research centers


Search results: Found 50

Listing 1 - 10 of 50 << page
of 5
>>
Sort by

Article
Economic Development - spatial reality and future prospects An analytical study of the state of Iraq
التنمية الاقتصادية – المكانية الواقع والأفاق المستقبلية: دراسة تحليلية لحالة العراق

Author: dr ali karem al amar د. علي كريم العمار
Journal: Al Kut Journal of Economics Administrative Sciences مجلة الكوت للعلوم الاقتصادية والادارية ISSN: 1999558X Year: 2010 Volume: 1 Issue: 2 Pages: 120-143
Publisher: Wassit University جامعة واسط

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract: The subject of study of spatial development and local communities in Iraq and the world to the attention of many planners and decision makers involved in the planning of the spatial dimension as an expression of the importance of interaction and coherence between economic and spatial dimensions, which eventually lead to identify the economic structure of any space studied. For the purpose of ensuring the success of economic development of the place considered as represented by the effectiveness of existing economic activity, "whether intra or within the region through its relationship with other economic activities in other regions within the inter-country or with the outside world," the most important of all is the response of that development of the current challenges in the environment and globalization, through the findings of economic indicators at the regional and international levels that we believe represent the fundamentals of the subsequent plans and strategies, especially with regard to the development of regional economies and local communities and vocabulary increase regional output representative of the economic and social well-being and good use of available resources according to the principle of empowerment environmental economy and vice versa.

استحوذ موضوع دراسة التنمية المكانية والمحلية في العراق والعالم على اهتمام العديد من المخططين ومتخذي القرار التخطيطي من المعنيين بالبعد المكاني كتعبير عن أهمية التفاعل والتجانس بين البعدين الاقتصادي و المكاني والذي يقود في نهاية المطاف إلى تحديد الهيكل الاقتصادي لأي حيز مكاني مدروس.ولغرض التأكد من نجاح التنمية الاقتصادية للمكان المدروس وفقاً لما تمثله فاعلية النشاط الاقتصادي القائم" سواء أكان ذلك داخل الإقليم intra أو من خلال علاقاته مع باقي الأنشطة الاقتصادية في الأقاليم الأخرى inter داخل البلد الواحد أو مع العالم الخارجي" فان الأهم من ذلك كله هو مدى استجابة تلك التنمية للتحديات الحالية في البيئة والعولمة وذلك من خلال النتائج المستخلصة من المؤشرات الاقتصادية على المستوى الإقليمي و الدولي والتي نعتقد أنها تمثل الأساسيات للخطط والإستراتيجيات اللاحقة وخاصة فيما يتعلق بتنمية الاقتصادات الإقليمية والمحلية وزيادة مفردات الناتج الإقليمي اقتصاديا واجتماعيا ممثلة بالرفاه وحسن استخدام الموارد المتاحة وفق مبدأ التمكين البيئي للاقتصاد وبالعكس .


Article
Current Economics Development ProblemsIn Iraq Between The Uncertainty Intellectual Approach & Confusion Of Transition Mechanisms
إشكاليات التنمية الاقتصادية الراهنة في العراق بين ضبابية المنهج الفكري وتخبط آليات التحول

Author: سالم عبد الحسن رسن
Journal: Al Kut Journal of Economics Administrative Sciences مجلة الكوت للعلوم الاقتصادية والادارية ISSN: 1999558X Year: 2012 Volume: 1 Issue: 8 Pages: 86-108
Publisher: Wassit University جامعة واسط

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract : The research deals with the real problems that prevent the development to achieve its objectives, despite the increasing financial resources available to the Iraqi economy. These problems enable . to this absence or the uncertainty in the selection of intellectual approach has led not to choose the appropriate path for economic reform. The strategies of national development are not so much realistic, It is a huge amount of goals and wishes for the short time not able to absorb it. As its tool that the free market were not the ideal solution for the development of the Iraqi economy during the current phase. These premises led to the confusion of the transition mechanisms as a means of economic reform. This is Characterized by the non-use of privatization of public sector projects for the expansion of the role of the private sector and strengthening the role of the private property , to the lack of incentives for domestic investment and attract foreign investment ,and the deviation of the general budget of the real development goals. In addition to the contradiction between the financial and monetary policies in dealing with inflation lowers. And to the lack of integration of levels of planning with local, regional, with national. This leads to the spread of financial and administrative corruption. The confusion of these mechanisms resulted in the loss of opportunities and scattered efforts. The research found a number of conclusions and recommendations appropriate to achieve the desired national development

