research centers


Search results: Found 2

Listing 1 - 2 of 2
Sort by

Article
The Economic effects of oil policy in Saudi Arabia
الآثار الاقتصادية للسياسة النفطية في المملكة العربية السعودية

Author: Naji Sari Fars ناجي ساري فارس
Journal: Gulf Economist الاقتصادي الخليجي ISSN: 18175880 Year: 2016 Volume: 32 Issue: 29 Pages: 188-213
Publisher: Basrah University جامعة البصرة

Loading...
Loading...
Abstract

The political importance of oil stems from its role in shaping the economic policy in Saudi Arabia, as oil revenue is the main source that finance budget of the country and various economic sectors. Its impact, however, embodies in the Increase of level of GDP and per capita GDP in order to reach the basic goals of economic and social development. Moreover, this policy is a tool for achieving the economic goals. Saudi Arabia occupies ranked as a first producer of crude oil from among oil-producing countries. The hypothesis of study assumes that make a change in Saudi oil policy for economic diversification ought to be depended on successful oil policy that affect other economic sectors and reduce its dependence on oil revenues for financing its public budget. In spite of the high per capita income of Saudi Arabia, but it is still dependent on oil revenues to finance the public budget. Accordingly, Saudi Arabia is seeking to diversify its sources of income by raising non-oil revenues to reduce dependence on oil export.

تنبع أهمية السياسية النفطية من الدور الذي تلعبه في رسم السياسة الاقتصادية في السعودية, إذ تعتبر الإيرادات النفطية الممول الرئيسي لموازنة هذه الدولة, وتمويل القطاعات الاقتصادية المختلفة, وزيادة الناتج المحلي الإجمالي ورفع مستوى متوسط دخل الفرد فيها, من أجل الوصول إلى الأهداف الأساسية للتنمية الاقتصادية والاجتماعية. وتعد هذه السياسة أداة لتحقيق الأهداف والمصالح الاقتصادية. وتحتل السعودية المرتبة الأولى بإنتاج النفط الخام من بين الدول المنتجة للنفط. وقد تستند فرضية البحث إلى التغير في سياسة السعودية النفطية من أجل التنويع الاقتصادي, لذلك فإن اعتمادها على سياسة نفطية ناجحة, قد تؤثر إيجاباً على مختلف القطاعات الاقتصادية الأخرى, من أجل التقليل من اعتمادها على وارداتها النفطية في تمويل موازنتها العامة. وعلى الرغم من ارتفاع نصيب دخل الفرد السعودي, إلا إنها ما تزال معتمدة على الإيرادات النفطية في تمويل الموازنة العامة. لذا إن السعودية تسعى إلى تنويع مصادر الدخل من خلال رفع الإيرادات غير النفطية, للتقليل من الاعتماد على الواردات النفطية.


Article
Effects Economic and financial crises in the Iraqi economy
آثار الأزمات الاقتصادية والمالية في الاقتصاد العراقي

Author: Naji Sari Fars ناجي ساري فارس
Journal: Gulf Economist الاقتصادي الخليجي ISSN: 18175880 Year: 2017 Volume: 33 Issue: 33 Pages: 103-131
Publisher: Basrah University جامعة البصرة

