research centers


Search results: Found 9

Listing 1 - 9 of 9
Sort by

Article
The British and French and Struggle At Mosul in 1918-1926 And the USA Atitude to it
الصراع البريطاني – الفرنسي على الموصل وموقف الولايات المتحدة الأمريكية منه 1918-1926م

Author: Adal M. Husain عادل محمد حسين العليان
Journal: Journal of Al-Ma'moon College مجلة كلية المأمون ISSN: 19924453 Year: 2014 Issue: 23 Pages: 14-37
Publisher: AlMamon University College كلية المامون الجامعة

Loading...
Loading...
Abstract

The issue of the British occupation of Mosul in 1918 after the signing of the "Mudros" Treaty is considered one of the important events that raised much controversy around it. This issue imposed itself firmly on the political stage after the end of world war 1 directly. It also reflected the interests that drive the major countries to secure them and break away from the agreements and treaties concluded even with allies from other colonialistic countries. It was necessary to cooperate with them at a certain stage of history when Britain found that its interests and ambitions in the Arab region, which was under Ottoman control, will clash with the interests and ambitions of France. This forced Britain to engage with France negotiations to reach an agreement to reconcile their interests and aims. Indeed, the two countries concluded the (Sykes-Picot) agreement on the 16th of May, 1916, which laid the foundations of the strategic political and economic interests of the of the two countries at the expense of national interests and aspirations of the Arabs . Finally , the current information of thesis shows that Britain occupation of " Modros " reflectes to a considerable concern of Britain in Iraq , and the development of its economic , strategic , and political interests in Iraq.

كانت عملية الاحتلال البريطاني للموصل عام 1918 واحدة من الأحداث المهمة التي أثير حولها جدلٌ كبيرٌ وطرحت نفسها بقوة على المسرح السياسي بعد انتهاء الحرب العالمية الأولى مباشرة ، كما إنها تعكس إلى حد كبير طبيعة المصالح التي تحرك الدول الكبرى، وتدفعها لتأمينها بعيدا عن الاتفاقيات والمعاهدات التي تعقدها حتى مع حليفاتها من الدول الاستعمارية الأخرى التي تقتضي الضرورة تعاونها معها في مرحلة معينة من مراحل التاريخ. فبعد أن وجدت بريطانيا أنَّ مصالحها وأطماعها في المنطقة العربية التي كانت خاضعة للسيطرة العثمانية ستصطدم بمصالح وأطماع فرنسا ؛ إضطرت للدخول معها في مفاوضات سرية للتوصل إلى اتفاقية للتوفيق بين مصالحهما وأهدافهما . وبالفعل توصلت الدولتان إلى اتفاقية (سايكس بيكو) في السادس عشر من آيار عام 1916التي أرست أسس المصالح الاستراتيجية السياسية والإقتصادية للدولتين على حساب الآمال والمصالح القومية للعرب .وعلى الرغم من توقيع الدولتين لهذه الاتفاقية التي كان من بنودها إدخال جزء من ولاية الموصل في منطقة النفوذ الفرنسي ، إلا أن بريطانيا كانت تبحث عن وسيلة تعدل بها بنود الاتفاقية بما يحقق لها أهدافها في ضم مدينة الموصل الغنية بالنفط إلى مناطق نفوذها وسيطرتها .كان للولايات المتحدة الأمريكية دورها في مساومة كل من بريطانيا وفرنسا في مسألة نفط العراق ، والتي أسفرت أخيراً عن مشاركة شركاتها في الحصص النفطية على حساب ثروة العراق الوطنية .وقد بيّنت المعلومات الواردة في البحث ان الاحتلال البريطاني للموصل بعد توقيع هدنة (مودروس) مباشرة كان يعكس إلى حد كبير اهتمامها الكبير بالعراق وتطور مصالحها السياسية والإستراتيجية والاقتصادية فيه، واستعدادها للصراع مع أي قوة منافسة لها ، وإن كانت أقرب حليفاتها ، كما هو الحال بالنسبة لخلافها مع فرنسا حول منطقة الموصل . كما توصل البحث إلى بروز قضية النفط على مسرح الأحداث الدولية بعد انتهاء الحرب العالمية الأولى مباشرة ، وتحولها إلى العنصر الأهم في المساومة بين الدول الكبرى ومحاولة حسم صراعاتها على حساب قضايا الشعوب و آمالها القومية المشروعة ، ومنها شعب العراق الذي عانى ولزمن طويل من الشركات النفطية الإحتكارية . حقاً إن ما تقرره المعاهدات والاتفاقيات على حساب إرادة الشعوب لا يمكن إن يستمر طويلاً ، ولا بد للإرادة الوطنية أن تنتصر في يوم ما ، وتلك هي أحد ابرز دروس التاريخ .


