research centers


Search results: Found 24

Listing 1 - 10 of 24 << page
of 3
>>
Sort by

Article
قراءة في قانون الأحزاب السياسية رقم (36) لسنة 2015

Author: Morouj Hadi Aljazaery مروج هادي الجزائري
Journal: journal of legal sciences مجلة العلوم القانونية ISSN: 2070027X , 2663581X Year: 2016 Volume: 31 Issue: 2 Pages: 251-278
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

يتفق معظم فقهاء السياسة والدستور على ان دور الأحزاب السياسية اصبح جوهريا في الديمقراطيات المعاصرة لدرجة لا يمكن التصور بإمكانية قيام النظام الديموقراطي من دون مساهمة الأحزاب السياسية فيه . وبناء على ذلك اتجهت الدول الى تضمين دساتيرها نصوصا تقر حق الفرد في تأسيس الأحزاب السياسية والانضمام اليها ، وهو ما كفله دستور جمهورية العراق لسنة 2005 في المادة (39) منه، اذ اقر حق الفرد في تأسيس الأحزاب السياسية والانضمام اليها والانسحاب منها ، واحال تنظيمه الى القانون ، وبعد مضي عشر سنوات على إقامة هذا الدستور صدر قانون الأحزاب السياسية . وسنحاول من خلال دراستنا لقانون الأحزاب السياسية ، تسليط الضوء على بعض المسائل التي نرى انها جديرة بالمناقشة ، فضلا عن بيان الثغرات التي شابت هذا القانون


Article
The Attitudes of Iraqi Political Parties towards some National and Arabian Events
موقف الأحزاب العراقية من بعض الأحداث الوطنية والعربية (1963 – 1968)

Authors: خميس محمود شبيب السنبسي --- وائل علي احمد النحاس
Journal: College Of Basic Education Researches Journal مجلة ابحاث كلية التربية الاساسية ISSN: 19927452 Year: 2018 Volume: 14 Issue: 4 Pages: 309-354
Publisher: Mosul University جامعة الموصل

Loading...
Loading...
Abstract

This work reviews the attitudes of the Iraq political parties and organizations in 1963-1968 in the Arab Home land between the two coups of 8 February 1963 and 17 July 1968 which are manifested by political conferences held by the parties as well as the overt and secret journalism (newspapers and tabloids) . locally, the Iraqi political parties played an important role in the coup of February 1963 that outed the prime Minister Abdul Kareem Qasim from power (1958-1963) and their reactions toward the movement of 18 November 1963 and the decisions of Nationalization and the establishment of the Arabian Social Association 1964 and the situation on Kurdish issue in the face of the successive. Iraqi governments. At the Arabian level , the Iraqi political parties played an important role concerning the Arab contemporary issues in 1963-1968 the most prominent of which are the attitudes of these parties towards as the tri-unity among Iraq, Syria , and Egypt and the covenant of 17 April 1963 and the Palestinian issue in both its events and progression including the war of 5 June 1967.

يستعرض البحث مواقف الاحزاب والتنظيمات السياسية في العراق 1963-1968 على الصعيد الوطني والعربي ما بين انقلابي 8 شباط 1963-17 تموز 1968 من خلال المؤتمرات الحزبية والصحافة العلنية والسرية (صحف ومنشورات) على الصعيد الوطني كان للأحزاب العراقية موقفها من انقلاب 8 شباط 1963 وانهاء حكم عبد الكريم قاسم (1958-1963) ، والموقف من حركة 18 تشرين الثاني 1963، والموقف من قرارات التاميم وتشكيل الاتحاد الاشتراكي العربي 1964 واخيرا الموقف تجاه القضية الكردية التي عاصرت الحكومات العراقية المتعاقبة. كان على الصعيد العربي مواقف متميزة للأحزاب العراقية تجاه القضايا والاحداث العربية المعاصرة لها 1963-1968. ولعل من ابرزها: موقف الاحزاب العراقية من الوحدة الثلاثية (العراق، سوريا، مصر) وميثاق 17 نيسان 1963، والموقف من القضية الفلسطينية وتطوراتها واحداثها ، فكان الموقف تجاه حرب 5 حزيران 1967.


