research centers


Search results: Found 3

Listing 1 - 3 of 3
Sort by

Article
Privatization Thesis and its trends in Iraq after 2003
اطروحة الخصخصة واتجاهاتها في العراق ما بعد عام 2003

Authors: عبد الجبار محمود العبيدي --- عامر سامي منير
Journal: journal of Economics And Administrative Sciences مجلة العلوم الاقتصادية والإدارية ISSN: 2227 703X / 2518 5764 Year: 2015 Volume: 21 Issue: 84 Pages: 312-333
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

The concept of privatization is built on the basis of the transfer of assets and services of the public sector to the private sector this concept has appeared in the eighties of the last century whene the high oil prices took place and recession solution swept the world Which called for the freedom of the market and left the room for the private sector to take the initiatine in economic activity. Both the IMF have adopted this thesis in their programs of the structural adjustment in light of external and internal factors helped to Create the conditions to accept thesis that under the pretext of achieving a number of economic goals.In Iraq in spite of the dominance of the privatization concpt on the Political speaches and the Media what has been achieved on the ground is completely opposite where the public sector still dominate the economic activities spported with the oil as the main exportes. the production Services episodes despite their weakness and decreases of its efficiency have been a subsidiary of the public sector. This means that the privatization thesis has no baseis in Iraq realite and the privt sector and its relatine contripution has been mentioned only in the Political speaches without any real and tangible presence except for marginall importstrad .

يقوم مفهوم الخصخصة على اساس تحويل الأصول والخدمات من القطاع العام الى الخاص . وقد ظهر في ثمانينات القرن المنصرم في ظل ارتفاع اسعار البترول وحالة الكساد التي اجتاحت العالم فكانت المطالبة بحرية السوق وترك المجال للقطاع الخاص لكي يأخذ زمام المبادرة في النشاط . وقد تبنى صندوق النقد والبنك الدوليين في برامجهما للتثبيت والتكييف الهيكلي الدعوة الى تبني هذه الأطروحة في ظل عوامل خارجية وداخلية هيأت الظروف لتقبل تلك الاطروحة بحجة تحقيق عدد من الأهداف الأقتصادية. وفي العراق وبالرغم من هيمنة اطروحة الخصخصة على الخطاب السياسي والأعلامي، فأن ما تحقق على أرض الواقع هو نقيضها تماما، إذ مازالت الهيمنة هي للقطاع العام المدعوم بالمصدر الخامي الأساس النفط، وحتى الحلقات الانتاجية الخدمية ، ورغم ضعفها وتردي كفاءتها ، فقد ظلت تابعة للقطاع العام، مما يعني ان اطروحة الخصخصة لا اساس لها في الواقع العراقي وظل القطاع الخاص وأهمية مشاركته يرد ذكره في الخطاب السياسي دون حضور ملموس في الواقع اللهم عدا التجارة المبنية على استيرادات هامشية .


Article
The economic policy trends in Iraq beyond 2003
أتجاهات السياسة الأقتصادية في العراق لما بعد عام 2003

Authors: عبد الجبار محمود العبيدي --- عامر سامي منير
Journal: journal of Economics And Administrative Sciences مجلة العلوم الاقتصادية والإدارية ISSN: 2227 703X / 2518 5764 Year: 2015 Volume: 21 Issue: 85 Pages: 262-279
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Gaining economic policy of exceptional importance in severe unilateral Iraqi economy such as the economy, as oil revenues constitute the center of gravity in the internal and external balances, Economic policy have seen in Iraq beyond 2003 in absentia economic strategic vision and failure in the application of policies to achieve economic development, as there was a disconnect and lack of integration and coordination between macro policies of monetary policy and fiscal policy, especially as if they were floating two policies are not linked by a link.

