research centers


Search results: Found 46

Listing 1 - 10 of 46 << page
of 5
>>
Sort by

Article
زيادة المردود الحراري والداخلي للمحطة البخارية باستخدام افضل الطرق الاقتصادية

Author: هشام احمد حسين
Journal: Tikrit Journal of Engineering Sciences مجلة تكريت للعلوم الهندسية ISSN: 1813162X 23127589 Year: 2015 Volume: 22 Issue: 2 Pages: 62-73
Publisher: Tikrit University جامعة تكريت

Loading...
Loading...
Abstract


Article
VARIATION OF CHLORINE CONCENTRATION AT ALMOST AL-KARKH REGION
تغاير تراكيز الكلور في عموم مناطق الكرخ

Loading...
Loading...
Abstract

The aim of search considered to study of the variation of chlorite when it use in water planet in all region of AL-KARKH. chosen 7 stations, Al-Rahmania, Karada, Al-Mansour, Al-Baiaa, Al-jehad, Saidia and Al-Dora. The sampling collected is two period, April and August 2009. The results show that increased the chlorine concentration in AL Rahmania , Dora compared to others for two periodsas a result to near home supply region. the result showed that chorine concentration decreased in the month of August compared with month of April , because of high Temperature , and long in sun shine. Other experiment used to measure the Residual chlorine after 2 hours in Al-Rahinania and Dora station the result showed that the chlorine con. is decrees 25% than Field measurement the cause related to chlorine vapor.

يهدف البحث الى دراسة تغاير تراكيز الكلور المستخدم في محطات اسالات الماء في عموم مناطق الكرخ. من خلال اختيار سبعة محطات للنمذجة في مناطق مختلفة من الكرخ وهي محطات الرحمانية ، محطه كراده مريم، محطه المنصور، محطه البياع، محطه الجهاد، محطه السيدية، محطة الدورة، وقد تم المراعاة في اختيار المحطات لتشمل تغطية لمعظم مناطق الكرخ حيث تمت النمذجة لشهري نيسان وآب لعام .بينت النتائج ارتفاع تراكيز الكلور في محطات الرحمانية والدورة مقارنة ببقية المحطات ولكلا الشهرين وربما يعود السبب الى قرب تلك المحطتين من مناطق التجهيز (اسالتي الكرامة والكرخ).اشارت النتائج الى ان تراكيز الكلور في جميع المحطات سجلت انخفاضا في شهر آب قياسا لشهر نيسان بسبب ارتفاع درجات الحرارة وطول فتره السطوع الشمسي. تم اختبار كمية او تركيز الكلور المتبقي من خلال تجربة عملية بنمذجة عينات واجراء قياس لها مختبريا بعد مرور ساعة ولمحطتي الرحمانية والدورة. وبينت النتائج ان تركيز الكلور انخفض بمعدل % عن القياس الحقلي ولنفس العينة ويعود السبب الى تطاير الكلور نتيجة عده عوامل اهمها السطوع الشمسي وارتفاع درجه الحرارة.


Article
The Study of Ability of Local Ninivite Rocks in Purification of Drinking Water
دراسة إمكانية استخدام صخور النينفايت المحلية في تصفية مياه الشرب

Author: Muna Faiq Ali منى فائق علي
Journal: Al-Khwarizmi Engineering Journal مجلة الخوارزمي الهندسية ISSN: 18181171 23120789 Year: 2010 Volume: 6 Issue: 1 Pages: 101-112
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

This study is conducted to verify the efficienecy of local Ninivite rock when used in the treatment of drinking water in plants operating currently in the country in order to develop the situation of these stations to cope with the increase in population. Also, this will limit the pollutian which are increasing in the country's rivers.(Euphrates and Tigris). These rivers are the sources to feed all water treatment plants in the country. The idea is the develop or the modify these stations by replacing part of top layer of sand filters used in these stations with Ninivite rock to operate as filters composed of two medium. The efficiency of this rock is compared with other materials used successfully worldwide in this area, such as activated carbon and anther cite. The comparison is made on the basis of percentage of the removal of turbidity levels, and on the possibility using high filtration rates that exceed the rates currently used in the treatment plants inside the country. A pilot plant in the laboratory scale was built to simulate the treatment plants within the country. It contains all the operating units of traditional basins. These basins are coagulation, floculation, sedimentation and filtration tanks. Filtration unit, in the present study, is formed of the four glass columns (filters), which worked in parallel and on same time. The 20 cm of Ninivite rock activated carbon, anthercite is placed in first, second, third column respectively, the layer is placed above 40 cm of sand layer, and consequently it worked a filter with two mediums. The fourth column contained only sand for a depth of 60 cm to work as filter with single medium. The same size grains of material used in the present study (0.82 mm) and uniformity coefficient which is equal to 106.