Loading...
Loading...
Abstract

Affected economic activity in various countries around the world Negatively or positively, with many crises, including economic crises, Political and natural, and there are social crises . As some of the crises That occur negatively on the country or several countries, and observe Others from these countries crises affect positively, by exploiting this Crisis and take advantage of the weaknesses that have occurred and Processing, and turn them into strengths through the exploitation of Natural and human resources and proper planning for by drawing a Successful economic policy . An example of this rise in oil prices Positively affect the economies of oil exporting countries, while the Drop in oil prices, it affects Aijaaaly importing economies him . The social Crises spread of disease, illiteracy negative impact on the countries Where these diseases are spread, and there are countries working on The discovery of treatments to eliminate these diseases, and so the case For every crisis of this crisis, but the types of crises differ in developed Countries than in developing countries. The Iraqi economy has passed Many crises affecting direct impact, because of its geographical and Economic position of Iraq . And the crisis in the floods that destroyed Most of the farmland that have occurred in the recent past, and after The Iraq war came - Iran, which is the major crisis that stretched the Iraqi economy, and the crisis in the first Gulf War, and after the crisis, The economic blockade, which has impacted on the economic, social And environmental life and in turn resulted in this crisis to increase Deaths and illnesses and the high unemployment and poverty rates, leading to a decline in the standard of living of the individual in Iraq. Came the second Gulf War, which brought down the previous regime, Increased the suffering of Iraq and its economy, which depends on oil Revenues . So these crises led to the migration of many scientific Competencies. And it increased suffering through looting which led to The sabotage of economic sectors, and the smuggling of most of the Equipment and machinery abroad . The most important crises which Have a direct impact economically, socially and culturally, battle Terrorism Aldaasha on Iraq . Therefore , one of the main causes of The Iraqi economy stumbled in previous years and the absence of Proper planning economic program in various economic sectors .

يتأثر النشاط الاقتصادي في مختلف دول العالم سلباً أو ايجاباً, بأزمات عدة منها ألازمات الاقتصادية, والسياسية والطبيعية, وهناك أزمات اجتماعية. إذ إن بعض الازمات تؤثر سلباً على دولة أو دول عدة, ونلاحظ بعض هذه الدول تؤثر الازمات ايجاباً فيها, من خلال استغلال هذه الازمة والاستفادة من نقاط الضعف التي حدثت ومعالجتها, وتحويلها إلى نقاط قوة عن طريق استغلال الموارد الطبيعية والبشرية والتخطيط الصحيح عن طريق رسم سياسة اقتصادية ناجحة. مثال ذلك ارتفاع اسعار النفط فيؤثر ايجاباُ في اقتصادات الدول المصدرة للنفط, أما انخفاض اسعار النفط, فيؤثر ايجاباً في الاقتصادات المستوردة له. أما الازمات الاجتماعية, فانتشار الامراض والامية يؤثر سلباً على الدول التي تنتشر فيها هذه الامراض, وهناك دول تعمل على اكتشاف علاجات للقضاء على هذه الامراض, وهكذا الحالة لكل ازمة من هذه الازمات, ولكن أنواع الازمات تختلف في الدول المتقدمة عنها في النامية . وأما الاقتصاد العراقي فقد مر بأزمات عدة مؤثرة تأثيرا مباشراً, بسبب الموقع الجغرافي والاقتصادي للعراق. فأزمة تحرير فلسطين من الكيان الصهيوني 1948, وحرب 1967 وحرب 1973, وازمة الفيضانات التي دمرت اغلب الاراضي الزراعية التي حدثت في الماضي القريب, وبعدها جاءت الحرب العراقية – الايرانية التي تعتبر الازمة الرئيسة التي انهكت الاقتصاد العراقي, وازمة حرب الخليج الاولى, وبعدها ازمة الحصار الاقتصادي الذي اثر في الحياة الاقتصادية والاجتماعية والبيئية وبدورها ادت هذه الازمة الى زيادة الوفيات والامراض وارتفاع نسبة البطالة والفقر, مما ادى الى انخفاض المستوى المعاشي للفرد العراقي. وجاءت حرب الخليج الثانية التي اسقطت النظام السابق, زادت من معاناة العراق الذي يعتمد اقتصاده على الايرادات النفطية. لذلك فان هذه الازمات ادت الى هجرة الكثير من الكفاءات العلمية. وزادت المعاناة من خلال النهب والسلب الذي ادى الى تخريب القطاعات الاقتصادية, وتهريب اغلب المعدات والآلات الى الخارج. أما أهم الازمات التي لها تأثير مباشر اقتصادياً واجتماعياً وثقافياً, فهي معركة الارهاب الداعشي على العراق. لذلك فإن أحد ابرز اسباب تعثر الاقتصاد العراقي خلال السنوات السابقة غياب البرنامج الاقتصادي والتخطيط الصحيح في مختلف القطاعات الاقتصادية .

Listing 1 - 2 of 2
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (2)


Language

Arabic (2)


Year
From To Submit

2017 (1)

2016 (1)