research centers


Search results: Found 3

Listing 1 - 3 of 3
Sort by

Article
Lupus Nephritis, the therapy and the role of Rituximab in resistant cases
التناظر الكلوي لداء الذئب الاحمر ودور عقار الريتوكسيماب في علاج الحالات المستعصية

Author: Nadia A. Nasir نادية عزيز ناصر
Journal: Journal of the Faculty of Medicine مجلة كلية الطب ISSN: PISSN: 00419419 / EISSN: 24108057 Year: 2013 Volume: 55 Issue: 4 Pages: 328-333
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Background Systemic lupus erythematosus (SLE) is a common autoimmune disease that affects mainly young females and nephritis is an important complication of the disease that may end with end stage renal disease (ESRD). Early diagnosis and proper treatment is important in decreasing the morbidity. Multiple immunesupressor agents used and according to the histopathology stage of the disease, still the proper drug used and the duration and dose required not settled. Rituximab which is monoclonal antibody that reacts against CD20 antigen on lymphocytes that cause B cells depletion is recently introduced in treatment of lupus nephritis .Objectives: to see the effect of different immunosuppressive agents in lupus nephritis and any response of resistant cases to Rituximab Methods sixty three systemic lupus erythematosus (SLE) patients’ age 3-45 years, 54 females and 9 males referred to the Nephrology Center in AL Sader Hospital in AL-Najaf governorate from April 2009- June 2013 enrolled in this study. All patients had renal biopsy and had categorized in different histopathological classes, the patients in stages I and II were treated with prednisolone while patients with other stages were treated with prednisolone and immunosuppressive therapy. The patients were followed up clinically and by laboratory results for response to the therapy, those who respond to the treatment tapering of the steroid was done and patients follow up were continued. Patients who showed no response to prednisolone or to the immunosuppressive agent were given Rituximab.Results –Mean age of patients was 22 years with a standard deviation+ 9 years. The association between sex and prednisolone was statistically not significant. The association between immunosuppressor therapy and sex was statistically not significant. The association between rituximab and sex was statically significant (p value 0.03(. The response to steroid therapy & age was statistically not significant. The association between response to immunosuppressor therapy and age was statistically not significant .The response to immunosuppressor therapy in different histopathological stages was statistically significant (P value 0.03). Response to Rituximab therapy was statistically significant (P value 0.048).Conclusion: Immunosuppressor therapy may have an effect in treatment of lupus nephritis and Rituximab may be useful in treatment of resistant cases of lupus nephritis. Key words: Lupus nephritis, Rituximab

