research centers


Search results: Found 2

Listing 1 - 2 of 2
Sort by

Article
Estimation of Porosity and Permeability by using Conventional Logs and NMR Log in Mishrif Formation/Buzurgan Oil Field
تخمين المسامية و النفاذية بوساطة استخدام المجسات التقليدية و مجس الرنين المغناطيسي في تكوين المشرفحقل بزركان النفطي

Loading...
Loading...
Abstract

Permeability and porosity values regarded as important fundamentals in the petroleum studies and researches especially for the interests in the reservoir topics, many methods and tools were founded for this purpose from time to time. The modern log technology one of this tools but consumes more time and financial possibilities in addition to the experts, such as Nuclear Magnetic Resonance Tools which considered one of the unconventional logs, so that, for this it was necessary to find a method to get the permeability and porosity values for the NMR log by using the conventional logs, note that it has been confirmed the modern studies the high accuracy and reliability for the NMR permeability and NMR porosity. Because the importance of this values , this study deals with the possibility of get these values from the conventional logs with these from NMR log, because of ease dealing with conventional logs and ease of getting it. After making the data analyses and processing this study results that led to putting many transformation formulas which give high correlations to high accuracy applying for this values in the researching and applying aspects and relating with reservoir prediction and modeling which connecting with drilling and producing works. The carbonate Mishrif Fm. In the Buzurgan oil field was selected to achieve this study by chose four oil production wells(Bu-40, Bu-51, Bu-52) in the south and north domes, in the future facilitate the prediction ways for any well has been logged by the open hole logs.

تعتبر قيمتي النفاذية والمسامية من الاساسيات المهمة في الدراسات والبحوث النفطية وخاصة للمعنيين بالمجال المكمني، وقد تعددت طرق ووسائل الحصول عليهما من وقت لاخر. تعد تقنيات الجس الحديثة احدى اهم هذه الوسائل والتي قد تستغرق وقت وتحتاج كلفة مالية عالية اضافة الى ضرورة وجود الخبراء المختصين بها مثل مجس الرنين المغناطيسي والذي يعتبر من المجسات غير التقليدية، لهذا كان من الضروري ايجاد طريقة للحصول على قيم النفاذية والمسامية لمجس الرنين المغناطيسي من خلال اعتماد المجسات التقليدية ، علما انه قد اكدت الدراسات الحديثة المهتمة بهذا الموضوع ان قيمتي النفاذية والمسامية من مجس الرنين المغناطيسي ذات درجة موثوقية ودقة عالية. بسبب اهمية هاتين القيمتين ، تناولت هذه الدراسة امكانية الحصول عليهما من المجسات التقليدية بقيم مقاربة جدا لتلك الناتجة من مجس الرنين المغناطيسي، وذلك بسبب سهولة التعامل مع المجسات التقليدية وسهولة الحصول عليها. بعد تحليل ومعالجة نتائج هذه الدراسة تم وضع العدد من معادلات التحويل والتي اعطت قيم ارتباط عالي جدا والتي تؤدي الى تطبيق عالي الدقة لهاتين القيمتين سواء في المجال البحثي او التطبيقي والمرتبط بعمليات التقييم والتمثيل المكمني ذو العلاقة بعمليات الحفر والانتاج. من اجل انجاز هذه الدراسة تم اختيار تكوين المشرف الكاربوني في حقل بزركان النفطي كمنطقة دراسة، اختيرت اربعة ابار منتجة: (Bu-52 Bu-51, ,Bu-40)للنفط في القبتين الشمالية والجنوبية والتي تسهل في المستقبل اجراء عمليات التخمين ولاي بئر قد تم اجراء الجس البئري المفتوح له.


