research centers


Search results: Found 20

Listing 1 - 10 of 20 << page
of 2
>>
Sort by

Article
Study the Role of Novolak Composite in Repress of light Charged Particles and Make it Neutral
دراسة دور متراكبات النوفولاك في ولوج الجسيمات المشحونة الخفيفة وجعلها عديمة التأثير

Author: رولا عبد الخضر عباس
Journal: Journal of Engineering مجلة الهندسة ISSN: 17264073 25203339 Year: 2011 Volume: 17 Issue: 4 Pages: 177-191
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

It is well known, that each benefit can be derived for the rights of the use of ionizing radiation or exposure to be held in the light of the damage caused by the human race, which pays to take a negative attitude of all nuclear applications and even peaceful, he can study the results of extensive nuclear testing to minimize the damage to tie with damage resulting from any process of technological or other industry. There are many of the party for control of external exposure to radiation and reduction of the minimum particularly the method of packaging or armor because it actually levels the Secretary to meet the requirement to contain the permissible limits of pollutants. This has been in the study and enter the light charged particles (beta) emitted by the radioactive source (90Y / 90Sr) in the protective barriers are made of different phenolic composite material consisting of advanced developer novolak factors improve the quality and short glass fiber reinforced (fiber Short) time and fiber asbestos (fiber Asbestos) again. The possible use of hybrid composite materials in curbing such ionizing radiation consisting of reinforced material novolak (30% glass fiber + 30% asbestos fiber) in addition to the preparation of polymeric complexes of other Epoxy reinforced glass fiber in order to short the comparison with complexes novolak to achieve a higher extent safety of these packages, please curb beta minutes to become neutral. Note that all materials prepared overlapped supported the strengthening of materials fracture and weight (60%).In general, is on the decline in the intensity of light when the particles penetrate the target in the subject to read the prepared reagent detector in the light of the results obtained can be measured both types of linear attenuation coefficients and mass taking into account the measurement of largest thickness of material processed can be for a few particle a house that you walk into it (XB) and appointment of (XB) measured R(Rang) particle in the prepared composite. And that these measurements are the most appropriate metrics that can be used to estimate the efficiency of materials prepared for beta particles attenuation. I have discerned from the results that Epoxy with braking radiation on the viability of particulate matter under study than it is in the article novolak reference to the low value (XB) in epoxy is accompanied by lower beta particles range also asked in the article novolak The situation is generally low when you consolidate these materials, glass fiber, causing a significant increase in linear attenuation coefficients and mass. Since the most important characteristic of the epoxy material novolak usability of high thermal endurance, which helps to improve the characteristics of protective packaging manufacturer, including and especially composite Reinforced and the role of the most important and greater than in the case of epoxy despite its superiority in the process of attenuation. As evidenced by the results of this study that supported novolak composite Reinforced asbestos fibers causing a decrease in the thickness of the layer braking particles beta significantly and, therefore, the manufacturer of protective packaging machinery, consisting of hybridization novolak article, which includes asbestos, glass fibers with each other at the same time help the emergence of properties unique. And, finally, to increase the focus (HMTA) between (10% - 14%) - the concept of organic chemicals industry - means that the intensity of cross link density, which causes high efficiency of the process of attenuation of these materials.

