نتائج البحث : يوجد 8

قائمة 1 - 8 من 8
فرز

مقالة
وفيات الأطفال تحت تأثير العوامل الطبيعية والبشرية في محافظة ديالى

المؤلف: حسن محمد حسن
ﺎﻠﻤﺠﻟﺓ: Al-Fatih journal مجلة الفتح ISSN: 87521996 السنة: 2006 المجلد: 2 الاصدار: 26 الصفحات: 30-41
الجامعة: Diyala University جامعة ديالى - جامعة ديالى

Loading...
Loading...
الخلاصة

انطلاقا من مفهوم ( Darby ) للجغرافية بأنها علم من حيث معطياتها التي تخضع للاختبار والقياس وفن من حيث تمثيلها الذي يخضع للفرز والتصنيف والاختبار وما بين هذا المفهوم ومفهوم ( Stamp ) للجغرافية بأنها علم وفن وفلسفة في وقت واحد , فهي علم بمحتوى مادتها العلمية وفن في معالجتها التي لم تتردد في الإفادة من نظريات علمية ثبتت صحتها وأساليب رياضية شاع استخدامها وفلسفة بنظرتها , يستطيع الجغرافي من خلالها أن يعتمد عليها ويثق بنتائجها , فهو يبدأ بتحديد موقع الظاهرة وموضعها ويتحرى الخصائص التي تساعده على حلها ويسعى إلى تصنيفها بطريقة تمكنه من تحليلها وتفسيرها (1) 0 وعلى هذا الأساس جاء البحث الذي بين أيدينا ليتحرى أسباب ظاهرة جغرافية مهمة لم تتصدى لها البحوث والدراسات الجغرافية منها والاقتصادية والاجتماعية والطبية على حد علم الباحث والذي تأكد من خلال التفتيش بين ثنايا مكتبة الانترنيت محليا وعربيا وعالميا عدا وجود شذرات هنا وهناك تؤكد تشجيع الولايات المتحدة الامريكيه للباحثين في الآونة الأخيرة للخوض في غمار هذه الظاهرة الخطرة التي تؤدي إلى هدر في وقت وجهد وثروة البلدان في وفيات الأجنة انطلاقا من إن المرأة ثروة حقيقية للمجتمع وهي التي تعطي الديمومة للعنصر البشري من خلال عملية الإنجاب وان دراسة هذه الظاهرة والوقوف على تحليل أسبابها المختلفة ووضع المعالجات التي تحول دون حدوثها تعد بحد ذاتها انتصارا للمعرفة الجغرافية 0ولمعرفة ماهية هذه المشكلة لابد من التصدي بشكل مختصر لمفهوم الوفاة وصولا إلى وفيات الأجنة لتسهل علينا فهم أسباب هذه الظاهرة ووضع المعالجات والحلول المناسبة لها0


مقالة
وفيات الاجنة في العراق دراسة تطبيقية على محافظة ديالى

المؤلف: حسن محمد حسن
ﺎﻠﻤﺠﻟﺓ: Journal of Kirkuk University Humanity Studies مجلة جامعة كركوك للدراسات الانسانية ISSN: 19921179 السنة: 2009 المجلد: 4 الاصدار: 2 عدد خاص بالمؤتمر كلية التربية الصفحات: 330-343
الجامعة: Kirkuk University جامعة كركوك - جامعة كركوك

