research centers


Search results: Found 82

Listing 1 - 10 of 82 << page
of 9
>>
Sort by

Article
The Attitudes of Iraqi Political Parties towards some National and Arabian Events
موقف الأحزاب العراقية من بعض الأحداث الوطنية والعربية (1963 – 1968)

Authors: خميس محمود شبيب السنبسي --- وائل علي احمد النحاس
Journal: College Of Basic Education Researches Journal مجلة ابحاث كلية التربية الاساسية ISSN: 19927452 Year: 2018 Volume: 14 Issue: 4 Pages: 309-354
Publisher: Mosul University جامعة الموصل

Loading...
Loading...
Abstract

This work reviews the attitudes of the Iraq political parties and organizations in 1963-1968 in the Arab Home land between the two coups of 8 February 1963 and 17 July 1968 which are manifested by political conferences held by the parties as well as the overt and secret journalism (newspapers and tabloids) . locally, the Iraqi political parties played an important role in the coup of February 1963 that outed the prime Minister Abdul Kareem Qasim from power (1958-1963) and their reactions toward the movement of 18 November 1963 and the decisions of Nationalization and the establishment of the Arabian Social Association 1964 and the situation on Kurdish issue in the face of the successive. Iraqi governments. At the Arabian level , the Iraqi political parties played an important role concerning the Arab contemporary issues in 1963-1968 the most prominent of which are the attitudes of these parties towards as the tri-unity among Iraq, Syria , and Egypt and the covenant of 17 April 1963 and the Palestinian issue in both its events and progression including the war of 5 June 1967.

يستعرض البحث مواقف الاحزاب والتنظيمات السياسية في العراق 1963-1968 على الصعيد الوطني والعربي ما بين انقلابي 8 شباط 1963-17 تموز 1968 من خلال المؤتمرات الحزبية والصحافة العلنية والسرية (صحف ومنشورات) على الصعيد الوطني كان للأحزاب العراقية موقفها من انقلاب 8 شباط 1963 وانهاء حكم عبد الكريم قاسم (1958-1963) ، والموقف من حركة 18 تشرين الثاني 1963، والموقف من قرارات التاميم وتشكيل الاتحاد الاشتراكي العربي 1964 واخيرا الموقف تجاه القضية الكردية التي عاصرت الحكومات العراقية المتعاقبة. كان على الصعيد العربي مواقف متميزة للأحزاب العراقية تجاه القضايا والاحداث العربية المعاصرة لها 1963-1968. ولعل من ابرزها: موقف الاحزاب العراقية من الوحدة الثلاثية (العراق، سوريا، مصر) وميثاق 17 نيسان 1963، والموقف من القضية الفلسطينية وتطوراتها واحداثها ، فكان الموقف تجاه حرب 5 حزيران 1967.


Article
'athara aleamil alkharijiu fi alwade al'amnii aleiraqii baed 2003
أثر العامل الخارجي في الوضع الامني العراقي بعد 2003

Loading...
Loading...
Abstract

That the security of Iraq after 2003 suffered from the problems of internal some political as quota , ethnic , sectarian , and its accompanying of the clutter power and problem of militias , political corruption and A crisis of participation and loss of social justice unemployment and displacement . And some of which the military form as problem incorporation and poor training and the absence of military doctrine of the troops as well as weakness of the intelligence side , these problems of internal security was one of reasons its negative effect for the external factor on security situation of Iraq , which large part cause fear of the countries of region of the democratic experience in Iraq which came as a result of the project of United States by the use of armed force as well as the desire of the state to the regional stay Iraq weak and preoccupied with its internal in order not to turn him into a regional power compete in the future

