research centers


Search results: Found 7

Listing 1 - 7 of 7
Sort by

Article
Study And Analysis Of The Effectiveness Of Turkey's Economic Policies On Economic Diversification
دراسة وتحليل مدى فاعلية السياسات الاقتصادية لتركيا على التنويع الاقتصادي

Author: Salahuddin A M. Ameen(PhD) الدكتور صلاح الدين احمد محمد أمين
Journal: TANMIAT AL-RAFIDAIN تنمية الرافدين ISSN: PISSN: 1609591X / EISSN: 2664276X Year: 2018 Volume: 37 Issue: 119 Pages: 161-178
Publisher: Mosul University جامعة الموصل

Loading...
Loading...
Abstract

The Turkish economy has witnessed a remarkable growth during the years (1973-2014). This growth was reflected in the economic, social and urban aspects of the economy. These plans were invested in the infrastructure projects and the development of human and economic resources. It is clear in the work to diversify the economic base and push the development process. Many of the main development goals, which are illustrated by macroeconomic indicators, have been achieved. The five-year development plans adopted since the first strategy of diversifying the economic base and not making the economy one-sided. In this context, Turkey has issued a number of policies, mechanisms and procedures to ensure the continued diversification of the economic resources structure by relying on policies that will achieve these objectives, and indicators of economic diversification of sources in Turkey.

شهد الاقتصاد التركي خلال المدة ما بين السنوات (1973 - 2014) نموا ملحوظا، وانعكس هذا النمو على نواحي الحياة الاقتصادية والاجتماعية والعمرانية جميعها، وقد رصدت لهذه الخطط مبالغ طائلة استثمرت في مشاريع البنية التحتية وتنمية الموارد البشرية والاقتصادية، وكان لتظافر جهود القطاعين العام والخاص أثره الواضح في العمل على تنويع القاعدة الاقتصادية ودفع عملية التنمية، وتم انجاز العديد من الأهداف التنموية الرئيسة التي توضحها المؤشرات الاقتصادية الكلية. وتبنت الخطط التنموية الخمسية منذ الاولى ستراتيجية تنويع القاعدة الاقتصادية وعدم جعل الاقتصاد أحادي الجانب، وفي هذ السياق أصدرت تركيا العديد من السياسات والآليات والاجراءات الكفيلة لضمان استمرار تنوع هيكل الموارد الاقتصادية، من خلال الاعتماد على السياسات التي من شأنها أن تحقق تلك الأهداف، ونستعرض فيما يأتي السياسات والموشرات للتنويع الاقتصادي لمصادر في تركيا.


Article
Economic diversification in Iraq in light of the requirements of the philosophy of free economy management
متطلبات التنويع الاقتصادي في العراق في ظل فلسفة إدارة الاقتصاد الحر

Loading...
Loading...
Abstract

The policy of economic diversification policies that guarantee the achievement of economic development, which requires overcoming the challenges and obstacles that stand in this policy , as well as followers of sound economic policy aims to redirect the economy and improve the efficiency of the effectiveness of the various economic sectors for the purpose of diversifying sources of income , and given what possessed Iraq's natural and human resources , has to be a way out of the start of the reform process and the establishment of real development , especially though the philosophy of management of the economy the current direction of the market economy, the basis of this vision must take the necessary measures to reduce dependence on the oil sector and diversifying sources of income , and these measures to maximize the role of the private sector for the purpose of implementation of reform policies , in addition to creating the investment climate conducive to attracting foreign investment they represent the main engine of economic growth in general, has seen Iraq after 2003 a new approach in the management philosophy of the economy, including new approaches to diversify the Iraqi economy in the light of the justifications and ingredients available in the economic environment and has taken several measures in this direction , it has emerged that the Iraqi economy is set to diversify in the light of new data , but it needs more time and determination to walk in this direction

