research centers


Search results: Found 54

Listing 1 - 10 of 54 << page
of 6
>>
Sort by

Article
تسبيب الأحكام المدنية

Author: علي غسان احمد
Journal: Journal Of the College of law /Al-Nahrain University مجلة كلية الحقوق/جامعة النهرين ISSN: 18156630 Year: 2010 Volume: 12 Issue: 1 Pages: 258-283
Publisher: Al-Nahrain University جامعة النهرين

Loading...
Loading...
Abstract

Formal payments occupied important position in field of law's pleading, because it links with law system. Pleading law shows the punishment which is resulted from contrariety of arranged laws of pleadings measurements, formal payments have a very limited meaning in pleading laws which is linked to how connect with punishment.The right of Opponent in adhering with formal payments is the basic right, to keep on forms and situations of pleading law, so it is important to form a punishment for this violent and specify the who to adhere and respect the order laws, but in the same time the punishment should not prefer form on subject, using an arbitrary way, and restrict judge hand and ability of correct then losing right for the silliness reasons.The matter of deciding formal payments is not easy because needs for strict balance between two cases in firmness and easiness in forming. These two matters have its defects and harms, the firmness in from lead to freezing in punishment system and objection of encumbering judgment method and lead to abolish the case for little reasons which is suppress judgment by frequent cases with out stopping only after long time.But easiness in forming lead to disorder in legal work and give a chance of opponents for cunning on judge measurement gaining of time or delaying when he feel the opponent about to loss its case or its payment.So for this reason the balance in formal payment field is the basic matter in this field, and we will following up this balance during this research by studying the comparison between Iraqi case law no (83) for 1969 from side and other pleadings from another sides with showing and analysis of philological opinions and juridical applications.In order to determine the best basis which are supposed to depend by formal payments, because some of the these Iraqi pleadings law texts need to review and amendment affirmed on two important cases: first one: the importance of connecting every measure with the target law second giving the judge positive role.

