research centers


Search results: Found 36

Listing 1 - 10 of 36 << page
of 4
>>
Sort by

Article
التباين المكاني للمستوى التعليمي للمرأة في العراق وتخطيطها لحياتها

Author: م.د.اسراء هيثم احمد
Journal: LARK JOURNAL FOR PHILOSOPHY , LINGUISTICS AND SOCIAL SCIENCES مجلة لارك للفلسفة واللسانيات والعلوم الاجتماعية ISSN: 19995601 Year: 2015 Volume: 1 Issue: 20 Pages: 270-295
Publisher: Wassit University جامعة واسط

Loading...
Loading...
Abstract


Article
التباين المكاني للنفايات الطبية وغير الطبية (الاعتيادية) للمستشفيات الحكومية والاهلية في محافظات الفرات الاوسط ومدى ألتزامها بشروط السلامة البيئية

Author: جبار عبد جبيل
Journal: journal of Human Sciences مجلة العلوم الانسانية ISSN: 19922876/25239899 Year: 2012 Volume: 1 Issue: 10 Pages: 50-69
Publisher: Babylon University جامعة بابل

Loading...
Loading...
Abstract

بدأت الخدمات السكانية تأخذ حيزا مهما في حياة الافراد بحيث أصبحت ضرورية أبتداءا من قبل الولادة وحتى الممات وأصبح قطاع الخدمات يحتل جانبا مهما وبارزا من خطط التنمية البشرية لمعظم بلدان العالم ان لم يكن جميعها حتى أصبح تطور قطاع الخدمات يعد معيارا لقياس مستوى التطور والتقدم في مختلف بلدان العالم فالبلدان ذات الامكانات المتقدمة هي التي تقدم تشكيلة من الخدمات السكانية ذات نوعية متقدمة (1).مما أستدعى الامر وضمن أستراتيجيات البحث الجغرافي ظهور حقل جديد من حقول الجغرافية الاجتماعية والذي أطلق عليه جغرافية الخدمات.(2) الذي ينصب أهتمامها على دراسة الخدمات ودرجة أهميتها ومدى أنتشارها ودرجة علاقتها بالسكان. وتعد جغرافية الخدمات الطبية (3) أحدى هذه الفروع ولعل الفلسفة الكامنة وراء هذا الفرع ترجع الى طبيعة الابعاد الاجتماعية التي تربط بين المريض والمستشفى وماتقدمه هذه المستشفيات من خدمات الفحص والعلاج والجراحة والرعاية الصحية للمريض أبتداءا بدخوله المستشفى وحتى خروجه منها, ولاشك ان تقديم الرعاية الصحية يعد من الخدمات الاساسية للمجتمع حيث أسهم العديد من الجغرافيين في دراسة مشكلاتهم (4)وقد تعددت الدراسات الجغرافية التي أهتمت بدراسة الخدمات الصحية في بلدان العالم سواء من ناحية التباين المكاني لمستوى الخدمات أو التوزيع الجغرافي لموقع الخدمات


Article
التباين المكاني لاستعمالات الارض الزراعية قضاء جمجمال*

Author: أ.م.د.غسان خليل ابراهيم الشاطي
Journal: Journal of Kirkuk University Humanity Studies مجلة جامعة كركوك للدراسات الانسانية ISSN: 19921179 Year: 2014 Volume: 9 Issue: 1 Pages: 246-285
Publisher: Kirkuk University جامعة كركوك

