research centers


Search results: Found 154

Listing 11 - 20 of 154 << page
of 16
>>
Sort by

Article
Studies on the morphology of the olfactory organ in the freshwater teleost, Labeo bata (Hamilton).
دراسة مظهرية للعضو السمعي لسمكة المياه العذبة Labeo bata (Hamilton)

Authors: P. Chakrabarti بي. جاكرابارتي --- S.K. Ghosh أس. كي. غوش
Journal: Mesopotamian Journal of Marine Science مجلة وادي الرافدين لعلوم البحار ISSN: 18152058 Year: 2013 Volume: 28 Issue: 2 Pages: 163-174
Publisher: Basrah University جامعة البصرة

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract - The structural components of the olfactory apparatus of Labeo bata (Hamilton, 1822) were studied morphologically as well as histologically. The oval shaped olfactory rosette was comprised of 24-26 lamellae of different sizes on each side of the median raphe. Histologically each lamella was composed of two layers of olfactory epithelium separated by narrow central core which made up of loose connective tissues, nerve fibres and blood vessels. The sensory olfactory epithelium contained principally three types of receptor cells: primary, secondary and microvillous cells. The non-sensory epithelium was typified with a series of mucous cells, stratified epithelial cells and mast cells. Basal cells were situated at the base of the epithelium, adjacent to the central core. Various cells on the olfactory epithelium were correlated with their functional consequence of fish concerned.

المستخلص – جرت دراسة التركيب المظهري والنسيجي للجهاز السمعي لسمكةLabeo bata وأتضح أن الشكل البيضوي للزهرة السمعية يتكون من 24 - 26 صفيحة دقيقة مختلفة الاحجام وتقع على جانبي الخط الوسطي. نسيجياً، تتكون كل صفيحة من طبقتين من النسيج الطلائي السمعي يفصلهما طبقة وسطية من نسيج رابط رخو وألياف عصبية وشعيرات دموية. النسيج الطلائي السمعي الحسي يحتوي على ثلاثة أنواع من الخلايا المستقبلة وهي الأولية والثانوية والمايكروفيلوس. أما النسيج الطلائي السمعي غير الحسي فيتكون من سلسلة من الخلايا المخاطية ونسيج طلائي طبقي مع خلايا سارية. الخلايا القاعدية توجد عند أسفل النسيج الطلائي بجوار الطبقة الوسطية. جرى ربط مختلف الخلايا السمعية بالوظيفة التي تقوم بها.


Article
Orthodontic considerations of functional occlusion in Class І normal occlusion

Authors: Doaa B. Al-Nassar دعاء باسل النصار --- Hadeel A. Al-Hashimi
Journal: Journal of baghdad college of dentistry مجلة كلية طب الاسنان بغداد ISSN: 16800087 Year: 2015 Volume: 27 Issue: 3 Pages: 130-139
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Background: The therapeutic goal of orthodontic treatment is to establish ideal occlusion which includes both staticand functional aspects. The objective of this study was to clarify functional occlusal treatment goals by analyzingfunctional occlusion in subjects with established normal occlusion and identify the differences between canineprotected occlusion and group function occlusion.Materials and Methods: The sample consisted of 62 subjects with normal occlusion and with an age range of (18-25years).Functional occlusal contacts during lateral excursion were identified on a fully adjustable articulator, and thenthe samples were classified according to:1) Type of functional occlusion:A) Canine protected occlusion group (canine protected occlusion on both working sides).B) Group function occlusion group (group function occlusion on both working sides).C) Mixed functional occlusion group (canine protected occlusion on one side and group function occlusion on theother side.)2) Working side contact into: Canine protected occlusion (62 sides) and group function occlusion (62 sides). Thendifferent variables were analyzed.Results: Results revealed that vertical canine overlap, position of maxillary canine and 1st molar mesiobuccal cusp tipto the center of opposing embrasure/groove, and arch form analysis had significant difference between groups.Adding to that, some of the maxillary and mandibular teeth were significantly differed between groups in regard tocrown angulation and inclination.Conclusions: It was concluded that the vertical canine overlap, position of maxillary canine and 1st molarmesiobuccal cusp tip to the center of the opposing embrasure/groove, arch form harmony were importantfunctional aspects of orthodontic treatment goals


Article
The outcome of stroke: A six month follow-up study
نتائج السكتة الدماغية: دراسة متابعة لمدة ستة أشهر

