research centers


Search results: Found 1

Listing 1 - 1 of 1
Sort by

Article
The Imapact of Political Changes in Arab Area upon Regional Policies and Iraqi Foreign Policy
أثر التغييرات السياسية في المنطقة العربية في السياسات الإقليمية وانعكاساتها على العراق

Author: Emad Moayad Al-Marsoomy عماد مؤيد جاسم المرسومي
Journal: Journal of Juridical and Political Science مجلة العلوم القانونية والسياسية ISSN: 2225 2509 Year: 2012 Issue: 1 Pages: 229-264
Publisher: Diyala University جامعة ديالى

Loading...
Loading...
Abstract

The Impact of Political Changes in Arab Area upon Regional Policies and Iraqi Foreign Policy.1.It well known that the revolutions took place in Arab world since December 2010 seemed to change all the rules and institutions upon which Arab political system was conduct its relations within Arab states and others. These changes gave the opportunities for regional powers like Iran and Turkey to penetrate directly to internal spheres using various tolls and instruments to influence on the demands of protests movements. 2.The two powers were aiming to export there political models so they can participate effectively in reshaping the future of Arab world. The competition arose between them tend to create new alliances and reclassified the position of many states with or against these powers. The revolutions and competition divided the Arab system into two axes, one with Turkey and other with Iran. According to some analysts, Iraq began to locking for an exist that allow it to invest the anarchy provoked the area to play main role especially all the older powers have been collapsed. The obstacle seemed to prevent Iraq, as many authors focused, were the instability in its government and the popular views swept the area that Iraqi government is closer to Iran than Arab states.

أنتجت الثورات العربية التي بدأت آواخر عام 2010 إلى سقوط العديد من الانظمة السياسية في تونس ومصر وليبيا واليمن وهو ما أعطى الإنطباع ببداية مرحلة جديدة في النظام الإقليمي تكون قائمة على أساس إعتماد مبدأ التداول السلمي للسلطة والاحتكام للإنتخابات الحرة في تقرير شرعية النظام، إلا أن حالة الفوضى التي مرت بها الدول المتحولة قد أحدث نوعاً من الفراغ الإستراتيجي عملت القوى الإقليمية (تركيا وإيران) على ملئه على اعتبار أن الفرصة باتت سانحة لأن تؤثر بقوة في إعادة تشكيل وصياغة مستقبل البلدان العربية وفقاً للإنموذج الذي تحاول هذه القوى تصديره، وقد أفضى هذا التنافس ما بين هذه القوى إلى تقسيم النظام العربي إلى محاور مؤيدة او معارضة سواء للتدخل التركي أو الإيراني، وكان للعراق حضوراً في هذه المعادلة، إذ يحاول العراق إستثمار هذه التغييرات وسقوط العديد من الأنظمة المعارضة له في السابق لبناء علاقات جديدة وممارسة دور رئيس في المنطقة مستغلاً حالة عدم الإستقرار التي تمر بها هذه البلدان إلا أن حدة التنافس ما بين الطرفين التركي والإيراني قد جعلت من محاولات العراق صعبة خصوصاً في ظل مجموعة من العناصر التي لم تزل تفرض تأثيرها في القرار العربي الرسمي والشعبي وتعمل على فرز القوى وتصنيفها مع أو ضد الإنموذج التركي أو الإيراني وهو أثر في رؤيتها للدور العراقي بأنه جزء من سياسة المحاور.

Keywords

Listing 1 - 1 of 1
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (1)


Language

Arabic (1)


Year
From To Submit

2012 (1)