Article
General Stainly Maud and the Brititsh occupation of Iraq (1916-1917)
الجنرال ستانلي مود والاحتلال البريطاني للعراق (1916-1917م) دراسة تاريخية

Loading...
Loading...
Abstract

General Stainly Maud and the Brititsh occupation of Iraq (1916-1917)

الجنرال ستانلي مود والاحتلال البريطاني للعراق (1916-1917م) دراسة تاريخية


Article
Sheikh Mohammed Teqi Al Shirazi and his Role in the Political Development in Iraq from 1918 to 1920
محمد تقي الشيرازي ودوره الديني والسياسي في كربلاء (1918-1920)

Author: asst. Lect. Ali Jebbar Khelef Al Gezi م.م. علي جبار خلف الغزي
Journal: KARBALĀʾ HERITAGE Quarterly Authorized Journal Specialized in Karbalāʾ Heritage مجلة تراث كربلاء ISSN: 23125489 24103292 Year: 2019 Volume: 6 Issue: 1 Pages: 27-58
Publisher: Shiite Endowment ديوان الوقف الشيعي

Loading...
Loading...
Abstract

Studying Iraqi Islamic history is considered as one of the very important studies due to its active impact and clear role in Iraq history for it clarifies a lot of details, roles, and historical stages. Thus, the current research tackled studying the great role of Sheikh Mohammed Teqi Al Shirazi in the Political Development in Iraq from 1918 to 1920 as a religious leader. The concerned in Iraqi modern and contemporary history cannot ignore the historical importance of that period of Iraq history. The research was divided into three sections. The first his birth and bringing up. The second was devoted to studying his stand towards the referendum in 1918 to 1920 in Kerbala. The third section deals with his role in the revolution of 1920 in kerbala. The research relied on a large number of various references like books and these as well as many published papers in the Iraqi journals that had clear contribution in the research.

ولد الشيخ الميرزا محمد تقي الشيرازي عام 1842 في شيراز (جنوب إيران) وفي بداية شبابه سافر إلى كربلاء للاغتراف من معين العلم في حوزتها، فتتلمذ على يد العلامة الشيخ حسن الاردكاني، ثم سافر إلى سامراء ودرس هناك على أيدي عديد من العلماء ورجال الدين البارزين والمجتهدين وفي مقدمتهم الميرزا محمد حسن الشيرازي، ومن ثم سافر إلى النجف وبعدها عاد إلى كربلاء بعد وفاة المرجع الديني محمد كاظم اليزدي في 30 نيسان 1920، وأصبح الشيرازي هو المرجع الأعلى للمسلمين الشيعة، واخذ العراقيين بشكل عام الانضواء تحت لواءه، له العديد من المؤلفات المنشورة وغير المنشورة ، كما له دواوين شعرية منها فارسية ومنها عربية. كان للشيخ الشيرازي دور سياسي واضح وقيادة دينية حكيمة، وكان ذات دراية بجميع النواحي الاجتماعية والاقتصادية، إذ شكل موقفه من الاستفتاء الذي أجرته السلطات البريطانية في العراق عام 1918 أول هزيمة وانتكاسة واجهت الحكومة البريطاني ذلك من خلال فتوى تحريم انتخاب غير المسلم . كما كان له موقف مشرف واثر بطولي من خلال التهيؤ لثورة عام 1920 ومن ثم مواكبة جميع مراحلها، فكان بمثابة الزعيم الأوحد للوطنيين والأحرار في كربلاء وفي باقي المحافظات فلا يصدر أي قرار لا بعد اخذ رأيه، فكان له دور دبلوماسي في بدايات الثورة إذ أرسل العديد من الرسائل إلى بعض الرؤساء العرب والأجانب وخاصة الرئيس الأمريكي ودرو ولسن والأمير فيصل ابن الشريف حسين كانت الغاية منها تنفيذ الوعود التي قطعتها بريطانيا للشعب العراقي وخاصة حق تقرير المصير، وكذلك عرض القضية على الصحافة والرأي العام، وبعد فشل جميع هذه المفاوضات اصدر فتواه التاريخية ( الجهاد ضد المحتلين) وكان على اطلاع تام بسير الثورة وبعد أن أدرك بأن الثوار يحققون الانتصارات وخاصة انتصارهم في (الرارنجية) طرد الحاكم السياسي في كربلاء وأسس ثلاث مجالس لإدارة شؤون المناطق المحررة أبان الثورة وهي المجلس العلمي وكان واجب بث الدعوة بين الناس، والمجلس الملي وواجبه جباية الضرائب والرسوم، ومجلس جمع الإعانات للمعوزين من الثوار، كما قرر تنصيب السيد محسن أبو طبيخ متصرفا للواء كربلاء، وشكل مجلس إدارة لواء كربلاء ورفع العلم العراقي فيها. توفي الشيخ الشيرازي في 17 أب 1920 ودفن في الصحن الحسيني الشريف فأتجه أنظار الناس بعده إلى المرجعية الدينية في النجف الاشرف .