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The determination of the role of geographical factors affecting agricultural production and diagnostic it's positive and negative aspects, and display the agricultural potential and knowledge of the compatibility of agricultural potential with the requirements of the growth of agricultural crops, to achieve an important aspect in the development of agricultural production, under the climatic conditions fluctuating current and the growing numbers of the population, through its contribution to the investment of resources of agricultural non-exploited or reference to aspects of failure and waste and improve it, and the improve or change the methods of agricultural practice for the better, and planning for investment best suited for different variables in the study of geographical analysis of the role of geographical factors affecting agricultural production and agricultural potential that are available, to get to the availability of agricultural requirements for each agricultural product, to cause in the result to clarify the features of existing agricultural and drawers recommendations necessary to determine the types of crops to be planted and to identify areas suitable for the cultivation of those crops, which leads to optimal investment of land resources in a sustainable manner, and an increase in agricultural production ,and to achieve change or an increase in the income of farmers in agricultural development. Therefore, research aims at studying the role of geographical factors in agricultural production, both plant and animal by studying the potential of geographic study area, and to disclose the reasons for the spatial variation of agricultural production in terms of size and relative importance in the study area, and show the problems related to agricultural production and the search for ways to develop it. The most important conclusions that the research researched is this, the study area owns the ingredients and natural and human resources have a role in highlighting the Agriculture Winter dimip, and agricultural diversity of the other crops, and provide livestock, and come to limit the north area of the cultivation of dense ,central region for the cultivation of vegetables, production of chewing gum, while the south preferred the cultivation of grain and forage crops and animal husbandry . In the light of what the study reached a number of recommendations related to the distribution of agricultural production and the development of agricultural potential in the district in order to enhance agricultural development there.

الملخص إن تحديد دور العوامل الجغرافية المؤثرة على الإنتاج الزراعي وتشخيص الجوانب الإيجابية والسلبية لها,وعرض الإمكانات الزراعية ومعرفة مدى تطابق الإمكانات الزراعية مع متطلبات نمو المحاصيل الزراعية,يحقق جانباً مهما في تطوير وتنمية الإنتاج الزراعي,في ظل الظروف المناخية المتقلبة الراهنة والأعداد المتزايدة من السكان,من خلال مساهمته في استثمار الموارد الزراعية غير المستغلة أو الأشارة إلى جوانب التقصير والهدر وتحسينه,وتقويم أو تغير الأساليب الزراعية المتبعة نحو الأفضل,والتخطيط للاستثمار الأنسب للمتغيرات المختلفة في دراسة جغرافية تحليلية لدور العوامل الجغرافية المؤثرة في الإنتاج الزراعي والإمكانات الزراعية المتاحة,للوصول إلى مدى توفر المتطلبات الزراعية لكل منتج زراعي,ليؤدي بالنتيجة الى توضيح الملامح الزراعية القائمة وإدراج التوصيات اللازمة لتحديد أنواع المحاصيل الواجب زراعتها وتحديد المناطق الملاءمة لزراعة تلك المحاصيل ,والذي يؤدي إلى استثمار أمثل للموارد الأرضية بشكل مستدام، وزيادة في الإنتاج الزراعي،وتحقيق تغير أو زيادة في دخل المزارعين ضمن التنمية الزراعية.ولذا يهدف البحث دراسة دور العوامل الجغرافية في الإنتاج الزراعي بشقيه النباتي والحيواني من خلال دراسة الإمكانات الجغرافية في منطقة الدراسة,والكشف عن أسباب التباين المكاني للإنتاج الزراعي من حيث المساحة والأهمية النسبية في منطقة الدراسة,وإظهار المشاكل المتعلقة بالإنتاج الزراعي والبحث عن سبل تنميتهِ.ولتحقيق ذلك الهدف جاء تنظيم البحث (هيكلية البحث) ليتضمن ثلاثة مباحث، فضلاً عن المقدمة و الاستنتاجات وتضمن المبحث الاول الاطار النظري للبحث ,وبحث المبحث الثاني التمثيل التباين المكاني للإنتاج الزراعي في منطقة الدراسة,وتوضيح المناطق الأكثر مساحة وإنتاجا باستخدام برنامج نظم المعلومات الجغرافية(GIS), وتشمل (القمح,والشعير,والبقوليات,والخضراوات الشتوية,والخضراوات الصيفية, ومحصول زهرة الشمس, والبساتين)اما المبحث الثالث فتناول التمثيل الخرائطي للامكانات البيئية واثرها في التباين المكاني لاستعمالات الارض الزراعية في منطقة الدراسة من خلال مطابقة الامكانات البيئية مع التوزيع الجغرافية لاستعمالات الارض الزراعية في منطقة الدراسة باستخدام تقنيات نظم المعلومات الجغرافية أما أهم الاستنتاجات التي توصل اليها البحث فهي امتلاك منطقة الدراسة مقومات وموارد طبيعية وبشرية لها الدور في إبراز الزراعة الشتوية الديمية,والتنوع الزراعي للمحاصيل الأخرى ,وتوفر الثروة الحيوانية,والتوصل إلى تحديد المنطقة الشمالية للزراعة الكثيفة والمنطقة الوسطى لزراعة الخضراوات وانتاج اللبان,أما الجنوب فيفضل فيها زراعة الحبوب ,والمحاصيل العلفية,وتربية الحيوانات.وعلى ضوء ماذكر فإن الدراسة توصلت الى عدد من التوصيات ذات العلاقة بتوزيع الإنتاج الزراعي وتطوير الإمكانات الزراعية الموجودة في القضاء بهدف تعزيز عمليات التنمية الزراعية فيها.


