research centers


Search results: Found 3

Listing 1 - 3 of 3
Sort by

Article
تكامل نظرية القيود والتحسين المستمر (كايزن) وانعكاسه على تخفيض التكلفة وتعظيم الإنجاز
Integration between Theory of Constraints and the Continuous Improvement (Kaizen) And reversing it in Reduce Cost and maximize Throughput

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract:As a result of changes in the modern manufacturing environment and the consequent about it from the events of more developments in the techniques and technology of production, which requires the need for road development and management techniques and a way that is consistent with what is produced by those environments, and therefore came search begs the question: Is the application of theory restrictions in light of the use of continuous improvement leads to solve the bottlenecks next to exploit the best use of resources and thus reduce costs and maximize throughput.?,courier to achieve the goal of the study and analysis of the possibility of achieving integration between all of the theory of continuous improvement restrictions and to highlight the impact of this integration in the areas of cost reduction and maximizing achievement, and what is most important findings of the research results is not feasible to apply the theory of Constraints TOC form a single, but it should be applied supported by one of the modern administrative methods, which include total quality management TQM, value VE Engineering, costs based on the activities of ABC, continuous improvement Kaizen, and in line with the visions and strategies of economic units.

المستخلص:نتيجة التغيرات التي شهدتها بيئة التصنيع الحديث وما ترتب عن ذلك من احداث المزيد من التطورات في أساليب وتكنلوجيا الإنتاج، الامر الذي يتطلب ضرورة تطوير الطرق والأساليب الإدارية وبالشكل الذي يتناغم مع ما تفرزه تلك البيئات، وبناءً على ذلك جاء البحث ليطرح التساؤل: هل ان تطبيق نظرية القيود في ظل استعمال التحسين المستمر يؤدي الى حل الاختناقات بجانب استغلال الموارد أفضل استغلال وبالتالي تخفيض التكاليف وتعظيم الإنجاز.؟، ساعي لتحقيق هدف دراسة وتحليل مدى إمكانية تحقيق التكامل بين كل من نظرية القيود التحسين المستمر وإبراز أثر هذا التكامل في مجالات خفض التكلفة وتعظيم الإنجاز، واهم ما توصل اليه البحث من نتائج هو من غير المجدي تطبيق نظرية القيود TOC بشكلها المفرد، بل ينبغي ان يكون تطبيقها مدعوماً بأحد الأساليب الإدارية الحديثة والتي منها إدارة الجودة الشاملة TQM، هندسة القيمة VE ، التكاليف على أساس الأنشطة ABC، التحسين المستمر Kaizen، وبما يتلاءم مع رؤى وستراتيجيات الوحدات الاقتصادية.


Article
The impact of enabling the effectiveness of the work of the audit committees in private commercial banks (A survey study of the views of a sample of the objective of the inspection bodies represented by the Central Bank and the Securities Commission and external auditors in private commercial banks).
تأثير التمكين في تعزيز فاعلية عمل لجان التدقيق في المصارف التجارية الخاصة (دراسة استطلاعية لآراء عينة عمدية من الجهات التفتيشية والمتمثلة بالبنك المركزي وهيئة الاوراق المالية والمدققين الخارجين في المصارف التجارية الخاصة)

Authors: عبد الرضا حسن سعود --- رائد فاضل حمد سلمان --- حازم عبد عزيز الغرباوي
Journal: journal of Economics And Administrative Sciences مجلة العلوم الاقتصادية والإدارية ISSN: 2227 703X / 2518 5764 Year: 2019 Volume: 25 Issue: 110 Pages: 574-599
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

