research centers


Search results: Found 11

Listing 1 - 10 of 11 << page
of 2
>>
Sort by

Article
Judicial oversight before parliamentary elections in Iraq A comparative study
الرقابة القضائية على الانتخابات البرلمانية في العراق دراسة مقارنة

Loading...
Loading...
Abstract

Judicial oversight is one of the most effective and important means of guaranteeing individual rights and public liberties, on the part of the Administration's business, and maintaining its legitimacy, on the other hand, and the Iraqi legislation has given oversight authority, which seeks to indicate the role of judicial oversight before the process In iraq, we dealt with judicial oversight of the voters ' register, the decision to call for election, the nomination for elections, the comparison with some Arab legislation, in particular Jordanian legislation, and finally a conclusion was reached which included the most important findings and the most salient recommendations.

تعد الرقابة القضائية أحد الوسائل الفاعلة والمهمة لضمان الحقوق الفردية، والحريات العامة، من جهة أعمال الإدارة، والمحافظة على مشروعيتها من جهة أخرى، وقد أولى التشريع العراقي القاضي سلطة رقابية، فكان هذا البحث الذي يسعى الى بيان دور الرقابة القضائية قبل العملية الانتخابية في العراق، فتناولنا الرقابة القضائية على سجل الناخبين، وعلى قرار الدعوة للانتخاب، وعلى الترشيح للانتخابات، ومقارنتها ببعض التشريعات العربية، وبخاصّة التشريع الاردني


Article
العقوبات الانضباطية في القانون الجنائي لقوى الامن الداخلي

Author: كاظم عناد حسن الجبوري
Journal: Journal of University of Babylon مجلة جامعة بابل ISSN: 19920652 23128135 Year: 2019 Volume: 27 Issue: 1 Pages: 60-79
Publisher: Babylon University جامعة بابل

Loading...
Loading...
Abstract

Accomplishment of policeman's duties and tasks resulted in insurance of people protection and fulfillment of security inside the country, hence its mandatory issue that he should keep security, order, preventing commitment of crime and investigate the implementers, truly and faithfully with no bias for any via applying of laws and implementing them, if he violates application or impedes implementing them or get lazy to perform his role, he will be subjected to penalization included in the law, discipline punishments come first. According to what have been mentioned above, this research deals with this matter in a plan includes preliminary demand in the identity of discipline punishments, plus two sections, first one is specialized for searching in breaches of policeman and it's discipline penalizations , second is for authorities and objections then finally the epilogue that includes most important results and suggestions that we had come up with, in addition to reference list and an abstract in both languages (Arabic &English).

ان اداء رجل الشرطة لواجباته ومهامه يؤدي الى تأمين حماية المواطنين واستتباب الامن الداخلي، ومن اجل ذلك يكون لزاماً عليه ان يؤدي واجباته في حفظ الامن والنظام العام ومنع وقوع الجريمة والتحري والقبض على مرتكبيها، بامانة وصدق وحياد من خلال تطبيق القوانين وتنفيذها، فان اساء التطبيق او عرقل التنفيذ او تقاعس عن اداء مهمته فسيكون معرضاً للعقاب الذي تضمنه القانون وفي مقدمته العقوبات الانضباطية.وبناءً على ماتقدم فقد تم بحث هذا الموضوع وفق خطة تضمنت مطلباً تمهيدياً في ماهية العقوبات الانضباطية، فضلاً عن مبحثين خصص اولهما لبحث مخالفات رجل الشرطة وعقوباته الانضباطية، وثانيهما للصلاحيات والطعون ومن ثم خاتمة تضمنت اهم النتائج والمقترحات التي خلصنا اليها اضافة الى قائمة بالمراجع وموجز باللغتين العربية والانكليزية.


Article
Supervision upon Executive Authority
الرقابة على أداء السلطة التنفيذية. (دراسة في ضوء المادة 61 الفقرة ثانيا لدستور العراق 2005).

Loading...
Loading...
Abstract

One of the Most important subject is the parliament supervision means on the executive authority according to the principle of separation of powers that divided it into three which is " legislative , executive , and judicial". The Legislative function is to issued different kind of legislative rules in according to its power, the executive function is to execute the legislative rules issued from the legislative authority, the judicial authority is to settle the disputes between the individuals. The constitutions take a different attitudes to make kind of equilibrium between the three powers, for example the legislative authority have many different supervision means towards the executive authority such as " The parliament question, the parliament investigation, the parliament questionnaire, and the dis- trust from the government". According to the principle of separation of powers the executive authority has the right to dissolution of the parliament. My study will focus on the Iraqi constitution an the means that the legislative power have against the executive authority.