Loading...
Loading...
الخلاصة

المقدمة:- انطلاقا من مفهوم ( Darby ) للجغرافية بانها علم من حيث معطياتها التى تخضع للاختبار والقياس وفن من حيث تمثيلها الذي يخضع للفرز والتصنيف والاختبار وما بين هذا المفهوم ومفهوم ( Stamp ) للجغرافية بانها علم وفن وفلسفة في وقت واحد , فهي علم بمحتوى مادتها العلمية وفن في طريقة معالجتها التى لم تتردد في الإفادة من نظريات علمية ثبتت صحتها واساليب رياضية شاع استعمالها وفلسفة بنظرتها , يستطيع الجغرافي من خلالها ان يعتمد عليها ويثق بنتائجها , فهو يبدا بتحديد موقع الظاهرة وموضعها ويتحرى الخصائص التى تساعده على حلها ويسعى الى تصنيفها بطريقة تمكنه من تحليلها وتفسيرها (1) 0 وعلى هذا الاساس جاء البحث الذي بين ايدينا الموسوم وفيات الاجنة في العراق دراسة تطبيقية على وفيات الاجنة في محافظة ديالى ليتحرى عن هذه الظاهرة المهمة التي لم تتصدى لها البحوث والدراسات المختلفة الجغرافية منها وغير الجغرافية بالبحث والتحليل لامن قريب ولامن بعيد حسب علم الباحث والسبب يعود الى عدم الشعور باهمية مثل هذه الظاهرة والاثار الناجمة عنها اذا ما علمنا ان المتضرر الاول منها المرأة صحيا واجتماعيا واقتصاديا اولا المجتمع ثانيا لان المرأة تمثل الثروة الحقيقية للمجتمع وهي التي تعطي الديمومة للعنصر البشري من خلال عملية الانجاب 0 وان دراسة هذه الظاهرة والوقوف عند تحليل اسبابها المختلفة ووضع المعالجات التي تحول دون حدوثها تعد بحد ذاتها انتصارا للمعرفة الجغرافية رغم ان الموضوع لم يكن ضمن الاختصاص الجغرافي فحسب انما تتصدى له اختصاصات اخرى 0لذا حاول الباحث ان يتصدى لهذا الموضوع من خلال البحث في مفهوم الوفاة وصولا الى وفيات الاجنة لتسهل عليه فهم اسباب هذه الظاهرة ووضع الحلول الناجعة لها0 وبالرغم من تعدد التعاريف التي وضعت للوفيات وحسب الاختصاصات المختلفة التي تتناول هذا الموضوع الاان الباحث اختار التعريف الاقرب الي موضوع بحثه وهو الوفاة ( تعني الانتهاء التام لجميع مظاهر الحياة في اى وقت بعد حدوث الولادة الحية أي توقف الوظائف الحيوية بعد الولادة دون القدرة على الحياة بعد الاغماء وعليه فالوفاة هنا لاتشمل وفاة الاجنة (Fetal Death )(2) , أي ان الوفاة تخص الولادات الحية فقط اما وفيات الاجنة ضمن سياق هذا التعرف لاتدخل ضمن المفهوم الجغرافي ولكن كما قلنا ان الباحثين والعلماء عندما وجدو بان لوفيات الاجنة اثر كبير على صحة الام وبالتالي ينتقل هذا التاثير ليؤثر على نشاطاتها الاقتصادية والاجتماعية والصحية لان ما يصيب المراة هو خسارة للمجتمع ثم ان هذه الظاهرة هي نوع من انواع الوفيات وانها تتباين زمانيا ومكانيا لذا فانها تعد من هذا المنطلق جزءا لايتجزءا من الجغرافيا السكانية 0ولاجل البحث في مثل هذا الموضوع لابد من تعريفها اولا والتى بينت بعض المصادر اللغوية منها والعلمية فمنها ما يطلق لفظ الوفيات الجنينية على موت نتاج الحمل قبل ان ينفصل عن امه واخرى تصطلح عليها باسقاط الاجنة سواء كان هذا الاسقاط متعمدا او غير متعمد الا انه يؤدي بالنتيجة الى الوفاة وهناك من يطلق عليها بالوفيات الرحمية (3) , والاجنة من وأجن الشىء صدره وأكنه ووأجنت المرأة أي ولدت جنينا يعني الولد مادام في بطن امهل وجمعه أجنه(4)0وبالرغم من اهمية هذا الموضوع في حياة المجتمعات البشرية مع توفر عدد من المقاييس التي تعد اداة الجغرافية للتوصل الى الحقيقة العلمية كمقياس معدل الوفيات الجنينية ونسبة الوفيات الجنينية الا انها لم تشغل بال الباحثين والمختصين في هذا المجال كما ذكرنا الامر الذي دفع الباحث للولوج في غمار بحثها عسى ان يكون هذا البحث دافعا لباحثين اخرين للبحث فيها بشكل اعمق وادق بهدف تحقيق اهداف الدراسة0


مقالة
Forced displacement in Iraq(A Case Study of the displaced to Khanaqin)
التهجير القسري في العراق( دراسة تطبيقية على المهجرين الى قضاء خانقين )

المؤلف: أ.م.د. حسن محمد حسن
ﺎﻠﻤﺠﻟﺓ: Al-Fatih journal مجلة الفتح ISSN: 87521996 السنة: 2008 المجلد: 4 الاصدار: 34 الصفحات: 352-362
الجامعة: Diyala University جامعة ديالى - جامعة ديالى

