research centers


Search results: Found 101

Listing 1 - 10 of 101 << page
of 11
>>
Sort by

Article
organizational effectiveness
فاعلية المنظمة في فلسفة ابرز منظريالفكر الإداري

Authors: يعرب عدنان --- سعد علي حمود العنزي --- أحمد نزار النوري
Journal: journal of Economics And Administrative Sciences مجلة العلوم الاقتصادية والإدارية ISSN: 2227 703X / 2518 5764 Year: 2009 Volume: 15 Issue: 53 Pages: 20-32
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

This paper discuses the mindset contribution of the organization Science in organizational effectiveness (OE), and the most valuable thoughts they introduced in this subject, starting from the pre- classical era, through classical era to present time. This paper has identified the main contribution in OE. The concept of OE didn’t arise until what had been introduced by Chester Barnard, although Max Weber mentioned this concept in his bureaucratic theory, but he didn’t explain it as Barnard does. After that no clear focus was pointed to this subject until Peter Drucker did so, which considered as the main participant in OE after Barnard. After that many researchers be interested in OE and they start studying this subject like , Likert, McGregor, Scott and else. More attention had been given to OE in the eighties and nineties of the Past century which witnessed the introduction of many different integrated approaches specialized in studying the organizational effectiveness concept.

تتناول هذه الورقة الاسهامات الفكرية لمنظري علم المنظمة بموضوع الفاعلية التنظيمية وتوضيح وأبرز الأفكار التي قدموها في هذا المضمار، ابتدءاً من طروحات منظري عصر ما قبل المدرسة الكلاسيكية، مرواً بالحقبة اللاحقة بها وما تبعها، وصولا إلى الطروحات المعاصرة بنظرية المنظمة. وتوصلت الورقة إلى تحديد أبرز المساهمين في تقديم مفهوم الفاعلية التنظيمية ومداخل دراستها، فلم يبرز هذا المفهوم لنطاق البحث الدراسة، إلا عبر ما قدمه رائد علم المنظمة (شستر بارنارد) على الرغم من أن (ماكس فيبر) قد أشار إلى الفاعلية قبل (بارنارد) إلا انه لم يوضح ابعادها وأسسها، كما فعل (بارنارد). ولم يتم التركيز على هذا الموضوع بعد الطروحات الأولى، إلا من قبل (بيتر دراكر) الذي يعد من أهم المساهمين في موضوع الفاعلية بعد (بارنارد) ولو جاء بعده بمدة طويلة، ومن ثم توالت الاسهامات الفكرية للموضوع من خلال عدد من الباحثين أمثال (ليكرت) و (مكريكر) و (سكوت) وغيرهم. ولقد تنامى الأهتمام بالفاعلية وصولا الى بناء مداخل فلسفية متكاملة لدراستها قدمت في ثمانينات وتسعينات القرن العشرين.


Article
The responsibility of the non-governmental organization on the work of volunteers in the light of Article (219) of the Iraqi Civil Code
مسؤولية المنظمة غير الحكومية عن أعمال متطوعيها في ضوء المادة (219) من القانون المدني العراقي

Author: mohammed abd al saheb abd al hussen محمد عبد الصاحب عبد الحسين
Journal: Risalat al-huquq Journal مجلة رسالة الحقوق ISSN: 20752032 Year: 2012 Issue: 2 Pages: 264-289
Publisher: Kerbala University جامعة كربلاء

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract-: Any human activity can harm to others no matter how taken precautions for that activity or perfected in his performance, and volunteer work being done by non-governmental organizations through the provision of its services free by volunteers to a group of the beneficiaries of the categories of care such organizations is one of these activities, a so involved with it in fact affects the possibility that third party damage as a result of its implementation by the volunteer, whether this damage physically or financially or morally, and whether third parties - the victim - taking advantage of the services of the organization or not the beneficiary. And here arises the question is important for research on the scope of liability for damage caused as a result of the performance of non-governmental organization for its voluntary activity, is it determined by the scope of responsibility for personal work are held on the same volunteer, or is it one of the images responsibility for the work of others are held on the organization as it followed the volunteers?Through our research humble that we will try to reach an answer to the question said it will make it the center of our research, which will tour around it, and will reach answered our goal that proposal is accessible through two sections we devote the first to discuss the concept of non-governmental organization, and from it conclude the terms and provisions of the responsibility in the second section.