ان دستور العراق لعام 2005 لم يعتمد مبدأ الفصل بين السلطات بصورته المطلقة بل اوجد رقابة من جهة ، وتعاونا من جهة أخرى بين هذه السلطات ، فمن مظاهر رقابة مجلس النواب على عمل الحكومة ، أن مجلس النواب يستطيع أن يراقب ويتدخل في معظم أعمال مجلس الوزراء والوقوف على طريقة وسير عملها بما له من حق المراقبة ومسألة الوزراء عن طريق توجيه الأسئلة والاستجواب وسحب الثقة من الوزير المختص أو من رئيس مجلس الوزراء .أما بالنسبة لمظاهر التعاون بين مجلس النواب ومجلس الوزراء ، ما قررته المادة 60 التي أعطت الحق لرئيس الجمهورية ومجلس الوزراء الحق في تقديم مشروعات القوانين بالإضافة الى ما قررته المادة 80 من الدستور التي أعطت لمجلس الوزراء الحق باقتراح مشروعات القوانين ، وكذلك نص المادة 73 التي أعطت الحق لرئيس الجمهورية بمصادقة القوانين التي يصدرها مجلس النواب وإصدارها.أن موضوع بحثنا يقتصر على الوسائل الرقابية التي نص عليها الدستور والتي منحها الى السلطة التشريعية متمثلة بمجلس النواب التي يتمكن من خلالها مراقبة عمل السلطة التنفيذية متمثلة بالحكومة ، عليه ستكون خطة البحث في الوسائل الدستورية للرقابة البرلمانية في العراق بموجب دستور عام 2005 .


Article
The Legislative Role of the Executive Authority (Comparative Study)
الدور التشريعي للسلطة التنفيذية (دراسة مقارنة)

Author: Maher. I.Emam ماهر إبراهيم عبيد إمام
Journal: Journal of college of Law for Legal and Political Sciences مجلة كلية القانون للعلوم القانونية والسياسية ISSN: 22264582 Year: 2019 Volume: 8 Issue: 29/part 1 Pages: 186-210
Publisher: Kirkuk University جامعة كركوك

Loading...
Loading...
Abstract

This study is entitled: The Legislative Role of the Executive Authority, Comparative Study.The study dealt with the role of the executive branch in the legislative process since the birth of the draft law and the issuance of a bill of laws, ratification and objection to issuing them, in addition to issuing them under a legislative mandate and temporary decrees.The study focused on the legislative role of the executive authority. This role has an impact on the legislative process in general and the conflicts highlighted by this role with the legislative authority.The study used descriptive, analytical and comparative methods to describe and analyze the texts that the constitutional legislator mentioned on the legislative role of the executive authority in the Sudanese constitution, in addition to comparison with comparative systems.This study aims to identify the basis of the legislative role of the executive authority and the limits of this role.The study concluded that the prescribed period of legislative authority in the constitutions helped to raise the legislative role of the executive branch.The study recommended that the constitutions should be written for a long period of time for the legislative authority to limit the exclusive power of the executive branch to the narrowest extent.

جاءت هذه الدراسة بعنوان الدور التشريعي للسلطة التنفيذية (دراسة مقارنة)، وتناولت في هذه الدراسة دور السلطة التنفيذية في العملية التشريعية منذ والدة مشروع القانون وحتي اصدار من اقتراح للقوانين وتصديق عليها واعتراض على اصدارها علاوة على اصدارها بموجب تفويض تشريعي ومراسيم مؤقتة.اهتمت الدراسة بالدور التشريعي للسلطة التنفيذية لما لهذا الدور من تأثير على العملية التشريعية بصورة عامة وللتقاطعات التي يبرزها هذا الدور مع السلطة التشريعية. اعتمدت هذه الدراسة استخدم المنهج الوصفي والتحليلي والمقارن وذلك لوصف وتحليل النصوص التي أوردتها المشرع الدستوري عن الدور التشريعي للسلطة التنفيذية في الدستور السوداني اضافة لمقارنة ذلك بالأنظمة المقارنة.هدفت هذه الدراسة إلى الوقوف على مرتكزات الدور التشريعي للسلطة التنفيذية وحدود هذا الدور.استنتجت الدراسة أن المدة المحددة المقررة للسلطة التشريعية في الدساتير ساعدت على بروز الدور التشريعي للسلطة التنفيذية.أوصت الدراسة بضرورة النص في الدساتير على أجل طويل لبقاء السلطة التشريعية لحصر السلطة الإستثانئية للسلطة التنفيذية في أضيق نطاق.


