research centers


Search results: Found 12

Listing 1 - 10 of 12 << page
of 2
>>
Sort by

Article
Estimation And Analysis The Production Function Of Poultry Projects in Babylon Province
تقدير وتحليل ىادالة الإنتاج لمشاريع تربية دجاج اللحم في محافظة بابل للموسم 2009 -2010

Author: حميد عبيد عبد
Journal: journal of kerbala university مجلة جامعة كربلاء ISSN: 18130410 Year: 2011 Volume: 9 Issue: 2 Pages: 105-110
Publisher: Kerbala University جامعة كربلاء

Loading...
Loading...
Abstract

Poultry industry has been disastrous to the wave of deaths and destruction for many reasons , and many producers are unable to face with out the government supports , which led to the reluctance of many producer . The research aimed to estimate the production function of poultry projects in Babylon province (Cobb-Douglas function), using multiple linear regression model and in amanner of (OLS) based on cross-setion data of season(2009-2010) The results showed that the most important factors affecting the quantity of production , number of alive chickens, the amount of feed, medicines and medical care,expenses and wages and work in hours . The result showed (91%) of the changes in prodction explaind by the variables used in the model . Elasticity of production function estimated amounte to(1.159) that means production which is characterized by increasinrencesg return to scale.The technical efficiency of production amounted to 48% Reference parameter of feed and medical care were negative ,which indicates that the producers use large quantities of feed in addition to poor quality of feed,that medicines and veterinary vaccines ineffective as form commerical sources . The study recommends the need to support fodder in terms of quality , price and supply of medicines and veterinary medicines from reliable sources , and the control and supervision departments of agricultural trade offices an hatcheries chicks .

تعرضت صناعة الدواجن إلى موجات كارثية من الهلاكات والدمار ولأسباب كثيرة يعجز المنتجين عن مواجهتها دون مساندة ومساعدة الدولة , مما أدى إلى عزوف الكثير من المنتجين عن هذه الصناعة . قدرت دالة الإنتاج لمشاريع تربية دجاج اللحم في محافظة بابل ومن نوع كوب - دوكلاس , باستخدام نموذج الانحدار الخطي المتعدد وبطريقة المربعات الصغرى الاعتيادية (OLS ), وذلك استنادا إلى بيانات المقطع العرضي (Cross-section) للموسم 2009-2010. وقد أوضحت النتائج إن أهم العوامل المؤثرة على كمية الإنتاج من دجاج اللحم الحي هي عدد الأفراخ الداخلة في الوجبة , كمية العلف , الأدوية والعناية الطبية , المصاريف والأجور والعمل وقد بين النموذج المقدر ان 91% من التغيرات في الإنتاج تفسرها المتغيرات المختارة , وان المرونة الإنتاجية للدالة المقدرة بلغت 1.159 , أي إن الإنتاج يتسم بتزايد العائد الى السعة . وان الكفاءة الفنية للإنتاج بلغت 48% . جاءت إشارة معلمة العلف والأدوية والعناية الطبية سالبة مما يشير إلى إن المنتجين يستخدمون كميات كبيرة من العلف تفوق حاجة الطيور الفعلية فضلا إلى رداءة نوعية العلف , وان الأدوية واللقاحات البيطرية غير مجدية كونها من مصادر تجارية غير موثوق بها . وتوصي الدراسة بضرورة دعم الأعلاف من حيث النوعية والسعر , وتوفير الأدوية والعلاجات البيطرية من مصادر موثوقة , مراقبة وإشراف الدوائر الزراعية على المكاتب التجارية ومفاقس الأفراخ .


Article
واقع الموارد المائية وتقدير الاحتياجات المائية للزراعة المروية في العراق للمدة 1980-2001

Author: حميد عبيد عبد
Journal: journal of kerbala university مجلة جامعة كربلاء ISSN: 18130410 Year: 2007 Volume: 5 Issue: 4 Pages: 124-134
Publisher: Kerbala University جامعة كربلاء

