research centers


Search results: Found 16

Listing 1 - 10 of 16 << page
of 2
>>
Sort by

Article
نظرية الصورة الذهنية واشكالية العلاقة مع التنميط

Author: Zena Abdul-Satar Majeed زينة عبدالستارمجيد الصفار
Journal: AL - Bahith AL - A’alami مجلة الباحث الاعلامي ISSN: 1995 8005 / EISSN 2617 9318 Year: 2006 Volume: 1 Issue: 2 Pages: 117-147
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

يقول ولترليبمان (الانسان بالتدريج يصنع لنفسة او داخل ذهنة صورا يمكن الاعتماد عليها عن العالم الذي لانستطيع الوصول اليه) وهذا يعني بأن الصورة سواء اكانت سلبية ام ايجابية فهي لاتحدث هباءا بل لاهداف قصدية فبعض المستشرقين يصدرون احكامهم حتى قبل وصولهم الى المكان المعنيين بدراسته.
والصورة الذهنية تعد من اكثر المصطلحات التي اسيء استخدامها مع ان العالم اليوم اصبح عالم الصورة اذ اندثرت النظريات التي كانت تعتبر الاعلام مراة عاكسة للمجتمع بل الواقع يؤكد ان وسائل الاعلام تخلق واقعا مغايرا بل واحيانا مختلفا تماما عن الواقع، فصورة الاخر ليست هي الاخر وكذلك صورة الذات فصورة الاخر هي انعكاس لواقع العلاقة مع الذات التي انعكست في المخيلة.
وهذا ما يفسر مسألة الحقيقة في الوجود هي شيء غير موجود، او كما يقال المعنى في قلب الشاعر وهنا نحن لانحاول ايجاد الحقيقة بل نؤكد على ضرورة الايمان باختلاف الايديولوجيات والا لما تعددت الاديان والافكار وانقسم الرأي العام الى مؤيد ومعارض، الامر الذي يستحق القول إن الصورة الذهنية اصبحت نظرية او علما قائما بذاتة لانها تدرس ماهو موجود وليس ماهو مفروض .
ويمتاز هذا البحث بتنوع مجالاتة المعرفية من السايكولوجية والسوسيولوجية والفلسفية والاعلامية .
كما ويهدف البحث الى دراسة مفهوم الصورة الذهنية ومتابعة نشأتها وارتباطاتها او تباينها عن مختلف المفاهيم والعمليات المعرفية الاخرى.
كما ويهدف البحث الى دراسة مفهوم الصورة الذهنية ومتابعة نشأتها وارتباطاتها او تباينها عن مختلف المفاهيم والعمليات المعرفية الاخرى


Article
صورة الصحفي لدى الجمهور العراقي

Authors: Salem Gasim Muhamad سالم جاسم محمد --- Fatima Abdul Khazem فاطمة عبدالكاظم حمد
Journal: AL - Bahith AL - A’alami مجلة الباحث الاعلامي ISSN: 1995 8005 / EISSN 2617 9318 Year: 2011 Volume: 3 Issue: 13 Pages: 141-156
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

.


