research centers


Search results: Found 45

Listing 1 - 10 of 45 << page
of 5
>>
Sort by

Article
Effect of some teaching methods in teaching the performance of some of the gymnastic skills of female students
تأثير بعض اساليب التدريس في تعليم اداء بعض مهارات الجمناستك للطالبات

Author: Basma Tawfeeq Saleh بسمة توفبق صالح
Journal: Al.Qadisiya journal for the Sciences of Physical Education مجلة القادسية لعلوم التربية الرياضية ISSN: 7791 /1991 Year: 2017 Volume: 17 Issue: 2 Pages: 59-66
Publisher: Al-Qadisiyah University جامعة القادسية

Loading...
Loading...
Abstract

The research aims at revealing the effect of some methods of teaching (the method of learning by order, cooperative and competitive) in teaching students some of the skills in the Gymnastic and to identify the best method of learning between the groups where the researcher used the experimental method to suit the nature of research. The study sample consisted of students of the third stage in the College of Physical Education and Sports Sciences (70 students),are divided in three groups ,The first group was studied in the order style, the second experimental group was studied in cooperative learning method and the third experimental group studied in a competitive style. Homogeneity and equivalence were performed between group members and skill tests were performed in the Gymnastic (the human wheel - standing on the shoulders - and standing on the head). After the completion of the curriculum, the tests were carried out and the data were collected and analyzed. The results of the study showed that the second and third experimental group surpassed the first experimental group in human wheel skill. The second experimental group has distinguished the members of the group in the skill of standing on the shoulders and standing on the head. The researcher recommended the use of the method of cooperative learning in the teaching of skills in the gymnastic because it is better

ملخص البحثيهدف البحث الى الكشف عن تاثير بعض اساليب التدريس (اسلوب التعلم الامري والتعاوني والتنافسي) في تعليم الطالبات لبعض المهارات في الجمناستك و التعرف على أفضل أسلوب في التعلم بين المجاميع حيث استخدمت الباحثة المنهج التجريبي لملائمته طبيعة البحث. وتمثلت عينة البحث طالبات المرحلة الثالثة في كلية التربية البدنية وعلوم الرياضة البالغ عددهن (70طالبة) قسمت على ثلاث مجموعات درست المجموعة التجريبية الأولى بأسلوب التعلم الأمري والمجموعة التجريبية الثانية درست بأسلوب التعلم التعاوني والمجموعة التجريبية الثالثة درست بأسلوب التنافسي. وتم إجراء التجانس والتكافؤ بين أفراد المجموعات والاختبارات المهارية في الجمناستك (العجلة البشرية-الوقوف على الاكتاف-والوقوف على الراس). وبعد الانتهاء من تطبيق المنهج تم إجراء الاختبارات البعدية لهن ، وتم جمع البيانات وتحليلها وتوصلت الباحثة إلى الاستنتاجات - تفوق أفراد المجموعة التجريبية الثانية والثالثة على المجموعة التجريبية الاولى في مهارة (العجلة البشرية ). تفوق أفراد المجموعة التجريبية الثانية على أفراد مجموعة الاولى في مهارة ( الوقوف على الاكتاف-والوقوف على الراس ).وأوصت الباحثة بالتأكيد على استخدام أسلوب التعلم التعاوني في تعليم المهارات في الجمناستك لكونه الأفضل .


Article
The Effect of the Successive Manner in Learning The Skills of Ground Forehand and Backhand Strokes in Tennis for the Students of College of Basic Education – Department of Physical Education and Sport Science
تأثير الأسلوب المتسلسل في تعلم مهارتي الضربتين الأرضيتين الأمامية والخلفية بالتنس لطلاب كلية التربية الأساسية - قسم التربية البدنية وعلوم الرياضة

Author: Rafid Mahdi Kadoori / Noor Abdal-Kareem Ahmed Kareem رافد مهدي قدوري / نور عبد الكريم احمد كريم
Journal: Al-Fatih journal مجلة الفتح ISSN: 87521996 Year: 2017 Volume: 13 Issue: 69 Pages: 53-68
Publisher: Diyala University جامعة ديالى

