report أنموذجــــــــــــــــــــــــــــــــاً)

Author: Abdul Naser Mustafa Ibrahim عبد الناصر مصطفى أبراهيم
Journal: al-academy مجلة الاكاديمي ISSN: 25232029 18195229 Year: 2018 Issue: 90 Pages: 241-256
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

When we talk about the foresight in films, it is necessary to talk about dreams because foresight represents one of its distinct types. The Precognitive vision has become a possible material in dealing with as subjects in the film industry that adopt these ideas with their philosophical and scientific orientations, because they represent the imagination that predictors are specialized with. It can be invested through the introduction of a vision of another kind to achieve its goals and ambitions in the film industry and in particular the huge institutions of production as in Hollywood. The cinema works in the light of those concepts of production which found the prognostic dream (the foresight) as a distinctive genre in its films, The research included the problem of research which was that the philosophy of foresight has distinctive characteristics worthy of attention and tracking from the precognitive vision in activating the elements of cinematic language and narrative to show the contents rooted from those ideas, hence the importance of the research came to confirm the intellectual necessities of the precognitive vision in the cinematic films reaching the objective of the research which is the disclosure of the content of foresight in the American film.The theoretical framework included two sections the first of which dealt with the philosophical idea of insight, and the second dealt with the philosophy of insight in the American film in addition to the theoretical framework indicators. The research procedures used the theoretical framework indicators as a tool for analysis through a film model that dealt with the issue of foresight in the film (Minority Report). The results revealed that the film in showing the foresight is subject to what the human natural laws are subject to with the same dream vision. As far as the conclusions are concerned, the most important of which is that the level of foresight in seeing the details that are not possible in the reality made the predictor able to manage the events and with absolute freedom as a manufacturer, controller and participant in details difficult for others to control as it is a subjective authority. In the light of the results, the researcher recommends studying books on dreams in the literary field for the purpose of coming up with ideas for filmmaking.

عندما نتحدث عن الأستبصار في الأفلام لابد من الحديث عن الأحلام لأن الأستبصار يمثل أحد أنواعها المتميزة، والرؤيا الأستبصارية أصبحت مادة ممكنة في تناولها كمواضيع في صناعة أفلام تتبنى تلك الأفكار بتوجهاتها الفلسفية والعلمية كونها خيال يختص به المتنبئون. وأستثمر في طرح رؤيا من نوع آخر لتحقق أهدافها وطموحاتها في صناعة سينمائية وبالخصوص مؤسسات منتجة ضخمة كما هو في هوليوود، والسينما أشتغلت على ضوء تلك المفاهيم الأنتاجية ما وجدت الحلم الأستباقي (الأستبصار) كنوع مميز في أفلامها، تضمن البحث مشكلة البحث وتمثلت في أن فلسفة الاستبصار لها خصائص مميزة جديرة بالاهتمام والتتبع انطلاقا من الرؤيا الاستبصارية في تفعيل عناصر اللغة السينمائية والسرد السينمائي لأظهار المضامين المتجذرة من تلك الافكار، من هنا جاءت أهمية البحث لتأكيد الضرورات الفكرية للرؤيا الاستبصارية في الافلام السينمائية وصولا الى هدف البحث الذي تمثل في الكشف عن مضمون الأستبصار في الفيلم الأمريكي، أما الاطار النظري فقد تضمن مبحثين، تناول الأول الفكرة الفلسفية للأستبصار وتناول الثاني فلسفة الأستبصار في الفيلم الأمريكي بالاضافة الى مؤشرات الاطار النظري، وتناول اجراءات البحث اتخاذ مؤشرات الاطار النظري أداة للتحليل عبر نموذج فلمي تصدى لموضوع الأستبصار في الفيلم (تقرير الأقلية)، أما النتائج ومنها يخضع الفيلم في اظهار الأستبصار لما تخضع له القوانين الطبيعية البشرية بنفس الرؤية الحلمية، أما الأستنتاجات فأهمها إن مستوى الأستبصار في رؤية التفاصيل غير الممكنة في الواقع المعاش جعلت من المستبصر متمكنا في أدارة الأحداث وبحرية مطلقة وكأنه الصانع والمتحكم والمشارك في تفاصيل يصعب على الآخرين التحكم فيها كونها سلطة ذاتية، وعلى ضوء النتائج يوصي الباحث في الأهتمام بدراسة الكتب المعنية بالأحلام في المجال الأدبي لغرض الخروج بأفكار لصناعة سينمائية


Article
The Influence of Platonism and Aristotelian Philosophy in Al-Kindi and Al-Farabi Ideological Trends
أثر الفلسفة الافلاطونية والارسطية في اتجاهات الكندي والفارابي الفكرية

Loading...
Loading...
Abstract

The continuous research carried out by Greece in the question of the universe and its origin has led to a clear transformation in the framework of human thought. The human mind has begun to leave illusions and superstitions and look at the universe from a new window, the window of philosophy, through which it attempts to interpret the mysteries of the universe by observation and inference. The Greeks are looking at things directly as they try to search for the first substance behind natural phenomena and so they began to change the process of thinking from the concrete to the absolute (abstract).It was preceded by intellectual platforms that had prior contact, directly and indirectly, influenced Greek thought, such as the idea of water being created, and that God and Nature were one thing. Both Thales and Hunksmender, who represented the Ionian school and first advocated the interpretation of existence from natural science The Greek philosophers, despite their contacts with civilizations prior to their civilization, such as the civilizations of Iraq and Egypt, developed their intellectual and scientific capabilities in their research and philosophical interpretations by adopting the Research and experience.