Author: Kameran Hassan Ismail
Journal: Zanco Journal of Medical Sciences مجلة زانكو للعلوم الطبية ISSN: 19955588/19955596 Year: 2018 Volume: 22 Issue: 1 Pages: 82-88
Publisher: Hawler Medical Univeristy جامعة هولير الطبية

Loading...
Loading...
Abstract

Background and objective: Stroke is an increasing problem in developing countries and is the principal cause of disability and dependency in the western world. This study aimed to find out the one- and six-month case fatality, dependency and recurrence rates of stroke in Erbil teaching hospitals. Methods: This hospital-based prospective study included 293 stroke patients hospitalized in Erbil teaching hospitals from January 1st, 2015 through December 31st, 2015. Stroke was diagnosed by a consultant internist or neurologist and confirmed by brain CT-scan and/or MRI. Patients were followed-up for six months, then one- and six-month outcomes were measured including case-fatality, dependency and recurrences rates.Results: The one and six month case fatality rates were 28.3% and 37.5%, respectively. The rates in females (33.3%, 42.6%, respectively) were higher than that in males (23.7%, 32.9%, respectively), but there was no significant association between case-fatality rate and gender. A total of 74.3% and 45.4% of patients at one- and six-month were functionally dependent. The majority (88.9%) of diabetic patients were functionally dependent. Also, the one and six month recurrence rates of stroke patients were 15.7% and 23.2%, respectively. For both one and six month post stroke more recurrence occurred from ischemic (16.2%, 14.3%, respectively) than from hemorrhagic (24.5%, 19.5%, respectively) strokes, but there was no significant association between the recurrence and stroke subtype (P = 0.691, P = 0.367, respectively).Conclusion: The reported outcomes are relatively comparable to that reported in other developing countries, although it is still more than the rates of developed countries. Outcome measures can help to give information and develop guidelines for clinical practice and research.


Article
The Effect of Special Compound Exercises On The Development Of Some Physical, Functional and Fundamental Skills In University Of Nehrain Football League
تأثير تمرينات مركبة خاصة في تطوير بعض القدرات البدنية والوظيفية والمهارات الاساسية في كرة القدم لمنتخب جامعة النهرين

Authors: سعد محمد دخيل --- مؤيد نوفل نايف
Journal: journal of physical education مجلة التربية الرياضية ISSN: 20736452 Year: 2018 Volume: 30 Issue: 1 Pages: 250-265
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

The problem of the research lies in developing the artistic and physical levels during preparation phase (skill, tactic, physical, psychological) and the development of Al Nahrain Football league. The researchers noticed great weaknesses in some physical traits and skills. The aim of the research was to design a special program of compound exercises that develops some physical, functional and fundamental skills in soccer as well as identifying the effect of these exercise on the development of some physical and functional abilities in addition to that, the researchers aimed at identifying the effect of these compound exercises on the development of fundamental skills in Al Nehrain football league. The researchers used the experimental method. The subjects were (20) students divided into two equal groups. Pretests were conducted followed by the experimental program for two months and a half. The data was collected and treated to conclude that the proposed exercises have a positive effect on the development of physical fitness components, maximum speed, agility and flexibility. Finally the research recommended using these exercises on all university football teams.