Loading...
Loading...
Abstract

This study aims at knowing the effect of the successive manner in learning the skills of ground forehand and backhand strokes in tennis . Also it aims to know the preferablity of the control and experimental groups in learning the skills of the ground forehand and backhand strokes in tennis. The researchers used the experimental approach of the control and experimental groups which are equivalent to be proper to the nature of the problem of the research. The population of the research included the second year students in the college of Basic Education- Department of Physical Education and Sport Science. The test which were used to measure the level of learning the ground forehand and backhand strokes was Hewitt Average (Jack E Hewitt). The researchers carried out (12) teaching units over (12) weeks – one teaching unit per a week- and the time was (90) minutes per a unit for the two control and experimental groups. The successive teaching manner for teaching students the basic skills was used for the experimental group , while the traditional manner which is followed in the college was adopted for the control group and with the same syllabus of the experimental group. At the beginning of carrying out the teaching units , the individuals of samples was divided into small teaching . The time of each teaching unit was (90) minutes distributed into three parts ( the preparation part was 20 minutes), (the main parts was 65 minutes) and the final part was 5 minutes ). The researchers were able to arrive at the use of the successive manner has a positive effect on teaching the skills studied in this research which was very suitable for the experimental group. The use of the successive manner helps in exceeding the learning process and develop the independency and achieving the goals by investing time and effort .

هدفت الدراسة التعرف على تأثير الأسلوب المتسلسل في تعلم مهارتي الضربتين الأرضيتين الأمامية والخلفية بالتنس وكذلك التعرف على أفضلية المجموعتين التجريبية والضابطة في تعلم مهارتي الضربتين الأرضيتين الأمامية والخلفية بالتنس, استعمل الباحثان المنهج التجريبي ذا المجموعتين التجريبية والضابطة المتكافئتين لملاءمة طبيعة مشكلة البحث, سيشمل مجتمع البحث طلاب المرحلة الثانية في كلية التربية الأساسية - قسم التربية البدنية وعلوم الرياضة , الاختبار المستعمل لقياس مستوى التعلم للضربتين الأرضيتين الأمامية والخلفية هو اختبار ( هوايت المعدلJack E Hewitt), قام الباحثان بتنفيذ (12) وحدات تعليمية وعلى مدى (12) أسبوع وبواقع وحدة تعليمية واحدة أسبوعيا بزمن قدره (90) دقيقة للوحدة الواحدة ولكلا المجموعتين التجريبية والضابطة. إذ استعمل المجموعة التجريبية الأسلوب المتسلسل لتعليم الطلاب المهارات الأساسية قيد البحث في حين استعملت المجموعة الضابطة الأسلوب التقليدي المتبع في الكلية ولنفس مفردات المجموعة التجريبية , عند البدء في تنفيذ الوحدات التعليمية تم تقسيم أفراد العينة إلى مجاميع تعليمية صغيرة ، وكان زمن الوحدة التعليمية (90) دقيقة موزعة إلى ثلاثة أقسام (الجزء التحضيري 20 دقيقة) و(الجزء الرئيسي 65 دقيقة) و (الجزء الختامي 5 دقائق ), وتمكن الباحثان من التوصل إلى إن الاسلوب المتسلسل كان له تأثير ايجابي على تعلم المهارات قيد البحث الذي كان ملائماً جداً لأفراد المجموعة التجريبية, إن استعمال الاسلوب المتسلسل ساعد في تسريع عملية التعلم وتطور الاستقلالية والتوصل إلى الأهداف باستثمار الوقت والجهد .


Article
Methods of Expression Applications in Iraqi Ceramics
اساليب تطبيقات التعبير في الخزف العراقي

Author: Rasuel jaber Mahmood رسول جبر محمود
Journal: Journal of Research Diyala humanity مجلة ديالى للبحوث الانسانية ISSN: 1998104x Year: 2019 Issue: 79-1 Pages: 586-614
Publisher: Diyala University جامعة ديالى

