research centers


Search results: Found 5

Listing 1 - 5 of 5
Sort by

Article
WTO
انضمام العراق الى منظمة التجارة العالمية وفرص نمو القطاع الزراعي (المكاسب والتداعيات الاقتصادية)

Authors: سلام نعمة محمد --- حالوب كاظم معلة
Journal: journal of Economics And Administrative Sciences مجلة العلوم الاقتصادية والإدارية ISSN: 2227 703X / 2518 5764 Year: 2010 Volume: 16 Issue: 60 Pages: 108-123
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

لا زال انضمام العراق الى WTO مثار جدل لما يترتب على هذا الانضمام من اثار كبيرة وخطيرة على الاقتصاد العراقي الذي لا يزال يعيش ظروف صعبة ناتجة عن تدمير قدراته وبناه التحتية اثر الحروب والحصار والتي امتدت لحوالي ثلاثة عقود .
العراق يحتاج الى فرصة اعادة تنظيم قدراته وامكاناته سواء في القطاع الصناعي او القطاع الزراعي وان الاخير يمثل حالة تتطلب منها منح العراق افضليات تدعم هذا القطاع الحيوي الذي يعاني هو الاخر من آثار الاهمال وتدني نسب مشاركته في GDP مما يتطلب وضع سياسات واتباع برامج عملية وتطبيقية تمكنه من اعادة بعضها الى مكانته وتجعله قادراً عند دخول العراق ضمن عضوية WTO فاعلاً وايجابياً وذلك امر هام وضروري جداً لمستقبل الاقتصاد العراقي.


Article
Dumping and Its Challenges in Extent of World Trade Organization "Models for selected Agricultural Goods"
الإغراق و تحدياته في نطاق منظمة التجارة العالمية " نماذج لسلع زراعية مختارة "

Authors: حالوب كاظم معلة --- أحمد عدنان غناوي
Journal: journal of Economics And Administrative Sciences مجلة العلوم الاقتصادية والإدارية ISSN: 2227 703X / 2518 5764 Year: 2012 Volume: 18 Issue: 66 Pages: 208-227
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

The subject of dumping is considering today one of the subjects in which form an obstruction arise in front of the cycle of growth for some countries , such as the study of dumping is capturing a large attention by the competent because either a big role and effect in growing the economies of nations then the subject of dumping became a field turn around its sides many measures and laws … and may be done resorting to by many states of the world to anti-dumping as approach of determent weapon delimit the impact of dumping and gives the national agriculture sector the opportunity for rising and growing so this section of international economics is capturing a special importance and represent in same time an important issue sponsored it the world trade organization on the international level and specialized commissions and organizations on the local level .

تعد موضوعة الإغراق في عالم اليوم واحدة من الموضوعات التي تشكل عقبة تقف أمام عجلة النمو لبعض البلدان، كما وتستحوذ دراسة الإغراق على إهتمام كبير من قبل المختصين لما لها من دور وأثر كبيرين في نمو إقتصادات الدول إذ غدت موضوعة الإغراق حقلاً تدور بين جوانحه الكثير من الإجراءات والقوانين... وقد تم اللجوء من قبل الكثير من دول العالم إلى مكافحة الإغراق (Anti-Dumping) بإعتباره سلاح ردع يحد من أثر الإغراق ويمنح القطاع الزراعي المحلي الفرصة للنهوض والتنامي وبذا يحتل هذا الفرع من الإقتصاد الدولي أهمية خاصة وتتمثل في نفس الوقت بأنها مسألة مهمة تتكفل بها منظمة لتجارة العالمية على المستوى الدولي وهيئات ومنظمات متخصصة على المستوى المحلي .


