research centers


Search results: Found 1

Listing 1 - 1 of 1
Sort by

Article
Language of birds (mantiq al-tayr) by imams of Al-Baqi' (PBUT)
منطق الطير عند أئمة البقيع

Author: رحيم مزهر جبر العتابي
Journal: Mustansiriyah Journal of Arts مجلة آداب المستنصرية ISSN: 02581086 Year: 2015 Issue: 69 Pages: 1-37
Publisher: Al-Mustansyriah University الجامعة المستنصرية

Loading...
Loading...
Abstract

The research deals with methods and strategies for dealing with others , one of them , Language which consider powerful tool to handle and access to perceive the communication with the other party , Thus language is really the source of the establishment of ties between people on all levels. The models require that the research plan is divided in two axis with an introduction and a conclusion , we deposited the highlights of our findings. The first axis has discussed the languages which the Imams (peace be upon them ) speak out to others with the male models The second axis has discussed it addresses the imams themselves ( peace be upon them ) with animals. This research is aimed to demonstrate the ability of imams to speak with others and in different languages, and this capability created by God in them because they are the elite of God , in order to pass the message of God to the people.

بسم الله الرحمن الرحيم والحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على المبعوث رحمة للعالمين محمد المصطفى وآله وسلم.اما بعد فقد قال جل من قال في كتابه العزيز :"وورث سليمان داوود وقال يا أيها الناس علمنا منطق الطير وأوتينا من كل شيء إن هذا لهو الفضل المبين".( النمل : 16 ) المعروف ان هناك اساليب واستراتيجيات خاصة للتعامل مع الاخرين ،ولعل اهمها وابرزها (اللغة)هذه الاداة الفعالة للتعامل والوصول لادراك التخاطب مع الطرف الاخر ،و حدوث ملتقى الاتصال بين الافراد .وبذلك فاللغة حقا مصدر لاقامة الاواصر بين الناس على كافة الاصعدة،و من البديهي انك اذا رغبت في تعلم لغة غير لغتك كان عليك ان تبذل ما يمكن بل في بعض الاحيان عليك ا ن تبذل اقصى ما لديك من جهد كي تتعلمها . لكن موضوع بحثنا لا يدور في هذه الامور التي يجب توفرها وبصورة منطقية لمن يروم ان يتعلم لغة ما ! وانما - بحثنا - يدور في موضوع اكبر من ذلك ، واعمق وفي الوقت نفسه يلفت الانتباه بطريقة اوباخرى لاسباب منها: ان شخص يتكلم مع الناس على اختلاف السنتهم هذا شيء عجاب والاعجب من ذلك ان حالتي التخاطب والفهم لا تنحصر على الآدميين وانما يتعداه الى المخلوقات الاخرى !!!لكن لعل الذي يبدد هذا الاستغراب ويمحو حالة التعجب ان من يمتلك هذه النعمة هوامام من آل بيت النبوة الذين اصطفاهم الله ،وطهرهم تطهيرا،وخصهم بمنن ميزهم عن غيرهم من العباد.فهم ( عليهم السلام)رحمة للمخلوقات جميعا . لذا حصرنا موضوعنا الذي يدور حول منطق الطير عند ائمة البقيع(سلام الله عليهم )فقط وما اشرنا اليه في صفحات البحث هو مجرد اشارات كنماذج .وقد اقتضت خطة البحث ان تتوزع في محورين مع مقدمة وخاتمة اودعنا فيها ابرز النتائج التي توصلنا اليها. أما المحور الأول فقد بحثنا فيه اللغات التي كان الائمة (عليهم السلام)يتكلمون بها مع الاخرين مع ذكر نماذج من ذلك وحصرناها بفقرات الاولى خصصناها للامام علي بن الحسين (عليهما السلام) ،والثانية للامام الباقر (عليه السلام) ،والثالثة للامام الصادق (عليه السلام ). اما المحور الثاني فقد بحثنا فيه تخاطب الائمة انفسهم (عليهم السلام) مع الحيوانات مراعين التسلسل نفسه.ولم نهمل التحليل كلما دعت الحاجة الى ذلك . ويهدف هذا البحث إلى إظهار قدرة الأئمة على التحدث مع الآخرين وبلغات مختلفة، وهذه القدرة خلقها الله فيهم لأنهم هم صفوة الله ومن أجل أبلاغ رسالة الله إلى الناس. هذا مع قائمة بالمصادر الاولية والمراجع الثانوية التي اعتمدناها في توثيق معلوماتنا .والله نسأل التوفيق لنا ولكم والله ولي التوفيق......

Listing 1 - 1 of 1
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (1)


Language

Arabic (1)


Year
From To Submit

2015 (1)