ان الامن الوطني العراقي بعد 2003 عانى من معضلات داخلية، بعضها ذات بعد سياسي كالمحاصصة والانقسام العرقي والطائفي وما رافقها من فوضى السلاح ومشكلة المليشيات والفساد السياسي وازمة المشاركة وفقدان العدالة الاجتماعية والبطالة والتهجير. وبعضها ذات بعد عسكري كاشكالية التأسيس وضعف التدريب وغياب العقيدة العسكرية للقوات المسلحة، فضلا عن ضعف الجانب الاستخباري. وهذه المعضلات الامنية الداخلية كان احد اسبابها الاثر السلبي للعامل الخارجي على الوضع الامني العراقي، والذي يعود في جزء كبير منه الى تخوف دول الاقليم من التجربة الديمقراطية في العراق التي جاءت نتيجة مشروع امريكي طبق عن طريق استخدام القوة المسلحة، فضلا عن رغبة الدول الاقليمية ابقى العراق ضعيفا منشغلا بمشكلاته الداخلية من اجل عدم تحوله الى قوة اقليمية منافسة مستقبلا .


Article
contributions of the traders in political life in Andalusia 92- 422/710-1030
إسهامات التجار في الحياة السياسية بالأندلس(92-422هـ /710-1031م)

Loading...
Loading...
Abstract

The traders were in close contact with the rulers,and these relations were formed as a result of the need of the twoparties to the other,the sultan had been looking for those who support their influence,and the problems of them by providing the necessary money for it,and traders needed to influence the rulers and their authority to facilitate their business, of profits,Merchants in Andalusia have played roles in political life as one of the influential sectors of the society,the political role of this segment varied according to ther commercial levels according to their interests and social status ,the state had positive attitudes in favor of trade the traders also contributed to the events and political crises,where traders stood by the authority and supported it and gave it support ,sometimes stopping traders to the side of the Authority Supported and supported it and sometimes stood against it and refrained from supporting it for reasons related to their economic status.

ارتبط التجار بعلاقات وطيدة مع الحكام، وهذه العلاقات قد تكونت نتيجة لحاجة كلا الطرفين للآخر، فذوو السلطان كانوا يتطلعون لمن يدعم نفوذهم، ويذلل لهم المشكلات من خلال توفير المال اللازم لذلك، كما ان التجار كانوا في حاجة الى نفوذ الحكام وسلطانهم لتسهيل أعمالهم التجارية، والحصول على أكبر قدر من الربح ، وقد مارس التجار في الأندلس أدوارا" في الحياة السياسية باعتبارها أحد الفئات المجتمع المؤثرة فيه وقد تفاوت الدور السياسي لهذه الشريحة باختلاف مستوياتهم التجارية ووفقا" لما كانت تسير عليه مصالحهم ومكانتهم الاجتماعية وكان للدولة مواقف ايجابية تصب في مصلحة التجــار من خلال مساعدتهم وتقديم بعض التسهيلات لهم وضمان حقوقهم وتذليل الصعوبات أمامهم، وفي الوقت نفسه كانت لها مواقف سلبية تضر بمصلحة التاجر ،كما اسهم التجار في الأحداث والأزمات السياسية ،حيث وقف التجار إلى جانب السلطة وساندوها وقدموا لها الدعم وأحيانا" وقفوا ضدها وامتنعوا عن مساندتها لأسباب تتعلق بوضعهم الاقتصادي .


Article
The Proposed Introduction to Activate the Role of Accounting System for Political Parties in Iraq
مدخل مقترح لتفعيل دور النظام المحاسبي للأحزاب السياسية بالعراق

Authors: المدرس المساعد خالد حمد جاسم الشيخ --- المدرس المساعد ليث صلاح مسعود
Journal: Journal of Accounting and Financial Studies مجلة دراسات محاسبية ومالية ISSN: 18189431/26179849 Year: 2018 Volume: 13 Issue: 42 Pages: 355-378
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract Purpose - The study aimed at evaluating the accounting system of the Iraqi political parties, which is applied according to legislative texts, and then the ability to provide accounting information to evaluate the strategic performance and control of the party's operational and financial performance.Findings- The research found that the unified accounting system applied to political parties does not provide relevance informations to judge the performance of the political party, the researcher a proposal for an accounting system that provides the necessary information to measure and monitor the performance of Iraqi political parties can be presented. The Proposed Introduction to Activate the Role of Accounting System for Political Parties in Iraq