Article
Problematiclaw of functional inclusiou (comparative study)
اشكالية قانون التضمين الوظيفي ( دراسة مقارنة )

Author: Dr. Ali Mohammed Rida Yunis د. علي محمد رضا يونس
Journal: TIKRIT UNIVERSITY JOURNAL FOR RIGHTS مجلة جامعة تكريت للحقوق ISSN: 25196138 Year: 2019 Volume: 4 Issue: 1/2 Pages: 83-108
Publisher: Tikrit University جامعة تكريت

Loading...
Loading...
Abstract

: The preservation of public funds is the most important duties of the public employee, which is explicitly stated in the law of discipline of state employees, as the phenomenon of deviation and negligence in the use of public funds a heavy burden on the administrative system, so the laws tended to provide legal protection for state-owned funds, Possession of a civil servant, civil penalties were imposed to compensate for cases of damage to public funds through what is known as the law of functional inclusion. It is the responsibility of the State to force the damage caused by the public official to avoid cases of negligence that harm the State's finances. The provisions of the Inclusion Act regulate the problem of compensation for damages to public funds due to work or as a result thereof. It is also the responsibility of the public servant to redress the damage caused by his negligence in the use of public funds.

ان الحفاظ على الاموال العامة تعد اهم واجبات الموظف العام والتي نص عليها صراحة في قانون انضباط موظفي الدولة ، اذ تشكل ظاهرة الانحراف والاهمال في استخدام الاموال العامة عبئاً كبيراً على الجهاز الاداري ، لهذا اتجهت القوانين الى اظفاء الحماية القانونية على الاموال المملوكة للدولة لاسيما اذا كانت في حيازة موظف عام ، ففرضت الجزاءات المدنية والمتمثلة بالتعويض عن حالات الاضرار التي تصيب الاموال العامة من خلال مايعرف بقانون التضمين الوظيفي . فيقع على عاتق الدولة ان تجبر الضرر الذي يحدثه الموظف العام تلافياً لحالات الاهمال المضرة باموال الدولة . وقد جاءت احكام قانون التضمين لتنظم اشكالية التعويض عن الاضرار التي تصيب الاموال العامة بسبب العمل الوظيفي او من جراءه . كما يقع على عاتق الموظف العام جبر الضرر الذي احدثه بسبب اهماله في استخدام الاموال العامة .


Article
Administrative license and its role in preserving public freedoms and special activities in Iraq
الترخيص الإداري ودوره في الحفاظ على الحريات العامة والأنشطة الخاصة في العراق

Author: Mohammed.N.Ali محمد نوري علي
Journal: Journal of college of Law for Legal and Political Sciences مجلة كلية القانون للعلوم القانونية والسياسية ISSN: 22264582 Year: 2019 Volume: 8 Issue: 28/part2 Pages: 20-51
Publisher: Kirkuk University جامعة كركوك

Loading...
Loading...
Abstract

Licensing is an action which is taken by the State to regulate trade and business for the protection of the public against anti-social activities involved in industrial life. This means that licensing power has a direct bearing on social inter-action and values. The modern administration under the impact of economic philosophy of welfare state has developed various techniques which imping upon the economic rights of private individuals and regulates the manner in which such right may be exercised. The regulatory techniques that are most commonly used in modern economic legislation are licensing, permit, registration and certification. Licensing power is usually exercised through these techniques in the regulation of various aspect of economic life. Licensing is a government action for social welfare. The use of licensing is for accomplishment of purpose.

إن إجراء الترخيص الإداري يعد من الأعمال القانونية التي تقوم بها الإدارة والتي ترتب آثار قانونية ، تأذن بموجبه لأحد الأشخاص بمزاولة نشاط ما، أو ممارسة حرية معينة، ويُعدُّ إجراءً إداريا رقابيًا من بين الإجراءات الإدارية المستعملة في الحياة العملية, في تنظيم ممارسة الأفراد لنشاطاتهم وحرياتهم ومراقبتها في آن واحد لتحقيق وارساء دولة القانون, حتى لا تعم الفوضى, لذك نجد بأن الترخيص الإداري ودوره في الحفاظ على الحريات العامة والانشطة الخاصة" يظهر بشكل واضح من خلال آلية تحديد العلاقة بين السلطة الإدارية والأفراد ونوع التوازن الذي يجب ان يتحقق بين هذين الطرفين وكذلك الضمانات التي تحقق التوازن بين المصالح العامة والخاصة في ممارسة النشاطات.


