research centers


Search results: Found 4

Listing 1 - 4 of 4
Sort by

Article
قياس اثر سعر الفائدة في حركة التدفقات المالية الدولية( اليابان حالة دراسية) للمدة 1985- 2005

Authors: علي سلمان مال الله --- حالوب كاظم معله
Journal: journal of Economics And Administrative Sciences مجلة العلوم الاقتصادية والإدارية ISSN: 2227 703X / 2518 5764 Year: 2009 Volume: 15 Issue: 56 Pages: 89-100
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

المقدمة
يعد الاقتصاد الياباني احد اكبر الاقتصادات الرأسمالية المتقدمة ويحتل المرتبة الثالثة بعد الاقتصاد الأمريكي واقتصاد الاتحاد الاوربي من حيث حجم الناتج المحلي الإجمالي والذي يكاد يقترب من (5) تريليون دولار سنويا.
لقد ادت التطورات المتلاحقة التي شهدها الاقتصاد العالمي وخاصة في حقل التمويل الدولي خلال العشرين سنة الاخيرة الى تصاعد وارتفاع في حجم وحركه رؤوس الاموال الدولية على اوسع نطاق بحيث اصبح يحتل احد اهم مصادر التمويل محليا واقليميا ودوليا حيث انه اصبح يستحيل على اي اقتصاد في العالم ان يعتمد فقط على ما يملكه من موارد ذاتيه تساهم لوحدها في بناء اقتصاده وان كان للاكتفاء الذاتي فيه نسبة عالية ومهمة الا انه لابد من التعامل مع الاخرين مما يتطلب معه دخول هذه الدول في اتفاقات ماليه او كتكتل لتسهيل الربط بين موارد هذه الدول وامكاناتها .
وحيث ان الاقتصاد الياباني يعتبر من الاقتصادات التي يعتد بها في هذا المضمار فسيتم تناول وتحليل تطور هذه التدفقات المالية الدولية من الاقتصاد الياباني واليه خلال العقدين الماضيين مستندين في ذلك على ما هو والاستثمار الاجنبي غير FDI متوفر لدينا من بيانات وارقام ودراسات تخص الاستثمار الاجنبي المباشر اللذان يعدان احد اهم عناصر التدفق الشامل للموارد المالية بين بلدان العالم المختلفة كما وان FPI المباشر لسعر الفائدة اثر كبير في اتجاه حركة الموارد المالية من والى بلدان العالم.
لقد تم تقسيم البحث الى ثلاث مباحث تضمن المبحث الاول دراسة تطور التدفقات المالية الدولية نحو الاقتصاد الياباني فيما ذهب المبحث الثاني الى تناول تطور ابرز المؤشرات النقدية والمالية في الاقتصاد الياباني وانصب المبحث الثالث على قياس اثر وتقدير وتحليل.

Keywords


Article
Foreign Trade of Iraq Between the imperatives of economic diversification And the challenges of joining the (WTO
التجارة الخارجية للعراق بين ضرورات التنويع الاقتصادي وتحديات الانضمام الى (WTO)

Authors: حالوب كاظم معله --- مروة خضير سلمان
Journal: journal of Economics And Administrative Sciences مجلة العلوم الاقتصادية والإدارية ISSN: 2227 703X / 2518 5764 Year: 2016 Volume: 22 Issue: 88 Pages: 327-347
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Interested in this research shed light on the reality of foreign trade to Iraq Who suffers from a marked deterioration due to poor economic diversification of the country And increase the degree of economic exposure , Which creates a state of extreme caution towards the question of accession to the (WTO) , As controls Iraq's foreign trade commodity , a president of one oil As well as the contribution of this item , and by a large formation in GDP , And that such a large and dangerous decline in the degree of economic diversification will create negative effects On overall economic activity components , As the scarcity of commodity products will inevitably lead To weakness in the domestic market's ability to meet the domestic demand , Which will open the door to imports of goods to invade this market , Supported in financing the movement of such imports Are being provided by oil exports of financial revenues As a result of that process will be generated negative impact on the trade balance of the country And the value of local currency As well as direct effects on cash reserves of hard currency held by Country , These structural imbalances in Iraq's foreign trade requires On the Iraqi economy and the current wait own reality on the subject of accession to the World Organization , Because joining lead to damage in the economic activity in the physical potential Because of the lack of a local product , whether industrial or agricultural competitor for foreign products , Which will lead to a lack of hope in the revival of the domestic industry and the advancement of the agricultural sector , The potential industrial and agricultural sector is not commensurate with their counterparts in the economies of the countries Members of the acceding which will not qualify for entry in the successful competition with the products of these countries , And also lead to join the organization continued exposure economy with a high degree on the outside and a lot of other negatives and the damage that will cause the Iraqi economy .