من المتعارف عليه, أن كل منفعة يمكن أن تعود على الإنسان من جراء استخدام الأشعة المؤينة أو التعرض لها تقام على ضوء الضرر الذي ينتج عنها مما تدفع بالجنس البشري إلى اتخاذ موقف سلبي من جميع التطبيقات النووية وحتى السلمية منها إلا أنه يستطيع بدراسة مكثفة لنتائج التجارب النووية أن يقلل من هذه الإضرار بحيث تتساوى مع الإضرار الناتجة عن أية عملية تكنولوجية أو صناعية أخرى. فهناك العديد من الطرق للسيطرة على التعرض الخارجي للإشعاع وتقليله للحد الأدنى ولا سيما طريقة الأغلفة أو الدروع الواقية لكونها تؤدي فعلاً إلى مستويات عملية أمينة مستوفية شرط احتواءها على الحدود المسموح بها من الملوثات.تم في هذه الدراسة ولوج جسيمات مشحونة خفيفة (دقائق بيتا) المنبعثة من المصدر المشع (90Y / 90Sr) في حواجز واقية مختلفة مصنعة من مواد متراكبة فينولية مطورة مكونة من مادة النوفولاك المطور بعوامل تحسين النوعية والمدعم بألياف الزجاج القصيرة (fiber Short) مرة وبألياف الاسبست (fiber Asbestos) مرة أخرى. كما أمكن استعمال مواد متراكبة هجينة في كبح هذه الأشعة المؤينة مكونة من مادة النوفولاك المقواة ﺒ (%30 ألياف زجاج + %30 ألياف اسبست) بالإضافة إلى تحضير متراكبات بوليمرية أخرى من مادة الايبوكسي المقواة بألياف الزجاج القصير بغية المقارنة مع متراكبات النوفولاك للتوصل إلى رفع مدى الأمان المرجو من هذه الأغلفة بكبح دقائق بيتا إلى أن تصبح عديمة التأثير. علماً بأن جميع المواد المتراكبة المحضرة دعمت بمواد تقوية بكسر وزني (%60).عموماً, يعبر عن التناقص في شدة هذه الجسيمات الخفيفة عندما تلج في مادة الهدف المحضرة بقراءة الكاشف الوميضي وفي ضوء النتائج التي حصل عليها أمكن قياس معاملات التوهين بنوعيها الخطية والكتلية مع الأخذ بنظر الاعتبار قياس اكبر سمك من المواد المحضرة يمكن لدقائق بيتا أن تخترقه (xB) وبتعيين(xB) قيست R (Range) مدى الدقائق في المتراكبات المحضرة. وأن هذه القياسات هي انسب المقاييس التي يمكن استعمالها في تقدير كفاءة المواد المحضرة لتوهين دقائق بيتا. ولقد اتضح من النتائج أن مادة الايبوكسي ذات قابلية على كبح الأشعة الجسيمية قيد الدراسة أكبر مما هو عليه في مادة النوفولاك إشارة لانخفاض قيمة (xB) في مادة الايبوكسي الذي يرافقه انخفاض مدى دقائق بيتا أيضا عما عليه في مادة النوفولاك وتزداد الحالة بصفة عامة بالانخفاض عند تدعيم هذه المواد بالألياف الزجاجية مسببة ارتفاع ملحوظ في معاملات التوهين الخطية والكتلية. ولما كان أهم ما يميز مادة النوفولاك عن الايبوكسي قابليتها العالية على التحمل الحراري, ما يساعد في تحسين خواص الأغلفة الواقية المصنعة منها وخصوصاً متراكباتها المدعمة بالألياف وبدور أهم و أكبر منه في حالة الايبوكسي رغم تفوقها في عملية التوهين.كما يتضح من نتائج هذه الدراسة أن متراكبات النوفولاك المدعمة بألياف الاسبست تسبب في انخفاض سمك الطبقة التي تلجها دقائق بيتا بدرجة كبيرة, ولذا فأن الأغلفة الواقية المصنعة بآلية التهجين المكونة من مادة النوفولاك التي تضم ألياف الاسبست والزجاج مع بعضها البعض في نفس الوقت تساعد على ظهور خواص فريدة.وأخيراً أن زيادة تركيز الهيكسامثليين تترأأمين مابين (10%-14%) - في مفهوم الصناعة الكيميائية العضوية – يعني زيادة كثافة الترابط التشابكي, مما يتسبب بارتفاع كفاءة عملية التوهين لهذه المواد.

Keywords


Article
Studing Some Dielectric Properties and Effective Parameters of Composite Materials Containing of Novolak Resin
دراسة بعض الخصائص الكهربائية العزلية والعوامل المؤثرة فيها لمواد متراكبة من راتنج النوفولاك

Author: رولا عبد الخضر عباس
Journal: Engineering and Technology Journal مجلة الهندسة والتكنولوجيا ISSN: 16816900 24120758 Year: 2007 Volume: 25 Issue: 8 Pages: 277-288
Publisher: University of Technology الجامعة التكنولوجية

Loading...
Loading...
Abstract

Dielectric constant (εr ) and dielectric strength (Ebr) of composite materials thatconsist of Novolak reinforced with glass fiber, Novolak reinforced with asbestosfiber and Novolak reinforced with (60%) ratio of glass fiber and asbestos havebeen Studied. The specimens were made in different ratios ofHexamethylenetetramine (HMTA) content of (10%) and (14%), Then a studywas made on influence of (HMTA) on dielectric constant (εr ) and dielectricstrength ( Ebr) of these speciments. It was found that permittivity (εr ) anddielectric strength (Ebr) for composite materials are dependent matrix the typesand properties of reinforcing materials.Then relation between dielectric constant (εr) and frequency and temperatureand percentage moisture absorption was studied. It was found that dielectricconstant increases when the temperature and percentage moisture absorptionincrease, whereas dielectric constant (εr) is dependent on capacity of compositematerials.

