research centers


Search results: Found 335

Listing 1 - 10 of 335 << page
of 34
>>
Sort by

Article
Climate of Mosul City
مناخ مدينة الموصل

Author: Salah H. Aljanabi صلاح حميد الجنابي
Journal: Mosoliya studies دراسات موصلية ISSN: 18158854 Year: 2010 Issue: 28 Pages: 1-16
Publisher: Mosul University جامعة الموصل

Loading...
Loading...
Abstract

Mosul city has the characteristics of (semi) partial dry weather to tropical alfedate (BS). This weather is known from the general characteristics of the weather elements (distinguished) or represented by the sun brightness heat, humidity (moisture), rain fall, wind and air Mass. According to the widening of the boarder frame of Mosul city, new type or (patterns) of local weather are formed which characteristics the city.The detailed characteristics or (quantities) of an weather have been discuosed with reference to the responsible change of the weather, while the type of the weather have been discuosed in a preview.

تخضع مدينة الموصل إلى خصائص المناخ شبه الجاف للعروض المدارية (BS)، وتم تحديده من خلال الخصائص العامة لعناصر المناخ المتمثلة بالسطوع الشمسي، والحرارة والرطوبة والتساقط والرياح والكتل الهوائية. ونظراً لاتساع الإطار المساحي لمدينة الموصل، فقد تكون أنماطاً من المناخات المحلية التي تتسم بها المدينة.
أما خصائص المناخ التفصيلي فقد تم الإشارة إلى المتغيرات المسؤولة عن تكوينه، أما أنماطه فقد تم عرضها في بحث سابق منشور، علماً أنه يدخل ضمن اهتمامات الهندسة المعمارية.


Article
Story writers in Mosul
كاتبات القصة في الموصل

Author: Omar M. altaleb عمر محمد الطالب
Journal: Mosoliya studies دراسات موصلية ISSN: 18158854 Year: 2007 Issue: 17 Pages: 29-46
Publisher: Mosul University جامعة الموصل

Loading...
Loading...
Abstract

The First Iraqi novel “ Al – riwaya Al – Iqahiya “ was written by Suleimen Al – Faidhi in 1919. However writing stories during this period was not desirable، Hence، women avoided wrting it. Even though، some young writers published many stories in Fata Al – Iraq journal in early 1960’s till Salma Salih has published her three fictional collections during 1961، 1963، 1975، when she issued her best stories in a collection of “ Tahawulat “. Safya Al – Doboni published “ Masalat Sharaf in Egypt. Shuhaila Al – Hussaini published her stories “ Al – Dafin Bila Thaman “ in 1968 and her novel “ Antum ya man hunak “ 1972 and Manal Al – Sheilkh “ Insiraf Al – Tawabit “ 1995. But the short story in Mosul was not crystalized yet only in the collection “ Ramleyat Modawara “ 1995 by Wijdan Al – khashab who stopped writing after the occupation in 2003.

كتب سليمان فيضي الموصلي أول رواية عراقية (الرواية الايقاظية) عام 1919 ولم تكن كتابة القصة مستحبة طيلة تلك الفترة وهي بين رافض لها ومحبذ. لذا ابتعدت المرأة في الموصل عن كتابتها وقدمت قصص كتبتها فتيات على استحياء ونشرت في جريدة (فتى العراق) في أوائل الستينات، حتى أصدرت سالمة صالح ثلاث مجموعات قصصية في الأعوام 1961، 1963، 1975 عندما أصدرت أفضل قصصها في مجموعة (تحولات). وأصدرت صفية الدبوني مجموعتها (مسألة شرف) في مصر، وسهيلة الحسيني أصدرت مجموعتها (الدفن بلا ثمن) 1968 ورواية (أنتم يا من هناك) عام 1972 ومنال الشيخ (إنصراف التوابيت) 1995. ولم تتبلور القصة القصيرة لكاتبات القصة في الموصل إلا في مجموعة (رمليات مدورة) 1995 لوجدان الخشاب وإنحسرن عن الكتابة بعد الاحتلال عام 2003.


Article
Mosul for the Poets in the Twelfth Century A.H.
الموصل في عيون شعرائها في القرن الثاني عشر للهجرة

Author: Jarjees A. Abdullah جرجيس عاكوب عبدالله الراشدي
Journal: Adab AL Rafidayn اداب الرافدين ISSN: 03782867 Year: 2010 Issue: 56 Pages: 126-142
Publisher: Mosul University جامعة الموصل

Loading...
Loading...
Abstract

The human being is attracted to places for various reasons. Thus if the attraction of an average human is a feeling of happiness, the poet is moved by his poetic imagination and he is stimulated by his poetic conscious. place (location) was a subject in Mosul's poetry in the 11th century because poets are connected to the place in which they love and recite in their poems a number of places and subjects in their country they love, prompted by longing and homesick because a number of those poets have immigrated from their country after it has been invaded or besiege. We find them recalling these events and the destruction inflicted on their city. Mosul is one of the cities that has received great consideration and pride from its poets who portrayed the city, each according to his own point of view. One poets expresses its beautiful places and another expresses its holiness besides recalling the political and religious figures in their time and saw that these characters are living model for contribution in various fields of life.


