research centers


Search results: Found 2

Listing 1 - 2 of 2
Sort by

Article
Measuring and Analyzing The Causal Relationship between Investing Government Expenditure non-oil GDP in Iraq For The Period (1990-2011)
قياس وتحليل العلاقة السببية بين الانفاق الحكومي الاستثماري والناتج المحلي الاجمالي غير النفطي في العراق للمدة (1990-2011)

Authors: محمد صالح سلمان الكبيسي --- نضال قادر حسن
Journal: journal of Economics And Administrative Sciences مجلة العلوم الاقتصادية والإدارية ISSN: 2227 703X / 2518 5764 Year: 2014 Volume: 20 Issue: 78 Pages: 278-296
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

The investment government expenditure is considered the fundamental of enhancing the economic activity as it has become a mean for achieving capital accumulation in all economic sectors, The Iraqi economy is characterized of being yield unilateral depending petroleum revenues as an essential resource of financing government expenditure , as the contribution of petroleum sector in GDP is large in proportions to other economic sectors contribution. The relationship between investing government expenditure, and non-oil GDP is about to be not existent during the period of the research on the long term, and the reason is the economic sanctions imposed which left negative effects on Iraq economic representing in the decrease of employment levels in the Iraqi sectors , the decrease of productive capacities in commodity sectors ( agricultural - industrial ) and other reasons , After U.S. invasion of Iraq in 2003,new economic features have emerged representing in infrastructure collapse for the most economic and, the decrease of the investments presented to be sustained and expanded for the purpose of their fittnss with population increases and economic and social developments ,the continuity yield style of and non- productive of the economic policy trends which contributed in deterioration of commodity sectors , particularly agricultural and industrial , and the accumulation of yield service of Iraqi economy for the benefit of defense and security activities that brought a continuous increase in consumption expenditure at the expense of investing expenditure in productive and development fields ,in addition to that the prevalence of financial and administrative corruption in all economic, managerial and security government activities , and the lack of suitable investing environment that is of a direct role in the decrease of production and hence, the weakness of its contribution in non-oil GDP

يعد الانفاق الحكومي الاستثماري الركيزة الاساسية لتحريك النشاط الاقتصادي فقد اصبح وسيلة لتحقيق التراكم الرأسمالي في جميع القطاعات الاقتصادية , وان الاقتصاد العراقي يتصف بوصفه اقتصاد ريعي احادي الجانب يعتمد على ايرادات النفطية كمصدر اساسي لتمويل الانفاق الحكومي ,اذ تشكل مساهمة قطاع النفط في الناتج المحلي الاجمالي نسبة كبيرة مع تراجع نسبة مساهمة الاقطاعات الاقتصادية الاخرى.وان العلاقة بين الانفاق الحكومي الاستثماري والناتج المحلي الاجمالي غير النفطي تكاد تكون معدومة خلال مدة البحث على المدى الطويل جاءت نتيجة فرض العقوبات الاقتصادية على العراق مما له اثارسلبية على الاقتصاد العراقي تتمثل بانخفاض مستويات التشغيل في القطاعات الاقتصادية وكذلك انخفاض الطاقات الانتاجية في القطاعات السلعية (الزراعية – الصناعية) وغيرها من الاسباب ولكن بعد الاحتلال الامريكي للعراق عام 2003 برزت سمات اقتصادية جديدة تمثلت بانهيار البنى الارتكازية لمعظم القطاعات الاقتصادية وقلة الاستثمارات المقدمة لادامتها وتوسيعها لغرض ملائمتها مع الزيادات السكانية والتطورات الاقتصادية والاجتماعية , واستمرار الطابع الريعي وغير الانتاجي في توجيه السياسة الاقتصادية مما ساهم في تدهور القطاعات السلعية ولاسيما الزراعية والصناعية , وتكديس الطابع الريعي الخدمي للاقتصاد العراقي لصالح الانشطة العسكرية والامنية وترتب على هذا التوجة زيادة مستمرة في الانفاق الاستهلاكي على حساب الانفاق الاستثماري في المجالات الانتاجية والتنموية , فضلا عن شيوع مظاهر الفساد المالي والاداري في جميع انشطة الدولة الاقتصادية والادارية والامنية , وعدم وجود بيئة استثمارية ملائمة وكل هذا له دور مباشر في انخفاض حجم الانتاج وبالتالي ضعف مساهمتها في الناتج المحلي الاجمالي غير النفطي.