Article
التباين المكاني للنفايات الصلبة في مدينة العمارة

Author: وسام عبود درجال
Journal: Journal of Surra Man Raa مجلة سر من رأى ISSN: 18136798 Year: 2014 Volume: 10 Issue: 37 Pages: 287-305
Publisher: university of samarra جامعة سامراء

Loading...
Loading...
Abstract

The city is the most important phenomena of the Esteemed Human hands as the result of human activities and functional interactive exercises on the ground, but these activities generated a set of environmental problems are hazardous to human health is the most important of these problems of solid household waste resulting from the daily consumption of households. alamara city is suffer from the problems , Especially what is of solid pollution wastes from houses. Many factures consists causes It , mach people Growth moreover high in come of Family a monthly , there increasing Quantity and type of pollution with high in come of daily for family , Moreover bad behavior Uncivilized and non responsible by city Residential , there throw wastes on squares and Area spaces and make of street shoulder to wastes areas, that’s result to gather of insects and Rats , In witch Effect on city regimentals Health , Bio problem re lack Human staff like dustmen ,lack vehicles of collecting wastes and use ways un right to get rid of solid wastes

تعد المدينة من أهم الظواهر البشرية التي أبدعتها يد الإنسان باعتبارها وليدة أنشطة وظيفية متفاعلة تمارس على الأرض, لكن هذه الأنشطة ولدت مجموعة من المشاكل البيئية الخطرة على صحة الإنسان ومن أهم هذه المشاكل النفايات المنزلية الصلبة الناتجة عن الاستهلاك اليومي للأسر. تعاني مدينه العمارة جمله مشاكل أبرزها التلوث بالنفايات المنزلية الصلبة المطروحة من الدور السكنية, وتشترك مجموعه عوامل في تفاهم هذه المشكلة أبرزها النمو السكاني المتزايد فضلاً عن ارتفاع دخل الاسرة الشهري حيث تتزايد كمية النفايات مع ارتفاع الدخل الشهري للأسرة أضافه إلى التصريف غير الحضاري واللامسؤول من قبل سكان المدينة حيث يتم رمي النفايات في الساحات و الفضاءات المكشوفة وتحويل الأرصفة إلى مكبات للنفايات مما يؤدي إلى تجمع الحشرات والقوارض التي تؤثر صحياً على سكان المدينة ومما يزيد من حجم ألمشكله هو قله الكوادر البشرية المتمثلة بعمال النظافة وقلة سيارات جمع ونقل النفايات فضلاً عن إتباع الطرق غير صحية للتخلص من النفايات.