Loading...
Loading...
Abstract

تعد المياه من اهم الموارد الطبيعية كونها الركيزة الاساسية لكافة الانشطة البايولوجية والاجتماعية والاقتصادية للإنسان , وعلى الرغم من ذلك لا يعطي للمياه نفس الاهمية والحرص اللذان تحضى بها كثير من الموارد الأخرى وبشكل خاص النفط . وقـد وصف الحكماء الماء بإنه ارخص موجود واغلى مفقود, وان مسألة تأمين المياه اصبحت ضرورة حياتية واقتصادية ذات علاقة مباشرة بمستقبل البلدان, واعتبر تحقيق الامن المائي الهدف الرئيس للسياسة المائية في كل بلد لتحقيق امنها الغذائي . علما" ان المياه تشكل 71% من مساحة السطح الكلي للكرة الأرضية , واليابسة تشكل 29% منها. إن مشكلة المياه اليوم ومستقبلاً تتمثل بتنامي الطلب على الموارد المائية بشكل متزايد من ناحية ومحدودية عرض تلك الموارد من ناحيـة اخرى , لذا فإن الهدف الذي ينشده الوطن العربي ومنه العراق هو تحقيق التوازن بين الموارد المائية المتاحة والطلب المتنامي على المياه لذا يجب أن تبذل جهود حثيثة للتنمية الموارد المائية من اجل تلبية الاحتياجات المختلفة المنزلية والصناعية. وتعد مشكلة الفواقد المائية في الزراعة المروية من اهم المشاكل في الاستخدامات الزراعية للموارد المائية إذ ان سوء ادارة نظام الزراعة المروية وبالاخص فيما يتعلق بمياه الري قد اسهم بصورة فعالة في زيادة الفواقد المائية وتدهور خصوبة التربة وخواصها الفيزيائية والكيميائية هذا إلى جانب ظهور مشكلة الصرف .يقع العراق تبعاً " للتقسيم البيئي ضمن إقليم الصحراء ذو مناخ جاف وصحراوي يحظى بنسبة ضئيلة من مياه الأمطار مع تباين وارده المائي بين عام وآخر , مما يترتب عليه انخفاض متوسط نصيب الفرد من الموارد المائية, وتصنف أي دولة ضمن الدول التي تواجه أزمة مائية حادة إذ ما انخفض متوسط نصيب الفرد فيها من المياه المتاحة عن ألف م3 سنوياً ". وتزداد حدة المشكلة المائيـة مع استمرار تزايد السكان عاماً بعد آخر, إذ يزداد الطلب على المياه لكافة الإستخدامات دون زيادة جوهرية في الموارد المتاحة, فأصبحت قضية المياه تدخل ضمن إطار القضايا الستراتيجيـة الرئيسية,تحتل مرتبة متقدمة في أولويات الاهتمام القطري والقومي من المنظور السياسي والاقتصادي, وحتى المنظور الأمني لا سيما وأن نسبة الاعتماد على مصادر الوارد المائي من خارج القطر تصل إلى 68 %في إطار هذه الصورة تبنت الدولة العديد من الإجراءات والأساليب لمواجهــة هذه المشكلة سواء كانت فنية أو تكنولوجية أو سياسية اقتصاديـــة أو تدابير تنظيمية وتشريعية. وعلى الرغم ما يجري من التدابير إلا إن المشكلة ستبقى إذا استمرت طريقة الري السطحي التقليدي في الزراعة المروية لانخفاض كفاءة استخدام المياه التي تتحدد بكفاءة النقل والتوزيع وتقنيات الري المستخدمة, وتزداد تبعاً" لذلك إجمالي الفواقد المائية في الزراعة المروية. وقد تبين من خلال هذه الدراسـة أن مجموع معدل المساحات المزروعة للمدة1980-2001 بلغ 7.182 مليون دونم تمثل38.6 % من صافي المساحات الزراعية الممكن إروائها التي بلغ مجموع احتياجاتها المائيـة 27.3مليارم3 وان معدل اجمالي الاحتياج المائي للدونم الواحد من المجموع المحصولي بلغ 3805 م3 / دونم. وقد بلغ إجمالي حجم الضائعات في الزراعة المروية 14.54مليار م3 خلال المدة ذاتها وان ضياع مليارمتر مكعب من المياه يؤدي إلى خروج263 ألف دونم من الزراعة, وهذا يعني أن المياه الضائعة يمكن استغلالها في إرواء 3879 ألف دونم اضافي , هذا ما يدعونا إلى بذل المزيد من الجهود ووضع السياسات والاجراءات الكفيلة لمعالجة الموقف الخطير.

