research centers


Search results: Found 5

Listing 1 - 5 of 5
Sort by

Article
علاقة الحكومة المركزية مع حكومة إقليم كردستان بعد انتخابات 2010

Author: حازم الشمري
Journal: Journal of Political Sciences مجلة العلوم السياسية ISSN: ISSN 18155561 EISSN 2521912X DOI 10.30907 Year: 2010 Issue: 41 Pages: 234-237
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد


Article
سياسة الولاة العثمانيين تجاه عشائر الحلة 1869 – 1916

Author: عطية دخيل عباس
Journal: journal of Human Sciences مجلة العلوم الانسانية ISSN: 19922876/25239899 Year: 2013 Volume: 1 Issue: 15 Pages: 117-140
Publisher: Babylon University جامعة بابل

Loading...
Loading...
Abstract

بعد انتهاء حكم الولاة المعروفين بالوزراء علي رضا باشا ونجيب باشا والسردار عمر باشا وغيرهم الممتد بين عام 1831- 1869 والذي تميّز بالقسوة والعنف تجاه العراقيين حيث أستفحلت الفوضى في أرياف الحلة وأزداد العداء بين عشائر الحلة والحكومة وأنتهى بمعارك دامية انتصرت فيها الحكومة تارة والعشائر تارة أخرى الأمر الذي جعل الحكومة العثمانية تستدعي مدحت باشا من أوربا وتنتدبه إلى العراق لإصلاح الأمور فيه، إلا أنه جاء وقد دبَّ الفساد وبلغ ذروته في جسد الحكومة التي قابلت طلبه القاضي بدعمه لغرض الإصلاح بالانزعاج الشديد فعزلوه وهو لم يكمل ما بدأه من إصلاح، وما أن تنطوي صفحة هذا الوالي حتى يفتح التاريخ صفحة أخرى باستقبال الولاة الجدد الذين ظن الناس فيها خيراً وجاءوا لتكون أيامهم مثقلة بالظلم والابتزاز والقتل وعمل كل شيء من أحل إعلاء شأن الحكومة المركزية.


Article
Relationship between the central government and local governments in the light of the centralized and decentralized administrative
علاقة الحكومة المركزية بالحكومات المحلية في ضوء المركزية واللامركزية الادارية- بحث ميداني في مجلس محافظة بغداد

Authors: هديل كاظم سعيد --- عصام مجيد العلاق
Journal: journal of Economics And Administrative Sciences مجلة العلوم الاقتصادية والإدارية ISSN: 2227 703X / 2518 5764 Year: 2015 Volume: 21 Issue: 85 Pages: 138-168
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Gaining the relationship between the central government and local governments is great importance especially after the expanded functions of the central government and became unable to carry out their works without all that delegate or transfer parts of its powers to lower levels.The aims of the research is to determine the relationship of the central government with the local government in accordance with the principle of administrative decentralization with the presentation of the competent authorities, the control of local governments, according to the Provincial Council Act No. 21 of 2008 amended.The research has a problem that has been the relationship of the central government to local governments in accordance with the Constitution and the law is different from what is applied on the ground and thus failure and reluctance to provide services and non-fulfillment of the local requirements.To understand the nature of the relationship between the central government and local governments to adopt variable was represented by four central dimensions (control, participation, independence, election.This research adopted a case study approach was used several methods to gather evidence and information, including checklists and personal interviews and observations from the field cohabitation in Baghdad Provincial Council, Rely on a range of ways to deal with census data, including frequency distribution and percentages to describe the variables of the study and diagnosis, the arithmetic mean to determine the level of response to the variables of the study test the sincerity scale manner ratios comparison, the results of the search Reached to a group of the most important conclusions was that the relationship between the central government and local governments, according to the constitution is a cooperative relationship coordinating give local governments autonomy in administrative and financial performance of its business without subjecting the control or supervision of the central government.Search and recommended the granting of the central government has the right of Administrative Control on the local government and the central control is an important element of administrative decentralization, where did not include the Constitution and the law state control of the central government to local government.