Article
التباين المكاني لمظاهر التلوث البصري في مدينة السماوة وتأثيراتها الصحية

Author: أنور صباح محمد الكلابي
Journal: Journals geographic مجلة البحوث الجغرافية ISSN: 19922051 Year: 2015 Issue: 22 Pages: 423
Publisher: University of Kufa جامعة الكوفة

Loading...
Loading...
Abstract

Our current study analysis of the manifestations of visual pollution in the city of Samawah and investigate environmental effects on the population of the city, particularly its impact on public health . In the context of the analysis of these aspects and to identify causes and detect spatial variations within residential neighborhoods of the study area . The current study is based on field-side in the detection of visual pollution problem , and included the distribution of a questionnaire to residents of the area on a random sample of the form (250 questionnaires) . Distributed to most of the city's neighborhoods , which (12 neighborhood) of the total amount of the city of Samawah neighborhoods (32 neighborhood) . Where the study took into account the field side of the economic , social and urban neighborhoods to those disparities . This study also adopted three appearances Head in the detection of visual pollution in the city of Samawah problem , represented by (urban style, and scenery streets, environmental and appearance) , has those features based on (13) index in the evaluation of visual pollution in the city of Samawah level, putting in from standard public taste a basis for evaluation. The current study found, to the large size of the problem , which casts Bdilalh the city of Samawah, it is hardly devoid of any neighborhood of residential neighborhoods from a particular manifestation of the manifestations of visual pollution . Therefore , this study represents the foundation stone to address the problem of visual pollution in the city of Samawah .

تصدت الدراسة الحالية ، تحليل مظاهر التلوث البصري في مدينة السماوة وتأثيراتها الصحية على سكان المدينة لا سيما تأثيراتها عل الصحة العامة . في إطار تحليل تلك المظاهر وتحديد أسبابها والكشف عن التباينات المكانية ضمن الأحياء السكنية لمنطقة الدراسة . وقد اعتمدت الدراسة على الجانب الميداني في الكشف عن مشكلة التلوث البصري ، والمتضمن توزيع استمارة استبيان على سكان المنطقة على شكل عينة عشوائية بلغت ( 250 استمارة استبيان ) . وزعت على عدة أحياء من المدينة بلغت (12 حي سكني ) من إجمالي أحياء مدينة السماوة البالغة ( 32 حي سكني ) . حيث راعت الدراسة في الجانب الميداني التفاوت الاقتصادي والاجتماعي والعمراني لتلك الأحياء . كما اعتمدت هذه الدراسة ثلاثة مظاهر رئيسة في الكشف عن مشكلة التلوث البصري في مدينة السماوة ، تمثلت بـ ( النمط العمراني ، ومشهد الشوارع ، والمظهر البيئي ) ، وقد استندت تلك المظاهر على ( 13 ) مؤشر في تقييم مستوى التلوث البصري في مدينة السماوة ، متخذين من معيار الذوق العام أساساً للتقييم . وقد توصلت الدراسة الحالية ، إلى حجم المشكلة الكبير الذي يلقي بضلاله على مدينة السماوة ، إذ لا يكاد يخلو أي حي من أحيائها السكنية من مظهر معين لمظاهر التلوث البصري . لذا تمثل هذه الدراسة الحجر الأساس للتصدي لمشكلة التلوث البصري في مدينة السماوة .


Article
The tradeoff in the use of general trend equations in forecasting wheat production in Iraq
المفاضلة في استخدام معادلات الاتجاه العام في التنبؤ بإنتاج القمح في العراق

Author: مناف محمد السوداني
Journal: Al-Adab Journal مجلة الآداب ISSN: 1994473X Year: 2018 Issue: 125 extension Pages: 505-518
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

The technical and informational progress has contributed to the enormous potential of computer hardware and software availability.Geographic statistics such as spss enabled geographers for the first time to use and evaluate complex models. Developments in geographic mathematics enabled geo-science to enter many fields, regaining its unity as a complex science of environments and helping to create viable models.In this study, a series of regression models were used to arrive at the predictive value of wheat production in the study area for the period from 2000 to 2014 by governorates to determine the best predictive model of (F) for the total significance of the regression equation and the value (t) of the partial integer of the parameters. The research concludes with conclusions .