السماحية ( تم دراسة ثابت العزل ) ( εr لمواد متراكبة ومواد متراك بة هجينه (Ebr) ) ومتانة العزلمكونة من مادة النوفولاك المقواة بألياف الزجاج , ومادة النوفولاك المقواة بألياف الاسبست،و مادةالنوفولاك المقواة هجينا ( % 30 ألياف زجاج + % 30 ألياف الاسبست )، وأن هذه العيناتبمختلف أنواعها حضرت بنسبتين مختلفتين من المادة المصلدة (الهيكسا مثلين تترأأمين )والمتمثلة بنسبة (% 10 ) وزناً مرة و (% 14 ) وزناً مرة أخرى وذ لك لملاحظة تأثير (HMTA)المادة المصلدة على سماحية ومتانة العزل الكهربائي لنماذج المتراكبات المحضرة .وقد كانتنسبة الكسر الوزني المستخدم لجميع هذه المواد المحضرة هي (% 60 ) وأن مواد التقوية هي عبارةعن ألياف قصيرة.لقد وجد أن السماحية ) εr ) ومتانة العزل يعتمدان على نوع الألياف المستخدمة والخواص التيتتميز بها علاوة على طبيعة المادة الأساس وأن متانة العزل تتناقص مع زيادة سمك الموادالمحضرة.كما تمت دراسة تأثير كل من درجة الحرارة والرطوبة والتردد في قيمة ثابت العزلفقد وجد بأن السماحية , الكهربائي ) εr ) تقل في حالة التقوية على اختلاف أنواعها عند زيادةالتردد للمجال الكهربائي المسلط بينما تزداد ) εr ) عند زيادة كل من درجة الحرارة والنسبةالمئوية لامتصاصية الماء اعتماداً على السعة الكهربائية للمواد المتراكبة المحضرة .

Keywords


Article
Study The Implications of The Decomposition by Acidic Particles of The Novolak Composites
دراسة أنعكاسات التحلل بفعل الدقائق الحامضية العالقة في هواء المدن على متراكبات النوفولاك

Author: رولا عبد الخضر عباس
Journal: Engineering and Technology Journal مجلة الهندسة والتكنولوجيا ISSN: 16816900 24120758 Year: 2011 Volume: 29 Issue: 6 Pages: 315-332
Publisher: University of Technology الجامعة التكنولوجية

Loading...
Loading...
Abstract

The study tries to illustrate the most important danger of urban air pollution by acid particles ,and its effect on rain, which often turn it into sulfuric acid or sulfurous . Then it studies the problem of their impact on the Novolak composites, which work extensively in an open environment, especially in areas with industrial activity. The study focuses on the role of those pollutants, which used in certainconcentrations in traces images reflect on the composites resistance of the flexural creep at the time of dropping the load. The composites were prepared by reinforcing the Novolak material, by glass fibers one time and asbestos glass the other time. In addition, hybrid composites, by reinforcing Novolak material, with the pervious fibers (30% glass fibers +asbestos glass) were prepared. These samples were prepared in two different rates from the solid material (HMTA), which represented once by (10%) weight and (14%) weight the other time, in orderto notice the effect of the solid material on the flexural creep to the preparing models. The rate of the weight fraction of all materials was 60%. It is clear from the study that the resistance of the Novolak material to the flexural creep can be improved, by reinforcing it with fibers, and increasing the rate of (HMTA) because of their importance in raising the rate of the flexural creep strain loss % in additionto the effect of the loss on raising the value of coefficient of flexural creep modulus of the resin material.The results show that, there are many factors help in polymeric composites decomposition .The most important factor is the high rate of the moisture content of the pure rain, which has 6.8 acidic functions (collected inIraq -Alkadhimiya) in the polymeric composite substance .It is clear that the flexural creep strain increased ,with the accumulation of liquids . So that the effect of this increasing, when the value of coefficient of flexural creep reduced will be clear. The research tries to ascertain that the danger implied in the assimilation ofthe prepared composites of (PH) exponent of value less than (6.8). It is proved practically from the study that the collected rain from (Baghdad -Aldwoora) of (PH) exponent of value (6.3), which rose the lose value of coefficient of flexural creep. This lose doesn’t stop at this point, but the reducing of (PH) value of the unpolluted water from 6.8-5 once and 2.31 another time in the laboratory ,causeincreasing in coefficient of flexural creep lose rate. So that the Novolak composite exposing to the rain characterized in raising in the acidic degree ,when it is on the effect of continuous loading that increase creeping.