ان التطور الحاصل في المجال الرياضي بشكل عام وعالم كرة القدم بشكل خاص وتقدم المستوى والتمرير النوعي والكمي في لعبة كرة القدم على المستوى العالمي والقاري جاء نتيجة تظافر الجهود وأمتزاج عوامل عديدة أجتمعت سوية لتحقيق هذه النقلة النوعية في مستوى لعبة كرة القدم في كافة جوانبها (المهارية- البدنية- الخططية) وغيرها جاءت من خلال تقدم العلم والمعارف ومنها استخدام وسائل تدريبية مختلفة بأسلوب متطور وغير كلاسيكي أعتمدت على عنصرين التغير والتنويع والتي كانت من شأنها تطوير ورفع المستوى البدني والوظيفي والمهاري للاعبين.أما مشكلة البحث فكانت حول رفع المستوى الفني والبدني في مراحل الأعداد بكافة جوانبها (المهارية- الخططية- البدنية- النفسية) وتطويرها للعبة كرة القدم لمنتخب جامعة النهرين حيث لاحضنا انخفاض واضح في بعض الصفات البدنية والمهارية وضعف في مستوى سرعة اللعب وحسم الفوز من خلال اعداد برنامج خاص من بعض تمرينات مركبة خاصة في تطوير بعض القدرات البدنية والوظيفية والمهارات الاساسية بكرة القدم وكذلك التعرف على مستوى تأثير التمرينات المركبة في تطوير بعض القدرات البدنية والوظيفية لدى لاعبي منتخب جامعة النهرين بكرة القدم وكذلك التعرف على مستوى تأثيرات التمرينات المركبة الخاصة في تطوير بعض المهارات الاساسية لدى لاعبي منتخب جامعة النهرين بكرة القدم. وقد استخدم الباحثان المنهج التجريبي لملائمته طبيعة مشكلة البحث، اما عينة البحث فقد كانت مجموعة من طلبة جامعة النهرين (منتخب الجامعة) بكرة القدم والبالغ عددهم (22) طالب تم استبعاد (2) حراس المرمى ولقد تم تقسيم الفريق الى مجموعتين متكافئة بالطريقة العشوائية وبأسلوب القرعة متمثلة بالمجموعتين (التجريبية- الضابطة) وبواقع (10) لاعبين في كل مجموعة ولقد تم استخدام اختبارات مهمة وهي اختبارت مقننة وتم استخدام تمارين مركبة في مرحلة الاعداد الخاص ولأطول مدة زمنية مقدارها شهرين ونصف.أهم الاستنتاجات: 1.ان التمارين المركبة ذات تأثير ايجابي على تطور المستوى وعناصر اللياقة البدنية.2.نعمل على تطوير السرعة القصوى والرشاقة والمرونة.اهم التوصيات:•استخدام التدريب المركب يعمل على زيادة فرصة التجريب والملاحظة مع فريق كرة القدم الجامعية.


Article
Zinc Metal Ion Affected the Structural Stability of Amyloid-Like Nanofibrils

Author: Zahraa S. Al-Garawi
Journal: Al-Mustansiriyah Journal of Science مجلة علوم المستنصرية ISSN: 1814635X Year: 2018 Volume: 29 Issue: 3 ICSSSA 2018 Conference Issue Pages: 50-62
Publisher: Al-Mustansyriah University الجامعة المستنصرية

Loading...
Loading...
Abstract

Synthetic peptides that self-assemble into well-defined structures with a cross-β arrangement are called amyloid-like fibrils. Amyloids are associated with a list of disorders and neuro-degenerative diseases, such as Alzheimer's and Parkinson`s disease. We previously showed that amyloid-like nanofibrils with a repeating motif “IHIH” were functional fibrils. They were able to bind a metal ion through imidazole moieties and mimic the native carbonic anhydrase enzyme by hydrolysing the CO2 molecule. Thus, these synthetic amyloid fibrils were suggest-ed to be good candidates to moderate and update the modern enzymatic molecules. This study aims to shed a light on the stability of these amyloid nanofibrils over a study period of 25 days, in the presence/absence of a metal ion. The work continued for approximately 7 months in the Biochemistry department, School of Life Sciences at the University of Sussex in the United Kingdom. A set of designed peptides with a repeating motif “IHIH” were ex-plored, based on some structural studies. Short and long peptides with free ends as well as closed ends were investigated. Peptides allowed to self-assemble with and without a metal ion (zinc) were then examined using circular dichroism, fluorimetry and electron microscopy for structural biophysical analysis. Regardless of the metal ion contribution, peptides showed stable secondary structures with a -sheet conformation for the incubation time of 25 days. Their morphologies did not appear to change over time. However, the presence of a zinc ion has an effect on the secondary structure of the mature fibrils. Results indicated that fibrils grown with the zinc ion have a significantly higher propensity to form -sheets secondary structures during incubation time. The presence of a zinc ion also affected the dimensions of the amyloid-like fibrils by the end of the study course, at which point they significantly re-duced. This effect of zinc ion on synthetic amyloid fibrils has not been previously reported. The stabilities of the zinc-nanofibrils point to their potential for use in modifying or updating the enzyme-mimic analytical reactions. The effect of adding zinc on the fibrillation seems to be crucial. Although it apparently improved the -sheet assembly, it affected the width/length of the synthetic amyloids. This effect could be promising toward reducing the generation of amyloid fibrils and ultimately understanding the pathogenesis of Alzheimer disease.