Article
Masterpieces in Mosul in the Twelfth Century A.H.: A Study in the Form and Content
البديعيات في الموصل في القرن الثاني عشر للهجرة: (دراسة في الشكل والمضمون)

Author: Faris Yaseen Muhammed فارس ياسين محمد
Journal: Adab AL Rafidayn اداب الرافدين ISSN: 03782867 Year: 2010 Issue: 56 Pages: 143-158
Publisher: Mosul University جامعة الموصل

Loading...
Loading...
Abstract

The aim of our study is to concentrate on the brilliancy poems masterpieces in Mosul in the twelfth century to make a suitable definition of the brilliancy of those were living in Mosul in the the twelfth century A.H. The number of its verses and the number of the kinds of its grammar. Then we made a balance between those masterpieces grammatical patterns and the former ones and we talked about their main subjects such as the prophetic praising especially because they were living during a century which was desperately in need of religion, and they were suffering from bad living conditions.


Article
كتاب الدواوين في العصر الأموي الكتابة لغة واصطلاحا

Author: حماد فرحان حمادي المحمدي
Journal: JOURNAL OF HISTORICAL & CULTURAL STUDIES an academic magazin مجلة الدراسات التاريخية والحضارية ISSN: 20231116 Year: 2010 Volume: 2 Issue: 5 Pages: 115-157
Publisher: Tikrit University جامعة تكريت

Loading...
Loading...
Abstract

الكتابة اسم لما كتب مجموعا والكتاب : مصدر والكتابة لمن تكون له صانعة كالصياغة والخياطة وجمع الكتاب وكتبة (1) .أما الكتابة : (فاصلها مشتق من الكتب وهو الجمع ومنه سمي الكتاب كتابا لأنه يجمع الحروف وسميت الكتيبة لأنها تجمع الجيش ) (2) .يقول القلقشندي (3) : ( الكتابة في اللغة مصدر كتب ، يقال كتب يكتب ، كتبا وكتابا ، وكتابة ومكتبة .وكتبه فهو كاتب ، معنى الجمع يقال : تكتبت القوم إذا اجتمعوا ومنه قيل لجماعة الخيل كتيبة وكتبة البغلة إذا جمعت يبين شفريها بحلقة أو سيل أو نحوه ، ومن ثم سمي الخط كتابة لجمع الحروف بعضها الى بعض ، كما سمي فرز القربة كتابة لضم بعض الخرز الى بعض ).ويعرف السمر قندي (4) الكتابة بأنها :( صناعة مشتملة على قياسات خطابة وبلاغية ينتفع بها في المخاطبات بين الناس على سبيل المحاورة والمشاورة في المدح والذم والاحتيال والاستعطاف والإغراء وتكبير الأعمال وتصغير الأمور والتصرف في وجوه الاعتذار والعقاب وفي أحكام العلائق والتذكير بالسوابق ، وترتيب الكلام وتنظيمه في كل واقعة على الوجه الأول والمنهج الأحرى ).


Article
Changing Market" Anthropological study of the market of mosul
تغير السوق دراسة انثروبولوجية لأسواق الموصل

Author: Hareth A. Alobaidee حارث علي العبيدي
Journal: Mosoliya studies دراسات موصلية ISSN: 18158854 Year: 2012 Issue: 37 Pages: 133-154
Publisher: Mosul University جامعة الموصل

Loading...
Loading...
Abstract

The culture of the community paint of social life in it. The characteristics of change, that is, they do not remain static or temporally spatially, both in part to physical or mental. We see that the performance of different formats in the social structure of society, which seeks to achieve the objectives of individuals and satisfy their needs. And tarry in the performance of any one of these formats will affect the activity of the other. And the market could be considered an economic unit within the economic pattern in the social structure, and therefore any change affecting it will affect other units in the city. The objective of this research to identify the most important parts of the Changing Market, highlighting the most important implications and consequences. And arrive at the results at the most important, that the city of mosul. Including a variety of markets, although its market witnessing change in both its construction or function.