Article
The Geochemistry of Phosphorite and Associated Rocks of Akashat Formation (Middle Paleocene) in Akashat Mine, Iraqi Western Desert. Part I: Major Oxides
جيوكيميائية الفوسفورايت والصخور المصاحبة لها ضمن تكوين عكاشات (الباليوسين الأوسط) في منجم عكاشات، الصحراء الغربية العراقية. الجزء الأول: الأكاسيد الرئيسة

Loading...
Loading...
Abstract

The phosphatic compounds in the phosphorites of Akashat Formation (Middle Paleocene) are mainly composed of francolite. The associated rocks (phosphatic limestone) consist of calcite and francolite. As well as, there are little amounts of dolomite, palygorskite, quartz and iron oxides. Francolite is composed of Ca, P, F and O, the tetrahedron SO4 and planar CO3 as CO3+F substitute PO4. Some of Na and Mg are substituted in both sites Ca(I) and Ca(II). F occupied its sites in the channel. Some F subsititute O in CO3 to form the pseudo-tetrahedron of CO3+F. The elements Si, Al, Mg, Fe and K represent the clay minerals; montmorillonite, palygorskite and sepiolite, as well as, quartz and iron oxides. The geochemistry of phosphorite reflects the primary neoformation conditions of marine apatite (francolite) from calcium, phosphate and fluorine, in addition to the substitution of positive mono- and di- valance cations for calcium in Ca(I) in submarine mud of the oceanic floor. The phosphate deposits were exposed to winnowing and transporting by upwelling currents to the continental shelf area. This led the phosphatic deposits to be affected by early and late chemical and biochemical diagenetic processes, causing activities in substitution of cations for calcium in Ca(II) and carbonate, also, additional fluorine and sulfates for phosphate. The flow of continental water to near-shore area, whose content is magnesium leading to remineralization of clay minerals, (e.g. palygorskite and sepiolite from montmorillonite) by depleting magnesium from sea water, as well as the activity of microorganism, all that is provided by suitable growth conditions for phosphatic compounds in continental shelf area.

تتألف المركبات الفوسفاتية في فوسفورايت تكوين عكاشات (الباليوسين الأوسط) من معدن الفرانكولايت بشكل رئيس، بينما تتكون الصخور الجيرية الفوسفاتية المصاحبة لها من الكالسايت ونسب ثانوية من الفرانكولايت، فضلا عن الدولومايت والباليكورسكايت والكوارتز وأكاسيد الحديد وبنسب ضئيلة. يتكون الفرانكولايت من عناصر Ca وP وF وO وتحل جذور SO4 الرباعية وCO3 بصيغة CO3+F في مواقع PO4. أما في مواقع الكالسيوم فتحل عناصر Na وMg محل Ca في الفرانكولايت في موقعيه الأول الثاني. في حين يشغل الفلور موقعه في القناة ويحل بعضا منه محل الأوكسجين في جذر الكاربونات ليكون الرباعي الأوجه الكاذب من CO3+F. تمثل عناصر Si وAl وMg وFe وK معادن الباليكورسكايت والمونتموريللونايت والسبيولايت فضلا عن الكوارتز وأكاسيد الحديد الحرة. تعكس جيوكيميائية الفوسفورايت ظروف تكوين معدن الأبتايت البحري (الفرانكولايت) أثناء مراحل التكوين الأولية من الكالسيوم والفوسفات والفلور، فضلا عن أحلال الأيونات الأحادية والثنائية الموجبة محل الكالسيوم في الموقع Ca(I) ضمن الرواسب العليا لقاع المحيط. وبعد عمليات النقل الى منطقة الجرف القاري بوساطة التيارات البحرية الصاعدة تتعرض الرواسب الفوسفاتية الى العمليات التحويرية البايوكيميائية والكيميائية المبكرة والمتأخرة التي تؤدي الى نشاط فعالية الأحلال محل الكالسيوم في الموقع الثاني Ca(II) والكاربونات والفلور الأضافي والكبريتات محل الفوسفات. وتؤثر عملية تدفق المياه القارية الحاوية على المغنيسيوم على نمو المعادن الطينية مثل الباليكورسكايت والسبيولايت من خلال سحب المغنيسيوم من مياه البحر فضلا عن زيادة نشاط الأحياء الدقيقة والبكتريا الأمر الذي سيؤدي الى ملاءمة الظروف لنمو وحفظ المكونات الفوسفاتية.

Listing 1 - 2 of 2
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (2)


Language

Arabic (1)

English (1)


Year
From To Submit

2019 (2)