الخلاصة:- إن أي نشاط إنساني يمكن أن يلحق ضرراَ بالغير ، مهما أتخذ من احتياطات لذلك النشاط أو أتقن في أدائه ، والعمل التطوعي الذي تقوم به المنظمات غير الحكومية من خلال تقديم خدماتها المجانية بواسطة متطوعيها إلى شريحة المستفيدين من الفئات التي تعنى بها تلك المنظمات هو واحد من هذه الأنشطة ، وهو بذلك يشاركها في حقيقة إمكانية أن يصيب الغير بضرر من جراء تنفيذه من قبل المتطوع ، سواء أكان هذا الضر مادياً أم معنوياً، وسواء أكان ذلك الغير – المتضرر – مستفيداً من خدمات المنظمة أم غير مستفيد . وهنا يثار تساؤل مهم يتعلق في البحث عن نطاق المسؤولية المترتبة عن الضرر الناتج من جراءِ أداء المنظمة غير الحكومية لنشاطها التطوعي ، هل هي تتحدد في نطاق المسؤولية عن العمل الشخصي فتقام على المتطوع ذاته ، أم هي تعد من صور المسؤولية عن عمل الغير فتقام بذلك على المنظمة بوصفها متبوع للمتطوع ؟ ومن خلال بحثنا المتواضع هذا سنحاول التوصل إلى إجابة عن التساؤل المذكور إذ سنجعل منه محور بحثنا الذي سنطوف حوله ، وستكون بلوغ الإجابة عنه غايتنا التي نروم الوصول إليها من خلال مبحثين نخصص الأول لبحث مفهوم المنظمة غير الحكومية ، ومنه نخلص إلى شروط وأحكام قيام المسؤولية محل البحث في المبحث الثاني .


Article
الجريمة المنظمة عبر الوطنية (الرشوة الدولية )

Author: م.د. نوال طارق إبراهيم عبد الرزاق
Journal: Journal Of the College of law /Al-Nahrain University مجلة كلية الحقوق/جامعة النهرين ISSN: 18156630 Year: 2010 Volume: 12 Issue: 1 Pages: 185-226
Publisher: Al-Nahrain University جامعة النهرين

Loading...
Loading...
Abstract

The Organized crime represents areal peril face the human being , its civilization and its achievements by using illegal methods and not restricted with law or with morals, but has become a tool to verify aims and ambitions that some people can not be to verify it by legal normal methods or with extension the freedom of International commerce and the democratic revolution in afield of commercial information, financial and increasing the number and types of criminal activity that have been acted by insurgents of organized crime , in its advance , the Crime of international Bribe by nationality and the result of changing that have been happened for in ternational society to the types and shapes of crime whereas it proposed the dusting unshed features for the local and international crime in new style of criminal shapes and the relation ships have engaged in it and branched among the groups of organized crime either will be nationality or none- nationality ( Transitional ) whereas the Economic impression dominated on crimes of those groups. Of properties washing to strengthen the criminals or the groups of organized crimes and with in spreading all the curroo administrative and political corruption whereas the corruption of governmental me chemism that is consider one of important tolls of groups organized criminals to guarantee its prote cation and avoid its disclosure to facilitate its criminal activity, so , these groups of criminal to deploy the corruptions through two methods or styles , the first one is called in situational corruption and the second is called practical corruption that has been dealt by us in the research.

