research centers


Search results: Found 10

Listing 1 - 10 of 10
Sort by

Article
political accounting in iraqi
السياسة النقدية في العراق بعد9/4/2003 (الواقع والطموح)

Author: خليل إسماعيل إبراهيم
Journal: journal of Economics And Administrative Sciences مجلة العلوم الاقتصادية والإدارية ISSN: 2227 703X / 2518 5764 Year: 2008 Volume: 14 Issue: 52 Pages: 197-215
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

لا يستطيع كل كائن حي أو كيان اجتماعي أداء دوره الذي يفترض أن يقوم به ما لم يمتلك الوسائل الكافية والضرورية لأداء ذلك الدور قال سبحانه وتعالى ((قال ربنا الذي أعطى كل شيء خلقه ثم هدى – طه 50)).
والنشاط الاقتصادي كجزء من الكيان الكلي للمجتمع لا يختلف عن هذه القاعدة، إذ عندما يراد من النظام الاقتصادي أداء دور فاعل فلا غنى له عن الوسائل التي تمكنه من أداء دوره المنشود. للنظام الاقتصادي مجموعة من الوسائل تتضمنها بصورة عامة السياسة الاقتصادية ، اذ تشتمل هذه السياسة على مجموعة من السياسات منها (السياسة المالية، والسياسة النقدية والسياسة التجارية) وهناك عدد من السياسات المكملة كالسياسة الزراعية والصناعية ولكل سياسة مجموعة من الشروط الذاتية والموضوعية ، فالشروط الذاتية تتعلق بالسياسة نفسها مثل بنائها، إمكاناتها المادية والبشرية ، أما الشروط الموضوعية فتتعلق بالشروط المحيطة بها.
الوصول إلى تقييم واقع السياسة النقدية في العراق في ظل الظروف التي يعيشها البلد في مرحلة الاحتلال من خلال استخدام بعض المؤشرات التي من شأنها التمكين من الخروج باستنتاجات حول طبيعة السياسة النقدية وتحديد ملامح هذه السياسة خلال المرحلة المذكورة.
ولأجل وصول البحث إلى هدفه فقد قسم على أربعة مباحث هي:-
الأول: واقع مرحلة ما بعد 9/4/2003 .
الثاني: المهام الأساسية للسياسة النقدية بعد 9/4/2003 .
الثالث: الانجازات المتحققة في ظل السياسة النقدية والطموحات المتوخاة منها.
الرابع: الاستنتاجات والتوصيات.



Article
أثر الغش في إحداث الخسائر الاقتصادية في قطاع البناء العراقي

Author: د. خليل إسماعيل إبراهيم
Journal: Journal of Baghdad College of Economic sciences University مجلة كلية بغداد للعلوم الاقتصادية الجامعة ISSN: 2072778X Year: 2008 Issue: 16 Pages: 56-75
Publisher: Baghdad College of Economic Sciences كلية بغداد للعلوم الاقتصادية

Loading...
Loading...
Abstract

للغش آثار سلبية عديدة في مختلف جوانب الحياة، إذ تمة فساد إداري يترتب على الغش، كما أن هناك تدهوراً في الجوانب الاجتماعية بيد أن أفصح ما يمكن أن نتلمس به الغش هي تلك الخسائر الاقتصادية التي تترتب على انتشاره. مما لا شك فيه أن لقطاع البناء حيزاً واسعاً في الاقتصاد الوطني بل لا يستغني أي قطاع من قطاعات الاقتصاد الوطني عن نشاطات البناء فهو يدخل في القطاع الزراعي والصناعي والخدمي وان المبالغ التي تنفق في هذا المجال كبيرة، لذا فان الغش الذي قد يحصل في هذه النشاطات تترتب عليه خسائر اقتصادية يتحملها الاقتصاد الوطني، وبغية الاحاطة بمفهوم الغش وتتبع جوانبه المختلفة في قطاع البناء واقتراح المعالجات الممكنة، لذلك اختار الباحث هذا الموضوع، وقد أشتمل على مقدمة وثلاث محاور أساسية هي:الأول: مفهوم الغش وأسبابه.الثاني: جوانب الغش في مجال البناء.الثالث: أهم المقترحات لمعالجة هذه الظاهرة.


