research centers


Search results: Found 375

Listing 11 - 20 of 375 << page
of 38
>>
Sort by

Article
Virtues and morals of al – emam musa al – khadim According to Islamic-peaceable upon him -Historians
مناقب الإمام موسى الكاظم (ع) وفضائله عند المؤرخين المسلمين

Author: أ.م.د.بلقيس عيدان لويس الربيعي أ.م.د.بلقيس عيدان لويس الربيعي
Journal: journal of arabian sciences heritage مجلة التراث العلمي العربي ISSN: 22215808 Year: 2013 Volume: 2 Issue: 2 Pages: 49-84
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Virtues and morals of al – emam musa al – khadim According to Islamic-peaceable upon him -HistoriansAssistant Professor Dr. Balqees Eidan Louis Al – RubayiBaghdad University / College of Education for GirlsDepartment of History(Abstract Research)In every age there are few great who are able to hold the burden of understanding and explaining heavenly messages . those who are immortalized by their deed troy haut history are less . the al-emam - musa abin jaafer – peace by upon him- is one of them by his science , mentality and religion . al – emam – reached the highest degree in human perfection that force the world to look for . in spite of the intelligence of the scientist of this rich age , he was able to reach the highest degree of superiority which is hard for the best scientist stories differs about his intelligence and progress and the confession for his emama . books and translation are over loped by the tautology in this respect . great religion scientists confess that . those great scientists do not risk with word and use them randomly and keep on their correct form. in short , is enough to mention samples of reports in order to realize this respectful place and the virtues of this emam , beside quoting their sayings including its criticism in order to give a clear vision about his place in his age and it denotes that this emam has great respect to science .

(خلاصة البحث)العظماء قليلون في كل حقبة وعصر والذين يتحملون عبء الرسالات السماوية فهما وشرحا هم أقل وأقل والذين يخلدون بفضل معطياتهم عبر التاريخ هم صفوة الصفوة ومن هؤلاء العظام العباقرة كان الامام موسى بن جعفر( عليه السلام). لقد وصل الامام موسى بن جعفر بعلمه وعقله ودينه الى اعلى الدرجات في الكمال الانساني أجبرت الدنيا ان تتطلع اليه ... ورغم نباهة شأن بعض علماء عصره الزاخر بالعلم الا انه استطاع ان يصل في سلم الارتقاء الى درجات عالية تصعب على أفذاذ العلماء ، وقد تتابعت الروايات في نباهة شأنه وتقدمه والشهادة له بالإمامة واكتظت كتب الطبقات والتراجم بالإسهاب في هذا المعنى والمقدرون له الشاهدون بفضله هم الاعلام أئمة المسلمين أولوا الورع والدين والحفاظ الثقاة الذين لايجازفون بالعبارت بل يتأملونها ويحررونها ويحافظون على صيانتها اشد المحافظة .وحسبي ان امر سريعا قانعا بذكر نماذج من تلك التقريرات من اجل الاحاطة بتلك المكانة وماتمتع به الامام من صفات هذا فضلا من الوقوف على اقوالهم بما فيها من جرح وتعديل لكي تعطينا فكرة واضحة عن مكانة الامام في عصره وتدلنا على انه نشأ لإمامة المسلمين وللعلم عظيما مقدرا .


Article
منهج الداعية في قصة سيدنا إبراهيم ( عليه السلام )

Author: الدكتورة معالم سالم يونس المشهداني
Journal: tikrit university journal for sientific asslmic مجلة جامعة تكريت للعلوم الاسلامية ISSN: 11592073 Year: 2013 Volume: 2 Issue: 20 Pages: 106-143
Publisher: Tikrit University جامعة تكريت

Loading...
Loading...
Abstract

AbstractThe prophet Ibrahim is one of the prophets who were mentioned in the Quran as one of the prophets of resoluteness, The Companion of Allah and the Father of Prophets. He had a unique method of calling to Allah through various psychological, reasonable and practical approaches, which he began using starting with his parents and then his people. He was relentless in his calling, so he was greatly rewarded by Allah with pious offspring and a higher place amongst prophets. 