لقد لعبت قواعد الشكل دوراً كبيراً في الانظمة القانونية القديمة، فكانت اجراءات المحاكمة تتم وفق اجراءات شكلية محددة لكي تكفل تحقيق العدالة وكانت الشكلية تعد الامر الضروري والكافي لانعقاد التصرف واحداث اثاره القانونية دون النظر للارادة. وقد ساد هذه الانظمة نظام الاثبات المقيد فلم يكن للقاضي حرية في الاقتناع ان كان مقيدا في حكمه باتباع وسائل محددة في القانون فيما يعرف بنظام الاثبات بالادلة القانونية.ومع مطلع القرن التاسع عشر اصبحت الشكلية عاجزة عن تحقيق العدالة بعد ان تعاظم دور الارادة وساد نظام الاثبات الحر الذي بموجبه اصبح القاضي يتمتع بحرية في الاقتناع، ولذلك كان لا بد من ايجاد وسيلة لضبط هذه الارادة الانسانية وضمان عدم انحرافها وتحكمها وتحقيق التوازن بين حرية القاضي في الاقتناع وضمان عدم تجاوز هذه الحرية للغاية المرجوة منها.وتبدو هذه الوسيلة فيما يفرضه قانون المرافعات المدنية من ضمانات محددة لازمة في العمل القضائي ومن هذه الضمانات ضمانة التسبيب الموضوعي، فحتى يحقق العمل القضائي غايته لا بد ان يكون رأي القاضي صحيحا من حيث الواقع، وبالتالي فإن التسبيب يشكل قيدا على سلطة القاضي في التحقق من الوقائع، ويتيح مراقبته للتحقق من ان رأيه قد جاء نتيجة معقولة لفحص جدي ودقيق لعناصر القضية، وانه نتيجة اقتناع بمقدمات واضحة وليس تحت تأثير عاطفة عارضة او فكرة مبهمة، وبهذا نضمن ان يكون رأي القاضي على اساس سليم، ولذلك اصبح التسبيب التزاما قانونيا عند اغلب الدول والتزما دستوريا عند بعضها الاخر وهناك دول رأت ان التسبيب من المسلمات التي لا تحتاج الى نصوص قانونية تلتزم فيه.ولم يقف الأمر عند مجرد الالتزام القانوني بالتسبيب ولكن تجاوز ذلك الى ضرورة ان تتصف هذه الاسباب بالكفاية والمنطقية فالاسباب يجب ان تكشف عن جوهر النشاط الذهني للقاضي الذي ادى به الى الحكم الذي نطق به، ويعد الالتزام بالتسبيب في التشريعات الحديثة ضمانة طبيعية للخصوم وهو بذلك يتساوى مع الحقوق العامة.وعليه فالتسبيب هو وسيلة الخصوم للتحقق من عدالة الاحكام التي تصدر في حقهم، فمتى كانت هذه الاحكام عادلة قبلوها ورضوا بها، ومتى كانت جائرة رفضوها بالطعن فيها امام محكمة التمييز لذلك كله لا بد من وجود ضابط يسير عليه القضاة ويرجع اليه الخصوم.ومن هنا تنكشف لنا اهمية التسبيب، فهو ضمان لعدم القضاء بناء على هوى او ميل شخصي من جانب القاضي، مما يشكل قيدا على سلطة القضاء، ويدفعهم الى الحرض والفطنة عند اصدار الاحكام، فتكتسب بذلك احكامهم قوة ومتانة.وبالتسبيب لا تكون الاحكام سلطة يحتج بها القاضي وحسب، وانما يجعلها وسيلة لاقناع الخصوم وغيرهم، فيكون التسبيب بذلك قد حقق توازنا قانونيا واخلاقيا في المجتمع.كما ان التسبيب يؤدي الى صيانة حق الدفاع، ذلك الحق الذي يعد مبدأ اجرائيا عاما وحقا يقرره القانون الطبيعي، وذلك لان القاضي ملزم ان يبين في اسباب حكمه الاسباب الواقعية والتي يتكشف منها مدى احترامه لحقوق الدفاع.والتسبيب ضروري لاستعمال الحق في الطعن، فبمعرفة الاسباب الواقعية والقانونية، يستطيع الخصوم معرفة ما شاب الحكم من عيوب، ومن ثم يمتكنوا من استخدام الطرق المقررة قانونا للطعن به.كما ان تسبيب الاحكام يفتح الطريق امام محكمة التمييز لمراقبة المحاكم في كيفية فهمها لواقع الدعوى، والادلة المقدمة فيها، ولن تؤتي هذه الرقابة ثمارها الا اذا كانت الاحكام مسببة تسبيبا كافيا، فبدون التسبيب تعجز محكمة التمييز عن اداء دورها في الرقابة على صحة الاحكام.ونضيف الى ما تقدم ان للتسبيب دورا هاما في اثراء الفكر القانوني وتقدمه، ذلك ان الفقه يحلل احكام القضاء ليصل الى التفسير القضائي للتشريع، وهذا لا يكون الا اذا كانت الاحكام قد سببت تسبيبا كافيا يمكن من خلاله الوقوف على التفسير الذي اعتمدته المحكمة للنص القانوني المنطبق على الواقعة محل النزاع، والتفسير القضائي للتشريع يسهم في سد النقص في التشريعات من جهة،وتحديثها من جهة اخرى.


Article
الأحكام الشرعية والقانونية لإثبات النسب بالبصمة الوراثية

Authors: أحمد حميد سعيد النعيمي Ahmad Hamed Alniemy --- Shokir Mahmood AlSalem شكر محمود داود السليم
Journal: alrafidain of law مجلة الرافدين للحقوق ISSN: 16481819 Year: 2010 Volume: 12 Issue: 43 Pages: 47-79
Publisher: Mosul University جامعة الموصل

Loading...
Loading...
Abstract

نحمده تعالى على كل حال سوى الكفر والضلال ، ونسأله أن ينفعنا بالعلم ، ويزيننا بالحلم ، ويكرمنا بالتقوى ، ويتوجنا بالعافية ، وينعَم علينا بالمغفرة والرضوان ، والصلاة والسلام على المبعوث رحمة للعالمين سيدنا محمد  وعلى آله واصحابه ومن تبعهم بإحسان الى يوم الدين .