Keywords


Article
دراسة التأثير الحراري على الخواص الميكانيكية لمتراكب هجيني

Author: رولا عبد الخضر عباس
Journal: Al-Nahrain Journal of Science مجلة النهرين للعلوم ISSN: (print)26635453,(online)26635461 Year: 2007 Volume: 10 Issue: 1 Pages: 11-23
Publisher: Al-Nahrain University جامعة النهرين

Loading...
Loading...
Abstract

Elastic Modulus (E), Flexural Strength (F.S.), Shear Forces ( ), Impact Strength (I.S.), Surface Indentation, Thermal Conductivity (k) of Composite materials that Consist of Epoxy reinforced with (30%) ratio of Glass fiber and Kevlar fiber and Carbon fiber have been studied A comparison is made between the properties of Composite at different temperature (23, 40, 60, ±2)oC. Volume fraction for all specimens was (30%) and the reinforcement materials were continuous fibers oriented in Woven Roven It was found that elastic modulus for Epoxy increases when the material is reinforced with different type of fiber, where as it decreases when temperature increases. Flexural strength increases with Reinforcement and temperature rise; such as shear Forces ( ) increases with reinforcement and temperature rise. Impact strength and thermal conductivity increases with reinforcement and temperature rise. Surface Indentation for composite material decreases when temperature increases.

تم دراسة معامل يونك ( E) ومتانة الانحناء (F.S.) ومقاومة القص للطبقات الداخلية ( ) ومقـاومة الصدمة ( I.S. ) والصلادة السطحية ومعامل التوصيلية الحرارية (K ) لمـادة متراكبة هجينـة مكونة من مادة الايبوكسي المقواة هجيناً (ألياف الزجاج,ألياف الكربون , وألياف (الكربون+الكفلر) ) .ومن ثم تمت مقارنة خـواص هذه المواد عنـد درجـات حرارية مختلفة هي oC( 23, 40, 60 ± 2) .وقد كانت نسبـة الكسر ألحجمي المستخدمـة (30%) وأن مـواد التقوية المستخدمة هي عبارة عن ألياف محاكة بشكل حصيرة (Woven Roven). لقد وجد أن معامل المرونة ( E ) والصلادة السطحية تزداد في حالة التقوية و تقل عند زيادة درجة الحـرارة.أمـا متانـة الانحناء (F.S.) وقوة القص ( ) فقد وجد بأنها تزداد في حالة التقوية بالألياف على اختلاف أنوعها وتزداد أيضاً بزيـادة درجة الحرارة, أما مقاومة الكسر (I.S.) فأنها تزداد في حالة التقوية بالألياف ومع زيادة درجة الحرارة أيضاً.

Keywords


Article
دراسة بعض الخواص الفيزيائية لمتراكبات بوليمرية المستخدمة في بيئة كيمياوية سلبية

Author: رولا عبد الخضر عباس
Journal: Al-Nahrain Journal of Science مجلة النهرين للعلوم ISSN: (print)26635453,(online)26635461 Year: 2010 Volume: 13 Issue: 3 Pages: 1-20
Publisher: Al-Nahrain University جامعة النهرين

Loading...
Loading...
Abstract

Study was a reflection of the impact of theextensive use of overlapping materialspolymer composed of material of glass fiberreinforced epoxy in the center of bothcontaminated with chemicals (acid and base)on the physical properties, which included(Hardness, resistance to compressionCompressive Strength, compressiondeformation and deformation Compressive,and absorbed the maximum amount of acidsolution or basal M∞, and diffuse (Diffusivity)D), as evidence of the importance of chemicalsas one of the sources of pollution whichcontribute directly or indirectly in the processof aging of these materials overlapped. And itwas also to examine the factors accelerated theprocess of chemical aging here (chemicalnature and concentration, as well astemperature and immersion time of it) andhow these impact on the efficiency ofaccelerators functioning with accumulation inthe composite body prepared. Note that thearticle supported Overlapping prepared anumber of plywood sheets authority matchopped glass fiber (chopped mat strand) andthe (6,8,10,12) layer for composite materialsdifferent volumetric fraction of fiberreinforcement ranged between (53.3-20%),and the solution pH elected for this study wereacetic acid and a potassium hydroxide, whichranged between standard (2-0.5N), or a greaterconcentration of potassium hydroxide byweight up to about (10.2-2.8%), while equivalent to increasing the concentration ofacetic acid per volume of up to about (15-3.757%). The comparison results showed thatincreasing the concentration of the chemicalquality of the center (acid and base), andtemperature, which ranged between (14 to60)0C in addition to the time of immersion,and not more than (34) hours, all of whichhave a negative impact on the hardness andresistance to compression, Because thesecommunities as they enter the body polymercomposite accumulate year after year to beharmful to focus composite materials andproperties caused by the overlapping agingmaterials prepared and it seems clear from theincrease in assessed compression deformationand the amount of swelling maximum. Theresearch also found the results are obvious andclear that it could delay the process ofincreasing the number of layers of limitationfiberglass reinforced epoxy material whichaccompanied the process of delay does notappear to unforeseen damage to the third eyein the article is strikingly overlapped with thevolumetric fraction (29%) compared with themodel is the volumetric fraction (20%) whenplaced in a standard acid solution (2N) andtemperature (140C). Accordingly, use ofphotography to document these macroscopicdamage observed in the article overlappedwith the volumetric fraction (20%), whileensuring that the optical microscopy imagingto monitor the damage was not seen by thenaked eye with the film surfaces and the partsaffected side and the article generated in theoverlapped with the volumetric fraction (29 %).The result of the extensive use of overlappingin the center base to accelerate the process isfaster than aging medium acid.