الملخصيعد سيدنا ابراهيم () من الانبياء الذين ذكروا في القران الكريم بصفته احد اولي العزم من الرسل وخليل الرحمن وابي الانبياء، ولقد كان له منهج متميز في الدعوة إلى الله تمثل في استخدام اساليب نفسية وعقلية وعملية متنوعة من اجل هداية قومه، مبتدأً بأهل بيته الاقربين ثم اهل بلاده. ولقد حاول تغيير المنكر المتمثل بعبادة الاصنام بيده ولسانه وقلبه معاً. والامر بالمعروف بكل الوسائل المتاحة والمشروعة فكان قدوةً صالحاً مخلصاً لله هميماً لا يخاف في الله لومة لائم. فأكرمه الله تعالى بالاستجابة ووهبه الذرية الصالحة ورفعه إلى مقام الخليل.


Article
اثر عقيدة ابن الجوزي في توثيقه لاخبار الامام علي عليه السلام وروايتها

Loading...
Loading...
Abstract


Article
مدرسة الإمام الحسـين عليه السلام للشعراء المسيحيين

Author: علي أصغر ياري
Journal: The islamic college university journal مجلة كلية الاسلامية الجامعة ISSN: 62081997 Year: 2017 Volume: 2 Issue: 43 Pages: 409-426
Publisher: College Islamic University / Najaf كلية الاسلامية الجامعة / النجف الاشرف

Loading...
Loading...
Abstract

The Christian literature, especially in the contemporary era derived some article from Islamic Heritage This study addressed one of the Islamic issues that influenced directly or indirectly on the most of world's literatures and that issue is the revolution of Imam Hussein (AS) and the tragedy of KarbalaThere are some christians authors who have taken their material literary from tragedy of KarbalaAs we studied in this article is the aspect of the revolution of Karbala and that is redemption of Imam Hussein (AS) for the sake of God and to defend Islam Which was reduced stature and credibility by Bani-omayyahChristian thinkers believed that the redemption and martyrdom are a corner of the Christian religion, and there is a basic similarity between redemption and the martyrdom of Imam Hussein (AS) and Jesus (AS),There are some poets who employ heritage figures like John (p), and Socrates to the similarities between how to kill them and the martyrdom of Imam Hussein (AS).Our intention in this article is the of Imam Hussein (AS) when poets contemporary Christians who believe in Imam Hussein (AS) as best example of redemption and get rid of injustice and disbelief.And the most descriptions which christians poets see associated with the redemption of Imam Hussein (AS) is his courage in this way.Keywords: Imam Hussein (AS), Contemporary Christian Poetry, The redemption, The bravery

حينما نلقي النظر على الشعر المسيحي - ولاسيما في الحقبة المعاصرة - نلاحظ إقبالاً واسعاً من قبل بعض الشعراء المسيحيين على أدب الطف. هذا البحث يدرس تضحية الإمام الحسين a وشجاعته في شعر المسيحيين العرب، إذ يعتقد المفكّرون المسيحيّون أن الفداء والاستشهاد يشكلان ركن الدين المسيحي الأساسي.هناك وجوه تشابه بين تضحية الإمام الحسين a واستشهاده و بين تضحية المسيح a، كما يقوم بعض الشعراء بتوظيف الشخصيات التراثية نحو: يحيى (يوحنّا) a، وسقراط من أجل وجوه التشابه بين كيفية قتلهم واستشهاد الإمام الحسين a.الشعراء المسيحيين المعاصرين الذين يرون في الإمام الحسين a خير قدوة للتضحية والتخلص من الظلم والكفر، كما يرونه مستشهَداً في سبيل الله سبحانه وتعالى كما استُشهِدَ المسيح a من قبل، ومن أكثر الأوصاف التي يرى الشعراء المسيحيون مرتبطاً بتضحية الإمام الحسين a هي شجاعته في هذا الطريق.الكلمات الرئيسة: الإمام الحسين a، الشعر المسيحي، التضحية، الشجاعة.


Article
فلسفة البكاء على الحسين عليه السلام

Author: ابتسام سعدون محمد النوري
Journal: The islamic college university journal مجلة كلية الاسلامية الجامعة ISSN: 62081997 Year: 2017 Volume: 2 Issue: 43 Pages: 467-506
Publisher: College Islamic University / Najaf كلية الاسلامية الجامعة / النجف الاشرف