Keywords


Article
القيادة الرشيدة دعامة رئيسة لاستراتيجية الإصلاح الإداري والاقتصادي في العراق

Author: أ. د. حميد عبيد عبد
Journal: AL-dananeer مجلة الدنانير ISSN: 2224414X Year: 2018 Volume: 1 Issue: 13 Pages: 322-343
Publisher: Iraqi University الجامعة العراقية

Loading...
Loading...
Abstract

The study tackled the development of an administrative and economic reform strategy based on the main principles of state administration and economy through the assignment of the leadership of the state to professional competencies possessing the main elements capable of creation and creativity through the adoption of innovative and developed mechanisms to achieve the strategy of administrative and economic reform in all fields to achieve the development goals and start implementing Economic reform programs through the adoption of the principles of the market economy of social production and mechanisms of indicative planning and achieving a reduction in the size of the public sector versus the expansion of the size of the private sector and access to the process Update restructuring of state institutions in accordance with the principles of a free market economy, including the restructuring of the Ministry of Commerce and change the nature of its functions and to abandon direct action to the analytical and guiding and monitoring work down to enhance the effectiveness of trade policy by fulfilling WTO requirements with attention to the concerns of the economy and politics of the country.

تناول البحث إعداد استراتيجية اصلاح ادارية واقتصادية تنموية ترتكز على مبادئ رئيسة لإدارة الدولة والاقتصاد بإيلاء مهمة قيادة الدولة إلى كفاءات مهنية تمتلك المقومات الرئيسة القادرة على الخلق والابداع وذلك اعتمادها آليات مبتكرة ومطورة لتحقيق استراتيجية الاصلاح الإداري والاقتصادي وفي المجالات كافة لتحقيق الاهداف التنموية والانطلاق بتنفيذ برامج الاصلاح الإداري الاقتصادي بإعادة تبني اقتصاد السوق الانتاجي الاجتماعي وآليات التخطيط التأشيري وتحقيق تقليص في حجم القطاع العام مقابل توسيع في حجم القطاع الخاص والولوج إلى عملية تحديث هيكلة مؤسسات الدولة وفق مبادئ اقتصاد السوق الحر، ومنها إعادة هيكلة وزارة التجارة وتغيير طبيعة مهامها والتخلي عن العمل المباشر إلى العمل التحليلي والتوجيهي والرقابي وصولا إلى تعزيز فعالية السياسة التجارية بوساطة الايفاء بمتطلبات منظمة التجارة العالمية مع الاهتمام بمشاغل الاقتصاد والسياسة للبلاد.

Keywords


Article
traditional banking systems ,Islamic banks
أثر الأداء المالي للمصارف الاسلامية الأردنيةفي سوق عمان المالي للمدة (1990-2008)

Authors: حيدر يونس الموسوي --- حميد عبيد عبد
Journal: journal of Economics And Administrative Sciences مجلة العلوم الاقتصادية والإدارية ISSN: 2227 703X / 2518 5764 Year: 2011 Volume: 17 Issue: 61 Pages: 51-75
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

The last four decades have witnessed a number of rapid and successive international changes in terms of future impacts and orientations. International economy has transformed into a competitive small village due to the information technology revolution and the liberation processes and the economic openness that the market witnesses, there became one market and the activists in this international market are not governments only but rather international organizations and huge multinational corporations where each spares no effort to take every opportunity and face challenges within the frame of removing all impediments and release transactions under the auspices of these global developments, the idea of creating Islamic banks was accelerated for this topic is regarded a new subject within the financial and banking sciences. Albeit the challenges that impede the Islamic financial transactions are immense, these organizations managed to anchor its bases and build a steadfast base as regards international financial transactions. Islamic banks became a reality in the world of international financial life after they nosed their way in banking domains quite remote from their Islamic bases and mechanisms. These banks have also managed to score tangible successes through offering a group of very distinguished financing formulae far from the rule of usury and debts on which the traditional banking systems rely.The significance of this study lies in assessing Islamic banks as holding a very important position in the Islamic world for it can be considered as a theoretical frame and a scientific subject in the financial and banking science by means of expanding the area of treatments and the transformation from the theoretical to the applied aspect. The significance of the study emanates also from showing the impact of Islamic banks through their financial performance in the indexes of the financial markets and then getting to know the scope of their influence the international financial markets exchange in a sample of countries. The problem of the study is represented in the fact that though four decades have passed since Islamic banks were established and the huge amounts of money invested, the impact of these banks on the international markets exchange has not been tested because there is an uncertainty characteristic of the relationship between these banks and the international markets exchange which is ascribable to the fact that these banks do not deal in the same financial instruments that abide by the interest principle on which the markets exchange is based.