تمثل الجريمة المنظمة خطرا حقيقيا يواجه الوجود البشري وحضارته وانجازاته لما تتسم به من استخدام وسائل غير مشروعة وغير مقيدة بقانون أو بأخلاق لا، بل أصبحت أداة لتحقيق مأرب وطموحات يعجز البعض عن تحقيقها بالوسائل العادية المشروعة، ومع اتساع حرية التجارة الدولية والثورة التكنولوجية في مجال المعلومات التجارية والمالية تزايد عدد وأنواع الأنشطة الإجرامية التي تقوم به جماعات الجريمة المنظمة وفي مقدمتها جريمة الرشوة الدولية عبر الوطنية (الانتقالية) ونتيجة للتغيير الذي طرا على المجتمع الدولي في أنواع وإشكال الجريمة حيث امتزجت فيه الصفات المميزة لكل من الجريمة المحلية والدولية في بوتقة جديدة من الأنماط الإجرامية تشابكت فيه العلاقات وتشعبت بين مجموعات الجريمة المنظمة سواء الوطنية او عبر الوطنية (الانتقالية) حيث غلبت الصبغة الاقتصادية على جرائم تلك الجماعات ، ونتيجة لتحول الأسواق الاقتصادية من المحلية إلى الدولية فقد لاحقتها أسواق الجماعات الإجرامية المنظمة بالعمليات غير المشروعة التي لم تعد تعرف حدودا إقليمية وفي مقدمتها جرائم الإرهاب والرشوة الدولية محور البحث وغسيل الأموال .ومن هنا كان تطور وتعقد الجريمة المنظمة (عبر الوطنية ) ومنها الرشوة الدولية محور البحث يسير بسرعة لمواجهة القواعد والتشريعات الوطنية المطبقة ، وذلك من خلال ابتكار وسائل متجددة تتبناها جماعات هذه الجريمة .ولا تقل أهمية الرشوة الدولية عبر الوطنية عن جريمة غسيل الأموال في تقوية جماعات الإجرام المنظم وفي انتشار كل من الفساد الإداري والسياسي حيث أن إفساد الجهاز الحكومي إنما يعد احد أهم أدوات جماعات الإجرام المنظم لضمان حمايتها وتجنب كشفها لتسهيل نشاطاتها الإجرامية ، وبما أن جريمة الرشوة الدولية من ابرز مظاهر الفساد واهم أسباب دوافعه آذ تسعى هذه الجماعات الإجرامية إلى نشر الفساد من خلال أسلوبين يطلق على الأول منه الفساد المؤسسي أي إفساد من لهم نفوذ في مجال وظائفهم فتسهل أعمال تلك الجماعات في تحقيق ما تسعى إلى تحقيقه من أعمال غير مشروعة والنوع الثاني يطلق عليه الفساد العملي والذي يتعلق بأنشطة وأهداف محددة تسعى لها تلك الجماعات في إعمالها الإجرامية ، ومما يلاحظ على النوعين سألفي الذكر بأنه من الصعوبة التنبؤ به لأنه انتهازي بالضرورة وفي بعض الأحيان يصعب وضع حد فاصل بين الاثنين لان غاية هذه الجماعات تحقيق مأربهم . ولعل من المناسب في هذا المقام أن نلفت النظر إلى انه وان أدرج استعمال كلمة فساد كمرادف للرشوة لتشمل ضمن ما تشمل عليه على أية إجراءات غير سليمة داخل القطاع الخاص ، فان الغالب هو اقتصار مدلول الفساد على ما يتعلق بالإدارة العامة فقط .