Article
Empire Islamic and responding it to the British occupation in West Africa
الإمبراطورية الفولانية الإسلامية وتصديها للاحتلال البريطاني في غرب أفريقيا

Journal: The islamic college university journal مجلة كلية الاسلامية الجامعة ISSN: 62081997 Year: 2009 Issue: 10 Pages: 21-40
Publisher: College Islamic University / Najaf كلية الاسلامية الجامعة / النجف الاشرف

Loading...
Loading...
Abstract

أخذت دولة المرابطين، التي أسسها يوسف بن تاشفين سنة 447 هجرية في شمال أفريقيا، على عاتقها انتشار الإسلام في هذه المناطق من أفريقيا حتى أصبحت إمبراطورية إسلامية بدأت في النصف الثاني من القرن الحادي عشر (1076) تقريبا مكونة جبهة إسلامية قوية امتدت من غرب أفريقيا إلى بلاد المغرب والأندلس وانتهت في القرن الثالث عشر وقامت على أثرها دول أخرى ساعدت على نشر الإسلام (1).واستطاعت إمارة جوبير التي يرجع نشوؤها إلى القرن العاشر الميلادي، إن تمد نفوذها وتبسط سيطرتها على كل الإمارات في البلاد خلال النصف الثاني من القرن الثامن عشر وتشكل تجمع عشائري عرف باسم إمارات الهوسا السبع وهي(2): دورا، كانو، رانو، كاتسينا، زارو، جارون جاباس وجوبير. مستغلة حالة الفوضى التي سادت منطقة السودان الغربي(3) والتي تضم ممالك (مالي، سوكوتو، برتو، كانم، براجرمي، واداي ودارفور)(4) انظر خريطـة (1) واستمرت حوالي قرنين من الزمان.. أصبح فيها الإسلام وتعاليمه مختلطة بالتعاليم والمعتقدات الوثنية ظهرت على شكل بدع مختلفة.


Article
Impact of the British Occupation on Qadiani Emergence in India (1888-1908)
أثر الاحتلال البريطاني في ظهور القاديانية في الهند (1888-1908)

Author: م.د. زينة حارث جرجيس
Journal: Alustath الاستاذ ISSN: 0552265X 25189263 Year: 2018 Volume: 2 Issue: 224 Pages: 285-300
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

In Southeast Asia, witnessed India Important historical events during the time of the British occupation of the country, which represents the British East India Company, the British government began to follow a policy to weaken the Muslims rulers of India through a divide and rule among the Indian people .The Government worked to bring Hindus to support to them on the one hand the deployment of the band among Indian Muslims by creating sects and religious difference stray, and sow doubt in the minds of Indian Muslims in their faith and religion,The British government to implement its plan by showing personal Mirza Ghulam Ahmad Qadiani where they worked for his encouragement and support to bring out a new doctrine known as Qadiani.