تم دراسة انعكاس تأثير الاستخدام المسهب لمواد متراكبة بوليمرية مكونة من مادة الايبوكسي المقواة بألياف الزجاج فيمقاومة Hardness وسط ملوث بمواد كيميائية بنوعيها (ألحامضي والقاعدي) على خواصها الفيزيائية والتي شملت (الصلادةوأقصى كمية ممتصة من محلول ،Compressive deformation وتشوه الانضغاط ،Compressive Sterngh الانضغاطباعتبار ثبوت أهمية المواد الكيميائية كأحد مصادر التلوث التي ،((Diffusivity) D و الانتشارية M∞ ألحامضي أو القاعديتساهم بطريقة مباشرة أو غير مباشرة في عملية تقادم هذه المواد المتراكبة. تم أيضاً دراسة العوامل المعجلة بعملية التعتيقالكيميائي والمتمثلة هنا ب (طبيعة وتركيزالوسط الكيميائي، فضلاً عن درجة حرارته وزمن الغمر فيه) وكيفية تأثير هذهالمعجلات على كفاءة الأداء الوظيفي مع تراكمها في جسم المتراكبات المحضرة.علماً بان المادة المتراكبة المحضرة دعمت بعدد من الصفائح الرقائقية بهيئة حصيرة من ألياف زجاجية مقطعةوالتي عددها ( 12 ،10 ،8 ،6 ) طبقة للحصول على متراكبات مختلفة في الكسر ألحجمي لألياف (Chopped strand mat)53.3 %)، أما المحاليل الحامضية والقاعدية المنتخبة لهذه الدراسة عبارة عن حامض - التدعيم بنسبة تراوحت مابين ( 202-0.5 ) بما يعادل زيادة تركيز قاعدة N) الاسيتيك (الخليك) وقاعدة هيدروكسيد البوتاسيوم، ذات عياريه تراوحت بين10.2 %) في حين يعادل زيادة تركيز حامض الخليك بنسبة حجمية - هيدروكسيد البوتاسيوم بنسبة وزنيه تصل إلى نحو ( 2.8.(%15- تصل إلى نحو ( 3.757لقد أظهرت النتائج المقارنة بأن زيادة تركيز الوسط الكيميائي بنوعية (ألحامضي و القاعدي) ودرجة حرارته التي تراوحتبين ( 14 إلى 60 ) درجة مئوية علاوة على زمن التغطيس فيه والذي لا يزيد عن ( 34 ) ساعة يؤثر كل منها بشكل سلبي علىالصلادة ومقاومة الانضغاط، نظراً لأن هذه الأوساط عند دخولها في جسم المتراكب البوليمري تتراكم عاماً بعد عام إلى أنتصل إلى التركيز الضار بخواص المتراكب والذي يتسبب عنه تعتيق المواد المتراكبة المحضرة ويبدو ذلك واضحاً من زيادة.(Maximum amount ،swelling M∞) قيمت تشوه الانضغاط وكمية الانتفاخ القصوىكما خلص البحث أيضا إلى نتائج واضحة وجلية وهو أنه يمكن تأخير عملية التقادم بزيادة عدد طبقات الألياف الزجاجيةالمدعمة لمادة الايبوكسي حيث صحب عملية التأخير عدم ظهور الأضرار الغير المنظورة للعين المجردة بشكل ملفت في المادةالمتراكبة ذات الكسر الحجمي (% 29 ) بالمقارنة بالنموذج ذو الكسر ألحجمي (% 20 ) عند غمرها في المحلول الحامضي ذو14 ). وعليه تم الاستفادة من التصوير الفوتوغرافي لتوثيق هذه الإضرار العيانية الملاحظة 0C) 2) وبدرجة حرارة N) عياريةفي المادة المتراكبة ذات الكسر ألحجمي (% 20 )، بينما يكفل التصوير بالمجهر الضوئي رصد الأضرار التي لم ترى بالعين.( المجردة مع تصوير السطوح المتضررة والأجزاء الجانبية منها والمتولدة في المادة المتراكبة ذات الكسر ألحجمي (% 29كما يؤدي الاستخدام المسهب للمادة المتراكبة في الوسط القاعدي بالتعجيل بعملية تعتيقها بشكل أسرع بالمقارنة بالوسطألحامضي

Keywords


Article
دراسة ثابت العزل الكهربائي والعوامل المؤثرة فيه لنسب مختلفة من خلطات بوليمرية

