research centers


Search results: Found 105

Listing 1 - 10 of 105 << page
of 11
>>
Sort by

Article
اتجاهات طلبة الجامعة نحو تعلم اللغة الانكليزية عبر وسائل الاتصال الاجتماعي

Authors: رنا عبد المنعم العباسي --- نغم حسن حسين
Journal: journal of Human Sciences مجلة العلوم الانسانية ISSN: 19922876/25239899 Year: 2013 Volume: 1 Issue: 19(المجلد الثاني) Pages: 189-201
Publisher: Babylon University جامعة بابل

Loading...
Loading...
Abstract

يشهد العالم ثورة في تكنولوجيا الاتصالات والمعلوماتية لم يسبق لها مثيل في تاريخ البشرية كماً ونوعاً. و هذه التكنولوجيا تشكل العامل الأساسي في تطوير المجتمع العالمي ونقله من حال إلى أخرى محدثة تحولاً جذرياً في بنائه المادي وبنائه الثقافي العام. إذ أنه لكي يحدث التطوير في البناء المادي والاجتماعي، لا بد من أن يصاحبه تغيير في الذهنيات والعقليات وفي البنية الثقافية ككل حتى يتم التأقلم مع الأوضاع الجديدة.و هنا تكمن أهمية تطور الوسط الحامل العضوي للرسالة والناقل لها، أي ماديات الثقافة، في تطور الثقافة وتحولها، وفي نوعية إنتاجها المعرفي ومضمونها القيمي. فتأثير الرسالة المنقولة شفهياً يختلف سرعة وديمومة عن الرسالة المنقولة خطياً عن الرسالة المنقولة صورياً. لذلك تحولت الأنظمة الثقافية على مر العصور مع اختلاف وسائط النقل وأبعادها. فالثقافة في عصر المطبوعات اتخذت بعداً قومياً وفي عصر الراديو اتخذت بعداً قارياً وفي عصر التلفزة والإنترنت أصبح بعدها كونياً. ليس هذا فحسب بل إنّ تطور ماديات الثقافة اتجه بالثقافة وجهة مادية.


Article
الحضور الوجودي لدى طلبة الجامعة

Authors: عبد العزيز حيدر الموسوي --- حسن صبار علوان عبد السكافي
Journal: kufa studies center journal مجلة مركز دراسات الكوفة ISSN: 19937016 Year: 2014 Volume: 1 Issue: 32 Pages: 218-246
Publisher: University of Kufa جامعة الكوفة

Loading...
Loading...
Abstract

This current research aims to:1-To know the level Existential Presence among the students of the university.2-To discover significant differences in existential presence among the students of the university due to the variables: gender (male, female), specialties of study (scientific, humanistic), classes (second, fourth).The research determines students of Al-Qadisiyah University of having scientific and humanistic specification from male, female, second. fourth classes of morning study of the year study 2012-2013.To attain the aims of research as follows:1-Build a measure of Existential Presence among the students of university depending on Rollo May's theory of (existential psychology) the measure formed in its final formula after completing of the conditions of Validity, Reliability, and Ability to distinguish from (54) paragraphs in (3) dimensions: Private World, World of society, and Relationship of the Individual Himself. to attain the aims, the research did by applying the measure (400) students male and female at the university of Al-Qadisiyah (2012-2013) then analyzed the data using Statistical Pouch of Social Sciences (SPSS) and (Microsoft Excel), and the results were as follows:1-There is among the students of university have Existential Presence is higher than average.2-There is no statistically significant differences in Existential Presence depending on the variable of gender (male, female) among university students.3-There is no statistically significant differences in Existential Presence depending on the variable of specialties of study (scientific, humanistic) among university students.4-There is no statistically significant differences in Existential Presence depending on the variable of class (second, fourth) among university students.According to these results, the researcher offered appropriate recommendation and suggestion.