مستخلصهدف البحث: الى تقييم النظام المحاسبي للأحزاب السياسية العراقية، والمطبق بناء على نصوص تشريعية، ومن ثم بيان مدى القدرة على توفير المعلومات المحاسبية لتقييم الأداء الاستراتيجي والرقابة على الأداء التشغيلي والمالي للحزب. نتائج البحث: توصل البحث الى ان النظام المحاسبي الموحد المطبق للاحزاب السياسية لايوفر المعلومات الملائمة للحكم على اداء الحزب السياسي ، وانه يمكن تقديم مقترح لنظام محاسبي يوفر المعلومات الضرورية لقياس ورقابة الأداء للأحزاب السياسية العراقية.


Article
Strategic intuition and its role in achieving the efficiency of political marketing Field Study in Babil Governorate
الحدس الإستراتيجي ودوره في تحقيق كفاءة التسويق السياسي دراسة ميدانية في محافظة بابل

Authors: هاشم فوزي دباس العبادي --- رعد حنظل
Journal: journal of Economics And Administrative Sciences مجلة العلوم الاقتصادية والإدارية ISSN: 2227 703X / 2518 5764 Year: 2018 Volume: 24 Issue: 109 Pages: 145-168
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Because of the new political stage that Iraq is living in, which called on researchers to choose the subject of political marketing and increase its effectiveness through strategic intuition. The problem of research was reflected in the following question: How can strategic intuition be used to achieve efficiency in marketing marketing to achieve voter acceptance and achieve political success later on? ).The research derives its importance from the fact that it is related to the developments in the concepts and areas of marketing in various fields, and it has a role in identifying the gain of new markets, where it is specialized to provide a political product and identify the mechanism of marketing the political product. The current research aims at verifying the role of strategic intuition among leaders of political organizations in achieving efficiency in the dimensions of political marketing to achieve the attractiveness of voters and to win the most electoral seats, according to a sample of candidates in the Babil Governorate Council of five political entities (A, B C, D, and E), which achieved the highest votes and based on the official results of the local elections in 2013 in the province of Babylon, to verify the nature of the relationship between search variables based on the program (Smart Pls) and resorted to the test (Mahalanobis) ) To reach practical results. The study concluded that there is a significant relationship of strategic intuition among the leaders of the political entities (candidates in the political entity) in the dimensions of political marketing in the sample of the research. The research also came out with a number of recommendations, the most important of which is the tendency of the political organizations to adopt leaders with high intuition and knowledge through their extensive experience and learning On the course of political matters to gain the ability to use their awareness in making strategic decisions to achieve efficiency in the dimensions of political marketing and maximize the competitiveness in attracting votes.