تعد سياسة التنويع الاقتصادي من بين السياسات التي تسهم في تحقيق التنمية الاقتصادية, الأمر الذي يستلزم تذليل التحديات والعوائق التي تقف بوجها, وبما يؤدي إلى إعادة توجيه الاقتصاد وتحسين كفاءة فاعلية القطاعات الاقتصادية المختلفة بغية تنويع مصادر الدخل, ونظراً لما يمتلكه العراق من موارد طبيعية وبشرية متنوعة وكبيرة ، لابد من مخرج للبدء في عملية الإصلاح وقيام تنمية حقيقية، لاسيما وإن فلسفة أدارة الاقتصاد الحالية تسير باتجاه اقتصاد السوق التي تتيح فرصاً اكبر للمضي بهذه السياسة , وانطلاقاً من هذه الرؤية لابد من اتخاذ الإجراءات اللازمة لتقليص الاعتماد على قطاع النفط وتنويع مصادر الدخل , ومن بين هذه الإجراءات تنظيم دور القطاع الخاص لغرض المساهمة في تنفيذ سياسات الإصلاح, بالإضافة إلى تهيئة المناخ الاستثماري الملائم لاستقطاب الاستثمارات الأجنبية , وقد شهد العراق بعد عام 2003 توجهاً بهذا الاتجاه , اذ شملت التوجهات الجديدة تنويع الاقتصاد العراقي على ضوء المبررات والمقومات المتوفرة في البيئة الاقتصادية واتخذت العديد من الإجراءات بهذا الصدد وخاصة ماتضمنته الخطط التنموية بعد عام 2003 , وقد ظهر أن الاقتصاد العراقي مهيأ للتنويع على ضوء المعطيات الجديدة, إلا أن ذلك يحتاج إلى المزيد من الوقت والإصرار على السير بهذا الاتجاه


Article
The Economic effects of oil policy in Saudi Arabia
الآثار الاقتصادية للسياسة النفطية في المملكة العربية السعودية

Author: Naji Sari Fars ناجي ساري فارس
Journal: Gulf Economist الاقتصادي الخليجي ISSN: 18175880 Year: 2016 Volume: 32 Issue: 29 Pages: 188-213
Publisher: Basrah University جامعة البصرة

Loading...
Loading...
Abstract

The political importance of oil stems from its role in shaping the economic policy in Saudi Arabia, as oil revenue is the main source that finance budget of the country and various economic sectors. Its impact, however, embodies in the Increase of level of GDP and per capita GDP in order to reach the basic goals of economic and social development. Moreover, this policy is a tool for achieving the economic goals. Saudi Arabia occupies ranked as a first producer of crude oil from among oil-producing countries. The hypothesis of study assumes that make a change in Saudi oil policy for economic diversification ought to be depended on successful oil policy that affect other economic sectors and reduce its dependence on oil revenues for financing its public budget. In spite of the high per capita income of Saudi Arabia, but it is still dependent on oil revenues to finance the public budget. Accordingly, Saudi Arabia is seeking to diversify its sources of income by raising non-oil revenues to reduce dependence on oil export.

تنبع أهمية السياسية النفطية من الدور الذي تلعبه في رسم السياسة الاقتصادية في السعودية, إذ تعتبر الإيرادات النفطية الممول الرئيسي لموازنة هذه الدولة, وتمويل القطاعات الاقتصادية المختلفة, وزيادة الناتج المحلي الإجمالي ورفع مستوى متوسط دخل الفرد فيها, من أجل الوصول إلى الأهداف الأساسية للتنمية الاقتصادية والاجتماعية. وتعد هذه السياسة أداة لتحقيق الأهداف والمصالح الاقتصادية. وتحتل السعودية المرتبة الأولى بإنتاج النفط الخام من بين الدول المنتجة للنفط. وقد تستند فرضية البحث إلى التغير في سياسة السعودية النفطية من أجل التنويع الاقتصادي, لذلك فإن اعتمادها على سياسة نفطية ناجحة, قد تؤثر إيجاباً على مختلف القطاعات الاقتصادية الأخرى, من أجل التقليل من اعتمادها على وارداتها النفطية في تمويل موازنتها العامة. وعلى الرغم من ارتفاع نصيب دخل الفرد السعودي, إلا إنها ما تزال معتمدة على الإيرادات النفطية في تمويل الموازنة العامة. لذا إن السعودية تسعى إلى تنويع مصادر الدخل من خلال رفع الإيرادات غير النفطية, للتقليل من الاعتماد على الواردات النفطية.