Loading...
Loading...
Abstract

The meanings of this approach are explored in the text from the inside to infer the dominant intellectual factors in its structure. The context of the curriculum emphasizes the expression of the ceramic and pottery objects, such as place, size, and material. , The function, the repetition, the movement, the symbols, the narrative, the reporting, the mathematical and engineering relations, the relations of the line to determine the meaning of this research in the ceramic plastic creations, and its main theme study (methods of expression applications in Iraqi ceramics), as it is based on new mechanisms in s Constructive text visual expression is considering the ceramic structure of interconnected relationships in the text, and in adapting the style meanings between realism and abstraction in the forms, as the forces of the elements or confirm their interaction semantics shape ceramic. This research is based on four chapters: The first chapter includes a presentation of the problem of research, its importance and its purpose, which lies in: Know the methods of expression applications in Iraqi ceramics and determine the research study ceramic works completed in Iraq and presented in Iraq. Within the time period between 2000-2002. The second chapter includes the theoretical framework, which included first: an introduction to the concept of expression. Second: Transformations in the structure of the work of art and its impact on expression. Third: artistic trends and artists' opinions on expression. Fourth: Elements of the plastic art work and its relation to expression The third chapter dealt with the research procedures that included the identification of the research community, the selection of the research sample of (3) Iraqi ceramic works, and the research tool and sample analysis. While the fourth chapter contains the results of the research and conclusions, as well as recommendations, proposals and sources.

ان الدلالات في التشكيل المنجز الفني الخزفي تحكمه العلاقات الداخلية ، ويتأثر التعبير بالتحولات في بنى الاشكال الخزفية، فآليات هذا المنهج تنقب في النص من الداخل لتستنتج العوامل الفكرية المهيمنة في بنائيته ، وتؤكد سياقات المنهج على التعبير عن المنجز التشكيلي الفخاري والخزفي ، كدلالات المكان و الحجم و الخامة و الوظيفة و التكرار و الحركة و الرموز و السرد و الابلاغ و العلاقات الرياضية والهندسية و علاقات الخط لتحديد يُعنى هذا البحث بالإبداعات التشكيلية الخزفية، وموضوعه الاساسي دراسة (أساليب تطبيقات التعبير في الخزف العراقي) ، اذ انه يقوم على آليات جديدة في قراءة النص التشكيلي الخزفي عاّداً التعبير بنية من العلاقات المترابطة في النص ، وفي تطويع المعاني الاسلوب بين الواقعية والتجريد في الاشكال، بوصفها قوى او عناصر تؤكد بتفاعلها دلالات الشكل الخزفي. وهذا البحث يقوم على أربعة فصول: تضمن الفصل الأول عرضاً لمشكلة البحث وأهميته وهدفه والذي يكمن في : تعرف أساليب تطبيقات التعبير في الخزف العراقي وتحدد البحث بدراسة الأعمال الخزفية المنجزة في العراق والتي عرضت في العراق. وضمن المدة الزمنية المحددة بين (2000-2002) . أما الفصل الثاني: فقد تضمن الإطار النظري والذي تضمن أولا: مدخل الى مفهوم التعبير. ثانيا : التحولات في بنيـة العمل الفني وأثـرهـا في التعبـيـر. ثالثا: الاتجـاهـات الفنيـة وآراء الفنـانين بالتعبـيـر. رابعاً : عناصر العمل الفني التشكيلي وعلاقتها بالتعبير0 أما الفصل الثالث: فقد تناول إجراءات البحث الذي تضمن تحديد مجتمع البحث واختيار عينة البحث البالغة (3) أعمال خزفية عراقية ، ثم أداة البحث وتحليل العينة. في حين اشتمل الفصل الرابع على نتائج البحث واستنتاجاته ، فضلاً عن التوصيات والمقترحات والمصادر.


Article
دالّة الإستعارة ودورها في تكوين الدلالة الإيحائية التفسيرية

Authors: خلود رجاء هادي فياض --- صباح عباس عنوز
Journal: Jurisprudence Faculty Journal مجلة كلية الفقه ISSN: 19957971 Year: 2010 Issue: 11 Pages: 228-256
Publisher: University of Kufa جامعة الكوفة