نظراً للمرحلة السياسية الجديدة والتي يعيشها العراق مما دعى الباحثين إلى اختيار موضوع التسويق السياسي وزيادة فاعليته من خلال الحدس الإستراتيجي، وقد تجسدت مشكلة البحث بالتساؤل الاتي (كيف يمكن استخدام الحدس الإستراتيجي في تحقيق الكفاءة في ابعاد التسويق السياسي لتحقيق قبول لدى الناخبين وتحقيق النجاح السياسي فيما بعد). يستمد البحث أهميته من كونه يرتبط بالتطورات الحاصلة في مفاهيم ومجالات التسويق وفي المجالات المختلفة, ولما له دور في التعرف على كسب أسواق جديدة, إذ يختص بتقديم منتج سياسي والتعرف على آلية تسويق المنتج السياسي. يهدف البحث الحالي إلى التحقق من دور الحدس الإستراتيجي لدى قادة المنظمات السياسية في تحقيق الكفاءة في أبعاد التسويق السياسي لتحقيق جاذبية للناخبين وتحقيق الفوز بالحصول على أكثر المقاعد الانتخابية, وذلك على وفق عينة من المرشحين في مجلس محافظة بابل, من خمسة كيانات السياسية (A,B,C,D,E) والتي حققت أعلى الاصوات واعتماداً على النتائج الرسمية للانتخابات المحلية عام (2013) في محافظة بابل, للتحقق من طبيعة العلاقة بين متغيرات البحث بالاعتماد على برنامج (SmartPls) وتم اللجوء الى اختبار (Mahalanobis) من خلال برنامج (SPSS) للوصول إلى نتائج عملية. إذ خلصت الدراسة إلى وجود علاقة تأثير معنوية للحدس الإستراتيجي عند قادة الكيانات السياسية (المرشحين لدى الكيان السياسي) في أبعاد التسويق السياسي لدى عينة البحث, كما خرج البحث بجملة من التوصيات أهمها توجه المنظمات السياسية الى اعتماد قادة يتمتعون بالحدس والبداهية العالية من خلال خبرتهم الواسعة وتعلمهم على مجريات الامور السياسية لتكسبهم القدرة على استخدام ادراكهم في اتخاذ قرارات إستراتيجية لتحقيق الكفاءة في ابعاد التسويق السياسي وتعظيم القدرة التنافسية في جذب أصوات الناخبين.


Article
The Role of Political Research Centers in Drawing The Strategic Orientations of The United State of America (CSIS) is A Model
دور مراكز الابحاث السياسية في رسم التوجهات الاستراتيجية للولايات المتحدة الأمريكية (CSIS) إنموذجاً

Loading...
Loading...
Abstract

Political Research Center (Think tanks) in the United states are a distinct intellectual and political phenomenon, Its course of action has focused primarily on the dissemination and promotion of ideas are the level of public opinion and political elites, which have formed pressure forces in some of many cases that effect the interests of political decision- makers. After the end of cold war, its structural and financial capabilities have developed in to solid institutions, and was able to influence the highest decision- making centers to play an active role in it after the work was limited to providing expertise and advice only.The Center for strategic and international studies (CSIS) is one of the center that have become part of decision- making process, especially at the level of foreign policy, as the participated through its proposals which was characterized by a deeper intellectual vision and an awareness in the drawing of many of the strategic directions, giving the decision- maker a variety of options that contributed to renewing his strategic priorities to serve the highest US interests.

تعد مراكز الابحاث السياسية في الولايات المتحدة الامريكية ظاهرة فكرية وسياسية متميزة، وقد تركز مسار عملها اولا في نشر الأفكار والترويج لها على مستوى الرأي العام و النخب السياسية التي شكلت قوى ضغط في بعض القضايا التي تمس مصالحها على صانع القرار السياسي، وبعد إنتهاء الحرب الباردة تطورت امكانياتها البنيوية والمالية حتى غدت مؤسسات رصينة، مما دفعها الى توسيع نطاق عملها، وأستطاعت التأثير في أعلى مراكز صنع القرار، لتمارس دور فاعل في عملية صنع القرار بعد ان كان عملها ينحصر بتقديم الخبرة والاستشارة فقط.


Article
Indicators and challenges of political stability in (Israel)
مؤشرات وتحديات الاستقرار السياسي في (إسرائيل)

Loading...
Loading...
Abstract

The indicators of political stability in Israel have produced a kind of instability in all locations from inside and outside, but they were in themselves. Social cohesion of the Jews as well as the challenge of discrimination within the Arabs (Israel). Either I explain the spring movements and the investigation into the security and existence of Israel, as well as Iran's nuclear program and Hezbollah, which indicate the most important challenges to the stability and security of Israel.