تعد دراسة الصورة الذهنية من الدراسات التي حازت اهتماما كبيرا في مجال العلوم الانسانية عامة والعلاقات العامة على وجه الخصوص لاهميتها الكبيرة في التاثير على اتجاهات الافراد وتحديد استجاباتهم للمواقف المختلفة فهي تعمل كموجهات للسلوك الانساني ومن الواضح إن سلوك الإنسان يعتمد على الصورة الذهنية التي يحملها ازاء الاشياء ، وان أي تغيير يصيب الصورة يقضي بالضرورة تغييرا في الاتجاه والسلوك ، ولذلك فقد تنبه المهتمين بالرأي العام وقياس اتجاهات الجماهير إلى أهمية الصورة وكيفية تشكيلها والتغيير الذي يطرأ عليها .
والصورة الذهنية بعدها حصيلة الانطباعات التي يكونها الفرد او الجماعة ازاء شخص معين او جهة ما تتالف من معلومات وحقائق واتجاهات وتصورات يتم اكتسابها عن طريق الخبرة المتراكمة فهي المعيار الذي يصدر الفرد على اساسه احكامه على كل ما يحيط به ولتحديد موقفه وسلوكه إزاءه .
وتكتسب دراسة الصورة الذهنية اهمية استثنائية عندما تتناول الصحفي لاعتبارات عدة في مقدمتها كون الصحفي هو الشخص الاكثر احتكاكا مع الجمهور من خلال ما يقدمه من مواد اعلامية متنوعة باتت تحيط بنا ونعيش حياتنا من خلالها سيما في ظل التطور الكبير والمتسارع لوسائل الاتصال في المجتمعات كافة فضلا عن كون الصحفي يهدف في اغلب نتاجاته الى اقناع الجمهور المستهدف وهذا ما يعطي لدراسة صورة الصحفي اهمية كبيرة كون نجاح عملية اقناع الجمهور تتوقف الى حد كبير على نوع الصورة التي يحملها ذلك الجمهور عنه .
وبما ان الصورة الذهنية عملية حركية تتسم بالمرونة والتفاعل المستمر وتقبل التغيير باستمرار فان صورة الصحفي هي الاكثر حركية بين الصور الاخرى لانه على اتصال مستمر مع الجمهور عن طريق الرسائل الاتصالية التي تحمل مضامين مختلفة قد تتفق او تختلف مع اراء واتجاهات الجمهور وهذا ما يجعل صورته متغيرة في اذهانهم تبعا لاتفاقهم او اختلافهم مع مضامين رسائلة الاتصالية وسلوكياته ، ومن جهة اخرى فان دراسة صورة الصحفي توفر للصحفي نفسه فرصة التعرف على راي الجمهور فيه مما يعطيه فرصة جيدة لمراجعة ما يصدر عنه بناء على نوع الصورة التي تم التعرف عليها.
في ضوء الاهداف الموضوعة والاجراءات المنهجية المتبعة تم التوصل الى ان صورة الصحفي لدى الجمهور العراقي سلبية في معظمها رغم الجوانب الايجابية التي يحملها الجمهور عنه والمتمثلة في ان الصحفي العراقي كان له دور كبير في فضح الانتهاكات التي يتعرض لها المواطن العراقي واستمراره في أداء رسالته الإعلامية رغم تعرضه إلى شتى أنواع الخوف والترهيب وعدم حصوله على الحماية المطلوبة وتزايد نسبة المضايقات والاعتداءات التي يتعرض لها عند دخوله الى بعض المؤسسات فضلا عن ان حريته في الراي والتعبير تحد منها ضوابط معينة توثر بطبيعة الحال على اداء مهامه بفاعلية .
اما الجوانب السلبية من صورة الصحفي والتي حصلت على نسبة اتفاق من المبحوثين اعلى من الجوانب الايجابية والتي تمثلت في ان اغلب الصحفيين العراقيين فاقدين للاستقلالية بسبب عملهم في وسائل اعلام خاصة وانهم ينحازون لقضايا دون اخرى بسبب امتلاكهم مبادى سياسية واجتماعية متضاربة وان خلفية الصحفي القومية والدينية والمذهبية هي التي تؤثر على طريقة تقديمه للاحداث وان الصحفيين العراقيين يحرفون المواد الاخبارية خدمة لسياسة المؤسسات التي يعملون فيها وضعف مساهمة الصحفي العراقي في الحفاظ على القيم الثقافية والاجتماعية السائدة في المجتمع ووجود تنوع اعلامي غير منظم تطغى عليه الفوضى لعدم وجود جهة رسمية فعالة تنظم عمل الاعلام العراقي وضعف التمويل الحكومي الذي فسح المجال لجهات خارجية للتأثير على الصحفيين العراقيين و ان الكثير منهم لا يمتلكون المؤهلات الاكاديمية والمهنية اللازمة لمزاولة عملهم بالشكل المطلوب وبشأن المراة الصحفية فأنها تعاني من تردي الوضع الامني والتهديدات ما اثر على مستوى ادائها وجعلها عنصرا غير فاعل في النشاط الاعلامي العراقي فضلا عن وجود موانع اجتماعية كثيرة تتعرض لها والتي تحد من قدرتها على الابداع .
وان هذه الجوانب السلبية في صورة الصحفي العراقي ادت الى ضعف ثقة الجمهور به ، وهذا يتطلب منه العمل على تصحيح صورته عن طريق تحديد نقاط القوة والضعف في الصورة الحالية من خلال التعرف على المعالم الأساسية لهذه الصورة والاسباب التي ادت الى تشكيلها لدى الجمهور بهدف تعزيز نقاط القوة فيها ومعالجة نقاط الضعف وصولا الى الصورة المرغوبة


Article
The mental image of the Iraqi public about the offices of the inspectors
الصورة الذهنية لدى الجمهور العراقي عن مكاتب المفتشين العموميين

Author: Morteza Nouri Mahmoud مرتضى نوري محمود
Journal: Journal inspector general مجلة المفتش العام ISSN: 20788789 Year: 2015 Volume: 1 Issue: 17 Pages: 3-29
Publisher: Ministry Of interior وزارة الداخلية

