research centers


Search results: Found 4

Listing 1 - 4 of 4
Sort by

Article
حَركِيةُ الموت في شعر صعاليك وفُتَّاك العصر الأُموي

Author: م. د. محمد حسين محمود
Journal: Journal of Tikrit University for the Humanities مجلة جامعة تكريت للعلوم الإنسانية ISSN: 18176798 Year: 2012 Volume: 19 Issue: 3 Pages: 137-174
Publisher: Tikrit University جامعة تكريت

Loading...
Loading...
Abstract

Keywords


Article
شَعْرنةُ الموقف الثوري رفضُ المفروضِ السلطوي: تأكيدُ المخصوصِ الذاتي شعرُ الخوارج أنموذجاً

Author: م. د. محمد حسين محمود
Journal: Journal of Kirkuk University Humanity Studies مجلة جامعة كركوك للدراسات الانسانية ISSN: 19921179 Year: 2014 Volume: 9 Issue: 2 Pages: 45-77
Publisher: Kirkuk University جامعة كركوك

Loading...
Loading...
Abstract

ABSTRACT Poetry as an art form is deeply related with the idea of " rejection" since the early stages of its germination and until now. This idea is embedded in poetry because of the social problems and the contradictions of life. This study falls into three sections and a conclusion, section one deals with concept of rejecting and the established standing rules of authority which was one of the major beliefs of the outsiders poets. Section two: tackles the concept of a evolution it shows how the poets revolted against the rules of government and authority in order to formalize their own vision of the future. Section three: deals with the idea of the reorganization of the world according to the poets', beliefs. Then follows the conclusion which sums up. the findings of the tudy.

الملخص يرتبط الشعر بظاهرة " الرفض " ارتباطاً شديداً، ولا يبالغ الدارس إذا ما رأى أنَّ الشعر ذاته، منذ تاريخ وجوده إلى يومنا، في مضامينه البارزة هو الرفض، بسبب هموم العصر وتناقضاته التي تكاد تشمل كل الميادين والمجالات، إذ يجد الشعراء أنفسهم تجاه واقعهم الاجتماعي المعيش، وقد تقاذفتهم هموم الحياة اليومية فينزعون للتعبير عن آمالهم وآلامهم بكل غضب وسخط، ومن ثمَّ تولد ابداعتهم الشعرية متأججة بنيران الثورة والرفض. إذن فإن اقتران الشعر بالرفض مزيّة من المزايا التي ينفرد بها الشعر، ووضوحه في الشعر يرجع إلى طبيعة الشعر من جهة، وإلى نفسية الشاعر من جهة ثانية فلم يكن ولن يكون الشعر كذلك شعراً بحقّ إلاّ لأنّه ثوريّ، بأوسع معاني الكلمة، فكل عمل شعري يستحق هذا الوصف بجدارة، إنّما ينطوي على رؤية للواقع ترفضُ فيه عنصر السّكون وتتمرد عليه... فالشعر خروج من سكون " اللاتاريخ " إلى حركة التاريخ. وبهذا المعنى فهو ثوريّ من الطّراز الأول، وهو الضّمان الأدبيّ لاستمرار فعل الرفض الثوريّ وأطّراده. إنَّها قضية الحلم الآتي، قضية الحزن يولد فجراً جديداً، قضية الغيمة العابسة التي ينبغي أن يمد إليها الطير منقاره، قضية الضحكة المؤجلة، الضحكة الأخيرة. ثم إنَّ اقتناعه بهذه القضية يجعله متحمساً لها، ممّا يحثه على دعوة الآخرين إلى الاقتناع بها والعمل من أجلها.


