research centers


Search results: Found 176

Listing 1 - 10 of 176 << page
of 18
>>
Sort by

Article
Resources of Ibn al-Kayam Aljozayaa (751 AH / 1350 AD) of the AlShouiok Al Misnad for their books contained in his book (the provisions of the dhimmis)
موارد ابن قيّم الجوزية (ت، 751هـ/1350م) من الشيوخ المُسند عن كتبهم الواردة في كتابه (أحكام أهل الذمة)

Author: Oroba Hatem Obeid عروبة حاتم عبيد
Journal: Journal Of Babylon Center for Humanities Studies مجلة مركز بابل للدراسات الانسانية ISSN: 22272895 23130059 Year: 2016 Volume: 6 Issue: 1 Pages: 48-70
Publisher: Babylon University جامعة بابل

Loading...
Loading...
Abstract

The book (The Rules of Conscience's Owners) is considered one of philological books which gets out the matter of Arab Islamic State treatment towards their citizens who have got conscience. The author has depended on more information than the previous authors who are very good in writing. These information might form the most parts of the book. Ibn Gayim Al-Joziya restricted on the most important authors in philology (Al-Hanbali , Al-Shafee , Al-Maliki) , distributed in books (The sciences of Quran , The Sciences of Speech , Methods) and we are going to show that later in this research.

يعد كتاب (أحكام أهل الذمة) من الكتب الفقهية التي طرحت مسألة معاملة الدولة العربية الإسلامية لرعاياها من أهل الذمة، وقد إعتمد المؤلف على فيض من المعلومات عمن سبقه من المؤلفين الذين كان لهم حظ وافر في التأليف، تكاد تشكل هذه المعلومات معظم أجزاء الكتاب، وقد اقتصر ابن قيّم الجوزية على الشيوخ من الفقه (الحنبلي، الشافعي، المالكي)، توزعت على كتب (علوم القرآن، علوم الحديث، السنن)، وسنبين ذلك لاحقاً في بحثنا هذا.


Article
Concept of communication (Communication) psychological and social dimension model
مفهوم الاتصال ( Communication) البعد النفسي والاجتماعي أنموذجاً

Author: Dr. Bader Nasser Hussain د. بدر ناصر حسين
Journal: Journal Of Babylon Center for Humanities Studies مجلة مركز بابل للدراسات الانسانية ISSN: 22272895 23130059 Year: 2011 Volume: 1 Issue: 2 Pages: 190-199
Publisher: Babylon University جامعة بابل

Loading...
Loading...
Abstract

Scientists Seen connect to the concept of communication or negative phenomenon, to the compound or a means leave through them and through which interactions in the community, and this phenomenon is not being represented to sign a social process, more information please contact (Communication), embodies any form of social practice in the construction of the roles and messages and purposes, the West has worked on the use of communication to achieve the objectives of political, economic and social, and employment contact of the main activities of the west in the direction towards the Arabs, as the first of the bodies established contact when he entered this country. The West now directs and regulates the media, as the basis for nerve communication, and control. So Western culture imposed during three centuries all types of control over the world, there is a global tendency evident towards centralization and specialization in technical and rush toward modernization has led to the maximum benefit to offer massive developments and the growing concentration of means of communication. Media and globalization is the inevitable result of the communications revolution and stunning development in the means of communication.The human societies have always waited a lot in science and culture so-called demand-Social (Social Demand), so the role of the mainstream scientific culture outside the school, and institutions of education and training and research has become an urgent demand, also sought community to enrich relationships enrichment and vaccination mutual, and the intersection of all its components scientific organizations and cultural), The science of communication carrying capacity and coverage makes us unable to benefit from palm totals science disciplines. The multiplicity of needs and methods satisfy through the historical evolution of human life, and the emergence of problems it faces, could push the individual under pressure to ensure its survival and existence, to confirm their right to communicate which ends to the formation of society through contact with others and the second party, we find a force that pay is other community, may be under pressure to ensure the regularity and express himself to develop the means to connect to evolve and improve even lead eventually to the creation of social entities evolve more and more creating balances that arise between the individual and society (). so one of the researchers said (If their no communication between individuals of what we found and bonds between them, and what we found human society or human culture, in any way, touched the life of every individual and every community isolated from one another, although no one can imagine the situation that this world there humanity if not There were communication operations) (a). Therefore remained peoples struggling to achieve the right to communicate, until it became necessary to (Universal Declaration of Human Rights) be recorded in the incident nineteenth first from 1948 right information and communication, however, that this right may need to three centuries in full, are those between the invention Johntberg, and between the light philosophers in order to entrench the right to express and holds a special place in the Universal Declaration of Human Rights ().