للتحقق من كفاءة صخرة النينفايت المحلية عند استخدامها كوسط ترشيح في تصفية مياه الشرب للمحطات العاملة داخل القطر حاليا للاستعانة بها في تطوير واقع حال هذه المحطات وجعلها تواكب الزيادة الحاصلة في الكثافة السكانية كذلك مواجهة زيادة التلوث بالملوثات العضوية التي تعانيها الانهار في القطر (دجلة والفرات) والتي تعد المصادر الوحيدة لتغذية كافة محطات التصفية بالماء في القطر.
ان فكرة التطوير او التحوير هذه تتم باستبدال جزء من الطبقة العليا لمرشحات الرمل المستخدمة في تلك المحطات بصخرة النينفايت لتعمل بذلك كمرشحات ثنائية الوسط. وبغية التحقق من كفاءة الصخرة فقد تمت مقارنتها مع مواد اخرى تستخدم بنجاح عالمياً في هذا المجال، وهي الكاربون المنشط وفحم الانثراسيت.
وتمت المقارنة على اساس قابلية ازالة مستويات العكورة المختلفة، وامكانية استخدام معدلات ترشيح عالية تفوق معدلاتها المستخدمة حالياً في محطات التصفية داخل القطر.
دعت الحاجة في اجراء تجارب هذا القسم الى بناء محطة بحثية بمقياس مختبري مشابهة لمحطات التصفية العاملة داخل القطر. وتحتوي على كافة الوحدات التقليدية العاملة من احواض تخثير وتلبيد وترسيب اضافة الى منظومة الترشيح.
تكونت منظومة الترشيح في الدراسة الحالية من اربعة اعمدة زجاجية (مرشحات) تعمل بشكل متوازٍ وفي ان واحد بحيث احتوى العمود الاول والثاني والثالث على 20 سم من صخرة النينفايت والكاربون المنشط وفحم الانثراسيت على التوالي وموضوعة فوق 40 سم من الرمل وبذا فهي تعمل كمرشحات ثنائية الوسط بينما احتوى المرشح الرابع على الرمل فقط وبعمق 60 سم ليعمل بذلك كمرشح احادي الوسط. ولغرض الحصول على المقارنة المطلوبة فقد تم استخدام الحجم المؤثر نفسه لحبيبات المواد المستخدمة في الدراسة (0.82 ملم) وكذلك معامل الانتظام الذي بلغ 106.


Article
Geological stations filed selected from Germany
محطات حقلية جيولوجية مختارة من ألمانيا

Author: Abdulzahra Moussa Obid عبد الزهرة موسى عبيد
Journal: Journal of Kufa - physics مجلة الكوفة للفيزياء ISSN: 20775830 Year: 2013 Volume: 5 Issue: 1 Pages: 55-68
Publisher: University of Kufa جامعة الكوفة

Loading...
Loading...
Abstract

Several geologic stations were visited and recorded in Germany during 2006 , especially around the area of upper Rhein Graben.Tectonically, in this area the Paleozoic Basement was affected by the Variscan Orogeny . Due to this compression many folds and reverse faults and thrust were recognized and measured . they have a direction NE-SW. this direction coincide with the direction of compression which was NW-SE.During Permian and Mesozoic the concerned area was affected by tension stress field. Many large normal faults were cutting in the area and bounded the upper Rhein Graben .The Tertiary deposits were laid down in side the rift and the tectonic activities due to tension was continuous in the present days . these activities were proved by the presence of active seismicity and elevated geothermal heat.