تكتسب السياسة الاقتصادية اهمية استثنائية في اقتصاد شديد الاحادية كالاقتصاد العراقي اذ تشكل ايرادات النفط مركز الثقل في الموازين الداخلية والخارجية . وقد شهدت السياسة الاقتصادية في العراق لما بعد عام 2003 غياباً للرؤية الاستراتيجية الاقتصادية والفشل في تطبيق السياسات القادرة على تحقيق التنمية الاقتصادية اذ كان هناك انفصاماً وعدم تكامل وتنسيق بين السياسات الكلية وخاصة السياسة النقدية والسياسة المالية وكأنهما سياستان عائمتان لايربطهما رابط .


Article
The Role of Producing Economic Activities in the Growth of Total Fixed Capital in Iraq for (2000-2016)
دور الأَنشطة الاقتصادية المنتجة في نمو إِجمالي رأَس المال الثابت في العراق للمدة (2000-2016)

Loading...
Loading...
Abstract

The economic activities produced in particular are of great importance because they have a great role in all economic aspects of the country. This is explained by the old and modern theories about the role of productive economic activities in the growth of the total fixed capital formation because the activity when it is productive contributes to the country's macroeconomic development process. This study aims to analyze and measure the productive activities and their role in the capital formation (investment) of the Iraqi economy during the period from 2000 to 2016. It considered two periods before 2003 and after 2003, which is a major turning point for the Iraqi economy for the US to Iraq and the radical changes that took place in the reality of the Iraqi economy. The standard ratios in this study were calculated between the gross fixed capital formation of the public sector (a dependent variable) and the most important economic variables in Iraq, the economic activities produced (agriculture, hunting and fishing, mining and quarrying, industry, Sector of Construction and Building) And the total savings (independent variables). A set of standard tests, such as the extended Dickey-Fuller test and the joint integration test to test the relationship between the variables. Was used Joint integration to ARDEL. As well as have been used Error Correction Model for the type of relationship between variables in the long and short term using the SPSS.22 program

تُعد الانشطة الاقتصادية المنتجة منها خصوصاً ذات اهمية كبيرة لما لها من دور كبير في جميع الجوانب الاقتصادية للبلد، وهذا ما فسرته النظريات القديمة والحديثة عن دور الانشطة الاقتصادية المنتجة في نمو اجمالي تكوين رأس المال الثابت، لأن النشاط حينما يكون منتجاً يساهم في عملية التنمية للاقتصاد الكلي للبلد إذ تهدف هذه الدراسة الى تحليل وقياس الانشطة المنتجة ودورها في التكوين الرأسمالي (الاستثمار) للاقتصاد العراقي خلال المدة من عام 2000 وحتى عام 2016 وتعد فترتان قبل عام 2003 وبعد عام 2003 التي تعد نقطة تحول كبيرة للاقتصاد العراقي لاسيما بعد الاحتلال الامريكي للعراق وما حصل من تغيرات جذرية في واقع الاقتصاد العراقي.تم حساب العلاقات القياسية في هذه الدراسة بين إجمالي تكوين رأس المال الثابت للقطاع العام (متغير تابع) وأهم المتغيرات الاقتصادية في العراق وهى الأنشطة الاقتصادية المنتجة (قطاع الزراعة والصيد وصيد الأسماك، قطاع التعدين والمقالع، قطاع الصناعة، قطاع التشييد والبناء) وكذلك إجمالي الناتج المحلي (المتغيرات المفسرة) كما تم استخدام مجموعة من الاختبارات القياسية مثل اختبار ديكي-فولر الموسع واختبار التكامل المشترك لاختبار العلاقة بين المتغيرات وتم استخدام التكامل المشترك لأردل وكذلك تم استخدام نموذج تصحيح الأخطاء لمعرفة نوع العلاقة بين المتغيرات في الأجل الطويل والقصير باستخدام برنامج (SPSS.22).

Listing 1 - 3 of 3
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (3)


Language

Arabic and English (3)


Year
From To Submit

2019 (1)

2015 (2)