Loading...
Loading...
Abstract

This study comes to know the nature and features of the mental image of the Iraqi public from the offices of the inspectors general. Institutions, personalities and governments can not fulfill their mission and achieve their goals and interests and exercise their role, unless their mental image is positive. The public understands its role and accepts cooperation with it.In view of the researcher's proximity to the problem and his sense of importance, I saw her study, where this study came in order to know the nature and features of the mental image of the Iraqi public from the offices of inspectors general.The researcher used the survey method, which is one of the most appropriate methods for such studies, and the number of vocabulary of the sample is (680) researcher. The researcher built a scale consisting of (10) paragraphs keen to be positive and negative paragraphs are equal, and applied tests of honesty and stability on the scale.The researcher dealt with the subject of research in the light of five investigations, the first of which was the methodological framework, while the second topic dealt with the concept of mental image and its definition, its functions, and the most important factors affecting it, mental image and persuasion, while in the third topic dealt with the most important variables affecting the mental image, In the fourth topic, the field study, and the fifth topic, we analyzed the measurement data and the main findings and recommendations we reached.The most important conclusions of the research: The most respondents agree that their information about the offices did not get them through exposure to the media and that these tools lack the courage to introduce and submit issues of corruption, and that the offices do not educate the public about the manifestations of corruption and its forms and suffer Of some failures in its work and its measures to reduce administrative and financial corruptionAnd the majority of the respondents believe that the means of communication with the offices of the inspectors are not available to the public to file their complaints. It is necessary for the offices to encourage the employees of the government departments to provide their information regarding administrative and financial corruption. They also believe that it is necessary The ordinary citizen informs offices of misconduct and deviant behavior.

جاءت هذه الدراسة لمعرفة طبيعة وملامح الصورة الذهنية لدى الجمهور العراقي عن مكاتب المفتشين العموميين، فالمؤسسات والشخصيات والحكومات لا تستطيع أداء رسالتها وتحقيق أهدافها ومصالحها وممارسة دورها، إلا اذا كانت صورتها الذهنية لدى الجمهور ايجابية، إذ يتفهم الجمهور دورها ويقبل على التعاون معها. وبالنظر لقرب الباحث من المشكلة وشعوره بأهميتها أرتأى دراستها، حيث جاءت هذه الدراسة بهدف معرفة طبيعة وملامح الصورة الذهنية لدى الجمهور العراقي عن مكاتب المفتشين العموميين .أذ استعان الباحث بالمنهج المسحي الذي يعد من أنسب المناهج لمثل هذه الدراسات، وكان عدد مفرداتالعينة هو ( 680 ) مبحوث . وقام الباحث ببناء مقياس مكون من ( 10 ) فقرات حرص ان تكون الفقرات الايجابية والسلبية متساوية، وتم تطبيق اختبارات الصدق والثبات على المقياس . وعالج الباحث موضوع البحث في ضوء خمسة مباحث كان الأول منها الإطار المنهجي في حين تناولنا في المبحث الثاني مفهوم الصورة الذهنية وتعريفها، ووظائفها، وأهم العوامل المؤثرة عليها، والصورة الذهنية والإقناع، في حين تناولنا في المبحث الثالث أهم المتغيرات المؤثرة في الصورة الذهنية، في حين تناولنا في المبحث الرابع، الدراسة الميدانية، والمبحث الخامس تحليل بيانات المقياس وأهم النتائج والتوصيات التي توصلنا إليها. أذ كانت أهم الاستنتاجات التي توصل اليها البحث : ان أكثر المبحوثين يتفقون على ان معلوماتهم عن المكاتب لم يحصلوا عليها عن طريق تعرضهم لوسائل الإعلام وأن هذه الوسائل تنقصها الجرأة في طرح وتقديم القضايا الخاصة بالفساد، وان المكاتب لا تقوم بتوعية الجمهور حول مظاهر الفساد وأشكاله وهي تعاني من بعض الاخفاقات في عملها وان اجراءتها للحد من الفساد الإداري والمالي روتينية وطويلة ومعقدة وهي بذلك لم تحقق الهدف من أنشائها وإن غالبية المبحوثين يرون ان وسائل الاتصال بمكاتب المفتشين العموميين غير متاحة للجمهور لتقديم شكواهم ومن الضروري قيام المكاتب بتشجيع العاملين في دوائر الدولة على تقديم ما يتوافر لديهم من معلومات تتعلق بالفساد الإداري والمالي ويعتقدون ايضا أنه من الضروري قيام المواطن العادي بإبلاغ المكاتب عن الممارسات الخاطئة والسلوك المنحرف والفاسد .