تكتسب العلاقة بين الحكومة المركزية والحكومات المحلية اهمية كبيرة ولاسيما بعدما توسعت وظائف الحكومة المركزية واصبحت عاجزة عن القيام بأعمالها كافة دون ان تفوض او تنقل جزء من صلاحياتها الى المستويات الادنى، يهدف البحث الى تحديد علاقة الحكومة المركزية بالحكومات المحلية، وفقاً لمبدأ اللامركزية الادارية، مع عرض الجهات المختصة بالرقابة على الحكومات المحلية وفقا لقانون مجالس المحافظات رقم21 لسنة 2008 المعدل. اما مشكلة البحث فقد تمثلت في ان علاقة الحكومة المركزية بالحكومات المحلية وفقا للدستور والقانون تختلف عما مطبق على ارض الواقع، ومن ثم الفشل والتلكؤ في تقديم الخدمات وعدم الايفاء بالمتطلبات المحلية، ولفهم طبيعة العلاقة بين الحكومة المركزية والحكومة المحلية جرى اعتماد متغير المركزية متمثلا بأربعة ابعاد (الرقابة، المساءلة، التمويل، القوانين) ومتغير اللامركزية متمثلا في أربعة ابعاد (الشفافية، المشاركة، الاستقلالية، الانتخاب)، اعتمد هذا البحث على منهج دراسة الحالة واستخدمت عدة أساليب لجمع البيانات والمعلومات منها قوائم الفحص والمقابلات الشخصية والملاحظات من خلال المعايشة الميدانية في مجلس محافظة بغداد، تم الاعتماد على مجموعة من وسائل الاحصاء لمعالجة البيانات منها التوزيع التكراري والنسب المئوية لوصف متغيرات الدراسة وتشخيصها، الوسط الحسابي لتحديد مستوى الاستجابة لمتغيرات الدراسة اختبار صدق المقياس بطريقة النسب المقارنة، وتوصل البحث الى مجموعة من النتائج كان اهمها ان العلاقة بين الحكومة المركزية والحكومات المحلية على وفق الدستور هي علاقة تعاونية تنسيقية تُعطي للحكومات المحلية الاستقلالية الادارية والمالية في اداء اعمالها دون اخضاعها لسيطرة او اشراف الحكومة المركزية. واوصى البحث بمنح الحكومة المركزية حق الرقابة الادارية على الحكومات المحلية وتعد الرقابة المركزية من العناصر المهمة للامركزية الادارية، اذ لم يتضمن الدستور والقانون اية رقابة للحكومة المركزية على الحكومات المحلية.


Article
The relationship between the central government and local administrations in the federal system: Experience the Iraqi model
العلاقة بين الحكومة المركزية والادارات المحلية في النظام الفدرالي : التجربة العراقية نموذجا

Author: علاء الدين برع جواد
Journal: journal of Economics And Administrative Sciences مجلة العلوم الاقتصادية والإدارية ISSN: 2227 703X / 2518 5764 Year: 2018 Volume: 24 Issue: 107 Pages: 325
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

AbstractIncreasingly, public organizations in the federal state are required to work together, as well as to work with others to achieve their objectives. In Iraq there are two levels of organizations, including federal and local, and these organizations have been forced to work for many years in an environment in which the responsibility for service delivery is shared between policy makers and service providers, and between local governments and the federal government. It is sometimes difficult to manage the relationship between these organizations (federal and local) and do not always provide the best possible outcome of this relationship. This paper reviews how to manage the relationship between local administrations and the federal government in the federal system with a focus on the Iraqi experience. And illustrate examples of how to develop cooperation, exchange and terms of reference. The researcher reached conclusions and recommendations whose main purpose is to streamline the relationship between the federal government and local administrations to reach the desired goal of their respective existence

المستخلص بشكل متزايد، يطلب من المنظمات العامة في الدولة الاتحادية العمل معا، وكذلك العمل مع الآخرين لتحقيق أهدافها. وفي العراق هناك مستويين من المنظمات منها الاتحادية والمحلية ، وهذه المنظمات اضطرت العمل لسنوات عديدة في بيئة تتقاسم فيها مسؤولية تقديم الخدمات بين صانعي السياسات ومقدمي الخدمات، وبين الحكومات المحلية والحكومة الفدرالية . من الصعب أحيانا إدارة العلاقة بين هذا المنظمات ( الاتحادية والمحلية ) ولا تتوافر دائما أفضل النتائج الممكنة من هذا العلاقة . تستعرض هذه الورقة كيفية ادارة العلاقة بين الادارات المحلية والحكومة الاتحادية في النظام الفدرالي مع التركيز على التجربة العراقية . وتوضح أمثلة على كيفية تطوير التعاون والتبادل والاختصاصات . توصل الباحث الى استنتاجات وتوصيات غرضها الاساسي هو انسيابية العلاقة بين الحكومة الاتحادية والإدارات المحليه للوصول الى الهدف المنشود من وجود كل منهما.