Article
Customary Provisions in Iraq 1933-1939 Study on the dialectic of the relationship between the justifications of the executive power and the position of the legislature
الأحكام العرفيّة في العراق 1933-1939 دراسة في جدليّة العلاقة بين مبرّرات السلطة التنفيذيّة وموقف السلطة التشريعيّة

Author: Ali Taher Turki علي طاهر تركي
Journal: Adab Al-Kufa مجلة اداب الكوفة ISSN: 19948999 Year: 2019 Volume: 1 Issue: 40 Pages: 303-338
Publisher: University of Kufa جامعة الكوفة

Loading...
Loading...
Abstract

There are many academic researchers have sought over the past years to study important aspects of Iraq's contemporary history. Despite the importance and diversity of its research and its importance، there are still issues of great importance that are ambiguous and worthy of the researchers to study and analyze their subjects. The first of which is the one that relates to the relationship between the legislative and executive authorities in relation to martial law and how to deal with it. This case formed the first motives and reasons that led the researcher to choose the subject of his research entitled " Iraq's War on Iraq in the era of King Ghazi 1933-1939 study in the dialectic relationship between the justifications of the executive authority and the position of the legislative authority، "especially as this subject is surrounded by many of the hidden and events that coincided with the forestry of the historical phase during the ascendancy of King Ghazi in power in Iraq.

سعى الكثير من الباحثين الأكاديميين وعلى مدى السنوات الماضية، بدراسة جوانب وقضايا مهمّة من تأريخ العراق المعاصر، وعلى الرغم من أهميّة وتنوّع ما بُحثَ وجسامتهِ، فما تزال هناك قضايا غاية الأهميّة يكتنفها الغموض، وجديرة بأن يتصدّى الباحثون لدراستها وتحليل موضوعاتها تحليلًا علميًّا دقيقًّا على وفق قواعد منهج البحث التأريخيّ السليم، واحدة منها تلك التي تتعلّق بماهيّة العلاقة بين السلطتين التشريعيّة والتنفيذيّة، في ما يتعلّق بالأحكام العرفيّة وكيفيّة التعامل معها، حيث شكلّت هذهِ القضيّة أولى الدوافع والأسباب التي حدت بالباحث إلى اختيار موضوع بحثه الموسوم" الأحكام العرفيّة في العراق 1933-1939 دراسة في جدليّة العلاقة بين مبرّرات السلطة التنفيذيّة وموقف السلطة التشريعيّة "، ولاسيما أنّ هذا الموضوع شمل الكثير من الخفايا والأحداث التي تزامنت مع حراجة المرحلة التاريخيّة إبان تسنم الملك غازي سدّة الحكم في العراق


Article
Supreme Court (Federal-Constitutional): its Conception and Jurisdiction (Constitutional (
المحكمة العليا (الاتحادية – الدستورية): نشأتها واختصاصاتها (الدستورية)

Authors: Ali Mahmood Yahya علي محمود يحيى --- Moder Mahmood Yahya مظر محمود يحيى --- Wisam Mohamed Kalifa وسام محمد خليفة
Journal: JOURNAL OF MADENAT ALELEM COLLEGE مجلة كلية مدينة العلم الجامعة ISSN: 2073,2295 Year: 2019 Volume: 11 Issue: 2 Pages: 205-216
Publisher: City College of Science University كلية مدينة العلم الجامعة

Loading...
Loading...
Abstract

The Just Judge Who doesn't Hasten the Separation of the Judiciary without Investigating the Arguments of the Adversaries [2]The Federal Supreme Court is the highest court in Iraq, its jurisdictions are to adjudicating disputes between the Federal Government and the governments of the regions, governorates, municipalities and local administrations, and to adjudicating disputes related to the constitutionality and legitimacy of all legislation, and abolish whatever opposite the Constitution, and its look for appeal of the judgments and decisions of the Administrative Judiciary to consideration the cases before the Court in an appellate capacity, all this jurisdictions shall be regulated by law. This research has chosen for the purpose of defining the competences of the Federal Supreme Court for its importance in preserving the Constitution and its basic principles as well as the principle of separation of powers. The researcher will adopt the analytical and applied research. The research will be divided into two chapters: the First: will deal with the establishment of the Federal Supreme Court in the Iraqi Basic Law of 1925, the temporary Constitution of 1968, the temporary Constitution of 1970 and the Permanent Constitution of 2005, and the second chapter will clarifying the jurisdiction of the Federal Supreme Court under the Constitution of 2005.