Article
Construction value system in the Canadian Dalia Mystery Text of the Umayyad
البناء القيمي في دالية المقنع الكندي نص من العصر الأُموي

Author: Mohammed Hussein Mahmoud محمد حسين محمود
Journal: Journal Of Al-Frahedis Arts مجلة آداب الفراهيدي ISSN: 26638118 (Online) | 20749554 (Print) Year: 2012 Issue: 13 Pages: 27-43
Publisher: Tikrit University جامعة تكريت

Loading...
Loading...
Abstract

Talking about building value system in Dalia convincing Canadian means talking about "model" moral and social which flows into the door of Islamic ethics and literature, having spotted us manifestations of concern for the establishment of the system of values ​​of Islamic and humanity, that honor belonging to this religion is not only through the conservation of these values ​​and guarded, providing us valuable, and ideas, and the meanings of a noble, as well as values ​​emotional, in an environment mixed with Arab values ​​inherent of chivalry, nobility, and generosity, and loyalty, with what breed of negative values ​​Kkhchih poverty, diet ignorance that priced the fire of war to avenge the camel or beast.Came the poem in order to install the positive values, and redeem the souls of Darren values ​​ignorance Repellents by ensuring arrived construction value system upstream Lord; therefore reader of this deltoid will realize the values ​​of Islam true in Eminence and approval of the virtues that prevailed before the Prophet, and understands the innate these values, This is the poem of the longest poems by poet, and most famous, came in twenty-two beta, and again came in eighteen, and the rest between seven and one house, and most of his poems came in the same subject of the poem deltoid that Sndersha, to devote moral values ​​in the spirit of Islamic tradition. The total came from his poems in the Office of poets Amoaon Dr. Nuri Hamoudi Qaysi is eighty-one beta in thirteen text, after the split of his poems, and did not collect in poetry.

إن الحديث عن البناء القيمي في دالية المقنع الكندي يعني الحديث عن "الأنموذج" الأخلاقي والاجتماعي الذي يصب في باب الأخلاق الإسلامية وآدابها، بعد أن رصدت لنا مظاهر الحرص على إرساء منظومة القيم الإسلامية والإنسانية، وأنَّ شرف الانتماء لهذا الدين لا يتم إلا من خلال صون هذه القيم وحراستها، فقدمت لنا قيماً، وأفكاراً، ومعاني نبيلة، فضلاً عن قيمها العاطفية، في بيئة تمتزج فيها القيم العربية الأصيلة من مروءة، ونبل، وكرم، ووفاء، مع ما تولد من قيم سلبية كخشية الفقر، والحمية الجاهلية التي تُسعر نار الحرب ثأراً لناقة أو بعير.فجاءت القصيدة في سبيل تثبيت القيم الإيجابية، وتخليص النفوس من درن القيم الجاهلية المنفرة من خلال الحرص على وصل البناء القيمي بالمنبع الرباني؛ لذا فالقارئ لهذه الدالية سوف يُدرك قيم الإسلام الحقة في سماحته وإقراره للفضائل التي سادت قبل البعثة النبوية، كما يُدرك فطرية هذه القيم، وتعد هذه القصيدة من أطول القصائد التي كتبها شاعرنا، واشهرها، فقد جاءت في اثنين وعشرين بيتاً، وثانية جاءت في ثمانية عشر، والبقية بين السبعة وبيت واحد، ومعظم أشعاره جاء في الموضوع نفسه للقصيدة الدالية التي سندرسها، لتكرس القيم الخلقية بروح إسلامية رفيعة. ومجموع ما جاء من أشعاره في ديوان شعراء أمويون للدكتور نوري حمودي القيسي هو واحد وثمانون بيتاً في ثلاثة عشر نصاً، بعد أن تفرقت أشعاره، ولم تجمع في ديوان شعر.