Author: رولا عبد الخضر عباس
Journal: Al-Nahrain Journal of Science مجلة النهرين للعلوم ISSN: (print)26635453,(online)26635461 Year: 2007 Volume: 10 Issue: 2 Pages: 36-47
Publisher: Al-Nahrain University جامعة النهرين

Loading...
Loading...
Abstract

The project involved the preparation of two-polymer blends of high density polyethylene (HPE) and high impact polystyrene (HIPS), with (HIPS) content: (0wt%, 15wt%, 35wt%, 50wt%, 100wt%). For purpose, a single-screw extruder is used in test-sample preparation, followed by use the hot-press several plates extruded a long opposite direction.A comparison is made between properties of blends with those of high density polyethylene (HPE) and high impact polystyrene (HIPS) with aim of arriving at the best physical mixing percentage. The results of comparison have clearly shown that the increasing of content of (HIPS) in (HPE- HIPS) blend after limit ratio deter mind (35wt%) in material prepare lead to negative effect.Then study relation between dielectric constant (εr) and frequency and temperature and percentage moisture absorption. It was found that dielectric constant increases when the temperature and percentage moisture absorption increases, where as dielectric constant (εr) dependent on capacity of prepare polymer blends.The % moisture show the lower value for (HPE- HIPS) blend having (HIPS) content (35wt%).

تضمنت هذه الدراسة تحضير خلطات بوليمرية من مادتي البولي اثيلين عالي الكثافة (HPE) (polyethylene density High) والبولي ستارين عالي الصدمة (HIPS) (polystyrene impact High) بنسب خلط مختلفة، وأن محتوى(HIPS) في خليط (HIPS-HPE) يقدر ﺒ (%100wt, 50wt%, 35wt%, 15wt%, 0wt%), وقد استخدامت ماكنة البثق الأحادية اللولب في تحضير هذه الخلطات، تبعتها عملية كبس عدة طبقات من الصفائح المبثوقة باتجاهات متعاكسة باستخدام المكبس الحراري لأعداد العينات الخاصة بفحص ثابت العزل.ومن ثم تمت مقارنة خواص هذه الخلائط البوليمرية مع خواص البولي اثيلين عالي الكثافة بمفرده والبولي ستاريرين عالي الصدمة بمفرده وذلك لملاحظة تأثير المزج في ثابت العزل (rε) بهدف التوصل لأفضل نسبة خلط فيزياوية.كما أظهرت النتائج المقارنة بأن زيادة محتوى (HIPS) في خليط (HIPS-HPE) البوليمري يؤثر بشكل سلبي على ثابت العزل الكهربائي، ويمكن اعتبار الحدود العليا لمحتوى (HIPS) في الخليط المحضر هي نسبة (35wt%)، حيث أن أعلى قيمة لثابت العزل تم الحصول عليها عند هذه النسبة.كما تمت دراسة تأثير كل من درجة الحرارة ومحتوى الرطوبي والتردد في قيمة ثابت العزل الكهربائي, فقد تبين بأن السماحية (rε) تقل للخلائط البوليمرية على اختلاف نسبها عند زيادة تردد المجال الكهربائي المسلط بينما تزداد(rε) عند زيادة كل من درجة الحرارة والنسبة المئوية لامتصاصية الماء المغلي اعتماداً على السعة الكهربائية للخلائط البوليمرية المحضرة.كما أبدت المادة المحضرة ذات محتوى من(HIPS) يقدر ﺒ(35wt%) اقل نسبة المئوية لأمتصاصية الماء المغلي.

Keywords


Article
دراسة معامل الامتصاص الخطي والكتلي لأشعة گاما

Author: رولا عبد الخضر عباس
Journal: Al-Mustansiriyah Journal of Science مجلة علوم المستنصرية ISSN: 1814635X Year: 2007 Volume: 18 Issue: 4 Pages: 86-102
Publisher: Al-Mustansyriah University الجامعة المستنصرية

Loading...
Loading...
Abstract

Formaldehyde (Novolak) resin as amatrix for - the research involves usingphenol making, while glass fiber type (E) and asbestos fiber type crysolitewere used as reinforcing Materials.The Specimens of Composite materials were prepared from each type of all thefibers mentioned above with weight faction () of (60%) of weight.After that hybrid campo site material was made by the addition of types ofthese Fibers in the same (), these specimens were made in different ratios ofhexamethy Lenetetmine content including (10%) and (14%).Then the Study on some linear and Mass attenuation Coefficients werecalculated for two source (60CO) and (137CS) using Scintillation detector to allcomposites materials specimens. All result was discussed.