Loading...
Loading...
الخلاصة

على الرغم من كثرة البحوث والدراسات التى تناولت موضوع الهجرة ( تغيير محل الاقامة المعتادة للسكان )(1) بالبحث والتحليل والوصول بها الى مرحلة صياغة نظريات خاصة بتفسير هذه الظاهرة ووضع المقترحات الكفيلة بمعالجة جوانبها المختلفة من حيث اسبابها وانواعها والنتائج المترتبة عليها وصولا الى طرق معالجتها.
وعلى الرغم من تعدد الاختصاصات التى تناولت هذا الموضوع من جوانبة الاجتماعية والاقتصادية والسياسية والامنية الا انها جميعا تؤكد على ان هذه الظاهرة هي نتاج قوتين احداهما طاردة والاخرى جاذبة وما بين هذا وذاك ولدت الهجرة ولكن بانواعها المختلفة منها ما هي نتيجة لارادة الفرد نفسة بأن يتحرك من مكان لاخر سعيا وراء ظروف افضل ، ومنها ما هي ناجمة عن جملة من التغييرات السياسية والاجتماعية والاقتصادية التي تنتاب بعض دول العالم بين الفينة والاخرى(2) ، والعراق احد تلك الدول التي بانت فيها هذه الظاهرة بعد التغييرات السياسية التي طرأت على المجتمع العراقي عام ( 2003 ) والتى تسمى بالهجرة القسرية او الاجبارية والتى تتم بواسطة قوة خارجة عن ارادة الافراد مثل عمليات التهجير القسري(3) .
والتهجير القسري لم يكن موضوعا جديدا على الواقع العراقي عبر التاريخ الطويل لكنة جديدا في الاسلوب الذي تم فية التهجير اولا فضلا عن ان التهجير القسري كما هو معلوم يحدث تنفيذا لسياسات معينة تمارس القمع والاضطهاد سواء من السلطة العليا او من مراكز قوى اخرى(4) ، الا ان الذي حدث في العراق ان التهجير حدث بسبب افراد او جماعات معينة استخدمت عملية التهجير بهدف زعزعت الامن والاستقرار لحساب جهات غير معروفة في ظل الفراغ السياسي والاقتصادي والامني عدا العوامل الاجتماعية التي كان لها الدور الرائد بعد الخراب والتهجير في استقرار الاوضاع وارجاع بعض المهجرين جنبا مع جنب قوة الدولة بعد حين .

الكلمات المفتاحية


مقالة
International compositional characteristics to Libya
الخصائص التركيبية الدولية إلى الجماهيرية الليبية

المؤلف: Hasan M. Hasan حسن محمد حسن
ﺎﻠﻤﺠﻟﺓ: Journal of Research Diyala humanity مجلة ديالى للبحوث الانسانية ISSN: 1998104x السنة: 2005 الاصدار: 19 الصفحات: 63-76
الجامعة: Diyala University جامعة ديالى - جامعة ديالى

Loading...
Loading...
الخلاصة

الكلمات المفتاحية


مقالة
Studying the Improvement of the Solubility of Cellulosic Fibers
دراسة تحسين ذوبانية الالياف السليلوزية

المؤلف: Asem Hassan Mohammed عاصم حسن محمد حسن
ﺎﻠﻤﺠﻟﺓ: Journal of Engineering مجلة الهندسة ISSN: 17264073 25203339 السنة: 2016 المجلد: 22 الاصدار: 7 الصفحات: 21-37
الجامعة: Baghdad University جامعة بغداد - جامعة بغداد