أسهم التقدم التقني والمعلوماتي والإمكانات الهائلة لأجهزة الحاسوب وتوفر برمجيات الكترونية مثل spss مكنت الجغرافيين ولأول مرة من استعمال وتقويم نماذج معقدة في تمكن التطورات في الرياضيات الجغرافية علم الجغرافية من الدخول الى ميادين عديدة اذ استعاد وحدته كونه علما مركبا معقدا من البيئات وساعدته على ابتداع نماذج قابلة للتطبيق . والجغرافية الزراعية من المجالات الجغرافية التي استفادت من هذه التقنيات . في عمليات المعالجة والتحليل، في هذا البحث استخدمنا مجموعة من نماذج الانحدار التي تستخدم للوصول إلى أيجاد القيمة التنبؤية لإنتاج محاصيل القمح في منطقة الدراسة للمدة من 2000- 2014 حسب المحافظات لمعرفة الأنموذج الأفضل للتنبؤ من خلال مجموعة من النتائج مثل قيمة معامل الارتباط، وقيمة (F) للمعنوية الكلية لمعادلة الانحدار وقيمة (t) للمعنوية الجزئية للمعلمات وقد ختم البحث باستنتاجات .


Article
Spatial Variation of Municipal Services (Water, Sewage, Municipal Waste) in Iraq 2014
التباين المكاني للخدمات البلدية(ماء,مجاري, نفايات بلدية) في العراق لعام 2014

Author: اسراء موفق رجب
Journal: Journal of Al-Ma'moon College مجلة كلية المأمون ISSN: 19924453 Year: 2018 Issue: 32 Pages: 128-149
Publisher: AlMamon University College كلية المامون الجامعة

Loading...
Loading...
Abstract

The municipal services (water, sewage, municipal waste) were studied in Iraq in 2014, and the per capita net water consumption in Iraq was 376.5 liters / day. Baghdad Governorate (Amana / suburb) ranked first (608.9 liters) ), followed by Karbala and Najaf governorates (605.6 liters / day), 563.4 liters / day respectively, Dhi Qar Governorate (212.9 liters / day), net water production (11669614 m3 / day) (283), Nineveh governorate ranked first (43) projects, followed by Diyala governorate (25) projects, Wasit governorate with (23) projects, or Muthanna governorate. The governorates of Diyala and Wasit were (0.0%), with no networks (64.1%) in the whole of Iraq. The governorate of Diyala ranked first with 99.0%, followed by the governorates of Kirkuk and Nineveh with 97.0% and 96.0% respectively. ), respectively, while Maysan governorate came in last place in terms of the percentage of those employed by the independent treatment system (11.0%). The number of municipal institutions (257) in the whole of Iraq. The proportion of the population served by the waste collection service is(62.6%), Baghdad governorate (Amana) ranked first (100.0%), followed by Basra and Maysan governorates (75.2%) and 68.3% Respectively.While Muthanna Governorate came last (37.0%) the amount of waste raised (33702 tons / day) .