Article
Suitable Investment environment For business sector in Iraq
البيئة الاستثمارية الملائمة لقطاع الاعمال في العراق

Authors: حالوب كاظم معلة --- داليا عمر نظمي
Journal: journal of Economics And Administrative Sciences مجلة العلوم الاقتصادية والإدارية ISSN: 2227 703X / 2518 5764 Year: 2013 Volume: 19 Issue: 74 Pages: 252-272
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Investment Bases directly and closely to an environment characterized by political, social and economic stability, and through a range of policies and institutions and economic laws that affect investor confidence and convince him directing investments to country without the other, where inter conditions and circumstances affecting the trends of capital and settle in, and political situation of the country and what is characterized of stability or disorder as well as economic conditions that are affected by what is distinguishes the country from geographic and demographic characteristics are reflected on availability of production elements and country's infrastructure. Investment is one of important sources of financing development, prompting world countries in different directions to quest for attracting it in different ways, despite the raised political and economic contradictions are still controversial and bitter debate, even in the mother countries of the investing companies. Due to the importance of investing in Filling gap saving – investment. Iraq is seeking to take advantage of world capital money movement for the advancement of the country's economy .The pursuit of this trend is clearly appeared after 2003 as Law No. (13) Of 2006, as amended. But the concern for investment environment for business remains weak and public sector is the dominant on economic activity. Iraq has occupied, according to Doing Business in 2012 ranked 164 of the total 183 countries where the absence of private information on the work of the private sector, where difficulties when all stages that hinder the practice of business.

يرتكز الاستثمار وبشكل مباشر ووثيق على بيئة تتسم بالاستقرار السياسي والاجتماعي والاقتصادي ، ومن خلال مجموعة السياسات والمؤسسات والقوانين الاقتصادية التي تؤثر في ثقة المستثمر وتقنعه بتوجيه استثماراته إلى بلد دون آخر. ويعد الاستثمار احد المصادر المهمة لتمويل التنمية مما دفع بدول العالم باختلاف توجهها الى السعي من اجل اجتذابه بوسائل مختلفة بالرغم مما يثيره من تناقضات سياسية واقتصادية ماتزال مثار جدل ومناقشات حادة حتى في الدول الام للشركات المستثمرة . ونظرا لاهمية الاستثمار في سد فجوة الادخار – الاستثمار ، يسعى العراق للافادة من حركة روؤس الاموال العالمية . وقد تبلور السعي نحو هذا المنحى بسن قانون رقم 13 لسنة2006 المعدل . الا ان الاهتمام بالبيئة الاستثمارية لقطاع الاعمال مايزال ضعيفا فالقطاع العام هو المسيطر على النشاط الاقتصادي رغم الترويج لالية اقتصاد السوق في ظل غياب الضمانات والامتيازات والتسهيلات اللازمة لدع القطاع الخاص المحلي والاجنبي وغياب العمل بالنافذه الواحدة وعوامل اخرى انعكست سلبا على مؤشر سهولة ممارسة انشطة الاعمال وسهولة تأمين النشاطات التجارية . اذ احتل العراق وفق تقرير انشطة الاعمال المرتبة ال 164من مجموع 183 دولة عام 2012 . وذلك يعني ان البيئة الاستثمارية ليست موائمة لقدوم او جذب المستثمر نحوها لعدم اكتمال منظومة البيئة القانونية الاستثمارية ، حيث اهمية الاستثمار الخاص للمساهمة مع الاستثمارات الحكومية في اعادة الاعمار والتنمية الاقتصادية وخلق فرص لتشغيل العاطلين عن العمل وبالتالي وتخفيض معدلات الفقر. من هنا تاتي اهمية البحث في اهمية وضع ستراتيجية لخلق بيئة استثمار ملائمة لقطاع الاعمال بما يحفز النشاط الخاص على النهوض والتطور في العراق .


Article
Foreign trade gap and the degree of exposure of the Iraqi economy For the period (2008 - 1985) ((An analytical study))
فجوة التجارة الخارجية ودرجة انكشاف الاقتصاد العراقي للمدة (2008 – 1985) ((دراسة تحليلية))

Author: Haloub Kazem Maaleh حالوب كاظم معلة
Journal: Journal of Administration and Economics مجلة الادارة والاقتصاد ISSN: 18136729 Year: 2014 Issue: 100 Pages: 1-16
Publisher: Al-Mustansyriah University الجامعة المستنصرية

Loading...
Loading...
Abstract

The roots of the two gaps model for growth , reach the post-keynesain, and model (Harrod) which was designed in 1939 about how the state can manufacture its economy . They the attemp (Domar) in his model in 1946 , who tried to put preconditions to be able to state manufacturing economy . the two gaps model includes both external gap (Agap of foreign trade) and the internal gap ( savings gap) constitute real obstacles stand in front of the process of economic development .Iraqi economy over the past three decades , which inter face challenges created imbalances deep interal and exteral , most variables macroeconomic structural form and structure of this economy . and foreign trade (exports and imports) indicate that the economy is facing the problem of economic vulnerability and to stand of ahigh degree of risk it deep of foreign trade and economic vulnerability.