لقد افرزت المؤشرات المذكورة في هذا البحث نوع من عدم الاستقرار السياسي فياغلب المجالات, ابتدا ء من مؤشّر الشّرعية مرور ا بمؤشّر الوحدة الوطنية وانتها ء بمؤشر الهجرةوالعنف, اما التحديات التي تواجهها لتحقيق استقرار سياسي, فهي عديدة منها داخلية واخرىخارجية, وتتمثّل ابرز التحديات الداخلية في تحدي التماسك الاجتماعي لليهود اضافة إلى تحديالتمييز تجاه العرب داخل )إسرائيل(, اما ابرز التحديات الخارجية فتتمثّل بتحدي حركة حماسوكذلك تحدي الربيع العربي وتأثيرها على أمن ووجود )إسرائيل(, فضل عن التنظيماتالمسلحة المعادية ل)إسرائيل( كحماس وحزب الله بالإضافة إلى البرنامج النووي الإيرانيومخرجات ما سمّي ب)الربيع العربي(.


Article
The theoretical implanting of the concept of political ignorance in Islamic political thought
التأصيل النظري لمفهوم الجاهلية السياسية في الفكر السياسي الإسلامي

Author: Mohammed Hazem Hamid محمد حازم حامد
Journal: Tikrit Journal for Political Science مجلة تكريت للعلوم السياسية ISSN: ISSN: 23126639 EISSN: 26699203 Year: 2018 Issue: 15 Pages: 130-140
Publisher: Tikrit University جامعة تكريت

Loading...
Loading...
Abstract

The political ignorance is an integral concept in political Islamic thought, the research shows that concept is theoretical determination among legitimate assumptions and illustrate its conceptual roots and determinate its indication features, represented by Holy Quran and Honorable Prophet Traditions (Sunnah) described by the principle sources for the political and Islamic sources, from these two divine sources , the political thinkers has derived the concept of political and an endoscopy and analysis of , the study require to divide the thesis into two demand , the first is : the concept of political ignorance in Holy Quran and Honorable Prophet Traditions (Sunnah), the second demand : the conceptualization of the concept of political ignorance

تعد الجاهلية السياسية مفهوما أصيلا في الفكر السياسي الإسلامي، ويظهر البحث أن لهذاالمفهوم تأصيل نظري يبين منطلقاته الشرعية ويوضح جذوره الفكرية ويحدد معالمه الدلالية، متمثلابالقرآن الكريم والسنة النبوية الشريفة بوصفهما المصدران الأساسيان للفكر السياسي الإسلامي، ومنهذين المصدرين الربانيين استمد المفكرون السياسيون مفاهيمهم للجاهلية السياسية تنظيرا وتحليلا،واقتضى العمل تقسيم البحث على مطلبين، الأول: مفهوم الجاهلية السياسية في القرآن الكريم والسنةالنبوية الشريفة، المطلب الثاني: تنظير المفكرين السياسيين لمفهوم الجاهلية السياسية.


Article
Partisian Plurality and the Culture of Anarchy
التعددية الحزبية وثقافة الفوضى دراسة في مفهوم الاعتدال السياسي بعد 30 حزيران / يونيه في مصر

Author: Dr. Islam Fawzi Anas Qutob م. د. اسلام فوزى انس قطب
Journal: Journal of the University of Anbar for Humanities مجلة جامعة الأنبار للعلوم الأنسانية ISSN: 19958463 Year: 2018 Volume: 2 Issue: 4 Pages: 1-20
Publisher: University of Anbar جامعة الانبار

Loading...
Loading...
Abstract

This paper seeks to show that random plurality leads to chaos spread and here, exactly, lies the significance of moderation as a middle state necessary to achieve societal security. The paper deals with this idea on the level of the explosive spread of political parties that appeared in Egypt in the wake of January 25th, 2011. This led to uncontrolled chaos in the Egyptian political life and consequently affected social situation directly. But when June 30th, 2013 restored control to Egyptian scene balance was soon restored to political life especially in partisan practices. Yet, there remain a need to renew political discourse to cope with the requirements of the masses and social changes.The paper aims to explore the extent of political moderation after June 30th, 2013 against the background of the spread of partisan chaos culture in the wake of January 25th, 2011. The paper adopts the analytical method in its treatment of available data and experts' views. The paper draws on the periods before and after June 30th, 2013 as a model of study.The most important findings of the paper are:•The formation of parties after June 25th is chaotic in nature as some of these parties lacked the legislative cover and constructive goals.•In view of the spread of the culture of chaos consequential to multiparty after June 30th parties achieved a sort of relative moderation. •Political parties made important progress towards social security in cooperation with state institutions after June 30th.The paper recommends a renovation of the political and cultural discourse of the parties to meet the societal requirements. Finally, the paper suggests a theoretical approach to political moderation under the name of "preparation and activation" which comprises formal moderation "preparation" and applied moderation "activation."