Loading...
Loading...
Abstract

Chapter One: targeted research to answer the following questions:1. Why cry over Hussein?2. Do crying behavior is flawed?3. Is the property remains for women to force their emotions and not to the possibility of their hearts for the misfortunes?4. Are the fact crying wash wounds and anxieties?5.Can man loses his pride and becomes weak the eyes of others in the case of crying?6.hl crying philosophy transcends all that..lha time and has its time and its style?Limits Search: Search identifies with talk on the subject, in order to serve Investigation research.The first topic-why we cry, Section II photos of crying:Chapter II Section I. Why cry over Hussein (peace be upon him) / second topic-theories that explain the revolution of Imam Hussein, the prophet (peace be upon him)Chapter III -alambges first - the weeping angels and prophets and Prophet Ahlulbayt the Imam Hussein, peace be upon him: Section II weeping men and women: Section III functions tearsChapter IV Section One-types of tears:The second topic-modern studies of variable tears, and then the conclusions and recommendations and a list of sources

هنالك سؤال نطرحه دائماً في ذكرى عاشوراء الأليمة، ونرى أنه من اللازم الإجابة عليه من خلال عاشوراء ذاتها، وهذا السؤال هو: لماذا نبكي في عاشوراء؟ هل نبكي لمجرد البكاء، أم لأن عاشوراء تثير روحية الإنسان فتدفع به إلى البكاء؟ أسئلة كثيرة تطرح، ويتفرع عنها الكثير من المعاني والدلالات التي تؤكد لنا حضور عاشوراء فينا من خلال البكاء الروحي المستلهم لكافة الصور المعنوية والملكوتية، ذلك أن هذه الصور لا بد أن تعبر عن نفسها، والدموع هي من جملة تعبيرات هذه الصور المعنوية والروحية.لعل البعض يستغرب هذا الموضوع ويعتبر الحديث فيه والبحث عنه عملاً لا قيمة له بحيث يقال: إن البكاء هو نتيجة للضعف والهزيمة، أو نتيجة لمصيبة وقعت، وليس له أي معنى روحي، وقد يستدل هذا البعض على حقيقة ما يذهب إليه في معنى البكاء بأن الناس جميعاً يبكون وليس هناك ثمة معنى لبكائهم غير تلك الصور الظاهرة في حالاتهم، فالبكاء الفيزيولوجي ظاهرة عامة، ودليل قوي على مادية البكاء كما يرى هؤلاء، وانطلاقاً لما يذهب إليه هؤلاء، فإننا نقول: إذا كان البكاؤون يتساوون في البكاء من حيث الصورة الظاهرة، فإنهم لا يتساوون من حيث الصورة الباطنية لأن النفس الإنسانية أيضاً تعبر عن نفسها بما لا يدع مجالاً للشك بأن النفس مستقلة فيما تعبر به عن نفسها في أجواء عبادية تتجاوز المصائب والأحزان وكل ما يثير الدموع في حالات خاصة قد تحمل الباكي أو المتبكي على الظن بأن البكاء هو نتيجة لشعور خاص بألم ما أو يحدث ما يدفع المرء إلى البكاء، والحق يقال: إن المتباكي قد يجد دموعاً يذرفها، ولا يجد بكاءً، باعتبار أن ذرف الدموع شيء والبكاء شيء آخر، والدليل على ذلك ما جاء في الحديث المشهور: من أنه إذا لم تجدوا بكاءً فتباكوا، تكلفوا البكاء بهدف الإثارة الظاهرية لمشاعر التي غالباً ما تؤثر على الحالة الداخلية للإنسان، إن الفرق بين أهل الدنيا وأهل الآخرة، هو أن أهل الدنيا يكون البكاء عندهم حالة مرتبطة بما يريحونه أو يفسرونه من ماديات، بينما أهل الآخرة فالبكاء عندهم حالة روحية دائمة تتجاوز الربح والخسارة المادية، ولهذا يقول أمير المؤمنين a: "إن الزاهدين في الدين تبكي قلوبهم وإن ضحكوا" في حين أن أهل الدنيا تضحك قلوبهم وإن بكوا..".وكُنْتُ أَظُنُ ايضا فيما سَبَقْ أَنْ البُكاء وإِذْرافَ الدُمُوعْ شَعيرةٌ خُصِصَت كَطَقْسٍ من طُقوسِ الوداع الأخير، لكننا نرى ونقرأ هنا شيء آخر، مُصابٌ مِنْ نوعٍ آخر لا شبيه له من أول الدنيا لآخرها، رَضيعٌ يُبْكى عليه ساعة ولادته، رسول الله وابنته وحَشْدٌ كبيرٌ من الملائكة في حال نياح على رضيع بِساعَةِ ولادته، حقاً إني الآن على يقين تام، بأن الحسين a قد ضَرَبَ بمصابِهِ كُلَ العاداتِ والتقاليد المتبعة عرض الحائط، وأَنْفَرَدَ بشخصه وذاته عن الجميع، فسلامٌ على من بكى عليه ساعة مولده رسول الله، وناحت عليه الزهراء، وجَزَعْ له جبرائيل والحشد العظيم، وقد حاولت فهم لغة البكاء وجمع ما كُتب عنها، فوجدت كاتبا يخبرني أنها غسيل للجروح وللهموم، وآخر يخبرني أنها حكرا على النساء، وأنّ الرجال يبكون في قلوبهم فقط. وأيضا آخر يُعلق بأنك يجب أنْ تحبس دموعك قدر استطاعتك، لأنّ دموعك مصدر لاستضعافك من الآخرين وأخيرا وليس آخرا، فكرة لكاتب لم أستوعبها تماما يخبرني أنك يجب أنْ تبكي حتى تُشعر الآخر باحتياجك لهُ، وقد عرف عن البكاء أنه يكون عند الحزن، وأّنه مظهر من مظاهر النقص والعيب، فإن السنة النبوية حافلة بالمواقف لبكاء النبي، واستنادا الى ما سبق ارتأت الباحثة الكتابة في هذا الموضوع وجعله بعنوان: فلسفة البكاء على الامام الحسين a:


Article
الإمام الحسين عليه السلام في الكتابات الفارسية

Authors: كبرى روشنفكر --- زهرا احمدي پور --- هادي عبد النبي التميمي --- متينه پاكيده --- et al.
Journal: The islamic college university journal مجلة كلية الاسلامية الجامعة ISSN: 62081997 Year: 2017 Volume: 3 Issue: 43 Pages: 403-419
Publisher: College Islamic University / Najaf كلية الاسلامية الجامعة / النجف الاشرف

Loading...
Loading...
Abstract

كانت الثقافة الحسينية ولازالت هي الاساس في ثقافة عدد من الثورات قديما وحديثا بما فيها الثورة إسلامية الايرانية، فلا وجود لثقافة ثورية دون النظر إلى الحركة الحسينيية. فقد امتزجت الثورة الإسلامية الايرانية مع عاشوراء معنوياً وتفصيلياً. وقد اصبحت ثورة الحسين a طريقا للنضال كما بامكانها ان تقوي الوحدة بين المسلمين وتبعدهم عن الفرقة وتدعو للوقوف بوجه الظلم والعدوان. فلابد ان نستفيد من كافة دروسها من اجل البلوغ إلى استمرار التقدم المستمر في بعديه المادي والمعنوي. اذن حفظ مثل هذه الحركة والشخصيات الفاعلة فيها من الضروريات. وقد اهتم بالحفاظ عليها كل من كان له يد في الثقافة والسياسة كالفنانين والمفكرين خاصة اصحاب القلم والبيان حتى لا تنسي الثورة من اذهان الشعوب. امتداد عاشوراء في نفوس المسلمين هو نتيجة الحب الذي يكنه المسلمون إلى الامام الحسين a. إذن فكرة كربلاء وعاشوراء تمازجت بالإسلام والمعارف الإسلامية. وعلى مدى تاريخ الإسلام نشاهد كثيرا من الناس وعوا وقاموا ضد الظلم ينشرون الاصلاح بوحي من عاشوراء وشعاراتها ومواقفها،فلا نبالغ إذ قلنا ليس الإسلام الا ثورة الحسينa والتي قاومت الانحراف، وارست قواعد الإسلام المعيار بعيداً عن التحريف وعن التزييف، وبعيداً عن الارتهان إلى السلطة الحاكمة والظالمة. اذن ممكن ان نتخذ عاشوراء استراتيجية متميزة بوضع العدالة وتطابقاً مع الإسلام ورسالته في الحياة. فالادب الناتج عن ثورة الامام الحسين a والذي يتفاعل مع ثورة الامام الحسينa وثقافة عاشوراء هو ارفع واعمق ادب يعرف في البلدان الإسلامية بل في العالم باكمله ، سواءً كان بالعربية أو التركية أو بالفارسية أو بالاردية أو باللغات الاخري. وضرورة البحث تعود إلى اننا مازلنا بحاجة إلى قول الحسين وفعل الحسين لمواجهة الاستبداد والاستكبار والتحديات التي تواجهها ايدئولوجيا الإسلامية ، وبما إن الحسين مصباح هدىً وسفينة نجاة فان فكرته النهضوية تبعدنا عن انواع الغزو الثقافي الذي آل اليه العالم الإسلامي اليوم.