Loading...
Loading...
Abstract

تُعدّ الإستعارة من أكثر الأداءات البيانية تماسّاً مع العمليات العقلية الإيحائية، كونها تعتمد على ركنين يغيب أحدهما ويبقى الآخر، وهما (المستعار له والمستعار منه)، الأمر الذي يتطلب إعمالاً للعقل والنفاذ على حالات التأمل العقلي التي تضمنتها شبكات المعاني لذلك النص الذي نبحث فيه عن الأسلوب الإستعاري، ومن ثمّ تعيينه.
إنّ غياب أحد الركنين يحرّك ذهن المتلقي لالتقاط البديل الذي يعوّض بالكلمة أو يلازمها، وهذا ما يُحتّم على الذهن نوعاً من الإنصراف وراء المعاني وفتح مغاليقها بلحاظ من التدبّر والتأمل، لذلك فالإستعارة معنيّة أكثر من غيرها في إنتاج الدلالة الإيحائية، سيّما وإنّها أكثر أنواع أساليب البيان التي تقوم عليها ركائز تكوين الصورة، والتي هي: التجسيم والتشخيص والتخييل، فضلاً عن ذلك فإنّها أكثر بعداً في تحولات الصورة، سواء كان ذلك من المحسوس إلى المحسوس، أو من المعقول إلى المعقول، أو من المعقول إلى المحسوس أو من المحسوس
إلى المعقول.
إنّ هذه التحولات هي عوامل مساعدة في إنتاج الدلالة الإيحائية للصورة، وإنّ أسلوب الإستعارة بوصفه أسلوباً بيانياً هو الأبعد غوصاً والأكثر إتساعاً والأعمق غوراً في إنتاج مثل هذه التحولات،( ) فإذا ما عدنا إلى تعريفات الإستعارة وجدناها تتفق تماماً مع ما نذهب إليه من أنّها مكمن إنطلاق الدلالة الإيحائية، إذ عرّفها الرماني (ت386هـ) بأنّها (تعليق العبارة على غير ما وُضعت له في أصل اللغة على جهة النقل للإبانة)،( ) أي بمعنى (هي استعمال اللفظ في غير ما وُضع له لعلاقة المشابهة بين المعنى المنقول عنه والمعنى المستعمل فيه مع قرينة صارفة عن إرادة المعنى الأصلي)،( ) فهي صورة تتبدل بوساطتها الدلالة الطبيعية لكلمة ما إلى دلالة أخرى.( )


Article
The authoritaran style of the parents and its relationship with Trouble's behaviour among the Intermediate stage students
الاسلوب التسلطي للاباء وعلاقته بسلوك المشاكسة لدى طلاب المرحلة المتوسطة

Author: Aqeel Najm Abd عقيل نجم عبد
Journal: Al-Fatih journal مجلة الفتح ISSN: 87521996 Year: 2018 Volume: 14 Issue: 76 Pages: 152-177
Publisher: Diyala University جامعة ديالى

Loading...
Loading...
Abstract

The aimof the search is to identify the authoritarian style of parents as the children of intermediate school students who are aware of, and to identify the quarrelsome behavior among intermediate school students, it also identifies the relationship between the authoritarian style of parents and the quarrelsome behavior of intermediate school students). To achieve the aims the researcher adopted a measurement (khalaf , 2010) to measure the quarrelsome behavior and constructing a measurement of the authoritarian style which consisted of (30 items) in the from of report phrases and putting in front of each items graded variables for answering (always, sometimes, never) given them marks (3, 2, 1) respectively when correcting for the formed items whith measurement Of concept the concept which reflects the correcting of the formed items opposite the measurement concept.The resercher verified the stability of the two measurements by means of retesting, analysis of variance by using the Alpha cronbach Correlation. The two measurements were applied on a researech sample of (400) intermediate school students who were selected in randomly and data were analyzed by using the Statistical tools SPSS, the results showed that the autocratic style was approach prevalent among parents in the treatment of their children of middle school students, and behavior troubles was common and spread among school students affected the Waist, and the results showed that the authoritarian style was a predminant method for parents in the treatment of their children from intermediate school students . the quarrelsome behavior was common and spread among intermediate school students the results showed that there is a positive statically singficance relationship between the authoritarian style of parents and the quarrelsome behavior among intermediate school students, and according to results of the research, aset of conclusions recommendations and suggestions were identified.