الببتيدات الاصطناعية التي لها قابلية التجمع الذاتي وتكوين هياكل ليفية محددة ذات تركيب  الرباعي تسمى بشبيهات ألاميلويد. يرتبط الاميلويد مع قائمة من الاضطرابات والأمراض العصبية، مثل مرض الزهايمر ومرض باركنسون. وضحت دراستنا السابقة أن ألالياف النانوية شبيهة الأميلويد ذات التعاقب المتكرر IHIH" " كانت الياف وظيفية، اذ أظهرت محاكاة ناجحة للانزيم الطبيعي (carbonic anhydrase) عن طريق تآصر مجاميع الاميدازول في الحامض الاميني الهيستدين مع أيون معدني (الخارصين) وتحليل جزيئة p-nitrophenyl acetate التي طالما عمل الانزيم على تحليلها. اقترحت تلك الدراسة ان هذه الالياف الاصطناعية مرشحات جيدة لتطوير نماذج الجزيئات الأنزيمية الحديثة.تهدف الدراسة الحالية إلى إلقاء الضوء على مدى استقرارية هذه الألياف الاميلويدية النانوية بوجود وعدم وجود ألايون المعدني، إذ استمرالعمل بجمع البيانات مدة ٧ أشهر تقريبا في قسم الكيمياء الحيوية، كلية علوم الحياة في جامعة ساسكس في المملكة المتحدة. تم استكشاف وفحص مجموعة من الببتيدات المصممة على اساس تكرار التعاقب "IHIH" " بناءً على بعض الدراسات البنيوية سابقة، بعض هذه الببتيدات قصيرة السلسلة (٧ احماض امينية) وأخرى طويلة ( ١١ حامض اميني) ، وبعضها ذات نهايات لحرة بينما أخرى كانت ذات نهايات مغلقة، كما تم فحص استقرارية جميع الببتيدات بوجود وعدم وجود الخارصين باستخدام عدة تقنيات فيزياحياتية مثل ثنائي اللون الدائري، وجهاز الفلورة، والمجهر إلالكتروني، اذ جمعت البيانات من كل تقنية ثلاث مرات متعاقبة على الأقل وحُلّلت احصائياً.أظهر معدل النتائج ان لهذه الببتيدات الاصطناعية شكل شبيه الاميلويد مستقر طيلة فترة المتابعة (٢٥ يوماً)، بوجد وعدم وجود الخارصين، ومع ذلك، كان لوجود أيون الخارصين تأثير على البنية الثانوية للألياف الناضجة. أشارت النتائج إلى أن ميل الألياف النامية بوجود أيون الخارصين لتشكيل بنية ثانوية ذات صفائح  يتزايد معنويا بمرور الوقت أكثر من تلك الالياف النامية بعدم وجود الخارصين. ان وجود أيون الخارصين ضمن الياف شبيهات بالأميلويد لفترة طويلة قد أثر على أبعاد هذه الالياف، اذ لوحظ تقلص معنوي في الطول والعرض في نهاية فترة المتابعة، لم تكن مثل هذه التأثيرات قد دُرست وأُدرجت في الادبيات سابقاً. على اساس ما تقدم، يبدو أن إضافة الخارصين كان له تأثير مهم على التفاف الالياف، فعلى الرغم من تكوين تركيب ثانوي ذو صفائح  بشكل جيد ومُحّسن، كان هناك تأثيراً معنوياً في طول وعرض الالياف الاصطناعية، وهنا، قد يكون هذا التأثير واعداَ نحو الحد من توليد الألياف الاميلويدية وفهم مسببات مرض الزهايمر، وبالتالي كيفية علاجه.


Article
تأثير تدريبات الهيبوكسيك الخاصة في بعض مؤشرات الاداء الوظيفي وتحمل السرعة الخاص وانجاز ركض 400 متر حواجز للناشئين
The effect of special hypoxic training in some performance indicators, special speed and achievement ran 400 m hurdles for juniors