Article
Evaluation the performance efficiency of the Public Manufacturing Sector in Iraq for the Period (2000-2009)
تقييم كفاءة أداء قطاع الصناعة التحويلية العام في العراق للمدة (2000-2009)

Authors: سعاد قاسم هاشم --- محمد حسين محمود
Journal: journal of Economics And Administrative Sciences مجلة العلوم الاقتصادية والإدارية ISSN: 2227 703X / 2518 5764 Year: 2014 Volume: 20 Issue: 75 Pages: 276-293
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

The industrial production sector has an important role in the national economy of the advanced countries as well as the developing ones to get higher levels for their economy . We in Iraq , just like most of the develpoing countries , our economy still suffers of great shortage in this active sector in spite of the repeated statements about the desire of activating the contribution of this sector in the national economy . The industrial sector in Iraq suffers in general of many problems , especially the public industrial sector (manufacturing) . These problems have been existed because of the unnatural conditions that Iraq has passed during the previous decades especially in the political and security sides . which reflected negatively on all sectors of the economy including the public industrial sector . The other factor is the policy followed by the administrative and economical parties in charge of this sector that have been responsible of depriving this sector of working in a competitive atmosphere . This situation has become worse after 2003 because of the illogical procedures used by economical managements with manufacturing sector in Iraq . This weakens the activity of these industries and weakens their production and adds to their inability to compete in the local market .We attempt through this research to answer the following question" Can the public industrial sector manage the sector of industry in Iraq as a leading sector?" . The objective of the study is showing the reality of the manufacturing in the public industrial sector in Iraq for the period (2000-2009) concentrating on the period after 2003 .We conclude that there is a necessity to give the private sector the chance to enter as a partner in managing and financing the manufacturing in the public industrial sector in Iraq in a graduate way . This has an importance in rising the efficiency of the performance of industrial companies and increasing their productivity. In addition to that, decreasing the financial burdens on the government, and ending most of the problems that the economical companies face . The most important problems are the weakness of Administration and corruption.

يحتل قطاع الانتاج الصناعي دورا هاما في الاقتصاد الوطني للدول المتقدمة وكذلك الدول النامية التي تسعى الى الارتقاء في اقتصادها الى مستويات متقدمة، ونحن في العراق مثلنا مثل معظم الدول النامية ما زال اقتصادنا يعاني من ضعف شديد في هذا القطاع الحيوي، على الرغم من الحديث المتكرر عن الرغبة في تفعيل مساهمة هذا القطاع في الاقتصاد القومي.ونظرا للمشاكل الكبيرة التي يعاني منها مجمل القطاع الصناعي في العراق وبالاخص القطاع الصناعي العام (الصناعات التحويلية) هذه المشاكل التي نجمت عن الظروف غير الطبيعية التي مر بها العراق خلال العقود الماضية وخاصة في الجانب السياسي والامني مما انعكس سلبا على قطاعات الاقتصاد كافة ومنها القطاع الصناعي العام وكان للسياسات التي اعتمدت من قبل الجهات الادارية والاقتصادية المسؤولة عن هذا القطاع في حرمانه من العمل في ظل جو من المنافسة وزاد الامر سوءا بعد عام 2003، بفعل الاجراءات غير المنطقية التي تعاملت بها الادارات الاقتصادية مع قطاع الصناعة التحويلية في العراق مما ساهم في اضعاف فاعلية هذه الصناعات وضعف انتاجيتها وعدم قدرتها على المنافسة في السوق المحلية.وقد حاولنا في هذا البحث الاجابة على التساؤل الاتي:"هل القطاع الصناعي العام قادر على ادارة عملية التصنيع في العراق كقطاع قائد". اما هدف الدراسة فيتمحور حول ابراز واقع الصناعة التحويلية للقطاع الصناعي العام في العراق في للمدة (2000-2009) مركزين على مرحلة ما بعد عام 2003.وقد توصلنا الى استنتاج مفاده، ضرورة فسح المجال للقطاع الخاص للدخول كشريك في ادارة وتمويل الصناعة التحويلية للقطاع الصناعي العام في العراق بصورة تدريجية، لما لهذه العملية من اهمية في رفع كفاءة اداء المؤسسات الصناعية وزيادة انتاجيتها، إضافة الى خفض الاعباء المالية عن الحكومة، ومعالجة اهم المشاكل التي تواجه المؤسسات الاقتصادية والتي من اهمها ضعف الادارة و الفساد.

Listing 1 - 4 of 4
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (4)


Language

Arabic (3)

Arabic and English (1)


Year
From To Submit

2014 (2)

2012 (2)