research centers


Search results: Found 2

Listing 1 - 2 of 2
Sort by

Article
Maliki Jurists of Maghreb in Ibn Asakir's "History of Damascus"
الفقهاء المالكية في المغرب العربي من خلال كتاب تاريخ دمشق لابن عساكر (ت571هـ/ 1175م)

Authors: Abdulkhaliq Khamees Ali عبد الخالق خميس علي --- Zuheir Mahmood Abid زهير محمود عبد
Journal: Journal of Research Diyala humanity مجلة ديالى للبحوث الانسانية ISSN: 1998104x Year: 2016 Issue: 70 Pages: 237-261
Publisher: Diyala University جامعة ديالى

Loading...
Loading...
Abstract

After reviewing the jurists of Maghreb mentioned in Ibn Asakir's "History of Damascus", it was evident that most of them were originally narrators, but they had a special interest in Islamic Fiqh. This is because of their need to it in handling their life in accordance with sharia. Most of the scholars of Maghreb were from Maliki Ideology because it was the dominant ideology in the region. Also because this school is committed to Quran and Prophetic Hadith. When those scholars moved to Sham , as Ibn Asakir mentioned, they had great respect by its rulers. So, they assumed political and religious positions in Damascus.

الحمد لله حمدا كثيرا وسبحان الله بكرة وأصيلا ، نحمده حمد الحامدين ونشكره شكر الشاكرين ، والصلاة والسلام على سيدنا ومرشدنا سيد الأنام محمد وآله الكرام وصحبه وسلم. بعد دراسة الفقهاء المغاربة الذين ذكرهم ابن عساكر في كتابه تاريخ دمشق تبين غالبيتهم كانوا محدثين اساساً, الا انهم اولوا الفقه اهتماماً خاصاً, لحاجتهم اليه في تسيير امور حياتهم مع ما يتوافق مع الشرع الاسلامي, واغلب علماء المغاربة الذين دخلوا بلاد الشام كانوا على المذهب المالكي، لكونه المذهب السائد في بلاد المغرب العربي, وسبب ذلك أنّ مذهب مالك يتقيد بنصوص القرآن والحديث النبوي الشريف, كما كان للعلماء المغاربة الذين دخلوا بلاد الشام وذكرهم ابن عساكر احترام ومكانه علمية مرموقة عند ولاة الامر في بلاد الشام, وصلت الى تقلدهم المناصب والامامة في دمشق وغيرها.

Keywords

jurists --- الفقهاء


Article
The Outlay of Khalifs , Sultans and princes In the Book of Subh l-Al`ashaa Fi Sina`a Al-Inshaa to Al-Qalaqashani
نفقات الخلفاء والسلاطين والأمراء من خلال كتاب صبح الأعشى في صناعة الانشا للقلقشندي (ت821هـ)

Loading...
Loading...
Abstract

The outlay of Caliphs and sultans is an important feature that affected different aspects of life as it reflects the prestige and magnificence of the country and its rulers without affecting its budget . There must be a kind of the country in order to make any lack in the budget of the country which will lead to search for other sources of income whether internally or externally . Al-Qalqashandi mentioned some important pieces of information about the types of outlay like :sale , uproot and praising , the costs of sultan`s castles the costs of the sultan`s kitchens and other institutions related to the Sultan .

تعد نفقات الخلفاء والسلاطين من الأمور المهمة التي نود إلقاء الضوء عليها كونها ذات تأثير على جوانب الحياة المختلفة ، وأمر النفقات ضروري لاضفاء الهيبة والأبهة على الدولة وحكامها على أن يكون هذا الأمر محسوباً لا يؤثر سلباً عليها ، فإن كان خلاف ذلك أي بدون النظر للموازنة بين النفقات والإيرادات سيؤدي ذلك الى عجز الميزانية ، وبالتالي قيام الدولة بالبحث عن مواد من جهات داخلية أو خارجية ، وهذا بدوره يؤثر على مجريات الأمور في الدولة ، وقد أورد القلقشندي معلومات عن هذه النفقات ومنها : نفقات البيعة ، والخلع والتشاريف ، ونفقات قصور السلاطين والأمراء ، ونفقات المطبخ السلطاني وما يتعلق بذلك من مؤسسات ترتبط بالجهة السلطانية .

Listing 1 - 2 of 2
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (2)


Language

Arabic (2)


Year
From To Submit

2018 (1)

2016 (1)