يهدف البحث الحالي إلى:1-التعرف على مستوى الحضور الوجودي لدى طلبة جامعة.2- الكشف عن دلالة الفروق في الحضور الوجودي لدى طلبة الجامعة تبعا لمتغيرات:- النوع الاجتماعي (ذكور, إناث), التخصص الدراسي (علمي, أنساني), الصفوف الدراسية (الثانية, الرابعة). وقد تحدد البحث بطلبة جامعة القادسية للتخصص الإنساني والعلمي من الذكور والإناث وللصفوف الثانية والرابعة من الدراسة الصباحية, وللعام الدراسي (2012-2013). ولتحقيق أهداف البحث قام الباحث ببناء مقياس للحضور الوجودي لدى طلبة الجامعة؛ وفق أدبيات النظرية الوجودية لـ(رولو مي), تألف المقياس في صيغته النهائية من (54) فقرة توزعت على (3) مجالات هي العالم الخاص, عالم المجتمع, علاقة الفرد بنفسه. وطبق الباحث المقياس على عينة قوامها (400) طالب وطالبة في جامعة القادسية للعام الدراسي (2012-2013) ثم حُللت البيانات بالاستعانة بالحقيبة الإحصائية للعلوم الاجتماعية (SPSS) وبرنامج (Microsoft Excel), فجاءت النتائج بـ: 1-لدى طلبة الجامعة حضور الوجودي أعلى من المتوسط.2-لا توجد فروق دالة إحصائياً في الحضور الوجودي تبعاً للمتغيرات النوع الاجتماعي (ذكور, إناث)، والتخصص الدراسي (علمي, إنساني)، والصفوف الدراسية (الثانية, الرابعة) لدى طلبة الجامعة. وبناءً على هذه النتائج، تقدم الباحث بعدد من الاستنتاجات والتوصيات والمقترحات المناسبة.


Article
اتجاهات طلبة الجامعة نحو المسنين

Author: مدين نوري طلاك
Journal: journal of Human Sciences مجلة العلوم الانسانية ISSN: 19922876/25239899 Year: 2012 Volume: 1 Issue: 9 Pages: 421-432
Publisher: Babylon University جامعة بابل

Loading...
Loading...
Abstract

يشهد العالم عامة والوطن العربي خاصة تطورات وتغيرات سريعة شملت مجالات الحياة كافة , وقد سعت مختلف الأمم على مواكبة هذه التطورات وبناء مجتمعاتها , فأصبح الإنسان المحور الأساسي في تلك التطورات . ولا شك أن العراق من البلدان التي تهتم كثيراًًًً بإعداد الفرد المواطن إعدادا يتناسب مع التحولات والأحداث السياسية والاقتصادية والاجتماعية المتلاحقة التي يمر بها . وفي ظل تأثير هذه التحولات والتغييرات التي يواجهها الفرد باستمرار على تفكيره ونمط سلوكه وشخصيته, تكتسب دراسة الاتجاهات بجوانبها المتعددة اهتماماً واسعاًًًً في ميدان علم النفس ( شلتز , 1983 ,ص 8 ) . وذلك لان هذه التغيرات قد تؤدي إلى صراعات بين ما يحمله الفرد من أفكار وقيم وعادات وتقاليد واتجاهات وبين ما يواجهه الفرد من مظاهر الحداثة الوافدة إلى المجتمع والتي تستوجب على الفرد التعامل معها باعتبارها من متطلبات العصر , فالاتجاهات تبدو كمؤشرات للسلوك ومحددات لكيفية تصرف الفرد واقعياً في حياته اليومية


Article
الدلالات الانفعالية في رسوم طلبة الجامعة

Loading...
Loading...
Abstract

هدف البحث إلى تعرف الدلالات الانفعالية السائدة في رسوم طلبة الجامعة, وتعرف الفروق في مستوى الدلالات الانفعالية السائدة وفق متغيرات: الجنس, والتخصص العلمي, والمستوى ألمعاشي, و تعرف سبل التعبير عن الدلالات الانفعالية في رسوم طلبة الجامعة. تكونت العينة من 251 طالب وطالبة من طلبة جامعة الكوفة, جرى اختيارهم بالطريقة العشوائية. ولتحقيق أهداف البحث قام الباحثان بتصميم أداة لتحليل رسوم الطلبة عينة البحث, توفرت فيها الصدق والثبات. وللتوصل إلى نتائج البحث استعان الباحثان ببرنامج الحقيبة الإحصائية للعلوم الاجتماعية SPSS)), اذ تم من خلالها استخراج الدرجة المئوية وقيم الربيعيات ودرجة الوسيط و الاختبار التائي بدلالة عينتين مستقلتين, وكانت أهم الاستنتاجات:•تفوق طالبات الجامعة على طلابها في الدلالات الانفعالية المتمثلة بــــــ (علاقات أسرية, والصداقة), النابعة من أساليب التنشئة الاجتماعية. •أن دلالة التفاؤل تزداد عند طلبة الجامعة كلما زاد المستوى ألمعاشي لهم. إذ أن توفر الإمكانات المادية يسهل عليهم الوصول إلى الأهداف وتحقيق الطموح واتخاذ بدائل متعددة.