استهدف البحث الحالي , تعرف الاسلوب التسلطي للاباء كما يدركه الابناء من طلاب المرحلة المتوسطة , وتعرف سلوك المشاكسة لدى طلاب المرحلة المتوسطة , اذ استهدف تعرف العلاقة بين الاسلوب التسلطي للاباء وسلوك المشاكسة لدى طلاب المرحلة المتوسطة, وتحقيقا لاهداف البحث قام الباحث بتبني مقياس (خلاف,2010) لقياس سلوك المشاكسة , وبناء مقياس الاسلوب التسلطي الذي تألف من (30) فقرة مصاغة بأسلوب العبارات التقريرية وضع امام كل فقرة ثلاثة بدائل متدرجة للاجابة (دائما, احيانا, ابدا) يعطى لها عند التصحيح الدرجات (3, 2, 1) على التوالي بالنسبة للفقرات المصاغة مع قياس المفهوم ويعكس التصحيح للفقرات المصاغة بعكس قياس المفهوم , وجرى التحقق من صدق المقياسين من خلال الصدق الظاهري وصدق البناء وتحقق الباحث من ثبات المقياسين بطريقتي اعادة الاختبار وتحليل التباين باستعمال معادلة الفا كرونباخ, طبق المقياسين على عينة البحث البالغة (400) طالب من طلاب المرحلة المتوسطة جرى اختيارهم بالاسلوب الطبقي العشوائي , جرى تحليل البيانات بأستعمال الحقيبة الإحصائية للعلوم الاجتماعية SPSS, واظهرت النتائج ان الاسلوب التسلطي كان اسلوبا سائدا لدى الاباء في معاملة ابنائهم من طلاب المرحلة المتوسطة, وان سلوك المشاكسة كان شائعا وينتشر بين طلاب المرحلة المتوسطة, واظهرت النتائج ان هناك علاقة موجبة ذات دلالة احصائية بين الاسلوب التسلطي للاباء وبين سلوك المشاكسة لدى طلاب المرحلة المتوسطة , وفي ضوء نتائج البحث جرى تحديد مجموعة من الاستنتاجات والتوصيات والمقترحات.


Article
الأسلوب المعرفي ( الاستقلال – الاعتماد ) وأثره في الأداء المهاري للاعبي الكرة الطائرة الناشئين

Author: ياسين علوان اسماعيل التميمي
Journal: Al.Qadisiya journal for the Sciences of Physical Education مجلة القادسية لعلوم التربية الرياضية ISSN: 7791 /1991 Year: 2010 Volume: 10 Issue: 2 Pages: 81-107
Publisher: Al-Qadisiyah University جامعة القادسية

Loading...
Loading...
Abstract

يتميز الانسان عن باقي الكائنات الحية الاخرى بقدراته المعرفية الواسعة واساليبه المتطورة في اكتساب المعرفة العلميه ، وان مسار التطور القائم للمجتمعات وطبيعته يتأثران الى حد كبير بالنمو المتزايد لمعدلات الابداعات العلمية المكتشفة ولمجاراة هذا النمو يترتب عى الانسان الاستخدام الامثل لقدراته العقلية بكفاءة تتناسب وحجم هذا التطور .
لذا فنحن مطالبون في أي موقف من المواقف بتنمية الانشطة المعرفية لدى الافراد وتدريبهم على التفكير في مواجهة مواقف الحياة وتمكينهم من التغلب على المشكلات التي تواجههم في المجتمع المتغير من اجل الوصول الى غايته في الحياة بأقصر الطرق وافضل السبل واجود النتائج.
وفي ضوء الدراسات والبحوث التي اجريت في هذا المجال انبثق اتجاه جديد في علم النفس يعرف بالاساليب المعرفية والتي تؤكد على ان الفروق الفردية بين الافراد ليست ناجمة عن اختلافهم في السلوك فحسب وانما ايضاً في كيفية ادائهم للعمليات العقلية ، فكل فرد اسلوبه في التفكير والتذكر والتحليل والادراك والتنظيم ، ومن ثم فأن لكل فرد اسلوبه في التعامل مع مواقف الحياة اليومية المختلفة والذي تميزه عن غيره من الافراد .
لذا فالاساليب المعرفية تعد من الاساليب المرتبطة بالعمليات العقلية فهي تشير الى " الفروق الفردية بين الافراد في اساليب الادراك والتذكر والفهم والتفكير "(1).
وعليه فأن لكل عملية عقلية اسلوباً معرفياً خاصاً به ، يمثل اسلوباً للاستجابة يتصف به سلوك ذلك الفرد في ادائه للعمليات العقلية .
ومن بين الاساليب المعرفية التي تم تحديدها الاسلوب المعرفي ( الاستقلال مقابل الاعتماد ) والذي نال القسط الاكبر من الاهتمام ، فالفرد المستقل ادراكياً يكون اكثر قدرة على تحليل المواقف واكثر قدرة على تمييز نفسه عن الاخرين كما ان له اسلوبه ومعياره الخاص الذي يكونه وينميه خلال مراحل حياته والذي يستخدمه في تفاعله وتعامله مع كل ما يحيط به ، اما الفرد المعتمد ادراكياً فيعد اقل قدرة على تنظيم المواقف والمثيرات المحيطة به ، كما لا يمكنه اضفاء شيء من التنسيق عليها ، والواقع ان المعتمد ادراكياً لم يستطع ان ينمي معايير خاصة به يستطيع ان يستخدمها في تعامله مع العالم الخارجي ، لذلك فانهم يواجهون صعوبات حينما يحتاج الامر التعامل مع مواقف معقدة او ذات طبيعة متناقضة(1) .