Article
Mental Image Indicators among Iraqi University Students about Iraqi Political Parties
مؤشرات الصورة الذهنية لدى طلبة جامعة بغداد إزاء الأحزاب السياسية العراقية (دراسة مسحية للمدة من 1/9/2013 إلى 1/1/2014)

Authors: الباحثة نور اختياري موحان --- Baqir Musa Jasim باقر موسى جاسم
Journal: AL - Bahith AL - A’alami مجلة الباحث الاعلامي ISSN: 1995 8005 / EISSN 2617 9318 Year: 2016 Volume: 8 Issue: 32 Pages: 129-164
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Media studies have focused mostly on the issue of the mental image because the image that is formed in the mind has become not only a photo of human being and having kept for himself. This image has an outside influence which may sometimes up to the formation of the fate of others and it sometimes includes individuals and groups together. This study comes in the context of identifying the image of Iraqi political parties among Iraqi university students and the nature of the view that students have in their minds about these parties. Chapter one includes the problem of the research, the importance of the study, the goals and method used. Chapter two is divided into two sections: section one deals with the concept of the mental image and its components; section two is about the concept of political parties, their elements and classifications; section three discusses the title ‘the effectiveness of the function of public relations in the concept and aims of public parties. Chapter three is about a field study.

بحث مستل من رسالة الماجستير الموسومة ( الصورة الذهنية للأحزاب السياسية العراقية لدى طلبة جامعة بغداد بعد عام 2003) اهتمت الدراسات الإعلامية بموضوع الصورة الذهنية اهتماما كبيراً لأن الصورة التي تتشكل في الذهن أصبحت لا تقتصر على إنسان يشكل صورة ، ويحتفظ بها لنفسه ، بل أصبح لتلك الصورة تأثيرها الخارجي، والذي قد يصل احياناً إلى حد تشكيل مصير الآخرين، وأصبح يشترك فيها الأفراد والجماعات معاً ، وتأتي هذه الدراسة في سياق التعرف ٳلى صورة الأحزاب السياسية لدى الطالب الجامعي العراقي وطبيعة النظرة التي يختزنها عن تلك الأحزاب، وقد تضمن الفصل الأول مشكلة البحث واهميته وأهدافه والمنهج المستخدم اذ اعتمدت المنهج المسحي مستعينة بأداة المقياس في الجانب الميداني للبحث , اما الفصل الثاني فقد جاء المبحث الأول حول مفهوم الصورة الذهنية ومكوناتها, اما المبحث الثاني فكان حول مفهوم الأحزاب السياسية وعناصرها وتصنيفاتها , في حين حمل المبحث الثالث عنوان فاعلية وظيفة العلاقات العامة في الأحزاب السياسية المفهوم والأهداف , فيما جاءت الدراسة الميدانية في الفصل الثالث .


Article
اخلاقيات العمل واثرها في ادارة الصورة الذهنية في منظمات الاعمال

Author: الدكتور بلال خلف السكارنه
Journal: Journal of Baghdad College of Economic sciences University مجلة كلية بغداد للعلوم الاقتصادية الجامعة ISSN: 2072778X Year: 2012 Issue: 33 Pages: 373-407
Publisher: Baghdad College of Economic Sciences كلية بغداد للعلوم الاقتصادية

Loading...
Loading...
Abstract

The purpose of this study is to explore the extent to which Jordanian mobile telecommunication display importance toward the practices of ethics to work within the following dimensions: (respect the Laws and regulations, justice and impartiality, speed and workmanship, respect the time), and to determine the level of differences in the awareness of ethics elements among sample study according to their personal characteristics, The study also seeks to evaluate the impact of ethics in managing the corporate image. Data were gathered using a questionnaire that was administered to managers, employees, , Different suitable descriptive and inferential statistical tools were used to test the questions and study hypotheses. The findings show the following: 1.Jordanian mobile telecommunication display high importance toward the practices of ethics as indicated by the total average mean (4.30).2.No significance differences in the awareness of ethics elements among sample study according to their personal characteristics.3.A significant impact for ethics in the management of corporate image.4.No significant impact for ethics in the management of self image.5.A significant impact for ethics in the management of projected image, it appears that the ethics toward the jjustice, impartiality and respect for time more impact on the management of projected image.6.No significant impact for ethics in the management of perceived image. But it reveals that there is a significant impact for ethics toward Related Laws and regulations in respect of speed and perfection has shown.in the management of perceived image.

