research centers


Search results: Found 4

Listing 1 - 4 of 4
Sort by

Article
Place Maghreb Union in the new system of world trade «Tide horses activation and alternative strategies»
مكانة دول اتحاد المغرب في النظام الجديد للتجارة العالمية مداخيل التفعيل والاستراتيجيات البديلة

Author: Souli MOUrad صاولي مراد
Journal: Regional Studies دراسات اقليمية ISSN: 18134610 Year: 2010 Issue: 18 Pages: 217-244
Publisher: Mosul University جامعة الموصل

Loading...
Loading...
Abstract

Building the Arab Maghreb as a regional strategic option for the peoples of the regionThe forces can cope with the economic future and the advance of globalization must have a qualified human and economic when pulling together if they qualify in a regional framework to integrate into the global economy And access to economic and political weight in international relations and become an effective partner for the various regional blocs World Cartels of the Arab Maghreb plays an important role in international trade, where all the economic groups linked to international economic particularly the European Union and the United States of America With openness to the emerging economic powers, which are linked with each other agreements of cooperation and economic integration

يمثل بناء المغرب العربي كوحدة إقليمية خيارا استراتيجيا بالنسبة لشعوب المنطقة، فالقوى الاقتصادية التي بإمكانها مواجهة المستقبل مع زحف العولمة لابد وأن يكون لها مؤهلات بشرية واقتصادية تؤهلها عند تكتلها في إطار إقليمي للاندماج في الاقتصاد العالمي والحصول على وزن اقتصادي وسياسي في العلاقات الدولية وأن تصبح شريكا فعالا لمختلف التكتلات الإقليمية العالمية، فاتحاد المغرب العربي يلعب دورا مهما في المبادلات التجارية العالمية، إذ يرتبط اقتصاديا بكل المجموعات الاقتصادية الدولية خاصة الاتحاد الأوربي والولايات المتحدة الأمريكية مع انفتاحه على القوى الاقتصادية الناشئة والتي ترتبط فيما بينها باتفاقيات للتعاون والتكامل الاقتصادي.


Article
Strategies of Economic Openness for Maghreb Countries under the New Regime of Global Trade: An Empirical Study for the Economies of: Algeria, Libya, and Tunisia
الناتج المحلي الإجمالي وعلاقته بالانفتاح المالي للدول المغاربية في إطار انضمامها إلى منظمة التجارة العالمية دراسة قياسية لاقتصاديات الجزائر، ليبيا وتونس

Author: Saouli Murad صاولي مراد
Journal: TANMIAT AL-RAFIDAIN تنمية الرافدين ISSN: PISSN: 1609591X / EISSN: 2664276X Year: 2013 Volume: 35 Issue: 114 Pages: 195-213
Publisher: Mosul University جامعة الموصل

Loading...
Loading...
Abstract

This paper presents an analytic study of the economies of many countries of the Maghreb, through formulation of the economic relations, and construction of an experimental model. The study conducted an empirical use of the model to estimate and analyze of the impact of the economic activity performance of these countries, measured by GDP, as well as many relevant macroeconomic variables. Also, the work proceeded to predict the trends of future economic growth, especially in the context of taking into account the overall their affiliation to the World Trade Organization (WTO). Results of quantitative analysis led to a result, that the solo financial liberalization of those economies - being studied - did not leave a positive and significant impact on GDP, while the positive impact was found on the collective level of those States. Thus, the handle in the form of merger of financial institutions and of their markets would lead to achieving economic advantages in the field of competition in the global financial markets. In addition, That handle will lead to strengthen their negotiating positions, for each of them, in the context of contributing to decisions formulation of the WTO, in order to achieve tangible economic returns, and then to a real integration in the multilateral trading system.