Article
Reflection of random Creation in institution of university education in the stagflation implications
انعكاسات الاستحداث العشوائي لمؤسسات التعليم الجامعي في الكساد التضخمي

Author: خليل إسماعيل إبراهيم
Journal: journal of Economics And Administrative Sciences مجلة العلوم الاقتصادية والإدارية ISSN: 2227 703X / 2518 5764 Year: 2016 Volume: 22 Issue: 92 Pages: 385-399
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Since period the developing economies including, Iraq economy faced undesirable double economic which is spread unemployment beside continual rising in price levels this phenomenon called stagflation , there is researches deal with this phenomenon and the elements participate in it, but it seems to the researcher there is important element from These elements which did not give sufficient concern and this lead to unhealthy situation which can be represent to the rush creating establishments to University education in Iraq during period ( 2004- 2014) with excessive the3 truly need of the outputs which the Iraq market need which result increase the numbers unemployed on one hand and the growing expenses for the possibility of providing academic seats in private colleges , on the other hand. The research reaching to number of result , the most important was, -The education field became material target more than science. -The frightful quantity of universities and colleges regard as important element in Deeping the stagflation phenomenon.

منذ مدة والاقتصاديات النامية ومنها الاقتصاد العراقي تواجه ثنائية اقتصادية غير مرغوبة وهي شيوع البطالة الى جانب ارتفاع مستمر في مستويات الاسعار وهي الظاهرة التي سميت بالكساد التضخمي (stagflation) وهناك من الابحاث ما قد تناول بالتحليل هذه الظاهرة والعناصر التي تسهم فيها، الا انه يبدو للبحث ان ثمة عامل مهم من هذه العوامل لم يعط الاهتمام الكافي مما ولد وضعاً غير صحياً والذي يمكن وصفه بالتهافت على انشاء مؤسسات للتعليم الجامعي في العراق خلال المدة 2004- 2014 بما يفوق الحاجة الحقيقية للمخرجات التي يحتاجها السوق العراقي وما يتمخض عنه من تزايد في اعداد العاطلين من ناحية وتزايد النفقات لأجل امكانية توفير المقاعد الدراسية للكليات الاهلية بصورة خاصة من ناحية أخرى ، وتوصل البحث الى عدد من النتائج كان من أهمها :-ان مجال التعليم اصبح هدفاً مادياً اكثر من أن يكون علمياً.-ان الكم الهائل من الجامعات والكليات يعد عاملاً مهماً في تعميق ظاهرة الكساد التضخمي .


Article
The development effects of the public Expenditure on price level (2005-2011).
آثار تطورات النفقات العامة في مستويات الأسعار خلال المدة

Author: Khalil Ismail Ibrahim خليل إسماعيل إبراهيم
Journal: iraq journal of market research and consumer protection المجلة العراقية لبحوث السوق وحماية المستهلك ISSN: ISSN/ 20713894/ EISSN/25236180 Year: 2012 Volume: 4 Issue: 1 Pages: 1-18
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract For public expenditures several effects in various purposes, political, social and economical in all countries, Iraq one them it is possible for these expenditures to be contribute in desired changes if they could be employed by a way& coming back with advantage aims for society and economics.This research try to clarified the effect of public expenditures at a general level of price in Iraq, then it be clear by the research there was alternate effects between the two variable so it must give an appropriate interest to reach the particular requested aims from increase public expenditures size and avoid or decrease harmful reflections to take into consideration that public expenditures seems as weapon with two borders so it is useful when employ in appropriate fronts and quantities but it perhaps give disadvantage results when it employ in a bad way.

الخلاصة للنفقات العامة آثار عديدة في مختلف الأوجه السياسية والاجتماعية والاقتصادية في جميع البلدان والعراق واحد منها, إذ يمكن لهذه النفقات المساهمة الفاعلة في إحداث التغيرات المطلوبة إذا ما تم توظيفها بشكل يعود على المجتمع والاقتصاد بالفوائد المتوخاة ، وهذا البحث يحاول بيان أثر النفقات العامة في المستوى العام للأسعار في العراق إذ وكما اتضح من البحث هناك آثار متبادلة بين هذين المتغيرين مما يستوجب أن تعطى الاهتمام المناسب لأجل الوصول إلى الغايات المنشودة من زيادة النفقات العامة وتفادي أو تقليل حصول انعكاسات ضارة اخذين بعين الاعتبار أن النفقات العامة تبدو وكأنها سلاح ذو حدين تفيد إذا ما استخدمت في الأوجه والمقادير المناسبة إلا أنها قد تعطي نتائج ضارة إذا ما أسي استخدامها.