ملخص البحث :- داء الذئب الأحمر هو مرض شائع من أمراض المناعة الذاتية يصيب النساء عاده٬ وأهم تعقيدات هذا المرض هو التناظر الكلوي الذي قد يؤدي إلى عجز آو فشل كلوي .ان التشخيص المبكر والعلاج السريع مهم في تقليل العوق الناتج من هذا المرض . لقد استعملت أدويه كثيرة في علاج التناظر الكلوي لمرض داء الذئب الأحمر مثبطه للمناعة وفي السنين الأخيرة استخدام عقار روتوكسيماب الذي يعمل ضد الانتجين CD20 الموجود على خلايا اللمفوسايت وتسبب انخفاض كبير في خلايا اللمفوسايت نوع ب قد بدأ في علاج التناظر الكلوي لداء الذئب الاحمر. هدف الدراسة:- أن هدف البحث هو دراسة مدى نجاح مختلف أنواع الأدوية المثبطة للمناعة على داء الذئب الأحمر وفائدة استخدام عقار الروتوكسيماب في الحالات المقاومة للأدوية المثبطة للمناعة .طريقة البحث:- أجريت دراسة على 63 مريض9 ذكور 54 إناث أعمارهم من 3-45 سنة مصابين بتناظر كلوي بسبب داء الذئب الأحمر في مركز الأمراض البولية في مستشفى مدينة الصدر الطبية في محافظة النجف للفترة نيسان 2009 إلى حزيران 2013 أجريت لكل المرضى خزعه الكلية وقسموا إلى أنواع حسب التغير النسيجي للمرض وأعطيت للمرضى في الصنف الأول والثاني مادة بردنيزولون والمرضى في بقيه الأنواع عقارات مثبطة المناعة. تمت دراسة الاستفادة للعقارات بمستوى جيد أو استجابة جزئية أو عدم استجابة المرضى الذين لم تحصل لهم استجابة أعطي لهم عقار روتوكسيماب ودراسة حاله الاستجابة لهم وجد إن استجابة الصنف الأول والثاني لعقار البردنيزولون لم تكن جيدة وليس لها علاقة بجنس المريض والاستجابة للعقارات المثبطة للمناعة جيدة أو استجابة جزئية وذات إحصائية معتمدة ٬كما إن الاستجابة للعقارات المثبطة للمناعة لا علاقة لها بجنس المرض.نتائج البحث :- إن الاستجابة لعلاج روتوكسيماب للحالات المقاومة ذو إحصائية معتمدة وفي أنواع التغير المرضي النسيجي وله علاقة إحصائية معتمدة بجنس المريض. الاستنتاج : ان العقارات المثبطة للمناعة قد يكون لها تاثير في علاج التناظر الكلوي لداء الذئب الاحمر وان الريتوكسيماب قد يكون مفيدا في علاج الحالات المستعصية للتناظر الكلوي لداء الذئب الاحمر. مفتاح الكلمات : التناظر الكلوي لداء الذئب الاحمر ، ريتوكسيماب .


Article
Validation of Kala-azar diagnostic tests in a pediatric teaching hospital in Baghdad
صحة الاختبارات التشخيصية للحمى السوداء في مستشفى تعليمي للأطفال في بغداد

Authors: Muhi K. Al-Janabi محي كاظم --- Nadia A. Nasir نادية عزيز --- Ammar A. Hameed عمار عبد الحميد
Journal: Journal of the Faculty of Medicine مجلة كلية الطب ISSN: PISSN: 00419419 / EISSN: 24108057 Year: 2014 Volume: 56 Issue: 3 Pages: 264-267
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Background: Kala-azar is an important parasitic disease that affects children of all age groups with fatal outcome if left without treatment.Objectives: Children admitted with Kala-azar were studied for evaluation of Indirect Immunoflorescent Antibody Test and Bone Marrow examination validity.Patients and methods: A cross-sectional study was conducted on 60 children with Kala-azar admitted to Children Welfare Teaching Hospital - Medical City - Baghdad, for the period from the 1st of January 2011 to the 1st of February 2012. Information was obtained for each child including age, sex, residence, signs and symptoms, laboratory investigations and diagnosis was established by serology and/or bone marrow examination. Treatment and outcome were also noted.Results: The majority (94%) of studied children were less than 5 years age group. Males were more than females with a ratio of 1.63:1. Sixty percent of patients were from Diyala governorate and 23% from Baghdad. The main clinical features were prolonged fever and hepatosplenomegaly (100%). Bone marrow examination was positive in 45% of suspected Kala-azar cases. IFAT was positive in 47(78%). IFAT sensitivity was 70% and specificity 15%. All cases were treated with Pentostam (sodium stibogluconate). No resistance to Pentostam treatment was detected. The case mortality rate was 2%.Conclusion: The highest sensitivity in laboratory diagnosis among studied children was that obtained with a combination of bone marrow aspirate direct examination and IFAT. Conventional methods for diagnosis of visceralLeishmaniasis are still indispensable.Keywords: Validity, kala-azar, diagnosis, Baghdad

