research centers


Search results: Found 4

Listing 1 - 4 of 4
Sort by

Article
public sector
إشكالية القطاع العام"بين الأصول المفاهيمية والاشتراطات الموضوعية

Author: عبد الجبار محمود فتاح العبيدي
Journal: journal of Economics And Administrative Sciences مجلة العلوم الاقتصادية والإدارية ISSN: 2227 703X / 2518 5764 Year: 2009 Volume: 15 Issue: 53 Pages: 133-150
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

بناء على ما تقدم يتضح ان القطاع العام والقطاع الخاص ليسا موقفا ايدولوجيا انتقائيا، وانما هو انبثاق من العمود الفقري للصيرورة الرأسمالية القائمة على تقديس الملكية الخاصة، وان الادوار التي يمكن ان يلعباها ليسا منعزلين عن الحركة العامة للاقتصاد في كليته، وليس هما ابنا السياسات الاقتصادية، والبناء الفوقي بقدر ماهما نتاج الحركة الموضوعية وصيرورة التطور الاجتماعي معبرا عنها في تطور علاقات الانتاج وقوى الانتاج واذا كان هناك من ادوار، فهما نتاج تلك الحركة، وليست الحركة نتاجا لهما، وان التعويل على السياسات الاقتصادية وادوار الدولة في تحقيق التنمية، سواء بدفع القطاع العام او الخاص ما هو الا مجافاة للحقائق التاريخية وتكرارا لحرق المراحل الينينية بكل الامها/ وتغليب للعناصر الارادوية على الموضوعية، والقوانين التي تحكم عملية التطور برمتها، وهذا يعني ان على رجالات السياسة والفكر ان يدركوا اولا الحركة في تدفقها، ويؤهلوا انفسهم للانضمام لها بعد ادراك موجباتها وشروطها، وادراك ان جل دورهم وانجازهم يكمن في وعي الحركة ووعي ادوارهم فيها.


Article
Relationship Causality between Curriculum Planning and Development search Analytic Experience Malaysian
العلاقة السببية بين منهج التخطيط والتنمية – بحث تحليلي للتجربة الماليزية –

Authors: زينة مؤيد محمود --- عبد الجبار محمود فتاح العبيدي
Journal: journal of Economics And Administrative Sciences مجلة العلوم الاقتصادية والإدارية ISSN: 2227 703X / 2518 5764 Year: 2017 Volume: 23 Issue: 95 Pages: 302-325
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

The relationship between planning and development, gaining shape and nature through the role of planning in subjecting the process of change and transformation economic conditions to put another more advanced by adoption of curriculum planning to determine lines landmarks the conduct of the scheduled time to the process of change and transformation according to the government's vision and philosophy toward the transition from an economic and social situation retarded to the economic and social situation else. It allows making the growth process continues, It can show the relationship by studying the experiences entire peoples for various historical stages the evolution of the different levels of planning and not selected for the Malaysian experience in development it is an attempt to prove the importance of planning were any level and any regulations were under which, as far as what an attempt to identify and prove relationship between planning and development that rise to the ranks of a causal relationship, and not a relationship interactive and contextual some interested and economic thinkers also believed. I realized where successive Malaysian governments as it seeks to promote independence and to promote national unity and development and enter into modernity, the need to pursue a planning identify trends and itineraries community desired according to a development approach time scheduler set trends the goals of progress long and medium – term within potential physical, financial and human resources available updated developmental shifts on the economic and social levels. Economic the transformation of economic structure the first economy to the industrial economy diversified and advanced technology, It enabled it to diversify its exports, thereby achieving the diversity of the sources of national income and a global economy able to compete. Beside redistribution of wealth and income among the multiracial and multi-ethnic society using sustainable economic growth without resorting to confiscate the wealth of coercive methods, and the reduction of poverty rates between members of society through provide opportunities for productive and seek to acquire skills by moving in education from indoctrination to technical education processions requirements the product of the labor market , social.

ٳن العلاقة بين التخطيط والتنمية، تكتسب᾽ شكلها وطبيعتها من خلال دور التخطيط في ٳخضاع عملية التغيير والتحوّل للأوضاع الاقتصادية من وضع الى وضع آخر أكثر تقدما̋ عن طريق ٳعتماد منهج التخطيط لتحديد معالم خطوط السير المجدول زمنيا̋ لعملية التغيير والتحوّل وفقا̋ لرؤية الحكومة وفلسفتها باتجاه الانتقال من وضع ٳقتصادي وٳجتماعي متخلف الى وضع ٳقتصادي وٳجتماعي آخر يسمح بجعل عملية النمو مستمرة، ويمكن تبيّن تلك العلاقة من خلال دراسة تجارب الشعوب قاطبة̋ ولمختلف المراحل التاريخية للتطور وللمستويات المختلفة للتخطيط، وليس ٳختيارنا للتجربة الماليزية في التنمية هو محاولة لاثبات أهمية التخطيط أيا̋ كانت مستوياته؍ وأيا̋ كانت الأنظمة التي يعمل في ظلها، بقدر ماهو محاولة لتبيّن وٳثبات العلاقة بين التخطيط والتنمية التي ترتقي الى مصاف العلاقة السببية، وليس العلاقة التفاعلية والقرينية كما يعتقد بعض المهتمين والمفكرين الاقتصاديين. حيث أدركت الحكومات الماليزية المتعاقبة في ٳطار سعيها لتعزيز ٳستقلالها وتعزيز وحدتها الوطنية وتحقيق التنمية والدخول في الحداثة، ضرورة ٳنتهاج التخطيط في تحديد ٳتجاهات وخطوط السير للمجتمع المنشود وفق منهج تنموي مجدول زمنيا̋ محددا̋ بتوجهات وأهداف مرحلية بعيدة ومتوسطة الأمد في حدود الامكانيات والموارد المادية والمالية والبشرية المتاحة محدثة تحولات تنموية على المستويين الاقتصادي والاجتماعي. ٳقتصاديا̋ بتحول هيكلها الاقتصادي من ٳقتصاد أولي الى ٳقتصاد صناعي متنوع ومتقدم تكنولوجيا، مكنها من تنويع صادراتها، محققة بذلك تنوعا̋ في مصادر الدخل القومي وٳقتصاد قادر على التنافس عالميا̋. الى جانب ٳعادة توزيع الثروات والدخول بين مجتمع متعدد الاعراق والاثنيات عن طريق تحقيق نمو ٳقتصادي مستدام دون اللجوء لمصادرة الثروات بأساليب قسرية، وتخفيض نسب الفقر بين أفراد مجتمعه من خلال توفير فرص العمل المنتج والسعي لاكتساب المهارات عن طريق الانتقال بالتعليم من التلقين الى التعليم الفني المواكب لمتطلبات سوق العمل المنتج، ٳجتماعيا̋.