Loading...
Loading...
الخلاصة

This study focuses for improving the increase the solubility of fiber cellulose in sodium hydroxide solution in concentrations ranging from (4- 12%), from one point of view and from other point of view in (sodium hydroxide and urea) solution concentration (6% NaOH + 4% urea), under low temperature (- 15, - 20 Co) , depending on the principle of reducing the degree of polymerization for fiber cellulose, which is represented in our tests cotton linter who its represent (Whatman filter paper, Grade 1), some samples subjected to chemical pretreatment as simulation the method of decomposition of cellulosic materials by white or brown fungi that grow on trees, this method involves the use of chemical materials, including hydrogen peroxide (H2O2) , oxalic acid C2H2O4 and ferrous sulfate FeSO4 to be reaction known ( Fenton reaction or Fenton's reagent) which produce free radicals helps the decomposition of cellulose fibers. The results were as follows: The solubility of cellulose fiber in sodium hydroxide solution was up to 42% cellulose and the best sodium hydroxide concentration is 8% for treated simples in Fenton solution and for untreated simples were the best solubility of cellulose fiber up to 28% and the best temperature is -20 Co for both. For the solubility of cellulose fibers in sodium hydroxide and urea solution (6% NaOH + 4% urea) was more than 60% of treated cellulose in Fenton reaction , while for untreated cellulose was the best solubility ratio up to 35% and it was the best temperature - 15 Co

في هذه الدراسة تركز عملنا على تحسين زيادة ذوبانية الياف السليلوز في محلول هيدروكسيد الصوديوم بتراكيز تتراوح بين ( 4- 12 % ) هذا من ناحية ومن ناحية اخرى في محلول هيدروكسيد الصوديوم واليوريا بتركيز ( 6% NaOH + 4% يوريا ) تحت درحات حرارة منخفضة ( -15 , - 20 ) درجة مؤية . معتمدين بالدرجة الاساس في هذا البحث على مبدأ تقليل درجة البلمرة (Degree of polymerization) لزغب القطب ( Cotton Linter ) والذي يمثله في تجاربنا ورق الترشيح رقم -1- (Whatman filter paper, Grade 1 ) , بعض النماذج سوف نستخدم فيها معالجة اولية ( Pretreatment ) لزغب القطن بطريقة كيمياوية تحاكي طريقة تحلل المواد السليلوزية التي تستخدهما الفطريات التي تنمو على الاشجار , هذه الطريقة تتضمن استخدام مواد كيمياوية تشمل بيروكسيد الهيدروجين (H2O2 ) حامض الاوكسالك (C2H2O4) و كبريتات الحديدوزالثنائية ( FeSO4) ليكوّن لنا تفاعل يعرف بكاشف فينتون (Fenton's reagent ) ينتج من هذا التفاعل جذور حرة تساعد على تحلل الياف السليلوز. وكانت النتائج كما يلي : بالنسبة الى ذوبانية الياف السليلوز في محلول هيدروكسيد الصوديوم بتركيز هو 8% كانت افضل نسبة اذابة تصل 42% للسليلوز المعالج في كاشف فينتون اما بالنسبة للسليلوز الغير معالج فكانت افضل نسبة ذوبان تصل الى 28% و كانت افضل درجة حراراة لعملية اذابة الياف السليلوز المعالج والغير معالج هي بحدود - 20 درجة مؤية .أما بالنسبة الى ذوبانية الياف السليسلوز في محلول هيدروكسيد الصوديوم واليوريا (NaOH/urea ) والذي كان بتركيز( 6% NaOH + 4% يوريا ) فكانت نسبة الاذابة تصل اكثر من 60% للسليلوز المعالج في كاشف فينتون و للسليلوز الغير معالج فكانت افضل نسبة ذوبان تصل الى 35% وكانت افضل درجة حراراة لعملية الاذابة هي - 15 درجة مؤية .


مقالة
هجرة الاطفال القاصرين دراسة في الجغرافية السكانية

المؤلفون: حسن محمد حسن --- محمد شكر محمود
ﺎﻠﻤﺠﻟﺓ: Journal of College of Education مجلة كلية التربية ISSN: 18120380 السنة: 2015 المجلد: 2 الاصدار: 2 الصفحات: 349-370
الجامعة: Al-Mustansyriah University الجامعة المستنصرية - الجامعة المستنصرية