Article
آثار تطورات البطاقة التموينية على أسعار المواد الغذائية خلال المدة (1999-2010)

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract' In the filled of food stuffs price we can find that there is sensibility to the levels of these material's price, that food stuffs had a-little elasticity so economic, political and social events perhaps reflect on these materials price's, therefore more government in various countries give more care for keeping these materials price, the care became more powerful in political, economical critical events. From procedures which can adopt in the crisis's time the distribution by food ration in order to keeping relative stability for food stuffs price like food ration in Iraq which adopt 1990 year to save essential food stuffs after imposing economic punishment and to avoid get economic famine, which with no doubt had achieve some of it's aims, this program became more near to its end so it must performance suitable procedures for avoiding negative effects after its end.

الخلاصة في مجال أسعار المواد الغذائية هناك حساسية لمستويات أسعار تلك المواد، إذ أن المواد الغذائية ذات مرونة قليلة ،لذا فإن الأحداث الاقتصادية والسياسية والاجتماعية ربما تنعكس على أسعار تلك المواد، لهذا نجد أن غالبية الحكومات في البلدان المختلفة تعير اهتماما متزايداً لأجل الحفاظ على أسعار هذه المواد ويكون الاهتمام أشد خلال الأحداث السياسية والاقتصادية الحرجة. من الإجراءات التي تتخذ في أوقات الأزمات هو التوزيع بموجب البطاقة التموينية من اجل الحفاظ على إستقرارنسبي لأسعار المواد الغذائية مثل تجربة البطاقة التموينية في العراق التي اعتمدت عام 1990 لأجل توفير المواد الغذائية الأساسية وذلك بعد فرض العقوبات الاقتصادية ولأجل تجنب حصول مجاعة، والذي لاشك قد حقق بعض اغراضة، وقد أقترب هذا البرنامج من نهايته مما يقتضي اتخاذ الإجراءات المناسبة لغرض تجاوز حصول آثار سلبية بعد إنتهائه.

Keywords


Article
The Effects of Road Transportation Obstacles 0n the Prices Levels in Iraq from (1995 to 2009)
آثار معوقات النقل البري على مستويات الأسعار في العراق خلال المدة ( 1995 – 2009 م ) ( دراسة استطلاعية )

Author: Khalil Ismail Ibrahim خليل إسماعيل إبراهيم
Journal: Tikrit Journal For Administration & Economics Sciences مجلة تكريت للعلوم الادارية والاقتصادية ISSN: 18131719 Year: 2013 Volume: 9 Issue: 29 Pages: 171-190
Publisher: Tikrit University جامعة تكريت

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract Under political, security, and economic conditions of Iraq through the period (1995-2009),obstacles appeared in the road transport sector reflected negatively on the price levels. .The political situation during the period of research , was and still in very confusion and complexity, and all of that affected on the security and economic activity, and this led to decline in Economic activity and worsening exacerbate price levels and was one of the most important factors that led to the escalation of price levels are the obstacles in the field of road transport, as can be seen through the follow-up of this research, research has reached to a set of conclusions and recommendations:Conclusions- The transport sector, instead of being a contributing variable in facilitating economic activity consisted of a lot of obstacles because of security conditions that the happened since 2003 and also because of the failure of some joints of this sector, especially railways .- The owners of vehicles Suffer from a difficult financial situation because of the disproportionate costs placed on them with income that is acquired and contributed to the lack of government support in increase the suffering of the drivers.The most important recommendations- Since the transport obstacles are important , it is necessary to do a proper effort to study obstacles that faces this sector for the purpose of briefing and propose appropriate solutions through participating with the relevant authorities.

المستخلص: في ظل ظروف العراق السياسية والامنية والاقتصادية خلال المده (1995-2009) ظهرت معوقات في مجال قطاع النقل البري انعكست سلبا ً على مستويات الاسعار فالاوضاع السياسية خلال مدة البحث كانت وما زالت في غاية الاضطراب والتعقيد وقد اثرت على الأمن والنشاط الاقتصادي، اذ أن تراجع النشاط الاقتصادي أدى إلى تفاقم في مستويات الاسعار وكان من بين اهم العوامل التي أدت الى تصاعد مستويات الاسعار هي المعوقات في مجال النقل البري كما يمكن ملاحظة ذلك من خلال متابعة هذا البحث ،وقد توصل البحث إلى مجموعه من الإستنتاجات والتوصيات :من الإستنتاجات- أن قطاع النقل بدلاً من أن يكون متغيراً مساعداً في تسهيل النشاط الإقتصادي اشتمل على الكثير من المعوقات بسبب الظروف الأمنيه التي نشأة منذ عام 2003م وكذلك بسبب تخلف بعض مفاصل هذا القطاع لاسيما السكك الحديد .- أن أصحاب المركبات يعانون وضعاً معاشياً صعباً بسبب عدم تناسب التكاليف التي يتحملونها مع الدخول التي يحصلون عليها وساهم إفتقاد الدعم الحكومي في زيادة معاناة السائقين .وأما اهم التوصيات فبما أن معوقات النقل هي معوقات مهمة فمن الضروري القيام بجهد مناسب للدراسه والبحث لما يواجه هذا القطاع من معوقات لغرض الإحاطه بها وإقتراح الحلول المناسبه بصددها وذلك بإشراك الجهات ذات العلاقه .