هدفت هذه الدراسة إلى الكشف عن مدى اهتمام شركات الاتصالات الخلوية الأردنية في تطبيق اخلاقيات العمل ضمن الابعاد التالية:(احترام القوانين والانظمة, العدالة وعدم التحيز,السرعة والاتقان, احترام الوقت).وتحديد مستوى الفروق في إدراك أفراد عينة الدراسة لأبعاد اخلاقيات العمل تعزى لمتغيراتهم الشخصية, كما هدفت الدراسة إلى تقييم اثر اخلاقيات العمل في إدارة الصورة الذهنية, ولقد تم جمع بيانات الدراسة الميدانية عن طريق استبانة وزعت على المديرين والموظفين المتواجدين في المراكز الرئيسة, , وقد تم استخدام الأساليب الإحصائية التي ناسبت أسئلة وفرضيات الدراسة من الإحصاء الوصفي, والاستدلالي, وقد توصلت الدراسة إلى:1.أن شركات الاتصالات الخلوية الأردنية أظهرت مستوى عال من الاهتمام باخلاقيات العمل بأبعادها الاربعة؛ إذ بلغ المتوسط العام (4.30).2.عدم وجود فروق ذات دلالة إحصائية في إدراك إفراد عينة الدراسة لاخلاقيات العمل تبعا لمتغيراتهم الديموغرافية.3.وجود اثر معنوي لاخلاقيات العمل بإبعادها مجتمعة في إدارة الصورة الذهنية ككل.4.عدم وجود اثر معنوي لاخلاقيات العمل بإبعادها مجتمعة في الصورة الذهنية الذاتية.5.وجود اثر معنوي لاخلاقيات العمل بإبعادها مجتمعة في الصورة الذهنية المرغوبة, وقد تبين أن بعدي اخلاقيات العمل المتعلق ب العدالة وعدم التحيز واحترام الوقت، قد اظهرا تأثيرا معنويا أكبر في الصورة الذهنية المرغوبة.6.عدم وجود اثر معنوي لاخلاقيات العمل بإبعادها مجتمعة في الصورة الذهنية المدركة, في حين تبين وجود أثرا معنويا لبعد اخلاقيات العمل والمتعلق ب احترام القوانيين والانظمة والسرعة بالاتقان قد اظهر تأثيرا معنويا في الصورة الذهنية المدركة


Article
Mental picture of Mustansiriya University with high school students
الصورة الذهنية للجامعة المستنصرية لدى طلبة الثانوية العامة

Authors: Noman Abbas Nada Hayani نعمان عباس ندا الحياني --- Huthefa Zidane Khalaf حذيفة زيدان خلف
Journal: Mustansiriyah Journal of Arts مجلة آداب المستنصرية ISSN: 02581086 Year: 2015 Issue: 70 Pages: 1-27
Publisher: Al-Mustansyriah University الجامعة المستنصرية

Loading...
Loading...
Abstract

Strength or weakness of the mental degree among them and among the different institutions and also on the extent of their concern about these institutions, or depends on the effect of their activities. And it could be possible to be acquainted on this image and measuring the variable which mostly be slow and it is usual to be difficult for the person to form an image concerning things far away are mostly weak and liable to be changed. The importance of this research comes out through aquatinting on the essences of the mental image which is made by the secondary school students toward AL_Mustansiriya University and being acquainted on means of improving and consolidating the mental image for the students toward the University. The study as well participates in acquainting on means of communication which are used by Public Relation Unite in the university in order to reach to this public on which the questionnaire of the mental image about the university was done. In this study, the researchers used systematic survey which are: 1) the theoretical part which includes the nature of the mental image and means of it's improvement and also AL_Mustansiriya University establishment as well as the public concept and 2) the practical part which includes the analysis of the questionnaire results used by the researchers for the research purpose. And number of results were reached among which are the importance of contact with the external public of the university and accordingly, the researchers present number of recommendations.

تتوقف قوة الصورة الذهنية أو ضعفها عند الإفراد الذين تتكون لديهم تبعاً لدرجة الاتصال بينهم وبين المؤسسات المختلفة، ومدى اهتمامهم بهذه المؤسسات. أو التأثر بنشاطها ويمكن التعرف على هذه الصورة وقياس التغيرات التي تكون غالباً بطيئة كما انه من الطبيعي أن يصعب على الفرد تكوين صورة عن شيء لم يعرفه، كما أن الصور التي تتكون عن أشياء بعيدة تكون غالباً ضعيفة وقابلة للتغير. وتأتي أهمية هذا البحث من خلال التعرف على ماهية الصورة الذهنية التي يكونها طلبة الثانوية العامة نحو الجامعة المستنصرية والتعرف على سبل تعزيز وتحسين الصورة الذهنية لدى الطلبة تجاه الجامعة وتساهم الدراسة في التعرف على مسائل الاتصال التي تستخدمها وحدة العلاقات العامة في الجامعة للوصول إلى هذا الجمهور التي كونت بناء عليها عينة الدراسة صورتها الذهنية تجاه الجامعة. وقد استخدم الباحثان المنهج المسحي في الدراسة في جانبين، جانب نظري واشتمل على طبيعة الصورة الذهنية ووسائل تحسينها، وكذلك نشأة الجامعة المستنصرية ومفهوم الجمهور، وجانب عملي اشتمل على تحليل نتائج استمارة الاستبيان التي استخدمها الباحثان لإغراض البحث وتم التوصل إلى مجموعة من الاستنتاجات والتوصيات منها أهمية التواصل مع الجمهور الخارجي للجامعة وبناء على ذلك قدم الباحثان مجموعة من التوصيات...