عدة مواقع جيولوجية تمت زيارتها وتسجيلها في المانيا في عام 6002 وخاصة المناطقالمحيطة بمنخفض الراين الاعلى ، من الناحية التكتونية في هذه المنطقة فأن صخور القاعدةالبلورية التي تعود لعصر الباليوزوك شوهدت متأثرة باجهادات الضغط التي سببتها عمليات بناءالجبال خلال موجة الفاريسكن )موجة بناء الجبال( في العصر الباليوزوي الأعلى، بسببعمليات الضغط هذه تكونت عدة طيات وصدوع عكسية وزاحفة لها اتجاه شمال شرق جنوب -غرب ومتطابقة مع اتجاه الضغط العام )شمال غرب جنوب شرق(، خلال العصر البيرمي -والحقبة الوسيطة تأثرت المنطقة بقوى شد نتج عنها صدوع اعتيادية حددت الاتجاه العاملمنخفض الراين الاعلى، ان ترسبات العصر الثلاثي تجمعت في وسط هذا المنخفض وان قوىالشد لا تزال مؤثرة في المنطقة حتى الوقت الحاضر وذلك من خلال النشاط الزلزالي والنشاطالحراري الجوفي فيها.


Article
محطات في التوحيد الأفعالي لسيدة نساء العالمين فاطمة الزهراء

Author: الباحث إحسان العارضي
Journal: The islamic college university journal مجلة كلية الاسلامية الجامعة ISSN: 62081997 Year: 2013 Volume: 1 Issue: 20 Pages: 413-427
Publisher: College Islamic University / Najaf كلية الاسلامية الجامعة / النجف الاشرف

Loading...
Loading...
Abstract

يلعب التوحيد الأفعالي الدور الأهم في حياة الإنسان وعليه وبموجبه تتحدد مواقفه وينتظم سلوكه ويتكون رأيه في أمور الحياة العامة وبذلك يتحدد مصيره في الدنيا والآخرة إما شقي أو سعيد، فإذا كان الإنسان متوفرا على مقتضيات التوحيد الأفعالي وبكل تجلياته ومراتبه الوجودية استطاع أن يصنع الأحداث والمواقف التي تستند إلى مفرداته النظرية والعكس صحيح أيضا.ومن هنا جاءت الرسالات السماوية لتبين للإنسان ما ينبغي عليه أن يؤمن به ويترجم هذا الإيمان بفعل سلوكي واع ومنسجم مع ما آمن به واعتقد، وبذلك يسود الانتظام والاتساق في الفعل والحركة للإنسان والإنسانية باتجاه تحقيق الهدف الغائي من خلق الإنسان.ونحاول في هذه الدراسة الموجزة أن نبين ملامح التوحيد الأفعالي في سيرة الزهراء J في مبحثين: الأول نوضح فيه وبشكل موجز معنى التوحيد العلمي والعملي، والثاني بيان تطبيقات التوحيد عبر ثلاث محطات: الأولى في سلوكها المعرفي والعبادي والثانية في سيرتها العملية وأبرز شواخص هذه السيرة: خطبتها المصقعة أمام القوم بعد السقيفة، والثالثة في احتجاجها ع على الأنصار.


Article
Study of the Spatial and Temporal Variation of wind velocity in Selected Stations in Iraq
دراسة التباين الزماني والمكاني لسرعة الرياح في محطات مختارة في العراق

Author: Jawdet H. Ahmed جودت هدايت محمد أحمد
Journal: kirkuk university journal for scientific studies مجلة جامعة كركوك - الدراسات العلمية ISSN: 19920849 / 26166801 Year: 2015 Volume: 10 Issue: 4 Pages: 373-392
Publisher: Kirkuk University جامعة كركوك

Loading...
Loading...
Abstract

The wind is one of the climatic elements that has most important relationship with many human activities and explain the climatic conditions for any region, hence the most hourly and daily weather changes occurs because the variation the wind.In this research study of the spatial and temporal variation of wind velocity in selected stations from Iraq ( Mosul, Baghdad و Basra, Diwaniyah ) through the use of data of wind velocity for the period ( 1980 – 2009 ), which was obtained from the Iraqi Meteorological and Seismology Organization. Results have shown that the wind velocity increases in the Summer season of the year compared with the Winter season, the results also indicated that the wind velocity in the northern station ( Mosul ) is less than that recorded velocity in the middle station(Baghdad)