Article
الأداء المنهجي في تفسير آيات الأحكام عند الماوردي

Author: حسن كاظم أسد
Journal: Journal of Misan Researches مجلة ابحاث ميسان ISSN: 66221815 Year: 2012 Volume: 9 Issue: 17 Pages: 331-359
Publisher: Misan University جامعة ميسان

Loading...
Loading...
Abstract

لا يختلف أبو الحسن الماوردي عن غيره من أعلام الفكر العربي الإسلامي في العصر الوسيط في كونه يذكر ويجعل مرجعا حتميا وعنوانا على تمام القول في هذه القضية أو تلك.و الحال أن فكر الماوردي وإسهاماته الفكرية و الفقهية والتفسيرية و الكلامية وغيرها كانت وباتت زمنها وعصرها بالزمن الذي عاشته فترة السيطرة البويهية على بغداد واستبدادها بما أن التراث الإسلامي الفكري والسياسي العلمي الذي عمل في سياقه، حيث إن الماوردي لم تكن أعماله معروفة جيدا في حياته التي غلب فيها بروزه السياسي و الدبلوماسي وعمله التشريعي في خدمة الخلفاء و الوزراء على مساهمته الفكرية كما ساهم الماوردي مساهمة فعالة في السياسة بين الأمراء البويهيين وتصرفاتهم. إن الأداء المنهجي في تفسير آيات الأحكام للماوردي كان واضحاً بنقل التفسير بالمأثور وهو الغالب على تفسيره بشكل عام وعلى تفسير آيات الأحكام بصورة خاصة, ولكونه إمام مجتهد كان لا ينقل الأقوال سردا بدون تعليق أو تعقيب أو ترجيح فقد يرد بعض الأقوال ويرجح بعضها الآخر, نقل أقوال الصحابة والتابعين بدون إسناد .أبدى عناية جلية في أدائه التفسيري من حيث اعتماده على الناحية اللغوية كعنايته بذكر الشواهد من الشعر. وعنايته بنقل أقوال أئمة اللغة . واهتم كثيراً بمعاني الكلمات واشتقاقاتها, كما أنه أولى الإعراب في تمحيص المعاني , من خلال أدائه المنهجي تبين أنه كان يفسر أولا باعتماده على القرآن بالقرآن, وبعد ذلك يعتمد في أدائه على الروايات من السنة المطهرة, وأقوال الصحابة والتابعين, من المؤاخذات المنهجية ذكره للأحاديث بغير إسناد, وعدم عزو الحديث إلى أصحاب الكتب من المحدثين كالشيخين و أصحاب السنن.حين نقله لأقوال الصحابة والتابعين أنه ينقل بعض الأقوال الشاذة أو الغريبة أو غير المحققة دون التعقيب أو التنبيه عليها أو بيان شذوذها وغرابتها . يستشهد أحيانا على آية من آيات الأحكام ثم يستنبط حكما فقهيا .


Article
الأحكام الفقهية المترتبة على الدموع

Author: الدكتور مهند محمد صبيح حسن
Journal: tikrit university journal for sientific asslmic مجلة جامعة تكريت للعلوم الاسلامية ISSN: 11592073 Year: 2014 Volume: 1 Issue: 23 Pages: 24-51
Publisher: Tikrit University جامعة تكريت