Loading...
Loading...
الخلاصة

Migration is one of the oldest phenomena demographic, social, economic and political that accompanied the human society , but immigration minors new exodus did not know the migration of the name before the nineties , so the phenomena of this kind and this small category of the population constitutes a major threat to human societies for both countries attractive for this category or states expelling them to a barrage of more phenomena other population need to research , analysis and investigation purpose of access to the knowledge of the causes and characteristics of this type of population movement if Maalmana that this age group that dose not exceed (13 years -14 years) are in the original class Maaleh by others permission what Amoza of this movement and its motives and what are the ways in which they can deal with this phenomena , both in the original or in the arrival area if we know that this age group find themselves at the mercy of communities migration to were used by some of them , or most often in several cases such as crime and drugs or owners and other precedents. Give the important of research in this area came our next problem that (migration of minor children constitutes a demographic problem facing the states the original access is it possible to deal with this problem , which is a reflection is a number of factors that were Besbba in frequency). The premise of the research that came an answer to these question confirm that the migration of minors formed a demographic problem and possible treatment for being a reflection of a number of social and economic factors and political. The limits of the research was up to the world that Atkhalo most of the existence of this phenomena where and how they occur vary from state to state it in time that make migration foreign clear in some of the countries they are internal migration is the movement of children from one area to another within the others them. As for the importance of the migration of children who stunned researchers and interested children's rights to research this phenomena aims to reach appropriate solution and working to develop ways to search and from the impotence of this area have addressed the researcher to this case , hoping to be the beginning of the search , and their solution appropriate for them to be a contribution from actual contributions population in this area is important.

تعد الهجرة من اقدم الظاهرات الديموغرافية والاجتماعية والاقتصادية والسياسية التي رافقت المجتمع البشري,ولكن هجرة الاطفال القاصرين هجرة جديدة لم نكن نعرف هجرة بهذا الاسم قبل التسعينيات لذا فان ظاهرة بهذا النوعية ولهذا الفئة الصغيرة من السكان تشكل خطورة كبيرة على المجتمعات البشرية سواء للدول الجاذبة لهذه الفئة او الطاردة لها ,لا بل من اكثر الظواهر السكانية الاخرى حاجة الى البحث والتحليل والتقصي الغاية منها, الوصول الى معرفة الاسباب وخصائص هذا النوع من الحركة السكانية اذا ماعلمنا ان هذه الفئة المرية التي لاتتجاوز (13-14) هي في الاصل فئة معالة من قبل الاخرين ,اذا ماهي اهم اسباب هذه الحركة ومادوافعها وما هي الطرق التي يمكن من خلالها معالجة هذه الظاهرة سواء في منطقة الاصل او في منطقة الوصول اذا ماعلمنا ان هذه الفئة العمرية تجد نفسها تحت رحمة مجتمعات الهجرة التي لاترحم ,حيث تم استغلال البعض منهم او جلهم في عدة قضايا كالجريمة والمخدرات او اصحاب السوابق او غيرها. انطلاقا من اهمية البحث في هذا المجال جاء بحثنا بالمشكلة التالية التي مفادها (هل هجرة الاطفال القاصرين تشكل مشكلة سكانية تواجه الدول الاصل والوصول وهل بالامكان معالجة هذه المشكلة التي هي انعكاس لجملة من العوامل التي كانت سببا في حدوثها). اما فرضية البحث التي جاءت جوابا لهذا الاسئلة تؤكد بان هجرة الاطفال القاصرين شكلت وتشكل مشكلة سكانية وبالامكان معالجتها لكونها انعكاس لجملة من العوامل الاجتماعية والاقتصادية والسياسية. اما حدوث البحث فقد تمثلت بحدود دول العالم التي لاتخلو اكثرها من وجود هذه الظاهرة فيها وطريقة حدوثها تختلف من دولة الى اخرى فهي في الوقت التي تشكل هجرة خارجية واضحة في البعض من الدول فانها تشكل هجرة داخلية تتمثل بانتقال الاطفال من منطقة الى اخرى في داخل البعض الاخر منها. اما عن اهمية البحث ان هجرة الاطفال الذي اذهل الباحثين والمهتمين بحقوق الطفل للبحث فيها وانطلا قا من اهمية هذا المجال فقد تصدى الباحث الى هذه الحالة املا ان تكون البداية للبحث فيها والعمل على وضع الحلول المناسبة لها كي مساهمة من المساهمات الفعلية في هذا المجال السكاني المهم.