Article
The Role of the Iraqi Ports in the Economic Activity Case Study: The Port of Faw
الموانئ العراقية ودورها في النشاط الاقتصادي : دراسة حالة ميناء الفاو الكبير

Authors: Nabeel Jafar Abdlridha نبيل جعفر عبد الرضا --- Hussein Mohammed Haider Al - Jazaeri حسين حيدر محمد الجزائري
Journal: Gulf Economist الاقتصادي الخليجي ISSN: 18175880 Year: 2016 Volume: 32 Issue: 30 Pages: 112-145
Publisher: Basrah University جامعة البصرة

Loading...
Loading...
Abstract

The Iraqi seaports are the main gate which the country overlooks to other countries of the world. It’s a direct port for foreign trade and international markets as well. These seaports imply many consequences which including all Iraqi economic sectors that contribute directly and indirectly on the current and future economic features. This research, however, aims to investigate the role of Iraqi seaports in activating the economic activities. And as a case study, the research will be focused on the Grand Seaport of Faw in order to reveal the most important potential economic effects resulted from operating the port studied.

تُعد الموانئ العراقية البوابة الوحيدة التي يطل عبرها العراق على العالم الخارجي, لأنها المنفذ المباشر لتجارته الخارجية مع السوق العالمية, وينطوي هذا المعنى على الكثير من الانعكاسات والتداعيات التي تمتد تأثيراتها لتشمل قطاعات الاقتصاد العراقي جميعها التي تسهم بشكل مباشر أو غير مباشر في رسم ملامحها الآنية والمستقبلية, من هنا يسعى البحث إلى الكشف عن دور الموانئ العراقية في تفعيل حركة النشاط الاقتصادي وتنشيطها, متخذاً من ميناء الفاو الكبير إنموذجاً يبين أهم التأثيرات الاقتصادية المحتملة ومردوداتها الاقتصادية في حال تشغيله. واستند البحث إلى الفرضية مفادها : إن السعي نحو الإنشاء ميناء الفاو الكبير يُعد خيار استراتيجي للعراق لتعزيز القدرة التنافسية للموانئ العراقية من جهة, ولتنويع مصادر الدخل في العراق من جهة أخرى .


Article
The Iraqi economy in light of the rent dominance and the requirements of economic diversification for the period (2003-2015)
الاقتصاد العراقي في ظل الهيمنة الريعية ومتطلبات التنويع الاقتصادي للمدة (2015-2003)

Authors: Musab Abdel - Thamer Hussein مصعب عبد العالي ثامر حسين --- : Salem Abdel-Hassan Risan سالم عبد الحسن رسن
Journal: Gulf Economist الاقتصادي الخليجي ISSN: 18175880 Year: 2017 Volume: 33 Issue: 34 Pages: 117-181
Publisher: Basrah University جامعة البصرة

Loading...
Loading...
Abstract

The past decades of the Iraqi economy have proved that the dominance of the oil sector has not been reflected in positive results and no structural changes have taken place in its structure. The increasing reliance on this resource has made the Iraqi economy constantly subject to price fluctuations in world oil markets, which has reflected directly on Economic performance retraction and the exacerbation of the structural imbalances that create a state of economic instability. In fact, the dominance of this oil resource with this degree represents a defect in economic system administration ,therefore it is important to adopt an effective economic policies and strategies to diversify the sources of income and reform the structure of the economic sectors and change their infrastructure.