يقدم هذا البحث دراسة تحليلية لاقتصادات بعض دول المغرب العربي، وصياغة اقتصادية لأنموذج تجريبي. وتجري الدراسة استخداما رقميا لهذا الأنموذج، لتقدير وتحليل أثر أداء الاقتصادي لهذه الدول مقاسا بالناتج المحلي الإجمالي، فضلا عن بعض المتغيرات الاقتصادية الكلية ذات الصلة. وكذا التنبؤ باتجاهات النمو الاقتصادي المستقبلي، وبخاصة في إطار الأخذ بالحسبان انضمامها الكلي لمنظمة التجارة العالمية.أفضت نتائج التحليل الكمي إلى أن التحرير المالي لبعض اقتصادات دول المغرب العربي – قيد الدراسة- منفرداً لم يترك أثرا إيجابياً و معنوياً في الناتج المحلي الإجمالي، في حين كان الأثر ايجابيا على المستوى الجمعي لها. وعليه، فإن التعامل على شكل اندماج للمؤسسات المالية وأسواقها من شأنه أن يفضي لتحقيق مزايا اقتصادية في ميدان التنافس في أسواق المال العالمية. أضف إلى ذلك أن هذا التعامل يؤدي إلى تقوية مواقفها التفاوضية، لكل منها، في إطار الإسهام في صياغة قرارات منظمة التجارة العالمية، بما يحقق عوائد اقتصادية ملموسة، وبالتالي إلى الاندماج الحقيقي في النظام التجاري متعدد الأطراف.


Article
The Current Global Financial Crisis And Its Implications For The Arab Economies With Reference To The Algerian Economy In Light Of Its Affiliation To WTO
الأزمة المالية العالمية الراهنة واِنعكاساتها على الاقتصادات العربيةمع الإشارة إلى اقتصاد الجزائر في ظل انضمامها إلى منظمة التجارة العالمية

Author: Assistant Prof., Dept. of Economics صاولي مراد
Journal: Regional Studies دراسات اقليمية ISSN: 18134610 Year: 2009 Issue: 16 Pages: 221-248
Publisher: Mosul University جامعة الموصل

Loading...
Loading...
Abstract

Abstractthe speech about the admission of the Algeria to theWorld Trade Organization and the different difficulties whichprevent them to reach their aims, push us to ask manyquestions about the fate of this country when they becomemembers of this organization, Under the impact of financialcrisis after giving a lot of concessions and efforts in order tofulfil the changes which were conditioned to become as activemembers in the multilateral trade system which the WTO ismanaging.The problem cannot be limited to the few urges whichwere as a must up on the Shoulder of the countries who wantto be admitted to the WTO without exposing their economy toproblems and difficulties that may hinder its development.To this fact, we believe that the admission Algeria doesnot stop off at the acquisition of the membership permit to thisorganization, but it rather goes beyond it to assure theireconomic stability and their real integration in the multilateraltrade system.

إن الحديث عن سيرورة انضمام الجزائر إلى منظمة التجارة العالمية وما يعترضها من مصاعب في بلوغ غايتها من وراء هذا الانضمام يدفعنا إلى طرح العديد من التساؤلات حول مصير هذه الدولة عندما تصبح عضوه في هذه المنظمة وتحت تأثير الأزمة المالية بعد أن قدمت العديد من التنازلات وبدلت جهود معتبرة من أجل إحداث التغيرات المشروط عليها إقامتها لكي تصبح طرفا فاعلا في النظام التجاري المتعدد الأطراف الذي تسيره وتديره منظمة التجارة العالمية.
فالمشكلة لا يمكن حصرها في بعض الالتزامات المفروضة على الدول الراغبة في الانضمام إلى منظمة التجارة العالمية أو الوقوف على مدى قدرته،.إذ نعتقد أن انضمام الجزائر لا يتوقف في الحصول على تأشيرة العضوية في هذه المنظمة ولكن يتعداه إلى ضمان استقرارها الاقتصادي والاندماج الحقيقي في النظام التجاري المتعدد الأطراف.


Article
The impact of monetary policy variables inflation in Algeria: standard study using self regression time gaps
أثر متغيرات السياسة النقدية على معدلات التضخم في الجزائر: دراسة قياسية باستعمال نموذج الانحدار الذاتي للفجوات الزمنية الموزعة ARDL خلال الفترة (1975- 2016 )