Article
International public relations strategies to build a mental picture of foreign policy (The Iraqi Foreign Ministry model)
استراتيجيات العلاقات العامة الدولية في بناء الصورة الذهنية للسياسة الخارجية (وزارة الخارجية العراقية أنموذجا)

Author: Baqir al-Jassim Moussa باقر موسى جاسم
Journal: Mustansiriyah Journal of Arts مجلة آداب المستنصرية ISSN: 02581086 Year: 2015 Issue: 71 Pages: 1-40
Publisher: Al-Mustansyriah University الجامعة المستنصرية

Loading...
Loading...
Abstract

Become international public relations practiced by the state about the peoples and governments, regional and global type of force taken by the State as a means to obtain political and economic gains or even geographical internationally by organizations, prestigious and high-profile Status enjoyed by the state within the international community is obtained in the light of Drawing a deliberate and planned strategies have to build a picture of a positive frame of mind with their target audiences, and whenever the ranges mental image moving toward the proposal and applauded whenever the status and reputation of the positive state, included a search of three chapters, the first contains the research methodology, either Chapter II contains the five demands highlighted the concept of international public relations and recruitment of public relations in foreign policy and the concept of mental image and strategies of the international public relations in foreign policy and the masses of international public relations, while the third chapter field framework of the research containing tables and interpretation, and finally reviews the researcher results and then the conclusions that I have a defect in the application of appropriate strategies for the work of the International Public Relations Iraqi foreign policy.

أضحت العلاقات العامة الدولية التي تمارسها الدولة إزاء الشعوب والحكومات والمنظمات الإقليمية والعالمية نوع من أنواع القوة التي تتخذها الدولة كوسيلة من وسائل الحصول على المكتسبات السياسية والاقتصادية أو حتى الجغرافية على الصعيد الدولي , فالمكانة المرموقة والبارزة التي تتمتع بها الدولة في أطار المجتمع الدولي تتحصل عليها في ضوء رسم استراتيجيات مدروسة ومخطط لها لبناء صورة ذهنية ايجابية لدى جماهيرها المستهدفة , وكلما كانت مديات الصورة الذهنية تتجه نحو الإيجاب والاستحسان كلما كانت مكانة وسمعة الدولة ايجابية, وقد تضمن البحث ثلاثة فصول , الأول احتوى على منهجية البحث , اما الفصل الثاني احتوى على خمسة مطالب سلطت الضوء على مفهوم العلاقات العامة الدولية وتوظيف العلاقات العامة في السياسة الخارجية ومفهوم الصورة الذهنية واستراتيجيات العلاقات العامة الدولية في السياسة الخارجية وجماهير العلاقات العامة الدولية , في حين تناول الفصل الثالث الإطار الميداني للبحث محتويا على الجداول وتفسيرها , وأخيرا يستعرض الباحث النتائج ومن ثم الاستنتاجات التي أشرت وجود خلل في تطبيق الاستراتيجيات المناسبة لعمل العلاقات العامة الدولية للسياسة الخارجية العراقية .


Article
The mental image that drew it by the Iraqi satellite channels of terrorism
الصورة الذهنية التي ترسمها الفضائيات العراقية للارهاب

Author: Abdul Razzaq Abdul Wahab Ahmed Abadi عبد الرزاق عبد الوهاب احمد العبادي
Journal: Journal inspector general مجلة المفتش العام ISSN: 20788789 Year: 2016 Volume: 2 Issue: 18&19 Pages: 167-218
Publisher: Ministry Of interior وزارة الداخلية