ينظر علماء الاتصال إلى مفهوم الاتصال او الظاهرة السلبية ، إلى ان مركب أو وسيلة ترحل من خلالها وبواسطتها عمليات التفاعل في المجتمع ، وهذه الظـــــــــاهــرة لا تــــــــعـد كونـــــــــــــــــها تمثــلاً لآيــــــة عمـــــــلية اجتمــاعية ، فــــــــالاتصـال ( Communication ) ، يجسد أي شكل من أشكال الممارسة الاجتماعية في بنائها للأدوار والرسائل والمقاصد ، لقد عمل الغرب على الاستعانة بالاتصال لتحقيق أهداف سياسية واقتصادية واجتماعية ، وكان توظيف الاتصال من أبرز الأنشطة للغرب في توجهه نحو العرب ، مثلما أول من أنشأ هيئات الاتصال عند دخوله هذه الأقطار. والغرب الآن يوجه وينظم عمليات الاعلام, بوصفه العصب الاساس للاتصال، ويسيطر عليها . لذلك فرضت الثقافة الغربية وخلال ثلاثة قرون جميع أنماط السيطرة على العالم ، فهنالك نزوعاً عالمياً جلياً نحو التمركز والتخصص في التقنية والاندفاع نحو التحديث وقد أدى هذا إلى الإفادة القصوى مما تقدمه التطورات الهائلة والتركيز المتعاظم لوسائل الاتصال . والعولمة الإعلامية تعد النتيجة الحتمية للثورة الاتصالية والتطور المذهل في وسائل الاتصال.إن المجتمعات الإنسانية لطالما انتظرت الكثير في العلم والثقافة ما سمي بالطلب الاجتماعي ( Social Demand) ولهذا فان دور تعميم الثقافة العلمية خارج المدرسة ، ومؤسسات التربية والتكوين والبحث أصبح مطلباً ملحاً، كما سعى المجتمع إلى إثراء علاقات التخصيب والتلقيح المتبادل ، والتقاطع بين كل مكوناته المنظمات العلمية والثقافية ) ، إن علم الاتصال يحمل من السعة والشمول ما يجعلنا عاجزين عن كف الإفادة منه لمجاميع العلوم والتخصصات . إن تعدد الحاجات وأساليب إشباعها عبر التطور التاريخي لحياة الإنسانية ، وظهور المشكلات التي تواجهه ، قد تدفع الفرد تحت ضغط الحرص على بقائه ووجوده ، إلى تأكيد حقه بالاتصال الأمر الذي ينتهي به إلى تكوين المجتمع عن طريق الاتصال بالآخرين وعلى الطرف الثاني نجد تلك القوة التي تدفع هي الأخرى المجتمع ، وقد تكون تحت ضغط الحرص على انتظامه والتعبير عن ذاته إلى وضع وسائل للاتصال تتطور وتتحسن حتى تؤدي بالنهاية إلى إيجاد كيانات اجتماعية تتطور أكثر فأكثر فنخلق التوازنات التي تنشأ بين الفرد والمجتمع ( ) . فيرى احد الباحثين انه ( لولا الاتصال بين الأفراد لما وجدنا وشائج تربط بينهم ، ولما وجدنا مجتمعاً إنسانياً أو ثقافة إنسانية ، بأي شكل من الأشكال ، ولأمسْت حياة كل فرد وكل مجتمع معزولة عن الأخرى ، وإن أحداً لا يستطيع أن يتصور الحالة التي تحياها الإنسانية لو لم تكن هناك عمليات اتصالية )( ) . ولذلك ظلت الشعوب تصارع من أجل تحقيق حق الاتصال ، حتى أصبح لازماً على ( الإعلان العالمي لحقوق الإنسان ) أن يسجل في حادثة التاسعة عشرة للأول من عام 1948 حق الإعلام والاتصال ، بيد إن هذا الحق قد احتاج إلى ثلاثة قرون كاملة ، هي تلك الفاصلة بين اختراع جونتبرغ ، وبين فلاسفة عصر النور لكي يرسخ حق التعبير ويحتل مكانة في الإعلان العالمي لحقوق الإنسان( ).