اهتم هذا البحث بألقاء الضوء على واقع التجارة الخارجية للعراق الذي يعاني من تدهور ملحوظ بسبب ضعف التنويع الاقتصادي للبلد وزيادة درجة الانكشاف الاقتصادي، وهو ما يخلق حالة من الحذر الشديد تجاه مسألة الانضمام الى (WTO)، اذ تسيطر على تجارة العراق الخارجية سلعة رئيسة واحدة وهي النفط فضلاً عن إسهام هذه السلعة وبنسبة كبيرة في تكوين GDP، وان هذا الانخفاض الكبير والخطير في درجة التنويع الاقتصادي خلق اثاراً سلبية على مجمل مكونات النشاط الاقتصادي، اذ ان شحة المنتجات السلعية سيقود حتماً الى ضعف في قدرة السوق المحلية على تلبية الطلب الداخلي وهو ما سيفتح الباب امام الاستيرادات السلعية لغزو هذه السوق، معتمدة في تمويل حركة تلك الواردات على ما توفره الصادرات النفطية من ايرادات مالية ونتيجة لتلك العملية ستتولد انعكاسات سلبية على الميزان التجاري للبلد وعلى قيمة العملة المحلية فضلاً عن اثارها المباشرة على الاحتياطات النقدية من العملة الصعبة التي يمتلكها البلد، ان هذه الاختلالات الهيكلية في تجارة العراق الخارجية تستوجب على الاقتصاد العراقي وبواقعه الحالي التريث في موضوع الانضمام الى المنظمة العالمية، لان انضمامه سيقود الى الاضرار في نشاطه الاقتصادي وفي إمكانياته المادية لعدم وجود منتج محلي سواء صناعي او زراعي منافساً للمنتجات الاجنبية، الامر الذي سيؤدي الى انعدام الآمال في احياء الصناعة المحلية والنهوض بالقطاع الزراعي، فإمكانيات القطاع الصناعي والزراعي غير متكافئة مع مثيلاتها في اقتصاديات الدول الاعضاء في المنضمة الامر الذي سوف لن يؤهله للدخول في منافسة موفقة مع منتجات تلك الدول، وايضا يؤدي الانضمام الى المنظمة استمرار انكشاف اقتصاده بدرجة عالية على الخارج وغيرها الكثير من السلبيات والاضرار التي سوف تلحق بالاقتصاد العراقي، وعليه يجب اجراء دراسة معمقة وفي ضوء تجارب بقية الدول قبل الخوض في مسألة الانضمام الى منظمة التجارة العالمية ذلك لخصوصية الاقتصاد العراقي.