الخلفية: الحمى السوداء هو مرض طفيلي مهم يصيب الأطفال من جميع الفئات العمرية مع نتائج قاتلة إذا تركت دون علاج.الاهداف: IFAT تمت دراسة الأطفال الذين أدخلوا المستشفى مصابين بالحمى السوداء لتقييم صلاحية اختبار المرضى والطرق: أجريت دراسة مقطعية على 60 طفلا مصابين بالحمى السوداء الذين ادخلوا في مستشفى حماية الأطفال التعليمي في بغداد، للفترة من 1 يناير 2011 إلى 1 فبراير 2012. تم الحصول على معلومات عن كل طفل بما في ذلك السن والجنس والإقامة، والعلامات والأعراض، والفحوصات المختبرية وتأسس التشخيص عن طريق الأمصال و / أو الفحص نخاع العظام. وتم تثبيت العلاج والنتيجة النهائية. النتائج: كانت الغالبية (94٪) من الأطفال المشمولين بالدراسة أقل من 5 سنوات من العمر. ويصيب المرض الذكور أكثر من الإناث بنسبة 1.63:1. كان 60٪ من المرضى من محافظة ديالى وكان 23٪ من بغداد. كانت المظاهر السريرية الرئيسية حمى لفترة طويلة وتضخم الكبد و الطحال (100٪). وكانت النتائج إيجابية لنخاع العظام عند السوداء. 45٪ من الحالات المشتبه الحمى هي 70٪ وخصوصيته 15٪.IFAT كانت حساسية فحص تم علاج جميع الحالات بعقار البنتتوستام ، لم يتم الكشف عن أي مقاومة للبنتتوستام. كان معدل الوفيات 2٪.الاستنتاج: أعلى حساسية في التشخيص المختبري عند الأطفال المصابين بالحمى السوداء عن طريق فحص نخاع ومازالت طرق التشخيص التقليدية من الحمى السوداء ضرورية في مكان الدراسة مباشرة مع فحص. IFAT مفتاح الكلمات: صحة,الحمى السوداء,التشخيص, بغداد


Article
H1N1 Influenza epidemic in children in Baghdad… a hospital based study
الكشف عن فايروس الأنفلونزا H1N1عند الأطفال في مستشفى تعليمي أثناء الوباء في بغداد

Authors: Muhi K. Al-Janabi محي كاظم --- Wisam A. Hussein وسام علي حسين --- Nadia A. Nasir نادية عزيز --- Hasanein H. Ghali حسنين حبيب غالي --- et al.
Journal: Journal of the Faculty of Medicine مجلة كلية الطب ISSN: PISSN: 00419419 / EISSN: 24108057 Year: 2014 Volume: 56 Issue: 4 Pages: 357-361
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Background: A confirmed case of influenza A (H1N1) virus infection is defined as a person with an influenza-like illness with laboratory confirmed influenza A (H1N1) virus infection by real-time RT-PCR or viral culture.Objectives: To identify demographic and clinical predictors, and outcome of proved cases of H1N1 influenza epidemic in children.Patients and methods: This study was conducted in Children Welfare Teaching Hospital/ Medical City/ Baghdad on 67 hospitalized patients aged 1 month to 18 years with signs and symptoms suggestive of influenza during the period of outbreak of pandemic influenza A (H1N1) from 1st of October 2009 to 1st of January 2010. Demographic aspect, clinical coarse, laboratory investigations, treatment and outcome were reported. For each patient 2 nasal, 2 throat swabs and single blood sample were collected, and sent to Central Health Laboratory. All suspected patients received Oseltamivir for 5 days. The data were analyzed statistically by Chi-square (χ2) test and Fisher's Exact Test.Results: The median age for the studied patients was 7.7 years with a range of 1 month -18 years. 39 patients out of 67 (58.2%) were PCR positive. 34 out of 39 (87.1%) were <6-18 year old while 5 out of 39 (12.9%) were >3-6 years old. No case was reported in age group 1 month-3 years. Twenty eight patients out of 67 (41.8%) were PCR negative. 17/28 (60.7%) were <6-18 years old. 5 out of 28 (17.9%) were >3-6 years old. 6 out of 28 (21.4%) were 1 month -3 years old. Female: male ratio in PCR positive patients was 1.05:1 while it was 1.54:1 in PCR negative patients. Most of the children came from urban area in both PCR positive and negative results. Cough and fever had a higher frequency in both PCR positive and negative patients while headache was more in epidemic influenza. All PCR positive and 26 out of 28 (92.8%) of PCR negative patients improved while 2 out of 28 (7.2%) of PCR negative patients died.Conclusions: Children at school age were more prone to acquire epidemic influenza. Both genders were equally affected. Frequency was more in urban area .Cough and fever was the most frequent presentation. Headache was a more common presentation in H1N1 influenza than in seasonal influenza.Key words: Influenza, Epidemic, Children, Baghdad