AbstractThe aim of this study is to identify the effect of enabling the effectiveness of the work of the audit committees in private commercial banks and to identify the extent of awareness of the importance of empowerment in the work of these committees, especially as it is known that these committees, especially the inspection committees that go to private banks and from various sources including committees of the Central Bank of Iraq Committees of the Securities Commission and finally committees of the external audit offices, through an analysis of the determinants of empowerment in the performance of the most important work of the audit committees, namely: supervising the process of preparing reports, supervising the system of internal control and risk management, And the independence of the internal auditor, to strengthen the effectiveness and independence of the external auditor In order to achieve these objectives, a questionnaire form consisting of two lists prepared for this purpose was designed to be distributed to a sample of banks and a sample of the audit offices and a sample from the Securities Commission final, The analysis of the data in the SPSS program examined the hypotheses and the research reached the importance of the dimensions of empowerment in the work of the audit committees by 84%. The most important of the dimensions of empowerment is motivation, training and knowledge on the work of the audit committees, while the second form, Among the three independent samples are the Central Bank, the Securities Commission and the external audit offices, which are considered inspection committees on these private banks. The impact of empowerment is on supervision of the reporting process (77%). The impact of empowerment in the second dimension is the supervision of the internal control and risk management system (80%). The third dimension was to strengthen the effectiveness and independence of the internal auditor (84%). The fourth dimension is to strengthen the effectiveness and independence of the external auditor (79%). There were no significant differences between the three independent samples according to the t-test of the independent samples and their consensus on the overall effect of the overall audit ability by (79%). The research ended with several recommendations including: Giving importance to the audit committees by the administration, As well as the selection of members according to the standard of professionalism and experience and the need to emphasize the reliance on an integrated system of control and scrutiny and motivation of the principle of self-control by members, as well as highlighting the system of accountability and accountability by the Audit Committees, and to find a real and effective existence of the Audit Committees besides Mam achieving effective communication to cancel all the gaps that may occur between the administration and the expectations of users and external auditors, and that the necessary decisions and taking them as the closest to the operational reality of the banks

هدف البحث للتعرف على مدى تأثير التمكين في تعزيز فاعلية عمل لجان التدقيق في المصارف التجارية الخاصة, والتعرف على مدى أدراك اهمية التمكين في عمل تلك اللجان فكما هو معروف ان هناك لجان تفتيشية تتوجه الى المصارف الخاصة ومن مصادر مختلفة منها لجان من البنك المركزي العراقي ولجان من هيئة الاوراق المالية وأخيرا لجان من مكاتب التدقيق الخارجي، وذلك من خلال تحليل محددات التمكين المؤثرة في أداء اهم اعمال لجان التدقيق والمتمثلة بـ (بالاشراف على عملية اعداد التقارير والاشراف على نظام الرقابة الداخلية وادارة المخاطر، تدعيم فاعلية واستقلالية المدقق الداخلي، تدعيم فاعلية واستقلالية المدقق الخارجي. وفي سبيل تحقيق هذه الأهداف تم تصميم استمارة استبانة تتكون من قائمتين اعدت لهذا الغرض وزعت على عينة عمدية من المصارف وعينة عمدية من مكاتب التدقيق وكذلك على عينة عمدية من هيئة الاوراق المالية، بعد استخدام الأساليب الإحصائية المناسبة وتحليل البيانات في برنامج الـ SPSS تم اختبار الفرضيات وتوصل البحث الى اهمية ابعاد التمكين في عمل لجان التدقيق ولاسيما الحافز والتدريب والمعرفة على اعمال لجان التدقيق وبنسبة 84% الثانية قد جمعت الفروق المعنوية بين متوسطات العينات المستقلة الثلاث وهي البنك المركزي وهيئة الاوراق المالية ومكاتب التدقيق الخارجي والتي تعتبر لجان تفتيشية على هذه المصارف الخاصة اذ بلغ تأثير التمكين بالاشراف على عملية اعداد التقارير (77%)، وبلغ تاثير التمكين في البعد الثاني الاشراف على نظام الرقابة الداخلية وادارة المخاطر (80%)، وبلغ البعد الثالث تدعيم فاعلية واستقلالية المدقق الداخلي (84%)، اما البعد الرابع هو تدعيم فاعلية واستقلالية المدقق الخارجي بلغ (79%). اذ ليس هناك فروق معنوية بين العينات الثلاث المستقلة وحسب اختبار (t) للعينات المستقلة واجماعها على التأثير الكلي للتمكين على اعمال التدقيق بصورة اجمالية بنسبة (79%) وهذه نسبة جيد جدا باحتساب التأثير التمكين على عمل اللجان في هذه الاماكن الثلاث, واختتم البحث بعدة توصيات منها: اعطاء اهمية للجان التدقيق من قبل الادارة وذلك باعطائها الصلاحيات والمعلومات الملائمة, وكذلك اختيار اعضاء وفق معيار المهنية والخبرة وضرورة التأكيد في الاعتماد على نظام متكامل للرقابة والتدقيق والتحفيز مبدأ الرقابة الذاتية من قبل اعضاء, وكذلك ابراز نظام المساءلة والمسوؤلية من قبل لجان التدقيق, وايجاد وجود حقيقي وفاعل للجان التدقيق الى جانب الاهتمام بتحقيق التواصل الفعال لالغاء جميع الفجوات التي قد تحصل بين الادارة وتوقعات المستخدمين والمدققين الخارجيين, وذلك بأخذهم القرارات الضرورية بوصفهم الاقرب الى الواقع التشغيلي للمصارف .