Article
التنظيم الانفعالي لدى طلبة الجامعة

Author: أ.م.د. ليث محمد عياش صبا دريد فائق جامعة بغداد/كلية التربية للعلوم الصرفة /ابن الهيثم
Journal: journal of the college of basic education مجلة كلية التربية الاساسية ISSN: 18157467(print) 27068536(online) Year: 2016 Volume: 22 Issue: 95/انساني Pages: 613-638
Publisher: Al-Mustansyriah University الجامعة المستنصرية

Loading...
Loading...
Abstract

This research aims at:1-Identifying the emotional regulation in university students.,2-Recognizing the emotional regulation in university students according to certain strategies.3- Identifying the statistical significance of emotional regulation based on the following variables A-Gender (Male-Female) B- specialization and field (Pure science, Humanities) C- The Grade (First, Second , Third or Fourth grade) ,4- Recognizing the significance of statistical differences in the level of strategies of emotional regulation based on the following variables:A-Gender (Male-Female) B- specialization and field (Pure science, Humanities) C- The Grade (First, Second , Third or Fourth grades).In order to achieve the research aims, the researcher used the descriptive approach. The research community was selected on the basis of the following sample: students of Baghdad university for the academic year 2014-2015 in colleges of pure sciences and human sciences for full time studies in (1st, 2nd , 3rd and 4th ) grades. The sample includes the students of both (24 ) colleges of human sciences and (12) colleges of pure sciences. The research sample was consisted of 400 male and female students from colleges of Baghdad University for full time studies. The research sample was selected randomly and consisted of 200 male students and 200 female students from both colleges of pure sciences and colleges of human sciences. Scale of Emotional Regulation The scale of emotional regulation was adopted in English Language and then was translated by the researcher. Furthermore, the Psychometric features were verified through the translation validity, apparent and constructive reliability and discriminative power. The consistency principle was verified through the test and retest, as the correlation coefficient reaches to (0,80) and the reliability reaches to (0,83) by following Cronbach's alpha statistic tool and therefore the measurement scale was consisted of 54 items . Through this research, it is concluded that:- University students have good level of emotional regulation.There are no significant statistical differences in emotional regulation in terms of (sex, field and specialization and the grade).In the light of the research outcomes, the researcher concluded the following:It is concluded that the university should set up a training programs on utilizing strategies of emotional regulation for various groups of community and to all age groups for its significance in achieving the psychological adjustment and mental health

يهدف البحث الحالي الى التعرف على التنظيم الانفعالي لدى طلبة الجامعة.التنظيم الانفعالي لدى طلبة الجامعة وفق الاستراتيجيات، والتعرف على دلالة الفروق الإحصائية للتنظيم الانفعالي تبعا للمتغيرات الجنس (ذكور، إناث). التخصص (العلمي، الإنساني). الصف الدراسي (الأول، الثاني، الثالث، الرابع). ودلالة الفروق الاحصائية لاستراتيجيات التنظيم الانفعالي لدى طلبة الجامعة تبعا للمتغيرات (الجنس، التخصص، المرحلة الدراسية). ولتحقيق أهداف البحث تم استخدم المنهج الوصفي وتم تحديد مجتمع البحث واختيارعينته من طلبة جامعة بغداد للعام الدراسي 2014-2015، متمثلة بالكليات العلمية والإنسانية الدراسات الصباحية للصفوف (الأول والثاني والثالث والرابع) والبالغ عدد كلياتها (24) كلية ذات تخصصات إنسانية وعلمية بواقع (12) كلية ذات تخصص إنساني و(12) كلية ذات تخصص علمي. وتألفت عينة البحث من (400) طالب من طلبة كليات جامعة بغداد للدراسات الصباحية ومن الصفوف الأولى والثانية والثالثة والرابعة،تم اختيارهم بالطريقة الطبقية العشوائية بواقع (200) من الذكور و(200) من الإناث، بواقع (200) من التخصص العلمي و(200) من التخصص الإنساني.


