نتائج البحث : يوجد 2

قائمة 1 - 2 من 2
فرز

مقالة
The impact of the spatial representation of organic compounds in the colored balls inferred formats and their metabolites in the third grade students, average
أثر التمثيل الفراغي للمركبات العضوية بكرات ملوّنة في الإستدلال على صيغها ونواتج تفاعلاتها لدى طلاب الصف الثالث المتوسط

المؤلف: أ.م.د. علي عبدالرحمن جمعة
ﺎﻠﻤﺠﻟﺓ: Al-Fatih journal مجلة الفتح ISSN: 87521996 السنة: 2008 المجلد: 4 الاصدار: 37 الصفحات: 183-194
الجامعة: Diyala University جامعة ديالى - جامعة ديالى

Loading...
Loading...
الخلاصة

الإستدلال أحد مظاهر الذكاء ومؤشر من مؤشراته، والتفكير الإستدلالي هر من أسس التطور المعرفي الادراكي والارتقاء الفكري وأحد مستلزمات التقدم العلمي والتقني للمجتمع.
(ابوحطب، 259،81،256،1972).
ومنذ زمن بعيد استخدم الانسان نهج التفكير الاستنباطي للتحقق من صدق المعرفة الجديدة بقياسها على وفق معرفة اخرى سابقة،تسمى المعرفة السابقة (مقدمة) والمعرفة اللاحقة (نتيجة)، وبهذا فالإستدلال هواستنباط معرفة جزئية من كلية،وهذا نهج الفيلسوف اليوناني ارسطو.
كما نحى الفيلسوف العربي ابن سينا النهج الاستقرائي التجريبي للتحقق من صدق المعرفة الجزئية بالاعتماد على الملاحظة والتجربة الحسية، ونتيجة لتكرار الحصول على النتائج نفسها فانه يعمد إلى تكوين تعميمات ونتائج عامة.
ورغم وجود انواع اخرى من التفكير لدى الانسان الا ان الاستخدام الشائع هوللنوعين السابقين في التفكير،اذ قد ينتقل الانسان فن تفكيره الإستدلالي من الاستقراء إلى القياس ثم يعود إلى الاستقراء وقد يكون العكس احيانا.
(مراد، 1978، 297)
ان ما يميز الإستدلال عن غيره من ضروب التفكير هوالانتقال من المعلوم إلى المجهول (مراد،1982، 308)، كما يقتضي الإستدلال تداخل العمليات العقلية كالتذكر والتخيل والحكم والفهم والاستبصار والتجريد والتعميم والاستنتاج والتمييز والنعليل والنقد....الخ (غانم، 1995، 16).
وتشير الدلائل أيضاً إلى إمكانية تحسين وتطوير التفكير الإستدلالي من خلال الخبرة التربوية والاجتماعية، كما ان وجود رصيد من المعاني والرموز اللغوية تؤدي دورها في زيادة قدرة الفرد على الإستدلال(Stevenson،1963،267) عليه فان المدرسة تؤدي دوراَ كبيراَ في تنمية التفكير وتحسينه، وهذا ما اظهرته نتائج دراسة روبرج ( Roberge ) عندما وجد ان التفكير الإستدلالي يتطور عند الطلبة بتقدم المراحل الدراسية (Roberge، 1970،584).
والإستدلال العلمي يتضمن مجموعة من السلوكيات تمارس من قبل المتعلمين في المواقف التعليمية/ التعلّمية يوجزها (الخليلي واخرون، 1996) بالآتي:-
ا - إجراء الملاحظة.
2 – التوصل إلى الخصائص الظاهرة.
3 – الاجتهاد في التوصل إلى الخصائص غير الظاهرة.
4 – الربط بين الخصائص الظاهرة وغير الظاهرة.
5 – التوصل إلى الإستدلال.
6 – اختبار مدى صدق الإستدلال.
7 – إجراء مجموعة جديدة من الملاحظات.
8 – تأكيد الإستدلال السابق أوتعديله في ضوء الملاحظات الجديدة.
(الخليلي وآخرون، 1996، 27)