Loading...
Loading...
Abstract

The phenomenon of violence and terrorism has grown in tandem with the emergence of violent political and religious organizations. Terrorist acts are among the most prominent threats that have spread in our Arab societies in the last period in that they affect their internal structure and threaten their security and stability. These terrorist organizations exploited the emotional aspect as a fundamental basis for achieving their goals, Adopting a philosophy of takfiriyyah whose sole goal is to fragment the Islamic societies and divide the Arab and Islamic nation.The satellite channels are one of the most important areas of the media, as they have become more important in society and in all spheres of political, economic, social and cultural life, including the security field, which requires updating and continuous development of the policies of these channels and the methods, methods and techniques used in dealing with this phenomenon.The concept of contemporary security is one of the most important general concepts and is directly related to the life and dignity of individuals and groups and their civil safety and continuity. It needs a lot of media.The relationship between the security of the society and the media is a related relationship. The media, through its various means of reading, audio and video, plays a prominent role, which effectively affects the support and dissemination of security knowledge, especially in the development of the sense of security and prevention of individuals through their cooperation with the security authorities. You are in direct contact with events.

تنامت ظاهرة العنف والارهاب بالتزامن مع ظهور منظمات العنف السياسي الديني حيث تعد الاعمال الارهابية من ابرز التهديدات التي انتشرت في مجتمعاتنا العربية في الفترة الاخيرة من حيث انها تمس كيانها الداخلي وتهدد امنها واستقرارها حيث استغلت تلك التنظيمات الارهابية الجانب العاطفي كمرتكز اساسي لتحقيق اهدافها خصوصا ذات الطابع الطائفي متخذا فلسفة تكفيرية غايتها الوحيدة تفتيت المجتمعات الاسلامية وشرذمت الامة العربية والاسلامية.وتعد القنوات الفضائية واحدة من اهم محاور الاعلام حيث ازدادت اهميتها في المجتمع وعلى كافة مجالات الحياة السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية ، بما في ذلك المجال الأمني، الأمر الذي تطلب تحديثًا وتطويراً مستمراً لسياسات تلك القنوات وللأساليب والوسائل والتقنيات التي تستخدمها في تعاملها مع هذه الظاهرة. ويعد مفهوم الأمن المعاصر من أهم المفاهيم العامة والمرتبط ارتباطاً مباشراً بحياة وكرامة الأفراد والجماعات وسلامتهم المدنية واستمرارها، فهو بحاجة إلى الكثير من الوسائل الاعلامية.فالعلاقة بين امن المجتمع والإعلام هي علاقة ارتباطيه، فالإعلام بوسائله المختلفة المقروءة والمسموعة والمرئية يلعب دوراً بارزاً حيث يؤثر بفعالية في دعم ونشر المعرفة الأمنية، خصوصا في تنمية الحس الأمني والوقائي لدى الأفراد من خلال تعاونهم مع الجهات الامنية ، لغرض توسيع الآفاق المعرفية لأفراد المجتمع بحيث يكونوا على اتصال مباشر مع الأحداث.


Article
Image of relief organizations for displaced Iraqis
صورة منظمات الإغاثة لدى النازحين العراقيين بحث مستل من رسالة ماجستير

Authors: Khodhr Alyaas Named الباحث خضر الياس ناهض --- Irada Zaydan Al Jubori D.R أ.د. إرادة زيدان الجبوري
Journal: AL - Bahith AL - A’alami مجلة الباحث الاعلامي ISSN: 1995 8005 / EISSN 2617 9318 Year: 2018 Volume: 10 Issue: 41 Pages: 197-208
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

This research aims to know the intellectual picture the displaced people formed about aid organizations and determine whether they were positive or negative , the research used survey tool as standard to study the society represented by displaced people living in Baghdad camps from Shiites , Sunnis, shabak , Turkmen , Christians and Ezidis .The researcher reached to important results and the most important thing he found is that displaced people living in camps included in this survey hold positive opinion about organizations working to meet their demands but they complain about shortfall in the health care side.The research also found that displaced people from (Shabak, Turkmen and Ezidi) minorities see that international organizations are taking care of them more than the Iraqi ones , while the Shite and Sunni displaced people said that the Iraqi organizations were providing their needs more than other organizations and this reveal that the international organizations were paying more intention for minorities .

يرمي هذا البحث الى معرفة الصورة الذهنية التي يحملها النازحون عن منظمات الإغاثة، وتحديد ما اذا كانت سلبية او ايجابية.اعتمد البحث المنهج المسحي وصمم مقياساً لدراسة الصورة لدى النازحين الساكنين في مخيمات بغداد من السنة والشيعة والشبك والتركمان والمسيحيين والايزيديين.وتوصل البحث الى نتائج عدة من اهمها ان النازحين الساكنين في المخيمات المشمولة بالدراسة يحملون تصورات ايجابية عن المنظمات العاملة على توفير احتياجاتهم، لكنهم شخصوا ضعفاً في الجانب الصحي، وحمل النازحون من الاقليات (الشبك والتركمان والايزيديين) صورة ايجابية عن المنظمات الدولية، فيما كانت صورة منظمات الإغاثة العراقية ايجابية لدى النازحين السنة والشيعة.