Article
Tripe with Al- Finiks
رحلة مع العنقاء

Author: Dr. Said Khalil Bastan د. سيد خليل باستان
Journal: Ahl Al-Bait Jurnal مجلة أهل البيت ISSN: 18192033 Year: 2009 Volume: 1 Issue: 9 Pages: 173-183
Publisher: University of Ahl Al-Bait جامعة اهل البيت

Loading...
Loading...
Abstract

اما بعد فهذه مقالة نقدية لقصيدة العنقاء لايليا ابو ماضي. فانّني وجدتها احتوت على عناصر الادب،من عاطفة غنية بالمشاعر، وخيال خصب،و اسلوب رفيع، ومعاني سامية، فاستحقت مني الاهتمام والعمل ، في حقل الفنّ والادب، اقدمها للقرّاءالكرام ، حتى يتمتعوا بها و يتذوقوا الادب.


Article
The Effect of Using Pairs Check Technique on Learners' Achievement in Reading comprehension
اثر استخدام اسلوب تدقيق الازواج في تحصيل المتعلمين في الاستيعاب القرائي

Author: Hiba Rasheed Jabboori هبة رشيد جبوري
Journal: Mustansiriyah Journal of Arts مجلة آداب المستنصرية ISSN: 02581086 Year: 2015 Issue: 69 Pages: 1-25
Publisher: Al-Mustansyriah University الجامعة المستنصرية

Loading...
Loading...
Abstract

Reading comprehension is considered one of the most important EFL skills as it is a mean of comunication .It plays an important role in EFL learning process. Due to the importance of reading comprehension skill there is a need to find out new techniques to develop this skill. One of these techniques is Pairs Check which is one of cooperative learning strategies . Hence, the present study aims at empirically finding out the effect of using Pairs Check as a new technique on learners' achievement in learning comprehension. For the sake of fulfilling the study aim, it is hypothesized that there is no statistically significant difference between the achievement mean score of the learners who are taught reading comprehension by using pairs check tecnique and that of the learners who taught reading comprehension by the traditional technique . The sample of the study is two sections composed of 80 students randomly chosen from Al- Yarmuk secondary school for girls. one of them was randomly selected to be the exprimental group and the other to be the control group . To fulfill the aim of the present study an expriment was designed using 'the posttest –only control group ' exprimental design. The instrument of this study is an achievement test composed of 20 items . the test was submitted to a jury of specialists to ensure its face validity. Then the test was administered to the selected sample. The data of the test are statistically analyzed by using t-test formula for two independent sample. It is found out that there is a statistically signifigant difference between the expremental and control groups in favour of the expremental group.

الاستيعاب القرائي واحد من اهم مهارات اللغة الانكليزية لغة اجنبية بوصفة وسيلة اتصال. ونتيجة لاهمية مهارة الاستيعاب القرائي هناك حاجة للبحث عن اساليب جديدة لتطوير تلك المهارة. ويعد اسلوب تدقيق الازواج والتي هي واحدة من اساليب التعلم التعاوني واحدة من هذه الاساليب. تهدف الدراسة الحالية الى البحث تجريبيا عن اثر استخدام اسلوب تدقيق الازواج في تحصيل المتعلمين في الاستيعاب القرائي.ولتحقيق هدف الدراسة وضعت الفرضية الصفرية التالية: (لايوجد فرق ذو دلالة احصائية عند مستوى دلالة 0.05 بين متوسط درجات طالبات المجموعة التجريبية الاتي يدرسن الاستيعاب القرائي باستخدام اسلوب تدقيق الازواج وبين متوسط درجات طالبات المجموعة الضابطة الاتي يدرسن وفق الطريقة المعتادة في تدريس الاستيعاب القرائي. تكونت عينة البحث من 80 طالبة توزعت بين مجموعتين بواقع 40 طالبة في المجموعة التجريبية و40 طالبة في المجموعة الضابطة وقد اختيرت بطريقة عشوائية من اعدادية اليرموك للبنات للعام الدراسي 2013-2014 . ولتحقيق هدف الدراسة الحالية صممت تجربة من نوع (اختبار بعدي فقط لمجموعتين ضابطة وتجريبية ). صممت الباحثة اختبارا تحصيليا مكونا من 20 فقرة وتحقق صدق الاختبار من خلال عرضه على لجنة من الخبراء ثم طبق الاختبار على عينة الدراسة . حللت بيانات الاختبار احصائيا باستخدام معادلة الاختبار التائي لعينتين مستقلتين . ووجد ان هناك فرق دال احصائيا بين المجموعتين التجريبية والضابطة وان المجموعة التجريبية افضل من المجموعة الضابطة في مهارة الاستيعاب القرائي.


