research centers


Search results: Found 3

Listing 1 - 3 of 3
Sort by

Article
دراسة مضامين الشعر الحسيني في الأدبين الفارسي والعربي

Author: نرجس الأنصاري
Journal: The islamic college university journal مجلة كلية الاسلامية الجامعة ISSN: 62081997 Year: 2017 Volume: 1 Issue: 43 Pages: 451-492
Publisher: Islamic University / Najaf الجامعة الاسلامية / النجف الاشرف

Loading...
Loading...
Abstract

نُظم الشعر الحسيني والعاشورائي التزاماً بالقيم الرفيعة والمراتب العالية للإمام الحسين في نهضة الأمة وإصلاحها، وثباتاً على العدالة في مواجهة الظالم. وهو شعر يهدف إلى تحقيق الأهداف النهضوية الجلية والخفية للإمام، هذا من جانب، ومن خلال مواجهة الحكومات الظالمة وتحديها من جانب آخر. وبواسطة هذا التأثير العجيب فقد واجه الشعر العاشورائي وناظميه تهديداً متواصلاً من قبل حكومات ذلك العصر. وفي كثير من مراحل الفترات التاريخية التي شهدتها الأمتين العربية والفارسية، وبالنظر إلى الأهداف السامية للنهضة الكربلائية وانعكاسها على الشعر العاشورائي يمكننا القول: " يعد الشعر العاشورائي انتقاداً للحكام الغاصبين وإحياءً للمفاهيم الحيّة وإعادة بناء للدين ونشراً للقيم الباقية والخالدة لدرب العقيدة من خلال التضحية والجهاد والفداء. كما أن الشعر العاشورائي انتقال لثقافة الشهادة و شعار لحماية آل النبي i المظلومين." (محدثي، 1383،17).يعد الشعر العاشورائي أوسع مجموعات الشعر الالتزامي المنظومة بحق أهل البيت. ويمكن الشروع في هذا الموضوع عند الأمتين العربية والفارسية بناءً على العديد من الدلائل المهمة التي تم جمعها. تعتبر الجذور الدينية والعقائد الواحدة والأصول الثقافية والاجتماعية المشتركة، من العوامل التي أوجبت نظم الأدب الديني المتقارب لكلا الأمتين وإيجاد التشابهات بينهما. وبالنظر إلى عوامل عدة كظهور التشيع ورواجه بين الأمتين، ومكان وقوع الحادثة، والغنى الأدبي واللغة المستقلة و حضور الأئمة الشيعة آنئذ- وهو من أهم العوامل-، كل هذا يدل على أنّ هذا العنصر من الأدب قد أثبت ظهوره وتواجده على الساحة الأدبية العربية. لو أنّ الأمة العربية والفارسية سايرتا سياسات الحكومات في مواجهة الشيعة طوال فترات التاريخ والمواجهة بينهما، لأدى الأمر إلى اضمحلال العظمة الأدبية العاشورائية أو حتى إلى أفول نورها، لكنّ هذه الشعلة لم تخمد في قلوب الشيعة، وعلى الرغم من الظروف الصعبة والقاسية فقد أقاموا مراسم عاشوراء، كما أنّ الشعراء بشكل خفي وبدون أن يمعنوا النظر إلى أشعارهم قد أظهروا حقدهم وغضبهم على شكل قوالب شعرية. إنّ أهمية دراسة هذا القسم من الأدب وتوضيح التشابه بين الأمتين يجعلنا نعتبره هادياً ونبراساً لتقريب بين المذاهب الإسلامية وإظهار الوحدة الإسلامية بين الأمتين، ذلك لأنّه الحسين لا يرتبط بدين ومذهب معيّن، بل إنّ الشعر الحسيني قد جرى على لسان كثير من شعراء الملتزمين في العالم الإسلامي، لذلك فالبحث الذي بين أيدينا يتناول دراسة أشعار أكثر من أربعين شاعراً معروفاً في الأدب العربي والفارسي المعاصر لتوضيح هذه القضية:


Article
أبعاد التوجه الاسرائيلي الى اليونان وقبرص

Author: أ.م.د. عامر علي راضي العلاق
Journal: The International and Political Journal مجلة السياسية والدولية ISSN: 19918984 Year: 2016 Issue: 33-34 Pages: 1-40
Publisher: Al-Mustansyriah University الجامعة المستنصرية

Loading...
Loading...
Abstract

Until recently, Israel is concerned of the declared positions of the Greek government supporting for Palestinian cause as well as Arab positions supporting Cypriots, but recent regional changes in some Arab countries helped in improving Israel's strategic environment and pays off as the Middle East has become more complicated due to Russian presence, Turkish activity, increase of terrorist attacks, militant groups and the struggle for power. These indicatorspushed Israeli leaders to defend the Israelistrategy by moving to avoid variables that will affect constants that have been developed in the past decades,as Israel focused on perpetuating the strength of its relations with the near neighbor especially after its crisis with Turkey in 2010 on the freedom flotilla and what this relationship means for Turkey and that would motivate Turkey to show more flexibility as well as confirming the Israeli existence, expanding its vital area and work freely as long as it is close to it and to the Arab world, helping in the development of the strategic movement of military expansionism in support of its existence, as well as the discovery of energy stocks in the Mediterranean is part of the supporting indicators of Israeli attitudes toward Greece and Cyprus, which are certainly helping to stir Turkish concerns, taking in consideration the suffering of Greece from the complex economic problems that needs assistance.

حتى وقت قريب ينتاب إسرائيل قلق من المواقف المعلنة للحكومة اليونانية المساندة للقضية الفلسطينية وبالوقت ذاته المواقف العربية الداعمة للقبارصة، ولكن المتغيرات الإقليمية الأخيرة في بعض الدول العربية ساعدت في تحسين البيئة الاستراتيجية الإسرائيلية وقطفت ثمارها بعد أن أصبح الشرق الأوسط أكثر تعقيداً بسبب الحضور الروسي والنشاط التركي وزيادة العمليات الإرهابية والجماعات المتشددة والصراع على الطاقة، مما أعطى مؤشرات للقادة الإسرائيليين انه لزاماً عليهم التحرك الاستراتيجي لتلافي المتغيرات التي ستؤثر على الثوابت الاستراتيجية الإسرائيلية التي وضعت في العقود المنصرمة، اذ ركزت إسرائيل على ادامة تعزيز علاقاتها مع الجوار القريب بخاصة بعد الازمة التي تفاقمت مع تركيا عام 2010 بشأن اسطول الحرية وما تعنيه هذه العلاقة لتركيا والتي من شأنها ان تحفز تركيا على ابداء المزيد من المرونة فضلا عن تأكيد إسرائيل لوجودها وتوسيع مجالها الحيوي والعمل بكل حرية طالما هو قريب منها وللوطن العربي والذي يساعدها في تطوير حركتها الاستراتيجية العسكرية التوسعية الداعمة لوجودها، فضلاً عن ذلك ان اكتشاف مخزونات الطاقة في البحر الأبيض المتوسط تأتي ضمن المؤشرات الداعمة للتوجهات الإسرائيلية تجاه اليونان وقبرص والتي هي بالتأكيد تساعد على اثارة قلق تركيا اخذين بالحسبان معاناة اليونان من مشاكل اقتصادية معقدة تحتاج الى من يعينها.