Article
Analysis of transport routes and the traffic situation in the city of Hilla
تحليل طرق النقل وحالة المرور في مدينة الحلة

Author: Qaiss Majeed Alwash م. قيس مجيد علوش
Journal: Journal Of Babylon Center for Humanities Studies مجلة مركز بابل للدراسات الانسانية ISSN: 22272895 23130059 Year: 2012 Volume: 2 Issue: 1 Pages: 146-167
Publisher: Babylon University جامعة بابل

Loading...
Loading...
Abstract

The human since ancient Has taken care of the way of transmit and use different methods to facilitate this process, where it was invented vehicle mainly to please the human and secure transfer speed and this means it is found to serve man as due date of discovery of the wheel to the Sumerian civilization, or Mesopotamia followed Western civilization thinking in movement that came in their imagination , in 1645 designed the first wheel at the hands of Jane Tyson, but this wheel does not contain the position(Brake) or pedals gasoline and not on a leash and leadership was mostly dependent on the movement of the feet of the occupants of the wheel and then followed by the invention of the machine Love Machine invented in 1717 by Karel van and then developed by Vince Johansen, who used horses as a means to drag the cart and in the year 1739 vehicle and was created in the whole structure by Mkamalen and was a box shape and iron Atarkhcba and wooden wheels was the invention of the first car of Power and the idea of ​​the French army carried out by Nicholas Joseph in 1769. Then formed composite is an important part of our lives and our culture, but the idea of ​​vehicle associated with the concept of another called (road hazards and reflect on our future) and the first incident of a vehicle with steam engine took place in 1771 and witnesses visible and during 1899 and signed first incident appalling that killed driver and vehicle owner then interested in the world road safety standards, the current scenario through Statistics die every year thousands and infected millions all over the world by road accidents (1). And so they have become the vehicle sometimes means to destroy human beings because of misuse and not to deal with in a rational way and properly.We will deal in this research with three axes have a primary role in shaping the traffic situation including curved roads, accidents and weather.