الحاكم العادل من لم يعجل بفصل القضاء دون استقصاء حجج الخصماء [1]المحكمة الاتحادية العليا هي أعلى محكمة في العراق، تختص في الفصل في المنازعات التي تحصل بين (الحكومة الاتحادية) وحكومات الأقاليم والمحافظات والبلديات والإدارات المحلية والفصل في المنازعات المتعلقة بدستورية وشرعية التشريعات كافة وإلغاء ما يتعارض منها مع الدستور والنظر في الطعون المقدمة على الأحكام والقرارات الصادرة من القضاء الإداري والنظر في الدعاوى المقامة أمام المحكمة بصفة استئنافية وينظم هذا الاختصاص بقانون، اختير هذا البحث هو لأجل التعريف باختصاصات المحكمة الاتحادية العليا لأهميتها في الحفاظ على الدستور ومبادئه الاساسية وكذلك مبدأ الفصل بين بين السلطات، سيعتمد الباحث المنهج التحليلي والتطبيقي لبحثه، وسيقسم البحث الى مبحثين الاول سيتناول نشأة المحكمة الاتحادية العليا من الناحية التاريخية بدءاً من المحكمة الاتحادية العليا في القانون الاساسي العراقي لسنة 1925 ودستور 1968 المؤقت ودستور 1970 المؤقت ودستور 2005 الدائم، وسيتناول المبحث الثاني توضيح اختصاصات المحكمة الاتحادية العليا في ظل دستور 2005.


Article
The relationship between school teacher’s English teaching style and optimism perception in Birjand
العلاقة بين أسلوب تدريس اللغة الإنجليزية وتصور التفاؤل لمدرسي المدارس في بیرجند

Authors: KhadijeAlipourMoghaddam خدیجة علیپور مقدم --- SedighesadatMeghdari* صدیقة سادات مقداري
Journal: Adab Al-Kufa مجلة اداب الكوفة ISSN: 19948999 Year: 2019 Volume: ج2 Issue: 38 Pages: 73-90
Publisher: University of Kufa جامعة الكوفة

Loading...
Loading...
Abstract

The aim of this study is to investigate the relationship between school teachers' English teaching style and optimism perception in Birjand. The research population includes all teachers in the city of Birjand and statistical sample consists of 100 people of them that are chosen using simple random sampling method. Data were collected and extracted using two questionnaires, Grasha teaching style and Byrdet. al. school teachers' optimism perception. Spss software was used for data analysis and Pearson correlation coefficient was calculated for variables. The research findings detected that there is a meaningful relationship between formal authority teaching style, personal model teaching style, facilitator and agentive with school teachers' optimism perception, but there is no meaningful relationship between expert style with school teachers' optimism perception. As the final result, it can be concluded that there is a significant relationship between teaching style and school teacher’s optimism perception and that the teaching style effects noticeably on school teachers' optimism perception.

تهدف هذه الدراسة إلیدراسةالعلاقةبينأسلوبتدريساللغةالإنجليزيةوتصورالتفاؤللمدرسيالمدارسفيمدینةبیرجند. شملمجتمعالبحثجميعالمعلمينفيمدينةبیرجند،وتتألفالعينةالإحصائيةمن 100 شخصيتماختيارهمصدفةلأخذالعينات. تم جمع البيانات واستخراجها باستخدام اثنين من الاستبيانات الموجودة في هذا المجال، و هما أسلوب Grasha و Byrd et للإدراك المتفائل لمدرسي المدارس. تم استخدام برنامجSpssلتحليل البيانات وقد كشفت نتائج البحث عن وجود علاقة ذات معنى بين أسلوب التدريس الرسمي التحکمي، وأسلوب تدريس النموذج الشخصي، والميسِّر والمفيد مع إدراك مدرسي المدارس للتفاؤل، ولكن لا توجد علاقة ذات مغزى بين أسلوب الخبير وبين إدراك التلاميذ لمفهوم التفاؤل.توصلت نتائج البحث إلیأنهناكعلاقةذاتدلالةإحصائيةبينأسلوبالتدريسومفهومالتفاؤللمدرسيالمدرسةوأنتأثيراتأسلوب التدريس تلاحظ بشكل ملحوظ على إدراك معلمي المدارس.