Article
المنزع الحِجَاجي في سورة التوحيد

Authors: م.د. رائد مجيد جبار --- أ.م.د هادي شندوخ حميد
Journal: Univesity of Thi-Qar Journal مجلة جامعة ذي قار العلمية ISSN: 66291818 Year: 2017 Volume: 12 Issue: 1 Pages: 190-202
Publisher: Thi-Qar University جامعة ذي قار

Loading...
Loading...
Abstract

The Quraan text is charachtarized with special features that made researchers study it for doctrine, legalization, phylosophy, and language. It is descrbed as an argumentative text dealing with different thoughts and illusions and it is impossible to be wrong. It endears and terrorizes and tries to convince people in a purposeful language. Its style varies from the argumentative to the sffectionate aspects.This paper investigates the argumentative strategies in Al-Tawheed surah where the argument is clear, it denies the previous concepts and establishes the correct alternative. The rationative, interesringess and rhetorical strategies are adopted in the argument, whoever, the rationative one is present more.

إنماز النص القرآني بسمات جعلت منه قبلة للباحثين عن الحقيقة عقيدة وتشريعا وفلسفة ولغة ونظاما , حتى وسم بأنه نص حجاجي جاء معالجا للتصورات والاوهام والعقائد الفاسدة التي يحملها البشر . ولاشك في ذلك فهو كتاب لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه , له رؤية في كل خطاباته تعتمد الاستمالة والتأثير والاقناع في مخاطبيه بلغة تكشف عن القصد او الهدف في كل اشاراته, وبتنوع مقاماته تتنوع الحجج الواردة فيه , فمن آياته ما هو برهان يستميل العقل ليحركه صوب الفكرة , ومنه ما هو خطاب وجداني يستفز النفس ليجذبها ترغيبا وترهيبا حيث يريد . من تلك الرؤية ولد البحث منقبا عن استراتيجيات الحجاج وتقنياته واساليبه في سورة التوحيد , فكان الخطاب الحجاجي حاضرا في تلك السورة حيث يقوم على اقناع السامع بإبطال الفكرة المسبقة واحلال ففكرة الصواب محلها , ليتولد الاثبات والنقض لتلك القبليات المتصورة , وتلك الرؤية هي ما يقوم عليها الدرس الحجاجي المعاصر من خلال تقنين ادوات الاقناع والتأثير في سلوكيات المخاطب بالاعتماد على تقنيات الاستدلال والامتاع والبيان . وان كان الاستدلال اكثر حضورا في السورة , فنوع الحجاج قد تمثل عقليا ومنطقيا في اجواء السورة وصفا وتدرجا واسلوبا .


Article
The impact of the overall style triangular cross on according to cognitive style (risk vs. caution) in learning some of the skills of artistic gymnastics men
تأثير الاسلوب الشامل والتبادلي الثلاثي على وفق الاسلوب المعرفي ( المجازفة مقابل الحذر )

Author: Laith Mohammed Hussein ليث محمد حسين
Journal: Al.Qadisiya journal for the Sciences of Physical Education مجلة القادسية لعلوم التربية الرياضية ISSN: 7791 /1991 Year: 2017 Volume: 17 Issue: 1part(1) Pages: 47-65
Publisher: Al-Qadisiyah University جامعة القادسية