لقد أثبتت العقود الماضية من مسيرة الاقتصاد العراقي بأن هيمنة القطاع النفطي لم تنعكس بنتائج إيجابية ولم تحدث أي تغيرات هيكلية في بنيتهِ, وإنّ تزايد الاعتماد على هذا المورد جعل الاقتصاد العراقي يخضع بشكل مستمر لتقلبات الأسعار في أسواق النفط العالمية, ألامر الذي أنعكس بصورة مباشرة على تراجع الأداء الاقــتصادي وتفاقم ظاهرة الاختلالات الهيكلية التي تخلق حالة من عدم الاستقــــرار الاقتصــادي. والحقيقة أنّ هـيمنة استمرار هذا المورد النفطي بهذه الدرجة يُعّد خللاً في إدارة النظام الاقتصادي, لذلك تبرز الحاجة في المرحلة الحالية إلى ضرورة انتهاج سياسات واستراتيجيات اقتصادية فعالة واضحة المعالم لتنويع مصادر الدخل وإصلاح هيكل القطاعات الاقتصادية وتغيير بنيتها الأساسية.


Article
Iraqi Economy Between the Domination of the Rentier and the Possibility of Future Economic Diversification
الاقتصاد العراقي بين الهيمنة الريعية وإمكانية التنويع الاقتصادي المستقبلية

Authors: Haloub Kazem حالوب كاظم معلة --- Ali Mohamed Ahmed علي محمد أحمد
Journal: AL-MANSOUR JOURNAL مجلة المنصور ISSN: 18196489 Year: 2015 Issue: 24 Pages: 43-68
Publisher: Private Mansour college كلية المنصور الاهلية

Loading...
Loading...
Abstract

Iraq's economy is suffering from problematic imbalances and extensive internal and external reasons, , it is still the economy yield (unilateral) despite the availability of numerous and varied resources and the existence of good potential in it, and the diversification of the economy process and directed towards the direction that serves the economic development process is very important. attempts to processing imbalance in the Iraqi economy was incomplete and did not clear and accurate, too, as well as the lack of clarity in the development plans of economic sectors, which resulted in a waste of wealth and loss and the lack of significant growth and evolution over the past years. So it must adopt appropriate and effective strategy for the case of the Iraqi economy and basic sectors while providing an appropriate environment for it, in the introduction develop these plans and arrange the investment priorities and infrastructure, and diversify the Iraqi economy to ease the dependence on the oil sector and increase the contribution of other sectors. All this would lead to the achievement of economic and social development

يعاني الاقتصاد العراقي من إشكالات واختلالات واسعة لأسباب داخلية وخارجية فهو لايزال اقتصاد ريعي (احادي الجانب) بالرغم من توفر موارد عديدة ومتنوعة ووجود إمكانيات جيدة فيه، وان عملية تنويع هذا الاقتصاد وتوجيهه نحو الاتجاه الذي يخدم عملية التنمية الاقتصادية امر في غاية الأهمية. فمحاولات معالجة عدم التوازن في الاقتصاد العراقي جاءت ناقصة، ولم تكن واضحة ودقيقة ايضاً، وكذلك عدم وضوح في الخطط التنموية للقطاعات الاقتصادية، مما ترتب على ذلك تبديد للثروات وضياعها وعدم تحقيق نمو وتطور ملموس طيلة السنوات الماضية. لذلك يجب اعتماد استراتيجية ملائمة وفعالة لحالة الاقتصاد العراقي وقطاعاته الأساسية مع توفير البيئة المناسبة لذلك، وفي مقدمة هذه الخطط وضع وترتيب الأولويات الاستثمارية والبنى التحتية اللازمة، وتنويع الاقتصاد العراقي من اجل تخفيف الاعتماد على القطاع النفطي وزيادة مساهمة القطاعات الأخرى. كل ذلك من شأنه ان يؤدي الى تحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية.


Article
Foreign Trade of Iraq Between the imperatives of economic diversification And the challenges of joining the (WTO
التجارة الخارجية للعراق بين ضرورات التنويع الاقتصادي وتحديات الانضمام الى (WTO)