Loading...
Loading...
Abstract

One of the most common methods at the local level is hypoxic training, which means oxygen deficiency in the muscle tissues, especially the working ones. The importance of this study in the use of hypoxic exercises in the development of a complex physical capacity is particularly high. Study of the impact of these exercises with some relevant performance indicators The aim of the study is to prepare the hypoxic training for the beginners of the 400 meter hurdles, as well as the impact of these exercises in some performance indicators and special speed and achievement ran 400 meters hurdles for young people.The researchers determined that there are no statistically significant differences between the tribal and remote tests in some performance indicators, special speed and the completion of running 400 m hurdles for young people. The research was conducted on (6) participants of the 400 meter hurdles at the National Center for Gifted Education in the period from 2/1 (2017) until 4/3/2017 at the National Center for Gifted Talent Fitness. Tribal tests were carried out of vital capacity, blood oxygen saturation, resting heart rate, non-oxygene capacity, special velocity, 400 meters hurdles and then hypoxic training Training Unit (8) weeks for three days per week, and after that,The researchers concluded that there were significant differences between the tests of tribal and remote and for the benefit of the post-test in the biological capacity and heart rate and the proportion of oxygen saturation of oxygen and the capacity of non-oxygen and special speed and the completion of running 400 meters hurdles, and recommended the researchers to use the exercises prepared by the researchers in the development of special speed bearing and completion ran 400 Meter hurdles by trainers with the need to pay attention to the physiological and biochemical variables in the preparation of any training curriculum, especially attention to the proportion of oxygen saturation of oxygen because it reflects the level of fatigue and the ability to resist, especially those Aagliat characterized by high performance when Bhdd.

من الوسائل غير الشائعة على المستوى المحلي هو تدريبات الهيبوكسيك التي تعني نقص الاوكسجين في الأنسجة العضلية ولا سيما العاملة , لذا تظهر أهمية هذه الدراسة في استخدام تمرينات الهيبوكسيك في تطوير قدرة بدنية مركبة وهي تحمل السرعة الخاص بفعالية ركض 400 متر حواجز وكذلك في إنجازها ،فضلا عن دراسة تاثير هذه التدريبات ببعض مؤشرات الاداء الوظيفي ذات العلاقة يهدف البحث الى اعداد تدريبات هيبوكسيك خاصة لناشئي فعالية ركض 400 متر حواجز فضلا عن التعرف على تاثير هذه تدريبات في بعض مؤشرات الاداء الوظيفي وتحمل السرعة الخاص وانجاز ركض 400 متر حواجز للناشئين وفرضت الباحثتان عدم وجود فروق دالة احصائيا بين الاختبارين القبلي والبعدي في بعض مؤشرات الاداء الوظيفي وتحمل السرعة الخاص وانجاز ركض 400 متر حواجز للناشئين ،تم تطبيق البحث على (6) ناشئين لسباق 400 متر حواجز في المركز الوطني لرعاية الموهوبين في المدة الممتدة من 2/1/2017 ولغاية 4/3/2017 على ملعب المركز الوطني لرعاية الموهبة بالعاب القوى. تم اجراء الاختبارات القبلية من سعة حيوية وتشبع الدم بالاوكسجين ومعدل ضربات القلب اثناء الراحة والقدرة اللا اوكسجينية اللاكتيكية وتحمل السرعة الخاص وانجاز ركض 400متر حواجز وبعدها طبقت تدريبات الهيبوكسيك بواقع ( 24 ) وحدة تدريبية لمدة ( 8 ) اسابيع لثلاثة ايام في الاسبوع وبعدها تم اجراء الاختبارات البعدية ، واستنتجت الباحثتان ظهرت فروق معنوية بين الاختبارين القبلي والبعدي ولصالح الاختبار البعدي في السعة الحيوية ومعدل ضربات القلب ونسبة تشبع الدم بالاوكسجين والقدرة اللااوكسجينية وتحمل السرعة الخاص وانجاز ركض 400متر حواجز، واوصت الباحثتان بضرورة استخدام التدريبات المعدة من قبل الباحثتان في تطوير صفة تحمل السرعة الخاص وإنجاز ركض 400 متر حواجز من قبل المدربين مع ضرورة الاهتمام بالمتغيرات الفسيولوجية والبايوكيميائية عند إعداد أي منهج تدريبي وخاصة الاهتمام بنسبة تشبع الدم بالاوكسجين لانه يعبر عن مستوى التعب ومدى القدرة على مقاومتة وبالخصوص لتلك الفعاليات التي تمتاز بشدد عالية عند الاداء .


Article
Heun Method Using to Solve System of NonLinear Functional Differential Equations
أستخدام طريقة هون لحل منظومة معادلات الدوال التفاضلية غير الخطية

Author: Shymaa Hussain Salih شيماء حسين صالح
Journal: Baghdad Science Journal مجلة بغداد للعلوم ISSN: 20788665 24117986 Year: 2007 Volume: 4 Issue: 4 Pages: 666-669
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

In this paper Heun method has been used to find numerical solution for first order nonlinear functional differential equation. Moreover, this method has been modified in order to treat system of nonlinear functional differential equations .two numerical examples are given for conciliated the results of this method.