Loading...
Loading...
Abstract

بسم الله الرحمن الرحيممقدمةالحمد للّه الّذي أوضح لنا معالم الدّين ، ومنّ علينا بالكتاب المبين ، وشرع لنا من الأحكام ، وفصّل لنا من الحلال والحرام ، وصلواته وسلامه على رسوله ــ صلى الله عليه وسلم ــ الّذي صدع بأمره ، وقام بحقّه محمّد النّبيّ وعلى آله وصحابته ومن عمل بهديه واستن بسنته الى يوم الدين .أما بعد :فإن دراسة الفقه تكشف عن عناية الفقهاء بأدق التفاصيل ومراعاتها في أحكامهم ابتغاء الدقة في الحكم ، ومن الشواهد على ذلك مراعاتهم لحكم الدموع في مختلف المسائل الفقهية ، لذلك ارتأيت دراسة أثر الدموع في الأحكام الفقهية في هذا البحث الموسوم ( الأحكام الفقهية المترتبة على الدموع ) .وما تجدر الإشارة إليه أن هذا البحث لا يعنى بالبكاء وما يترتب عليه من آثار ، بل يقتصر على الدموع فحسب .وقد اشتمل هذا البحث بعد هذه المقدمة الموجزة على ثلاثة مباحثالمبحث الأول : الدموع وأنواعها, ويتضمن المطلب الأول: الدموع لغة. المطلب الثاني: الدموع اصطلاحا. المطلب الثالث: الدمع في الاصطلاح الطبي.المبحث الثاني : مكونات الدموع وانواعها وفيه مطلبان الأول مكونات الدموع. والثاني أنواع الدموع.المبحث الثالث : المسائل الفقهية المتعلقة بالدموع وفيه مطلبان الأول أثر الدموع في الصيام. المطلب الثاني: أثر الدموع في النكاح.وختمت البحث بخاتمة بينت فيها أهم النتائج والتوصيات .والله ولي التوفيق.


Article
مروج الذمم وأثره في تغيّر الأحكام الفقهية دراسة تأصيلية تطبيقية

Author: د. فراس فياض يوسف الحمداني
Journal: Collage of Islamic Sciences Magazine مجلة كلية العلوم الاسلامية ISSN: 1812125X Year: 2018 Volume: 9 Issue: (17/2) Pages: 245-294
Publisher: Mosul University جامعة الموصل

Loading...
Loading...
Abstract

There is no doubt that one who contemplates the jurisprudential rulings inherited by the Islamic Ummah from its jurisprudence It is characterized by a set of features that may not exist in other judgments at other nations, and most notably these features This is why I tried to shed light on this feature by reviewing the forensic evidence and the jurisprudential applications of the first generation, and then the generation that followed them from the scholars of the religion who followed their path. The conclusion of the texts on the vices is based on their understanding of the reality surrounding each innovator, while not neglecting the spirit and purposes of the Shari'ah in each chapter of fiqh, and filling them with any pretext that contradicts that purpose while taking into account the necessities and needs of the people.

لا شك أنَّ مَن تأمل الأحكام الفقهية التي ورثتها الأمة الإسلامية من فقهائها، لوجدها تتصف بجملة من السمات التي قد لا توجد في غيرها من الاحكام عند الأمم الأخرى، وأبرز هذه السمات: المرونة، ومواكبة كل العصور على اختلاف الناس وعوائدهم وتغير أفكارهم وأنماط سلوكهم وضعف وقوة الوازع الديني عندهم، ومن هنا حاولت تسليط الضوء على هذه السمة، من خلال استعراض الأدلة الشرعية والتطبيقات الفقهية لدى الجيل الأول، ثم الجيل الذي يليهم من فقهاء الملة الذين ساروا على نهجهم استنباطا وتنزيلا للنصوص على النوازل مستبصرين بفقههم للواقع الذي يحيط بكل مستجدة مع عدم الغفلة عن روح ومقاصد الشريعة في كل باب من أبواب الفقه، وسدهم لكل ذريعة تُخِلُّ في ذلك المقصد مع مراعاة ضرورات الناس وحاجاتهم.


Article
مستويات الأحكام الخلقية للموظفين والموظفات

Author: أ. م . د .محمد سليمان إبراهيم البياتي
Journal: Journal of Kirkuk University Humanity Studies مجلة جامعة كركوك للدراسات الانسانية ISSN: 19921179 Year: 2006 Volume: 1 Issue: 1 Pages: 51-66
Publisher: Kirkuk University جامعة كركوك

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract:- This research is included (670) officers (350) male and (320) female who are working in many jobs ( workers, teachers doctors, judges ,engineers, mechanics, drivers, lawyers ,..etc…) who are working in different institutions.The results:*The Levels of the moral judgments for the officers are limited in level (1.2) of Kohlberg ks system.*Most of the distributed in stage (3) whishes included (442) percent 62% .970 from (670) the original sample..*the male were better than female in their judgments.*the moral judgment have developed for the officers whom ages between(60-69).