الكلمات المفتاحية


مقالة
Agricultural labor force in Diyala province
القوى العاملة الزراعية في محافظة ديالى

المؤلفون: wassan shehab وسن شهاب احمد --- Hasan M. Hasan حسن محمد حسن
ﺎﻠﻤﺠﻟﺓ: Journal of Research Diyala humanity مجلة ديالى للبحوث الانسانية ISSN: 1998104x السنة: 2005 الاصدار: 19 الصفحات: 77-112
الجامعة: Diyala University جامعة ديالى - جامعة ديالى


مقالة
Spatial variation of the currents of internal migration and trends in Diyala province for the period (1987-2011) (Contrast - immigration - Diyala)
التباين المكاني لتيا ا رت اليجرة الداخمية واتجاىاتيا - ) في محافظة ديالى لممدة ) 1177 78

المؤلفون: Hassan Mohammed Hassan حسن محمد حسن --- Shoroq AbdulIlahHussein شروق عبد الالو حسين
ﺎﻠﻤﺠﻟﺓ: Journal of Research Diyala humanity مجلة ديالى للبحوث الانسانية ISSN: 1998104x السنة: 2017 الاصدار: 73 الصفحات: 129-148
الجامعة: Diyala University جامعة ديالى - جامعة ديالى

Loading...
Loading...
الخلاصة

The research and investigation in the concept of internal migration currents and trends are important indicators showing the image and the size of the movement of spatial population and in which they can identify attractive regions or gainful areas repellents or losers and is these currents the first two types called the stream of incoming migration or immigration and the second so-called stream of emigration or Departure and that these currents is nothing but the image reflects to some extent the size of the population in the original access area and it can be concluded and draw a picture of internal migration streams and identify trends in Diyala province for the period (1987- 2011), as can be seen from this that the study area is expelling the population during that period as it came negative indicators because of the circumstances experienced by Iraq and the study area are part of it and of the Iran-Iraq war that drove much of the population migration from their areas, especially the border areas and of spending BaladRuz and Khanaqin administrative units, whether inside the study area or outside heading towards other provinces Because of its proximity to the battlefields The second stage after 1990 and of the economic blockade imposed on Iraq after the first Gulf War who pay a lot of population migration and especially males in order to get jobs to improve their standard of living either third phase consisted after 2003 and what happened in This phase of the forced displacement of the population and because of the problemsالعدد الثالث والسبعو لدمة ديالى / 2017941of sectarianism and racism witnessed by the study area in that period the loss of security.

ان البحث والتقصي في مفيوم تيا ا رت اليجرة الداخمية واتجاىاتيا تعد من المؤش ا رت الميمة التي تبين صورة وحجم حركة السكان المكانية والتي يمكن من خلاليا تحديد المناطق الجاذبة او الكاسبة والمناطق الطاردة او الخاسرة وتتمثل تمك التيا ا رت بنوعين الاول يسمى بتيار اليجرة الداخمة او الوافدة والثاني يسمى تيار اليجرة الخارجة او المغادرة وان ىذه التيا ا رت ماىي الا صورة تعكس الى حد ما حجم السكان في منطقة الاصل والوصول ومن ذلك يمكن استنتاج ورسم صورة تيا ا رت اليجرة الداخمية وتحديد اتجاىاتيا في محافظة ديالى لممدة 1177 ( اذ يتبين من ذلك ان منطقة الد ا رسة ىي طاردة لمسكان خلال تمك المدة - 7876( اذ انيا جاءت بمؤش ا رت سالبة بسبب الظروف التي مر بيا الع ا رق ومنطقة الد ا رسة تشكل جزءاً منو والمتمثمة بالحرب الع ا رقية الاي ا رنية التي دفعت بالكثير من السكان باليجرة من مناطقيم وخصوصاً المناطق الحدودية والمتمثمة بقضاء بمدروز وقضاء خانقين ووحداتيا الادارية سواء كانت الى داخل منطقةالد ا رسة او خارجيا متجيو نحو المحافظات الاخرى بسبب قربيا من ساحات المعارك اما المرحمة الثانية فيي بعد 7881 والمتمثمة بالحصار الاقتصادي الذي فرض عمى الع ا رق بعد حرب الخميج الثانية الذي دفع بالكثير من السكان باليجرة وخصوص اً الذكور منيم من اجل الحصول عمى فرص عمل لتحسين وضعيم المعاشي اما المرحمة الثالثة تمثمت بعد عام 1112 وما حصل في ىذىالمرحمة من تيجير قسري لمسكان بسبب فقدان الامن والمشاكل الطائفية والعنصرية التي شيدتيا منطقة الد ا رسة في تمك المدة

الكلمات المفتاحية

التباين اليجرة ديالى

قائمة 1 - 8 من 8
فرز
تضييق نطاق البحث

نوع المصادر

مقالة (8)


اللغة

Arabic (7)


السنة
من الى Submit

2017 (1)

2016 (1)

2015 (1)

2009 (1)

2008 (1)

More...