research centers


Search results: Found 9

Listing 1 - 9 of 9
Sort by

Article
The Effect of The Development of Foreign Trade in the Economic Growth of The South and East Asian Countries for the period 1990 - 2011
أثر تطور التجارة الخارجية في النمو الاقتصادي لدول جنوب وشرق آسيا للمدة 1990- 2011

Author: Samir H. Behnam سمير حنا بهنام
Journal: TANMIAT AL-RAFIDAIN تنمية الرافدين ISSN: PISSN: 1609591X / EISSN: 2664276X Year: 2013 Volume: 35 Issue: 114 Pages: 171-193
Publisher: Mosul University جامعة الموصل

Loading...
Loading...
Abstract

The foreign trade is considered the base engine of economic growth. It contributes in the exports and imports of capital and intermediate goods effectively in the economic activity and highlights the importance of these goods as the base engine for economic growth, as well as for their positive impact in the production process in the domestic market. It is however characterized by the Southern and Eastern Asia openness towards the outside world. Those countries positively affect the investment and capital accumulation due to the imports of capital goods, which consequently contribute directly and indirectly to the economic growth. The importance of research sought the foreign trade with a clear impact of the economic growth in GDP, the objective of this research is almost to identify the role and status of foreign trade in the economic growth of the South and East Asian countries for the period 1990 - 2011 using the method quantitative to see the size and position of this role. It is hypothesized that the foreign trade positive impact is evident in the economic growth of these countries. In order to reach the goal of research and test the hypothesis, a descriptive analysis was relied and quantitative knowledge and the role of information tabulating according to official sources, both published by the World Bank and IMF and statistical tables issued by the countries of the south and east Asia.

تعد التجارة الخارجية المحرك الأساس للنمو الاقتصادي، إذ تسهم الصادرات والاستيرادات من السلع الرأسمالية والوسيطة مساهمة فعالة في النشاط الاقتصادي، وتبرز أهمية هذه السلع من كونها المحرك الأساس للنمو الاقتصادي، فضلاً عن تأثيرها الإيجابي في العملية الإنتاجية في السوق المحلية، إذ تتصف دول جنوب وشرق آسيا بالانفتاح تجاه العالم الخارجي، مما يجعل تجارة تلك الدول تؤثر بشكل إيجابي في الاستثمار والتراكم الرأسمالي نتيجة للاستيرادات من السلع الرأسمالية والتي تسهم بشكل مباشر وغير مباشر في النمو الاقتصادي، تأتي أهمية البحث كون التجارة الخارجية ذات تأثير واضح للنمو الاقتصادي في الناتج المحلي الإجمالي، أما هدف البحث فهو التعرف على دور ومكانة التجارة الخارجية في تحقيق النمو الاقتصادي لدول جنوب وشرق آسيا للمدة 1990- 2011 باستخدام الأسلوب الكمي لمعرفة حجم ومكانة هذا الدور، أما فرضية البحث فهي أن للتجارة الخارجية تأثيراً إيجابياً واضحاً في النمو الاقتصادي، ولتحقيق هدف البحث واختبار فرضيته تم الاعتماد على أسلوب التحليل الوصفي والكمي لمعرفة حجم ومكانة هذا الدور بجمع وتبويب البيانات والمعلومات من مصادرها الرسمية سواء المنشورة منها من قبل البنك والصندوق الدوليين والجداول الإحصائية المنشورة من قبل دول جنوب وشرق آسيا .


Article
The impact of governmental consumer spending on the development of the current account balance in Iraq for the period (1990-2014) using ARDL model
أثر الانفاق الاستهلاكي الحكومي على وضع ميزان الحساب الجاري في العراق للمدة (1990-2014) باستخدام نموذج ARDL

Authors: محمد نوري داود --- صلاح مهدي البيرماني
Journal: journal of Economics And Administrative Sciences مجلة العلوم الاقتصادية والإدارية ISSN: 2227 703X / 2518 5764 Year: 2017 Volume: 23 Issue: 98 Pages: 280-307
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