Article
Remorse And Its Relationship With Conscientiousness Among University Students
الندم الموقفي وعلاقته بحيوية الضمير لدى طلبة الجامعة

Author: محمد عباس محمد
Journal: Journal Of Educational and Psychological Researches مجلة البحوث التربوية والنفسية ISSN: 18192068 /pissn 26635879 Year: 2018 Volume: 15 Issue: 58 Pages: 353-383
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Situational regret and its relation to the vitality of conscience among university students The research seeks to identify situational regret and its relation to the vitality of conscience among university students, identify the significant differences in regard with students’ gender, and identify if there is a correlation between situational regret and the vitality of conscience. To do this, two scales were adopted; one to measure situational regret consisted of (31) items, which was designed by (Al-badrani, 2006), besides, costa and macrys’ (1992) scale that translated in Arabic language by (Al-qaisy, 2013). It composed of (35) items. Total of (120) male and female students were collected from three-different colleges (science, arts, and education) at the Al-mustansiriyah University for the Academic Year (2016-2017). The findings revealed no significant differences between male and female student in regard of situational regret, male students showed a significant differences comparing to females in regard of the vitality of conscience. Likewise, the findings revealed a statistically significant correlation between situational regret and the vitality of conscience among sample, and finally, a good level of situational regret and conscience vitality was found among the study sample.

ملخص البحث يهدف البحث الحالي التعرف على مستوى الندم الموقفي ومستوى حيوية الضمير لدى طلبة الجامعة، وكذلك التعرف على دلالة الفروق على وفق متغير النوع (ذكور- إناث), فضلاً عن العلاقة الارتباطية بين المتغيرين، ومن أجل التحقق من ذلك فقد قام الباحث بتبني مقياس الندم الموقفي المعد من قبل (الانصاري 2001) والمعدل على البيئة العراقية لطلبة الجامعة من قبل ( البدراني 2006) إذ بلغ عدد فقراته بصيغتها النهائية (31) فقرة، وتبنى مقياس حيوية الضمير المعد من قبل (كوستا وماكري 1992 ) ، والمعرب من قبل (القيسي 2013) ، إذ بلغ عدد فقراته بصيغتها النهائية (35) فقرة, وقد تم التأكد من خصائصهما السايكومترية وتم تطبيق الأداتين على عينة بلغت (120) طالب وطالبة، تم أختيارهم من ثلاث كليات في الجامعة المستنصرية هي: (كلية العلوم، وكلية الاداب، وكلية التربية) للعام الدراسي 2016- 2017 وأظهرت نتائج البحث الآتي 1.إن عينة البحث من طلبة الجامعة لديهم ندم موقفي.2.لا توجد فروق ذات دلالة إحصائية بين (الذكور والإناث) في الندم الموقفي3.ان عينة البحث من طلبة الجامعة يتمتعون بحيوية الضمير.4.توجد فروق ذات دلالة إحصائية بين (الذكور والإناث) في حيوية الضمير ولصالح الذكور .5.أظهرت نتائج التحليل الإحصائي وجود علاقة ارتباطية دالة بين متغيري البحث الحالي الندم الموقفي وحيوية الضمير تبعاً للعينة ككل.


Article
أثر استعمال أسلوب إزالة التحسس في علاج الرهاب الاجتماعي لدى طلبة الجامعة

Author: علي محمود كاظم
Journal: journal of Human Sciences مجلة العلوم الانسانية ISSN: 19922876/25239899 Year: 2010 Volume: 1 Issue: 4(عدد خاص بالمؤتمر) Pages: 317-340
Publisher: Babylon University جامعة بابل

