research centers


Search results: Found 1

Listing 1 - 1 of 1
Sort by

Article
House Alamaria elements of the Iraqi Islamic era Basra - a model - 14 AH - 279 AH / 635 AD - 892 AD
العناصر العمارية للبيت العراقي في العصر الاسلامي البصرة – انموذجا – 14هـ - 279هـ /635م – 892م

Author: Eman Salem Hammoudi al-Khafaji ايمان سالم حمودي الخفاجي
Journal: ADAB AL-BASRAH آداب البصرة ISSN: 18148212 Year: 2012 Volume: 1 Issue: 63 Pages: 391-422
Publisher: Basrah University جامعة البصرة

Loading...
Loading...
Abstract

Praise be to God that His grace is righteous and His mercy erased evil deeds, prayer and peace be upon His creation wholes, Habib god worlds, Abu Kassim Mohamed Mustafa and his family vanity in Miami and after ....It is a great honor that the blessed God this Alahbuh divine, as had the privilege to participate in this conference distinguished and which will be held under the slogan (Basra celebrates بإرثها cultural) has opted in this research humble to touch this subject and that highlighting the side from the date of Mesopotamia Amari which contained a multiple stages of growth and development and maturity in Structural Engineering and Planning Ammari houses also knew a lot of stages retreat and retreat to the simplest forms and poorest because of the conditions of life and the vagaries of the economy and foreign invasion of the country, and subsequent unrest in things and a defect in the scales of public life, and intellectual including, in particular , and here they have to refer to the thought Amari and its overall impact.It is no doubt that many moments to shine and golden models, as they say:More than that is incalculable, in ancient Iraq - Arab and Islamic Iraq - Arab .... The house is the center of all events and all the phenomena of life ... ...... Then the Almighty Allah, the house, and everyone home, and to heal the house, and money House and the judiciary and the justice house or a house ...The research began at the entrance to the unit basic Alamaria is home, which in all its forms: the temple and then the mosque and the palace and then the hospital and private house ... All but descended from a single origin is not simple ... any house with one room and the arena before ...If there are sophisticated models, it will because the power of thought Amari are part of the power of social thought and then subjected to all the complexities of society and the requirements and desires ambitious and because the taste is breeding already ... So the community who brought up the public taste for Mahsusat, must discover ways his life and disclosed wonderful demonstration aesthetic ... and sports mentality is not without human emotional and so is the case with houses.Archaeologists have discovered and researchers in Iraq, many types of which over times and ages, and in different geographical areas and regions.Then put a House about the importance of the Iraqi Islamic era is no doubt of the important elements in the history of Arab-Islamic architecture, and perhaps the shape and layout due to the role and palaces which was held in Iraq since the earlier eras of Islam.The touched upon elements Alamaria House Islamic Iraqi in Basra as a model of the year (14 AH - 279 AH), (635 m - 892 m) indicating what was the atmosphere and the natural environment of the impact on the planning and building of the Iraqi house and also showed the impact of social terms to build this house Then his divisions. The Palace dealt SAA model for heritage Basra According to historical texts and archaeological sites, the house in Basra in the first reign was a simple construction and reeds and then burned and built with milk, bricks and stones.Have addressed these elements Alamaria Kalmdakhl, doors and corridors and courtyard (saucer) and Iwan and corridors and tunnels and windows Alroashen and bathrooms, الكنيف and Gutters and others.And we ask Him to accept the best acceptance and it post auspicious for reviving our heritage and our ancient heritage and God's answer for you and for us, God willing

الحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات وبرحمته تمحى السيئات والصلاة والسلام على أشرف الخلق أجمعين , حبيب إله العالمين , أبي القاسم محمد المصطفى وعلى آله الغر الميامين وبعد ....أنه لشرف عظيم أن حباني الله بهذه الحبوة الإلهية, إذ حظيت بشرف المشاركة في مؤتمركم الموقر والذي يقام تحت شعار ( البصرة تحتفي بإرثها الثقافي) وقد آثرت في هذا البحث المتواضع أن أتطرق الى هذا الموضوع والذي سلطت فيه الضوء على جانب من تاريخ بلاد الرافدين العماري والذي أحتوى على مراحل متعددة من النمو والتطور والنضج في الهندسة الإنشائية وفي التخطيط العماري للمساكن كما عرف الكثير من مراحل التراجع والانكفاء على أبسط الأشكال وأفقرها بسبب ظروف الحياة وتقلبات الاقتصاد والغزو الأجنبي للبلاد , وما يعقبها من اضطرابات في الأمور وخلل في الموازين العامة للحياة , والفكرية منها بالذات , وهنا لابد من أن نشير الى الفكر العماري وتأثيره عموما بها .ومما لاشك فيه أن لحظات التألق كثيرة والنماذج الذهبية كما يقال :أكثر من أن تعد وتحصى , ففي العراق القديم – العربي والعراق الإسلامي – العربي .... كان البيت هو المركز لكل الأحداث ولكل ظواهر الحياة ... ......فلله تعالى بيت , وللإنسان بيت , وللشفاء بيت ، وللمال بيت والقضاء والعدالة بيت أو دار ...وقد ابتدأت بحثي بمدخل في أن الوحدة العمارية الأساسية هي البيت , وهي بكل صورها : المعبد ثم المسجد ثم القصر ثم المستشفى والبيت الخاص ... كلها أنما تنحدر من أصل واحد لا غير ...أي البيت البسيط ذو الغرفة الواحدة والساحة أمامها ...وإذا كانت هناك نماذج متطورة , فإنما لأن القوة في الفكر العماري أنما هي جزء من القوة الفكر الاجتماعي ومن ثم تخضع لكل تعقيدات المجتمع ومتطلباته ورغباته الطموحة ولأن الذوق هو تربية أصلا ...لذا فأن المجتمع الذي يتربى فيه الذوق العام للمحسوسات,لابد أن يكتشف وسائل حياته ويكشف عنها بتظاهرة جمالية رائعة ...وبعقلية رياضية لا تخلو من الإنسانية العاطفية وهكذا هو الحال مع البيوت. لقد أكتشف علماء الآثار والباحثون في العراق أنواعا ً عديدة منها على مر الأزمان والعصور , وباختلاف المناطق الجغرافية والأقاليم . ثم عرجت عن أهمية البيت العراقي في العصر الإسلامي ولا ريب من العناصر المهمة في تاريخ العمارة العربية الاسلامية , ولعل شكله وتخطيطه يرجع الى الدور والقصور التي أقيمت في العراق منذ العصور السابقة للاسلام .وقد تطرقت الى العناصر العمارية للبيت العراقي الاسلامي في البصرة كنموذج من سنة ( 14 هـ - 279 هـ ) , ( 635 م – 892 م ) مبينة ما كان للمناخ والبيئة الطبيعية من أثر على تخطيط وبناء البيت العراقي وبينت كذلك تأثير الناحية الاجتماعية على بناء هذا البيت ثم التقسيمات العامة له . وتناولت قصر الشعيبة نموذجا لتراث البصرة ووفقا ً للنصوص التاريخية والأثرية , فأن البيت في البصرة في أول عهده كان بسيط البناء ومن القصب ثم احترق فبنى باللبن والآجر والحجارة.وقد تناولت هذه العناصر العمارية كالمداخل , والأبواب والدهاليز وساحة الدار ( الصحن ) والإيوان والأروقة والسراديب والرواشن والنوافذ والحمامات والكنيف والميازيب وغيرها .ونسأله تعالى أن يتقبل ذلك بأحسن قبوله وأن يجعلها مشاركة ميمونة لإحياء تراثنا وإرثنا القديم ومن الله الإجابة لكم ولنا إن شاء الله

Listing 1 - 1 of 1
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (1)


Language

Arabic (1)


Year
From To Submit

2012 (1)