research centers


Search results: Found 1

Listing 1 - 1 of 1
Sort by

Article
"الإرهاب الدولي" : المعنى والمضمون في الإستراتيجية الأمريكية

Author: عبد الصمد سعدون
Journal: political issues قضايا سياسية ISSN: 20709250 Year: 2006 Volume: 11 Issue: 1 Pages: 24-52
Publisher: Al-Nahrain University جامعة النهرين

Loading...
Loading...
Abstract

The eleventh since the events of September / September 2001, and the world at large he will not rest or settle the case, while emerged phenomenon of "terrorism" Terrorist The, as an international variable of intellectual and political goals justified the face and in several regions of the world. As this variable and within its guidelines with security dimensions exhibits two directions first; longer justified to achieve the goals lie primarily in the strategies of some international powers, in particular the United States of America (as it comes in this research), making it the control to control the ports and reference political decision International after rallying potentials and capabilities of Member States in the Security Council, to Amrar any project complies and orientations political decision-maker U.S., under pressure prior conservative right after gaining the confidence of the international community, that this decision was for the American policy interim step towards the project with goals imperialism In many regions of the world. Secondly; longer means security dynamic to impose methods of force at will U.S. policy, including the use of pre-emptive strike against those who prepare them enemies have, and the pretext of defending national security, as well as being a way to preempt the risk of this variable and change course towards areas far from the scene States and its allies Westerners.

منذ أحداث الحادي عشر من أيلول / سبتمبر 2001 ، والعالم بأسره لن يهدأ له بال أو يستقر على حال ،حين برزت ظاهرة "الإرهاب" TerroristThe ، كمتغير دولي لها من الأهداف الفكرية والسياسية ما يبررها للمواجهة وفي مناطق عدة من العالم . اذ ان هذا المتغير وضمن خطوطه العامة ذات الأبعاد الأمنية يسلك إتجاهين أولهما ؛ يُعد مبرر لتحقيق غايات تكمن أساساً في استراتيجيات بعض القوى الدولية ، وعلى وجه الخصوص الولايات المتحدة الأمريكية ( قدر تعلق الأمر في هذا البحث ) وهو ما يجعلها تحكم السيطرة على منافذ ومرجعية القرار السياسي الدولي بعد تحشيد طاقات وأمكانات الدول الأعضاء في مجلس الأمن، لأمرار اي مشروع يتوافق وتوجهات صانع القرار السياسي الأمريكي ، وبضغطٍ مسبق من اليمين المحافظ بعد كسب ثقة المجتمع الدولي ، على أن هذا القرار يشكل بالنسبة للسياسة الأمريكية خطوة مرحلية نحو بلوغ مشروعها ذات الغايات الأمبريالية وفي العديد من مناطق العالم . وثانيهما ؛ يُعد وسيلة أمنية دينامية لفرض أساليب القوة كيفما تشاء السياسة الأمريكية، بما فيها إستخدام الضربة الإستباقية ضد من تعُدهم أعداء لها ، وبحجة الدفاع عن أمنها القومي، فضلاً عن كونها وسيلة لدرأ خطر هذا المتغير وتغيير مساره نحو مناطق أبعد ما يكون عن الساحة الأمريكية وحلفائها الغربيين .

Listing 1 - 1 of 1
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (1)


Language

Arabic (1)


Year
From To Submit

2006 (1)