في هذا البحث أستخدمت طريقة هون لأيجاد الحلول العددية لمنظومة معادلات الدوال التفاضلية غير الخطية . طريقة هون أدت الى نتائج دقيقة من خلال أعطاء بعض الامثله العددية.


Article
Neural Network Application For Building Projects Cost Estimation

Authors: Ali Mohamed Humod --- Zouhair Al-Daoud
Journal: Journal of Engineering مجلة الهندسة ISSN: 17264073 25203339 Year: 2011 Volume: 17 Issue: 2 Pages: 331-339
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

This work presents a neural network based cost estimating method, developed for the generation of conceptual cost estimates for total building and electromechanical systems in building project, by using eight parameters available at the early design phase. This model establishes a methodology that can provide an economical and rapid means of cost estimating. Eighteen High rise building projects, built between 1996 and 2009 in Middle East countries used in this study. The performance of developed cost models was tested against costs incurred by projects not used in training of those models. Results show the mean absolute percentage errors (MAPE) are between 1.51% and 4.771% for the five networks, and the maximum/minimum deviation of the cost estimation is 10.2/0.17. These figures considered good cost estimation at the early design stage

تقدم هذه الرسالة نموذجا عمليا لتخمين الكلفة اعتمادا على تقنية غير تقليدية و هي الشبكات العصبية الاصطناعية. التي تتضمن الكلفة الكلية لبناء ألأبراج السكنية و الفندقية بالإضافة لكلف المنظومات الميكانيكية و الكهربائية, و بألإعتماد على ثمانية عناصر تصف حجم المشروع و خصائصه متوفرة في أوائل مراحل التصميم, و قد أستخدم لغرض تدريب و اختبار هذه الشبكات ثمانية عشر مشروعا حقيقيا مبنية كلها في دول الشرق ألأوسط في الفترة ما بين 1996و 2009. تعتبر الشبكات العصبية ألاصطناعية فرع من الذكاء الصناعي و تطبيقات علوم الحاسبات الحديثة, وقد استخدمت في هذا ألبحث لكفاءتها في إدارة الكلف و المعلومات للتطبيقات الهندسية و لإنها تعتمد في بنائها و تدريبها على معلومات واقعية لمشاريع حقيقية, مما أعطاها إمكانية تعميمها لتخمين كلف مشاريع جديدة. و من المعلوم إن تخمين كلف المشاريع في ألأطوار ألابتدائية ( التخطيط و التصميم ) أصبح هو العنصر المحدد و ألأساسي في اتخاذ القرارات الحاسمة في الوقت المناسب و خصوصا في ظل التنافس العالمي بين الشركات و المؤسسات العالمية و المحلية و كذلك تقليل من نسب ألأرباح المجنبة من هذه المشاريع. إن كفاءة النموذج المقدم اختبرت من خلال تطبيق معلومات لمشاريع لم تدخل في عملية تدريب الشبكات, و قد أظهرت نتائج ألاختبارات للشبكات الخمسة ما بين (1.51- 4.77)% كمعدل المطلق للنسبة المئوية للخطأ , كما إن أعلى و أقل خطأ لكل حالة على إنفراد كان (10.2 و 0.17)% على التوالي, و هي تعتبر نتائج جيدة إذا ما قورنت بالطرق التقليدية


Article
The Functional Structure of Safwan town
التركيب الوظيفي لمدينة سفوان

Author: Adel Abdul Amir Aboud عادل عبد الأمير عبود
Journal: ADAB AL-BASRAH آداب البصرة ISSN: 18148212 Year: 2011 Issue: 57 Pages: 332-364
Publisher: Basrah University جامعة البصرة

Loading...
Loading...
Abstract

City and Town is an one of the moer important features of civilization , being as complex organic system involved in many land uses and functions . This study amid at examining of functional structure compounds in Safwan town , and exploring of its deficiencies accompanied with absence of strict urban policy . Thus ,the present study propound to create a suitable urban environment according to comfortable standards.