تعد الرياح من عناصر المناخ المهمة التي لها علاقة بكثير من الأنشطة البشرية وتفسير الحالات المناخية لأي منطقة , إذ أن الكثير من تغيرات الطقس سواء أكانت ساعية أو يومية تحصل نتيجة للتغيرات الحاصلة في هذا العنصر المناخي .لقد تم في هذا البحث دراسة التباين الزماني والمكاني لسرعة الرياح في محطات مختارة من العراق ( الموصل ، بغداد ، الديوانية ، البصرة ) من خلال الاستعانة ببيانات سرعة الرياح المسجلة للفترة الممتدة من (1980 – 2009) والتي تم الحصول عليها من الهيئة العامة للأنواء الجوية العراقية والرصد الزلزالي.لقد أظهرت النتائج بأن سرعة الرياح تزداد في فصل الصيف من السنة بالمقارنة مع فصل الشتاء ، كما أشارت النتائج أن سرعة الرياح المسجلة في محطة المنطقة الشمالية ( الموصل ) تكون أقل من سرعتها المسجلة في محطة المنطقة الوسطى ( بغداد ) ومحطتي المنطقة الجنوبية ( الديوانية ، البصرة ) وعلى التوالي .


Article
Biochemical and Immunological variables study on Employees blood in Petrol Stations in Ramadi City
دراسة بعض المتغيرات الكيموحيوية والمناعية لدم العاملين في محطات تعبئة الوقود في مدينة الرمادي

Authors: Ibrahim Abd-Alnabi Shebeeb ابراهيم عبد النبي شبيب --- Mohammed Qais Abd محمد قيس عبد
Journal: Journal of university of Anbar for Pure science مجلة جامعة الانبار للعلوم الصرفة ISSN: ISSN: 19918941 Year: 2015 Volume: 9 Issue: 3 Pages: 57-65
Publisher: University of Anbar جامعة الانبار

Loading...
Loading...
Abstract

The purpose of the present study is to find the impact of benzene and its components on some aspects of physiological parameters in the blood of workers in the filling stations as samples were collected study and synthesized from (60) a sample of the blood of people working in filling stations and in direct contact with gasoline and (60) a sample of the blood of people who do not work in gas stations and considered as a control group. The laboratory tests was conducted and included: The tests biochemical estimate the total protein and appreciation of urea and creatine and assess the effectiveness of enzymes (AST, ALT, ALP) and estimate bilirubin total in serum and measuring the level of the enzyme carrier Glutamayl(GGT) and assess the concentration of electrolytes(sodium, potassium and calcium) and concentration of heavy metals(lead, zinc and copper) in the blood and assess the concentration of hormones, thyroid (T3, T4) in the blood and the concentration of the hormone by the pituitary gland and the catalyst for thyroid hormones (TSH) The results of the study showed the following:The results showed a significant effect at the level of probability (P≤0.05) in the values of each of the concentration of the enzyme carrier Klotamayl (GGT) and the concentration of electrolytes (sodium, potassium and calcium) and the concentration of heavy metals (lead, zinc and copper) in the blood as well as in the values of thyroid hormone (T3). Did not show significant differences between the values of each of urea and creatine and alkaline phosphatase enzyme and enzymes (AST, ALT) and bilirubin values and total protein concentration and the values of hormonal (T4, TSH) in the blood serum of workers and the control group. The changes immune has shown the results of the study on the existence of significant differences in the values of the effectiveness of the enzyme immune (ADA) and the level of the enzyme immunoglobulin (IgG) while it did not show significant differences in the values of proteins complementary immune (C3, C4) and the values of enzymes immunoglobulins (IgA, IgM) between blood Employees and blood control.