تمتد جذور نموذج الفجوتين للنمو إلى مرحلة ما بعد الكينزية عندما صمم Harrod أنموذج عام 1939 حول كيف تستطيع الدولة تصنيع اقتصادها , ثم محاولة Domar عام 1946 المكملة للأنموذج Harrod في تحديد الشروط المسبقة للنمو الاقتصادي . ونموذج الفجوتين يتضمن كلا الفجوة الخارجية والفجوة الداخلية يشكلان معوقات حقيقية امام مسيرة التنمية الاقتصادية .•الاقتصاد العراقي مر خلال العقود الثلاث الاخيرة بظروف وتحديات ساهمت بخلق اختلالات عميقة داخلية وخارجية غطت مساحة كل متغيرات الاقتصاد الكلية التي تشكل بنية هذا الاقتصاد والتجارة الخارجية بشقيها الصادرات والواردات نشير الى ان الاقتصاد العراقي يواجه مشكلة على درجة عالية من الخطورة الا وهي عمق فجوة التجارة الخارجية والانكشاف الاقتصادي .

Keywords

الاقتصاد


Article
Iraqi Economy Between the Domination of the Rentier and the Possibility of Future Economic Diversification
الاقتصاد العراقي بين الهيمنة الريعية وإمكانية التنويع الاقتصادي المستقبلية

Authors: Haloub Kazem حالوب كاظم معلة --- Ali Mohamed Ahmed علي محمد أحمد
Journal: AL-MANSOUR JOURNAL مجلة المنصور ISSN: 18196489 Year: 2015 Issue: 24 Pages: 43-68
Publisher: Private Mansour college كلية المنصور الاهلية

Loading...
Loading...
Abstract

Iraq's economy is suffering from problematic imbalances and extensive internal and external reasons, , it is still the economy yield (unilateral) despite the availability of numerous and varied resources and the existence of good potential in it, and the diversification of the economy process and directed towards the direction that serves the economic development process is very important. attempts to processing imbalance in the Iraqi economy was incomplete and did not clear and accurate, too, as well as the lack of clarity in the development plans of economic sectors, which resulted in a waste of wealth and loss and the lack of significant growth and evolution over the past years. So it must adopt appropriate and effective strategy for the case of the Iraqi economy and basic sectors while providing an appropriate environment for it, in the introduction develop these plans and arrange the investment priorities and infrastructure, and diversify the Iraqi economy to ease the dependence on the oil sector and increase the contribution of other sectors. All this would lead to the achievement of economic and social development

يعاني الاقتصاد العراقي من إشكالات واختلالات واسعة لأسباب داخلية وخارجية فهو لايزال اقتصاد ريعي (احادي الجانب) بالرغم من توفر موارد عديدة ومتنوعة ووجود إمكانيات جيدة فيه، وان عملية تنويع هذا الاقتصاد وتوجيهه نحو الاتجاه الذي يخدم عملية التنمية الاقتصادية امر في غاية الأهمية. فمحاولات معالجة عدم التوازن في الاقتصاد العراقي جاءت ناقصة، ولم تكن واضحة ودقيقة ايضاً، وكذلك عدم وضوح في الخطط التنموية للقطاعات الاقتصادية، مما ترتب على ذلك تبديد للثروات وضياعها وعدم تحقيق نمو وتطور ملموس طيلة السنوات الماضية. لذلك يجب اعتماد استراتيجية ملائمة وفعالة لحالة الاقتصاد العراقي وقطاعاته الأساسية مع توفير البيئة المناسبة لذلك، وفي مقدمة هذه الخطط وضع وترتيب الأولويات الاستثمارية والبنى التحتية اللازمة، وتنويع الاقتصاد العراقي من اجل تخفيف الاعتماد على القطاع النفطي وزيادة مساهمة القطاعات الأخرى. كل ذلك من شأنه ان يؤدي الى تحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية.

Listing 1 - 5 of 5
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (5)


Language

Arabic (3)

Arabic and English (2)


Year
From To Submit

2015 (1)

2014 (1)

2013 (1)

2012 (1)

2010 (1)