باتت التغييرات السريعة والمتلاحقة في جميع مفاصل الاقتصاد السمة السائدة في اقتصاد العصر الحديث، عصر العولمة والأندماج والتحول العالمي الى قرية صغيرة متنافسة الأطراف بفعل الثورة التكنولوجية والمعلوماتية وعمليات التحرر والانفتاح الاقتصادي التي تشهدها الأسواق العالمية، وأصبح هناك سوقٌ واحد والفاعلون في هذا السوق العالمي ليست الدول والحكومات فقط بل منظمات عالمية وشركات متعددة الجنسيات وتكتلات اقتصادية عملاقة. والكل يبذل قصارى جهده لاقتناص الفرص ومواجهة التحديات في إطار إزالة القيود بكل أشكالها وتحرير المعاملات في ظل آليات السوق, وفي ظل هذه التطورات العالمية الكبيرة تسارع تطور فكرة المصارف الإسلامية، إذ يعد موضوع المصارف الإسلامية من الموضوعات الحديثة في العلوم المالية والمصرفية، وأصبحت هذه المصارف في ظل متطلبات العصر الحديث ضرورة اقتصادية لكل مجتمع إسلامي يرفض التعامل بالفائدة. وعلى الرغم من هذه التطورات العالمية والتحديات الجمة استطاعت المصارف الاسلامية ان ترسي أسسها وتبني قاعدة راسخة في المعاملات المالية الدولية،إذ أصبحت المصارف الإسلامية أمرا واقعاً في الحياة المصرفية الدولية بعد أن شقت طريقها في بيئات مصرفية بعيدة في أسسها وقواعدها وآلياتها عن القواعد الإسلامية، واستطاعت تحقيق نجاحات ملموسة من خلال تقديمها لمجموعة من صيغ التمويل المصرفية الناجحة والمتميزة والبعيدة عن قاعدة الديون والربا التي ترتكز عليها أعمال المصارف التقليدية، فضلاً عن دخولها حيز الأسواق المالية من خلال بعض الادوات المالية المتفقة مع احكام الشريعة الإسلامية.


Article
Determine the direction of the relationship between monetary policy indicators and indicators of monetary stability in the United States   For the period (1998-2014)
تحديد اتجاه العلاقة بين مؤشرات السياسة النقدية ومؤشرات الاستقرار النقدي في الولايات المتحدة الأمريكية للمدة (1998-2014)

Loading...
Loading...
Abstract

AbstractThe Research aimed to Study the impact of Monetary Policy Indicators which means different Measures of money Supply (Narrow M1 and Expand M2), and Federal Reserve interest Rate, three Month interest Rate, Real and Nominal Exchange Rate on the Indicators of the Monetary Stability of USA Economy (like money Stability factor, demand Surplus and money Supply Surplus) in the united states for the Period (1998- 2014). Johansen – Juselius approach for co-integration equation, the error correction model (ECM) and Granger Causality approach was used to determine the direction of relationship and enter action effect between those variable.The co-integration test was indicated a long run Equilibrium causality between the Expiatory variables and money stability indicators.The Error correction model results showed the long and short run Equilibrium causality.Granger causality test was indicating several directions between variables