Article
استقلال جنوب السودان واثره على حصص مصر والسودان من مياه نهر النيل

Author: هيفاء احمد محمد
Journal: The International and Political Journal مجلة السياسية والدولية ISSN: 19918984 Year: 2014 Issue: 25 Pages: 125-146
Publisher: Al-Mustansyriah University الجامعة المستنصرية

Loading...
Loading...
Abstract

الخاتمةمع ولادة القرن الجديدة تصاعدت بشائر الأزمات المائية التي تعاني منها الكثير من دول العالم وخاصة في أفريقيا واسيا، اذ ضربت الكثير من بلدانها أزمات الجفاف والمجاعات وغيرها، خاصة لتأثير التغير المناخي على دورات المياه الطبيعية، مما أدى لتعرض بلدان عدة في العالم لمشكلات متناقضة تؤثر على استقرار أمنها المائي فهي تقع بين دورتي فيضانات مدمرة وجفاف، مما يقودها للدخول في أزمات المجاعة مع ما تصاحبها من اثار مدمرة على المجتمعات، وهذا ما تكرار خلال حقب منصرمة في أفريقيا ومنها دول حوض النيل التي عرفت تعاقب هاتين الأزمتين. ومن هذا الباب سعت دول الحوض إلى إيجاد اتفاق جديد لحوض النيل يكون حسب رؤيتها ، أكثر عدالة وإنصافا لحقوقها باعتبارها دول المنبع لنهر النيل موضع الصراع، إلا إن مصر وبالاتفاق مع السودان رفضت أي اتفاق جديد لا يحفظ حقوقها المائية التي لا يمكنها خفضها مع تصاعد حاجتها المائية بتزايد نموها السكاني ، وفي خضم هذا الصراع الذي دفع دول المنبع إلى توقيع اتفاق في أيار 2010 في عنتيبي بدون موافقة مصر والسودان . جاء استقلال جنوب السودان ليزيد من احتمالات زيادة المطالبين بخفض حصص مصر والسودان وهذا الاحتمال قائم خاصة أن دولة الجنوب ذات انتماء لجوارها ، مع وجود أطراف خارجية تؤجج هذه المطالب وتحديداً إسرائيل ومن ورائها الولايات المتحدة، ومع معاناة دولة الجنوب من الفقر والتأخر في بناها التحتية فقد تلجأ لسيناريو العمل على بيع المياه لدولتي الممر والمصب مما سيهدد بالتأكيد الحصص المائية لهما ويؤثر سلباً على خططهما التنموية التي تعوقها مثل هذه المشاريع.

Keywords

المقدمة السودان دولة من الدول العربية الأفريقية التي عرفت منذ استقلالها مشكلات حقيقة هددت وحدتها الوطنية ، إذ لا يخفى على أي متابع ان السودان عانى في اغلب سنوات ما بعد الاستقلال من حرب أهلية دارت بين المعارضين في الجنوب وبين الحكومة المركزية في الخرطوم، وتراوحت أهداف الجنوبيين بين الحق في الإدارة الذاتية لإقليمهم، والتي استطاعوا تحقيقها منذ عام 1971 مع توقيع اتفاقية أديس أبابا بين الحكومة السودانية وحركة التمرد الجنوبية آنذاك المعروفة بالانيانيا ،وحتى 1983 مع إعلان حكومة النميري تطبيق الشريعة الإسلامية، وعودتهم للعمل المسلح ، وبين المطالبة بحقهم في تقرير المصير التي رفع شعارها في السنوات الأولى لاندلاع التمرد في الجنوب إلا إن هذه المطالب تصاعدت في السنوات الأخيرة للصراع ، وأدت هذه الحرب بالنتيجة إلى استقلال الجنوب وإقامة دولته، التي عدت الدولة ال53 في القارة الأفريقية. وتهتم هذه الدراسة ببحث استقلال دولة الجنوب وأثرها على الحصص المائية لمصر والسودان، خاصة إن احد مصادر نهر النيل ، واحد رافديه الرئيسيين يقع في دولة الجنوب .

Listing 1 - 5 of 5
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (5)


Language

Arabic (3)

Arabic and English (2)


Year
From To Submit

2018 (1)

2015 (1)

2014 (1)

2013 (1)

2010 (1)