Article
العراق ومنظمة التجارة العالمية -البعد المحاسبي

Author: زهير خضر ياسين
Journal: Journal of Baghdad College of Economic sciences University مجلة كلية بغداد للعلوم الاقتصادية الجامعة ISSN: 2072778X Year: 2006 Issue: 13 Pages: 135-167
Publisher: Baghdad College of Economic Sciences كلية بغداد للعلوم الاقتصادية

Loading...
Loading...
Abstract

بيان الاثر المباشر في الانظمام الى منظمة التجارة العالمية على النظام المحاسبي وكيفية احلال حالة من التوافق بالشكل الذي يخدم الاقتصاد العراقي ويفي بمتطلبات وشروط منظمة التجارة العالمية


Article
تأثير راس المال الفكري في شفافية المنظمة (دراسة تحليلية لاراء عينة من اعضاء الهيئة التدريسية في كلية الزراعة – جامعة الكوفة

Author: ضرغام علي مسلم العميدي
Journal: AL GHAREE for Economics and Administration Sciences مجلة الغري للعلوم الاقتصادية والادارية ISSN: 1940794 Year: 2016 Volume: 13 Issue: 37 Pages: 323-354
Publisher: University of Kufa جامعة الكوفة

Loading...
Loading...
Abstract

The research aims to identify the role that could be played by intellectual capitalin achieving organizational transparency in order to invest the means available tothe organizations to improve and develop its performance, it has been selectedthe Faculty of Agriculture- University of Kufa as a field of research and includeda (37) samples of faculty members in College, and we chose four components tofor the measur of the independent variable intellectual capital, a (human capital,structural capital, social capital, relational capital) while research depend on thefour dimensions to measure the organizational transparency variable adopted a(leadership, information, employee sharing , contact) and The research found aset of conclusions in the light of the results, which indicated that intellectualcapital is one of the important and influential tools in achieving transparencyControl starting in the performance of organizations, and The researchrecommended a set of recommendations including the need to the attention oforganizations career cadre and work to sharing them and consulted in the processof decision-making in order to maximize the intellectual her money to get towork in full transparency.

یهدف البحث إلى التعرف على الدور الذي یمكن ان یلعبه أ رس المال الفكري في تحقیق الشفافیةالمنظمیة وذلك من اجل استثمار الإمكانیات المتاحة لدى المنظمات لتحسین وتطویر أداءها ، وقد تماختیار كلیة الز ا رعة –جامعة الكوفة كمیدان للبحث وشملت عینة البحث ( 37 ) من أعضاء الهیئةالتدریسیة في الكلیة ، وتم اعتماد أربعة مكونات لقیاس المتغیر المستقل أ رس المال الفكري وهي ( أ رسالمال البشري ، أ رس المال الهیكلي، أ رس المال الاجتماعي ، أ رس المال العلاقاتي ) في حین اعتمد البحثعلى أربعة أبعاد لقیاس المتغیر التابع الشفافیة المنظمیة وهي(القیادة،المعلومات،مشاركة الموظفین،الاتصال) وتوصل البحث إلى مجموعة من الاستنتاجات في ضوء نتائج البحث والتي أشارت إلى إن أ رسالمال الفكري یعد من الأدوات المهمة والمؤثرة في تحقیق الشفافیة المنظمیة في أداء المنظمات ،وأوصىالبحث بمجموعة من التوصیات منها ضرورة اهتمام المنظمات بكادرها الوظیفي والعمل على إش ا ركهمواستشارتهم في عملیة اتخاذ الق ا رر من اجل تعظیم أ رس مالها الفكري للوصول الى الشفافیة التامة فيالعمل


Article
Employing Psychological Capital in Enhancing the Requirements of Building the Reputation of the Organization Exploratory Study for Opinions of a Sample of Directors in Salahaddin General Education Directorate
توظيف رأس المال النفسي في تعزيز متطلبات بناء سمعة المنظمة دراسة استطلاعية لآراء عينة من المدراء في المديرية العامة لتربية صلاح الدين

Authors: خلف لطيف ناصر --- علي برهان عبدالحسين
Journal: Tikrit Journal For Administration & Economics Sciences مجلة تكريت للعلوم الادارية والاقتصادية ISSN: 18131719 Year: 2018 Volume: 4 Issue: 44 part 2 Pages: 413-430
Publisher: Tikrit University جامعة تكريت