يهدف البحث الى دراسة أثر مؤشرات السياسة النقدية (المتمثلة بعرض النقد M1، M2 وسعر الفائدة الفيدرالي وسعر الفائدة لثلاثة أشهر وسعر الصرف الحقيقي والاسمي الفعال) في مؤشرات الاستقرار النقدي (المتمثلة بمعامل الاستقرار النقدي و فائض الطلب المحلي وفائض المعروض النقدي) في الولايات المتحدة الأمريكية للمدة (1998-2014)، باستخدام منهجية جوهانسن جوسليوس للتكامل المشترك ونموذج تصحيح الخطأ ومنهجية جرانجر للسببية، وذلك لتحديد اتجاه العلاقة والتأثير المتبادل بين هذه المتغيرات واي منها له التأثير الاكبر على مؤشرات الاستقرار النقدي، وقد دل اختبار التكامل المشترك على وجود أكثر من علاقة توازنيه طويلة الأجل بين المتغيرات التفسيرية ومؤشرات الاستقرار النقدي، وأظهرت نتائج أنموذج تصحيح الخطأ نتائج مشابه لاختبار التكامل المشترك بوجود علاقات توازنيه طويلة الاجل فضلاً عن تحديد العلاقات التوازنية قصيرة الاجل، واكدت نتائج اختبار السببية المبني على منهجية جرانجر واختبار F نتائج العلاقات التوازنية لأنموذج تصحيح الخطأ، وبناءاً على نتائج الاختبارات وجدنا إن التغيرات في أغلب متغيرات السياسة النقدية تساعد في تفسير التغيرات في مؤشرات الاستقرار النقدي، وعليه فمن المتوقع أن تلعب السياسة النقدية دورا إيجابياً في الاستقرار النقدي في الولايات المتحدة الامريكية.


Article
Improvement of food Value for chemical poor rations and its effect at efficiency of Awassi Lambs economically
تحسيــــن القيمـــــة الغذائيـــــة للأعلاف الفقيــــــرة كيميائيــــــا وتأثيرهـــــــا على أداء الحملان العواسيــــــة اقتصاديـــــــا

Authors: حميد عبيد عبد --- خضير علوان فضيح --- جميل سرحان لازم
Journal: journal of kerbala university مجلة جامعة كربلاء ISSN: 18130410 Year: 2009 Volume: 7 Issue: 3 Pages: 93-98
Publisher: Kerbala University جامعة كربلاء

Loading...
Loading...
Abstract

This study was conducted to determine the economical efficiency and economic return of using a cheap alternative diets. Different levels of yellow corn cobs treated with molasses (30,40,50 and 60%) with different levels of urea (0,1,2 and 3%) on fattening of Awassi lambs . Estimated production function was used to determine the best level of production and investment rate of return at dinar in the diets are also calculated . Simple Regression model was used to estimate the weight gain response to feed consumption . The results that :- Achieved value by second group was 15.25 Kg animal , whereas first , third , and fourth groups were 13.60 , 14.55 and 13.50 Kg animal , respectively . The weight increasing had achieved economic profit were 31213 , 34962 , 34119 and 32188 dinar to the animals groups 1,2,3 and 4 respectively .In conclusion the using 40% of corn cobs which treated by molasses with 1% urea in fattening lambs ration represents the best production level in this study .

أجريت هذه الدراسة لتحديد الكفاءة الاقتصادية والعائد الاقتصادي من استخدام علائق منخفضة الثمن تمثلت باستعمال مستويات مختلفة من كوالح الذرة الصفراء (30 و40 و50 و60 %) المعاملة بالمولاس و اليوريا (0 و 1 و 2 و 3 %) في تسمين الحملان العواسية . استعملت دالة الإنتاج المقدرة في تحديد أحسن مستوى للإنتاج وعائد الدينار المستثمر في العليــقة وذلك لغرض تقدير استجابة الزيادة الوزنية لكميات العلف المستهلك . تشير النتائج الى الآتي: ان مقدار ما حققته المجموعة الثانية في معدل الزيادة الوزنية الكلية قد بلغ 15.25 كغم / حيوان وبربح مقداره 34962 دينار / حيوان بالمقارنة مع مثيلاتها في المجاميع 1و3 و 4 والتي كانت 13.70 ، 14.55و 13.45 كغم حيوان و31213، 34119 و، 32188 دينار على التوالي ، بالرغم من عدم وجود فروقات معنوية في كفاءة التحويل الغذائي ، مما يستنتج من هذا البحث بإمكانية استخدام المستوى 40% من كوالح الذرة الصفراء المعاملة بالمولاس مع 1% يوريا في علائق تسمين الحملان العواسية كونها تحقق أحسن مستوى للإنتاج