تتلخص فكرة البحث فى إبراز أن التعددية العشوائية يتمخض عنها انتشار الفوضى . وهنا , يكمن أهمية الاعتدال كحالة وسطى من أجل شيوع الأمن المجتمعى . وقد تم معالجة هذه الفكرة على مستوى طوفان الأحزاب السياسية التى ظهرت فى مصر عقب 25 يناير –كانون ثان 2011, مما أدى إلى انفلات وفوضى فى الحياة السياسية , وهو ما انعكس على الأوضاع المجتمعية . وعندما أعادت 30 يونية –حزيران 2013 الانضباط إلى المشهد المصرى , عاد الاتزان إلى الحياة السياسية لاسيما المماراسات الحزبية غير أنه لازالت هناك حاجة إلى تجديد الخطاب الحزبى ليتناسب مع المتطلبات الجماهيرية والتغيرات الاجتماعية. هدف البحث إلى تبيان مدى الاعتدال السياسى بعد 30 يونية-حزيران 2013 على خلفية إننتشار ثقافة الفوضى الحزبية بعد 25 يناير-كانون ثان 2011 . وقد استخدم البحث منهج التحليل النقدى وطريقة تحليل البيانات الجاهزة وأداة دليل الخبراء.كما اعتمد على مرحلة ماقبل 30 يونية –حزيران 2013 وما بعدها كنموذج للدراسة .وتكمن أهم النتائج فى :-جاء بناء وتشكيل الأحزاب بعد 25 يناير بناءً فوضوياً فكان بعضها عارياً من الغطاء التشريعى والأخر عارياً من الأهداف البناءة .حققت الأحزاب بعد 30 يونية قياساً بما تم نشره من ثقافة الفوضى التى ترتبت على التعددية الحزبية بعد 25 يناير اعتدالاً نسبياً نوعا ما. شهدت الأحزاب السياسية بعد 30 يونية خطوات نحو الاستقرار الاجتماعى بالتعاون مع مؤسسات الدولة . وقد أوصى البحث بوجوب تجديد الخطاب السياسى والثقافى للأحزاب السياسية بما يلبى المتطلبات المجتمعية .وأخيراً اقترح البحث مدخلاً نظرياً فى الاعتدال السياسى يسمى "التهيئة والتفعيل " شاملاً الإعتدال الشكلى "التهيئة" و الاعتدال التطبيقى "التفعيل" .


Article
Stance of the Supreme Religious Authority on the Political Events in Karbala between 1900-1920
موقف المرجعية الدينية العليا من الاحداث السياسية في كربلاء 1920 -1900

Authors: Lecture. Mayada Salam Ali م. ميادة سالم علي --- Asst.Lectur.Shaima Yass Khudheir Al-`Amari م.م شيماء ياس خضير العامري
Journal: AL-AMEED JOURNAL مجلة العميد ISSN: 22270345 23119152 Year: 2018 Volume: 7 Issue: 1 Pages: 147-190
Publisher: Shiite Endowment ديوان الوقف الشيعي

Loading...
Loading...
Abstract

The religious authority is considered as the highest institution toissue religious legislation in line with the Glorious Quran and the conceptsof the Ahalalbayt ) Peace be upon them( . This institution hasset itself two different approaches to thought and a