الكلمات المفتاحية


مقالة
The effectiveness of conceptual maps in the acquisition of chemical concepts among students in the second row average
فاعلية الخرائط المفاهيمية في اكتساب المفاهيم الكيميائية لدى طلاب الصف الثاني المتوسط

المؤلفون: فالح عبد الحسن عويد --- أ.م.د ساجد محمود لطيف --- أ.م.د علي عبدالرحمن جمعة
ﺎﻠﻤﺠﻟﺓ: Al-Fatih journal مجلة الفتح ISSN: 87521996 السنة: 2009 المجلد: 5 الاصدار: 41 الصفحات: 358-368
الجامعة: Diyala University جامعة ديالى - جامعة ديالى

Loading...
Loading...
الخلاصة

بات التركيز على تدريس المفاهيم في مختلف الفروع العلمية من اهداف التربية العلمية، فهي لغة العلم ومفاتيح المعرفة العلمية الحقيقية واساسها وهي بذلك اكثر انسجاماً مع النظرة الحديثة لطبيعة العلم وديناميته، فهي لازمة للتعليم الذاتي والتربية العلمية المستمرة مدى الحياة ومن ثم تقلل الحاجة الى إعادة التعلم عند مواجهة مواقف جديدة ( زيتون، 1986: 93-94).
وفي هذا الصدد يشير كل من (محي الدين وعبدالرحمن 1984) ان اكتساب المفاهيم تخفض من مستوى صعوبة فهم العالم المحيط بالفرد وكذلك تخفض من اعداد الأشخاص والأشياء والحوادث التي على الفرد ان يتعلمها كما انها تمكن الفرد الاستجابة لكل موقف يجابهه فضلاً عن ان المفاهيم بطبيعتها تساعد على انتقال أثر التعلم (محي الدين وعبدالرحمن، 1984 ، 210).
واشار(الخليلي 1995) ان عملية تكوين المفاهيم العلمية عملية عقلية والفرد يقوم ببنائها بنفسه وعندما تكون من خلال خبراته الشخصية فانه يساعد على نمو تفكيره، اذ يوجد ارتباط عالٍ بين عملية بناء المفاهيم والقدرة على التفكير، وبمعنى آخر فان عملية بناء المفاهيم وتعلمها تسهم الى حد كبير في اكتساب العمليات العقلية كالتصنيف التنبؤ، التفسير (الخليلي، 1995، 99) ومن اجل أحداث عملية تحسين في اداء المتعلمين وإكسابهم المفاهيم الكيميائية لابد من البحث عن مستجدات في مجال التدريس من طرائق ونماذج وستراتيجيات واساليب ووسائل التي يمكن من خلالها تحقيق الفهم السليم للمفاهيم العلمية المختلفة.
وقد تختلف الستراتيجيات لتعليم المفاهيم تبعاً لاختلاف طبيعة تلك المفاهيم فربما تناسب إستراتيجية معينة تدريس مفهوم معين ولاتناسب تدريس مفهوم من نوع اخر (سعادة،1988،97).
ومن خلال الاطلاع على الادبيات في مجال ستراتيجيات التدريس وجد ان هنالك ستراتيجيتين في تدريس المفاهيم هما: الإستراتيجية العرضية حيث يقدم المعلم اسم المفهوم ثم يقدم تعريفه، ثم يقدم عدد من الامثله التي تنطبق عليها الخصائص التي وردت في التعريف، والإستراتيجية الاستكشافية يقوم المعلم بتقديم أمثلة وشرح الخصائص المشتركة ويقوم المتعلمون بناء التعريف للمفهوم (الخليلي، 102،1995).

الكلمات المفتاحية

قائمة 1 - 2 من 2
فرز
تضييق نطاق البحث

نوع المصادر

مقالة (2)


السنة
من الى Submit

2009 (1)

2008 (1)