تمت دراسة الخدمات البلدية (ماء ,مجاري ,نفايات بلدية (القمامة)) في العراق لعام 2014، وتبين ان نصيب الفرد من الماء الصافي المستهلك في العراق (376.5لتر/يوم),جاءت محافظة بغداد (امانة/اطراف) بالمرتبة الاولى (608.9لتر/يوم),تلتها محافظتي كربلاء والنجف ب (605.6لتر/يوم) و (563.4لتر/يوم) على التوالي، ومحافظة ذي قار بالمرتبة الاخيرةب (212.9لتر/يوم), وكمية الماء المنتج الصافي (11669614م3/يوم) ,وعدد مشاريع انتاج الماء الصافي ( 283),جاءت محافظة نينوى بالمرتبة الاولى(43)مشروع, تلتها محافظة ديالى ب(25) مشروع ,ومحافظة واسط ب(23) مشروع ,اما محافظة المثنى فجاءت بالمرتبة الاخيرة من حيث عدد المشاريع ب(8)مشاريع.وبلغت نسبة المخدومين بشبكة المجاري في العراق (25.9%),جاءت محافظة بغداد(امانة بغداد) بالمرتبةالاولى ب(82.0%), تلتها محافظةميسان ب(40.0%),اما محافظتي ديالى و واسط فكانت النسبة (0.0%) لعدم وجود شبكات صرف صحي ومحطات معالجة مركزية او صغيرة, اما نسب المخدومين بنظام المعالجة المستقلة (سبتك تانك) فبلغت (62.1%) في عموم العراق , جاءت محافظة ديالى بالمرتبة الاولى ب(99.0%) ,تلتها محافظتي كركوك ونينوى ب(97.0%)و(96.0%)على التوالي, اما محافظة ميسان فقد جاءت بالمرتبة الاخيرة من حيث نسبة المخدومين بنظام المعالجة المستقلةب(11.0%). وبلغ عدد المؤسسات البلدية (257) في عموم العراق ، ونسبة السكان المخدومين بخدمة جمع النفايات (62.6%),جاءت محافظة بغداد (امانةبغداد) بالمرتبة الاولى ب(100.0%) تلتها محافظتي البصرة وميسان ب(75.2%) و(68.3%) على التوالي ,اما محافظة المثنى فجاءت بالمرتبة الاخيرة ب(37.0%),وكمية المخلفات المرفوعة (33702طن/يوم) في عموم العراق .


Article
Spatial Differentiation of Having Cancer in Al-Najaf Al-Ashraf (2005-2011
التباين المكاني للاصابة بالامراض السرطانية في محافظة النجف الاشرف للمدة(2005 - 2011)

Authors: Kefah Dakhel Obeis كفاح داخل عبيس البديري --- Kifah Salih Al-Asadi كفاح صالح الاسدي
Journal: Adab Al-Kufa مجلة اداب الكوفة ISSN: 19948999 Year: 2013 Volume: 1 Issue: 17 Pages: 11-62
Publisher: University of Kufa جامعة الكوفة

Loading...
Loading...
Abstract

That the environmental pollution, affecting the Iraqi environment and the study area, in particular, has an obvious effect on the increase in number of people affected by cancer diseases, as being one of the factors causing and motivating it.2- Those having breast, womb and bladder cancer in the study area have rapidly increased in number during the study period. The rate reached about %(15.67, 17.7, 31,67), while the rates of infections with lymphatic node, lungs and blood cancer was less than the mentioned rates reaching % (10.34, 10.46, 14.56). These numbers are higher than the any other area in Iraq. This is an obvious evidence on the size of environmental and health destruction that took place in the area.3- The study found a correlation between the spread of the disease in the area and the economic status of the patients. Al-Najaf came first with % (54), and Al-Kufa %(28), then comes Al-Manadherah with %(18).

اوضحت الدراسة ان المرض السرطاني مشكلة صحية في غاية الخطورة كانت نتاج البيئة بفرعيها الطبيعي والبشري الى حد كبير ولاسيما تاثير عامل التلوث البيئي الذي لعب دورا فعالا في نشؤء المرض وارتفاع حالات الاصابه به خاصة بعد سنوات الحروب التي توالت على العراق منذعام1991والمخلفات الاشعاعية للحرب الاخيرة لعام2003,اذ شهدت محافظة النجف الاشرف زيادة مهولة في نسبة المصابين بالامراض السرطانية في العراق عامة ومنطقة الدراسة على وجه الخصوص لمانالته من ملوثات مشعة اثرت سلبا على بيئة المنطقة بكل مكوناتها الطبيعية(هواء,وماء,وتربة)وتاثيرها المباشرعلى الصحة العامة,فضلا عن تردي الاوضاع الاقتصادية والاجتماعية والصحية منها.وابانت الدراسة عن ارتباطات عديدة بين انواع الاورام الخبيثة والابعاد الديموغرافية السائدة للمصابين في المنطقة .وبالرغم من ارتفاع حالات الاصابات في منطقة الدراسة مقارنة ببقية مناطق العراق الاخرى الاان التوقعات المستقبلية تفيدبان هذه المعدلات اخذة بالزيادة نظرا للمتغيرات الاقتصادية والحضارية وهو امر يحتم تكثيف الجهود على كافة المستويات في المحافظة لوضع ستراتيجية خاصة بالرعاية الصحية والاهتمام بالتسجيل الفعلي لمرضى السرطان وعلاقته بالبيئه وتطوره الاحصائي حتى يمكن اتخاذ اجراءات وجهد موحد تجاه المرض للتقليل من خطورته ومعالجته.ويامل الباحث اان تكون هذه الدراسة حافزا للجغرافيين على زيادة الاهتمام بموضوعات الجغرافية الطبية عموما وهو ميدان لايزال بحاجة ماسة الى المزيد من جهودهم واسهاماتهم العلمية.