هدفت الدراسة الحالية الى معرفة تاثير وقود السيارات( البنزين ) ومكوناته على بعض الجوانب الفسلجية في دم العاملين في محطات تعبئة الوقود , اذ تم جمع ( 60 ) عينة دم من الاشخاص العاملين في محطات تعبئة الوقود وعلى تماس مباشر مع البنزين و ( 60 ) عينة دم من اشخاص لا يعملون في محطات الوقود واعتبرت كمجموعة سيطرة . وقد اجريت الفحوصات المختبرية والمتضمنة الفحوصات الكيموحيوية وشملت تقدير البروتين الكلي ( STP ) وتقدير اليوريا ( B.U ) والكرياتين( S. Crea. ) وتقدير فعالية الانزيمات الناقلة لمجموعة الامين وانزيم الفوسفاتيز القاعدي ( AST , ALT , ALP ) وتقدير البليروبين الكلي( T.S.B ) وقياس مستوى الانزيم الناقل للكلوتامايل ( GGT ) وتقدير تركيز الالكتروليتات ( Na+ ,Ca++ , K+ ) و تركيز المعادن الثقيلة في مصل الدم ( Pb+ , Cu++, Zn++ ) وتقدير تركيز هورمونات الغدة الدرقية ( T3 , T4 ) وتركيز هورمون الغدة النخامية المحفز لهورمونات الغدة الدرقية ( TSH) اما الفحوصات المناعية فشملت تقدير مستوى الكلوبيولينات المناعية ( IgM , IgG , IgA) وبروتينات النظام المتمم (C 3 , C4 ( وقياس فعالية الانزيم المناعي ( ADA ) في مصل الدم . وقد بينت نتائج الدراسة للمتغيرات الكيموحيوية وجود تغيرات معنوية في فعالية الانزيم الناقل للكلوتامايل ( GGT ) وتركيز الالكتروليتات ( الصوديوم والبوتاسيوم والكالسيوم ) وتركيز المعادن الثقيلة ( والرصاص والخارصين والنحاس ) وكذلك في تركيز هورمون الغدة الدرقية ( T3 ) في مصل الدم. ولم تظهر فروقا معنوية في تركيز كل من اليوريا والكرياتين وفعالية انزيم الفوسفاتيز القاعدي وانزيمات AST )و ALT ) وتركيز البليروبين وتركيز البروتين الكلي وتركيز هورموني ( T4 , TSH ) في مصل دم العاملين ومجموعة السيطرة . اما المتغيرات المناعية فقد اظهرت نتائج الدراسة وجود فروقٍ معنوية في فعالية الانزيم المناعي(ADA ) وتركيز الاجسام المضادة المناعية ( IgG ) بينما لم تظهر فروقا معنوية في تركيز البروتينات المتممة المناعية ( C3 , C4 ) وتركيز الاجسام المضادة المناعية ( IgA , IgM ) في مصل دم العاملين ومجموعة السيطرة .


Article
PHYSIOLOGICAL AND CYTOGENETICAL STUDY FOR EMPLOYEES AT HIGH VOLTAGE ELECTRIC STATIONS
دراسة فسلجية - وراثية خلوية لدم العاملين في محطات كهرباء الضغط العالي

Loading...
Loading...
Abstract

This research was conducted on 75 blood samples randomly selected from 25 persons directly exposed toelectromagnetic field and 25 persons indirectly exposed in addition to 25 persons not exposed to thatelectromagnetic field(as a control group). The aim of this study is to know the effect of electromagnetic field(resulted from electric station) on some physiological blood parameters, and the genetic materials for workers atthese electricity station .The physiological results indicated that there is a significant decrease in the hemoglobinconcentration average at the probability P<0.05 in the group directly and indirectly exposed to electric magneticfield as compared to control group; there was a decrease in the compact red blood cell volume average, in thetotal number of white blood cells and the percent of lymphocytes, monocytes and oesinophils, However therewas a significant increase in the red blood cell sedimentation ratio and in the neutrophils and basophiles percents.Statistical results did not indicate any significant difference in the blood platelets ratio among the blood sampleof the three various groups under study .The cytogenetic tests showed no chromosomal number changes withinthe samples of the three groups, but there was 14 qesses of structural chromosomal aberrations in the directlyexposal group, seven of which as chromosome fragmentation ,one as chromosome deletion ,three as dicentricchromosomes, one as a centric chromosomes and two as ring chromosome as compared to four chromosomalfragmentation in the control group .There was decrease in the cell mitotic index in the persons how are directlyexposed to the electromagnetic field while there was an increased effect on the lymphocytes with the advance ofage and time exposure.In conclusion, the electromagnetic field has a direct and indirect effect on somephysiological blood parameters and the genetic materials through the chromosomal aberration which casedisease and deformation.