Authors: حالوب كاظم معله --- مروة خضير سلمان
Journal: journal of Economics And Administrative Sciences مجلة العلوم الاقتصادية والإدارية ISSN: 2227 703X / 2518 5764 Year: 2016 Volume: 22 Issue: 88 Pages: 327-347
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Interested in this research shed light on the reality of foreign trade to Iraq Who suffers from a marked deterioration due to poor economic diversification of the country And increase the degree of economic exposure , Which creates a state of extreme caution towards the question of accession to the (WTO) , As controls Iraq's foreign trade commodity , a president of one oil As well as the contribution of this item , and by a large formation in GDP , And that such a large and dangerous decline in the degree of economic diversification will create negative effects On overall economic activity components , As the scarcity of commodity products will inevitably lead To weakness in the domestic market's ability to meet the domestic demand , Which will open the door to imports of goods to invade this market , Supported in financing the movement of such imports Are being provided by oil exports of financial revenues As a result of that process will be generated negative impact on the trade balance of the country And the value of local currency As well as direct effects on cash reserves of hard currency held by Country , These structural imbalances in Iraq's foreign trade requires On the Iraqi economy and the current wait own reality on the subject of accession to the World Organization , Because joining lead to damage in the economic activity in the physical potential Because of the lack of a local product , whether industrial or agricultural competitor for foreign products , Which will lead to a lack of hope in the revival of the domestic industry and the advancement of the agricultural sector , The potential industrial and agricultural sector is not commensurate with their counterparts in the economies of the countries Members of the acceding which will not qualify for entry in the successful competition with the products of these countries , And also lead to join the organization continued exposure economy with a high degree on the outside and a lot of other negatives and the damage that will cause the Iraqi economy .

اهتم هذا البحث بألقاء الضوء على واقع التجارة الخارجية للعراق الذي يعاني من تدهور ملحوظ بسبب ضعف التنويع الاقتصادي للبلد وزيادة درجة الانكشاف الاقتصادي، وهو ما يخلق حالة من الحذر الشديد تجاه مسألة الانضمام الى (WTO)، اذ تسيطر على تجارة العراق الخارجية سلعة رئيسة واحدة وهي النفط فضلاً عن إسهام هذه السلعة وبنسبة كبيرة في تكوين GDP، وان هذا الانخفاض الكبير والخطير في درجة التنويع الاقتصادي خلق اثاراً سلبية على مجمل مكونات النشاط الاقتصادي، اذ ان شحة المنتجات السلعية سيقود حتماً الى ضعف في قدرة السوق المحلية على تلبية الطلب الداخلي وهو ما سيفتح الباب امام الاستيرادات السلعية لغزو هذه السوق، معتمدة في تمويل حركة تلك الواردات على ما توفره الصادرات النفطية من ايرادات مالية ونتيجة لتلك العملية ستتولد انعكاسات سلبية على الميزان التجاري للبلد وعلى قيمة العملة المحلية فضلاً عن اثارها المباشرة على الاحتياطات النقدية من العملة الصعبة التي يمتلكها البلد، ان هذه الاختلالات الهيكلية في تجارة العراق الخارجية تستوجب على الاقتصاد العراقي وبواقعه الحالي التريث في موضوع الانضمام الى المنظمة العالمية، لان انضمامه سيقود الى الاضرار في نشاطه الاقتصادي وفي إمكانياته المادية لعدم وجود منتج محلي سواء صناعي او زراعي منافساً للمنتجات الاجنبية، الامر الذي سيؤدي الى انعدام الآمال في احياء الصناعة المحلية والنهوض بالقطاع الزراعي، فإمكانيات القطاع الصناعي والزراعي غير متكافئة مع مثيلاتها في اقتصاديات الدول الاعضاء في المنضمة الامر الذي سوف لن يؤهله للدخول في منافسة موفقة مع منتجات تلك الدول، وايضا يؤدي الانضمام الى المنظمة استمرار انكشاف اقتصاده بدرجة عالية على الخارج وغيرها الكثير من السلبيات والاضرار التي سوف تلحق بالاقتصاد العراقي، وعليه يجب اجراء دراسة معمقة وفي ضوء تجارب بقية الدول قبل الخوض في مسألة الانضمام الى منظمة التجارة العالمية ذلك لخصوصية الاقتصاد العراقي.

Listing 1 - 7 of 7
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (7)


Language

Arabic (4)

Arabic and English (2)


Year
From To Submit

2018 (1)

2017 (1)

2016 (3)

2015 (1)

2014 (1)