Article
التباين المكاني والزماني لتلوث مياه نهر الفرات ومياه الإسالة بالعناصر المعدنية في مدينة السماوة وتأثيراتها الصحية

Authors: أ . د داود جاسم الربيعي --- أ . د حامد طالب السعد --- م .م أنور صباح محمد الكلابي
Journal: Journals geographic مجلة البحوث الجغرافية ISSN: 19922051 Year: 2014 Issue: 19 Pages: 175-197
Publisher: University of Kufa جامعة الكوفة

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The study concluded the current to a discrepancy in the level of concentration of mineral elements spatially and temporally in the waters of the Euphrates River and liquefaction in the city of Sammawa. This is due to a number of factors, including natural and other human by city discharge of amounts countless pollutants industrial, agricultural and other urban represented (residues housing, hotels, restaurants, hospitals), which led to the deterioration of water quality Euphrates River in the city and transmission of these pollutants in turn over a network liquefaction water districts of the study area. Making those waters pose a significant threat to the health habitant city of Sammawa . Also showed concentrations of water pollutants rise in levels to the extent that exceeded health standards approved by the World Health Organization and the allowable internationally as sites studied, also saw clear contrast at the temporal and spatial, as shown most of the elements high concentrations during the autumn and winter exceeded the level of concentration during the summer and spring. On the spatial side has shown some high level elements in river water sites with relatively decreased in the water liquefaction sites.

يعد الماء - من بين جميع المركبات - الأكثر أهمية لمعظم التفاعلات الكيميائية وبالأخص الحياتية منها ، لما يمتلكه من خواص فريدة كقابليته على تكوين الأواصر الهيدروجينية وحرارته النوعية العالية مقارنة بحجم جزيئته بالإضافة إلى كونه مذيبا جيدا للعديد من المواد ، وغيرها من الصفات المميزة له . ويعد الكشف عن العناصر المعدنية مؤشرا مهما لمعرفة مدى صلاحية المياه للإنسان . وتعد العسرة مؤشراً جيداً على وجود بعض هذه العناصر الذائبة في الماء مثل ايونات الكالسيوم و المغنيسيوم والبيكاربونات HCO3- التي تمثل النسبة الغالبة من هذه المواد(1) .


Article
Spatial Geographic variation of the election participation in Karbala governorate for the two election cycles (2005- 2010)/ A study in election geography.
التباين المكاني (الجغرافي ) للمشاركة الانتخابية في محافظة كربلاء لدورتين الانتخابيتين 2005 -2010 البرلمانية (دراسة في جغرافية الانتخابات )

Authors: Majeed Hameed Shihab مجيد حميد شهاب --- Haider Abdul- Ameer Rizooqh حيدر عبد الأمير رزوق
Journal: Adab Al-Kufa مجلة اداب الكوفة ISSN: 19948999 Year: 2014 Volume: 1 Issue: 19 Pages: 71-100
Publisher: University of Kufa جامعة الكوفة