المستخلصيتعرض البحث إلى الإشكاليات الحقيقية التي تحول دون تمكن التنمية من بلوغ أهدافها, برغم تعاظم الإمكانيات المادية المتاحة للاقتصاد العراقي .إن هذه الإشكاليات تتعلق أولا بغياب الأفق الأيدولوجية الواضح الذي يرسم أو يحدد معالم الطريق نحو البناء والتقدم .إن هذا الغياب أو تلك الضبابية في اختيار المنهج الفكري قادت إلى عدم اختيار الطريق المناسب للإصلاح الاقتصادي .فإستراتيجية التنمية الوطنية لا تتسم بذلك القدر من الواقعية , فهي كم هائل من الأهداف والتمنيات لم يكن الزمن القصير قادرا على استيعابها . إلى جانب أن أداتها السوق الحرة لم تكن هي الحل المثالي لتنمية الاقتصاد العراقي خلال المرحلة الراهنة .إن هذه المقدمات قادت إلى تخبط آليات التحول كوسائل للإصلاح الاقتصادي التي تجسدت في عدم استخدام الخصخصة لمشروعات القطاع العام لأغراض توسيع دور القطاع الخاص وتعزيز دور الملكية الخاصة .والى عدم القدرة على تحفيز الاستثمارات المحلية واستقطاب الاستثمارات الأجنبية. والى انحراف الموازنة العامة عن الأهداف التنموية الحقيقية .فضلا عن التناقض بين السياستين المالية والنقدية في معالجة التضخم الركودي. والى عدم تكامل مستويات التخطيط المحلية والإقليمية مع الوطنية .وكذلك استشراء الفساد المالي والإداري . إن تخبط هذه الآليات قاد إلى ضياع الفرص وبعثرة الجهود .وقد خلص البحث إلى عدد من الاستنتاجات والتوصيات المناسبة لتحقيق التنمية الوطنية المنشودة.


Article
Activating the economic and social development in the efficient management of the Iraq oil returns
تفعيل التنمية الاقتصادية والاجتماعية في العراق بالإدارة الكفوءة للعوائد النفطية

Author: prof.Dr. Hakim Mohsen Mohammad أ.د. حاكم محسن محمد
Journal: Ahl Al-Bait Jurnal مجلة أهل البيت ISSN: 18192033 Year: 2006 Volume: 1 Issue: 3 Pages: 85-102
Publisher: University of Ahl Al-Bait جامعة اهل البيت

Loading...
Loading...
Abstract

تراجع مسار التنمية الاقتصادية والاجتماعية في العراق منذ اواخر السبعينات من القرن الماضي ولاسيما مع بداية الحرب العراقية – الايرانية إذ جرت عسكرة الاقتصاد العراقي وتغييب القوى العاملة والكوادر عن البناء والحاقها في جبهات القتال وبسبب ذلك حصل تراجع في مختلف القطاعات وعلى وجه التحديد القطاع الصناعي، اذ كانت العوائد النفطية تدار بقرارات فردية وتسخر للحروب العبثية التي حصلت في العراق خلال المدة التي سبقت سقوط النظام حمّلت الاقتصاد العراقي (509،6) مليار جنيه استرليني، وما اعقبت هذه الحرب من حرب جديدة سنة 1991 بعد احداث دخول الجيش العراقي الى الكويت، إذ تعرض العراق الى حرب شاركت فيها اكثر من ثلاثين دولة وفرض حصار شامل وتبعاً لذلك تراجع الاقتصاد العراقي في مختلف قطاعاته وابرزها القطاع الصناعي وعلى سبيل عرض واقع التنمية في العراق للمدة التي سبقت سقوط النظام والتي توضح عدم استغلال واستثمار العوائد النفطية كما في مجالات التنمية جاء هذا البحث الذي يتضمن سرد لهذا الواقع ومقترحات لكيفية استثمار الثروة النفطية وانعكاس اثار ذلك بشكل ايجابي على المجتمع العراقي.