الخلفية :تعتبر الحالة المؤكدة من عدوى فايروس ( H1N1 ) لشخص يعاني من أعراض تشبه الإنفلونزا ويؤكد الفحص المختبري وجود فايروس ( H1N1 ) عن طريق فحص تفاعل البلمرة المتسلسل - الوقت الحقيقي RT- PCR أو زرع الفيروس . أهداف الدراسة : لتحديد الخواص الديموغرافية والوبائية والسريرية لإنفلونزا H1N1 في الأطفال الذين أدخلوا المستشفى يعانون من اعراض الانفلونزااثناء فترة الوباء.المرضى و الطرق : أجريت هذه الدراسة في مستشفى حماية الاطفال التعليمي – مدينة الطب - بغداد على 67 مريضا تتراوح أعمارهم بين شهرواحد و 18 سنة مع وجود علامات وأعراض الأنفلونزا أثناء فترة انتشار أنفلونزا الجائحة ( H1N1 ) من 1 من أكتوبر 2009 إلى 1 يناير 2010 . سجل الجانب الديموغرافي ، والحالة السريرية، و الفحوص المختبرية والعلاج و النتيجة النهائية . تم اخذ مسحتان للحلق وعينة دم واحدة لكل مريض ، وأرسلت إلى مختبر الصحة المركزي . تلقى جميع المرضى المشتبه باصابتهم بالأنفلونزا الجائحة عقار أوسيلتاميفير لمدة 5 أيام . وقد تم تحليل البيانات إحصائيا بواسطة اختبار مربع كاي و اختبار فيشر.النتائج: كان متوسط العمر للمرضى 7.7 سنة ويتراوح بين1 شهر -18 سنة. 39 مريضا من أصل 67 (58.2٪) كانت نتيجة فحص PCR إيجابية. كانت اعمار 34 من 39 (87.1٪) 6- 18 سنة, بينما 5 من أصل 39 (12.9٪) كانت 3-6 سنوات من العمر. لم يبلغ عن أي حالة في الفئة العمرية 1 أشهر 3 سنوات. وكان لدى ثمانية وعشرون مريضا من أصل 67 (41.8٪) نتيجة فحص PCR سلبية. وكانت اعمار17/28 (60.7٪) من 6-18 سنة. 5 من أصل 28 (17.9٪) كانت اعمارهم 3-6 سنوات من العمر. وكانت 6 من أصل 28 (21.4٪) 1 أشهر -3 سنة. نسبة الإناث: الذكور كانت في المرضى PCR إيجابية 1.05: 1بينما كانت 1.54:1 في المرضى PCR سلبية. وجاءت معظم الحالات من منطقة حضرية في كل من نتائج PCR إيجابية وأخرى سلبية. كان للسعال والحمى تردد أعلى في كل من PCR المرضى الإيجابية والسلبية في حين كان الصداع أكثر في الأنفلونزا الوبائية. تحسنت جميع الحالات PCR إيجابية و26 من أصل 28 (92.8٪) من المرضى PCR سلبي بينما 2 من 28 (7.2٪) من المرضى PCR سلبي توفي.الاستنتاجات: تأثر كلا الجنسين على حد سواء. وكان تردد أكثر في المناطق الحضرية. كانت الاعراض الأكثر شيوعا هي السعال والحمى. كان الصداع عرضا شائعا في انفلونزا H1N1 مما كانت عليه في الأنفلونزا الموسمية . مفتاح الكلمات: الأنفلونزا, الوبائية, الأطفال , بغداد

Listing 1 - 3 of 3
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (3)


Language

English (3)


Year
From To Submit

2014 (2)

2013 (1)