إن لكل مجتمع ثقافة معينة ترسم صورة الحياة الاجتماعية فيه. ومن سماتها الاستمرار والانتشار والتغير. أي أنها لا تبقى ثابتة زمانيا أو مكانيا، سواء في جانبها المادي أم المعنوي، وهذا يحدث بفعل عدة عوامل، منها بيئية واقتصادية ودينية وسياسية. ونرى ذلك في اختلاف أنساق البناء الاجتماعي للمجتمع وتنوعها وتطورها وتغيرها، والتي تسعى إلى تحقيق أهداف الأفراد وإشباع حاجاتهم وميولهم ورغباتهم المختلفة والمتعددة. وان أي ضعف في أداء احد هذه الأنساق لوظيفته يؤثر في نشاط بقية الأنساق سلبا أم إيجابا. وإن السوق يمكن أن يعد وحدة اقتصادية تدخل ضمن النسق الاقتصادي في البناء الاجتماعي للمجتمع، وعليه فإن أي تغير يطرأ عليه سيؤثر على الوحدات الأخرى في المدينة، ومن ثم التأثير بشكل واضح في التنمية الاقتصادية والاجتماعية والثقافية. ارتأى الباحث القيام بهذه الدراسة للوقوف على أهم الأجزاء المتغيرة في السوق، ومعرفة أسباب هذا التغير، مع إبراز أهم انعكاساته وآثاره. وتوصل البحث إلى عدد من النتائج أهمها، أن مدينة الموصل تضم العديد من الأسواق المختلفة والمتنوعة، وإن سوقها يشهد نقلات وتحولات سواء في بنائه أم وظيفته.


Article
Diwan khanas in Mosul from late Ottoman Time to the Second Decade of the Twentieth Century
المجالس في الموصل منذ أواخر العهد العثمانيوحتى العقد الثاني من القرن العشرين

Author: Ouruba Jameel Mahmoud Othman عروبة جميل محمود
Journal: Mosoliya studies دراسات موصلية ISSN: 18158854 Year: 2008 Issue: 21 Pages: 77-100
Publisher: Mosul University جامعة الموصل

Loading...
Loading...
Abstract

Diwan khanas are considered are of aspect of the social life in Mosul. It was the only outlet for the inhabitatants to express their opinions and impressions of the Ottoman walis in Mosul concerning the political affairs or public morals , tales or parables to conform entirely a soial image , the thing that has its worth in the Mosuli society since the Ottoman reign . Diwan khanas were held according to an organized social norm . they were held in Mosul representatives and eminent figures in which coffee and shisha were presented . Certain norms of it is remarkable that most of the diwan khanas, like Suleiman beh Al- Jalili diwan , Al– Najafi diwan, Muhammed As Sufi diwan and others , were held in the represent ative's,eminent figure's , and wealthy men's hanses like Al– Jalili , Al– Najafi , Al– Naqeeb, Al- Sabonchi , Al- Omeri and others . The diwan khanas figures included different spectrums of the Mosuli Society regardless of religion, or ethnic group, or purpose or subjects .

تعد المجالس من مظاهر الحياة الإجتماعية في الموصل فكانت إحدى وسائل التعبير عما يجول من آراء وخواطر الأهالي . وإنطباعاتهم سواء ما يتعلق بالقضايا السياسية تجاه الولاة العثمانيين في الموصل ، أو فيما يتعلق بالآداب العامة والحكايات أو المواعظ الإجتماعية لتشكل بمجملها صورة إجتماعية كان لها شأناً وما زال في المجتمع الموصلي منذ فترة الحكم العثماني .
فقد كانت المجالس تعقد ضمن عرف إجتماعي منظم إذ تقام بالدرجة الأولى في بيوت أعيان الموصل ووجهائها ، حيث تقدم للضيوف القهوة والنركيلة وتراعى آداب معينة للتعامل ، لذا يلاحظ أن أغلب تلك المجالس كانت تعقد في بيوت الأعيان والوجهاء والأثرياء من أهالي الموصل وقد تضمن البحث دراسة أهم المجالس في الموصل منذ أواخر العهد العثماني حتى العقد الثاني من القرن العشرين أمثال آل الجليلي وآل النجفي وآل النقيب وآل الصابونجي . وآل العمري ، وآل كشمولة فضلاً عن المجالس العامة .


Article
Intermediate school for girls in the second half of the twentieth century ( A study of the collected symbol in established stage )
المدارس المتوسطة للبنات في النصف الثانيمن القرن العشرين(دراسة نماذج منتخبة في مراحل التأسيس)1959 – 1973

Author: Thanoon . Y. Al Taee ذنون يونس الطائي
Journal: Mosoliya studies دراسات موصلية ISSN: 18158854 Year: 2009 Issue: 23 Pages: 1-28
Publisher: Mosul University جامعة الموصل

Loading...
Loading...
Abstract

Intermediate school for girls in the second half of the twentieth century ( A study of the collected symbol in established stage ) Dr. Thanoon .y. AltaeeThe girls teachers in Mosul in the half twentieth century a high role in established many intermediate schools for girls in and out Mosul city . we grant a big effort and faced a big problems to executive and educational we can to cross successfully in the frame work to inherence educational .