Loading...
Loading...
Abstract

أثر استخدام أسلوب إزالة التحسس في علاج الرهاب الاجتماعي لدى طلبة الجامعة تكاد تجمع الأدبيات والدراسات السابقة التي بحثت في ميدان الصحة النفسية وميدان علم النفس التربوي, عن علاقة سمات شخصية المدرس وإعداده ومدى تأهيله وحجم ثقافته بمستوى تحصيل الطلبة من جهة, وأثر ذلك في نمو شخصيتهم كونه يشكل احد النماذج التي يمكن ان يتأثر بها الطلبة بشكل كبير جدا من حيث تقليدهم لها من جهة أخرى. لكن في بعض الأحيان يمكن ان تكون هذه الشخصية من الضعف مما يجعل صاحبها غير قادر على القيام بأداء واجبه على الوجه الأكمل, مما يجعل سلوكه يعتريه الخوف والارتباك والخجل. وعندما يرتبط الخوف مع مواقف الأداء أو التفاعل الاجتماعي ينتج عنه توتر شخصي شديد أو نقص وظيفي. وقد يكون سبب ذلك انه ان البعض من هؤلاء الطلبة يعانون من احد الاضطرابات النفسية وهو الرهاب الاجتماعي, ولهذا السبب تتفق الدراسات السابقة على ان الرهاب الاجتماعي يمكن ان يسبب عجز أو ضعف في الشخصية


Article
أثر استعمال أسلوب إزالة التحسس في علاج الرهاب الاجتماعي لدى طلبة الجامعة

Author: علي محمود كاظم
Journal: journal of Human Sciences مجلة العلوم الانسانية ISSN: 19922876/25239899 Year: 2012 Volume: 1 Issue: 9 Pages: 242-266
Publisher: Babylon University جامعة بابل

Loading...
Loading...
Abstract

أثر استخدام أسلوب إزالة التحسس في علاج الرهاب الاجتماعي لدى طلبة الجامعة تكاد تجمع الأدبيات والدراسات السابقة التي بحثت في ميدان الصحة النفسية وميدان علم النفس التربوي, عن علاقة سمات شخصية المدرس وإعداده ومدى تأهيله وحجم ثقافته بمستوى تحصيل الطلبة من جهة, وأثر ذلك في نمو شخصيتهم كونه يشكل احد النماذج التي يمكن ان يتأثر بها الطلبة بشكل كبير جدا من حيث تقليدهم لها من جهة أخرى. لكن في بعض الأحيان يمكن ان تكون هذه الشخصية من الضعف مما يجعل صاحبها غير قادر على القيام بأداء واجبه على الوجه الأكمل, مما يجعل سلوكه يعتريه الخوف والارتباك والخجل. وعندما يرتبط الخوف مع مواقف الأداء أو التفاعل الاجتماعي ينتج عنه توتر شخصي شديد أو نقص وظيفي. وقد يكون سبب ذلك انه ان البعض من هؤلاء الطلبة يعانون من احد الاضطرابات النفسية وهو الرهاب الاجتماعي, ولهذا السبب تتفق الدراسات السابقة على ان الرهاب الاجتماعي يمكن ان يسبب عجز أو ضعف في الشخصية, إذ يعبر المرهوبين اجتماعيا عن معاناة جسمية وتعطيل في أدائهم الدراسي والمهني والاجتماعي مستقبلا. وتظهر مؤشرات الضعف ذات دلالة إحصائية لديهم, إذ يعبر (83%) من هؤلاء أن مخاوفهم تلك تثبط الوظيفة الدراسية وتمنعهم من التكلم في الصف الدراسي. ولعلاج هذه النوع من الحالات قام الباحث ببناء برنامج علاجي باستعمال أسلوب إزالة التحسس في علاج الرهاب الاجتماعي لدى الطلبة.


Article
تقييم الذات وعلاقته بالقلق الاجتماعي لدى طلبة الجامعة

Author: علي حسين مظلوم
Journal: journal of Human Sciences مجلة العلوم الانسانية ISSN: 19922876/25239899 Year: 2012 Volume: 1 Issue: 9 Pages: 331-344
Publisher: Babylon University جامعة بابل