Keywords


Article
The economic viability of a bee breeding project and adrift proposal
الجدوى الأقتصادية لمشروع تربية نحـل قائم ومشـروع مقتـرح (الجزء الاول) أ. م د. حميد عبيد عبد أ. م د. مأمون احمد جبر أ. م د. عايد نعمه عويد

Authors: حميد عبيد عبد --- مأمون احمد جبر --- عايد نعمه عويد
Journal: journal of Economics And Administrative Sciences مجلة العلوم الاقتصادية والإدارية ISSN: 2227 703X / 2518 5764 Year: 2012 Volume: 18 Issue: 67 Pages: 212-225
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Bee keping projects is one of the most important agricltural investment projects because it generate profit in a short period . In addition to the multiplicity of products and other benefits . Research aimed at study the feasibility of two projects one hand in the origin of the Al – Mashrok since 2006 , kicking off with ten hives , and the scond proposal , kicking of 100 hives using the criteria of the world bank . Results showed that the bee keeping projects is economically feasible, whether small or large .. Even when the analysis of the sensitivity of the project to changes which may occur in the price of output and resources by reducing costs and increasing revenues by 10% it remains economically viable . It is there fore imperative that the state support bee keeping projects and provide the necessary facilities , for the development of rural areas and tap the potential of youing peoples and operate in such projects . As well as the multiplicity of products and other economic benefits , and interacting with industries . The internal rate of return than the interest rates three times in the marketans more

تعد مشاريع تربية النحل من اهم مشاريع الأستثمار الزراعي كونها تدر ارباحا كبيره في مده وجيزه فضلا عن تعدد منتجاتها ومزاياها الاقتصاديه الاخرى وقد استهدف البحث دراسة الجدوى الاقتصاديه لمشروعين احدهما قائم في ناحية المشروع / محافظة بابل منذ عام 2006 مبتدأ بعشرة خلايا والثاني مقترح مبتدا 100 خلية نحل باستخدام معايير البنك الدولي : اظهرت النتائج ان مشاريع تربية النحل مجديه اقتصاديا سواء كانت صغيره ام كبيره , وان معدل العائد الداخلي فيها يفوق اسعار الفائده في السوق بثلاثة اضعاف واكثر . وحتى عند تحليل حساسية المشروع للتغيرات التي ممكن ان تحدث في اسعار الناتج والموارد من خلال زيادة التكاليف وانقاص الايرادات بنسبة 10% فانه يبقى مجديا اقتصاديا , لذلك من الضروري دعم الدوله مشاريع تربية النحل وتوفير التسهيلات اللازمه لها من اجل تنمية الريف واستغلال طاقات الشباب وتشغيلها في مثل هذه المشاريع فضلا عن تعدد منتجاتها وفوائدها الاقتصاديه الاخرى وتشابكها مع الصناعات الاخرى.

Keywords


Article
The Economic Feasibility of the beekeeping project Using the method of mobile promiscuous Abstract
الجدوى الأقتصادية لمشروع تربية النحل بأستخدام اسلوب النحالة المتنقلة " الجزء الثاني"

Authors: عايد نعمة عويد --- مأمون احمد جبر --- حميد عبيد عبد
Journal: journal of Economics And Administrative Sciences مجلة العلوم الاقتصادية والإدارية ISSN: 2227 703X / 2518 5764 Year: 2012 Volume: 18 Issue: 69 Pages: 179-188
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

An update of our research is the first to develop and reform the agricultural sector . and promoting production and productivity of this sector multi-sources , which is the management and beekeeping one source . Been applied to the style of beekeeping mobile promiscuous includes twentieth cell in the Iraqe project of mussiab . in which there exist a variety of crops and trees . Experiment had proved successful and led to raise the level of npoduction of single Dell of the honey to 49 kg over the previous year and surpassed the average production percell in the province of Babylon , which the amount of 13.945 kg , another quantity of honey has been abtained by feeding different groups of bees . as well as propols and royal jelly and parcels Rate of return of about 9.58 perdinar and return on invested capital of about 8.52 . in addition to the design of aprivate vechicle to help the farmer on the process of movement , are promiscuous mobile at all time and is independent of other establiched .