دلّ البحث المتواصل الذي قام به اليونان في مسألة الكون ونشأته على تحول واضح في إطار الفكر الإنساني إذ بدأ العقل الإنساني يغادر الأوهام والخرافات والنظر إلى الكون من نافذة جديدة هي نافذة الفلسفة ومن خلالها يحاول تفسير اسرار الكون بالملاحظة والاستدلال، ونرى أن الميزة التي احتكم عليها فلاسفة الإغريق انهم ينظرون إلى الأشياء مباشرة كما هي محاولين البحث عن المادة الأولى التي تكمن وراءها الظواهر الطبيعية ولهذا فأنهم بدأوا بتغيير عملية التفكير من المحسوس إلى التفكير المطلق (المجرد).وإنما سبقته ممهدات فكرية كان لها اتصال سابق وبصورة مباشرة وغير مباشرة أثرت على الفكر اليوناني مثل فكرة جعل الماء أصلا للوجود، وان الإله والطبيعة شيء واحد، والحقيقة أن كل من طاليس وانكسمندر وهما ممن مثلوا المدرسة الأيونية وأول من نادى بفكرة تفسير الوجود من وجه العلم الطبيعي من خلال بحثهم عن المادة الأولى التي يتكون منها العالم وذلك في اعتمادهم العلم والتجربة، وعلى هذا الأساس فان الفلاسفة الإغريق وبرغم اتصالاتهم بحضارات سابقة لحضارتهم كحضارة العراق ومصر فأنهم طوروا قابلياتهم الفكرية والعلمية في أبحاثهم واستدلالاتهم الفلسفية عن طريق اعتماد البحث والتجربة.


Article
Philosophy of Education in the Holy Quran and its Educational Applications
فلسفة التربية في القرآن الكريم وتطبيقاتها التربوية

Loading...
Loading...
Abstract

The study aimed to identify the nature of the relationship between the creator and the creature and the nature of man, the universe, life and the nature of knowledge in the Holy Quran and identify the educational applications of the philosophy of education in the Holy Quran.The study was based on the deductive approach because of its relation to the Islamic legal sources and the extraction of aspects of the philosophy of education from the Holy Quran and related educational applications and methods.

هدفت الدراسة إلى التعرف على طبيعة العلاقة بين الخالق والمخلوق، وعلى طبيعة الإنسان، وطبيعة الكون والحياة، وطبيعة المعرفة في القرآن الكريم، والتعرف على التطبيقات التربوية لفلسفة التربية في القرآن الكريم. واعتمدت الدراسة على المنهج الاستنباطي؛ لارتباطها بالمصادر الشرعية واستخراج جوانب فلسفة التربية من القرآن الكريم وما يتصل بذلك من تطبيقاتٍ وأساليب تربوية وتعليمية.


Article
أضواء على نظرية التعهد في الدرس الأصوليّ الحديث مقاربة في فلسفة اللغة

Authors: ناصر قاسمي --- محمد الحميداوي
Journal: The islamic college university journal مجلة كلية الاسلامية الجامعة ISSN: 62081997 Year: 2018 Issue: 48 Pages: 449-480
Publisher: Islamic University / Najaf الجامعة الاسلامية / النجف الاشرف

Loading...
Loading...
Abstract

The research sheds light on the theory of commitment in the modern fundamentalist lesson، and attempts to present its truth through the words of its founder، whose name was associated with it (the Suhannadi investigator who dissected the assets، 1322 AH) With a clear scientific effort.The research provides an indication of the importance of the question of (meaning and meaning) and its historical role، the reasons for its appearance، and the most important theories that have been said in it، which is still in its early stages of Greek reality.He also discussed the impact of Islamic thought on the different Greek position on the issue. He compared the fundamentalist view of the Shiite school with its Sunni counterpart and the reasons for the fundamentalists' handling of this type of research and the consequent implications of the Islamic fundamentalist lesson. This relationship، and try to explain the secret of the connection between them at the level of mind، and the factor behind it، which they know B (the reality of the situation) exposed to the inherent nature of the fundamentalist research، and the quality of linguistic research and the reasons for dealing with its objectives.The research presented the theory of commitment as a model of a group of fundamentalist theories that tried to clarify the reality of the situation، citing the most prominent formulations، elements and characteristics، and the most important documents and support، and the most important issues affecting the spirit and essence، and concluded that this theory most theories in line with the human nature، And to achieve the goal of language in achieving the process of understanding on which the general language system was found.