Article
أيديولوجيا الأحزاب العراقية وتحولاتها البراغماتية

Author: أحمد عبد الكريم عبد الوهاب
Journal: Journal of Political Sciences مجلة العلوم السياسية ISSN: ISSN 18155561 EISSN 2521912X DOI 10.30907 Year: 2010 Issue: 41 Pages: 413-419
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد


Article
Political parties in Iran, 1939 - 1963 AD
الأحزاب السياسية في إيران 1939 - 1963م

Authors: م.م. أحمد شاكر عبد العلاق --- أ.م.د. علي عظم محمد الكردي
Journal: The islamic college university journal مجلة كلية الاسلامية الجامعة ISSN: 62081997 Year: 2013 Issue: 21 Pages: 301-328
Publisher: College Islamic University / Najaf كلية الاسلامية الجامعة / النجف الاشرف

Loading...
Loading...
Abstract

يكتسب الحديث عن تاريخ الأحزاب السياسية أهمية كبيرة، لما تشكله من دور وفاعلية كبيرة يمكن أن نلتمسها عند الحديث عن تاريخ دولة ما، فالأحزاب تعد المتنفس الوحيد المعبر عن طموحات الشارع، وصحافته تمثل قمة الحس والشعور الملبي لرؤى وأفكار تلك الأحزاب. وكانت ايران من الدول التي شهدت صراعاً سياسياً منذ أواخر القرن التاسع عشر، حيث شهدت العديد من الانتفاضات المطالبة بالدستور وبالحياة الحزبية، والحد من صلاحيات الملك. وهذا كان مدعاة لدراسة الأحزاب السياسية الايرانية في التاريخ المعاصر.إن نشأة الأحزاب السياسية بمفهومها المعاصر في ايران، يعد من الموضوعات الحيوية التي بموجبها أسست مفاهيم الديمقراطية والحرية الشخصية ومبادئ حقوق الانسان التي لطالما أراد البلاط الملكي أن يؤدلج لها منذ اعتلاء محمد رضا بهلوي دفة العرش عام 1941م وحتى أحداث خرداد / حزيران عام 1963م.لقد حفلت ايران ابان مدة البحث 1939-1963م، بالعديد من الأحداث والقضايا السياسية المهمة التي شكلت بمجموعها أساس الحراك السياسي، سيما انبلاج مفهوم الحرية والانفتاح الذي شهدته البلاد عقب الاحتلال الأجنبي لايران عام 1941م، فتأسست تبعا لذلك العديد من الأحزاب السياسية التي تضمنت في داخلها رؤى ومفاهيم وأفكار متنوعة فكان منها العلمانية، القومية، والشيوعية، علاوة على أحزاب دينية.والبحث محاولة كشف الكيفية التي بموجبها نشأت الأحزاب السياسية في ايران، والظروف والمتغيرات التي طرأت على الساحة السياسية الايرانية وأثرها في انضاج مفاهيم الحياة الحزبية في البلاد.قسم البحث على مباحث عدة، جاء المبحث الأول ليسلط الضوء على نشأة الأحزاب الايرانية حتى عام 1941م، والمبحث الثاني سلط الضوء على واقع تأسيس الأحزاب في ظل سياسة الانفتاح السياسي الذي شهدته ايران خلال المدة 1941 – 1953م، فيما جاء المبحث الثالث ليبين واقع عمل أحزاب السلطة في ظل سياسة القمع والقوة التي انتهجها البلاط الايراني بعد انقلاب عام 1953م، وسقوط حكومة محمد مصدق بتاريخ أيلول عام 1953م.اعتمد البحث على العديد من الوثائق والمصادر والمراجع الفارسية بالدرجة الأساس، وعدد لا بأس به من المصادر والمراجع العربية والمعربة والرسائل والاطاريح الجامعية.


Article
Nationalist Political Parties and Organizations in Somalia (1943-1950)
الأحزاب والتنظيمات السياسية القومية في الصومال ( 1943-1950)

Authors: An،am Abdul Adheem Shaheen انعام عبد العظيم شاهين --- Ammar Fadhil Hamza عمار فاضل حمزة
Journal: Journal of Historical studies مجلة دراسات تاريخية ISSN: 18180346 Year: 2015 Volume: 2 Issue: 19 ملحق Pages: 268-292
Publisher: Basrah University جامعة البصرة

Loading...
Loading...
Abstract

Somlia has seen during world war political and social developments represented in the growth of the national sense of national consciousness in popular circles and the emergence of national political parties and organizations that have made the public interest and the independence of the country most important goals, aunit somalia youth party in ltalian Somalia party and the Somali National League in British Somalia and Djibouti port workers union Guy French Somliland .