Loading...
Loading...
Abstract

The present study is a test following the use of psychosocial capital in promoting the requirements of building the reputation of the organization. The researcher used the descriptive and analytical method to study the problem and analyze it and to show the relation between its variables in the Directorate General of Salahuddin Education as a field for studying and testing its hypotheses. The researcher adopted the questionnaire form as a data collection tool. This included taking a sample of the managers of the organization in question. (120) copies were distributed, (104) of which were valid for measurement. The data were analyzed using appropriate statistical methods for the purpose of testing hypothesis research. The problem of the study was the weakness of the adoption of psychological capital in the organization investigated, and one of the most important results of the research was the existence of a significant impact and correlation of psychological capital dimensions in enhancing the requirements of building the reputation of the organization.

هدفت الدراسة الحالية الى معرفة إثر توظيف رأس المال النفسي في تعزيز متطلبات بناءسمعة المنظمة. واستخدم الباحثان المنهج الوصفي والتحليلي لدراسة المشكلة وتحليلها وبيان العلاقةبين متغيراتها في المديرية العامة لتربية صلاح الدين كميداناً للدراسة واختبار فروضها، واعتمدالباحثان استمارة الاستبانة كأداة لجمع البيانات. وتضمن ذلك اخذ عينة من المدراء في المنظمةالمبحوثة فتم توزيع ) 021 ( استمارة استرد منها ) 014 ( استمارة صالحة للقياس. وتم تحليلالبيانات باستخدام الأساليب الاحصائية المناسبة لغرض اختبار فرضيات البحث. وكانت مشكلةالدراسة هي ضعف تبني رأس المال النفسي في المنظمة المبحوثة، ومن أهم النتائج التي خرج بهاالبحث وجود تأثير وارتباط معنوي لأبعاد رأس المال النفسي في تعزيز متطلبات بناء سمعةالمنظمة.


Article
Organized crime and its impact on the spread of administrative corruption
الجريمة المنظمة وأثرها في انتشار الفساد الإداري

Author: م.م. علاء عبد الحسين جبر السيلاوي
Journal: Journal of Kufa legal and political science مجلة الكوفة للعلوم القانونية والسياسية ISSN: 20709838 Year: 2009 Volume: 1 Issue: 2 Pages: 222-248
Publisher: University of Kufa جامعة الكوفة


Article
The Role of Organization Resources Planning Toward Productivity Enhancement: An Investigation Study for the Managers' Opinions in the State Company for Drugs Industries and Medical Appliances / Nineveh
دور متطلبات نظام تخطيط موارد المنظمة في تعزيز الإنتاجية - دراسة استطلاعية لاراء المدراء في الشركة العامة لصناعة الأدوية والمستلزمات الطبية - نينوى

Author: Alaa H. Al-Jalili الاء حسيب عبد الهادي الجليلي
Journal: TANMIAT AL-RAFIDAIN تنمية الرافدين ISSN: PISSN: 1609591X / EISSN: 2664276X Year: 2013 Volume: 35 Issue: 113 Pages: 159-177
Publisher: Mosul University جامعة الموصل

Loading...
Loading...
Abstract

The research seeks current analysis of the relationship between the system of ERP organizational productivity through a survey of the opinions of managers in the public company for pharmaceutical and medical supplies / Nineveh. Due to the lack of studies on the system as well as its relationship to the productivity of the organization, especially in the Iraqi environment may try searching analysis of these dimensions within the holistic framework in an attempt to study the relationship and impact between them. The study found a set of conclusions, including:- There is a relationship between the ERP system and the productivity of the organization in the organization under study.- There is a significant effect of the ERP system in the productivity of the organization under study.Based on the conclusions the researcher provided a set of recommendations which, in turn hips in line with the recommendations.