لقد اهتم الانسان منذ القدم بطريقة تنقله واستخدم الوسائل المختلفة لتسهيل هذه العملية ، حيث تم اختراع المركبة في الاساس لاسعاد البشرية وتامين سرعة النقل وهذا يعني انها وجدت لخدمة الانسان حيث يرجع تاريخ اكتشاف العجلة الى الحضارة السومرية او بلاد ما بين النهرين ثم تبعتها الحضارة الغربية بالتفكير في الحركة التي جاءت بمخيلاتهم , في عام 1645 صممت اول عجلة على يد جين تيسون و لكن هذه العجلة لا تحتوي على موقف( brake) او دواسات بنزين و لا على مقود قيادة و كانت تعتمد في الغالب على حركة اقدام راكبي العجلة ثم تبع ذلك اختراع الماكنة لوف ماشين التي اخترعت عام 1717 على يد كاريل فان ثم طورها فينس جوهانسن الذي استخدم الخيول كوسيلة لجر العربة و في عام 1739 تم انشاء المركبة و هيكلها الكامل بواسطة مكمالين و كانت عبارة عن صندوق حديدي الشكل واطارخشبي و عجلات خشبية وتم اختراع اول سيارة ذات مقود و كانت فكرة في الجيش الفرنسي نفذت بواسطة نيكولاس جوزيف عام 1769 . ثم بعد ذلك شكلت المركبة جزء مهم من حياتنا و ثقافتنا و لكن فكرة المركبة ارتبطت بمفهوم اخر يدعى ( مخاطر الطريق و انعكاسه على مستقبلنا ) واول حادثة لمركبة ذات محرك بخاري حدثت عام 1771 و بشهود عيان و خلال عام 1899 وقعت اول حادثة مروعة ادت الى قتل السائق و مالك المركبة ثم بعد ذلك اهتم العالم بمقاييس سلامة الطريق , السيناريو الحالي من خلال الاحصائيات يموت سنويا الآلاف و يصاب الملايين في كل انحاء العالم عن طريق حوادث الطرق (1) . وبذلك فقد اصبحت المركبة احيانا وسيلة لتدمير البشر بسبب سوء استخدامها وعدم التعامل مع الطريق بشكل عقلاني وصحيح .وسوف نتعامل في هذا البحث مع ثلاث محاور لها الدور الاساسي في رسم منحني الحالة المرورية منها الطرق والحوادث والحالة الجوية .


Article
Flat seals from the Al-welayia hill site in the of the Iraqi Museum
أختام منبسطة من موقع تل الولاية في المتحف العراقي

Authors: Abbas Zowayed AlJubouri عباس زويد الجبوري --- Ahmed Aziz Salman احمد عزيز سلمان
Journal: Journal Of Babylon Center for Humanities Studies مجلة مركز بابل للدراسات الانسانية ISSN: 22272895 23130059 Year: 2013 Volume: 3 Issue: 1 Pages: 157-172
Publisher: Babylon University جامعة بابل

Loading...
Loading...
Abstract

archaeological excavations Revealed at the site of Al-welayia hill site, carried out by the General Authority for Antiquities and Heritage, starting in 1999 until 2002, as many archaeological finds job, dating back to the eras of different historical, and was among those finds seals flat on topics technicaldifferent.In this paper we dealt with the study of four seals flat unpublished dating back to the era of Jimdaa Nasr (3000 - 2900 BC)., As the focus of this research on the technology industry, and their style and advantages of art, as well as describe and analyze and determine its time, has already been described and analyzed seals mention No. each seal in the Iraqi Museum, number in the fossil record things that belong to the Exploration mission , and where to find them and measurements, as well as the material used in the industry and color, has the right to search images of seals and editions on clay pieces.

كشفت التنقيبات الأثرية في موقع تل الولاية( ) ،التي قامت بها الهيئة العامة للآثار والتراث بدءاً من عام 1999 ولغاية 2002م، عن العديد من اللقى الأثرية المهمة ً، التي يعود تاريخها إلى عهود تاريخية مختلفة، وكان من بين تلك اللقى أختام منبسطة تناولت مواضيع فنية مختلفة.في هذا البحث تناولنا دراسة أربعة أختام منبسطة غير منشورة يعود تاريخها إلى عصر جمدة نصر (3000- 2900ق.م)، اذ تركز هذا البحث على تقنية صناعتها، وأسلوبها ومميزاتها الفنية ، فضلاً عن وصفها وتحليلها وتحديد زمنها، وقد سبق وصف وتحليل الأختام ذكر رقم كل ختم في المتحف العراقي، ورقم الحفرية في سجل المعاثر الخاص بالبعثة التنقيبية، ومكان العثور عليها وقياساتها، فضلاً عن المادة المستخدمة في الصناعة ولونها، وقد ألحق البحث بصور الأختام وطبعاتها على القطع الطينية.