شهدت الصومال خلال الحرب العالمية (1939 – 1945 )الثانية تطورات سياسية واجتماعية تمثلت في نمو الشعور الوطني والوعي القومي في الاوساط الشعبية وظهور الاحزاب والتنظيمات السياسية القومية التي جعلت المصلحة العامة واستقلال البلاد اهم اهدافها وهي حزب وحدة الشباب الصومالي في الصومال الايطالي وحزب الرابطة القومية الصومالية في الصومال البريطاني ونقابة عمال ميناء جيبوتي في الصومال الفرنسي .


Article
الأحزاب وأثرها في رسم السياسة الإسرائيلية

Author: محمد جمال الدين العلوي
Journal: Regional Studies دراسات اقليمية ISSN: 18134610 Year: 2009 Issue: 14 Pages: 27-46
Publisher: Mosul University جامعة الموصل

Loading...
Loading...
Abstract

The most important characteristic that distinguishes the Israeli party system is party pluralism. This reflects a variety of thoughts and programs dedicated for Israeli policy and affecting it. The competition and conflict among Israeli political parties for reaching power becomes evident as the Knesset elections approach. This leads to bloc or other political dissidence making new parties. This happened when Ariel Sharon established Kadima Party in 2005 before the Knesset elections in 2006.It is found that despite reaching power in 2005, the Likud had an impact on the Israeli policy through the thoughts and personality of Sharon, in addition to his stand regarding the permanent compromise project (Road Map), and not through the party programs. Sharon presented the unilateral separation plan for withdrawing from the Israeli settlements in Gaza Strip. This case was repeated when Kadima reached power in 2006 and when Ehud Olmert presented his special plan known as the (Assembly Plan) which included withdrawal from some of the Israeli settlements in the West Bank trying to affect the Israeli foreign policy through a temporary settlement for the Palestinian – Israeli conflict.

ان اهم الظواهر التي يتميز بها النظام الحزبي الاسرائيلي. التعددية الحزبية، حيث ان وجود احزاب متعددة يعكس افكار وبرامج كثيرة ومتباينة لرسم وادارة السياسة الاسرائيلية والتاثير فيها. وان التنافس والصراع ما بين هذه الاحزاب للوصول الى السلطة يظهر بشكل واضح عند اقتراب موعد انتخابات الكنيست الاسرائيلي ، ويؤدي الى تكتلات حزبية او انشقاقات حزبية اخرى، وتشكيل احزاب جديدة وهذا ماحصل عند قيام ارئيل شارون بتاسيس حزب كاديما عام 2005 قبل انتخابات الكنيست الاسرائيلي السابع عشر عام 2006. وتبين من خلال البحث انه على الرغم من وصول حزب الليكود الى السلطة عام 2003 فقد كان التأثير في السياسة الاسرائيلية ليس برنامج الحزب، بل أفكار وشخصية شارون وموقفه من مشروع التسوية الدائمية (خارطة الطريق)، وطرحه خطة الفصل التي تضمنت الانسحاب احادي الجانب من المستوطنات الاسرائيلية في قطاع غزة، وتكرر ذلك عندما وصل حزب كاديما الى السلطة 2006، وطرح ايهود اولمرت خطته الخاصة (خطة التجيمع) التي تضمنت الانسحاب من بعض المستوطنات الاسرائيلية في الضفة الغربية ، محاولاً التأثير في السياسة الاسرائيلية عن طريق تسوية مرحلية للصراع الفلسطيني الاسرائيلي


Article
Left-wing in Turkey 1980 - 2002
التيار اليساري في تركيا 1980 - 2002

Author: Hamid M. Taha AL Sweidany حامد محمد طه السويداني
Journal: Regional Studies دراسات اقليمية ISSN: 18134610 Year: 2014 Issue: 33 Pages: 95-136
Publisher: Mosul University جامعة الموصل

Loading...
Loading...
Abstract

The left - wing in Turkey 1980 - 2002 took a different path from what it was before the coup of September 12, 1980. At this research, we have shed light on the outline of the Turkish Left - wing during this important stage, which took multiple forms; from this point of view, the study has been divided into three axes, introduction and conclusion. The first axis represents the armed line; the (PKK), while the second axis represents the peaceful direction; the (DSP) 1980 - 2002. The third trend is the rest of the left - wing parties, which is entitled the(socialist and communist parties from 1980 to 2002). The study has come to a group of important conclusions concerning the history of the Turkish left - wing during this period.