To avoid the negative effects due to inflexibility of the domestic production inresponse to the increase in government consumption expenditure leads to more imports to meet the increase in domestic demand resulting from the increase in government consumption expenditure. Since the Iraqi economy economy yield unilateral depends on oil revenues to finance spending, and the fact government consumer spending is a progressive high flexibility the increase in overall revenues, while being a regressive flexibility is very low in the event of reduced public revenues, and therefore lead to a deficit in the current account position. And that caused the deficit for imbalance are the disruption of the structure of government spending in favor of consumer spending and the disruption of the current account structure, as the export of a single commodity is oil from which to finance the spending offset by a wide range of imports that are brought to a large portion of this spending it.Therefore research aims to determine the impact of government consumer spending on the development of the current account balance in light of increased government spending, through the reality of government consumer spending analysis and structure of the current account in Iraq, measure and analyze the impact of government consumer spending on the development of the current account balance during the study period (1990- 2014), has been using Autoregressive Distributed Lag Model(ARDL), because of this form of advantages is the suitability for small samples and data of stationtary in the first-difference or the level or a combination of the two, a researcher has reached to the existence of a long-term positive relationship between spending government consumption and the deficit current account balance, as the increase in government consumption expenditure (1%) lead to increased current account deficit by (0.25%). The increase in consumer spending, the government and one unit (million I.D) has led to the increase of imports of goods and services by (0.58) unit (million I.D) in the short term and by (1.16) (million I.D) in the long term.

المستخلص: لتجنب الاثار السلبية الناجمة عن ضعف مرونة الجهاز الانتاجي في الاستجابة للزيادة الحاصلة في الانفاق الاستهلاكي الحكومي قد يتم التوجه نحو الاستيرادات لسد الزيادة في الطلب المحلي الناجمة عن زيادة الانفاق الاستهلاكي الحكومي، وبما ان الاقتصاد العراقي اقتصاد ريعي احادي الجانب يعتمد على الإيرادات النفطية لتمويل انفاقه، ولكون الانفاق الاستهلاكي الحكومي ذا مرونة تصاعدية عالية للزيادة الحاصلة في الايرادات العامة، بينما يكون ذو مرونة تنازلية منخفضة جدا في حال انخفاض الإيرادات العامة، ومن ثم فان ذلك يؤدي الى حدوث عجز في وضع الحساب الجاري وان هذا العجز ناجم عن اختلالين هما اختلال هيكل الانفاق الحكومي لصالح الانفاق الاستهلاكي واختلال هيكل الحساب الجاري، اذ ان تصدير سلعة أحادية هي النفط يتم من خلالها تمويل الانفاق يقابله طيف واسع من الاستيرادات التي يوجه قسم كبير من هذا الانفاق اليها. لذلك يهدف البحث الى تحديد أثر الانفاق الاستهلاكي الحكومي على وضع ميزان الحساب الجاري في ظل الانفاق الحكومي المتزايد، وذلك من خلال تحليل واقع الانفاق الاستهلاكي الحكومي وهيكل الحساب الجاري في العراق وقياس وتحليل أثر الانفاق الاستهلاكي الحكومي على وضع ميزان الحساب الجاري خلال مدة الدراسة (1990-2014) ، وقد تم استخدام نموذج الانحدار الذاتي للإبطاء الموزع (ARDL)، لما لهذا النموذج من ميزات إيجابية تتمثل في ملاءمته للعينات الصغيرة وللبيانات الساكنة في الفرق الأول او المستوى او مزيج من الاثنين، وقد توصل الباحث الى وجود علاقة طردية طويلة الاجل بين الانفاق الاستهلاكي الحكومي وعجز ميزان الحساب الجاري، اذ ان زيادة الانفاق الاستهلاكي الحكومي بنسبة (1%) تؤدي الى زيادة عجز الحساب الجاري بنسبة (0.25%). كما ان زيادة الانفاق الاستهلاكي الحكومي بوحدة واحدة (مليون دينار) قد أدت الى زيادة الاستيرادات من السلع والخدمات بـ (0.58) وحدة (مليون دينار) في الاجل القصير و بـ(1.16) مليون دينار في الاجل الطويل.