Article
The concept of exposure
مفهوم التعرض

Author: Bader Nasser Hussain بدر ناصر حسين
Journal: Journal Of Babylon Center for Humanities Studies مجلة مركز بابل للدراسات الانسانية ISSN: 22272895 23130059 Year: 2013 Volume: 3 Issue: 1 Pages: 173-182
Publisher: Babylon University جامعة بابل

Loading...
Loading...
Abstract

The term exposure in the Arabic language is the "View" ((meaning linguistically showed thing and I see him)), while in the Latin language meaning word exposure ((Statement of thing by reading and writing through the presentation of an orderly and convincing ideas)) (), but the concept of exposure media in the Glossary media (it is what comes out of the individual from an oral presentation or written to facts or facts) (), may be to offer a clear or implied or obscure, or it process and access information from media sources to the masses or individuals directly or indirectly (), means the media exposure is a public exposure to those means and influenced by, this effect may be consciously there of shall be intentional or unintentional and individuals each different from the others because of their differences in the extent of exposure to the media ().

تعني كلمة التعرض في اللغة العربية هي "عرض" ((وتعني لغوياً أظهر الشيء وأراهُ أياهُ)) ،أما في اللغة اللاتينية فمعنى كلمة التعرض((بيان الشيء عن طريق القراءة والكتابة من خلال عرض منظم ومقنع للأفكار))( )، أما مفهوم التعرض الإعلامي في قاموس المصطلحات الإعلامية (فهو ما يصدر عن الفرد من عرض شفوي أو كتابي لحقائق أو وقائع )( )،وقد يكون هذا العرض واضحاً أو ضمنياً أو غامضا أو فإنه عملية وصول المعلومات من مصادر الإعلام إلى الجماهير أو الأفراد بصورة مباشرة أو غير مباشرة ( )،وتعني كلمة التعرض لوسائل الإعلام هو تعرض الجمهور لتلك الوسائل وتأثره بها، وقد يكون هذا التأثير بوعي منه فيكون مقصوداً أو غير مقصود ويختلف الأفراد بعضهم عن البعض الآخر بسبب الفروق التي بينهم في مدى التعرض لوسائل الإعلام( ) .


Article
Aesthetics Alcinogravea In Open Spaces (Beaches Delinquency) As a Model
جماليات السينوغرافيا في الفضاءات المفتوحة ( شواطئ الجنوح ) أنموذجا

Author: Haider Jawad Kadhim al-Amidi حيدر جواد كاظم العميدي
Journal: Journal Of Babylon Center for Humanities Studies مجلة مركز بابل للدراسات الانسانية ISSN: 22272895 23130059 Year: 2014 Volume: 4 Issue: 1 Pages: 23-40
Publisher: Babylon University جامعة بابل

Loading...
Loading...
Abstract

term Alcinogravea is one of modern terms and prominent in the early twentieth century, this does not mean that the term is not known since the beginning of the stage, it exists under other names, the contents of term is old as play old ,the exist Translation literal term means "draw a scene, and despite the clarity of the term and its mission, the some of the playwrights when they make mistakes in interpretation and believe that Alcinogravea exceed design theorist theatrical theatrical space to address fully all the visual elements, including the actor's body and outfit worn by lighting directed on the area representation

يعد مصطلح السينوغرافيا من المصطلحات الحديثة والبارزة في مطلع القرن العشرين ، وهذا لا يعني أن المصطلح لم يعرف منذُ بدايات المسرح ، فهو موجود تحت مسميات أخرى ، فمكونات المصطلح يعود قدمها إلى قدم المسرحية ، فالترجمة الحرفية للمصطلح تعني " رسم المنظر ،ورغم وضوح المصطلح ومهمته فان البعض من المسرحيين عندما يخطئون في تفسيره ويعتقدون إن السينوغرافيا تتعدى تصميم المنظر المسرحي إلى معالجة الفضاء المسرحي كاملاً بجميع العناصر المرئية بما فيها جسم الممثل والزي الذي يرتديه والإضاءة الموجهة على منطقة التمثيل