اتخذ التيار اليساري في تركيا (1980 - 2002) مساراً مختلفاً عما كان عليه قبل انقلاب 1980، وفي هذا البحث تم تسليط الضوء على هذه المرحلة المهمة من تاريخ اليسار والذي اتخذ اشكالاً متعددة، وتم تقسيم البحث إلى ثلاثة محاور ومقدمة وخاتمة، فكان المحور الأول يمثل الاتجاه المسلح وهو (حزب العمال الكردستاني) اما المحور الثاني فكان يمثل الاتجاه السلمي وهو (حزب اليسار الديمقراطي) اما الاتجاه الثالث فهو بقية الأحزاب اليسارية وهو بعنوان (الأحزاب الاشتراكية والشيوعية 1980 - 2002) وقد خرج البحث بمجموعة من الاستنتاجات المهمة التي تخص تاريخ اليسار التركي في هذه المدة.


Article
The role of Arab political parties in democratic transition
دور الأحزاب السياسية العربية في التحول الديمقراطي

Author: Qasim Alwan Al-Zubaidy قاسم علوان الزبيدي
Journal: Journal Of Al-Frahedis Arts مجلة آداب الفراهيدي ISSN: 26638118 (Online) | 20749554 (Print) Year: 2013 Volume: I Issue: 15 Pages: 282-325
Publisher: Tikrit University جامعة تكريت

Loading...
Loading...
Abstract

That the organization of the political relationship between the institutions of a modern state , including the relationship between the ruler and the people requires the presence of political organizations, to ensure the independence of the state authorities and the distribution of powers and prevent the monopoly of power and form permanent watch on the performance of the power to work in various aspects , and these organizations are political parties which reflects the existence form of the right to the enjoyment of human thought and expression and regulation, as the international community looks to any democratic political system through the receptivity of the system for the existence of political parties can not be based democracy without political parties .The political parties of the most important institutions of the political system specialized in political action that seeks not to perpetuate backwardness, but to overcome it and achieve development and modernization , which is one of the elements of the democratic system and the institution of institutions characterized by the continuity of the organization , they occupy a large part of the lives of communities, which by virtue of the nature of the activity to have the ability to understand the political problems and find appropriate solutions to them , as they compete with each other to provide the best programs to get people's trust and they play an important role in the democratization process and confer legitimacy on the regime through its efforts to push the masses to participate in the selection process political leaders or through the integration of citizens in the political life and instilling democratic values ​​them and raise their political awareness , and the existence of political parties and their growth and achieve their objectives associated mainly the existence of democracy and development.

أن تنظيم العلاقة السياسية بين مؤسسات الدولة الحديثة بما فيها العلاقة بين الحاكم والشعب يتطلب وجود تنظيمات سياسية تضمن استقلال سلطات الدولة وتوزيع الصلاحيات وتمنع احتكار السلطة وتشكل رقابة دائمة على أداء السلطة لعملها في النواحي المختلفة , ومن هذه التنظيمات هي الأحزاب السياسية التي يعكس وجودها صورة من صور تمتع الإنسان بحقه في التفكير والتعبير والتنظيم ، إذ ينظر المجتمع الدولي إلى ديمقراطية أي نظام سياسي من خلال مدى تقبل ذلك النظام لوجود الأحزاب السياسية فلا يمكن أن تقوم ديمقراطية بدون أحزاب سياسية.وتعد الأحزاب السياسية من أهم مؤسسات النظام السياسي المتخصصة بالعمل السياسي والتي تسعى لا إلى تكريس التخلف وإنما التغلب عليه وتحقيق التنمية والتحديث، وهي أحد عناصر النظام الديمقراطي ومؤسسة من مؤسساته التي تمتاز بأستمرارية التنظيم ، فهي تشغل جزءاً كبيراً من حياة المجتمعات وهي بحكم طبيعة نشاطها تكون لديها القدرة على فهم المشاكل السياسية وإيجاد الحلول الملائمة لها ، كما أنها تتنافس فيما بينها على تقديم أفضل البرامج للحصول على ثقة الشعب وهي تلعب دوراً مهماً في عملية التحول الديمقراطي وإسباغ الشرعية على نظام الحكم من خلال ما تقوم به من جهود في دفع الجماهير للمشاركة في عملية اختيار القيادات السياسية أو من خلال إدماج المواطنين في الحياة السياسية وغرس القيم الديمقراطية بينهم ورفع الوعي السياسي لديهم ، كما أن وجود الأحزاب السياسية ونموها وتحقيقها لأهدافها يرتبط بشكل أساسي بوجود الديمقراطية وتطورها.