Loading...
Loading...
Abstract

Election Geography is considered one of the modern application fields of political geography , it concerned with place variety (geographical) of election voting and its modes , reasons and their explanation and analysis in addition to its concerned with place organization of elections and study the political , economic and social election programs of competition party's and their effection on the elected behavior of electors It's also concerned with follows' election system and geographical reasons of it dependence applicates and solve how its problems. So the study is concentrated on its used aim and methodical the studied of spatial variation in turnout for elections of the karbala province of two election cycles (2005-2010). , the of the study results showed that the elevated electors level of social economics, and teaching decrease from their affection by sectarianism and tribalism loyalty and increases from their concerned level by the election programs of the political party's through given their election votings the results of parliament elections proved that the electors are voting by their sectarianism and nationalist loyalty urge and by guiding from the religions ,tribalism and political references that wich pushed the electors to vote according to their desires , sectarianism and national directions This ultimately depends on the political agreements which the government is formed according to them by method far away from the democratic progress, thus sorted these agreement weak government cannot make strict decisions without back to the other edges in the evidence it cannot rise with the actual service and improved the social and economic level of the people, it also cannot achieve the security stabilization in the Iraq . finally we can say that the political , ideological social economics and geographical factors were had the biggest role in the variance of the election behavior in the province.

تعد جغرافية الانتخابات أحدى المجالات التطبيقية المعاصرة للجغرافية السياسية , التي تهتم بدراسة التباين المكاني (الجغرافي),للتصويت الانتخابي وأنماطه وأسبابه وتفسير ذلك وتحليله,أي دراسة المؤثرات البيئية (المكانية )على الناخبين.إضافة الى اهتمامها بدراسة التنظيم المكاني للانتخابات ودراسة البرامج الانتخابية السياسية والاقتصادية والاجتماعية للأحزاب المتنافسة وأثرها في السلوك الانتخابي للمصوتين, كما تهتم بدراسة النظام الانتخابي المتبع والأسباب الجغرافية وراء اعتماده وكيفية تطبيقه وحل مشاكله.لذلك ركزت الدراسة بهدفها ومنهجيتها على دراسة التباين المكاني للمشاركة الانتخابية في محافظة كربلاء للدورتين الانتخابيتين 2005 – 2010 البرلمانية , وقد أظهرت نتائج الدراسة أن ارتفاع المستوى الاقتصادي والاجتماعي والتعليمي للناخبين ,يقلل من تأثرهم بالانتماءات الطائفية والعشائرية , ويزيد من مستوى اهتمامهم بالبرامج الانتخابية للأحزاب السياسية عند الإدلاء بأصواتهم الانتخابية , ونتائج الانتخابات قد أثبتت إن الناخبين قد صوتوا بدافع انتماءاتهم الطائفية والقومية وبتوجيه من المرجعيات الدينية والعشائرية والسياسية التي دفعت الناخبين للتصويت بحسب رغباتها وتوجهاتها الطائفية والقومية ومن ثمٌ تم الاعتماد على التوافقات السياسية التي تشكلت الحكومة على ضوءها , بطريقة بعيدة عن المسار الديمقراطي وبالتالي أفرزت هذه التوافقات حكومة ضعيفة غير قادرة على اتخاذقرارات حاسمة دون الرجوع إلى الإطراف الأخرى في التشكيلة الحكومية , والدليل أنها لم تستطع النهوض بالواقع الخدمي وتحسين المستوى الاقتصادي والاجتماعي للشعب , كما أنها لم تستطع تحقيق الاستقرار الأمني في العراق ,وأخيراً يمكن القول أن العوامل الجغرافية والاقتصادية والاجتماعية والسياسية والأيديولوجية كان لها الدور الكبير في تباين السلوك الانتخابي في المحافظة .

Listing 1 - 10 of 36 << page
of 4
>>
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (36)


Language

Arabic (36)


Year
From To Submit

2019 (1)

2018 (5)

2017 (2)

2016 (3)

2015 (5)

More...