Article
Phenomenology and its impact on the performance of the actor in the Iraqi theater performances
الظاهراتية وتأثيرها على أداء الممثل في عروض المسرح العراقي

Author: Ali Abdul Mohsen Ali علي عبد المحسن علي
Journal: Journal Of Babylon Center for Humanities Studies مجلة مركز بابل للدراسات الانسانية ISSN: 22272895 23130059 Year: 2014 Volume: 4 Issue: 1 Pages: 61-77
Publisher: Babylon University جامعة بابل

Loading...
Loading...
Abstract

Criticism Schools appeared to confirm the need for cash produce a new meaning, Ungroup attributed to (Jacques Derrida), which stressed the importance of the verbal side, which he called (metaphysics Elhoudorh) refers to the importance of the part of speech as the system is visible. Reader-response criticism, the direction in which it assigned to (Norman terrifying end) and (Harold Bloom) assert that the multiple readings of the text? Because one reading of the text is not enough literary lies the secret to the meaning of the text creates and produces each time new production differs from the previous production. The pioneers of modern criticism (Allen Tate) and (t. B. Blakmz) and (William. K. Features and Son), alerted to the importance of addressing T.. Q. Eliot's poem, which is also considered poetry and not something else, because they form self-sufficient and therefore work is literary independently of each independence from the writer of this should be considered a literary work as an independent entity on the directives of the writer and affiliations, social, religious, and the effects of the psychological and moral to it. Alchuklanyen Russians (Victor Hkulovski) and (Yan Mukarovsky) and (Roman Aopsn) relied on the premise of conflict between the language of literary or poetic language routine and this discrepancy was caused by giving the language the usual significance by the trend for Chklana because they are responsible for the transfer of the message to listeners by basing to the outside world for this language, literary language and interested in bringing attention to the formal qualities of self to any internal relationships among signals language itself.

ظهرت المدارس النقدية لتؤكد ضرورة انتاج معنى جديد ، فالتفكيكية التي نسبت الى (جاك دريدا) الذي أكد على أهمية الجانب الكلامي والذي اسماه (ميتافيزيقيا الحضورة) يشير فيه إلى أهمية جانب الكلام باعتباره نظاما مرئيا . نقد استجابة القارئ،ذلك الاتجاه الذي اسند إلى (نورمان هولا ند) و (هارولد بلوم) يؤكدون فيه إن للنص قراءات المتعددة ؟ لان القراءة الواحدة للنص الأدبي لا تكفي ويكمن السر في ذلك إلى إن المعنى النصي يخلق وينتج في كل مرة إنتاجا جديدا يختلف عن الإنتاج السابق . رواد النقد الحديث (ألن تيت) و (ر.ب. بلاكمز) و (وليام . ك . وميزات الابن) ، نبهوا إلى أهمية معالجة ت . س . اليوت للقصيدة والذي هو الآخر اعتبرها شعرا وليس شيئا آخر ، لأنها شكلا مكتفيا بذاته وبالتالي فالعمل الأدبي مستقل كل الاستقلالية عن الكاتب لذلك ينبغي دراسة العمل الأدبي ككيان مستقل عن توجيهات الكاتب وانتماءاته الاجتماعية والدينية ، وتأثيرات الجانب النفسي والأخلاقي عليه . الشكلانيين الروس (فكتور شكلوفسكي) و (يان موكاروفسكي) و (رومان ياوبسن) اعتمدوا على فرضية التعارض ما بين اللغة الأدبية أو الشعرية واللغة الاعتيادية وهذا التعارض ناجم عن إعطاء اللغة الاعتيادية الأهمية من قبل الاتجاه لشكلاني لأنها مسؤولة عن نقل الرسالة إلى المستمعين من خلال الاستناد إلى العالم الخارجي لهذه اللغة ، واللغة الأدبية تهتم بجلب الانتباه إلى الخصائص الشكلية الذاتية أي إلى العلاقات الداخلية فيما بين الإشارات اللغوية نفسها .