Authors: صاولي مراد --- بومعراف الياس --- عبد الرحماني فارس
Journal: journal of Economics And Administrative Sciences مجلة العلوم الاقتصادية والإدارية ISSN: 2227 703X / 2518 5764 Year: 2018 Volume: 24 Issue: 103 Pages: 372-355
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract : In the past years, the Algerian Economy has witnessed various monetary developments characterized by different monetary and banking reforms aimed by monetary authorities to achieve monetary stability and driving overall growth. It should be noted that there is evidence to initiate fundamental changes on the basis of which new monetary, financing and banking policy mechanisms must be formulated in Algeria by enhancing the pursuit of reforming the monetary system, in order to improve monetary and economic indicators. The study aims to clarify the economic stability policies forms adopted by several countries in order to combat the economic structural imbalances. Based on monetary policy instruments and the fact that the monetary policy represents a side of general economic policy, it requires a high degree of coordination between its instruments. So, a strong conviction have been generated by monetary policymakers that price stability should be the long-term goal of monetary policy and monetary aggregates that have not been effective for long time In fighting inflation, prompting a new monetary policy approach focusing directly on reducing inflation. There are indications of fundamental changes in the vision on which the monetary policy mechanisms were formulated in Algeria, in order to ensure the safety of the financial system, Inflation has become an important economic indicator for the measurement of economic growth rates in Algeria, and it requires to the monetary authorities to research its determinants and address its causes. As far as it becomes an economic problem as much as it has a quantitative methods for assessing it and provide mathematical methods to measure it and explain its causes and treatment, and showed how monetary policy instruments are integrated to face the inflationary pressures. For that, the study concluded to estimate a long-term relationship between several national monetary policy variables using the ARDL model.

المستخلص:شهد الاقتصاد الجزائري خلال السنوات الماضية تطورات نقدية متباينة اتسمت بظروف وإصلاحات نقدية ومصرفية مختلفة والتي ترمي إلى سعي السلطات النقدية لتحقيق الاستقرار النقدي، ودفع عجلة النمو بشكل عام. وتجدر الإشارة إلى أن هناك دلائل تشير إلى وجوب إحداث تغيرات جوهرية تتم على أساسها صياغة آليات جديدة للسياسة النقدية والتمويلية والمصرفية في الجزائر وذلك عن طريق تعزيز السعي لتأهيل النظام النقدي، وهذا لغرض تحسين المؤشرات النقدية و لاقتصادية .تهدف الدراسة إلى توضيح أشكال سياسات الاستقرار الاقتصادي التي تنتهجها الدولة من أجل مكافحة الاختلال الهيكلي في الاقتصاد. استنادا إلى أدوات السياسة النقدية ولاسيما أن هذه السياسة النقدية تمثل الجانب النقدي للسياسة الاقتصادية العامة فإن ذلك يتطلب درجة عالية من التنسيق بين أدواتها مثل نسبة نمو العرض النقدي وسعر الصرف والرقم القياسي لأسعار المستهلك ، لذا تولدت قناعات راسخة لدى واضعي السياسة النقدية بأن استقرار الأسعار يجب أن يكون الهدف طويل الأمد للسياسة والمجاميع النقدية التي لم تكن فعالة في تحقيق الهدف المنشود في خفض التضخم مما دفع إلى تبني أسلوب حديث لإدارة السياسة النقدية مبني على مقاربة مباشرة للحد من التضخم.تجدر الإشارة إلى أن هناك ثمة دلائل تشير إلى تغيرات جوهرية قد طرأت على الرؤية التي كان على أساسها يتم إعداد وصياغة آليات السياسات النقدية في الجزائر بهدف ضمان تحقيق سلامة النظام المالي الجزائري. لقد أصبح التضخم مؤشرا اقتصاديا هاما في قياس معدلات النمو الاقتصادي في الجزائر، و أصبح يستدعي من السلطات النقدية البحث في محدداته و معالجة أسبابه، فبقدر ما أصبح يطرح مشكلة اقتصادية بقدر ما أصبح له طرق كمية خاصة لقياسه ، وتقديم الطرق الرياضية لقياسه وتبيان أسبابه و معالجته، وعرض الكيفية التي تتكامل بها أدوات السياسات النقدية في مواجهة الضغوط التضخمية ، لذالك خلصت الدراسة إلى بين تقدير العلاقة في المدى الطويل بين متغيرات السياسة النقدية في الجزائر باستخدام نموذج الانحدار الذاتي للفجوات الزمنية الموزعة المتباطئة (ARDL) للفترة (1975- 2016 ).

Listing 1 - 4 of 4
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (4)


Language

Arabic (3)

Arabic and English (1)


Year
From To Submit

2018 (1)

2013 (1)

2010 (1)

2009 (1)