أجريت الدراسة باستخدام ( راتنج الفينول فورمالديهايد ) نوع ( نوفولاك ) كمادةبشكل ( E Glass ) أساس للمادة المتراكبة, بينما استعملت ألياف الزجاج نوعكمواد مقوية. وبعد تحضير ( Crysolite ) ألياف قصيرة علاوة على ألياف الاسبست نوععينات المواد المتراكبة من كل نوع من الألياف المذكورة أعلاه وبكسر وزنيوبنفس الكسر ( Hybrid ) للألياف قدره ( % 60 ), تم تحضير مادة متراكبة هجينهألوزني السابق وان هذه العينات بمختلف أنواعها حضرت بنسبتين مختلفتين من( الهيكسامثيلين تترأأمين والمتمثلة بنسبة ( % 10 ) وزنٌا من هذه المادة و( % 14وزنٌا مرة أخرى.بعدها أجريت دراسة عملية توهين طاقة أشعة كاما خلال الأوساط المذكورة أعلاه وذلكبحساب معامل الامتصاص الخطي والكتلي للتعبير عن القدرة المفقودة من الحزمةات

Keywords


Article
دراسة طاقة تحمل إطراف الأقواس المشيدة من الخشب البلاستيكي على البقاء مستمرة لأزمنة مختلفة

Author: رولا عبد الخضر عباس
Journal: Al-Nahrain Journal of Science مجلة النهرين للعلوم ISSN: (print)26635453,(online)26635461 Year: 2012 Volume: 15 Issue: 3 Pages: 1-10
Publisher: Al-Nahrain University جامعة النهرين

Loading...
Loading...
Abstract

In this study an attempt capitalize on wood industry residues in Iraqi architecture after particle wood production in the construction of halls in engineering arches due to environment absence of good timber species. On the subject attended of particles thermosetting wood consists of unsaturated of polyester reinforced of beech wood shell particles again say wood shell particles once, and the (gam) wood shell particles again of particles size ranging between (63-32) were added to each species of particle wood construction (Gypsum) with improving the quality of processed (magnesium oxide and titanium oxide paint). On the study of their characteristics on the problem of flexural creep under four – point loading on horizontal acre from constructions and its effect on bending the pins resist change under load for a long time. the study found results are obvious and clear is that improved energy absorbing polyester material and increased durability for lap add articles mentioned armed with the aim of improving flexural creep modulus. If flexural creep constraints generally are using resin with material reinforcement. Our studies have shown that increasing the ratio reinforcement material from 29 to 36% Turn the flexural creep can multiply modulus thus increasing resistance levels to bend polyester material parties during length download pregnancy also increasing four-point loading from 36.78 to 58.86kPa to enact the damage these parties and the terrible impact of this damage mechanics to increase loss in flexural creep modulus.

تمت في هذه الدراسة محاولة الاستفادة من مخلفات صناعة الخشب في العمارة العراقية لإنتاج الخشب الحبيبي في تشييد القاعات على شكل أقواس هندسية بسبب خلو بيئته من الأنواع الجيدة للأخشاب. ففيما يتعلق بهذا الموضوع فقد حضر خشب الثرموست الحبيبي من تدعيم مادة البولي استر غير المشبع بحبيبات (نشارة) خشب الـزان مرة وحبيبات خشب الصاج مرة وحبيبات خشب الجام مرة أخـرى وبقياس حبيبي يتراوح مابين(63-32 ) مع إضافة لكل نوع من هذه الحبيبات الخشبية الجبس الإنشائي (Gypsum) مع عوامل تحسين النوعية المتمثلة بأوكسيد المغنسيوم وصبغة اوكسيد التيتانيوم. على أن يتم دراسة خواصها المتعلقة بمشكلة الزحف تحت حمل رباعي الركيزة المسلط على التراكيب المقوسة الأفقية وأثر ذلك على تغير مقاومة ثني إطرافها في ظل التحميل لفترة طويلة. فقد خلص البحث إلى نتائج واضحة وجلية وهو أنه يمكن تحسين طاقة امتصاص مادة البولي استر وزيادة صلابتها بالنسبة للثني بإضافة المواد المسلحة التي سبقت الإشارة أليها بهدف تحسين معامل الزحف الانعطافي.وإذا كانت معوقات الزحف ألانعطافي بشكل عام هي استخدام الراتنج مع نسيج المادة المقوية. فقد أوضحت هذه الدراسة أن زيادة نسبة هذه المواد المسلحة من 29 إلى36 wt% يمكن من مضاعفة معامل الزحف الانعطافي وبالتالي زيادة مقاومة ثني أطراف مادة البولي استر خلال فترة التحميل الطويلة.كما أدت زيادة الحمل الرباعي الركيزة من 24.5 إلى 58.86kPa إلى تضافر الأضرار التي تنتاب أطراف هذه الأخشاب الصناعية والأثر الكبير لهذه الإضرار ميكانيكاً على زيادة الفقد في معامل الزحف ألانعطافي.