Article
Organizations leadership role in the economic development business: Arab experiences focusing on the Iraqi experience
دور ريادة منظمات الاعمال في التنمية الاقتصادية: تجارب عربية بالتركيز على التجربة العراقية

Author: م.دسعدون محسن سلمان م.دسناء عبد الرحيم سعيد م.د. ايثار عبد الهادي محمد
Journal: Al Kut Journal of Economics Administrative Sciences مجلة الكوت للعلوم الاقتصادية والادارية ISSN: 1999558X Year: 2012 Volume: 1 الجزء الاول Issue: عدد خاص بالمؤتمر العلمي Pages: 313-314
Publisher: Wassit University جامعة واسط

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract: The Entrepreneurship has the importance role in global economies because it’s the biggest driver of economic growth, through establish effective local business organizations which contribute to local development by increase the job opportunities and returns. This research contents is an attempt to connect entrepreneurship projects; the level of intrastructures preparation; and suitable support of their development and establishment with improving various development faces, especially the economic.The first part of this research handles the methodology, whereas the second are contains the conceptual aspect of business entrepreneurship, it deals with entrepreneurship concepts, and entrepreneur characteristics, motivations and functions. The research also state corporate entrepreneurship, and the role of entrepreneurship projects in supporting development processes in the third part; and the fourth one is are view for some Arabic experiences with concentrating on Iraqi one with clarifying the obstacle and requirements of enhancing the role of entrepreneurship projects.

المستخلص : تؤدي الريادة دوراً هاماً في الاقتصاد العالمي كونها من ابرز محركات النمو الاقتصادي من خلال أنشاء منظمات أعمال محلية فاعلة تساهم في التطور المحلي عن طريق توفير فرص العمل وزيادة العوائد . جاء هذا البحث محاولا ربط المشروعات الريادية ومستوى تهيئة البنى التحتية والدعم المناسب لنشؤها وتطورها وبين تحسين اوجه التنمية المختلفة سيما الاقتصادية وتضمن البحث اربعة محاور تناول الاول منهجية البحث في حين الجانب المفاهيمي لريادة الاعمال من المحور الثاني اذ تم تناول مفهوم الريادة وخصائص ودوافع ووظائف الريادي وكذلك تناول البحث ريادة الشركة وبيان دور مشروعات الريادة في دعم عمليات التنمية وذلك في المحور الثالث اما المحور الرابع فقد استعرض بعض التجارب العربية مع التركيز على التجربة العراقية وكذلك التطرق الى المعوقات والمستلزمات المطلوبة لتعزيز دور المشروعات الريادية.وكان من ابرز نتائج البحث على مستوى التجربة العراقية: ارتفاع نسبة مساهمة الشركات الخاصة الكبيرة في العراق في مجال منتجات الخدمات التعدينية غير المعدنية والمشروبات الغازية بدءً من عام 2008، الا انها لازالت ضعيفة في صناعة الملابس الجاهزة، وان دور القطاع الخاص في الاقتصاد العراقي اقتصر على مجال المواد الغذائية بشكله الاكبر.


Article
الوقف الاسلامي وأثره في التنمية الاقتصادية

Authors: عقيل كنيوي طعيمه --- حسن لطيف كاظم
Journal: hawlyat al_montada حولية المنتدى ISSN: 19980841 Year: 2013 Volume: 1 Issue: 15 Pages: 153-180
Publisher: nati for forum onal and ideology researches culture المنتدى الوطني لابحاث الفكر والثقافة


Article
دور البحث والتطوير في التنمية الاقتصادية في بلدان مختارة (العراق – ألمانيا)

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The scientific research one of the most fundamental tasks that characterize the scientific basis and which result from the invention and innovation, which are seen as the product of knowledge resulting from research Alalma . oaad Higher Education of the most important pillars of economic and social progress which bring prosperity and well-being in the community, and on this basis, the role and responsibility be significant in developing countries, particularly Arab states such as Iraq, because she died of interesting qualitative research, which can be used to increase production and improve in all sectors of the economy, as it suffers spending on scientific research in Iraq from inadequate allocated to the funds, as well as the weakness of private institutions secondary that could be a secondary source to fund research and scientific process compared to other countries such as Germany, making the problem of financing the main problem in front of the scientific research in Iraq.