Article
The impact of the liberalization of foreign trade in the growth of the industrial sector in Jordan For the period (1990 – 2012)
أثر تحرير التجارة الخارجية في نمو القطاع الصناعي الأردني للمدة (1990 - 2012)

Author: سمير حنا بهنام
Journal: TANMIAT AL-RAFIDAIN تنمية الرافدين ISSN: PISSN: 1609591X / EISSN: 2664276X Year: 2018 Volume: 37 Issue: 118 Pages: 175-189
Publisher: Mosul University جامعة الموصل

Loading...
Loading...
Abstract

The foreign trade sector is considered one of the important sectors due to effective role in various fields, as is the importance of research that deals with an important topic, and a contemporary and high impact economic, social and political is represented by liberalization Foreign Trade of Jordan and resulting from the effects of realized and the future , one of the threads that combine tradition and modernity at the same time in the economic literature. The hypothesis of the research is that the liberalization of foreign trade had a positive impact on economic growth, and after the economic reforms and structural adjustment programs and bring about structural changes in the industrial structure and foreign trade sector there was a positive relationship between liberalization of foreign trade and the growth of the industrial sector in Jordan . The research aims at studying and analyzing the impact of liberalization of foreign trade in the growth of the industrial sector in Jordan within the framework of a typical econometric applied to collect information and data from official sources and Internet web sites as well as usage of the method of theoretical and quantitative analysis to reach at a set of conclusions and proposals.

يعد قطاع التجارة الخارجية من القطاعات المهمة نظراً لدوره الفعال في مختلف المجالات، إذ تكمن أهمية البحث بأنه يتناول موضوعاً مهماً ومعاصراً وذا تأثير اقتصادي واجتماعي وسياسي يتمثل بتحرير تجارة الأردن الخارجية وما ينتج عنها من آثار متحققة ومستقبلية، وهو من المواضيع التي تجمع بين الأصالة والحداثة في الوقت نفسه في الادبيات الاقتصادية، وفرضية البحث هي أن لتحرير التجارة الخارجية أثر إيجابي في النمو الاقتصادي، وبعد إجراء الإصلاحات الاقتصادية وبرامج التكيّف البنيوي وإحداث التغييرات البنيوية في البنية الصناعية وقطاع التجارة الخارجية ظهر وجود علاقة إيجابية بين تحرير التجارة الخارجية ونمو القطاع الصناعي في الأردن. يهدف البحث الى دراسة أثر تحرير التجارة الخارجية وتحليلها في نمو القطاع الصناعي في الأردن في إطار أنموذجي قياسي اقتصادي تطبيقي بجمع المعلومات والبيانات من المصادر الرسمية ومواقع الانترنيت، فضلاً عن استخدامه الأسلوب النظري والكمي في التحليل للتوصل إلى مجموعة من النتائج والمقترحات.


Article
measure the relationship between imported inflation and foreign trade in the Iraqi economy for long 1990-2015 using model nardl
قياس العلاقة بين التضخم المستورد والتجارة الخارجية في الاقتصاد العراقي للمدة (1990-2015) باستخدام أنموذج NARDL

Authors: . محمد صالح الكبيسي --- تحسـين محمود مثنى
Journal: journal of Economics And Administrative Sciences مجلة العلوم الاقتصادية والإدارية ISSN: 2227 703X / 2518 5764 Year: 2018 Volume: 24 Issue: 107 Pages: 415-443
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

AbstractThe study aims to discuss the relation between imported inflation and international trade of Iraqi economy for the period (1990-2015) by using annual data. To achieve the study aim, statistical and Econometrics methods are used through NARDL model to explain non-linear relation because it’s a model assigned to measure non-linear relations and as we know most economic relations are non-linear, beside explaining positive and negative effects of imported inflation, and to reach the research aim deductive approach was adopted through using descriptive method to describe and determine phenomenon. Beside the inductive approach by g statistical and standard tools to get the standard model explains the relation between international trade and imported inflation in Iraqi economy in Iraq for the period (1990-2015). The most important conclusion was that the governed exchange price system is the less one that affected by imported inflation and it seems obvious through contribution ratio of imported inflation in local inflation rate despite of the big depending of Iraqi economy on world. The most imported recommendation is using multiple exchange prices systems to support necessary goods and services or those can't be provided by Iraqi economy at this time, conversely this system is been used to prevent some goods and services that are exist locally or harms society