الخلاصـــةمستويات الأحكام الخلقية للموظفين والموظفات:شمل هذا البحث (670) موظف وموظفة بواقع (350) من الذكور و(320) من الإناث ممن يعملون في دوائر الدولة في مركز مدينة كركوك ، وقد استخدم في تحديد مستويات الأحكام الخلقية مقياس الأحكام الخلقية لـ(Bod & page) كما ان العينة شملت الأعمار من (20-70) سنة كما شملت شهادات دراسية مختلفة.وأسفر البحث عن النتائج الآتية:1-تحددت مستويات الأحكام الخلقية للموظفين والموظفات في المستوى الأول والثاني من نظام (كوبرك) والذي يتضمن ثلاثة مستويات ويتضمن كل مستوى مرحلتين:2- توزع معظم أفراد عينة البحث المرحلة الخلقية الثالثة إذ بلغ عددهم (442) فرداً من كلا الجنسين وبنسبة( 970. 62%) من مجموع(670) فرداً.3-تفوق الذكور من الموظفين على الإناث في مستويات الأحكام الخلقية في المرحلتين الثانية والرابعة.4- ان مستوى الأحكام الخلقية للموظفين والموظفات في ضوء متغير العمر من (60-69) سنة أظهرت النتائج بأنه اخذ مساراً تطويرياً مع التقدم بالعمر أي لصالح الأعمار المتقدمة.5-أظهرت النتائج فروقاً ذات دلالة إحصائية في ضوء متغير التحصيل الدراسي (ابتدائية / متوسطة/ثانوية وما يعادلها ومعاهد فنية وجامعة ودراسات عليا) الصالح الدراسات العليا.6- أظهرت النتائج فروقاً ذات دلالة إحصائية في ضوء متغير نوع الوظيفة ( المهنة) لصالح مهنة الصيادلة.


Article
الأحكام الفقهية المستنبطة من غزوة بدر

Author: قحطان حمدي محمد
Journal: TIKRIT UNIVERSITY JOURNAL FOR RIGHTS مجلة جامعة تكريت للحقوق ISSN: 25196138 Year: 2009 Volume: 1 Issue: 4 Pages: 50-96
Publisher: Tikrit University جامعة تكريت

Loading...
Loading...
Abstract

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على رسول الله محمد  الرحمة المهداة وعلى أصحابه أجمعين، والتابعين لهم بإحسان إلى يوم الدين وبعد :
فالعناية بالسيرة النبوية ضرورة ملحة والبحث فيهما يجب أن يكون بحثا علميا يعتمد على علم الإسناد ، والعناية بسيرته  عناية بشريعته الإسلامية الغراء . وعلم الحديث يشمل على جزء كبير من هذه السيرة العطرة وكذا على علم السير والمغازي وتصفيه السيرة النبوية مما علق بها من غبار ودراستها دراسة جادة وفق منهاج المحدثين. وإن سبب اختياري لهذه الغزوة لأنها من أهم الغزوات في حياة المسلمين فقد فرقت بين الحق والباطل وكان فيها أول نصر حاسم للإسلام على المشركين ، وبها وضعت قواعد فقهية، وإنها تحتوي على مباحث الفقهية ، وأحكام شرعية مهمة .والمصادر التي اعتمدت في هذا البحث كثيرة ومتنوعة ومن أهمها كتب المغازي والسير والتاريخ والحديث . واعتمدت أيضا في هذا البحث على فتح الباري في شرح صحيح البخاري ، وشرح النووي لصحيح مسلم ، وكذلك عون المعبود في شرح سنن أبي دأوود وغيرها .كما اعتمدت على كتب اللغة منها القاموس المحيط للفيروز آبادي ولسان العرب لابن منظور وغيرها، ولتعريف المصطلح كان كتاب التعريفات للجرجاني .أما كتب الفقه وأخص منها المغني لأبن قدامة . والمجموع للنووي وزاد المعاد لابن قيم الجوزية كما استفدت من الكتب الحديثة وخاصة مجموعة الدكتور وهبة الزحيلي . الفقه الإسلامي وأدلته وهي تتكون من أحد عشر مجلدا . اما في تثبيت المواقع الجغرافية فكان أهمها كتاب معجم البلدان لياقوت الحموي