Article
The Iraqi economy between the planning method and the liberalism and its reflection on the investment by human capital, analysis research during the period 1990-2016
الاقتصاد العراقي بين منهج التخطيط واللبرنة وانعكاسها على الاستثمار برأس المال البشري بحث تحليلي للمدة 1990-2016

Authors: عبد الجبار محمود فتاح العبيدي --- داود عبد الجبار أحمد
Journal: journal of Economics And Administrative Sciences مجلة العلوم الاقتصادية والإدارية ISSN: 2227 703X / 2518 5764 Year: 2017 Volume: 23 Issue: 101 Pages: 303-318
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

The use of economic resources enjoyed Iraq by especially oil resources, which constitute the main source of financial revenue, would the economic surplus outside the oil sector increases by mobilizing and rallying the labor power and turn it into an access capitalism, , was the cause of "the inaction of the productive sectors of the economy, made the investment planning process and even investment in human capital was not rationality with the increasing number of unemployed, particularly certificates and specializations high campaign, direction of the government towards market liberalism after 2003 through the, was focused not follow a clear economic policies, and the absence of planning, and the absence of rational allocation of economic resources, led to a waste by human capital and investment in Market liberalism

المستخلص ان استخدام الموارد الاقتصادية التي يتمتع العراق بها ولاسيما الموارد النفطية ، التي تشكل المصدر الاساس للعوائد المالية ، من شأنه ان يزيد الفائض الاقتصادي خارج القطاع النفطي من خلال تعبئة وتحشيد القوى العاملة وتحويلها الى أصول رأسمالية ، كان سببا" في تراخي القطاعات الاقتصادية الانتاجية، جعل من عملية التخطيط للاستثمار وخاصة الاستثمار براس المال البشري لاعقلانيا" مع تزايد اعداد العاطلين عن العمل ولاسيما من حملة الشهادات والاختصاصات الرفيعة ،وان اتجاه الحكومة بعد عام 2003 نحو ليبرالية السوق ، كانت تقوم على عدم اتباع سياسات اقتصادية واضحة وغياب التخطيط وغياب التخصيص الرشيد للموارد الاقتصادية أدى ذلك الى تبديد براس المال البشري والاستثمار فيه .


Article
The history of rational thought for the investment by human capital and the investing in it.
تأريخ الفكر العقلاني للاستثمار برأس المال البشري والاستثمار فيه

Authors: عبد الجبار محمود فتاح العبيدي --- داود عبد الجبار أحمد
Journal: journal of Economics And Administrative Sciences مجلة العلوم الاقتصادية والإدارية ISSN: 2227 703X / 2518 5764 Year: 2018 Volume: 24 Issue: 103 Pages: 317-330
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract:- The investment however "was its description and meaning, it remains a resident" in the composition of capital assets located in the forefront of the creation of productive assets, and this means that the investment in the productive sectors is a priority in achieving capital accumulation, on any other investment that takes place with the stages of advanced development of formation , not forgetting "to humans and investment humans as head of real money product, the source of the economic surplus and accumulation, and the source of producing values, and if human labor was the source of value, and the human was the source of work, therefore humanitarian work on different levels and skills presents capital", so the investment in human beings is the main source of economic surplus, and that the investment in it after stages of the development of the productive forces presents an addition to it

الملخص: ان الاستثمار أيا" كان توصيفه والمعنى الذي يراد له يبقى مقيما" في تكوين أصول رأسمالية يقع في مقدمتها خلق اصول منتجة، وهذا يعني ان الاستثمار في القطاعات الانتاجية له الاولوية في تحقيق التراكم الرأسمالي، على اي تكوين استثماري آخر الذي يأخذ مكانه مع مراحل تطور متقدمة، لم يكن متناسيا" للبشر والاستثمار بهم باعتبارهم رأس مال حقيقي منتج، ومصدر الفائض الاقتصادي والتراكم، ومصدر القيم المنتجة، واذا كان العمل البشري مصدر القيمة، والانسان مصدر العمل، فان العمل الانساني على اختلاف مستوياته ومهاراته يمثل رأسمالا"، لذا فان الاستثمار بالبشر هو المصدر الاساسي للفائض الاقتصادي، وان الاستثمار فيه بعد مراحل من تطور قوى الانتاج يشكل أضافة عليه .

Listing 1 - 4 of 4
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (4)


Language

Arabic and English (3)

Arabic (1)


Year
From To Submit

2018 (1)

2017 (2)

2009 (1)