المستخلصيهدف البحث إلى توضيح تأثير التضخم المستورد (الذي ينتقل من خلال ارتفاع الأسعار العالمية إلى الاقتصاد العراقي) على الأسعار المحلية ومن ثم على التجارة الخارجية للاقتصاد العراقي إي على كلا من الاستيرادات والصادرات. من خلال زاويتين الأولى نظرية والثانية تطبيقية قياسية، إذ سيتم محاولة معرفة مدى تماثل التغيرات الايجابية والسلبية للتضخم المستورد على التجارة الخارجية، ولغرض الوصول إلى هدف البحث سيتم اعتماد المنهج الاستنباطي من خلال استخدام المنهج الوصفي التحليلي للبيانات في وصف وتشخيص الظاهرة. فضلاً عن ذلك المنهج الاستقرائي عن طريق استخدام الأدوات الإحصائية والقياسية من أجل الوصول إلى أنموذج قياسي يوضح طبيعة العلاقة بين التجارة الخارجية والتضخم المستورد في الاقتصاد العراقي للمدة (1990-2015)، وكان الاستنتاج الأهم أن نظام سعر الصرف المدار هو اقل الأنظمة تأثراً بالتضخم المستورد وهذا يبدو واضحاً من خلال نسبة مساهمة التضخم المستورد بمعدل التضخم المحلي على الرغم من الاعتماد الكبير للاقتصاد العراقي على العالم الخارجي. أما أهم توصية خرج بها البحث فهي استخدام أنظمة اسعار صرف متعددة من أجل دعم بعض السلع والخدمات الضرورية أو التي لا يستطيع الاقتصاد العراقي توفيرها بالوقت الحالي، بالمقابل استخدام هذا نظام سعر الصرف لمنع دخول بعض السلع والخدمات التي تكون متوفرة محلياً أو فيها أضرار على المجتمع.


Article
ANALYTICAL STUDY OF SOME OF THE FACTORS AFFECTING THE REALITY OF FOOD SECURITY IN SOME DEVELOPING COUNTRIES FOR THE PERIOD 1995 – 2015 AND WAYS OF TREATMENT
دراسة تحليلية لبعض العوامل التي تؤثر على واقع الأمن الغذائي في بعض البلدان النامية للمدة 1995 - 2015 وطرق المعالجة

Authors: Waleed I. Sultan وليد ابراهيم سلطان --- Salah F. Shaba صلاح فهمي شابا --- Ammar F. mahmood عمار فيصل محمود
Journal: Euphrates Journal of Agriculture Science مجلة الفرات للعلوم الزراعية ISSN: 38752072 Year: 2019 Volume: 11 Issue: 2 Pages: 14-21
Publisher: Al-kasim University جامعة القاسم الخضراء

Loading...
Loading...
Abstract

The research purposes at studying the concept of food security and studying the factors influencing it in (Iraq, Syria, Egypt and Morocco) and how to deal with it. The issue of food security has become one of the most important issues raised today. Most of the countries, which are characterized by the decline in the main food commodities and the growing demand for them and the rise in prices, Research in its style based on the connection between descriptive and quantitative methods. The research included a time series of twenty-one years (1995-2015) . The average squares method was used to determine the effect of some independent economic and agricultural indicators on the variable dependent on the size of the food gap while the independent variables represented by the factors influencing them (population, value of agricultural production, agricultural imports, deficit and surplus of the state budget) And the most important conclusions reached. It is expected that the food problem will become more acute in the future in light of the increase in the size of the population and increase consumption with a clear deterioration in agricultural production and rely on bridging the gap in the size of the food gap By means of imports, which represents a burden on the public budget in the sample countries that originally suffer from a large deficit and this is determined by quantitative analysis , Among these conclusions, the researcher recommends that concerted efforts should be made in the development of integrated strategies for food security to improve the agricultural sector and agricultural production through the optimal and rational use of natural resources and the use of modern methods in agriculture to address the problem of food and adopt the possible means of treatment mentioned in the research board.