تعد المرجعية الدينية أعلى مؤسسة تصدر منها التشريعات الدينية التي تنطلق منالقرآن الكريم ومفاهيم اهل البيت عليهم السلام، وقد خطت هذه المؤسسة لنفسهامنهجين مختلفين بالفكر والمواقف احدهما المنهج الناطقي الذي يتحرك وينطق معمصالح الامة ومتغيرات الظروف السياسية والاجتماعية في حين يقابله الاتجاهالسكوتي الذي لا يتفاعل مع متغيرات الامة ، الا ان المرجعية الدينية في العراق ادتدورا بارزا في قيادة الجماهير الشعبية في المواقف السياسية المختلفة إذ كانت العلاقةوما تزال بين الامة والمرجعية علاقة وثيقة وعميقة في جميع المواقف المستجدة .ان استكمال القوات البريطانية احتلال العراق 1917 كان له الاثر الاكبر فياثارة المقاومة العراقية ضد المحتل ولاسيما في مدينة كربلاء التي مثل وجود المرجعالشيعي الكبير محمد تقي الشيرازي فيها حدثا مهما في التفاف الناس حول المرجعيةوالوقوف معها بوجه الاحتلال البريطاني ، من خلال الفتوى التي أصدرها في1919/1/23 التي كان لها دور كبير في نفوس الأوساط الشيعية والمعارضينللاحتلال البريطاني إذ تطابقت هذه الفتوى مع عدد من الآيات القرآنية التي نصتعلى أن يطيع المسلمون أولي الأمر منهم حيث أعطى فيها المرجع الشيرازي رأياًعلنياً ضد الاحتلال البريطاني، وقد مثل توازن موقف المرجع الشيرازي في كربلاءمع مواقف رجال الدين في النجف الاشرف انعكاساً ايجابياً في نفوس الاوساطالشيعية ، الأمر الذي أضفى على الحكم الوطني مباركة دينية .وبقدر تعلق الأمر بالعلاقة الصميمة بين المؤسسة الدينية والأحداث السياسيةالتي مرت على كربلاء من جهة والدور القيادي لزعامات المؤسسة الدينية في حقبها المختلفة ،نجد أن المدة التي أعقبت وفاة المرجع الأعلى في النجف الاشرفالسيد كاظم اليزدي في 30 نيسان 1919 وتولي المرجع محمد تقي الشيرازي زعامةالمؤسسة الدينية التي انتقلت من النجف إلى كربلاء كانت المرجعية تسير باتجاه توثيقالعلاقة ما بين الزعامة السياسية والزعامة الدينية التي تقود الشعب، واعتبر الموقفالذي خرج به المرجع محمد تقي الشيرازي تجاه الاستفتاء البذرة الأولى التي وجهتالأنظار نحو المقاومة الجدية ضد الاحتلال البريطاني ؛ولهذا فان الدور القياديالشيرازي تميز بمدتين الأولى بدأت منذ توليه المرجعية في أيار 1919 حتى آذار1920 في حين تبدأ الفترة الثانية والتي استثمرت بالمواقف المشرفة حتى وفاته في17 آب 1920 ، فقد تميزت المدة الأولى بان الشيرازي قام بتعزيز القيادة الدينيةفي معارضة المشاريع البريطانية وحل المشاكل التي تواجه حركة المقاومة الإسلاميةوذلك قبل أن يتخذ موقفا حازما بالبدء بمواجهة مسلحة ضد الاحتلال البريطانيحتى يتمكن من إنجاح السبل القادرة على تحقيق النجاح في الحالة الثورية وجعلمن المؤسسة الدينية عامل جذب لأنظار أبناء الشعب وتمكن من حل المسألة المهمةالخاصة بالتناحر والصراع بين العشائر من طريق خلق التآلف والتقارب في وجهاتالنظر المختلفة بالشكل الذي يمكن من خلاله الاستفادة منهم في مقاومة المحتل ،ذلك أن الثقل الذي تتمتع به هذه العشائر في كل موقف سياسي لا يستهان به

Listing 1 - 10 of 82 << page
of 9
>>
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (82)


Language

Arabic (69)

Arabic and English (7)

English (4)


Year
From To Submit

2018 (82)