شهدت منطقة جنوب شرق أسيا وخصوصا الهند إحداث تاريخية مهمة أبان عهد الاحتلال البريطاني للبلاد الذي تمثل بسلطة شركة الهند الشرقية البريطانية، فبدأت الحكومة البريطانية بإتباع سياسة لإضعاف سلطة حكام الهند المسلمين في البلاد، من خلال أتباع سياسة فرق تسد بين صفوف الشعب الهندي، فعملت على تقريب الهندوس إليهم، وتقديم الدعم المادي والمعنوي إليهم من جهة، ومن جهة أخرى نشر الفرقة بين صفوف المسلمين الهنود عن طريق إنشاء المذاهب والفرق الدينية الضالة، وزرع الشك في نفوس المسلمين الهنود، وفي عقيدتهم، ودينهم، فتعمدت الحكومة البريطانية على تنفيذ مخططها من خلال إظهار شخصية ميرزا غلام احمد القادياني، حيث عملوا على تشجيعه ودعمه في إبراز مذهب جديد عرف باسم القاديانية.


Article
الأحزاب الإسلامية في العراق -دراسة تاريخية-

Author: م. عبد الحسين علوان الدرويش
Journal: The International and Political Journal مجلة السياسية والدولية ISSN: 19918984 Year: 2016 Issue: 33-34 Pages: 443-474
Publisher: Al-Mustansyriah University الجامعة المستنصرية

Loading...
Loading...
Abstract

Iraq has witnessed the establishment of many associations and political parties Islamist after the British occupation of Iraq was a national and Arab demands. The religious reference an important role in the influence of those parties. Thus, the political process has evolved in the face of foreign occupation and under the supervision of scientists reference to the organization, which was launched about great Islamic University of Najaf revolution.Mujahideen has gained from that point through the lessons and they were able to put the first roots to the founding of an Islamic party structured political project is leading the political process.The study assumes that Iraq has known many of the Islamist parties and associations effective and influential.Methods: The study is based on the historical method where the chronology of that period and the research is divided into two chapters and each chapter contains two sections. In the first chapter first topic in which the concept of parties study the theory of the second section the concept of the party in the Islamic perspective The second chapter deals with the first part, the emergence of Islamist parties The second topic the growing movement of Islamic parties as well as the introduction and conclusion, which included a set of conclusions and a list of references and sources.

لقد شهد العراق قيام العديد من الجمعيات والاحزاب الاسلامية السياسية بعد الاحتلال البريطاني للعراق وكان لها مطالب وطنية وعربية . وكان للمرجعية الدينية دوراً مهماً في التأثير لتلك الاحزاب . وهكذا تطورت العملية السياسية في مواجهة الاحتلال الاجنبي وبأشراف علماء المرجعية الى ثورة منظمة التي انطلقت عن الجامعة الاسلامية الكبرى النجف الاشرف .وقد اكتسب المجاهدون من تلك المرحلة دروس وعبر وتمكنوا من وضع الجذور الاولى لتأسيس مشروع سياسي حزبي اسلامي منظم يقود العملية السياسية .تفترض الدراسة بأن العراق قد عرف الكثير من الاحزاب والجمعيات الاسلامية الفاعلة والمؤثرة .منهجية البحث : اعتمدت الدراسة على المنهج التاريخي حيث التسلسل الزمني لتلك الفترة وعليه قسم البحث الى فصلين وكل فصل يحتوي على مبحثين ففي الفصل الاول المبحث الاول فيه مفهوم الاحزاب دراسة نظرية والمبحث الثاني مفهوم الحزب في المنظور الاسلامي اما الفصل الثاني يتناول فيه المبحث الاول نشأة الاحزاب الاسلامية والمبحث الثاني تنامي حركة الاحزاب الاسلامية فضلاً عن المقدمة والخاتمة التي تضمنت مجموعة من الاستنتاجات ثم قائمة المراجع والمصادر .