Article
Dimensions aesthetic for the geometric shape in visual art Vasarely as a model ...
الأبعاد الجمالية للشكل الهندسي في الفن البصري فازاريللي... انموذجا

Loading...
Loading...
Abstract

Artwork Filled ample space in the thinking of man, being a means of knowledge and image of social activity and an important aspect of social life, a honest mirror reflect human life and society in every time and place, and is an art speech creative in various spheres of life, Art is the man does not inseparable, since there is no art without man, just as a man with no art. (Attia, 1985, p 15) So ancient human do artwork in various types Across from the aesthetic aspect and the emotional and magical and so remained art expresses the traditions and customs of the peoples In addition he holds the contents of the intellectual, cultural and people who neglects such content living in chaos, (Art is the interest of all peoples through production masterpieces). (Fisher, 1982, p 15)

شغل العمل الفني حيزا واسعا في تفكير الانسان , كونه وسيلة من وسائل المعرفة وصورة من النشاط الاجتماعي وجانبا مهما من جوانب الحياة الاجتماعية, وهو مرأة صادقة تعكس حياة الانسان والمجتمع في كل زمان ومكان, و يشكل الفن خطاب ابداعي في شتى مجالات الحياة, فالفن والانسان لا ينفصلان, اذ لا فن بلا انسان مثلما لا انسان بلا فن.(عطية,1985,ص15) لذلك مارس الإنسان القديم العمل الفني بشتى أنواعه فعبر عن الجانب الجمالي والشعوري والسحري وهكذا بقي الفن يعبر عن تقاليد وعادات الشعوب أضافة الى ذلك فأنه يحمل مضامين فكرية وثقافية والشعب الذي يهمل مثل هذه المضامين يعيش في فوضى , (فالفن كان موضع اهتمام كل الشعوب عن طريق انتاجه روائع فنية ). (فيشر,1982,ص15)


Article
The concept of satire in the theater texts of Mohammed Maghout
مفهوم التهكم في نصوص محمد الماغوط المسرحية

Author: Faten Hussein Naji فاتن حسين ناجي
Journal: Journal Of Babylon Center for Humanities Studies مجلة مركز بابل للدراسات الانسانية ISSN: 22272895 23130059 Year: 2014 Volume: 4 Issue: 1 Pages: 212-234
Publisher: Babylon University جامعة بابل

Loading...
Loading...
Abstract

The variables of political, social and economic impact of large discourse creative observer of those variables Perhaps the playwright of the first who cared for those variables, the fact that the theater is an art first, which reflects and directly on the issues of the community, as it provides a point of view in a constructive in itself, and when it is used as part of a protest or opposition, it tends to create simply the wrong questions rather than providing solutions. this confirms that the booming cash-in communities is closely linked to the atmosphere of the writing open to the diversity and freedom of creativity, and that whenever narrowed this space turning the art of cash to taunt and clear, and this has become kind of sarcasm is some way expressive language and refused reductase in the subconscious mind of the human being, they are the same time reveal the frustration myself big and the face of a negative reality; because the policy of oppression and gagged and frequent revolutions and changes polished Arab writer who claimed writes his criticism of colors grief and pain.