Article
Analytical Study of Crude Oil Price Shocks in the Global, Market Reasons and Result
دراسة تحليلية لصدمات اسعار النفط الخام في السوق العالمية , الاسباب والنتائج

Authors: محمد صالح سلمان الكبيسي --- عبد الحميد عبد الهادي حميد اللامي
Journal: journal of Economics And Administrative Sciences مجلة العلوم الاقتصادية والإدارية ISSN: 2227 703X / 2518 5764 Year: 2018 Volume: 24 Issue: 104 Pages: 255-277
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

AbstractThe global oil market is one of the most important markets in the world and occupies especially for countries consuming and producing countries, and the status of understanding of the mechanism for determining prices in the market help to stand on many factors affecting oil demand and supply of oil and geopolitical factors, climate and alternative sources of energy .. etc. factors, and that the main objective of the research is to study the causes and results left behind by the oil price shocks in the world market, and the movement of these factors be through a cycle of energy that explain the strength of competition between these factors and their effects on prices, when demand increases evolution Large image leads to significant increases in prices because of the oil supply is flexible and needs a period of time to adjust and balance again in the oil market generator that imbalance in the energy cycle evolution (positive shock), when falling oil demand in front of increase oil supply, the balance is collapsing because of satiety The oil market witnessed many shocks in its prices from 1973 to 2014, sometimes negative and sometimes positive, and the factors affecting each shock vary. time history, vary Nes The impact of each factor affecting the market in each shock and this complicates the possibility to predict positive negative price shocks, as well as in the difficulty of determining the length of time separating the shock and other.

المستخلص تعد السوق النفطية العالمية من اهم الاسواق في العالم , وتحتل مكانة خاصة بالنسبة للدول المستهلكة والدول المنتجة , وان فهم الالية الخاصة بتحديد الاسعار في السوق تساعد على الوقوف على العديد من العوامل المؤثرة في العرض النفطي والطلب النفطي والعوامل الجيوسياسية والمناخية والمصادر البديلة للطاقة وغيرها من العوامل , وان الهدف الاساسي من البحث هو دراسة الاسباب والنتائج التي تخلفها صدمات اسعار النفط في السوق العالمية , وحركة هذه العوامل تكون من خلال دورة تطور الطاقة (النفط ) التي تفسر قوة المنافسة بين هذه العوامل وتأثيراتها في الاسعار , اذ ان زيادة الطلب بصورة كبيرة تؤدي الى ارتفاعات كبيرة في الاسعار لأن العرض النفطي غير مرن ويحتاج الى مدة زمنية للتكيف والتوازن من جديد في السوق النفطي مولداً بذلك اختلال في دورة تطور الطاقة ( صدمة ارتفاع ايجابية ) , وعندما يتراجع الطلب النفطي امام زيادة العرض النفطي فان التوازن ينهار بسبب تخمة العرض ( صدمة انخفاض سلبية ) , وهكذا تعيش السوق النفطية العالمية في دورة من التنافس والتوازن واختلال التوازن بين فترة واخرى , وشهد السوق النفطي العديد من الصدمات في اسعاره منذ عام 1973 وحتى عام 2014 تارة تكون سلبية وتارة تكون ايجابية , وتختلف العوامل المؤثرة في كل صدمة على مرة التاريخ , وتختلف نسبة تأثير كل عامل من العوامل المؤثرة في السوق في كل صدمة وهذا ما يعقد من امكانية التنبؤ بصدمات الاسعار الايجابية السلبية , فضلا ن صعوبة تحديد المدة الزمنية التي تفصل بين صدمة واخرى .

Listing 1 - 2 of 2
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (2)


Language

Arabic and English (2)


Year
From To Submit

2018 (1)

2014 (1)