Article
الخلفيات الطبقية لثورة الإمام الحسين عليه السلام

Author: أحمد صبري السيد علي
Journal: The islamic college university journal مجلة كلية الاسلامية الجامعة ISSN: 62081997 Year: 2017 Volume: 4 Issue: 43 Pages: 217-240
Publisher: College Islamic University / Najaf كلية الاسلامية الجامعة / النجف الاشرف

Loading...
Loading...
Abstract


Article
الحسين عليه السلام في فكر علي شريعتي

Authors: عبد المنعم عبد الجبار علي --- منتصر حسن دهيرب
Journal: The islamic college university journal مجلة كلية الاسلامية الجامعة ISSN: 62081997 Year: 2017 Volume: 4 Issue: 43 Pages: 519-532
Publisher: College Islamic University / Najaf كلية الاسلامية الجامعة / النجف الاشرف

Loading...
Loading...
Abstract

إن اهم النتائج التي توصلت اليها الدراسة وهي: 1- وضع شريعتي نظرية جديدة لمفهوم الوراثة تقوم على اساس وراثة ادم في القيم والمبادئ، وانها وراثة تقوم على تسلم الراية من الله الى ادم فالحسين الذي توجل نضال المضطهدين. 2- اسس شريعتي لعبد فلسفي لمفهوم الثأر، بأن حوله لمصطلح علمي فلسيفي يقوم على اسس فلسفية، وقد عبر عنه بوحدة التاريخ. 3- تبنى شريعتي مفهوم جديد للشهادة وكانت صنفان شهادة النبي على الامة والامة التي تشهد على الناس مستندا في ذلك لمفهوم قرآني. 4- أوضح شريعتي المسؤولية التاريخية للحسين من خلال مناقشة مفهوم الشهادة الحمزوية والشهادة الحسينية والفرق بينها.5- استخدم شريعتي ملكة ثقافية واسعة وسخرها لخدمة المفهوم الثورة الحسينة من استخدام الاساليب الفلسفة وتأطيرها بأطار اسلامي، وكذلك سخر المفاهيم الادبية الحديثة لاعطاء القضية الحسينية ابعادها مثل علم الدلالة والهرمونطيقيا وهو بذلك سبق الكثير من مفكري التاريخ الاسلامي.

Keywords

الحسين --- عليه --- السلام --- في --- فكر --- علي --- شريعتي


Article
المنـهج التربـوي للإمـام الحـسين عليه السلام

Author: زهراء رؤوف الموسوي
Journal: The islamic college university journal مجلة كلية الاسلامية الجامعة ISSN: 62081997 Year: 2017 Volume: 5 Issue: 43 Pages: 201-226
Publisher: College Islamic University / Najaf كلية الاسلامية الجامعة / النجف الاشرف

Loading...
Loading...
Abstract

صلّى الله عليك يا ابا عبد الله صلى الله عليك يا ابن رسول الله، صلى الله عليك وعلى الارواح التي حلت بفنائك، عليكم مني جميعاً سلام الله ابداً ما بقيت وبقي الليل والنهار، ويبقى منهجك يا ابا عبد الله المنهج التربوي الذي ينير دياجي الليل و نبراساً للبشرية جمعاء ولماذا لا يكون كذلك وقد ولدت في بيت كان محطّ الملائكة ومهبط التنزيل، في بقعة طاهرة تتصل بالسماء طوال يومها بلا انقطاع، وتتناغم مع أنفاسهك آيات القرآن التي تتلى آناء الليل والنهار، وترعرعت بين شخصيّات مقدّسة تجلّلت بآيات الله، ونهلت من نمير الرسالة عذب الارتباط مع الخالق، وصيغت لبنات شخصيتك من شخصية نبي الرحمة i بفيض مكارم أخلاقه وعظمة روحه. فكان الحسينa صورة لمحمّدi في أمته، يتحرّك فيها على هدى القرآن، ويتحدّث بفكر الرسالة، ويسير على خطى جدّه العظيم ليبيّن مكارم الأخلاق، ويرعى للأمة شؤونها، ولا يغفل عن هدايتها ونصحها ونصرتها، جاعلاً من نفسه المقدسة أنموذجاً حيّاً للمنهج التربوي الذي أرادته الرسالة والرسول، فكانa نور هدىً للضالّين وسلسبيلاً عذباً للراغبين ونال بيت فاطمة عليها السلام القسط الأوفى والحظّ الأوفر من فيض حبّ النبيi ورعايته وأبوته، فلم يدّخر النبيّi وسعاً أن يروّي شجرته المباركة في بيت علىّa ويتعهّدها صباح مساء مبيّناً أنّ مصير الأمة مرهون بسلامة هذا البيت وطاعة أهله كما يتجلّى ذلك في قوله (i إنّ علياً راية الهدى بعدي وإمام أوليائي ونور من أطاعني).أما يزيد فقد تربى في حجر والده معاوية الذي تربى في احضان صخر بن حرب وهند بنت عتبة المعروفان بالرذيلة وابوه أبو سفيان هو الذي قاد قريشاً في حربها ضد خير خلق الله محمد i فأن كان ابوه يفتقد إلى الدين والاخلاق الفاضلة ويحارب المنادين بهما حتى يظل مسيطرا على رقاب المسلمين ببغيه وعدوانه غارقا في شهوة الحكم ففاقد الشي لا يمكن ان يعطيه وهذا هو نهج الباطل نهج الضلال والتضليل ومن تبعه فقد ضل عن الطريق القويم.