إن للمتغيرات السياسية والاجتماعية والاقتصادية اثر كبير في الخطاب الإبداعي الراصد لتلك المتغيرات ولعل الكاتب المسرحي من أوائل اللذين اهتموا بتلك المتغيرات كون المسرح هو الفن الأول الذي يعبر وبصورة مباشرة عن قضايا المجتمع إذ انه يوفر وجهة نظر بناءة في حد ذاته، وعندما يتم استخدامه كجزء من الاحتجاج أو المعارضة، فإنه يميل إلى إنشاء ببساطة الخطأ في المسائل بدلا من تقديم حلول .وهذا يؤكد على إن ازدهار النقد في المجتمعات مرتبط ارتباطا وثيقا بأجواء الكتابة المنفتحة على التنوع والاختلاف وحرية الإبداع، وأنه كلما ضاقت هذه المساحة تحول فن النقد إلى تهكم واضح، وأصبح هذا النوع من التهكم يمثل للبعض أسلوبا تعبيريا ولغة رفض مختزلة في العقل الباطن للإنسان ، فهي بذات الوقت تكشف عن إحباط نفسي كبير ومواجهة سلبية للواقع ؛ لأن سياسة القهر وتكميم الأفواه وكثرة الثورات والتغيرات صقلت الكاتب العربي الذي راح يكتب انتقاداته بألوان حزنه وألمه.


Article
Historical development of the concept of human rights in Europe
التطور التاريخي لمفهوم حقوق الإنسان في أوربا

Author: Haider Saad Jawad al-Ibrahimi حيدر سعد جواد الإبراهيمي
Journal: Journal Of Babylon Center for Humanities Studies مجلة مركز بابل للدراسات الانسانية ISSN: 22272895 23130059 Year: 2014 Volume: 4 Issue: 1 Pages: 352-375
Publisher: Babylon University جامعة بابل

Loading...
Loading...
Abstract

You can not study the evolution of the concept of human rights in the countries of Western democracy without a follow-up process of democratic development in those countries in general, there is a direct correlation between the two, democracy essenes is to meet citizens' rights, which can not be guaranteed and achievable reality, without mechanisms and most important: (elections, the referendum, the formation of political parties and organizations and their right to practice their activities in public (which provide the actual potential of the citizen to exercise their rights to express their views and to participate in the making of public policy through their representatives in the legislature who have been elected by him freely. The offering scientific justification and stood behind selecting this subject research, research is divided into three sections and a conclusion, I dealt with (the relationship between democracy and citizenship), and accept the second (the political rights of citizens) and third (political effectiveness of the citizen). The conclusion included the most important results of the researcher.

لا يمكن دراسة تطور مفهوم حقوق الأنسان في البلدان الديمقراطية الغربية دون متابعة مسيرة التطور الديمقراطي في تلك البلدان بشكل عام ، فهناك علاقة طردية بين الاثنين ، فجوهرالديمقراطية هو تلبية حقوق المواطن التي لا يمكن ضمانها وتحقيقها بالواقع ، بدون آلياتها ومن أهمها : ( الانتخابات ، الاستفتاء ، تشكيل الأحزاب والمنظمات وحقها في ممارسة نشاطها العلني ( التي توفر للمواطن الإمكانات الفعلية لممارسة حقوقه في إبداء الرأي والمشاركة في صنع السياسة العامة عبر ممثليه في السلطة التشريعية الذين جرى انتخابهم من قبله بحرية. فيما تقدم مبررات علمية وقفت وراء اختيارموضوع البحث ، قسم البحث إلى ثلاث مباحث وخاتمة ، تناول الأول ( العلاقة بين الديمقراطية والمواطنة ) ، واستعرض الثاني ( الحقوق السياسية للمواطن ) وبين الثالث ( الفعالية السياسية للمواطن ) . أما الخاتمة فقد تضمت أهم النتائج التي توصل اليها الباحث .

Listing 1 - 10 of 176 << page
of 18
>>
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (174)

journal (2)


Language

Arabic (169)

English (5)


Year
From To Submit

2019 (2)

2018 (9)

2017 (2)

2016 (18)

2015 (40)

More...