نتائج البحث : يوجد 1

قائمة 1 - 1 من 1
فرز

مقالة
Of the signs must be securityObjective study
من آيات وجوب الضماندراسة موضوعية

المؤلف: م. علي عبد كنو علي
ﺎﻠﻤﺠﻟﺓ: Al-Fatih journal مجلة الفتح ISSN: 87521996 السنة: 2009 المجلد: 5 الاصدار: 42 الصفحات: 159-177
الجامعة: Diyala University جامعة ديالى - جامعة ديالى

Loading...
Loading...
الخلاصة

ان بناء أنظمة الأسلام على أساس من الكتاب والسنة وما استمد منها من قواعد واحكام اعظم ضمانة لقوة الزامها وحسن الألتزام بها ولها نتائج وأثار على درجة كبيرة من الأهمية .
أن مبادىء الإنسان وواجباته في الإسلام هي جزء من النظام الإسلامي العام وضمانات حسن الألتزام بها وتطبيقها نابعة من صفتها الدينية ومصدرها التشريعي وهو الله تعالى ولا يخفى لما لهذه الصفة من الهيبة والقدسية والاحترام مما تفتقر الى مثلة الانظمة البشرية وبهذه الصفة الدينية فأن الأفراد يعظمونها لا لانها مجرد مبادىء تنظم حياتهم ، وأنما لأنها جزء من عقيدتهم ودينهم والمسلم الغيور على دينه حريص عليه معظم له ( ) . قال تعالى { ذلك ومن يعظم شعائر الله فأنها من تقوى القلوب } ( ) . لذلك نجد المسلم يلزم التزاماً عميقاً وحقيقياً بهذه المبادىء فيؤدي ما عليه من واجبات تجاه الله ، أو تجاه أمته أو تجاه المجتمع الأنساني ، ويتعرف الى حقوقه فتؤدى اليه ولا يحاول الخروج على هذه المبادىء حتى مع سنوح الفرصة لهذا الخروج ، بخلاف الأنظمة البشرية الذي ينقصها هذا القدر من الهيبة والقدسية والاحترام ، الذي هو الضمانة الحقيقية لحسن الألتزام ( ) .
بشرع الله هو شرط الأيمان ، قال تعالى { فلا وربك لا يؤمنون حتى يحكموك فيما شجر بينهم ثم لا يجدوا في انفسهم حرجاً مما قضيت ويسلموا تسليما } ( ) . كذلك تستمد هذه الواجبات قوة الزامها وحسن الالتزام بها من خلال الضمانات التشريعية ، فلقد شرع الله الكثير من العقوبات الرادعة على الذين يعتدون على الاخرين من غير وجه حق فقد شرع عقوبة القتل على من يعتدي على حقوق الأخرين في الحياة ، وشرع عقوبة قطع يد السارق على من يعتدي على اموال الأخرين بالسرقة ، وغيرها من التشريعات التي تعد ضمانة قوية في الزام الفرد والجماعة بالواجبات وحسن الألتزام بها .

الكلمات المفتاحية

قائمة 1 - 1 من 1
فرز
تضييق نطاق البحث

نوع المصادر

مقالة (1)


السنة
من الى Submit

2009 (1)