أستكمالاً لبحثنا الاول ومن اجل تطوير وأصلاح القطاع الزراعي والنهوض بأنتاج وانتاجية هذا القطاع المتعدد المصادر , والتي تعتبر ادارة وتربية النحل احد مصادره , تم تطبيق اسلوب النحالة المتنقلة على النحل الذي يضم 20 خلية وذلك في مشروع المسيب الكبير والذي تتوافر فيه محاصيل واشجار متنوعة ومختلفة في أوقات التزهر حيث اثبتت التجربة نجاحها وأدت الى رفع مستوى انتاج الخلية الواحدة من العسل الى 49 كغم مقارنة بالسنة السابقة لها والتي كانت 15 كغم وتفوقت على متوسط انتاج الخلية الواحدة في محافظة بابل والبالغة 13.945 كغم والحصول على فرزات مختلفة وحسب تغذية طوائف النحل اضافة الى مادة البروبولس ((العكبر)) والغذاء الملكي والطرود , والذي أدى الى زيادة معدل عائد الدينار الواحد الى 9.58 والعائد على رأس المال المستقر 8.52 بالأضافة الى تصميم عربة خاصة تساعد الفلاح على عملية التنقل وتعتبر كمنحل متنقل ويتم الأستغناء عن المنشآت الأخرى .


Article
تقييم الأداء المالي والاقتصادي لمدينة نوارة الأملاك للمدة (2016-2017)

Author: أ.د حميد عبيد عبد الباحث سجى باسم أحمد
Journal: JOURNAL of ADMINISTRATIVE AND ECONOMICS مجلة الإدارة والإقتصاد -جامعة كربلاء ISSN: 22215794 Year: 2018 Volume: 7 Issue: 26 Pages: 229-254
Publisher: Kerbala University جامعة كربلاء

Loading...
Loading...
Abstract

Keywords


Article
Problematic economic freedom and efficiency Economic Thought
إشكالية الحرية الاقتصادية والكفاءة في الفكر الاقتصادي

Loading...
Loading...
Abstract

The multiplicity of understanding of economic freedom, caused by the multiplicity of ideological economic backgrounds, has reflected on the perception of different intellectual economic schools to the market mechanism and the role of the state in the economy. The role of the state in the economy has been a subject of ongoing debate to determine the optimal state's role in achieving efficient and practical solutions to the economic problem. This research aims to show the impact of having different perceptions of the role of the state on the level of achievements in the economic efficiency, along with presenting the nature of the relationship between the economic freedom and the economic efficiency. The research relies on assumption that the economic freedom is determined by the evolution of the objective requirements of the community which, in turn, provide the basis for determining the state's role in the economy.

إن تعدد الفهم للحرية الاقتصادية, الناجم عن تعدد الخلفيات الايديولوجية, قد انعكس على موقف المدارس الفكرية الاقتصادية المختلفة من آلية السوق ودور الدولة في الاقتصاد, وكفاءة كل منهما في تقديم حلول عملية للمشكلة الاقتصادية, الأمر الذي جعل مسألة تحديد الدور الأمثل للدولة والذي يمكن معه تحقيق الكفاءة الاقتصادية موضع جدل مستمر؛ لذا فإن أهمية البحث تكمن فيما يمكن أن يقدمه من مساهمة في فهم واستيعاب هذه الجدلية, ومن ثم فهو يهدف إلى بيان مدى تأثير هذه المواقف أو تأثرها بالمستوى المتحقق للكفاءة الاقتصادية, ومحاولة الكشف عن طبيعة العلاقة القائمة بين كل من الحرية الاقتصادية والكفاءة. كما ينطلق البحث من فرضية مفادها أن الحرية الاقتصادية التي تتحقق معها الكفاءة الاقتصادية تتحدد وفقاً لتطور المتطلبات الموضوعية للمجتمع, فهي تتغير بتغير تلك المتطلبات, وعلى أساسها يتحدد دور الدولة.

Keywords

Listing 1 - 10 of 12 << page
of 2
>>
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (12)


Language

Arabic (9)

Arabic and English (2)

English (1)


Year
From To Submit

2018 (2)

2016 (2)

2013 (1)

2012 (2)

2011 (3)

More...