Article
اثر الجنون على الأحكام الفقهية في العبادات

Author: أحمد يعقوب دودح
Journal: tikrit university journal for sientific asslmic مجلة جامعة تكريت للعلوم الاسلامية ISSN: 11592073 Year: 2012 Issue: 10 Pages: 1-30
Publisher: Tikrit University جامعة تكريت

Loading...
Loading...
Abstract

الخاتمةالحمدلله العلي الكبير العزيز الحكيم والصلاة والسلام الاكملين الاتمين على سيدنا محمد وعلى اله واصحابه ومن تبعهم باحسان الى يوم الدينفبعد هذه الجولة المباركة في اقوال الفقهاء واستدلالاتهم تبين لنا بعض النتائج الاتية-الجنون عارض سماوي يحدث خللا في العقل فيمنع جريان الافعال والاقوال على نهجه الا نادرا فلا يميز بين الاشياء الحسنة والقبيحة-الجنون انواع اصلي بأن يبلغ مجنونا ،وعارضي بأن يبلغ عاقلا ثم يجن ومطبق- ملازم ممتد-وغير مطبق-غير ممتد- وتأثيره على المكلف يختلف باختلاف انواعه-للجنون الفاظ ذات صلة تشترك معه في جانب وتفارقه في جوانب كــ(الاغماء ، الدهش ، الصرع ، السكر ، السفه ...)-الجنون يؤثر في اهلية الاداء لفقدان التمييز ، ولا يؤثر في اهلية الوجوب لان ثبوتها في الذمة والجنون لا تأثير له على الذمة- الجنون ناقض للوضوء والتيمم باتفاق الفقهاء-لا تجب الصلاة على المجنون في حال جنونه وقضائها بعد الافاقة حصل فيه خلاف ، والراجح ما ذهب اليه الشافعي والله اعلم-الجنون مسقط للصوم اذا استغرق الشهر كله وفي وجوب قضائه بعد الافاقة خلاف-اختلف الفقهاء في وجوب الزكاة على المجنون على مذهبين فمنهم من اوجبها-لتعلقها بالمال- ومنهم من لم يوجبها-لتعلقها بالذمة- والراجح انها تجب في مال المجنون يؤديها عنه وليه-لا يجب الحج على المجنون وفي صحته منه اذا اداه اقوال الراجح منها عدم صحته منه وهو قول الاكثرية من الفقهاءوفي الختام مسك الختام ، وصلى الله على سيدنا محمد وعلى اله وصحبه وسلم


Article
Legal provisions for leasing contract
الأحكام القانونية الخاصة بعقد التأجير التمويلي

Author: م.م.ميثاق طالب
Journal: Journal of Kufa legal and political science مجلة الكوفة للعلوم القانونية والسياسية ISSN: 20709838 Year: 2011 Volume: 1 Issue: 11 Pages: 198-221
Publisher: University of Kufa جامعة الكوفة


Article
العرف وأثره في الأحكام الشرعية- التبني أنموذجا

Author: كریم شاتي السراجي
Journal: kufa studies center journal مجلة مركز دراسات الكوفة ISSN: 19937016 Year: 2015 Volume: 1 Issue: 39 Pages: 1-18
Publisher: University of Kufa جامعة الكوفة

Listing 1 - 10 of 54 << page
of 6
>>
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (54)


Language

Arabic (46)

Arabic and English (7)


Year
From To Submit

2019 (6)

2018 (6)

2017 (4)

2016 (5)

2015 (4)

More...