research centers


Search results: Found 2

Listing 1 - 2 of 2
Sort by

Article
The effect of natural factors (climate and soil) in palm planting and production in diyala province
أثر العوامل الطبيعية(المناخ والتربة) في زراعة وإنتاج النخيل في محافظة ديالى

Loading...
Loading...
Abstract

The cultivation of date palm and production of dates are affect by natural variables. The most important of these variables is climate and soil, because climate is a main factor in plant growth and production. Each crop has a specific climatic environment in which it lives, and the soil affects the cultivation and production of date palm. Due to its astronomical position between two latitudes (33.3º - 35.6º North) where palm cultivation is increase between two latitudes (10º - 35º North) .

تتأثر زراعة النخيل وانتاج التمور بالعوامل الطبيعية ومن اهم هذه العوامل المناخ والتربة, لأنه المناخ يعد عاملا اساسياً في نمو النبات وانتاجه فأن لكل محصول بيئة مناخية معينة يعيش فيها,كما ان التربة تؤثر في زراعة النخيل وانتاجها ,وتعد محافظة ديالى من الاماكن الشهيرة بنخيلها وتمورها في العالم بسبب موقعها الفلكي الذي يقع بين دائرتي عرض (33,3º- 35,6ºشمالاً)حيث زراعة النخيل تكثر بين دائرتي عرض(10º- 35ºشمالا) .


Article
The Analysis of the Climatic Requirements to Palm Agriculture in Diyala Governor
تحليل المتطلبات المناخية لزراعة النخيل في محافظة ديالى

Loading...
Loading...
Abstract

Diyala Governorate is one of the most popular places in the world that is known by its palms and palm-dates because of its uranolgical place between the latitude (33,3-35,6 to the north ) taking into consideration that palm trees grow at the latitude of (10-35 to the north) and that the climate it demands is transitional between the desert and the Dead sea . It is a continental climate characterized by dryness and high temperature at summer and low temperatureand rain at winter .The soil of Diyala governorate is part of the sedimentary land originated from the factors of transferring and disposition , and is considered the best high porosity that allow the air and roots to pass by easily and form a narrow zone that can be expanded with the lakes of Diyala and the Tigris and the regulated streams ( Mahroot , Khurisan , Alrouz , Al-haronia and Almukdadia) manipulated to plant palm trees . Throughout analyzing the climatic demands to plant palm trees and produce them (like the sun luminosity , the highest degree of temperature , the lowest degree of temperature , the direction and speed of the wind , moisture , rain and evaporation ) to suit planting palm trees and produce palm dates cases of excessiveness in these factors cause low and bad product . Low degrees of temperature in April (2004 , 2007 , 2009 , 2013 and 2014 ) in Diylagovernorate beside low hard working caused low product rate from 80 to 40 kg to every single tree .

تعد محافظة ديالى من المناطق الشهيرة بنخيلها وتمورها في العالم بسبب موقعها الفلكي الواقع بين دائرتي عرض (33,3º- 35,6º شمالاً) وخطي طول (44,22º- 45,56º شرقاً) ضمن نطاق العروض شبه المدارية في نصف الارض الشمالي من الكرة الارضية وفي القسم الشرقي من وسط العراق والى الشرق من نهر دجلة التي تمثل الحدود المكانية ضمن الحدود الادارية , علماً ان زراعة النخيل تكثر بين دائري عرض (10º- 35º شمالا) , وان مناخها انتقالي بين مناخ الصحراء ومناخ البحر المتوسط وهو مناخ قاري يتصف بالجفاف وارتفاع درجات الحرارة صيفا وانخفاضها مع قلة الأمطار شتاءً وهو يكون مناخ ملائم لنمو أشجار النخيل وانتاجها, واتضح من خلال تحليل المتطلبات المناخية لزراعة وانتاج النخيل في محافظة ديالى( السطوع الشمسي, ودرجة الحرارة العظمى ودرجة الحرارة الصغرى , وسرعة الرياح واتجاهها, والرطوبة النسبية , والأمطار, والتبخر) تكون ملائمة لزراعة النخيل وإنتاج التمور, ولكن حالات التطرف في هذه الخصائص بما لا يتلاءم مع متطلبات المحصول سيعرضه الى قلة الانتاجية وتردي نوعية التمور وإصابته بالعديد من الامراض. حيث ادى انخفاض معدل درجات الحرارة الدنيا الى 13 درجة مئوية أو اقل في محافظة ديالى خلال شهر( نيسان) في تلك السنوات (2004 , 2007 , 2009 , 2013 , 2014) أضافة الى العوامل البشرية الى انخفاض إنتاجية التمور حيث قلل انتاجية النخلة الواحدة من (80 كغم – 40كغم او اقل من ذلك), والسبب في ذلك ان شهر نيسان يكون فيه موسم طلع النخيل مما يؤدي الى تأخير موسم اللقاح , هذا من جانب ومن جانب أخر تقلل من حجم طلع النخيل .

Listing 1 - 2 of 2
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (2)


Language

Arabic (2)


Year
From To Submit

2018 (2)