Loading...
Loading...
Abstract

The research aims to Identify the impact of the overall style triangular cross on according to cognitive style (risk - caution) to learn some gymnastics artistic skills under research and identify the most effective method to learn some gymnastics artistic skills under discussion among the four groups. Population comprised students of the second phase in the Faculty of Physical Education and Sports Science - University of Basra for the academic year 2015 - 2016 totaling 144 students spread over 6 people, a researcher of them chose (4) the people of the random way (the draw), namely, (a, b, c, d ) which contained 99 students, after gathering information were excluded repeaters students and after that was applied cognitive domain scale (risk vs. caution) on the totals for the four research (a, b, c, d) have been arranged the scale Descending each division on an end to it, the researcher to take less degrees (9) student are cautious group The highest grades (9) student , Bringing to our four experimental groups and thus became the sum of the sample (36), as represented by the sample student ratio (25%) of the community, As the method is used interactive trio with the two groups, including one group (drummers) and the other group (cautious) were used overall style with two sets as well (drummers) and (cautious), rose (12) educational unit after conducting exploratory experience and give two units identifying each group, after addressing the results of tests and tribal posteriori using appropriate statistical methods researcher concluded the following :The use of both the overall style triangular cross on according to cognitive style (risk - caution) may have shown a positive impact on learning artistic gymnastics skills in question.-The overall style is the best style of interactive triple in learning artistic gymnastics skills in question.- drummer people who have been educated in accordance with the overall style of learning triangular cross more able to learn the skills of artistic gymnastics under people cautious .

المستخلص البحثهدف البحث الى التعرف على تأثير الاسلوب الشامل والتبادلي الثلاثي على وفق الاسلوب المعرفي ( المجازفة – الحذر ) في تعلم بعض مهارات الجمناستك الفني قيد البحث والتعرف على الاسلوب الاكثر فاعلية في تعلم بعض مهارات الجمناستك الفني قيد البحث بين المجاميع الاربع ، تمثل مجتمع البحث بطلاب المرحلة الثانية في كلية التربية البدنية وعلوم الرياضة - جامعة البصرة للعام الدراسي 2015 - 2016 والبالغ عددهم ( 144 ) طالب موزعين على ( 6 ) شعب ، اختار الباحث منها ( 4 ) شعب بالطريقة العشوائية ( القرعة ) وهي ( أ ، ب ، ج ، د ) والتي احتوت على ( 99 ) طالب ، وبعد جمع المعلومات تم استبعاد الطلبة الراسبين والمؤجلين وبعد ان تم تطبيق مقياس المجال المعرفي ( المجازفة مقابل الحذر ) على مجاميع البحث الاربع ( أ ، ب ، ج ، د ) تم ترتيب درجات المقياس تنازليا لكل شعبة على حدا لذلك قام الباحث بأخذ اقل درجات ( 9 ) طلاب وهم مجموعة الحذرون واعلى درجات ( 9 ) طلاب وهم مجموعة المجازفون فاصبح لدينا اربع مجموعات تجريبية وبذلك اصبح مجموع افراد العينة ( 36 ) طالب اذ مثلت العينة نسبة ( 25 ) % من المجتمع ، اذ تم استخدام الاسلوب التبادلي الثلاثي مع مجموعتين احداها مجموعة ( المجازفون ) والاخرى مجموعة ( الحذرون ) وتم استخدام الاسلوب الشامل مع مجموعتين كذلك ( المجازفون ) و( الحذرون ) ، بواقع (12) وحدة تعليمية بعد إجراء تجربة استطلاعية وإعطاء وحدتين تعريفية لكل مجموعة ، وبعد معالجة نتائج الاختبارات القبلية والبعدية باستخدام الوسائل الإحصائية الملائمة استنتج الباحث ما يأتي :-ان استخدام كل من الاسلوب الشامل والتبادلي الثلاثي على وفق الاسلوب المعرفي ( المجازفة – الحذر ) قد اظهرا تاثيرا ايجابيا في تعلم مهارات الجمناستك الفني قيد البحث .-ان الاسلوب الشامل هو افضل من الاسلوب التبادلي الثلاثي في تعلم مهارات الجمناستك الفني قيد البحث .-ان الاشخاص المجازفون الذين تعلموا وفق اسلوب التعلم الشامل والتبادلي الثلاثي اكثر قدرة على تعلم مهارات الجمناستك الفني قيد البحث من الاشخاص الحذرون .

Listing 1 - 10 of 45 << page
of 5
>>
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (45)


Language

Arabic (38)

Arabic and English (5)

English (2)


Year
From To Submit

2019 (8)

2018 (6)

2017 (10)

2016 (4)

2015 (5)

More...