يسعى البحث الحالي إلى تحديد دور نظام تخطيط موارد المنظمة في تعزيز إنتاجية المنظمة من خلال دراسة استطلاعية لآراء المدراء في الشركة العامة لصناعة الأدوية والمستلزمات الطبية /نينوى.ونظراً لقلة الدراسات التي تناولت هذا النظام وعلاقته بإنتاجية المنظمة ولاسيما في البيئة العراقية مما عمدت إلى تناول هذا الموضوع ضمن إطار شمولي في محاولة لبحث العلاقة والأثر بين نظام تخطيط موارد المنظمة وتعزيز إنتاجية المنظمة . وقد توصلت الدراسة إلى مجموعة استنتاجات أهمها:-تحقق وجود علاقة ارتباط معنوية بين نظام تخطيط موارد المنظمة وإنتاجية المنظمة في المنظمة قيد الدراسة.-تحقق وجود تأثير معنوي لنظام تخطيط موارد المنظمة في إنتاجية المنظمة قيد الدراسة.وبالاعتماد على الاستنتاجات قدمت الباحثة مجموعة من المقترحات التي بدورها تنسجم مع تلك الاستنتاجات.


Article
تأثير راس المال الفكري في شفافية المنظمة (دراسة تحليلية لاراء عينة من اعضاء الهيئة التدريسية في كلية الزراعة – جامعة الكوفة

Author: ضرغام علي مسلم العميدي
Journal: AL GHAREE for Economics and Administration Sciences مجلة الغري للعلوم الاقتصادية والادارية ISSN: 1940794 Year: 2016 Volume: 13 Issue: 37 Pages: 323-354
Publisher: University of Kufa جامعة الكوفة

Loading...
Loading...
Abstract

المستخلصیهدف البحث إلى التعرف على الدور الذي یمكن ان یلعبه أ رس المال الفكري في تحقیق الشفافیةالمنظمیة وذلك من اجل استثمار الإمكانیات المتاحة لدى المنظمات لتحسین وتطویر أداءها ، وقد تماختیار كلیة الز ا رعة –جامعة الكوفة كمیدان للبحث وشملت عینة البحث ( 37 ) من أعضاء الهیئةالتدریسیة في الكلیة ، وتم اعتماد أربعة مكونات لقیاس المتغیر المستقل أ رس المال الفكري وهي ( أ رسالمال البشري ، أ رس المال الهیكلي، أ رس المال الاجتماعي ، أ رس المال العلاقاتي ) في حین اعتمد البحثعلى أربعة أبعاد لقیاس المتغیر التابع الشفافیة المنظمیة وهي(القیادة،المعلومات،مشاركة الموظفین،الاتصال) وتوصل البحث إلى مجموعة من الاستنتاجات في ضوء نتائج البحث والتي أشارت إلى إن أ رسالمال الفكري یعد من الأدوات المهمة والمؤثرة في تحقیق الشفافیة المنظمیة في أداء المنظمات ،وأوصىالبحث بمجموعة من التوصیات منها ضرورة اهتمام المنظمات بكادرها الوظیفي والعمل على إش ا ركهمواستشارتهم في عملیة اتخاذ الق ا رر من اجل تعظیم أ رس مالها الفكري للوصول الى الشفافیة التامة فيالعمل .

AbstractThe research aims to identify the role that could be played by intellectual capitalin achieving organizational transparency in order to invest the means available tothe organizations to improve and develop its performance, it has been selectedthe Faculty of Agriculture- University of Kufa as a field of research and includeda (37) samples of faculty members in College, and we chose four components tofor the measur of the independent variable intellectual capital, a (human capital,structural capital, social capital, relational capital) while research depend on thefour dimensions to measure the organizational transparency variable adopted a(leadership, information, employee sharing , contact) and The research found aset of conclusions in the light of the results, which indicated that intellectualcapital is one of the important and influential tools in achieving transparencyControl starting in the performance of organizations, and The researchrecommended a set of recommendations including the need to the attention oforganizations career cadre and work to sharing them and consulted in the processof decision-making in order to maximize the intellectual her money to get towork in full transparency.