Loading...
Loading...
Abstract

تعددت مظاهر القلق الاجتماعي وتنوعت أشكاله فتمثل البعض منها بالحساسية ألاجتماعيه والخوف من أن يكون الفرد ملاحظاً من قبل الآخرين، والتغذية ألراجعه السلبيه وملاحظة رفض واستنكار الآخرين له، والانتباه من قبل الفرد لنفسه مما يتولد خيالا سلبيا لديه.(رضوان،2001،ص361 )وتعد ظاهرة القلق الاجتماعي ( Social anxiety ) من الظواهر التي اخذت مدى اوسع في العقد الأخير من القرن الماضي نتيجة تزايد المتطلبات الاجتماعية على الفرد،وارتباط هذه المتطلبات بمواقف تقييم الذ1ت . وللقلق الاجتماعي مظاهر متعددة تتضمن استجابات سلوكية تمثل خصائص القلق الاجتماعي وتختلف من شخص إلى أخر تبعا لطبيعة استعداداته الفطرية ومكوناته البيولوجية وأساليب التنشئة الاجتماعية وخزين خبراته (هربرت ،1998 ،ص436)وقد يحدث القلق الاجتماعي عندما تظهر عدد من المخاوف في مجموعة مختلفة من مواقف التفاعل الاجتماعي ،حيث يتجلى القلق من خلال الكف الناتج عن وجود الإنسان في موقف اجتماعي يقوده إلى ظهور ردود فعل القلق عند حدوث هذا الموقف(الريحاني،2008،ص429 )إن القلق الاجتماعي يصبح مزعجا للشخص وموثراً علية عندما يتجنب المواقف التي يفترض فيها منه إن يتعامل أو يتفاعل فيها مع الآخرين ويكون معرضا بنتيجة ذلك إلى نوع من أنواع التقييم ،فالخوف من التقييم السلبي للسلوك من قبل الآخرين والتشوه الإدراكي للمواقف الاجتماعية للذين يشعرون بالقلق الاجتماعي يجعلهم معتقدين بأنهم محط أنظار محيطهم وانه ليس لهم من الاهتمام سوى تقييمهم المستمر، وبطبيعة الحال فإنهم يتصورون دائما إن التقييم


Article
Confidentiality and its relationship to personality vigilance among university students
كتمان السر وعلاقته بالشخصية اليقظة لدى طلبة الجامعة

Author: O.m.d. Amal Ismail Hussein امال اسماعيل حسين
Journal: Mustansiriyah Journal of Arts مجلة آداب المستنصرية ISSN: 02581086 Year: 2015 Issue: 69 Pages: 1-59
Publisher: Al-Mustansyriah University الجامعة المستنصرية

Loading...
Loading...
Abstract

Secretariat has an obligation to save it from Istoda including came by Islamic law. There is no doubt that everyone own secrets that careful not to inform third parties which he may or compromised secrets and privacy. And people mix with each other, each other and lead to some of what may be a secret, and that of betrayal that one mistrusted the mystery Iveah and publish In this regard, Al-Ghazali points out that "the disclosure of the secret betrayal" and the importance of confidentiality to Atguetsraly secrets of the individual and personal secrets of others that seen it or entrusted from them, but there are more than side must conceal secret, such as the political and economic side of security and military side and perhaps the latter the most important aspect of confidentiality because the enemy takes advantage of information disclosures quickly and harm to others. Therefore, people attentive they are more inclined to keep their secrets and not to talk feelings and thoughts of others is also an important factor vigilant person in the process of decision-making because individuals who fail to take the right decision are not being vigilant enough and needed in life situations so targeted research to identify: -1. confidentiality among university students. . 2-confidentiality among university students, depending on the variables of sex (male -anat) and specialization (scientific -ansan).. Personal vigilance among university students.3-. 4-Personal vigilance among university students, depending on the variables of sex (male-female) and specialization (scientific humanist).. 5-The relationship between relational confidentiality and personal vigilance among university students.And identifies current research students of the Faculty of Education at the University of Mustansiriya initial studies / Morning and both sexes and both majors for the academic year (2013-2014) and the findings of the research and the existence of confidentiality among university students in general, but in males was higher than females, and not there is a difference between each of the students in the scientific specialization and students of specialization in human confidentiality. As for personal vigilance, the results showed that university students have personal vigilance both for sex or specialty. Therefore Find some of the recommendations and proposals came out