Keywords


Article
Raised excessive consumption on environment and price levels during the period 2005- 2013.
آثار الاستهلاك المفرط على البيئة واستقرار مستويات الأسعار في الاقتصاد العراقي خلال السنوات (2005- 2013).

Author: Khalil Ismail Ibrahim خليل إسماعيل إبراهيم
Journal: iraq journal of market research and consumer protection المجلة العراقية لبحوث السوق وحماية المستهلك ISSN: ISSN/ 20713894/ EISSN/25236180 Year: 2015 Volume: 7 Issue: 1 Pages: 1-26
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

When the financial resources of individuals and groups available, this will lead to increase the consumption ranges and sometimes reached to excessive especially to the categories that have little awareness about economic importance and its reflections. it seems that consumerism has increased in many countries including Iraq because of many factors, and the most important one is the availability of financial resources as a result of the increase in oil exports as well as the spread of consumption media department at various levels especially.

عندما تتوافر الموارد المالية للأفراد والجماعات تتسع مديات الإستهلاك حتى انها تصل أحيانا إلى حد الإفراط لاسيما عند الفئات التي ينخفض وعيها بماهية الإستهلاك ومايمثله من أهمية إقتصادية وما يترتب عليه من إنعكاسات صحية وبيئية وإجتماعية، ويبدو أن النزعة الإستهلاكية قد تفاقمت في العديد من البلدان النفطية ومنها العراق، وذلك لتظافر العديد من العوامل التي كان من أهمها توافر الموارد المالية لزيادة صادرات النفط كذلك إتساع تاثير الإعلام الاستهلاكي على شتى الأصعدة لاسيما خلال التلفزيون.


Article
الآثار المحتملة لحذف ثلاثة أصفار من الدينار العراقي على المستوى العام للأسعار

Author: أ.م.د.خليل إسماعيل إبراهيم د.علي حسين محمد
Journal: AL-dananeer مجلة الدنانير ISSN: 2224414X Year: 2013 Volume: 1 Issue: 4 Pages: 27-50
Publisher: Iraqi University الجامعة العراقية

Loading...
Loading...
Abstract

with regard to the preparation which made in Iraq nowadays for dropping three zeroes from Iraqi dinar, there is expectations that this change will lead to probable effects on various variable, the most important at it, the general level of prices, therefore the researcher through this research, try to highlight on some difficulties which face dropping zeroes legislated from Iraqi dinar, the researcher try to give a description to the monetary condition in Iraq nowadays and specified justification to dropping three zeroes from Iraqi dinar and expected conclusions regarding to the expected effects in the general level of prices, therefore the researcher set apart topic to this subject, finally specified conclusions

بالنظر إلى الاستعدادات التي تجري في العراق في الوقت الحاضر لأجل حذف ثلاثة أصفار من الدينار العراقي، فإن هناك توقعات بحصول آثار محتملة على متغيرات عديدة وأهمها المستوى العام للأسعار، لذا فان الباحث من خلال هذا البحث حاول إلقاء الضوء على بعض الصعوبات التي قد تواجه مشروع حذف الأصفار من الدينار العراقي وقد حاول الباحث إعطاء وصف للحالة النقدية في العراق في الوقت الحاضر ثم تحديد المسوغات لحذف ثلاثة أصفار من الدينار العراقي والنتائج المتوقعة، وبالنظر إلى أهمية الآثار المتوقع حصولها في المستوى العام للأسعار فقد أفرد الباحث مبحثاً لهذا الموضوع، وأخيرا ًتحديد النتائج واقتراح التوصيات التي خلص إليها البحث.


Article
The social and economic effects for the suffering of thepersons with chronic diseases in Iraq.
الآثار الاقتصادية والأجتماعية لمعاناة ذوي الأمراض المزمنة في العراق.