المستخلصيُعدّ البحث العلمي أحد أهم المهام الأساسية التي تميز الأسس العلمية والتي يسفر عنها الاختراع والابتكار, والتي ينظر إليها على أنها نتاج المعرفة الناتجة عن البحث العلمي. ويُعدٌ التعليم العالي من أهم ركائز التقدم الاقتصادي والاجتماعي الذي يحقق الرخاء والرفاهية في المجتمع, وعلى هذا الأساس فأن دورها ومسؤوليتها تكون كبيرة في الدول النامية وبالأخص العربية ومنها العراق, لما فاتها من اهتمام بالبحوث النوعية, التي يمكن استخدامها في زيادة الإنتاج وتحسينه في جميع القطاعات الاقتصادية, إذ يعاني الإنفاق على البحث العلمي في العراق من عدم كفاية الأموال المخصصة له, فضلاً عن ضعف المؤسسات الخاصة الثانوية التي من الممكن أنْ تكون مصدراً ثانوياً لتمويل العملية البحثية والعلمية مقارنةً بدول أخرى كألمانيا, مما جعل مشكلة التمويل المشكلة الرئيسة أمام البحث العلمي في العراق.


Article
فاعلية النظام الاقتصادي الإسلامي في تحقيق التنمية الاقتصادية

Author: د عبد الستار شحاذة حسين
Journal: Journal of Kirkuk University Humanity Studies مجلة جامعة كركوك للدراسات الانسانية ISSN: 19921179 Year: 2012 Volume: 7 Issue: 2 Pages: 264-288
Publisher: Kirkuk University جامعة كركوك

Loading...
Loading...
Abstract

الملخص إن الحمد لله نحمده ونستعينه ونستغفره , ونعوذ بالله من شرور أنفسنا وسيئات أعمالنا , من يهده الله فهو المهتد ومن يضلل فلا هادي له ، وأشهد أن لا اله إلا الله وأشهد أن محمدا عبده ورسوله ، وبعد : لا تزال جل الدول الإسلامية تعاني من التخلف الاقتصادي والفقر ، رغم مرور ما يزيد عن نصف قرن من تحررها من قيود الاستعمار ، ويعود السبب في ذلك إلى كون السياسات الاقتصادية في الأنظمة الخاصة بتلك الدول والمطبقة فيها لم تتوافق مع طبيعة شعوبها وثقافتها وعقيدتها ، فراح المسلمون يبحثون في سياسات اقتصادية منبثقة أصلا من الشريعة الإسلامية ، والتي تضع إطارا عاما لا يجب أن تتجاوزه هذه السياسات ، وبالوقت نفسه تكون خادمة ومحققة لمبادئ وقواعد وأهداف النظام الاقتصادي للدولة ، وهذا الإطار بحدوده هو النظام الشرعي العام للدولة وخاصة ما يتعلق بالجانب الاقتصادي منه ، إذ أن نظام الدولة ينقسم على عدة أقسام حسب الجوانب الضرورية لاستمرارية بقاء وتنظيم المجتمع ، فمنه ما يكون خاصا بالأمور السياسية فهو ( النظام السياسي ) ، ومنه ما يتعلق بالحياة الاجتماعية والمسمى ب ( النظام الاجتماعي ) ، ومنه ما يتعلق بموضوعنا أي (اقتصاديات البلد ) وهو النظام الاقتصادي ، وهذا الأخير إضافة إلى بقية الأقسام يقوم على مبادئ وأهداف وأسس ثابتة مستوحاة من الإسلام وهديه ، لا يجوز شرعا التلاعب بها ، وما على الدولة إلا أن تقوم على تطبيقها وإلزام المجتمع بالأخذ بها كما شرعت من غير تغيير أو تبديل ، وهذا ما يسمى بالجانب الثابت من النظام ، أما الجانب الثاني فهو الجانب الحيوي الحركي والمرن والقابل للتطور والتغيير والتبديل حسب ما يقتضيه الحال ، وهذا الثاني هو الذي يمثل السياسة الاقتصادية للدولة بوسائلها وإجراءاتها الاقتصادية المتنوعة والمتغيرة اطرادا مع تغير المصلحة العامة للمجتمع ، ومن أهم المصالح والأهداف لهذا النظام وسياسته ( التنمية ) . إن نجاح هذه السياسات الاقتصادية وبلوغها أهدافها مشروط بارتباطها بروح ومعاني التشريع الإسلامي ، واحترامها للإطار العام الذي يرسمه لسلوكيات الناس في معاشهم ، وقيامها على أساس الدين الحنيف ، كما أن نجاحها كفيل بتحقيق التنمية الاقتصادية للدول الإسلامية ، وتخلصها من قيود التبعية والإذلال والتخلف والفقر والجهل ، وعليه فالبحث في مدى فاعلية وتأثير النظام الاقتصادي في تحقيق التنمية ومحاربة الفقر والجهل والبطالة والفساد بأنواعه هو يعد ضرورة حقيقية يمليها الواقع الاقتصادي المزري المتردي الضعيف الذي تعيشه أغلب بلدان الدول المسلمة .