أُجريَّ البحث على (75) عينة دم جمعت بصورة عشوائية من (25) فرد معرضين للمجال الكهرومغناطيسي بصورة مباشرة و(25) فرد من الإداريين ( عينة تعرض غير مباشر) إضافةً إلى (25) فرد غير معرضين للمجال الكهرومغناطيسي (مجموعة سيطرة) ، تهدف الدراسة معرفة تأثير المجال الكهرومغناطيسي الناتج من محطات الكهرباء في بعض معايير الدم الفسلجية وتأثيره على المادة الوراثية للعاملين في تلك المحطات.تشير نتائج الدراسة الفسلجية إلى حصول انخفاض معنوي في معدل تركيز الهيموكلوبين عند مستوى احتمالية (P<0.05) في مجموعة التعرض المباشر ومجموعة التعرض غير المباشر بالمقارنة مع مجموعة السيطرة وانخفاض معدل حجم كريات الدم المرصوص واعداد كريات الدم البيض الكلية والنسبة المئوية لأعداد كريات الدم البيض اللمفاوية والوحيدة والحمضة، من جانب أخر حصل ارتفاع معنوي في معدل ترسيب كريات الدم الحمر وفي النسبة المئوية لأعداد كريات الدم البيض العدلة والقعدة . لم تظهر نتائج التحليل الإحصائي وجود فروق معنوية في أعداد الصفيحات الدموية بين عينات المجاميع الثلاثة المدروسة .أوضحت اختبارات الوراثة الخلوية عدم ظهور تغايرات كروموسومية عددية في كروموسومات المجاميع الثلاثة المدروسة ولكن ظهرت تغايرات كروموسومية تركيبية ، إذ تم تسجيل (14) حالة شذوذ كروموسومي في عينات مجموعة التعرض المباشر تمثلت بـ (7) حالات كسور كروموسومية وحالة واحدة لحذف كروموسومي و (3) حالات كروموسومات ثنائية المركز وحالة واحدة لكروموسوم عديم المركز وحالتين لكروموسوم حلقي مقارنةً مع (4) حالات كسور كروموسومية لعينة السيطرة .انخفضت قيمة معامل الانقسام الخلوي لدم الافراد المتعرضين للمجال الكهرومغناطيسي بصورة مباشرة وازداد تأثير المجال الكهرومغناطيسي في الخلايا اللمفاوية بتقدم العمر وطول فترة التعرض.من هذا يمكن الاستنتاج إلى ان للمجال الكهرومغناطيسي تأثير مباشر أو غير مباشر في أغلب معايير الدم الفسلجية وعلى المادة الوراثية بإحداث تشوهات كروموسومية عديدة التي قد تؤدي إلى الاصابة بعض الامراض والتشوهات الخلقية


Article
A Mathematical Model for The Reverse Osmosis Mode Used for Treating Water In Electrical Power Stations
النموذج الرياضي لمنظومات التنافذ العكسي لمعاملة المياه في محطات توليد الطاقة الكهربائية

Author: ماجد يوسف خمو
Journal: Engineering and Technology Journal مجلة الهندسة والتكنولوجيا ISSN: 16816900 24120758 Year: 2010 Volume: 28 Issue: 11 Pages: 535-543
Publisher: University of Technology الجامعة التكنولوجية

Loading...
Loading...
Abstract

In this investigation, a mathematical model is built and solved withcomputer programs to get results for the design calculations of the reverse osmosismode used to remove salt from the river water before being utilized in the boilersof electrical power stations in Iraq. The principles of the reverse osmosis mode ,the conditions and factors affecting their operation, are discussed .The number ofstages with their arraements in the reverse osmosis mode are calculated using thecascades theory for the first time.A mathematical model and computer programs including all the mentioned casesare built and applied on the reverse osmosis mode of AL-Nassiriya and AL-Dauraelectrical power stations. The results of these calculations are compared with thepractical results and showed a good agreement .