يهدف البحث إلى دراسة مفهوم الأمن الغذائي ودراسة العوامل المؤثرة فيه في كل من (العراق سوريا ،مصر والمغرب ) وسبل معالجته ، اذ أصبحت قضية الأمن الغذائي من أهم القضايا المثارة عليها اليوم حيث تحتل أهمية قصوى في ظل تزايد السكان المطرد ونقص الموارد وفي ظل الأزمة الغذائية التي تمر بها معظم الدول والتي تمثلت في تناقص أهم السلع الغذائية الرئيسة وتزايد الطلب عليها والارتفاعات القياسية في الأسعار ،واعتمد البحث في اسلوبه على الربط بين الاسلوبين ألوصفي والكمي. حيث تضمن البحث سلسلة زمنية مداها واحد وعشرون عام (1995 – 2015 ) ، حيث تم استخدام طريقة المربعات الصغرى الاعتيادية لمعرفة تأثير بعض المؤشرات الاقتصادية والزراعية المستقلة على المتغير المعتمد حجم الفجوة الغذائية بينما كانت المتغيرات المستقلة الممثلة للعوامل المؤثرة فيها (عدد السكان ، قيمة الانتاج الزراعي ، الاستيرادات الزراعية ،العجز والفائض من الميزانية العامة للدولة ), من أجل الوصول إلى نتائج أكثر دقة, ومن أهم الاستنتاجات التي توصل إليها ومن المتوقع إن تزداد حدة المشكلة الغذائية مستقبلا في ظل زيادة حجم السكان وزيادة الاستهلاك مع تدهور واضح في الانتاج الزراعي والاعتماد على سد النقص في حجم الفجوة الغذائية عن طريق الاستيرادت مما يمثل عبه على الموازنة العامة في دول العينة التي في الاصل تعاني من عجز كبير وهذا ماتبين من خلال التحليل الكمي ومن هذه الاستنتاجات يوصي الباحث بانه يجب ان تتضافر جهود في وضع استراتيجيات متكاملة للأمن الغذائي للنهوض بواقع القطاع الزراعي والإنتاج الزراعي من خلال الاستخدام الامثل والرشيد للموارد الطبيعية واستخدام الأساليب الحديثة في الزراعة لمواجهة مشكلة الغذاء واعتماد ماهو ممكن من سبل المعالجة التي ذكرت في متن البحث .


Article
The impact of some economic variables on trade liberalization on the Algerian economic performance for the period 2000-2017
أثر بعض المتغيرات الاقتصادية ومنها التحرير التجاري على الأداء الاقتصادي الجزائري للمدة 2000-2017

Author: Lecturer Dr. Fadwa Ali Hussein م.د. فدوه علي حسين
Journal: Tikrit Journal of Administration and Economics Sciences مجلة تكريت للعلوم الإدارية والاقتصادية ISSN: 18131719 Year: 2019 Volume: 15 Issue: 48 part 2 Pages: 274-291
Publisher: Tikrit University جامعة تكريت

Loading...
Loading...
Abstract

Foreign trade in Algeria has witnessed tangible development in recent years, as it contributed to increasing economic growth rates, diversification of commodity production and the creation of new added values, which are reflected in exports of goods and services, as well as attracting foreign investments that contribute to development. Filling the need for increased domestic demand through imports. The research problem the situation of Algerian foreign trade. The aim of the research is to clarify the extent of the success of the trade liberalization policy at the level of foreign trade in the economic performance in Algeria, as well as the measurement and analysis of the determinants of trade And its impact on the economic performance of Algeria.

شهدت التجارة الخارجية في الجزائر تطورا ملموساً في السنوات الأخيرة، اذ انها ساهمت في زيادة معدلات النمو الاقتصادي وتنويع الانتاج السلعي وخلق قيم مضافة جديدة والتي يعبر عنها بالصادرات من السلع والخدمات، فضلا عن جذب الاستثمارات الاجنبية التي لها مساهمة في التنمية، والى جانب مساهمتها في سد حاجة الطلب المحلي المتزايد عن طريق الاستيرادات السلعية، وتتلخص مشكلة البحث في توضيح وضعية التجارة الخارجية الجزائرية في ظل الاقتصاد المخطط واقتصاد السوق ومدى تحقيقها لأهداف النمو الاقتصادي فيها، يهدف البحث الى ابراز مدى نجاح سياسة التحرير التجاري على مستوى التجارة الخارجية في الاداء الاقتصادي في الجزائر، فضلا" عن قياس وتحليل محددات التجارة وتأثيرها في الاداء الاقتصادي للجزائر.