Article
Economic diversification in Iraq in light of the requirements of the philosophy of free economy management
متطلبات التنويع الاقتصادي في العراق في ظل فلسفة إدارة الاقتصاد الحر

Loading...
Loading...
Abstract

The policy of economic diversification policies that guarantee the achievement of economic development, which requires overcoming the challenges and obstacles that stand in this policy , as well as followers of sound economic policy aims to redirect the economy and improve the efficiency of the effectiveness of the various economic sectors for the purpose of diversifying sources of income , and given what possessed Iraq's natural and human resources , has to be a way out of the start of the reform process and the establishment of real development , especially though the philosophy of management of the economy the current direction of the market economy, the basis of this vision must take the necessary measures to reduce dependence on the oil sector and diversifying sources of income , and these measures to maximize the role of the private sector for the purpose of implementation of reform policies , in addition to creating the investment climate conducive to attracting foreign investment they represent the main engine of economic growth in general, has seen Iraq after 2003 a new approach in the management philosophy of the economy, including new approaches to diversify the Iraqi economy in the light of the justifications and ingredients available in the economic environment and has taken several measures in this direction , it has emerged that the Iraqi economy is set to diversify in the light of new data , but it needs more time and determination to walk in this direction

تعد سياسة التنويع الاقتصادي من بين السياسات التي تسهم في تحقيق التنمية الاقتصادية, الأمر الذي يستلزم تذليل التحديات والعوائق التي تقف بوجها, وبما يؤدي إلى إعادة توجيه الاقتصاد وتحسين كفاءة فاعلية القطاعات الاقتصادية المختلفة بغية تنويع مصادر الدخل, ونظراً لما يمتلكه العراق من موارد طبيعية وبشرية متنوعة وكبيرة ، لابد من مخرج للبدء في عملية الإصلاح وقيام تنمية حقيقية، لاسيما وإن فلسفة أدارة الاقتصاد الحالية تسير باتجاه اقتصاد السوق التي تتيح فرصاً اكبر للمضي بهذه السياسة , وانطلاقاً من هذه الرؤية لابد من اتخاذ الإجراءات اللازمة لتقليص الاعتماد على قطاع النفط وتنويع مصادر الدخل , ومن بين هذه الإجراءات تنظيم دور القطاع الخاص لغرض المساهمة في تنفيذ سياسات الإصلاح, بالإضافة إلى تهيئة المناخ الاستثماري الملائم لاستقطاب الاستثمارات الأجنبية , وقد شهد العراق بعد عام 2003 توجهاً بهذا الاتجاه , اذ شملت التوجهات الجديدة تنويع الاقتصاد العراقي على ضوء المبررات والمقومات المتوفرة في البيئة الاقتصادية واتخذت العديد من الإجراءات بهذا الصدد وخاصة ماتضمنته الخطط التنموية بعد عام 2003 , وقد ظهر أن الاقتصاد العراقي مهيأ للتنويع على ضوء المعطيات الجديدة, إلا أن ذلك يحتاج إلى المزيد من الوقت والإصرار على السير بهذا الاتجاه