تم في هذا البحث اعداد نموذج رياضي وحله وبناء برامج حاسبة لهذا الغرض(RO) للحصول على النتائج الخاصة بالحسابات التصميمية لمنظومات التنافذ العكسيالمستخدمة لازالة الاملاح من ماء النهر قبل استخدامه في مراجل محطات توليد الطاقةالكهربائية داخل البلد.يشتمل هذا البحث على اساسيات عمل منظومات التنافذ العكسي والظروف والعوامل المؤثرةعلى عملها وقد تم حساب عدد المراحل المطلوبة في هذه المنظومات باستخدام نظرية السلاسلولاول مرة وقد اعد نموذج رياضي وبرامج حاسبة تضمنت جميع الحالات المذكورة وطبقتعلى منظومات التنافذ العكسي لكل من محطتي كهرباء الدورة والناصرية,وقورنت نتائج هذهالبرامج مع النتائج العملية فاعطت توافقا جيدا.


Article
Evaluation of some Limiting Factors affecting Water chlorination at Baghdad / Al-Kurch District
دراسة بعض العوامل المؤثرةعلى كفاءة الكلورالتطهيرية لماء الشرب فى محطات التصفية لمدينة بغداد الكرخ

Authors: Najim Hadi Najim نجم هادي نجم --- Rebwar Tahir Aziz ريبوار طاهر عزيز
Journal: The Iraqi Journal of Veterinary Medicine المجلة الطبية البيطرية العراقية ISSN: 16095693 Year: 2012 Volume: 36 Issue: 1 Pages: 43-49
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

This study was designed to high light about the effect of some factors individually or in combination that shared in the reduction of the chlorine activity and efficiency for meeting the bacterial standards as a disinfection agent for drinking water at Baghdad city/ Al- kurch. To achieve the objectives (137) drinking water samples were collected from July up to the end of November 2007 from the houses of Baghdad's citizens/ Al- kurch. Also studying the scientific nature of some municipal water supply at Baghdad/ Al- kurch, drinking water samples were collected from faucets after allowing the water to run for 0, 5 and 10 minutes. Statistical data showed that there was non significant difference in both the chlorine concentration and coliform counts in all samples that were taken after allowing the water to run for 0, 5 and 10 minutes and for that reason drinking water samples after allowing the water to run for 5 minutes were chosen as the best time for sampling in this research. Data revealed that the free chlorine in drinking water was below the standards set by the World Health Organization (WHO) in the period from July up to the end of August 2007, whereas the highest Coliform counts in drinking water were established during the above mentioned months, while the coliform counts decreased in the period from September up to the end of November 2007 due to the utilization of higher concentrations of total chlorine in drinking water in municipal water supply, in addition to that, the effect of some variables such as quantity of free chlorine, temperature, pH and oxidation- reduction potential of water on the sanitizing efficiency of the chlorine were studied. The statistical data revealed that there was a significant negative correlation (P < 0.01, r = -0.072) between the chlorine sanitizing efficiency with both the concentration of the free chlorine and its contact time with microorganisms while the effect of temperature, pH and oxidation- reduction potential of water showed non significant effect on the chlorine sanitizing efficiency. In order to evaluate the sanitation program of the municipal water supply at Baghdad/ Al- kurch to ensure that the water treatment was being done properly by the employees and meeting the bacterial standards set by (WHO). All the official documents about the chlorine concentration, pH, temperature of water that were reported by the employees in the period from July up to the end of November 2007 were studied and compared to this results, for that reason 16 drinking water samples from the municipal water supply were collected and tested for the above mentioned parameters during November using the most sensitive advanced digital instrument (Chlorimeter). Data reported by the municipal water supply at Baghdad/ Al- kurch revealed that chlorine, pH and temperature of water were 3.6 PPM, 7.50 and 21.7Co, respectively in November only. While the measurements were reported here 5.05 PPM, 6.94 and 17.6oC respectively, during the same month by using the Chlorimeter and the only reason for such differences with our results was due to the use of a highly sensitive digital instrument by our research in comparison to the old methods and instruments that were used in the municipal water supply.