كتمان السر هو سمة انسانية فيها يرتقي الفرد الى درجات الكمال ويكون مصدر ثقة للاخرين(المياحي ،2000،ص3)كما انها من قضايا الاخلاق التي ينبغي الا يغفل عنها وعن اهميتها المهتمين بالجانب التربوي لما لها من فوائد تربوية عديدة (الشبكة المعلوماتية / wiki/org.hudapedia)وقد توصلت الكثير من الدراسات الى ان هناك قيما او سماتا وجدانية ينبغي ان تتسم بها الشخصية الانسانية عامة وشخصية الطالب الجامعي خاصة ليكون دوره مؤثرا في المجتمع وقادرا على التفاعل مع الاخرين ومن هذه القيم او السمات (كتمان السر) الذي يعد سمة ايجابية من سمات الشخصية المتزنة (عبد الدائم ،1974،ص52)ولما كان طلبة الجامعة هم قادة المستقبل في الكثير من مرافق الحياة وميادين العمل اذ سيمثلون مواقع مهنية ووظيفية مختلفة لذا ينبغي ان تتسم شخصياتهم بسمة (كتمان السر)وقد اشارت عدد من الدراسات الى ضرورة توافر هذه السمة لدى الموظفين بشكل عام اذ وجدت على سبيل المثال دراسة (الكبيسي 1987)ان كتمان السر من الشخصيات التي يفضل توافرها في شخصية ضباط الجيش (الكبيسي، 1987 ،ص256) وتوصلت دراسة (الفلاحي 1996) الى ضرورة توافر هذه السمة في شخصية ضباط الشرطة (الفلاحي، 1996، ص61) .ان الافراد بطبيعتهم يختلفون في درجات توافر هذه السمة في شخصياتهم،فالاشخاص الذين تتسم شخصياتهم باليقظة يتمتعون بقدر كاف من الصحة النفسية ويسلكون سلوكا يدل على الاتزان الانفعالي والعاطفي والعقلي في معظم مجالات الحياة وتحت تاثير مختلف الظروف (سويف ،1967، ص19)واشارت دراسات وبحوث علمية عدة على ارتباط الشخصية اليقظة بعدد من المتغيرات النفسية اذ اشارت دراسة داينر(diener 1979) ان الاشخاص اليقظين يكونون اكثر ميلا للحفاظ على اسرارهم وعدم البوح بمشاعرهم وافكارهم للاخرين (diener, 1979, p443)ان الشخص اليقظ يكون اكثر موضوعية في تفكيره واكثر دافعية وقدرة على تقدم مدى من الاحتمالات البديلة التي يطالب بتقديمها (health, 1977, p11) كما انه يصمد امام الصراعات العنيفة ويواجه مشكلات الحياة اليومية بثقة وتفاؤل مستعينا بقدرته على التحكم الذاتي (سويف، 1967، ص19) ويؤكد (goldman 1995) ان اليقظة ليست انتباها يحدث له تشتت او تحريف مع الحالات الانفعالية المختلفة لانه حالة محايدة تظل على حياديتها وتاملها حتى في حالة الهياج والتوتروالاكتئاب وهي تزود الفرد بالقدرة على التحمل وعدم افشاء اسراره وليس الانغماس او الذوبان في المواقف (سعيد ،2008، ص122) ان الشخصية اليقظة تجعل صاحبها يتعامل بدقة وحذرمع الاخرين بطريقة تحقق له التوافق الاجتماعي وهذا يحدث من خلال اهتمام الفرد باسرار الاخرين وعدم افشاؤها والحفاظ عليها (الشبكة المعلوماتية /wiki/hudapedia.org) وهذا ما دعى الباحثة الى تحديد مشكلة البحث الحالي في دراسة هذين المتغيرين بعلاقة تظهر مدى تاثير الشخصية اليقظة في كتمان السر اذ لم تجد الباحثة (بحسب علمها )ان هناك دراسة عراقية قد تناولت هذه العلاقة والتي منها يتحدد هدف البحث الرئيسي وهو معرفة العلاقة بين كتمان السر والشخصية اليقظة لدى طلبة الجامعة فضلا عن ان هذا البحث سيوفر اداة لقياس كتمان السر واداة لقياس الشخصية اليقظة لدى طلبة الجامعة .

Listing 1 - 10 of 105 << page
of 11
>>
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (105)


Language

Arabic (78)

Arabic and English (18)

English (9)


Year
From To Submit

2019 (18)

2018 (25)

2017 (12)

2016 (14)

2015 (12)

More...