Article
الإمـام الحسـين عليه السلام وثـقافة العصـر

Author: حيدر كريم الجمالي
Journal: The islamic college university journal مجلة كلية الاسلامية الجامعة ISSN: 62081997 Year: 2017 Volume: 5 Issue: 43 Pages: 285-298
Publisher: College Islamic University / Najaf كلية الاسلامية الجامعة / النجف الاشرف

Loading...
Loading...
Abstract

Praise be to Allah، the Lord praise and credit for aphids and charity and prayer on the best creatures envoy Mohammed honored and his family، and followed until the Day of religionAfter: The defective on the nation possesses in civilizations unique personality such as Hussein-pw with Noorani thinking، Samia their religion religion like Bokhalagaha be an example to everyone in their preference for the Hereafter on this mortal life account، determined to show the reality of slavery، missionary to get out supervisor towards injustice and Alaudan as we listen to his voice in a manual -a- deferral: what came out Asherah nor elated nor unjust، nor a spoiler but exited the request of reform in my grandmother. Nation wanted her grandfather to be one of the best nations including Hoha Lord of the teachings and transmit them through a personal messenger's Y ethics of tolerance، I say here it is shameful that we have not personally holy inimitable do not make it our asset and ammunition، personal missionary including made-Islamic civilization، to ask for reform for ourselves and then for the people with wisdom and good advice so as not to leave constants Hussein -a-.It is nice to hear Btoaiv non-Muslim believes this renaissance of Imam Hussein-pw and affected by it، and they have chosen to live forever on behalf of themselves، Valhasin Khaled forever.Hussein has made -a- informed degree in human history، and rose to the level of the tournament Bmosath sacrifice، which involve the highest sense of martyrdom for the sake of social justice. The Hussein-pw revolution was shining، which illuminated tract for those who wanted the march of Islam in the right way migration، and the silent mirror to get rid of the present experienced by the nation، and the reality، which was sipping at Oglalh.kadd was Imam Hussein -a- sole heir to the Muhammadiyah revolution that provided by Islam at the hands of the only reformer grandfather Prophet Muhammad-R- on thrones reckless arrogant ignorance at Geha، pagan religion، to save the oppressed in the land of Gore، injustice، oppression، enslavement، these and other prevailed in that dark period came to Islam Fmha all this injustice، and continued his letter، the existence of his family who have dedicated themselves to service this debt and sacrifice in order to continue، we find in the Al-Hussein continuation of his grandfather، the Messenger of Allah was told: that Islam Mohammadi presence Hosseini survive.Search came in two axes:I: The title: Imam Hussein pw-cultural curriculum Rsalia،Second: cultural awareness in the Imam Hussein-pw revolution.The two were tied up all the dimensions that I collected and arranged in two axes we can be glimpsed by memorization of dimensions that can be glimpsed and tally in this process generous blessed and I'm sure I can not collect everything that surrounds this issue being taken humane and civilized dimension beyond perceptions and this was confirmed by the peoples Renaissance contemporaries or subsequent and different nations and sects and creeds. But I did Hasbi and India have reconciled.

Listing 11 - 20 of 375 << page
of 38
>>
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (375)


Language

Arabic (351)

Arabic and English (15)

English (7)


Year
From To Submit

2019 (74)

2018 (94)

2017 (97)

2016 (10)

2015 (22)

More...