صممت هذه التجربة لدراسة العوامل التي يمكن ان تؤثر على كفاءة الكلور التطهيرية منفردة او مجتمعة مع بعضها وتأثير ذلك على المستوى القياسي والصحي لمياه الشرب لمدينة بغداد/ الكرخ، حيث جمعت 137 عينة ماء خلال الدراسة (تموز- تشرين الثاني 2007) من مساكن المواطنين في مناطق مختلفة لمدينة بغداد/ الكرخ، ولغرض توحيد وقت جمع نماذج الماء من حنفيات بيوت المستهلكين (بعد فتح الحنفية)، تم اختيار ثلاث اوقات (0، 5، 10 دقائق) من جريان الماء من الحنفية ومن خلال التحليل الاحصائي للنتائج استنتج بعدم وجود فروقات معنوية مهمة من الناحية الاحصائية (0.05 > P) بين قيم تركيز الكلور والعد الجرثومي الاكثر احتمالاً المسجلة في عينات ماء الشرب للاوقات 0، 5، 10 دقائق، واختير الوقت 5 دقائق كحل وسط لاكمال البحث على جميع العينات . ومن خلال تحليل نتائج الدراسة الخاصة بالمسح الميداني لبيوت المستهلكين اتضح بان تركيز الكلور الحر في مياه الشرب عند المستهلك كان دون المستوى الصحي الموصى به من قبل منظمة الصحة العالمية خلال الشهرين الاوليين من الدراسة (تموز وآب) مما اثر سلباً على المستوى الصحي للماء، حيث سجلت اعلى قيم للعد الجرثومي الاكثر احتمالاً خلال تلك المدة، في حين انخفضت هذه القيم في الاشهر الثلاثة الاخيرة من الدراسة (ايلول، تشرين الاول وتشرين الثاني) بسبب زيادة تركيز الكلور الكلي في محطات تصفية الماء مما انعكس ايجاباً على تركيز الكلور الحر لدى المستهلك وتحسن المستوى الصحي القياسي للمستويات المقبولة عالمياً. كذلك درست بعض العوامل المؤثرة على كفاءة الكلور التطهيرية والتي اشتملت على كل من تركيز الكلور الحر في ماء الشرب ودرجة حرارة الماء والاس الهيدروجيني للماء وجهد الاكسدة والاختزال وعلاقة تلك العوامل مع بعضها ومن خلال التحليل الاحصائي للنتائج وجدت علاقة عكسية (r= -0.72; P<0.01) بين كفاءة الكلور التطهيرية وكل من تركيز الكلور الحر ووقت تماس الاحياء المجهرية مع الكلور، اما العوامل الاخرى فكان تأثيرها محدود او معدوم لانها تقع ضمن القياسات الموصى بها. ولغرض التعرف على واقع عمل محطات تصفية المياه لمدينة بغداد/ الكرخ والقياسات المعتمدة في تلك المحطات ومدى مطابقة ذلك للمواصفات القياسية، اعتمدت السجلات الرسمية لتلك المحطات لاسيما المدة الواقعة بين شهر تموز الى تشرين الثاني 2007، حيث سجلت قيم كل من تركيز الكلور الكلي والاس الهيدروجيني ودرجة حرارة الماء، حيث جمعت 16 عينة ماء خلال شهر تشرين الثاني وسجلت قيم نفس القياسات المشار اليها ولكن باستخدام الاجهزة الرقمية الحديثة التي استخدمت في المسح الميداني الاولي، وبعد تحليل نتائج قيم القياسات المعتمدة من سجلات المحطات اتضح بان معدل قيم تركيز الكلور الكلي في شهر تشرين الثاني كان 3.6 جزء بالمليون، في حين كان معدل قيم الاس الهيدروجيني للمدة نفسها 7.5، اما معدل قيم درجة الحرارة للمدة نفسها بلغ 21.7 مo وبالمقارنة مع معدلات قيم تلك القياسات والمأخوذة بالاجهزة الحديثة حيث كان معدل تركيز الكلور الحر في شهر تشرين الثاني 5.05 جزء بالمليون ومعدل قيم الاس الهيدروجيني 6.94 ومعدل درجة حرارة الماء 17.6 مْ , حيث اتضح وجود فروقات في قراءات تلك القيم. والسبب في ذلك يعود الى استخدام الباحث اجهزة رقمية حديثة وحساسة بالمقارنة مع الطريقة المستخدمة في تلك المحطات والتي تعتمد على العامل البشري في قراءة النتائج.

Listing 1 - 10 of 46 << page
of 5
>>
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (46)


Language

Arabic (22)

English (18)

Arabic and English (5)


Year
From To Submit

2019 (1)

2018 (5)

2017 (6)

2016 (3)

2015 (9)

More...