Keywords

عندما يأتي الحديث عن اليونان التي هي اكثر دول القارة الاوربية قربا جغرافيا للوطن العربي والمنزوية عن الاحداث الا اذا جاء ذكر تركيا --- فأن الذهن ينصرف الى مواقف اليونان السياسية المتسامحة مع القضية الفلسطينية الداعم الى حد ما لمعاناة الفلسطينين عبر تاريخ الصراع العربي – الاسرائيلي --- وحتى وقت قريب كان القلق ينتاب اسرائيل ازاء موقف الحكومة اليونانية لمواقفها المعلنة في مساندة الفلسطينين وقضيتهم والانتقاد الحاد لسياسة اسرائيل --- كما تميزت العلاقة بين فلسطين وقبرص وعلى مدى سبعين عاما بالصداقة الوثيقة فكلتاهما كانتا مستعمريتين بريطانيتين وعانتا كثيرا مما انتج وطنيين منقسمين --- ووجد القبارصة اثناء نضالهم لتحرير وطنهم حلفاء مخلصين لهم في الوطن العربي ، ولكن نشهد اليوم انتقال القلق الى الجانب الفلسطيني والعربي الذي بدأت تراوده الشكوك اتجاه نوايا وتقلبات التوجهات اليونانية والقبرصية وسعيها الدؤوب لبناء علاقات استراتيجية مع اسرائيل.


Article
حقوق الأقباط السياسية في الفكر السياسي الإسلامي المصري المعاصر

Authors: أ. م. د. سناء كاظم كاطع --- فاطمة عطا جبار
Journal: The International and Political Journal مجلة السياسية والدولية ISSN: 19918984 Year: 2017 Issue: 35-36 Pages: 425-470
Publisher: Al-Mustansyriah University الجامعة المستنصرية

Loading...
Loading...
Abstract

AbstractRights are one of the main issues of political thought in general,And Arab and Islamic political thought in particular, especially the rights of non-Muslim minorities in the Islamic and Arab countries,Of the importance it has received with the political and international changes, and the claims raised by political forces at the level (inside and outside)In terms of discrimination and persecution against non-Muslim minorities in Islamic and Arab countries. Our research, entitled "Political Rights of Copts in Contemporary Egyptian Islamic Political Thought"To present the most prominent Islamic intellectual political products in contemporary Egypt, which was addressed by the mentioned thought, and the extent of its impact on the rights of Copts and their enjoyment of those rights and acquisition,Accordingly, the importance and purpose of the study was to present a comprehensive study of the political rights of Copts in contemporary Egyptian Islamic political thought, and to fill the shortfall in dealing with the issue of Copts' political rights from an intellectual point of view.Political thought is one of the intellectual sources of any human group consisting of societies and peoples, depending on the pot of power and the function that exists and the role assigned to individuals to be performed by them,Under certain terms and conditions. The intellectual basis that played an influential role in the lives of societies and peoples is the religion that embraces and condemns individuals with absolute loyalty and blind obedience.The Egyptian society is one of those societies that constitute the intellectual building according to the Islamic religion and the three built on it. It was manifested by adherence to the good ancestor and the historical precedents of the rule of Islam in its early times and the interpretation of jurisprudence by the jurists and their jurisprudence.The study began from the basic premise that the contemporary Egyptian Islamic political thought did not represent a single trend in its discussion of the political rights of the Copts, which contributed to the diffusion of various intellectual visions in addressing and addressing these rights.The study was divided into four demands, The first requirement discussed the right to citizenship, The second is the right to proportional representation and multiparty representation,And the third demand was the discussion of the right to assume leadership positions, The fourth requirement was to discuss the right to secession and the formation of a Coptic state.