Article
Policy of the British occupation of Iraq in the Middle Euphrates region 1917-1920 AD
سياسة الاحتلال البريطاني للعراق في منطقة الفرات الاوسط 1917-1920م

Loading...
Loading...
Abstract

ليس احتلال بريطانيا للعراق في اثناء الحرب العالمية الاولى، وليد سياسة آنية اوحى بها اشراك الدولة العثمانية بالحرب، وانما استجابة لمطامع بريطانيا قديمة بأرض العراق، لأهمية موقعه الجغرافي ذي الصلة الوثيقة بين ما يجري في شبه القارة الهندية ومسارها في الخليج العربي، فضلا عن وجود النفط الباعث الأساسي الاخر لاتجاه بريطانية نحو العراق، ولضمان نجاح سياستها على اساس الاسواق الجديدة والمواد الخام فيه، وما ان فكت ان تصطدم سياستها بوابل مقاومة القبائل العربية الخليجية المعارضة لها، حتى اقامت مركزا تجاريا لها في البصرة وعززت ذلك بنشاط علاقتها بالدولة العثمانية، من خلال بعثة (جسني) لمعرفة صلاحية النقل في نهري دجلة والفرات ومسحهما لأغراض الملاحة ظاهرا ولأغراض سياسية عسكرية باطنا، من خلال بسط نفوذها على العراق تمهيدا لما يتيسر لها عمله فيه في المستقبل، ساعدتها على ذلك الارساليات البريطانية الطبية والتبشيرية وفتح دوائر البريد البريطانية في بغداد والبصرة.


Article
Bahrain between British and Iranian Occupations allegations unit independence in 1971
البحرين بين الاحتلال البريطاني والادعاءات الإيرانية حتى نيل الاستقلال عام 1971 م

Loading...
Loading...
Abstract

But Iran has sought several time to confirm the claims ownership of Bahrain, prompting recent governors respond to these allegations because they are not based on any evidence or legal arguments, and across the shah Reza Pahlavi (1925-1941) for its ambitions in Bahrain and encouraged Iranians immigrate to it. The shah Mohammad Reza Pahlavi (1941-1979) was no less anticipation than the previous year, as it was considered Bahrain's fourteenth province in Iran, he said that Bahrain was separated from the country by Britain and must be returned to Iran. As a result, block by the people of Bahrain to the allegations to maintain its Arabism with all the intensity and determination of Iran notified to the approval of the Bahrain gained independence 14 August 1971, and its entry into the league of Arab states and the Organization of the United Nations in the same year.

سعت ايران ولمرات عدة الى تأكيد ادعاءاتها بملكيتها للبحرين، مما دعا حكام الاخيرة بالتصدي لتلك الادعاءات لأنها لا تستند الى اية ادلة أو حجج قانونية، وعبر الشاه رضا بهلوي (1925 – 1941) عن اطماعه في البحرين وشجع الايرانيين بالهجرة اليها، أما الشاه محمد رضا بهلوي (1941 – 1979) فلم يكن أقل طمعاً من الذي سبقه، إذ اعتبر البحرين الاقليم الرابع عشر في ايران، وقال ان البحرين فصلت عن بلاده من قبل بريطانيا ويجب عودتها الى ايران. ونتيجة التصدي من قبل شعب البحرين الى تلك الادعاءات للمحافظة على عروبتها بكل شدة وعزم اضطرت ايران الى الموافقة على حصول البحرين على الاستقلال في 14 آب عام 1971 وانضمامها الى جامعة الدول العربية ومنظمة الامم المتحدة في العام نفسه.


Article
The Karbala citizens Exiled to Hanjam Island in 1919 AD
الكربلائيون المنفيون الى جزيرة هنجام عام 1919م

Author: Lecturer.Dr. Salih Abbas Nasir Al-Taee م. د. صالح عباس ناصر الطائي
Journal: KARBALĀʾ HERITAGE Quarterly Authorized Journal Specialized in Karbalāʾ Heritage مجلة تراث كربلاء ISSN: 23125489 24103292 Year: 2015 Volume: 2 Issue: ع2 -ج1 Pages: 65-91
Publisher: Shiite Endowment ديوان الوقف الشيعي