Article
IMPACT OF PRODUCT DUMPING ON THE AGRICULTURAL SECTOR IN IRAQ (2009-2017)
تأثير ظاهرة الاغراق على القطاع الزراعي في العراق (2009-2017)

Author: Ghadhban & Jbara غضبان وجبارة
Journal: Iraqi Journal of Agricultural Science مجلة العلوم الزراعية العراقية ISSN: 00750530/24100862 Year: 2019 Volume: 50 Issue: 5 Pages: 1228-1236
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

The aim of this work was to check the presence of the dumping from neighboring countries of Iraq, Turkey and Jordan. The margin of dumping was calculated by taking the difference between the normal value and the export price. If it exceeds 2%, then there is dumping. Product dumping in Iraq has increased since 2003, and it is increasing from year to year for many types of agricultural and food commodities. Main reasons are the high rate of imports and the absence of trade policies represented by customs tariffs which in turn control the trade exchange. The research concluded that there is an intentional dumping in the trade of some agricultural commodities with Iraq from neighboring countries. Trade exchange with these countries has negative effects on the domestic product.

هدف البحث للتأكد من وجود ظاهرة الإغراق من قبل دول الجوار العراقي (تركيا ، الاردن). وتم احتساب الاغراق من خلال احتساب الفرق بين القيمة العادية وسعر التصدير، حيث اذا تجاوز هامش الاغراق 2% يعتبران هنالك اغراق. لقد ازدادت ظاهرة الاغراق السلعي في العراق بعد عام 2003 ، نظرا لارتفاع نسبة الاستيرادات بشكل كبير، واصبحت تتعاظم من سنة الى اخرى لأنواع كثيرة من السلع الزراعية والغذائية الرئيسة ،لغياب السياسات التجارية الممثلة بالتعرفة الكمركية التي بدورها تسيطر على عمليات التبادل التجاري ، توصل البحث لاستنتاج ان هناك اغراق متعمد يمارس في تجارة بعض السلع الزراعية مع العراق من قبل دول الجوار التي يتم التبادل التجاري معها وان لهذه السياسة اثار سلبية على المنتج المحلي.


Article
تحليل العلاقة بين تجارة العراق الخارجية والنمو الأقتصادي (2013-1980)

Authors: سعد عبد نجم العبدلي --- هبه سعد رشيد
Journal: journal of Economics And Administrative Sciences مجلة العلوم الاقتصادية والإدارية ISSN: 2227 703X / 2518 5764 Year: 2016 Volume: 22 Issue: 89 Pages: 336-352
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

This study highlights the importance of Iraq in the analysis of foreign trade and economic growth for the period (1980 - 2013) is an attempt to determine the equilibrium relationship long term and short term between these two variables were used ARDL model to explain the economic relationship between the two variables.To achieve the objectives of the research has been the standard model estimate after testing the stability of exports X data series, and imports M, and GDP current prices, and exchange rate EXR, and verify the existence of a joint integration relationship between these variables.In order to achieve the objectives of the research it has included Find two chapters: the first chapter included theoretical framework of foreign trade and economic growth in Iraq, while the second quarter included the theoretical framework of the standard model, analyze and measure the relationship between economic variables used.The results showed the existence of a long-run equilibrium relationship between short-term and all of the foreign trade balance of trade represented by X / M dividing exports to imports and exchange rate EXR and gross domestic product (GDP) This is consistent with economic theory is consistent with the objectives of the research.

تبرز أهمية هذه الدراسة في تحليل تجارة العراق الخارجية والنمو الأقتصادي 2013-1980)) وهي محاولة لتحديد العلاقة التوازنية طويلة الأجل وقصيرة الاجل بين هذين المتغيرين حيث تم أستخدام نموذج ARDL لتفسير العلاقة الأقتصادية بين المتغيرين.ولتحقيق أهداف البحث فقد تم تقدير النموذج القياسي بعد أختبار مدى أستقرارية سلسلة بيانات الصادراتX ، والأستيرادات M ، والناتج المحلي الأجمالي GDP ، وسعر الصرف EXR ، والتحقق من وجود علاقة تكامل مشترك بين هذه المتغيرات.وتحقيقاً لأهداف البحث فقد تضمن البحث فصلين: تضمن الفصل الأول الأطار النظري للتجارة الخارجية والنمو الأقتصادي العراق ، بينما تضمن الفصل الثاني الأطار النظري للنموذج القياسي وتحليل وقياس العلاقة بين المتغيرات الأقتصادية المستخدمة.وقد أوضحت النتائج وجود علاقة توازنية طويلة وقصيرة الأجل بين كل من التجارة الخارجية التي تمثلت بالميزان التجاري X/M بقسمة الصادرات على الأستيرادات وسعر الصرف EXR والناتج المحلي الأجمالي GDP وهذا يتفق مع النظرية الأقتصادية ويتفق مع أهداف البحث.