Article
The Impact of Mental Image of the Service Company in some of Customers Future Purchasing Decisions
أثر الصورة الذهنية للمنظمات الخدمية على بعض قرارات الشراء المستقبلية للزبائن

Authors: محمد جبلاق --- Mohammed M. Al Khachroum محمد مصطفى الخشروم
Journal: TANMIAT AL-RAFIDAIN تنمية الرافدين ISSN: PISSN: 1609591X / EISSN: 2664276X Year: 2011 Volume: 33 Issue: 105 Pages: 43-60
Publisher: Mosul University جامعة الموصل

Loading...
Loading...
Abstract

AbstractThe image of the company has a large impact on the company's success and sustainability. To gain a new customer may depend largely upon an image that is formed by the customer. The company success is not only required to attract new customers, but to keep with their customers current, and because of the difficulty in determining the impact of mental image of the company's service, and the size of this effect on Customers Future Purchasing Decisions. The current research aims to identify the impact of a mental image of the company's service on some future purchasing decisions for customers’ mobile phone service companies in Aleppo, as well as identify the relationship between some of personal variables and mental image of the company service. All this with a view to decision makers in the researched companies to reach the study findings and recommendations, contribute to the management of the mental image of their companies will be supportive of the direction of the positive behavioral customers. Accordingly, a questionnaire was designed and distributed to (250) student /and student at the University of Aleppo, and register for the academic year 2009-2010, from various faculties and institutes selected by convenience sample. A regression analysis and analysis of variance One-Way ANOVA from the statistical software package (SPSS.16.0) were used. It was found that image of the company's influence was significant for all purchasing decisions for future customers under study (customer trust in the company, customer commitment towards the company; customer intent to recommend good company), and the customers evaluation of the image of mind of a service company differed depending on the type of customer and number of years of participation in the service.

المستخلصإن صورة الشركة تؤثر بشكل كبير في نجاح الشركة واستمراريتها، وإن كسب زبون جديد يتوقف إلى حد كبير على هذه الصورة التي يُّكونها الزبون عنها، وإن الشركة الناجحة ليست مطالبة فقط باستقطاب الزبائن الجدد، وإنما بالاحتفاظ بما لديها من زبائن حاليين، وبسبب الصعوبة في تحديد تأثير الصورة الذهنية للشركة الخدمية، وحجم هذا التأثير على قرارات الشراء المستقبلية للزبائن. فإن البحث الحالي يهدف إلى التعرف على أثر الصورة الذهنية للشركة الخدمية على بعض قرارات الشراء المستقبلية لزبائن شركات خدمة الهاتف المحمول في محافظة حلب، وكذلك الوقوف على علاقة بعض المتغيرات الشخصية للزبائن بالصورة الذهنية للشركة الخدمية. وهذا كله بهدف وضع متخذي القرارات في الشركات المبحوثة أمام ما تتوصل إليه الدراسة من نتائج وتوصيات, تسهم في إدارة الصورة الذهنية لشركاتهم على نحوٍ يدعم الاتجاه السلوكي الايجابي للزبائن. ولهذا الهدف تم تصميم استبيان وُزِعَ على (250) طالباً/ وطالبة في جامعة حلب والمقيدين للعام الجامعي 2009-2010، ومن مختلف الكليات والمعاهد التابعة، وتم اختيارهم بطريقة العينة الميّسرة. ومن خلال استخدام تحليل معامل الانحدار Regression Analysis، وتحليل التباين الأُحادي One–Way ANOVA من حزمة البرامج الإحصائية (SPSS.16.0) تم التوصل إلى أن صورة الشركة تؤثر معنوياً في جميع قرارات الشراء المستقبلية للزبائن محل الدراسة (ثقة الزبون بالشركة؛ التزام الزبون تجاه الشركة؛ نية الزبون للتوصية الحسنة بالشركة)، كما أن تقييم الزبائن للصورة الذهنية لشركة الخدمة اختلف باختلاف نوع الزبون وعدد سنوات الاشتراك في الخدمة.

Listing 1 - 10 of 16 << page
of 2
>>
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (16)


Language

Arabic (12)

Arabic and English (3)

English (1)


Year
From To Submit

2019 (2)

2018 (3)

2017 (1)

2016 (3)

2015 (3)

More...