Article
مراتب تصنيفية جديدة من العراق للجنس Scutellaria L. (Labiatae) مع مفتاح لانواعه

Authors: علي حالوب كاظم معله --- ميسون خضر عباس البياتي
Journal: Ibn Al-Haitham Journal For Pure And Applied Science مجلة ابن الهيثم للعلوم الصرفة والتطبيقية ISSN: 16094042/ 25213407 Year: 2011 Volume: 24 Issue: 3 Pages: 14-28
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

من خلال المسح الحقلي لمقاطعات القطر الجغرافية والاطلاع على معظم العينات المحفوظة في المعاشب العراقية، وبفعل الدراسة المتعددة الجوانب لانواع الجنس Scutellaria L. في العراق ، عثر – لاول مرة – على ثلاث مراتب تصنيفية جديدة للعلم هي النوع S.maznica sp. nov.، والنويع S.albida ssp. glabrescens ssp. nov.، والضرب S.pycnotricha var. glandulosissims var. nov.، اذ درست مظهرياً بدءاً من الجذر والساق والاوراق وملحقاتها وانتهاءالاجزاء الزهرية والثمرية وملحقاتها ، فضلاً عن دراسة التشريح الداخلي لسيقانها وسويقاتها ولاوراقها ، مع دراسة حبات طلعها دراسة تفصيلية بينت اهميتها في دعم الصفات المظهرية ، وكذلك درس التوزيع الجغرافي للمراتب الثلاث مع تحديد بيئاتها ورسم خريطة توزيعها . وصفت المراتب الثلاث باللغتين العربية واللاتينية ، وكذلك وصف الجنس بشكل مفصل ووضع مفتاح لانواعة النامية برياً في العراق ، واودعت العينات الطرازية في معشب الجامعة (BUH) في كلية العلوم / جامعة بغداد .

Keywords


Article
Fiscal dominance: Theoretical entrance to the causes and effects
الهيمنة المالية مدخل نظري لمفهومها وأسبابها وآثارها

Loading...
Loading...
Abstract

Fiscal dominance means that the government plans to spend away from any coordination with the monetary authority. So put the annual budget does not care how much is the amount of the budget deficit, where is the financing of deficit by the central bank or the financial market, and often this occurs if the central bank does not independent of the government So the government is not interested in the growth the budget deficit as long as the central bank finance, this caused the devaluation of local currency against foreign currencies. The study aims to clarify and analyzing the concept of fiscal dominance and it is impact on the effectiveness of monetary policy in Iraq. Results of the study confirmed that the effects of this phenomenon, high rates of inflation and the decline in the effectiveness of monetary policy. Such effect increases the degree of risk in domestic and foreign investment.

يعتبر مفهوم الهيمنة المالية الحكومية مفهوما معاكسا لمفهوم استقلالية البنك المركزي بمعنى آخر إنَّ العلاقة بينهما علاقة عكسية فكلما كانت هناك درجة عالية لاستقلالية البنك المركزي كلما دلَّ ذلك على أن درجة الهيمنة المالية منخفضة، والعكس صحيح. ومن اهداف هذه الدراسة توضيح وتحليل مفهوم الهيمنة المالية الحكومية ، فأثار هذه الظاهرة تكون على نوعين: النوع الاول هي ارتفاع المستوى العام للأسعار نتيجة لعدم قدرة البنك المركزي على السيطرة على مناسيب السيولة في الاقتصاد الناتجة عن ارتفاع مستويات دين الحكومة للبنك المركزي، والنوع الثاني: هو أن هذه الظاهرة تعطي اشارات للمستثمرين أنَّ البيئة الاستثمارية اصبحت غير مستقرة وغير أمنة بسبب ارتفاع معدلات التضخم من جهة وارتفاع نسبة الدين العام للناتج من جهة اخرى. وتوصلت الدراسة الى مجموعة من الاستنتاجات والتوصيات ,اذ أكدت أغلبُ الدراسات على أن ظاهرة الهيمنة المالية تفضي الى نتائج سلبية أهمها ارتفاع المستوى العام للأسعار، وأنها أكثر شيوعاً في البلدان النامية منها في البلدان المتقدمة، كما توصلت الدراسة الى أنَّ هذه الظاهرة يمكن أنْ تتضح في البلدان الديمقراطية.

Listing 1 - 4 of 4
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (4)


Language

Arabic (2)

Arabic and English (1)


Year
From To Submit

2016 (1)

2012 (1)

2011 (1)

2009 (1)