Article
Governmental financial resources And its role in sustainable human development in Algeria
الموارد المالیة الحكومیة ودورها في التنمیة البشریة المستدامة في الجزائر

Loading...
Loading...
Abstract

Experiences require the economic development and the social in the different countries of the world to the financial resources for sake realization principle different development that to expand the advanced countries and less development countries to it's realization, and for sake of the stopping on that important resources that contributedin realization the permanent humanity development certainly from the deep penetration into the study some the experiences that realized the distinguished successes in this field, and concerning our study this to be complete to overcome the light on the experience's Algeria for becomes easy for interesting from the situation that to be ablelight the way in front of they put the policy economic and the social, and the experience's Algeria that it cuts big phase in the field the permanent humanity development through way freedom from colonization and limit from the unemployment and judgment on the poverty, and the rise, the level healthy and educationally.

تتطلب تجارب التنمیة الاقتصادیة والاجتماعیة في دول العالم المختلفة إلى موارد مالیة من أجل تحقیق أهداف التنمیة المختلفة التي تسعى الدول المتقدمة والنامیة إلى تحقیقها، ومن أجل الوقوف على أهم تلك المواردالتي ساهمت في تحقیق التنمیة البشریة المستدامة، لابد من التعمق في دراسة بعض التجارب التي حققت نجاحات ممیزة في هذا المجال، وفي صدد دراستنا هذه تم تسلیط الضوء على التجربة الجزائریة التي قطعت شوطاً كبیراً في مجال التنمیة البشریة المستدامة عن طریق التحرر من الاستعمار والحد من البطالة والقضاء على الفقر، والنهوض بالمستوى الصحي والتعلیمي.


Article
الدور التنموي للانفاق الأستثماري في العراق للمدة (1990 – 2013)

Authors: الاستاذ الدكتور عبد الكريم عبد الله محمد --- الدكتور محمد محسن خنجر
Journal: Journal of Baghdad College of Economic sciences University مجلة كلية بغداد للعلوم الاقتصادية الجامعة ISSN: 2072778X Year: 2016 Issue: 48 Pages: 1-22
Publisher: Baghdad College of Economic Sciences كلية بغداد للعلوم الاقتصادية

Loading...
Loading...
Abstract

The aim of this research is to determine the role of investment expenditure in economic development in Iraq. The hypothesis adopted in the research is that the challenges (Obstacles) lead to waste the investment budgets among corruption , unrest security , and terrorism , then create ineffective role of the investment expenditure in development . The main finding of this research is that there is no any economic strategies in drawing the paths of the investment in away to satisfy the economic development . The researcher recommends to :-Diversification the Iraq economy .-Create a new frame work of legal and law institutions .-Diversification the base of revenues .-Focuses upon the application of the financial laws and directions .

أن الهدف الاساس من هذا البحث يتمحور حول تحديد دور الانفاق الاستثماري في التنحية الاقتصادية المدة (1970-2013) . وتتمثل الفرضيه التي اعتمدها البحث هي أن التحديات (المعيقات) التي تعترض الانفاق الاستثماري أدت الى ضياع الموازنات الاستثمارية من الفساد ، عدم الاستقرار الامني والارهاب ، وبالتالي خلقت دوراً غير فعال للانفاق الاستثماري في التنمية . أن الاستنتاج الرئيس لهذا البحث هي انه لا توجد أية ستراتيجيات اقتصاديه في رسم مسارات الاستثمار بطريقه تحقق التنمية الاقتصادية . ويوصي الباحثون الى :-توسيع قاعدة الاقتصاد العراقي .-أيجاد اطار جديد لعمل المؤسسات القانونية .-تنويع اساس الايرادات .-التركيز على تعليق القوانين والتعليمات المالية .

Listing 1 - 10 of 50 << page
of 5
>>
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (50)


Language

Arabic (36)

Arabic and English (12)


Year
From To Submit

2019 (5)

2018 (2)

2017 (6)

2016 (7)

2015 (7)

More...