Article
The Impact of Organizational Factors on the Effectiveness of Local Councils in Iraq
أثر العوامل التنظيمية على فاعلية المجالس المحلية في العراق

Loading...
Loading...
Abstract

The aim of the study is to identify the impact of organizational factors on the effectiveness of local councils in Iraq, namely: administrative decentralization, planning, decision making, human resources management, organizational effectiveness of local councils in Anbar province, Local councils in the achievement of comprehensive local development through the study and analysis of the reality of the work of local councils in Anbar province. The study was based on a descriptive and analytical descriptive methodology through a questionnaire developed to collect the data and information of the study from the sample of the study (the heads and members of local councils in the districts of Anbar governorate - Iraq), which are (134) divided into (8) administrative units.The study concluded that administrative decentralization does not grant the local councils sufficient powers to enable them to complete the transactions of citizens without reference to the central authorities, and the lack of independence in the collection of local revenues and the approval of development projects. In the area of planning, the study found that the local councils have cadres specialized in planning, but these cadres do not have sufficient independence in choosing the strategic alternatives to the future of the local unit, as well as need to strengthen government support and provide all requirements for successful planning. As for decisions in the local councils, there is a lack of participation in these decisions. Human resources management suffers from a lack of interest in the selection of these resources, especially members of local councils. The study also showed that the local councils worked to achieve local development, but not to the level that guarantees the comprehensive and sustainable development of all fields.

هدفت الدراسة الى التعرف على أثر العوامل التنظيمية والمتمثلة بـ : اللامركزية الادارية ، التخطيط ، اتخاذ القرار ، ادارة الموارد البشرية ، على الفاعلية التنظيمية للمجالس المحلية في محافظة الانبار انموذجأ ، ومعرفة مستوى تبني العوامل التنظيمية ، وكذلك معرفة مستوى فاعلية المجالس المحلية في تحقيق التنمية المحلية الشاملة ، من خلال دراسة وتحليل واقع عمل المجالس المحلية في محافظة الانبار .وأعتمدت هذه الدراسة على المنهج الوصفي التحليلي الميداني من خلال استبانة تم تطويرها لجمع بيانات الدراسة من افراد عينة الدراسة ( رؤساء وأعضاء المجالس المحلية في أقضية محافظة الانبار _ العراق ) ، البالغ عددهم ( 134) فردا موزعين على ( 8) وحدات ادارية . توصلت الدراسة الى ان اللامركزية الادارية لاتمنح المجالس المحلية صلاحيات كافية لتمكينها من انجاز معاملات المواطنين دون الرجوع للسلطات المركزية، وعدم استقلاليتها في تحصيل الإيرادات المحلية و إقرار المشاريع التنموية. أما في مجال التخطيط فقد توصلت الدراسة إن المجالس المحلية تمتلك كوادر متخصصة في مجال التخطيط ، ولكن هذه الكوادر لا تمتلك الاستقلالية الكافية في اختيار البدائل الستراتيجية لمستقبل الوحدة المحلية وكذلك بحاجة الى تعزيز الدعم الحكومي وتوفير كل مستلزمات التخطيط الناجح . أما عن اتخاذ القرارات في المجالس المحلية هنالك ضعف في المشاركة لهذه القرارات. أما ادارة الموارد البشرية تعاني من ضعف الاهتمام في اختيار هذه الموارد وخاصة أعضاء المجالس المحلية. كما بينت هذه الدراسة ان المجالس المحلية عملت على تحقيق التنمية المحلية ، ولكن ليس بالمستوى الذي يضمن التنمية الشاملة والمستدامة لكافة المجالات.

Listing 1 - 10 of 101 << page
of 11
>>
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (101)


Language

Arabic (58)

Arabic and English (41)

English (1)


Year
From To Submit

2019 (11)

2018 (14)

2017 (14)

2016 (21)

2015 (7)

More...