research centers


Search results: Found 1

Listing 1 - 1 of 1
Sort by

Article
Rights of the child before the Arabs before Islam
حقوق المولود عند العرب قبل الإسلام

Author: Adham Hassan Farhan ادهام حسن فرحان
Journal: Journal Of Al-Frahedis Arts مجلة آداب الفراهيدي ISSN: 26638118 (Online) | 20749554 (Print) Year: 2018 Volume: 10 Issue: 35 | Part I Pages: 92-114
Publisher: Tikrit University جامعة تكريت

Loading...
Loading...
Abstract

Since the beginning of creation, God has created rights for all men and all according to his age. Women have rights and men have rights, and the child has rights. Many people are suspicious of the existence of human rights among Arabs before Islam, so that scholars and scholars fancy some of these rights for man in That period of time before Islam. The joy prevailed throughout the tribe with the birth of the new born and the banquet is held to celebrate his birth and is chosen a name and Tnekh and education and raising a valid education valid according to the customs and traditions are known to arise correctly the body clear tongue. There are several acts performed by the parents at the birth of their child to celebrate his birth, and these acts are rights inherited by the children according to the traditions and customs in the period of time counted by the individual in the tribe legally.1. The breastfeeding woman should be provided with a number of qualities so that she does not affect the pattern of the new baby, such as: having a ratio of what he changes, and being fit to eat halal, so that the child will not be tempted to commit adultery.2. Children shall be named according to what the father of the child sees after he leaves his tent or is named after one of the tribe's knights, leaders or deities.3. The nurseries were chosen for the new children to be able to rise away from the epidemics of the tongue, able to withstand the harshness of life.4 - The practice of circumcision in the Jaahiliyyah on both sexes male and female, and was considered a common custom among the Arabs before Islam and promised him of the things imposed on each child because they see the uncircumcised birth and minus it.5. The Arabs in the Jahiliyyah inherited their children by making the male two shares of inheritance and the daughter shares one of them, although some did not make there a legacy for the girls on the grounds that the inherited materials were weapons and armor and horses and these things are not used by girls, so you do not inherit, All this, but they made their children the right to inherit them.

جعل الله سبحانه وتعالى ومنذ بدء الخليقة حقوقاً لناس جميعاً وكل حسب سنهِ، للمرأة حقوقاً وللرجل حقوقاً وللمولود حقوقاً، إذ إنَّ الكثير من الناس من يعتريه الشك بوجود حقوقاً للإنسان عند العرب قبل الإسلام حتى أن الدارسين والباحثين يتوهم بعضهم بوجود مثل هذه الحقوق للإنسان في تلك في تلك الحقبة من الزمن التي سبقت الإسلام. كان الفرح يعم أرجاء القبيلة بولادة المولود الجديد وتقام له الولائم احتفاءً بولادته ويتم اختيار اسم له وتحنيكه وتعليمه وتربيته تربية صحيحة صالحة على وفق العادات والتقاليد المتعارف عليها لكي ينشأ صحيح الجسم فصيح اللسان. برزت هناك عدة أعمال يقوم بها الوالدان عند ولادة طفلهما احتفاءً بولادته، وتعد هذه الأعمال حقوقاً توارثها الأبناء عن الآباء وفقاً للتقاليد والعادات في تلك الحقبة من الزمن التي عدَّها الفرد في القبيلة الواحدة قانوناً.1.كان يجب أن تتوافر في المرضعة التي ترضع المولود الجديد عدة صفات حتى لا تؤثر في طباع المولود الجديد منها: أن تكون ذات نسب لما يغيره من الطباع، وأن تكون صالحة تأكل الحلال، حتى لا يميل الطفل إلى عمل الخبائث.2.تجري تسمية الأولاد وفقاً لما يراه والد المولود بعد خروجه من خيمته أو يتم تسميته تيمناً بأحد فرسان القبيلة وقادتها أو ألهتها.3.كان يتم اختيار المراضع للأولاد الجدد لكي ينشئوا بعيداً عن الأوبئة فصيحي اللسان، قادرين على تحمل خشونة العيش.4.طبق الختان في الجاهلية على الجنسين الذكر والأنثى، وكان يعدَّ من الأعراف الشائعة لدى العرب قبل الإسلام وعدَّوه من الأمور المفروضة على كل مولود لأنهم يرون المولد غير المختون ناقصاً ويعيبون عليه ذلك.5.كان العرب في الجاهلية يورثون أولادهم بجعل للذكر سهمان من الإرث وللبنت سهم واحد منه على الرغم من أن بعضهم لم يجعل هناك إرث للبنات على اعتبار أن المواد الموروثة كانت عبارة عن أسلحة ودروع وخيل وهذه الأشياء لا تستعملها الفتيات، لذك لا ترثها، وبالرغم من كل هذا إلاَّ أنهم جعلوا لأولادهم الحق في أن يرثوهم.

Listing 1 - 1 of 1
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (1)


Language

Arabic (1)


Year
From To Submit

2018 (1)