Loading...
Loading...
Abstract

AbstractBritish occupation of Iraq in the late 1914 resulted in manypositive and negative reactions .Among its people , there wereso many who are qualified enough to react suitably againstthe transgression on the land and dignity. Consequently, the Islamic societies in the holy cities initiated opposingmobilization and counteraction against the British occupationas the existence and availability of the Islamic society in Karbalahad the echo and impact in the resistance movement whichcaused a violent reaction directed by the occupants and itadopted different ways among which was the displacing ofits leaders and exceling them so as to leave them withoutleaders. Hanjam island was one place of exile and the citizensof Karbala were among those exiled to it in view of theirhonorable attitude against the occupants. Therefore, this isthe title of the paper , The Karbala citizens Exiled to HanjamIsland' has been specified in harmony with what has been justsaid. May Allah , the Most High , bless!

الملخصخلف الاحتلال البريطاني للعراق اواخر عام 1914 تداعيات عديدة على مستوى الفعل ورد الفعل، فالعراق يضم بين طيات سكانه اناس اهلٌ لرد الفعل المناسب لمثل تلك التجاوزات على الارض والكرامة، فكانتالجمعيات الاسلامية في المدن المقدسة باكورة العمل التنظيمي لبدء التعبئةالمضادة ومقاومة الاحتلال البريطاني حيث كان وجود الجمعية الاسلامية في كربلاء له صداه في حركة المقاومة التي خلفت رد فعل عنيف من لدن المحتل مجابهاً اياها بشتى الاساليب لعل منها تهجير قادتها ونفيهم لإفراغ المحتوى القيادي للمقاومة، فكانت جزيرة هنجام احدى تلك المنافي وكان اهل كربلاء جزء من اولئك المنفيين نتيجة لوقفتهم المشرفة ضد المستعمر، وعلى هذا الاساس جاء البحث بعنوان الكربلائيون المنفيون الى جزيرة هنجام عام1919 متناغما مع ما سبق ذكره ومن الله التوفيق والسداد.

Keywords

Abstract British occupation of Iraq in the late 1914 resulted in many positive and negative reactions .Among its people --- there were so many who are qualified enough to react suitably against the transgression on the land and dignity. Consequently --- the Islamic societies in the holy cities initiated opposing mobilization and counteraction against the British occupation as the existence and availability of the Islamic society in Karbala had the echo and impact in the resistance movement which caused a violent reaction directed by the occupants and it adopted different ways among which was the displacing of its leaders and exceling them so as to leave them without leaders. Hanjam island was one place of exile and the citizens of Karbala were among those exiled to it in view of their honorable attitude against the occupants. Therefore --- this is the title of the paper --- The Karbala citizens Exiled to Hanjam Island' has been specified in harmony with what has been just said. May Allah --- the Most High --- bless! --- الملخص خلف الاحتلال البريطاني للعراق اواخر عام 1914 تداعيات عديدة على مستوى الفعل ورد الفعل، فالعراق يضم بين طيات سكانه اناس اهلٌ لرد الفعل المناسب لمثل تلك التجاوزات على الارض والكرامة، فكانت الجمعيات الاسلامية في المدن المقدسة باكورة العمل التنظيمي لبدء التعبئة المضادة ومقاومة الاحتلال البريطاني حيث كان وجود الجمعية الاسلامية في كربلاء له صداه في حركة المقاومة التي خلفت رد فعل عنيف من لدن المحتل مجابهاً اياها بشتى الاساليب لعل منها تهجير قادتها ونفيهم لإفراغ المحتوى القيادي للمقاومة، فكانت جزيرة هنجام احدى تلك المنافي وكان اهل كربلاء جزء من اولئك المنفيين نتيجة لوقفتهم المشرفة ضد المستعمر، وعلى هذا الاساس جاء البحث بعنوان الكربلائيون المنفيون الى جزيرة هنجام عام 1919 متناغما مع ما سبق ذكره ومن الله التوفيق والسداد.

Listing 1 - 9 of 9
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (9)


Language

Arabic (7)

Arabic and English (1)

English (1)


Year
From To Submit

2019 (1)

2018 (2)

2016 (2)

2015 (1)

2014 (1)

More...