لقد كان للمدّرسات في الموصل ابان الفترة من منتصف القرن العشرين دوراً بارزاً في تأسيس العديد من المدارس المتوسطة للبنات في داخل وخارج مدينة الموصل وقد بذلن جهوداً كبيرة ولاقين متاعب جمة إدارياً وتعليمياً استطعن تجاوزها بنجاح في إطار تعزيز المسيرة التربوية والتعليمية .


Article
Mosul Industrial School from Lateof Ottoman Empire Until 1958
مدرسة صنائع الموصلمنذ أواخر العهد العثمانيحتى سنة 1958م

Author: Amer Bello Ismail عامر بلو اسماعيل
Journal: Mosoliya studies دراسات موصلية ISSN: 18158854 Year: 2009 Issue: 27 Pages: 103-118
Publisher: Mosul University جامعة الموصل

Loading...
Loading...
Abstract

This paper follows up conditions of Mosul industrial school during the period that extended from Late of Ottoman Empire Until 1958 .In course of that period the school witnessed plenty of problems , such as the financial problem which occurred because the short of governmental expenditure on the school and equipments .repeatedly, the financial shortage leads to close and re-open the school in short times.Also, this affected the future of its poor and orphan pupils plus school general condition by fetching unqualified teachers from the local artisans .Moreover, the school suffered from the narrowness of its building from its establishment until 1950s.

يتابع هذا البحث أوضاع مدرسة صنائع الموصل في الفترة الممتدة منذ أواخر العهد العثماني حتى سنة 1958م، تلك الفترة التي شهدت فيها المدرسة الكثير من المشاكل بسبب قلة الإنفاق الحكومي على المدرسة وقلة المكائن والمعدات المطلوبة ذلك العجز الذي أدى إلى كثرة عمليات غلق المدرسة وإعادة فتحها في فترات قصيرة جدا، وهذا ما كان له تأثيراً سلبياً على مستقبل طلاب المدرسة الذين كان اغلبهم من أبناء الطبقة الفقيرة الكادحة ومن الأيتام، كما اثر على وضع المدرسة العام من حيث مجيء معلمين قليلي الخبرة في المجال الصناعي لاسيما من الحرفيين المحليين الذين ليس لديهم مؤهلات للتدريس في المدارس الصناعية، كما عانت المدرسة من مشكلة ضيق بنايتها التي لم تحل حتى خمسينات القرن العشرين.


Article
Mosul in the Book of (Athar al BiladWa 'Akhbar al Ibad) For AL Qazweeni(d. 1283 /682 A.H.)
الموصل في كتاب آثار البلاد وأخبار العباد للقزويني(ت 682 هـ /1283 م)

Author: Huda Yassien Yousif هدى ياسين يوسف
Journal: Mosoliya studies دراسات موصلية ISSN: 18158854 Year: 2007 Issue: 15 Pages: 91-106
Publisher: Mosul University جامعة الموصل

Loading...
Loading...
Abstract

The research tackled Mosul through Athar al Bilad Wa 'Akhbar al Ibad by Zakariah bin Muhammed bin Mohmoud Al Qazweeni. Al-Qazweeni men tionedmuch important geographical historical information about Mosul for he visited it. He told about its architecture , its climate , its religious sites , and economical social sides besides telling about its people and some of its columns. In this research the subject of the book has been reviewed and compared with a number of historians and geographers like Ibn Hauqel , Al Maqdisi , Yaqout al Hamawi and others. It has been noticed through that comparison that Al Qazweeni was distincctive in telling some narratives. Besides , some of the narratives have been similar to what have been told by the other historians and geographers.

تناول البحث الحديث عن الموصل من خلال كتاب (آثار البلاد وأخبار العباد) لزكريا ابن محمد بن محمـود القزويني. إذ ذكر العديـد من المعلومات التاريخية والجغرافية المهمة عنها، لا سيّما وأن القزويني قد زار مدينة الموصل، إذ أشار إلى بناء هـذه المدينة وشكلها والوضع الذي كانت عليه في حقبته التاريخية ووصف مناخها مع اهتمام بالجوانب الاقتصادية والاجتماعية والدينية، وقد تم عرض المادة التي جاء بها القزويني، ومن ثم مناقشتها، وقد تبيّن لنا من خلال دراسة النـصوص التي جاء بها القزويني وما جاء به مؤرخين وجغرافيين آخرين بانفراده عنهم بروايات عديدة مع إشارات أخرى مشابهة.

Listing 1 - 10 of 335 << page
of 34
>>
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (332)

journal (3)


Language

Arabic (191)

Arabic and English (100)

English (28)


Year
From To Submit

2019 (12)

2018 (14)

2017 (21)

2016 (14)

2015 (8)

More...