Authors: Abas Aziz Amen عباس عزيز أمين --- Khalil I. Ibrahim خليل إسماعيل إبراهيم
Journal: iraq journal of market research and consumer protection المجلة العراقية لبحوث السوق وحماية المستهلك ISSN: ISSN/ 20713894/ EISSN/25236180 Year: 2009 Volume: 1 Issue: 2 Pages: 129-145
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

The existence of chronic diseases result of many social and economic effects , the economic effects are represnting in many figures like the disability of patients in many cases in sustenance himself and disability of taking care of his family and bearing social burden.also the economic effects are to oblige the government to specification enormous rate from spending balance to support those patients which is called social protection system , economic effects also contain the weakness of patients participation to achieve the national income and that means in the end increasing in the rate of those whow depend in their live on deducte a part of national income and leads to deprive economy from sources that could be employ in productive fields.The social effects for the chronic diseases persons also arise after the increasing in treatment costs and disability of many families to bear these costs and that force some of families to leave their patient without treatment and bear problems of some patients or leave the patients make streets home for them.

تترتب على وجود الأمراض المزمنة أثار أقتصادية وأجتماعية كثيرة إذ بينما تتمثل الآثار الاقتصادية بصور عديدة منها عدم قدرة المريض في كثير من الحالات على أعالة نفسه وعدم قدرته على تحمل اعباء عائلية وأجتماعية. وكذلك فان من الاثار الاقتصادية هي أضطرار الدولة الى تخصيص نسبة لا يستهان بها من ميزانية النفقات الى أعالة هؤلاء المرضى وتتمثل في مخصصات شبكة الحماية الاجتماعية. ومن الآثار الأقتصادية كذلك ضعف مساهمة المصابين بهذه الأمراض على تحقيق الناتج القومي مما يعني في نهاية الامر زيادة نسبة الذين يعتمدون في معيشتهم على استقطاع جزء من الناتج القومي مما يعني حرمان الاقتصاد من موارد كان يمكن أن توظف في مجالات انتاجية.وفي جانب الآثار الاجتماعية لمعاناة ذوي الامراض المزمنة، بدأت معاناة هذه الفئات في التزايد بسبب أرتفاع تكاليف العلاج وعدم قدرة الكثير من العوائل على تحمل تلك التكاليف مما يضطر بعض العوائل الى ترك مرضاها من غير علاج وتحمل مشاكل بعض المرضى او تركهم ليتخذوا من الشوارع سكناً لهم.

Keywords


Article
The reality of the financial policy in Iraq (center and region) for the period 1991-2012
واقع السياسة المالية في العراق (المركز والاقليم) للمدة (1991- 2012)

Author: Assistant Prof.Dr.Khalil Ismail Ibrahim الأستاذ المساعد الدكتور خليل إسماعيل إبراهيم
Journal: AL-dananeer مجلة الدنانير ISSN: 2224414X Year: 2017 Volume: 1 Issue: 10 Pages: 86-113
Publisher: Iraqi University الجامعة العراقية

Loading...
Loading...
Abstract

The Fiscal policy in Iraq was past in two essential period which there, the period before the political changes which take place in 2003, and the period after 2003 in both periods, this policy was suffer from activity weakness, so it was in the period before the year 2003 suffer from strong centralization which lead to lost numerous economic resources in unproductive fields, and then the period after year 2003 also the fiscal policy was and still suffer from numerous and slowness stages to decide decisions which have negative reflections at several fields perhaps the more important fallback the economic development and enlargement unemployment and lost resources.

الخلاصةمرت السياسة المالية في العراق بمرحلتين رئيسيتين، هما مرحلة ما قبل التغيير السياسي الذي حصل عام 2003 ومرحلة ما بعد 2003، وفي كلتا المرحلتين كانت هذه السياسة تعاني من ضعف الفاعلية، إذ بينما كانت في مرحلة ما قبل عام 2003 تعاني من مركزية شديدة مما أدت الى ضياع موارد اقتصادية كثيرة في مجالات غير إنتاجية فإن مرحلة ما بعد عام 2003 هي الأخرى كانت ولا زالت السياسة المالية خلالها تعاني من تعدد وبطء في مراحل اتخاذ القرارات مما كانت له انعكاسات سلبية على مجالات عديدة لعل أهمها تراجع النمو الاقتصادي واتساع البطالة وضياع الموارد الاقتصادية .

Keywords

Listing 1 - 10 of 10
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (10)


Language

Arabic (9)

Arabic and English (1)


Year
From To Submit

2017 (1)

2016 (1)

2015 (1)

2013 (2)

2012 (2)

More...