Article
Measurement of Government Debt Indicators and the most Its important Effects in Iraq for The period of 1990 – 2013
قياس مؤشرات الدّين الحكومي واهم أثاره الاقتصادية في العراق للمدة 1990- 2013

Authors: نسرين حسن جوحي --- عماد محمد علي العاني
Journal: journal of Economics And Administrative Sciences مجلة العلوم الاقتصادية والإدارية ISSN: 2227 703X / 2518 5764 Year: 2017 Volume: 23 Issue: 98 Pages: 261-279
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Indicators of government debt is of extreme importanse in economic activity through knowledge of the economic impact of government debt, if the phenomenon is accepted or prepared to dangerous stage by stage, and there fore it can Through these indicators to measure the degree of indebtedness in relation to the economic activity of the Government on the one hand, the governments ability to repay the other hand. Due to this it inferred that the degree of indebtedness in Iraq specificratio has exceed 60% during the period 1990 – 2002 ntejh lack of political and economic stability of the government, which led to the governments inability to repay the marl her disposal of debt in addition to how bad the Governments debt management in this control indices. This research finds that the continuation of government debt increased with the Gaovernments inability to repay those debts as a result of Mamr by the Iraq war economic blockade and stop oil exports will lead to the accumulation of the debt and thus in Crease the burden of the government budget which leaves negative effects are reflected on investment exports and imports as aresult of the weakness of capital accumulation as well as the weakness as the economic sectors and while the Iraqi economy has seen asighificant improvement after the events of 2003 as aresult of changed economic and political due to the increase in oil exports from the face and the increase in oil prices on the other hand, any increase in foreign exchange ratio derived from such exports by which the payment of Government debt burden, which led to an improvement in both the government debt indicators and then leave appositive effects on both investment and exports and imports.

المستخلصلمؤشرات الدّين الحكومي اهمية بالغة في النشاط الاقتصادي من خلال معرفة الاثار الاقتصادية للدّين الحكومي اذ كان في مرحلة الظاهرة المقبولة ام تعدتها الى مرحلة الخطورة, ومن ثم يمكن من خلال هذه المؤشرات قياس درجة المديونية بالنسبة الى النشاط الاقتصادي للحكومة من جهه, ومدى قدرة الحكومة على سداد ديونها من جهه اخرى .ونظراً الى هذا يستدل على أن درجة المديونية في العراق قد تجاوزت النسبة المحددة 60% خلال المدة 1990- 2002 نتيجة عدم الاستقرار السياسي والاقتصادي للحكومة, الامر الذي ادى الى عدم قدرة الحكومة على سداد ما في ذمتها من دّيون فضلا عن مدى سوء ادارة الدّين الحكومي في تحكم بهذه المؤشرات. بذلك يتوصل البحث الى ان استمرار تزايد الدّيون الحكومية مع عدم قدرة الحكومة على سداد تلك الدّيون نتيجة ما مر به العراق من حرب وحصار اقتصادي وتوقف الصادرات النفطية سوف يؤدي الى تراكم تلك الدّيون ومن ثم زيادة عبء الموازنة الحكومية الامر الذي يترك اثاراً سلبية تنعكس على الاستثمار والصادرات والاستيرادات نتيجة ضعف التراكم الرأسمالي فضلا عن ضعف القطاعات الاقتصادية والاعتماد بشكل رئيس على الصادرات النفطية لتمويل الاستثمار المحلي وتوسيع الطاقات الانتاجية, في حين شهد الاقتصاد العراقي تحسن ملموس بعد احداث عام 2003 نتيجة تغير الاوضاع الاقتصادية والسياسية بسبب زيادة الصادرات النفطية من جهة وزيادة اسعار النفط من جهة اخرى, اي زيادة نسبة النقد الاجنبي المتاتية من هذه الصادرات التي يتم من خلالها تسديد عبء الدّيون الحكومية, الامر الذي ادى الى تحسن كل من مؤشرات الدّين الحكومي ومن ثم ترك اثار ايجابية على كل من الاستثمار والصادرات والاستيرادات.

Listing 1 - 9 of 9
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (9)


Language

Arabic and English (5)

Arabic (2)

English (2)


Year
From To Submit

2019 (3)

2018 (2)

2017 (2)

2016 (1)

2013 (1)