تعد الحقوق من القضايا الأساسية التي اهتم بها الفكر السياسي بشكل عام، والفكر السياسي العربيوالإسلاميبشكل خاص ولاسيما حقوق الأقليات غير المسلمة في البلاد الإسلامية والعربية، للأهمية التي حظيت بها مع المتغيرات السياسية والدولية، والدعاوي التي تثيرها القوى السياسية على مستوى (الداخل والخارج) من حيث التمييز والاضطهاد الذي تتعرض له الأقليات غير المسلمة في الدول الإسلامية والعربية، وقد عنى بحثناالموسوم بـ(الحقوق السياسية للاقباط في الفكر السياسي الاسلامي المصري المعاصر) بتقديم ابرز النتاجات الفكرية السياسية الاسلامية في مصر المعاصرة التي عالجها الفكر المذكور انفا، ومدى تأثيره في حقوق الأقباط وتمتعهم بتلك الحقوق واكتسابها،وعلى ذلك تجلت أهمية وهدف الدراسةبتقديم دراسة شاملة (للحقوق السياسية للاقباط في الفكر السياسي الاسلامي المصري المعاصر)، ولسد النقص الحاصل في تناول موضوع الحقوق السياسية للأقباط من وجهة نظر فكرية. فالفكر السياسي يشكل احد المنابع الفكرية لأي مجموعة بشرية تتكون منها المجتمعات والشعوب ، تبعاً لوعاء السلطة والوظيفة القائمة بها والدور المنوط بالافراد الواجب ادائه من قبلهم ، وبموجب محددات وشروط معينة. ومن الاسس الفكرية التي لعبت دوراً مؤثرا في حياة المجتمعات والشعوب هو الدين الذي يعتنقه ويدين به الافراد بالولاء المطلق والطاعة العمياء.ويعد المجتمع المصري احد تلك المجتمعات التي تشكل بناؤه الفكري وفقا للدين الإسلامي وما بُني عليه من منابت ثلاث تجلت بالتمسك بالسلف الصالح والسوابق التأريخية لحكم الاسلام في عصوره الاولى وتفسير الفقهاء للقرآن الكريم واجتهاداتهم ، والرؤى الفكرية للمفكريين الاسلاميين المصريين ومنه ما يعد بفكر التجديد ، وهو ما ساهم بجعله المرتكز الفكري الأهم في حياة افراده وباني لرؤاهمالفكريةومغذياً لمنابعه ومعززاً لملامحه لديهم. لقد انطلقت الدراسة من فرضية اساسية مفادها: ان الفكر السياسي الاسلامي المصري المعاصر لم يمثل تيارا واحداً في مناقشته لمسألة حقوق الاقباط السياسية وهو ما ساهم بافراز رؤى فكرية متنوعة في تناول ومعالجة تلك الحقوق. تم تقسيم الدراسة على اربعة مطالب ناقش المطلب الاول الحق بالمواطنة والمطلب الثاني الحق في التمثيل النسبي والتعددية الحزبية، اما المطلب الثالث فقد عنى بمناقشة حق تولي المناصب القيادية وجاء المطلب الرابع ليناقش الحق في الانفصال وتكوين دولة قبطية.

Keywords

اهتم الفكر السياسي بشكل عام والفكر السياسي الاسلامي والعربي بشكل خاص بمناقشة مسألة حقوق الاقليات غير المسلمة ولاسيما الحقوق السياسية منها ، اذ ارتكز الفكر السياسي الإسلامي المصري المعاصر في تحديد رؤاه الفكرية التي عالجت حقوق الأقباط السياسية على تفسير وتأويل القران الكريم وما ثبت في السنة النبوية،فضلاً عن الاستعانة بالتراث التأريخي للحضارة الإسلامية من معاملات وسوابق تأريخية وإعادة صياغتها في فترة طرح الأفكار بموجب المصادر التي تناولتها.وبالإشارة إلىأن الشريعة الإسلامية بحسب مفهوم المفكرِين الإسلاميين لم تساوِ مابين المسلمين وغير المسلمين في أمور الولاية والإدارة السياسية،وعلى ذلك لا يتم الاعتراف للأقباط بالحقوق السياسية الكاملة لدى هذا الاتجاه الفكري الرافض لمنحهم الحقوق المذكورة، انطلاقا من وصف ان الدولة الإسلامية تدار وفق الشريعة الإسلامية وبما ان الأقباط لايؤمنون بها فلا توجد إمكانية من قبلهم على هذا الأساسلإدارتهم لها.

Listing 1 - 3 of 3
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (3)


Language

Arabic (3)


Year
From To Submit

2017 (2)

2016 (1)