Keywords


Article
دراسة العلاقة المتبادلة بين أثار البيئة السيئة في عمر إطراف الأقواس المشيدة من الخشب البلاستيكي والخسائر الزحفية

Author: رولا عبد الخضر عباس
Journal: Al-Nahrain Journal of Science مجلة النهرين للعلوم ISSN: (print)26635453,(online)26635461 Year: 2012 Volume: 15 Issue: 4 Pages: 12-24
Publisher: Al-Nahrain University جامعة النهرين

Loading...
Loading...
Abstract

In this study an attempt capitalize on wood industry residues in Iraqi architecture after particle wood production in the construction of halls in engineering arches due to environment absence of good timber species. On the subject attended of particles thermosetting wood consists of unsaturated of polyester reinforced of beech wood shell particles again say wood shell particles once، and the (gam) wood shell particles again of particles size ranging between (63-32) were added to each species of particle wood construction (Gypsum) with improving the quality of processed (magnesium oxide and titanium oxide paint). On the study of their characteristics on the problem of flexural creep under four – point loading on horizontal acre from constructions and its effect on bending the pins resist change under load for a long time is the timber processed timer in flexural creep modulus as a result of exposure to solar radiation at length in particular (UV-B) serious damage which lead polyester body failing overlapping to creep resist. But this deterioration of creep resist found less with the use of titanium oxide in preparing this wood. The results also showed in all circumstances must be borne in mind that does not mean that natural beech wood of beech, (Sag) and (Gam) who owns a large of resistant creeps proportion of resistant creeps into lumber plastic to record the best natural wood ... It has been monitoring the possible loss of this wood properties of toughness (flexural creep modulus) after 2 hours of immersion in boiling distilled water and two peried after heating to heat arrived (120 0C) exceeds the amount of loss caused to industrial wood.

تمت دراسة أثار البيئة السيئة (من درجة الحرارة والرطوبة والأشعة فوق البنفسجية) على مقاومة الزحف ألانعطافي تحت حمل رباعي الركيزة المطلوب معرفتها للتراكيب المقوسة الأفقية من الأخشاب البلاستيكية المكونة من مادة البولي استر غير المشبع المقواة بحبيبات (نشارة) خشب الزان مرة وحبيبات الصاج مرة وحبيبات إلجام مرة أخرى وبقياس حبيبي يتراوح مابين (63-32µm) مع إضافة لكل نوع من هذه الحبيبات الخشبية الجبس الإنشائي (Gypsum) مع عوامل تحسين النوعية المتمثلة بأوكسيد المغنسيوم وصبغة أوكسيد التيتانيوم مع العلم بأن نسبة الكسر الوزني لجميع هذه المتراكبات المحضرة هي 33%.فقد أوضحت النتائج العملية إمكانية الاستدلال بالآثار الكيميائية للأشعة فوق البنفسجية من الأشعة الشمسية على هذه الأخشاب البلاستيكية المحضرة من مقدار الانحدار الحاصل في معامل زحفها ألانعطافي خلال فترة تعريض امتدت من (53 إلى 86 يوم) ضمن شهر حزيران وتموز وأب مما يؤثر بمرور الوقت بصورة بالغة على مقاومة جسم المتراكب البوليمري للزحف إلا أن هذه القدرة على التدهور في مقاومة الزحف وجد أنها تقل مع استعمال أوكسيد التيتانيوم في تحضير هذه الأخشاب.ومن الملاحظ أيضا من النتائج العملية امتلاك الخشب الطبيعي من الزان والصاج والجام مقاومة زحف كبيرة نسبة إلى الخشب البلاستيكي المحضر لكن هذا لا يعني أن هذا الخشب الطبيعي أفضل. فقد تم رصد أمكانية فقد هذا الخشب لخواص المتانة (معامل الزحف الانعطافي) بعد مرور ساعات من الغمر في الماء المقطر المغلي وكذا بعد مرور دورتان من التسخين لدرجة حرارية وصلت إلى (120 0C) يفوق مقدار الفقد الحاصل للخشب الصناعي المحضر.

Keywords


Article
دراسة تأثير الاشعة فوق البنفسجية - UVعلى خاصية الزحف لمادة متراكبة هجينة

Author: رولا عبد الخضر عباس الصافي
Journal: Journal of College of Education مجلة كلية التربية ISSN: 18120380 Year: 2006 Issue: 3 Pages: 186-211
Publisher: Al-Mustansyriah University الجامعة المستنصرية

Loading...
Loading...
Abstract

Keywords

Listing 1 - 10 of 20 << page
of 2
>>
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (20)


Language

Arabic (18)

Arabic and English (1)

English (1)


Year
From To Submit

2018 (2)

2017 (2)

2016 (1)

2012 (3)

2011 (2)

More...