سلّط البحث الأضواء على نظرية التعهد في الدرس الأصولي الحديث، وحاول عرض حقيقتها من خلال كلمات مؤسسها الذي ارتبط اسمها به (المحقق النهاوندي صاحب تشريح الاُصول، ت 1322هـ)، وعبر دفاعات السيد الخوئي (ت1413هـ) الذي شيّد بنيانها، وأقام أركانها، وذب عنها بجهد علمي واضح.توفر البحث على بيان أهمية مسألة (اللفظ والمعنى) وسيرها التأريخي، وأسباب ظهورها، وأهم النظريات التي قيلت في شأنها وهي بعد في مهدها الأول من الواقع اليوناني.وعرض أيضًا لتأثر الفكر الإسلامي بتلاوينه المختلفة بالموقف اليوناني من المسألة، وقارن بين الرؤية الأصوليّة في المدرسة الشيعيّة ونظيرتها السنيّة، وأسباب تناول الأصوليين لهذا النوع من الأبحاث والثمارات المترتبة عليه، وانتهى إلى تجاوز الدرس الأصولي الإماميّ للموقف التقليدي من مسألة علاقة اللفظ بالمعنى عبر البحث في ماورائيات هذه العلاقة، ومحاولة تفسير سر الترابط بينهما على مستوى الذهن، والعامل الذي يقف وراء ذلك،وهو ما يعرف عندهم بـ(حقيقة الوضع) متعرّضًا بالضمن إلى طبيعة البحث الأصولي، ونوعيّة البحث اللغويّ الذي يتعاطاه وأسباب تناوله وأهدافه.طرح البحث نظرية التعهد كأنموذج من مجموعة نظريات أصوليّة حاولت استجلاء حقيقة الوضع، ذاكرًا أبرز صياغاتها وعناصرها ومميزاتها، وأهم مستنداتها ومؤيداتها،وأهم الإشكالات التي تطال روحها وجوهرها، وانتهى إلى أنَّ هذه النظرية أكثر النظريات انسجامًا مع الطبيعةالإنسانيّة، وتوافقًا مع الضرورة الإجتماعيّة، وملائمةً لعفوية الوضع وسهولته، وتحقيقًا لهدفيّة اللغة في تحقيق عمليّة التفاهم التي على أساسها وجد النظام اللغويّ العام. الكلمات الرئيسة: التعهد - الدرس - الأصولي - الحديث - فلسفة اللغة.


Article
The contemporary vision of Urban planning according to the requirements of modernity and spirit of the Times
الرؤية المعاصرة للتخطيط الحضري وفقا لمتطلبات الحداثة وروح العصر

Author: Asaim Sabah Ibrahim عصام صباح إبراهيم
Journal: Iraqi Journal of Architecture & Planning المجلة العراقية لهندسة العمارة والتخطيط ISSN: 26179547 / 26179555 Year: 2018 Volume: 14 Issue: 1 Pages: 65-74
Publisher: University of Technology الجامعة التكنولوجية

Loading...
Loading...
Abstract

Seven topics are addressed in terms of formulas in conjunction with the modernity of what planning is according to the level of being vague and it is: Math logic and its' relation with planning, Philosophy and its' relation with planning, policies and its' relation with planning, Freedom and its' relation with planning, Demography and its' relation with planning Society and it's its' relation with planning, art and its' relation with planning.Putting ahead and behind and extracts all the thoughts that related to the after modernity in implication and this research is about to raise a planning that is aligned with spirit of the era and societies' march connected with a form that is aware to the reality as mess blended with fog to formulate some science and arts that is not free of planning touches.

ان النظر في دلالات الرؤية المعاصرة للتخطيط الحضري والاقليمي وفقا لمتطلبات الحداثة وروح العصر. كان من خلال تناول سبعة مواضيع بصيغ مقترنة بدلالة الحداثة، وتكمن فيها ماهية التخطيط وفقاً لمستوى كينونته المبهمة، وتم عرضها في اربعة محاور وهي: محور السياسة والحرية وعلاقتهما بالتخطيط. ومحور الديموغرافيا والمجتمع في التخطيط ، ومحور منطق الفن وفلسفة التخطيط، ومحور منطق التخطيط الرياضي وفلسفة المكان . وقد توجه البحث نحو طرح تخطيطاً متماشياً مع روح العصر ومسيرة المجتمع، مقترن بمزية صيغة مدركة للواقع من فوضى تشوبها إلى تراكب بعض العلوم والفنون التي لا تخلو من لمسات تخطيطية. من خلال مشكلة البحث في : "غموض في فهم التخطيط المتماشي مع روح العصر "، وهدف البحث في: "الخروج من النمط الكلاسيكي للتخطيط عبر متسلسلة غير مطروقة مقرونة في بوتقة مكونة أساساً للتخطيط ". في حين اعتمد على فرضية البحث في : "وجوب الاهتمام بموضوع ملائم عصرياً بغيته المكان وما يتعلق به ويحيطه ".

Listing 1 - 6 of 6
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (6)


Language

Arabic (6)


Year
From To Submit

2018 (6)