Article
The effect of production compatibility on time (JIT) and the theory of constraints (TOC) in the management and improvement of processes
أثر توافق الإنتاج في الوقت المحدد (JIT) ونظرية القيود (TOC) في إدارة وتحسين العمليات

Loading...
Loading...
Abstract

The goal of this research was to investigate the extent to which compatibility production-in-time (JIT) and the theory of constraint (TOC) s in creating real additions in managing and improving processes. In order for the description to be related to analysis on both sides of theoretical and applied research, a questionnaire consisting of two sections prepared for this purpose was designed and distributed to a sample of 50 employees of the General Company for Textile and Leather Industries in Waist. In order to achieve the objectives and test the hypotheses, the SPSS was used and descriptive statistics (mean and arithmetical, standard deviation, percentages, and impact tests F). The research reached a set of conclusions, the most important of which is that the JIT and TOC concepts are consistent with the objective of eliminating inventory and working on the selection of the appropriate line of production by identifying and addressing restrictions that restrict the J-I-T system. Which leads to the flow of production and achieve the greatest return of achievement. The search revealed a set of recommendations, most notably: the use of the concept of TOC to solve the bottlenecks that occur in the working environment of the JIT system through the application of D-B-R of restricted resources and in the case of imbalance of production lines.

هدف البحث في دراسة مدى أثر توافق الإنتاج في الوقت المحدد (JIT) ونظرية القيود (TOC) في خلق إضافات حقيقية في مجال ادارة وتحسين العمليات، حقق البحث هدفه عبر استخدام المنهج الوصفي التحليلي في دراسة مشكلة البحث. ولكي يقترن الوصف بالتحليل في جانبي البحث النظري والتطبيقي تم تصميم استمارة استبيان تتكون من قسمين اعدت لهذا الغرض وزعت على عينة قدرها 50 فرد من العاملين في الشركة العامة للصناعات النسيجية والجلدية في واسط. ولغرض تحقيق الأهداف واختبار الفرضيات فقد تم استخدام البرنامج الاحصائي للعلوم الاجتماعية SPSS واستخدم مقاييس الإحصاء الوصفي (الوسط والحسابي، والانحراف المعياري، والنسب المئوية، واختبار التأثيرF). توصل البحث الى مجموعة من الاستنتاجات أهمها: يتوافق مفهومي JIT وTOC في هدف التخلص من المخزون، والعمل على اختيار التشكيلة الاوفق للإنتاج من خلال تحديد ومعالجة القيود التي تقيد نظام J-I-T والتي تؤدي الى انسياب الإنتاج وتحقق أكبر عائد انجاز. وكشف البحث عن مجموعة من التوصيات أبرزها: الاستعانة بمفهوم TOC لحل نقاط الاختناق التي تحدث في بيئة عمل نظام JIT عبر تطبيق D-B-R للموارد المقيدة وفي ظل حالة عدم توازن خطوط الإنتاج.

Keywords

Listing 1 - 3 of 3
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (3)


Language

Arabic (2)

Arabic and English (1)


Year
From To Submit

2019 (2)

2015 (1)