تعد دراسة أي مدينة من ابرز مظاهر الحضارة البشرية الداخلة في صميم العمل الجغرافي , بأعتبارها تنظيم عضوي معقد لمختلف استعمالات الأرض ووظائفها حيث بتفاعلها المتكامل تسهم في تحديد شخصية المدينة , وهذا ما تم تشخيصة من مكونات وعناصر التركيب الوظيفي في مدينة سفوان و الكشف عن مواقع الخلل في ظل غياب سياسة تخطيطية حضرية واضحة المعالم ,فتغدو عاجزة عن النهوض بالواقع الوظيفي للأيفاء بمتطلبات الحياة المريحة قياساً للمعايير المعاصرة, بغية تحقيق بيئة حضرية ملائمة قادرة عاى صنع التوازن بين الوظائف ونمو السكان .


Article
Theoretical Tests Of Scattering Potential Models For Electron-Atom System : An Alternative Separation Of Exchange and Correlation with Correct Long-Range Asymptotic behavior in Density-Functional Theory
اختبارات نظرية لنماذج جهد الاستطارة لنظام الكترون – ذرة : انفصال خياري للتبادل والترابط مع تصحيح السلوك

Author: A.H.Hussain عقيل هاشم حسين
Journal: Journal of Basrah Researches (Sciences) مجلة ابحاث البصرة ( العلميات) ISSN: 18172695 Year: 2006 Volume: 32 Issue: 1A Pages: 55-65
Publisher: Basrah University جامعة البصرة

Loading...
Loading...
Abstract

The effects of scattering potentials are tested by using the partial wave method for low-energy elastic scattering of electrons from helium atom . Roothaan- Hartree-Fock atomic wave functions are used to performing these calculations. In this paper three modern models for correlation potentials I derive from Armiento-Mattsson (2003) and Baer-Neuhauser (2005) correlation energy functions respectively ,these three models used separately to constructing the optical (full) scattering potentials that used to performing my calculations and this can serve as new addition in this field where the results I get are discussed . These optical scattering potential models consists of the sum of the energy dependent electron gas exchange potential (Hara version) plus the energy independent electron gas correlation potential (one of the models I derive in this work ) plus the long range polarization potential (Ali version) plus the well known static potential .I present a modify results for differential, total elastic and momentum transfer cross sections. My models and corresponding my results can serve as a new addition in this field. The results obtained in this paper are in good agreement with the other theoretical results of other investigators and with experimental measurements.

ان تاثيرات جهود الاستطارة تم اختبارها باستخدام طريقة الموجة المجزئة للاستطارة المرنة للالكترونات من ذرة الهيليوم عند الطاقة الواطئةواستخدمت الدوال الموجية الذرية للباحثين (روثان-هارتري-فوك) لانجاز هذة الحسابات.في هذا البحث تم اشتقاق ثلاثة نماذج حديثة لجهود الترابط من دوال طاقة الترابط للباحثين (ارمينتو-ماتسون)(2003) و (باير-نيوهاوسر)(2005) على التوالي.هذة النماذج الثلاث استخدمت بصورة منفصلة لتركيب جهود الاستطارة الكلية التي استخدمت لانجاز الحسابات,وهذا يمكن ان يعتبر كاضافة جديدة في هذا المجال حيث نوقشت النتائج التي تم الحصول عليها.هذه النماذج لجهد الاستطارة الكلي تتكون من مجموع جهد التبادل للغاز الالكتروني المعتمد على الطاقة (نموذج هارا) مضافا اليه جهد الترابط للغاز الالكتروني غير المعتمد على الطاقة (احد النماذج المشتقة في هذا العمل) مضافا اليه جهد الاستقطاب ذو المدى الطويل (نموذج علي) مضافا اليه الجهد المستقر (الاستاتيكي) المعروف.لقد تم الحصول على نتائج معدلة للمقاطع العرضية التفاضلية والكلية والمقاطع العرضية لزخم الانتقال على التوالي.ان النماذج والنتائج المقابلة المستخلصة يمكن ان تعتبر كاضافة جديدة في هذا المجال.ان النتائج التي تم الحصول عليها في هذا البحث في حالة اتفاق جيد مع النتائج العملية والقياسات المختبرية للباحثين الاخرين.

Listing 11 - 20 of 154 << page
of 16
>>
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (153)

journal (1)


Language

Arabic (74)

English (52)

Arabic and English (20)


Year
From To Submit

2019 (14)

2018 (14)

2017 (16)

2016 (27)

2015 (18)

More...