Article
The Israeli Situation from Palestinian Refuges
الموقف الإسرائيلي من قضية اللاجئين الفلسطينيين

Author: بدرية صالح عبد الاله
Journal: AL-Mostansiriyah journal for arab and international studies مجلة مركز المستنصرية للدراسات العربية والدولية ISSN: 2070898X Year: 2013 Issue: 44 Pages: 20-47
Publisher: Al-Mustansyriah University الجامعة المستنصرية

Loading...
Loading...
Abstract

The topic area of that's research dealing with attitude of Israeli Government and political parties from Palestinian Refugees, that’s question consider as one of most crucial issues which prevent the reach to justice and equal solve to Palestinian Question. The Israeli attitude toward return of refugees based upon illegal justification that’s justification saw that’s any return to Palestine to their homeland violates the bases of Israel as Jewish State, the Palestinians on the other hand reject idea of settle in another homeland that’s idea which contradict with decisions of Unites Nations especially decision by number(194).

يتناول البحث الموقف الإسرائيلي على صعيد الحكومة أو الأحزاب والشخصيات السياسية من قضية اللاجئين الفلسطينيين وهي القضية التي تُعد واحدةً من أعقد القضايا التي تواجه سير المفاوضات بين العرب وإسرائيل ومنع التوصل لإتفاق سلام دائم وعادل بين الجانبين.لقد قدمت إسرائيل مبررات غير قانونية وغير شرعية تبرير رفضها لعودة اللاجئين الفلسطينيين سيما لاجئي العام 1968 بحجة عدم المسئولية القانونية لإسرائيل عن إخراجهم ولأن عودتهم تعني فيما تعنيه تعويض الهوية اليهودية لإسرائيل، ومن الجانب الفلسطيني رفضت السيادات الفلسطينية وعلى مختلف المستويات الرسمية والشعبية مبدأ توطين الفلسطينيين في وطن بديل كالأردن أو العراق وهو المبدأ الذي يتناقض مع قرارات الامم المتحدة الخاصة بعودة اللاجئين ولاسيما القرار ذي الرقم (194).


Article
The dispute over the mandate of the covenant in the emergence of political parties in England
الخلاف على ولاية العهد وأثره في ظهور الأحزاب في إنكلترا (1672 – 1685)

Loading...
Loading...
Abstract

( Abstract )It may say that of difference towards a state that had witnessed the birth of modern party system in England ،and it appear a new case of organization and use ways effecting in general opinion through the election parties that had different in their ideology as Alweel party which dealt with religion related among its members with Buretan with its members participation understandings of free expression of their opinions trying to fight the control of Christ men in a time that Tory party was Enklikanian more than as it was loyalty one .Its aim is to keep the crown ،specially according to Buritan who were more sever to them than the king himself was.

(خلاصة البحث)يمكن القول ، أن أزمة الاستبعاد والخلاف بشان ولاية العهد شهدت ولادة النظام الحزبي الحديث في إنكلترا، واظهرت حالة جديدة للتنظيم والدعاية الحزبية وادخال طرق جديدة للتأثير في الرأي العام في اثناء الانتخابات، واختلفت تلك الاحزاب في ايديولوجياتها فحزب الويك كانت له ارتباطات دينية بين اعضائه مع البيورتان أذ تشاركوا في مفاهيم حرية التعبير عن الرأي ومقاومة هيمنة رجال الكنيسة المتنفذين، في حين كان حزب التوري حزباً أنكليكانياً ومالكاً للاراضي اكثر مما هو حزب ملكي، وكان الحفاظ على التاج ابرز سماته، وكانوا خصوماً للبيوريتان بصورة اكثر قسوة من الملك نفسه.

Listing 1 - 10 of 24 << page
of 3
>>
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (24)


Language

Arabic (22)

Arabic and English (1)


Year
From To Submit

2019 (1)

2018 (4)

2016 (7)

2015 (3)

2014 (2)

More...