Article
Murad Imam al-Dhahabi said (darkened) in his book summarizing on the authority of the Al-Imam | Collection and study Al-Hakim
مراد الإمام الذهبي بقوله (إسناده مظلم) في كتابه التلخيص على مستدرك الإمام الحاكم | جمع ودراسة

Author: Wail Abdul-Karim Mohammed Haj وائل عبد الكريم محمد حاج
Journal: Journal Of Al-Frahedis Arts مجلة آداب الفراهيدي ISSN: 26638118 (Online) | 20749554 (Print) Year: 2019 Volume: 11 Issue: 37 | Part I Pages: 107-140
Publisher: Tikrit University جامعة تكريت

Loading...
Loading...
Abstract

The second reference of the Islamic Sharia'a is the Prophetic Hadeeth. The Muslim had taken care of it and many books have been edited each one has its own conditions. Allah has specified men to memorize and preserve it. Allah also made this nation is distinguished than others. Many distinguished scholars and the Hadeeth critics started out to examine the what is right and what is wrong. The most prominent figures are Abu Abidullah Mohmed Bin Ismail Al-Bhukhari, and Abu Al-Hassan Muslim Bin Al-Hajaj Al-Nisaboury. They wrote down some of the right Hadeeth but they did collect all of them. Al-Mustdrik Book on Al-Sahehain which was summarized by Imam Dhahabi and comment on it. What brought my attention his saying ( Isnadih Mudhlim) and this phrase needs to be investigated and explained of that Hadeeth because it has a judgment of reply and not acceptance which is regarded of severe weakening. Studying of Al-Sanid necessitates also studying of content because Al-Sanid might be refused and content is right when we look at the saying of judge on the Hadeeth by saying ( it is conditioned by the two Scholars and they did not pass it) or ( it is conditioned by one of them).Moe than of Al-Dhahabi's description of that research entitled (( Intentions of Imam Al-Dhahabi ( Isnadih Mudhilm) in Kitaab Al-Talkhees on Mustdrik Imam Al-Hakim- Collecting and Investigating-))The study includes an introduction, two sections and conclusion and the most important results. The first is about the personal and scientific life of Imam Al-Dhahabi. The second section is about idiomatic of ( Isnadih Mudhilm), then studying the Hadiths mentioned in it.

فإنَّ المصدر الثاني من مصادر التشريع الإسلامي هو الحديث النبوي الشريف، وقد أهتم المسلمون قديماً وحديثاً به، فألفت الكتب في جمعه، كل بحسب شرطه، وقد قيض الله تعالى له رجالاً يحفظونه، وقد خصَّ الله تبارك وتعالى هذه الأُمَّةَ بخصائصَ وميزها دون سائر الأمم بميزات ورفع ذكرها على سائر الأمم وجعلها خير أُمةٍ أُخْرِجَتْ للناس. وإن مما حبا الله الأُمَّة وخصها دون سائر الأُمم بخاصية الإسناد، وجعله من الدين، وقد أخبرت النصوص النبوية الثابتة عنه قبل أن يعرفه الناس، ثم تأثر بهذا المبدأ التابعون، ونشأ علم الجرح والتعديل، وهكذا لم يزل السلف من الصحابة رضوان الله عليهم فمن بعدهم يولون السنة هذا الاهتمام، فحفظ الله بهم الدين، وميّزوا بين الغث والسمين، فانطلق جهابذة العلماء، ونقّاد الحديث إلى تبيين صحيح الأحاديث من سقيمها، ونقد أسانيدها ومتونها، وهم جمع لا يحصون كثرة، ومن أشهرهم أبو عبد الله محمد بن إسماعيل البخاري، وأبو الحسن مسلم بن الحجاج النيسابوري -رحمهما الله-، فسارعا إلى تدوين بعض ما صح لديهما من الأحاديث، ولم يستوعبا جميع الصحيح.

Listing 1 - 10 of 11 << page
of 2
>>
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (11)


Language

Arabic (10)

English (1)


Year
From To Submit

2019 (11)